صفحة الكاتب : علي حسن الزين

ماهكذا تورد الإبل يادكتور عبد الله السلطان ( الرد على ماجاء في جريدة عكاظ )
علي حسن الزين
عوض أن تكون الصحافة السعودية ترقى بسبب أقلام الكتاب الذين يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ، ويكتبون لصالح الإسلام والأوطان وللسلم الأهلي والمجتمع الفاضل ، إلا أن 
 
ذلك لا يحصل فتصبح بعض الكتابات تصب في الأمور الطائفية المقيتة وتشجيع بعض الكتاب على ذلك والسماح بالنشر وفيها إساءة كبيرة للطائفة الشيعية وهو خلاف ماجاء به خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز حفظه الله راعي حوار الأديان والمذاهب والداعي لهما .
 
مع الأسف مثل هذه الكتابات تجر إلى إشعال نيران وفتن طائفية تكون نتيجتها الإحتراب الطائفي ومهما بالغ المخلصون من الوطنيين من مملكتنا الحبيبة وانتقدوا الكتابات الطائفية وماتسبب من ضرر على المجتمع ودعو إلى التجريم ونبذ التباغض والعداوات والبغض وهوخلاف ماجاء به القرآن الكريم في قوله تعالى : واعتصموا بحبل الله جميعا ولاتفرقوا ولاتنازعوا فتفشلوا فتذهب ريحكم .
 
إلا أن مثل هذه الكتابات تتزايد وقد وصف سعادة الدكتور عبد الله عبد المحسن السلطان في جريدة عكاظ السعودية الطائفة الشيعية بأبشع الأوصاف معتمدا على مصادر يشم منها رائحة الوضع وأتوقع أنه آت من التأثير الأموي في تشويه الحقائق وقلبها نتيجة إلى الإعتماد على المصادر المعادية لأهل البيت والشيعة . فإن التشيع لم يبدأ بتأليه الإمام علي كاليهود كما يزعم الظالمون والنفعيون ،
 
وإنما شيعة علي من أثنى عليهم الحكيم في قرآنه في قوله تعالى : الذين آمنوا وعملوا الصالحات أولئك هم خير البرية ، وخير البرية واضحة كالشمس في أكثر المجاميع الحديثية عند السنة فضلا عن الشيعة وهم شيعة علي الذين هم على منابر من نور مبيضة وجوههم في الجنة وهم جيران رسول الله صلى الله عليه وآله وفيهم صحابة رسول الله صلى الله عليه وآله وهو يدعي أنه يحب الصحابة ، ونحن لانختلف في حبنا لصحابة النبي صلى الله عليه وآله ولكننا عندنا مقايسس للحب وهو الإستقامة على منهج رسول الله صلى الله عليه وآله .
 
ولذلك لانحب من الصحابة عبد الله بن سلول رأس المنافقين والذي على شاكلته ونحب الأبرار المنتجبين كأبي ذر وعمار وسلمان والمقداد وأبي أيوب الأنصاري وجابر بن عبد الله الأنصاري وخزيمة ذي الشهادتين وغيرهم ومع الأسف البعض يتشدق بحبه للصحابة وهم في نفس الوقت يكرهون أفضل صحابي وهو أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ويكرهون شيعته .
 
ومع الأسف يصف هذا الدكتور وهو خريج أكاديمي ولعله غير متخصص في الأمور العقائدية الشيعة بالتأليه وهم أعظم وأكرم الناس وأشرف الناس حيث ينزهون الخالق ويعتقدون بماء جاء به النبي ويعتقدون بعصمة النبي في التبليغ والسلوك لاكغيرهم من الفرق الإسلامية فإنهم يطعنون في عصمة رسول الله وفي سلوكه حيث يصفونه بالعابس في وجوه المؤمنين ولايستطيع أن يفهم مسائل الحياة في مثل حادثة تأبير النخل ولاينزهون جميع الأنبياء بل يقولون شيئا يستلزم عدم عصمتهم
 
والواقع أن الذي شوه صورة الأنبياء وخصوصا النبي محمد هم من وضع الأحاديث المكذوبة في كتب المسلمين السنة وأصح المصادر عندهم كالبخاري ومسلم وليس الشيعة فالذي يود أن يرى تنزيه الشيعة للخالق فاليقرأ توحيد الصدوق وتنزيه الأنبياء للسيد المرتضى وغيرهما من الكتب المعتبرة وليس الإعتماد على الروايات الضعيفة ومن أقوال أعداء أهل البيت في حق الشيعة . ولكن الإتهامات ترمى به شيعة أهل البيت ليضللوا عامة الناس ومع الأسف أخوتنا أهل السنة لايبحثون بل يأخذون كل شيء يأتي ضد الشيعة إرسال المسلمات وهذا يعد ظلما من أخوتنا السنة لإخوتهم الشيعة|. 
 
مع الأسف هذا الدكتور لعله متأثر بأقلام مثل الدكتور أحمد أمين المصري صاحب الموسوعة المعروفة ضحى الإسلام وفجر الإسلام الذي اتهم الشيعة واعتبرهم كاليهود ومع الأسف أن هذا الكاتب غير موضوعي في كل كتاباته عن الشيعة ولما عاتبه المرحوم الإمام كاشف الغطاء اعتذر عن قلة المصادر حتى قال له المرحوم أنت لم تعرف عن الشيعة أي شي وتكتب عنها كل شيء ، وغيرها من الأقلام المعادية ،
 
وينسب الشيعة إلى ابن سبأ ظلما وعدوانا وحسب مصادر أهل السنة بأن بن سبأ شخصية وهمية خرافية حسب الدراسة الموضوعية للعلامة السيد مرتضى العسكري . ونخاطب هذا الكاتب إذا كنت تتحنق على الشيعة باعتقادهم لإثني عشر إمام كلهم من قريش فمصادرك التي تعتمد عليها في صلاتك وصومك وسائر فروع إسلامك تصرح بتواتر الحديث فأنت وسائر المسلمين ملزمين بالإعتقاد بالأئمة الإثني عشر وإلا تحصيل احكام عباداتك ومعاملاتك لامعنى للإعتماد من مصادرك , وكذلك حديث الثقلين وحديث المنزلة ،
 
يقول السيد محمد تقي الحكيم في كتابه الأصول العامة للفقة المقارن : أخرجت دار التقريب بالقاهرة أن حديث كتاب الله وعترتي تجاوز التواتر عن الفريقين بينما وسنتي حديث آحاد . مع ذلك أهل السنة أخذوا بحديث الآحاد وتركوا المتواتر . الشيعة الإمامية عقائدها مبتوثة في كتب العقائد ككتاب عقائد الإمامية للإمام المظفر والباب الحادي عشر وغيرهما من مصادر الإعتقاد ولايزايد علينا هذا أحد بأقواله الشنيعة ولايهمنا الشاذون الذين يخرجون في بعض القنوات هؤلاء لايمثلون الشيعة الإمامية فالمراجع العظام المؤهلون الجامعون لشرائط الفتوي هم من يمثلون الشيعة الإمامية
 
وقد أجمع الشيعة الإمامية وقالوا بحكم العقل والنقل أنه يمكن تصدر مخالفات لزوجات النبي في أمور السياسة والمعاشرة وغير ذلك ولكن في المسألة العرضية ممنوع وأمر مستقبح فالذي يرمينا في هذه الناحية لايمثلنا ومردود عليه ولكن مع الأسف أي خطأ من خطيب شيعي يؤخذ به ويلصقون التهم بنا ، أو اسم مستعار كصاحب كتاب لله وفي التاريخ وبين شططه وغلطه الأستاذ العلامة الشيخ علي محسن المدن ورد على هذا الكتاب المضلل ولكن هؤلاء يصرون على عنادهم وباطلهم .
 
في هذا الوقت الأمة الإسلامية محتاجة إلى لم الشمل وتراص الصفوف فالعدو متربص بكل المسلمين فعوض أن يجتمع المسلمون على الخير والصلاح والأمن والأمان يتفرقون وتبث روح العداء بينهم .علينا أن نكون ضد العدو المشترك وهي الصهيونية العالمية وعلينا أن يعذر بعضنا بعضا فيما اختلفنا فيه والأصل لا إكراه في الدين قد تبين الرشد من الغي فمن شاء فاليؤمن ومن شاء فالكيفر ، أفأنت تكره الناس حتى يكونوا مؤمنين ، كل وقناعته ، قل كل يعمل على شاكلته ، كفى لهذه الدماء التي تسفك سواء التفجيرات أوالقتل والإغتيال .
 
مع الأسف هذا الكاتب يصف الشيعة بأنهم ينتقمون من أهل السنة فأين الإنتقام والله إن الشيعة مسالمون يريدون أن يسلموا على دمائهم وأعراضهم وأوطانهم . ألم تقرأ التاريخ أن زياد يتتبع الشيعة تحت كل حجر ومدر ويقتلهم على الظنة والتهمة وأهل البيت والأئمة المعصومون قتلوا بالسيف والسم والسجن والتشريد . الم تقرأ التاريخ أيها الكاتب ألم يقتل يزيد الحسين ، ألم يقتل معاوية الحسن ، ألم يقتل الرشيد الإمام موسى بن جعفر ، ألم يقتل المأمون الرضا ، ألم يقتل العباسيون الإمام الهادي والإمام الحسن العسكري ، اليس هؤلاء حكام سنة ، هل تسميهم شيعة ، ألم يقتلوا عترة نبي الإسلام لماذا هذه المغالطات ،
 
ثم ترمي الشيعة وعلاقتهم بالفرس والشيعة أصولهم عرب أقحاح والإسلام نبذ هذا الفكر المتخلف ، إن اكرمكم عند الله أتقاكم ، إن الله خلق الجنة لمن أطاعه ولو كان عبدا حبشيا ، وخلق النار لمن عصاه ولو كان سيدا قرشيا . ومصادركم تمدح الفرس حينما ضرب رسول الله على كتف سلمان وقال له : لوكان الإسلام في الثريا لناله رجال من أهل فارس , إن رسول الله صلى الله عليه وآله رحمة الله الواسعة لكل العالمين ألم تقتدوا برسول الله ، وكذلك أهل البيت هم رحمة الله الواسعة وهم الرحماء بالأمة ، على المسلمين أن تتعرف على سيرة أهل البيت عليهم السلام فإن حاملي لواء إسلام الإسم والرسم يضللون المسلمين في أهل البيت والشيعة ويعطونهم انطباعات سيئة ظلما وعدوانا . قال تعالى أفمن يهدي إلى الحق أحق أن يتبع أمن لايهدي إلا أن يهدى فمالكم كيف تحكمون .
 
والله لو أتعب سعادة الدكتور نفسه لمعرفة حقيقة أهل البيت وشيعتهم لغير نظرته ولكن لايعتمد على مصادر أعدائهم المفترض كأكاديمي أن تتسم دراسته بالموضوعية وهو أن يأخذ الإعتقاد من الدراسات العقائدية لدى الشيعة . والحمد الله رب العالمين
 

  

علي حسن الزين
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/03/17


  أحدث مشاركات الكاتب :



كتابة تعليق لموضوع : ماهكذا تورد الإبل يادكتور عبد الله السلطان ( الرد على ماجاء في جريدة عكاظ )
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : علي حسن ، في 2013/03/18 .

الصورة ماوضعت




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع  .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حسين محمد الفيحان
صفحة الكاتب :
  حسين محمد الفيحان


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ملاكات توزيع الوسط تنجز اعمال الصيانة على الشبكة الكهربائية في محافظة واسط  : وزارة الكهرباء

 فريق الخدمات الاجتماعية يتفقد عددا من الاسر المتعففة  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 بارزاني للحكيم: الاقليم على إستعداد لدعم التحالف الوطني في العملية السياسية

 ظاهرة العصيان الاداري..وتداخل الصلاحيات  : مهدي الصافي

 تقرير يكشف : السعودية حولت 500 مليون دولار لحسابي اثنين من الشخصيات العراقية لاسقاط المالكي  : فرسان الامل

 مَن يقتل مَن؟!!  : د . صادق السامرائي

 علم العراق بين الأمس واليوم  : صالح الطائي

 ديالى تلقي القبض على تسعة مطلوبين على قضايا ارهابية وجنائية في المحافظة.  : وزارة الداخلية العراقية

 العقيدة والدعاء ومعالجة النفس  : هادي الدعمي

 بلا عينيك  : ابو يوسف المنشد

 القائمة العراقية وشرف الوطنية  : سعد الحمداني

 الطامعون بالشهد في نهاية الشوط السابع  : د . نضير الخزرجي

  وهل سيدحض الرئيس ساركوزي هذه التهم؟  : برهان إبراهيم كريم

 فنزويلا تهرب بذهبها من العقوبات الأمريكية إلى تركيا

 أزمة الكهرباء تنعش الفولكلور العراقي  : لطيف عبد سالم

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net