صفحة الكاتب : حيدر الحد راوي

الذئب الابيض ! ح2
حيدر الحد راوي
انتظرا طويلا , حتى لمحا قاربا يقترب من الشاطيء , فأسرعا نحوها , فاذا بسندال وتليفه وابنتهما نجود , لم يصدق سندال ما رأت عيناه , فأسرع نحو الوزير حواس , والتقيا بعناق دام طويلا , تفجرت فيه عيناهما بالدموع , ورحبت تليفه بالصديق القديم حواس , فوقع نظر الوزير حواس على الفتاة , فقدمها سندال له , لم تكن تعرفه , لكنها لاحظت حرارة ترحيب اباها وامها به , فصافحته ورحبت به بحرارة ايضا . 
جلس الجميع داخل الكوخ , وقدمت تليفه الشراب لهم , شرع الوزير حواس بقص القصص عليهم , ,اخبره عن كل ما حدث وجرى عليه , فقال سندال : 
- اذا أبقيا معنا ... على الرحب والسعة ! . 
لكن الوزير حواس كان له رأي اخر : 
- لم أت الى هنا للاقامة ! . 
- بماذا تفكر ايها السياسي اللامع ! . 
- افكر ان نقوم بثورة ضد الملك سبهان ... ونخلص شعبنا من براثنه ! . 
- لقد تركنا السلاح منذ عشرون سنة ! . 
فتحت تليفه صندوقا كبيرا , وأخرجت منه عدة سيوف , وضعت احدها على الطاولة , امام زوجها سندال , وناولت اخر لابنتها نجود , واحتفظت بواحد لنفسها , فقد كانت من محاربي السرية , وقالت : 
- الى ثورة ... نخلص شعبنا من هذا الظلم والاجحاف ! . 
أعترض الوزير حواس عليها وقال : 
- ليس هكذا ... بل يجب ان نفكر اولا ... ونضع خطة ! . 
تناول سندال سيفه , قلبه , وقال : 
- اولا يجب ان نجمع سرية المحاربين القدامى ... سرية محاربي الذئب الابيض ! . 
كان لكلماته وقع شديد على اذان زوجته تليفه والوزير حواس , الذي اعتصر بمرارة وقال : 
- لم يبق منهم الا ثلاثون محاربا ... عشرة منهم في جيش الملك سبهان ... والبقية تفرقوا في الاصقاع والامصار ! . 
- الان نحن ثلاثة منهم فقط ... وأبنتي محاربة جيدة ! .
- نجود ! ... 
- نعم نجود ... لقد دربناها على استعمال كافة اسلحة الحرب ... وهي بارعة في صيد التماسيح واسماك القرش . 
- ان استطاعت ان تقتل قرشا او تمساحا ... بالتأكيد يمكنها ان تقتل جنود الملك سبهان ! . 
- أذا فلنرسل في طلبهم ! . 
- سنرسل كشمر الى الابعد ... ونرسل نجود الى الاقرب منهم ! ... اما انا وانت وتليفه فلا يمكننا مغادرة هذا المكان ! . 
سلم الوزير حواس كتبا عدة لكشمر , وأرشده الى الاماكن المطلوبة , حيث فرسان سرية محاربي الذئب الابيض , وكذلك فعل مع نجود , فأمتطى كلا منهما جوادا , وأنطلقا , وحثهما على ان ينجزا مهامهما بأسرع ما يمكنهما , وان يكونا حذرين ! . 
                    ************************************** 
كان الملك سبهان منغمسا في الاكل والشرب بضيافة الملك عنيجر , حين همس احد الضباط في أذنه : 
- سيدي ... ان الوزير حواس قتل الحراس وهرب ! . 
لم يبال بالامر , لكن ضابطا اخر حثه على خطورة القضية , فقال الملك سبهان : 
- ما يمكنه فعله ؟ ! . 
- ان يقوم بثورة ضدكم سيدي ! . 
ضحك الملك سبهان بصوت مرتفع , تردد صداه في القاعة الكبيرة , فألتفت اليه جميع الحضور , وعمّ السكون , فقال مستهزئا : 
- ثورة ! ... يثور بهؤلاء الجياع ... يثور بثلة من هياكل عظمية خاوية ! . 
أرتفعت قهقهات الحاضرين , وأطرب لسماعها . 
                   ********************************** 
بعد مرور سبعة ايام , عادت نجود وبصحبتها خمسة فرسان , وفي اليوم التالي عاد كشمر بصحبة احد عشرة فارسا , تبادلوا الترحاب والعناق , الابتسامات وحتى الدموع , فجلسوا غير مدركين على الارض , يسخر بعضهم من بعض , سخرية مزاح : 
- لقد اصبحت كهلا عديم النفع ! هههههههه . 
- عشرون سنة غيرتك كثيرا ! . 
- لقد صبغ شعرك المشيب باللون الابيض ! .
أنتهز الوزير حواس هذه الفرصة , وخطب فيهم , شارحا لهم الموقف , نهض احدهم ضاحكا وقال : 
- سنعود للحرب ... من اجل شعبنا ! . 
نهض الجميع , وهتفوا بالايجاب , فقالت تليفه : 
- عددنا اصبح تسعة عشر محاربا من محاربي ذلك الزمان ... وهذا العدد غير كاف ! . 
فقال الوزير حواس : 
- لقد انتهينا من الخطوة الاولى ... الان يجب ان نفكر في الخطوة التالية .
أنبرى احد المحاربي ليقول : 
- وماذا عن قائد السرية ... لقد سمعت انه لا يزال على قيد الحياة ! . 
وجم الجميع , وغابت عن وجوههم البسمة , وظهرت عليها علامات التعجب والذهول , ونظر كلا منهم في وجه الاخر , فقال الوزير حواس بعد ان تمالك نفسه , واستجمع قواه : 
- أووووه الذئب الابيض ... نعم انه لا يزال على قيد الحياة ... انه يعيش في وادي بعيد جدا من هنا , لم يفلح احد بالوصول اليه . 
- لقد سمي الوادي على اسمه ( وادي الذئب الابيض ) ! . 
- على كل حال ... لقد اعتزل واحتجب عن الناس ... اما الذهاب اليه واقناعه باللحوق بنا سيستغرق الكثير من الوقت .. يجب الان ان نقنع الناس بالالتحاق بنا . 
- كيف نقنعهم بذلك وهم على هذه الحالة من الجوع والمرض ! . 
اشار سندال الى البحر , وقال : 
- هناك المزيد من الطعام ! . 
- لقد صودرت جميع قوارب الصيد التي كانت بحوزة الصيادين ... لعدم مقدرتهم على دفع الضرائب ... فهجروا الصيد .
- وما الحل اذا ؟ . 
- سنهاجم القوافل التي تجلب الطعام والشراب من الممالك المجاورة الى القلعة ! . 
                     ************************************ 
هناك طريقان , لا يمكن للقوافل سلوك غيرهما , لوعورة المكان , وكثافة الغابات , احدهما يربط المملكة بمملكة عنيجر , والاخر يربطها بمملكة سنافي , كان الوزير حواس على اطلاع بمواعيد وورود القوافل بحكم منصبه , فكمن هو ورفاقه لقافلة قادمة من مملكة سنافي لقرب ورودها حسب الموعد الذي يعلمه , فأنقضوا عليها أنقضاض الليوث على الفريسة , قتلوا حراسها , واخلوا سبيل من كان فيها من العبيد , واستولوا على الخيول والعربات وما حملت , واقتادوها الى كوخ سندال . 
لم يمر وقتا طويلا , حتى كمنوا لقافلة قادمة من مملكة عنيجر , فقتلوا من كان فيها من جيش الملك عنيجر , واطلقوا سراح العبيد , واقتادوا ما استولوا عليه من الخيول والعربات المحملة بالبضائع الى كوخ سندال , الذي اصبح مقرا لانطلاقهم .  
وزعوا الحمولة على الناس , فأكلوا حتى الشبع , وشاع الخبر بينهم , وتناقلته الالسن بمزيد من الاضافات الاسطورية , فرحب الناس بعودة حماة الشعب , فرسان سرية محاربي الذئب الابيض , الذين كانوا يحضون بحب وعشق الجماهير لهم , فتمنى الكثير منهم الالتحاق بهم , والبحث عن مخبأهم السري . 
                        ******************************** 
وصل فارسا مثخنا بالجراح , لينحني امام الملك عنيجر , وقال : 
- سيدي الملك ! .
- ماذا وراءك ؟ . 
- لقد هوجمت القافلة ... وقتل جميع الجنود ... واستولوا على كل ما فيها ! . 
أستشاط الملك عنيجر غضبا , فنهض من كرسيه , وصرخ قائلا : 
- يا جبناء ... لم تتمكنوا من صد هجوم ثلة من اللصوص ! . 
- سيدي الملك ... لم يكونوا لصوصا عاديين ... لقد كانوا يتمتعون بمهارات قتالية عالية ... كأنهم فرسانا من ذوي الخبرة ! . 
- حمقى ! ... وكم كان عددهم ؟ . 
- تسعة عشر مهاجما ! . 
- تسعة عشر لصا ... يهزمون قوات النخبة ! . 
أطرق الملك عنيجر الى الارض مفكرا , واردف : 
- هل من علامات مميزة ... فنرسل للملك سبهان كي يقضي عليهم ؟ .
- كانوا يحملون راية فيها صورة ذئبا ابيض يمسك سيفا في كل يد ! .
حالما انهى الضابط كلامه , كأن صاعة نزلت على الملك عنيجر , فأرتمى على كرسيه الكبير , وسأله : 
- هل كان معهم فارسا يضرب بسيفين ؟ . 
- كلا سيدي ! .                                
أستغرق بالتفكير , يحدث نفسه : 
- كان عددهم خمسون ... عشرون ماتوا ... الان عشرة منهم في جيش الملك سبهان ... واحدا منهم يسكن في وادي الذئب الابيض ... الباقي تسعة عشر ! . 
نظر الى الوزير خنيفر , وقال له : 
- انهم هم ! . 
فقال الوزير خنيفر : 
- ان كانوا هم فلابد وانهم قد شاخوا ووهنوا ... او ربما ان ثلة من اللصوص وقطاع الطرق رفعوا رايتهم وتزييوا بزيهم ! . 
حدق الملك عنيجر في الضابط , وسأله : 
- هل كان بينهم أمرأة ؟ . 
- لست متأكدا ... لكني رأيت ان شعر احدهم كان طويلا ... يضرب بقوة ويصرخ بصوت انثوي ! . 
فصرخ الملك عنيجر قائلا : 
- انهم هم ... انها تليفه ! . 
وضع الوزير خنيفر يده اليمنى على كتفه الايسر , فلاحظ الملك عنيجر ذلك وقال له بشيء من السخرية والاستهزاء  : 
- هي التي قطعت يدك اليسرى في احد تلك المعارك ... لكنها لم تجهز عليك ... لانك رميت سيفك وتوسلت بها كالاطفال ... هل لديك روح الانتقام ؟ ... ام بماذا تفكر ؟ ! . 
ضحك الملك عنيجر بصوت عال , بينما جفل الوزير خنيفر في مكانه , فحاول استجماع قواه , وتمالك نفسه ليقول : 
- كانت معركة ضارية ... لقد اذاقونا حر السيوف ... وسقونا كؤوس الهزائم ... ووضعونا في مواضع الذل والهوان ! . 
- الان قد عادوا ... لقد كان الخطأ الاكبر اننا تركناهم يعيشون ... كان يجب القضاء عليهم جميعا ! . 
- خمس سنوات من القتال المرير ... كاد من شأنها القضاء على مملكتنا ! . 
اطلق الملك عنيجر زفرة عميقة جدا , وقال : 
- كانت المعارك ضارية ... من جميع الاتجاهات على مملكة شكاحي ... الملك الطيب ... فعمد على تأسيس هذه السرية للدفاع عن مملكته ... وقد ابلوا بلاءا حسنا ... وكاد يقضي على الممالك الاخرى وارغامها للخضوع تحت حكمه مجددا ... بعد ان دب فيها العصيان ... ولولا اطماع الملك سبهان في الحكم لما قدر لنا البقاء في هذا العرش ! . 
- أجرينا الكثير من الاتفاقيات مع الملك سبهان الذي كان يقود جيوش الملك شكاحي ... وعدناه بحكم المملكة من بعده ... فوافق ... وبدأ الجيش بالتمرد على شكاحي من داخل مملكته ... وداخل قلعته ... فقتله سبهان ... ليجلس هو على العرش ... تاركا جيوش المملكة تغرق في الدماء ... وقتلت زوجة الذئب الابيض زعيم سرية محاربي الذئب الابيض ... وتخلخلت السرية وبدأت بالانحلال اثر موت عشرون من افرادها غيلة وغدرا ... وبدأت بالتراجع بعد ان سمعوا خبر موت الملك شكاحي واعتلاء الملك سبهان العرش ... فوجدوا ان مدنهم قد تحولت الى ركام بعد ان التهمتها النيران ... لم يقو الذئب الابيض على ذلك ... فأخذ جثة زوجته وهرب بعد ان اثخنته الجراح ... وشارف على الموت ... ليستقر في وادي بعيد جدا ... سمي بأسمه ... تحصن فيه ... وحصنه بالكمائن ... فلم يستطع احد من الدخول الى ذلك الوادي ... فعاش هناك حزينا ... وحيدا ... اما باقي فرسان السرية ... فتفرقوا وتواروا عن الانظار في اماكن لم يعرف بها احد ... عدا الوزير حواس وعشرة من المحاربين ... قرروا الموافقة للخضوع والاعتراف بالملك سبهان ... بعد ان رفض الباقون ... فقد كان الوزير حواس يفكر في خدمة شعبه وتخليصه من هذه الاعباء ... فأنحنى امام الملك الجديد سبهان ! . 
- اراك لا تزال تتذكر القصة جيدا ... ولم تؤثر الشيخوخة  على ذاكرتك ! .
- يمكنني نسيان كل شيء ... الا قاطع يدي اليسرى ... لذلك اتذكر هذه الاحداث جيدا ! .
- تليفه ... فخر محاربي مملكة شكاحي ... اتفكر بالانتقام منها ؟ . 
- ليس لدي القدرة لذلك ... لكني ارغب ان اراها اسيرة ... ذليلة ... لقد بحثت كثيرا عنها ... فلم اجدها ! . 
- الا زلت تخشاها ... او تخشاهم ؟ . 
- لقد اذلتني ! .        
أقترح الوزير خنيفر عليه , ان يرسل رسولا للملك سبهان ليبلغه بما حدث , وليستطلع الامر ! . 

  

حيدر الحد راوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/04/15



كتابة تعليق لموضوع : الذئب الابيض ! ح2
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : Akram ، في 2013/04/22 .

أخي الحبيب شوقتنا للتكمله
هل سنراها قريبا




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد محمود عبدالله ، على التسويق الرياضي شركات تسويق اللاعبين في العراق تحقيق احلام اللاعبين ام مكاسب للمستثمرين - للكاتب قيس عبد المحسن علي : أنا محمد لاعب كوره موهوب بلعب كل الخط الهجوم بشوت يمين ويسار مواليد 2002والله عندي احسن مستوي الكروي جيد جدا وابحث عن نادي لان السودان ما عندها اهميه كبيره بالكور ه فلذلك انا قررت اني اذهب الى أي دولة أخرى عشان العب والله انا لو حد مدرب كويس يشتغل ماعاي تمارين والله احترف

 
علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق محمود ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ، اما كلامك عن اخلاق المسيحين فأتفق معك ، انهم لا يعملون بهذه الوصايا والأخلاق ولا يتعاملون بها ، ولكن نعاملهم بأخلاقنا ، لن تجد من امة ملعونة الا الشر، لگن تفسيرك لما اراده المسيح من قوله انه يريد ان يحميهم لانهم قلة وضعفاء ، هذا غير صحيح ، المسيح يريد لهم النجاة من العذاب ،وهذا لن تفهمه ،لكن سوف تتمنى في اخر عمرك لو تركت من يلطمك على خدگ يدوس عليه بحذاءه، وانا اعمل بهذه الوصية ،والخطأ الاخر أنك خلطت بين قتال المسيح لااعداء الله واعداء ألبشر ، هذا معروف في سير چميع الانپياء انهم علمو الناس الخير وقاتلو الشر والمتكبرين الذين استعبدو الپشر واستحلو اموالاهم واعرأظهم

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : غني العمار
صفحة الكاتب :
  غني العمار


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 قيادة فرقة العباس (عليه السلام) القتالية تتخذ اجراءات مهمة بعد احداث محافظة كركوك المؤلمة أمس

 عندما تتألم المرجعية  : سامي جواد كاظم

 تأملات في القران الكريم ح 243 سورة الحج الشريفة  : حيدر الحد راوي

 العدد ( 52 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 تأملات في القران الكريم ح371 سورة الاحقاف الشريفة  : حيدر الحد راوي

 الحشد يعلن تأمين سور بغداد و30 قرية ضمن عملية ارادة النصر

 1967  : نبيل عوده

 ظاهرة الغش الاجتماعي  : مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريات

  قانون العشائر.. يوم بيوم بدر  : مرتضى المكي

 «جيوبوليتيكال فيوتشرز»: لماذا ستخسر السعودية في لبنان أيضا؟

 مظاهرات، وخارطة طريق إستثمارها؟  : علي فضل الله الزبيدي

 فرقة العباس (عليه السلام) القتالية تعقدُ مؤتمراً صحفياً في تازة وتؤكد: إن عملية الوفاء بالعهد لتحرير البشير تسير وفق ما خطط لها

 صبراً يا شعب الصابرين قَّرب انقضاء الصبر  : ابو حيدر السماوي

 الحُسينُ (عليه السلام) هو إمامٌ قائم  : مرتضى علي الحلي

 التوحيد والمعاد في القصص القرآني  : د . علي رمضان الاوسي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net