صفحة الكاتب : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

الميثاق خطأ الولادة وخطيئة المسار
انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 بسم الله الرحمن الرحيم

((وَلاَ تَرْكَنُواْ إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ وَمَا لَكُم مِّن دُونِ اللّهِ مِنْ أَوْلِيَاء ثُمَّ لاَ تُنصَرُونَ))

((أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ يَزْعُمُونَ أَنَّهُمْ آمَنُواْ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنزِلَ مِن قَبْلِكَ يُرِيدُونَ أَن يَتَحَاكَمُواْ إِلَى الطَّاغُوتِ وَقَدْ أُمِرُواْ أَن يَكْفُرُواْ بِهِ وَيُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَن يُضِلَّهُمْ ضَلاَلاً بَعِيدًا))

صدق الله العلي العظيم

 

بسم الله قاصم الجبارين

 

ولد ما يسمى بـ "ميثاق العمل الوطني" خطأ وكان مساره خاطىء ، وقد شخص ذلك التيار الرسالي المتمثل في الجبهة  الإسلامية لتحرير البحرين آنذاك عندما رفض التصويت على الميثاق في عام 2001م ، لعلمه بعواقب الأمور من بعد الإستفتاء والتصويت عليه ، وأن السلطة الخليفية ستنكث عهدها وميثاقها مع قادة المبادرة الذين خرجوا من السجن ومع الشعب ، وهذا ما حصل بالفعل.

وبعد أن إنقلب الديكتاتور على ميثاق الخطيئة الأول بفرض دستور منحة جديد في 14 فبراير 2002م وحول البلاد من ملكية دستورية إلى ملكية خليفية مستبدة ومطلقة إستمرت الأزمة السياسية ومصائب وآلام الشعب لأكثر من عشر سنوات وحكمت البلاد حكما شموليا مطلقا ، حتى تفجرت ثورة 14 فبراير قبل عامين ، والتي إستمرت إلى يومنا هذا.

الذين طلبوا من الشعب أن يصوتوا للميثاق بالأمس هم اليوم نزلاء السجون والمعتقلات لأنهم طالبوا بإسقاط النظام وأعلنوا للشعب ومن على منصة دوار اللؤلؤة بأن الملكية الدستورية خيار طويل وغير مجدي وأن السلطة سوف تناور وتقتل الوقت وتسعى لإخماد بركان الثورة وإن خيار إسقاط النظام هو الخيار الأقصر والأسهل والذي يمكن تحقيقه ، إلا أن الجمعيات السياسية التي للتو إستقال أعضائها من البرلمان إلتحقت بالثورة وحرفت مسار الثورة من الإسقاط إلى الإصلاح والحوار مما أدى إلى تأخر النصر على الطاغوت.

وقد فرض الحكم الخليفي قانون الطوارىء وأعطى الضوء الأخضر للإحتلال السعودي لغزو البحرين في 14 مارس 2011م ، وقمع الشعب الثائر في القرى ودوار اللؤلؤة (ميدان الشهداء) وشن بالتعاون مع قوات الإحتلال سلسلة إعتقالات واسعة شملت القادة والرموز الذين تم تغييبهم في قعر السجون إلى يومنا هذا.

لقد تم تغييب القادة والرموز الأستاذ عبد الوهاب حسين والأستاذ حسن مشيمع ومعهم هذه المرة العلامة الشيخ محمد علي المحفوظ وسائر القادة العلماء والحقوقيين من أجل أن تخلو الساحة من وجودهم وليتسنى للسلطة أن تفرض تسوياتها السياسية على الجمعيات السياسية ، وهذا ما نراه حاصل اليوم.

وخلال السنتين من عمر الثورة قامت الجمعيات السياسية التي تعتبر معارضة مأنوسة من قبل السلطة بسلسلة حوارات علنية وخلف الكواليس من أجل الإتفاق مع السلطة والأمريكان والإنجليز وآل سعود على حل الأزمة ، فكان ما يسمى بحوار التوافق الوطني الأول وتبعه الثاني الذي يستمر هذه الأيام بخطى حثيثة ، والجمعيات السياسية وبعض رجال الدين يطالبون بإستمراره لكي يتم بعد ذلك إستفتاءً شعبيا على مخرجاته والتصويت مرة أخرى على ميثاق خطيئة آخر يرجع شرعية العائلة الخليفة وسلطتها ويثبت عرش الطاغوت وإفلاته من العقاب مع رموز حكمه وجلاوزته ومرتزقته وجلاديه.

فهل المرحلة القادمة هي مرحلة إجهاض الثورة عبر مؤامرة حوار وطبخة أمريكية بريطانية سعودية لمصادرة الثورة وإجهاهضها ؟!!

البعض ذهب إلى أن هناك تسويات سياسية لإتفاقيات أسلو ومدريد تبقي الكيان الخليفي محتلا لأرض البحرين وتبقي الإحتلال السعودي جاثما على أرض بلادنا يدنس سيادتها وإستقلالها ، ويقدم الحكم الخليفي من خلالها إصلاحات سياسية سطحية يستحوذ فيها آل خليفة على كل الوزارات السيادية وللشعب وقوى المعارضة الفتات من الإصلاحات وبعض الصلاحيات في مجلس النواب ووزارات خدمية ، وتحصل الجمعيات السياسية على كيكة الإصلاح كاملة وتسعى لتقسيمها على القوى الثورية الشبابية وقوى المعارضة والقادة والرموز في السجن إن هي قبلت بمخرجات الحوار وإستفتاء الشعب عليه والرضى بالتصويت على ميثاق خطيئة آخر.

فهل جماهير شعبنا يا ترى سوف تفشل هذه الطبخة الأنغلوأمريكية السعودية الخليفية بالحضور في الساحات وإحياء فعالية إضراب الكرامة 2 ، والإعلان عن رفضها الكامل للحوار والتسويات السياسية القادمة ، وتعلن رفضها المطلق للتصويت على ميثاق خطيئة آخر؟!! .. أم أنها ستنجر وراء دعوات الإستفتاء على مخرجات الحوار ونرتكب جميعا جريمة تاريخية أخرى في تثبيت عرش الديكتاتور وعرش السلطة الخليفية الفاشية ؟؟!!.

الميثاق الأول في 2001م كان "خطأ الولادة وخطيئة المسار"، فهل سيكون الميثاق الثاني لهذا الحوار هو كالحوار الأول ميثاق خطأ وخطيئة مسار؟؟!!

إننا على موعد مع جماهير شعبنا المؤمن الأبي التي فجرت الثورة مع شباب التغيير والقادة الرموز وقوى المعارضة المطالبة بإسقاط النظام وفي طليعتهم إئتلاف شباب ثورة 14 فبراير المبارك لكي نشهد حضورا فعالا في هذه الفعالية لإعلان الإضراب العام والعصيان المدني في الذكرى السنوية الثانية للإحتلال والغزو السعودي للبحرين ، والإعلان لكل العالم بأننا لم نفجر ثورة من أجل ميثاق خطيئة آخر ولا لإفلات الطاغية حمد من العقاب ولا لتلميع وجههه القبيح مرة أخرى ، ولا لبقاء حكم العصابة الخليفية يحكمنا من جديد ، ولا من أجل أن نبقى عبيدا وسخرة للعائلة الخليفية ، وإنما فجرنا ثورة لكي نجتث جذور الفساد والظلم والإستبداد الخليفي ونحقق لأجيالنا المعاصرة والقادمة العزة والكرامة والحرية في بحرين من دون العصابة الخليفية وقراصنة التاريخ.

إن القادة والرموز المغيبون في قعر السجون وفي طليعتهم الأستاذ عبد الوهاب حسين والأستاذ حسن مشيمع قد وصلوا بعد الإنقلاب على الدستور العقدي والميثاق إلى قناعات لا تقبل التغيير والجدل بإستحالة الإصلاح السياسي في ظل سلطة آل خليفة وطالبوا بإسقاط النظام وأصروا عليه إلى يومنا هذا ، بينما أثيرت حفيظة الجمعيات السياسية وبعض رجال الدين عندما رفع سقف المطالب من قبل قادة التحالف من أجل الجمهورية والقوى الثورية الشبابية وفي طليعتهم إئتلاف شباب ثورة 14 فبراير ومعهم التيار الرسالي وتيار العمل الإسلامي وحركة خلاص ، وصرحوا بأن سقف مطالب ثورة شعب البحرين هي أدنى من مطالب الثورات العربية ، إلا أن قوى المعارضة والشعب أصروا على شعار الشعب يريد إسقاط النظام ويسقط حمد ولا حوار لا حوار حتى يسقط النظام وإرحل إرحل ، وإنتهت الزيارة عودوا إلى الزبارة وأن سقف مطالب ثورة 14 فبراير هي نفس سقف مطالب الثورات العربية في تونس ومصر واليمن.

فهل سينجر شعبنا إلى الإستفتاء على مخرجات الحوار الحالي وإلى ميثاق خطيئة آخر تكون ولادته خطأ مرة أخرى ويكون مساره خاطىء هو الآخر؟!!

 

 

حركة أنصار ثورة 14 فبراير

المنامة – البحرين

9 آذار/مارس 2013م

http://14febrayer.com/?type=c_art&atid=3800

 http://14febrayer.com//images/Arm%20Ansar/New%20Logo/Ansar%20Arabic%202.jpg

  

انصار ثورة 14 فبراير في البحرين
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/03/11


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تشيد بالقائمين على مؤتمر ومعرض شهداء البحرين في كربلاء  (نشاطات )

    • بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير بمناسبة تدشين الإئتلاف لليوم الوطني لطرد  القادعة الأمريكية في أول جمعة  من شهر رمضان من كل عام  (نشاطات )

    • النظام البحريني يستقوي على الشعب بالدعم الأميركي المفتوح ويرتكب مجزرة في الدراز  (أخبار وتقارير)

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تندد بالهجوم الغاشم والتدميري على حي المسورة التاريخي في بلدة العوامية  (نشاطات )

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تندد بالعدوان العسكري الامريكي على سوريا  (نشاطات )



كتابة تعليق لموضوع : الميثاق خطأ الولادة وخطيئة المسار
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جمال طاهر
صفحة الكاتب :
  جمال طاهر


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الموصل عروس العراق... من يدفع مهرها( الجزء الثاني )  : علي هادي الركابي

 الوطن يريد ونحن أريد !  : فوزي صادق

 نعيش ذكرى وفاته  : عبد الخالق الفلاح

 الحوار رسالة انسانية   : علي التميمي

 رمزية القدس بعد انحياز دونالد ترامب  : د . اسعد كاظم شبيب

 عامر عبد الجبار: على التحالف الوطني التعامل مع الرئيس المكلف كشخصية عامة لضمان استحقاقه الانتخابي  : مكتب وزير النقل السابق

 اردوغان في كلمة له " بامكان تركيا وامريكا تحويل الرقة الى مقبرة للدواعش"

 توصيفات جدي الكحال بن طرخان(القرّاص... الحرّيق... شعر العجوز)  : علي حسين الخباز

 اليابان تدعم العراق باجهزة تعزيز قدرات العاملين في مجال الصحة والسلامة المهنية  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 انتخاب جديد (قصة قصيرة جداً جداً)  : مجاهد منعثر منشد

 أزليات  : عبد الحسين بريسم

 الشرع : ثلاثة اسباب تحول دون التصويت على قانون الموازنة

 أربعون حديثاً أخلاقياً وتربوياً من ألأحاديث الصحيحة السند والحسنة والموثقة المروية عن الإمام المهدي المنتظر صاحب العصر والزمان  : محمد الكوفي

 أجيالٌ وإعطال!!  : د . صادق السامرائي

 قوافل الفاتحين الى دمشق  : هادي جلو مرعي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net