صفحة الكاتب : سعيد العذاري

كيف تجعل الزوجة زوجها خاتما بيدها
سعيد العذاري

حبيبي عمري روحي حياتي دنياي مهجتي قلبي حبوبي عيوني
انت ابي وامي انت كل شئ في حياتي
اعبدك يانور عيوني ياعزيز قلبي
احبك واحب كل من يحبك
يا اجمل رجل واوعى رجل واحن رجل
انت الروح والرية وكل الرجال عارية
ادلل ياروحي فدوة اروح لك
وحشة علي من تروح للدوام او العمل او تسافر
بهذه الكلمات الجميلة تملك الزوجة زمام قلب زوجها
هذا هو الواقع فالزوج هو القائد شانا ام ابينا لكي لانجانب الحقيقة او نتفلسف ان القانون ذكوري وان الدين ذكوري
ومع ذلك تحب كل زوجة ان يكون زوجها خاتما بيدها ولااشكال في ذلك في حدود حبه لها ومداراتها وتقبل ارائها واقتراحاتها
اما اذا اصبح خاتما في كل شئ فهو امر مرفوض كأن يقطع علاقته مع امه او اخته او اخاه او لايحاسبها ان اخطات خطا فاحشا او يمنحها حرية مطلقة بلا قيود اجتماعية
الكلام الجميل يؤسر الزوج ويجعله عاشقا لزوجته ولكنه لايكفي مالم تقم بخطوات عملية تعبر عن ذلك ومن اهمها
اولا :الاهتمام
ثانيا: الرعاية
يقال ان امراة ذهبت الى ساحر ليعمل لها سحرا لكي تجذب زوجها لها وتجعله يحبها ويداريها فقال لها الساحر : اجلبي لي شعرة من اسد حي
وبعد التي والتيا اقتنعت وهيات نفسها للتضحية لانها افضل من حياة لاتطاق مع زوجها
اخذت معها خروفين وذهبت الى مقر الاسد فاطعمته الاول ثم الثاني ثم تقربت اليه واخذت تلعب بشعره برفق فاستسلم لها فقصت شعرة بل شعرات من جسمه واتت فرحة للساحر
فقال لها استطعت جذب الاسد واخضعتيه لك فانت قادرة على جذب زوجك بلا سحر ولاشعوذة وبالفعل غيرت سياستها وتعامها مع زوجها فاهتم بها وتعمق حبه لها
اهم مايجذب الرجل السوي هو طاعة زوجته له
وطاعة الزوج ارشاد ديني وعرفي واجتماعي وليس فكرة ذكورية وحتى لو كانت ذكورية فهي امر واقع
طاعة الزوج افضل الوسائل لجذبه حتى في الامور التي لاترضيه فلو طاعته الزوجة في منعها من عمل او موقف t
فبطاعتها له يمكنها بمرور الزمن ان تقنعه بما منعها منه
قال رسول الله (ص): «ما استفاد امرؤ فائدة بعد الاسلام أفضل من زوجة مسلمة، تسرّه إذا نظر إليها وتطيعه إذا أمرها وتحفظه إذا غاب عنها في نفسها وماله».
=====
الكلمة الطيبة والرفق
وشجع رسول الله (ص) الزوجة على إتباع الأسلوب الحسن في إدامة المودة والرحمة، بالتأثير على قلب الزوج وإثارة عواطفه
، جاء رجل الى رسول الله (ص) فقال: إنّ لي زوجة إذا دخلت تلقتني، وإذا خرجت شيعتني، وإذا رأتني مهموماً قالت: ما يهمّك، ان كنت تهتم لرزقك فقد تكفل به غيرك، وان كنت تهتم بأمر آخرتك فزادك الله همّاً
فقال رسول الله (ص): «بشّرها بالجنة وقل لها: إنّك عاملة من عمّال الله ولك في كلّ يوم أجر سبعين شهيداً،
=======
الانفتاح الكامل وعدم التكلف
ومن العوامل المساعدة على إدامة المودة والحب وكسب ودّ الزوج، هي الانفتاح على الزوج وإجابته الى ما يريد
قال الامام جعفر بن محمد الصادق (ع): «خير نسائكم التي إذا خلت مع زوجها خلعت له درع الحياء وإذا لبست، لبست معه درع الحياء»).
فهي منفتحة مع زوجها مع تقدير مكانته، وبعبارة أخرى التوازن بين الاحترام وعدم التكلف.
=======
الشعر والرقص
لا اقول الغناء وانما الشعر وخصوصا شعر الغزل حتى الخليع منه فهو محرم الا مع الزوج وكذلك الرقص الذي يعجب الزوج فهو محرم الا مع الزوج لانه انس وفرح وسرورواشباع رغبة تعوض عن الملاهي ومراكز الرقص

وحدّد الامام جعفر الصادق (ع): العوامل التي تعمّق المودة والرحمة والحب داخل الأسرة فقال: ولا غنى بالزوجة فيما بينها وبين زوجها الموافق لها ثلاث خصال، وهي: صيانة نفسها عن كل دنس حتى يطمئن قلبه الى الثقة بها في حال المحبوب والمكروه وحياطته ليكون ذلك عاطفاً عليها عند زلة تكون منها، وإظهار العشق له بالخلابة والهيئة الحسنة لها في عينه»)
وان لاتبخل باي ممارسة او عمل يطلبه ومنه لون الثياب ونوعها اضافة الى التعطر والزينة كما يعجبه
==========
الاستئذان .
وأهم الحقوق الواجب مراعاتها كما في جواب رسول الله (ص) على سؤال امرأة عن حق الزوج على المرأة
فقال (ص): «أن تطيعه ولا تعصيه، ولا تصدّق من بيتها شيئاً إلا بإذنه ولا تصوم تطوعاً إلا بإذنه، ولا تمنعه نفسها وان كانت على ظهر قتب ولا تخرج من بيتها إلا بإذنه ...»).
ولأهمية مراعاة هذا الحق قال رسول الله (ص): «لا تؤدي المرأة حق الله عز وجل حتى تؤدي حق زوجها»).
=============
الصبر على غيرة الزوج
الغيرة الطبيعية محمودة ولكن التطرف فيها مذموم ولهذا فالافضل ان تصبر الزوجة وتتحمل هذه الغيرة المتطرفة وتتجنب كل مايؤججها وان كان متطرفا
وعن الامام محمد الباقر (ع): «وجهاد المرأة أن تصبر على ما ترى من أذى زوجها وغيرته»).
==========
كبت غيرة الزوجة
اغلب الازواج يحب التعدد وفي اغلب الاحيان تبقى هذه الرغبة مجرد كلام يكرره الزوج بمزاح او غيره فيقول لزوجته هل تريدين زوجة ثانية تخدمك او اجلب لك خدامة او يقول لها ان فلانة تعجبني اخطبيها لي او ان فلانة راتبها كبير او احب اتزوج عضوة برلمان او بنت التاجر الفلاني او او
فالاحرى بالزوجة ان تتعامل معه بدون غيرة وان لاتظهر الانزعاج وخصوصا اذا كان ممازحاوكما يقول المثل تعطيه على قدر عقله
===
عدم تكليف الزوج فوق طاقته
ونهى (ص) الزوجة عن تكليف الزوج فوق طاقته فقال: «أيما أمرأة أدخلت على زوجها في أمر النفقة وكلّفته ما لا يطيق لا يقبل الله منها صرفاً ولا عدلاً إلاّ أن تتوب وترجع وتطلب منه طاقته».
============
عدم المن على الزوج
ونهى رسول الله (ص) عن المنّ على الزوج فقال: «لو أن جميع ما في الأرض من ذهب وفضّة حملته المرأة الى بيت زوجها ثم ضربت على رأس زوجها يوماً من الأيام، تقول: من أنت؟ انّما المال مالي، حبط عملها ولو كانت من أعبد الناس، إلا أن تتوب وترجع وتعتذر الى زوجها».
وحذر رسول الله (ص) من مواجهة الزوجة لزوجها بالكلام اللاذع المثير لأعصابه
فقال: «أيّما امرأة آذت زوجها بلسانها لم يقبل منها صرفاً ولا عدلاً ولا حسنة من عملها حتى ترضيه ...».
======
عدم هجران الزوج
ونهى رسول الله (ص) عن الهجران باعتباره مقدمة للانفصام وانقطاع العلاقات فقال: «أيّما امرأة هجرت زوجها وهي ظالمة حشرت يوم القيامة مع فرعون وهامان وقارون في الدّرك الأسفل من النار ألا أن تتوب وترجع»
هجران الزوج اكبر الاسباب للنفور منها لذا ينبغي عدم هجره الا وقتا قليلا وتعود لمصالحته بنفسها ولاذل في الاعتذار
والاعتذار بالفعل افضل من الكلام بان تقبله او تحضنه او أي ممارسة تريحه وتكهربه
مع العلم انه لا حياء في الدين

  

سعيد العذاري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/01/19



كتابة تعليق لموضوع : كيف تجعل الزوجة زوجها خاتما بيدها
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 6)


• (1) - كتب : سعيد العذاري من : العراق ، بعنوان : واحدة افضل من اثنين ولا واحدة افضل من واحدة في 2011/01/22 .

السيد الجليل محمد جعفر الكيشوان الموسوي رعاه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الزواج المتعدد معد بالفعل اذا كانت المقاومة ضعيفة والمناعة فيدخل فايروس التعدد بسرعة ويحتاج الى دورة بنسلين قوية لتقوية المناعة
والوقاية خير من العلاج
الزوجة تحتاج الى بخت او تكون مبخوتة في الجو المعدي
اشكر مرورك الكريم ودعابتك الجميلة
وفقك الله تعالى ايها المربي الكبير
وايها الواعي التي تلكفه كبل ماتطير
وفقك الله لكل خير


• (2) - كتب : سعيد العذاري من : العراق ، بعنوان : الله في عون الزوجة في 2011/01/22 .

الاخت الواعية هناء احمد فارس رعاها الله
تحية طيبة
الله في عون الزوجة او المراة التي تقابل بالاساءة وجرح المشاعر وهي المضحية والايثارية والصبورة
ان من يجرح مشاعرها مجرم وان لم يفعل حراما ان كانت لم تقصر في حقه

• (3) - كتب : محمد جعفر الكيشوان الموسوي من : السويد ، بعنوان : أحسنتم سماحة السيد في 2011/01/21 .

الحجة الورع والباحث المفكر السيد سعيد العذاري دامت توفيقاته
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أيبدو أن السيد العذاري يمهد للزواج. سيدنا إحنه نلقفها هي وطايره.
فقط أحببت أن أضيف عبارة إلى تلك المقاطع الجميلة التي بدأتم بها مقالتكم وهي : " أحبك موت تأتي بعد عبارة كل الناس عاريه". لدي تساؤل بسيط جناب السيد: هل أن الزواج بأكثر من واحدة معدٍ ياترى كي آخذ إحتياطاتي لأاني لم أفكر في ذلك مسبقا خاصة وأن بعض العلماء يؤكدون بأن الزواج بواحدة لاينفي الأستخباب بالزواج بأكثر من واحدة. كانت تلك دعابة لأن الموضوع لأن الموضوع وجناب السيد الكريم يتحمل الدعابة.
جناب السيد الجليل..
موضوع تربوي أخلاقي نفساني يعالج جنبة مهمة من جنبات العلاقات الزوجية ويبين المفاهيم الأسلامية الشرعية الصحيحة. إن إشاعتكم لهذه القيم الأخلاقية التربوية يمهد لبناء أسرة سعيدة ترسي دعائمها على الحب والمودة والتفاهم. على الزوجة أن تجتهد في جذب زوجها وتسمعه ماتفضلتم بها من عبارات جميلة تعبر له فيها عن مشاعرها وحبها كما على الزوج أن يراعي هذا الجتهاد بأنواه الشرعية المختلفة. موسف أن بعض الأزواج حينما تستقبله الزوجةعند الباب يحطم مشاعرها بعبارات غير مدروسة وربما لايقصدها كأن يقول لها ماذها الفستان إنه لايعجبني.. والحديث يطول وجنابكم قد بينتم المهم والنافع المفيد.
موضوع تثقيفي رائع ما أحوجنا إليه جميعا.
كثّر الله من أمثالكم ونفعنا بكم وجزاكم خير الجزاء على هذه الأيضاحات الأرشادية المهمة جدا.
دمتم سماحة الحجة لنصرة الحق وأهله.
وجودكم نور على نور أطال الله في عمركم بطاعته.
يعذرني السيد الكريم على الدعابة.
سلّمكم الله وحرسكم

تحيات تلميذك ودعواته

محمد جعفر الكيشوان الموسوي

• (4) - كتب : هناء احمد فارس من : العراق ، بعنوان : ادام الله علمك في 2011/01/20 .

سيدي الفاضل،لطالما اعجبتني مواضيعك وافكارك السليمة انت تتحدث هنا عن الانسان السليم الفطرة ،ولكن ماتقول في من احسنت التبعل لزوجها،فبطر بنعمة الله، وتخبط بهوى نفسه واستغل المباحات التي كرمه الله بها دون تقدير.

• (5) - كتب : سعيد العذاري من : العراق ، بعنوان : هذا مانامله في 2011/01/19 .

الاخ عزيز الفتلاوي رعاه الله
اشكر مرورك الكريم
نامل ان ينصف الزوج زوجته ليسعدا

• (6) - كتب : عزيز الفتلاوي من : العراق ، بعنوان : شكرا في 2011/01/19 .

شكرا لكم اخي الفاضل على مقالكم
متى نرى بعض الانصاف من بعض الازواج ...




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه .

 
علّق عماد شرشاحي ، على كوخافي يُهَوِّدُ الجيشَ ويُطَرِفُ عقيدتَهُ - للكاتب د . مصطفى يوسف اللداوي : الشعب الفلسطيني في الواجهه مع عدو لا يملك أي قيم أخلاقية أو أعراف انسانيه ان وعد الله بالقران الكريم سيتم ولا شك في زوال هذا الرجس عن الأرض المقدسه سبب التاخير هو الفتنه بين المسلمين وانحياز بعض المنافقين للعدو الله يكون بعونكم وانشاء الله سوف يعي الشعب الفلسطيني ان النصر سيأتي لابد من استمرار المقاومه

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ان نكون "رجل دين" لك جمهورك فهذا يعني ان تاخذ على عاتقك الدفاع عن هذا المفهوم امام هؤلاء الناس بل وترسيخه ليست مشكله لدى رجل الدين بان تفكر بمفاهيم مغايره بقدر ان تكون تلك المفاهيم تعزز ما عند الاخر الذي بخ هو ليس رجل دين وان كان ولا بد.. فلا مشكله ان تعتقد ذلك.. لكن حتما المشكله ان تتكلم به.. اعتقد او لا تعتقد.. فقط لا تتكلم..

 
علّق هشام حيدر ، على حكومة عبد المهدي.. الورقة الأخيرة - للكاتب د . ليث شبر : ممكن رابط استقالة ماكرون؟ او استقالة ترامب ؟ او استقالة جونسون ؟ او استقالة نتن ياهو ؟؟؟ كافي!!!!.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي احمد الهاشمي
صفحة الكاتب :
  علي احمد الهاشمي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  قُوَّاتُنا المُسَلَّحَة تَكْتُبُ تَارِيخاً جَدِيداً لِلْعِرَاقِ  : نزار حيدر

 دمج وإغلاق دائرتي أحوال في كركوك لإصدار البطاقة الوطنية  : وزارة الداخلية العراقية

 رسالة لكل عراقي ............ مثلي لا يبايع مثله  : فؤاد المازني

 نبش قبر بن خلدون الشعوبي  : حسين باجي الغزي

 الشركة العامة للفحص والتأهيل الهندسي تنفذ اعمال تأهيل مستشفى الكاظمية للاطفال  : وزارة الصناعة والمعادن

 وزارة الموارد المائية في كربلاء المقدسة تواصل اعمالها بتطهير الجداول والانهر  : وزارة الموارد المائية

 النازحون.. تذكروا جيداً  : شهاب آل جنيح

 جنيات ح5 راحت فلوسك يا كرنوص !  : حيدر الحد راوي

 تجدد تظاهرة وسط الناصرية للمطالبة بالكشف عن مصير الناشط فرج البدري

 الحلول بأيدينا  : علي علي

 طائرة الـF16 تبدأ بقصف تجمعات الإجراميين بالموصل

 الناطق باسم الداخلية : خلية الصقور تقتل 34 داعشياً بينهم قادة بارزون غربي الانبار  : خلية الصقور الاستخبارية

 فريضة الحج هل هي طريق نحو ألإرهاب ؟؟  : محمود غازي سعد الدين

 حاضرة كربلاء تحتفي برائدة الدوائر المعرفية  : المركز الحسيني للدراسات

  الجامعة العربية: الدستور العراقي لا يسمح بإقامة دولة كردية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net