صفحة الكاتب : حيدر الحد راوي

الصحون الطائرة ج1
حيدر الحد راوي

فرغ علماء كوكب جنجل من صنع صحن طائر جديد , تم تجهيزه بتقنيات نادرة في ذلك الحين , تفوق سرعته سرعة كل انواع الصحون الطائرة , يطير الى مسافات بعيدة , لا يمكن تعقبه او كشفه بأجهزه الرادار , مجهز بأسلحة للهجوم والدفاع , دقة في التصويب , مهارات خاصة في الكر والفر . 

فرح الامبراطور جنحيت بهذا الانجاز العظيم , واطلق عليه اسم ( خنسوس ) , الذي علق عليه امال الكوكب بالنجاة من الاخطار المحدقة به , فأستدعى ابنه الامير سندال , واطلعه على بعض الاسرار . 

- بني ... ان مقدرات كوكب جنجل استنفدتها الحروب ضد قوات امبراطور الشر شلحوف ... ونحن الان في مفترق طرق ... اما ان نجلب الطاقات التي نريدها من كواكب اخرى ... او نستسلم للموت والفناء ! . 

- او نبحث لنا عن كوكب اخر ... نعيش فيه بسلام ! . 

- نعم يا بني ... منذ زمن ليس ببعيد ... اكتشفت فرقنا الاستطلاعية كوكبا يعج بالحياة ... لا زالت طاقاته وموارده كامنة ... بعيد جدا من هنا ... لا يعلم بوجوده احد غيرنا ... ولا يستطيع الامبراطور شلحوف ولا قواته من الوصول اليه . 

- تريد مني الذهاب اليه ! . 

- هناك سنرى ان كنت تستطيع ان ترسل لنا المواد التي نحتاج اليها ... او تهيأ لنا ذلك الكوكب للعيش فيه .    

انطلق الامير سندال على متن الصحن خنسوس , برفقة فرقة خاصة من قوات النخبة الجنجلية , متوجها نحو كوكب الارض . 

                      ***************************** 

اثناء ذلك , كان الامبراطور شلحوف يعقد اجتماعا مع قادة جيشه , يستمع لتقاريرهم بشأن الحرب ضد كوكب جنجل . 

- سيدي الامبراطور ... ان كوكب جنجل خارت قواه ... ولن يصمد اطول من ذلك ! . 

الامبراطور شلحوف : وماذا تقترح ايها الجنرال مردان ؟ . 

- سيدي ... ارى ان نشن عليهم هجوما شاملا ... سريعا وخاطفا ... ومن كل الجوانب ! . 

دخل احد الضباط مسرعا , انحنى امام الامبراطور شلحوف وقال : 

- سيدي ... ان الامبراطور جنحيت ارسل ابنه الامير سندال الى جهة مجهولة ... على متن الصحن الجديد خنسوس ... وبرفقة فرقة خاصة من قوات النخبة ! . 

- هل تمكنتم من تعقبهم ؟ 

- كلا سيدي ... لا يمكن لاجهزتنا الكشف عن الصحن خنسوس وتعقبه ! . 

 استشاط الامبراطور غضبا , نهض من كرسيه , تجول في الغرفة جيئة وذهابا , ثم التفت نحو القادة وقال : 

- لابد ان الامبراطور جنحيت ارسل ابنه لجلب الدعم والمساندة من صديقه الامبراطور خنياب ... امبراطور كوكب كيواط ! . 

- سيدي ان كوكب كيواط بعيد جدا ... وجلب الدعم سيستغرق وقتا طويلا ! . 

- نعم ... لذا ابدءوا بشن الهجوم الشامل ... وليكن سريعا وخاطفا ... دونما تأخير ... ومهما كانت النتائج ! . 

                    ***************************** 

هناك في كوكب الارض الجميل , عاد مرعيد من الطبيب , يقول لزوجته : 

- تمساح في البانيو ... ضفدع في القدر ... سمكة في المقلاة ... فأرة في الجحر .... اووووه لقد نسيت ! . 

- يا رجل ... هل نسيت ما قال لك الطبيب ؟ ! . 

- نعم ... قال لي ان هناك كائن حي في مكان ما ... قد يكون قطة في الغرفة .... او عصفور في القفص ... او شيئا من هذا القبيل ! . 

- لا تجهد نفسك ... فأنت مريض ... اتصل بالطبيب ليعيد عليك ما قال ! . 

اتصل مرعيد بالطبيب , وقال له اني نسيت ما اخبرتني به , فغضب الطبيب ورد عليه : 

- لقد قلت لك الف مرة ... ان لديك سرطان في الحوض ! . 

لطمت الزوجة خديها , واخذت تولول وتبكي , ادرك الولد الصغير سنافي خطورة الموقف , فغادر البيت منزعجا , باكيا , وجلس مقابل البحر , يتأمله ويفكر . 

- اذا مات والدي في هذا المرض الخبيث ... ماذا سيحدث لعائلتنا ... سوف لن اذهب الى المدرسة ... وهذا امر جيد وجميل ... لكني سأذهب الى العمل بدلا من ذلك ... اووووه يا ويلي ! . 

اثناء ذلك , لاحظ سنافي كرة متوهجة تهبط من السماء , بشكل سريع , ما ان وصلت الى البحر , توقفت , ثم غاصت فيه ببطء , نهض واقفا , وهو يقول ( ما هذا ؟ ! ) , التفت يمينا ويسارا , خشية ان يكون احدا سواه قد رأى ذلك , لم يكن هناك احد قط , فقرر كتمان الامر , وان يحرص على مراقبة البحر . 

في اليوم التالي , طوقت سيارات سوداء المكان , بحثا عن شيئا ما , استجوبوا مرعيد وزوجته.

- هل رايتم شيئا غريبا هبط قريبا من هنا ؟ . 

- كلا سيدي ... اني راقد الفراش ... اصارع المرض ... وزوجتي تجلس بقربي طوال الوقت ... اما سنافي كان يجلس هناك على الشاطئ . 

توجه احدهم الى سنافي : 

- هل رأيت شيئا غريبا يهبط من السماء ؟ . 

- كلا ... كلا ... كنت اتأمل البحر ... ولم الاحظ شيئا ابدا . 

غادر الجميع للبحث في الجوار , قال احدهم : 

- نحن متأكدون ان ذلك الشيء قد هبط هنا ؟ . 

- من غير المعقول ان شيئا كبيرا كهذا يهبط ولم يره احد ! . 

- اعتقد ان الولد رآه واخفى الامر ! . 

- لماذا ؟ . 

- شقاوة اطفال ! . 

- لكن لو هبط ذلك الشيء هنا لكان له اثرا على سطح الارض ! . 

- ربما غاص في البحر ! . 

- سننتظر تقرير الغواصين ! .   

بعد عدة ساعات , خرج الغواصين , وقال احدهم : 

- لا شيء ... لا شيء على الاطلاق ... كما ان قاع البحر لم يطرأ عليها أي تغيير ! . 

- حسنا ... فلنضع عدة كامرات ونراقب المكان ! . 

وضعوا عدة كامرات , في اماكن مختلفة لمراقبة المنطقة من زوايا مختلفة , ثم غادروا جميعا , قصد سنافي الشاطئ , وجلس في مكانه المعتاد , وخاطب البحر : 

- صديقي الصحن الطائر ... اسمي سنافي ... لا تخرجوا الان ... فقد وضعوا كامرات تراقب المكان ... انتظروا ريثما يرفعونها ... لقد جئتم في وقت غير مناسب ... أبي يعاني من مرض خبيث ... وهو يتوجع ويتألم ... ربما سيموت قريبا ... 

خرجت ام سنافي من البيت , تصيح بصوت عال : 

- سنافي ... اين انت ... يجب ان تعود للبيت هيا ! . 

- اني قادم يا امي ! . 

التفت نحو البحر , رمى حجرا وقال : 

- اني مضطر للذهاب الان ... احذروا ... لا تخرجوا من البحر الان ... هل سمعتم ؟ . 

                        ***************************** 

- سيدي الامير سندال ... تلقينا هذه الرسالة من احد سكان الارض ! . 

ثم عرض الكابتن خشيش كلام سنافي للامير سندال , ما ان قرأه قال : 

- طالما وانه قد عرف نفسه لنا كصديق ... لا يسعنا الا ان نقبل هذه الصداقة ! . 

ثم اردف بعد ان تأمل قليلا : 

- كابتن خشيش ... خذ الطبيب ومرافقيه ... واذهبوا لعلاج ابو سنافي صديقنا الجديد ... ولا يشعرن بكم احدا ... واحملوا لهم بعضا من الهدايا ! . 

- امرك سيدي ! .   

خرج الكابتن خشيش من الماء برفقه الطبيب ومرافقيه , وتوجهوا نحو بيت سنافي , فتحوا الباب برفق , كان الجميع يغط في نوم عميق , شرع الطبيب ومرافقيه بالعمل , اثناء ذلك , استيقظ مرعيد , فناله الفزع من تلك المخلوقات الفظيعة , فصرخ قائلا : 

- من انتم ؟ . 

- لا تخف ... نحن اصدقاء ... جئنا لتقديم العون ! . 

- اصدقاء ... لابد انكم ملائكة الموت ... جئتم لقبض روحي ! . 

واخذ يبكي , ويرمق سنافي بنظره الاب الرؤوف , وكأنه يودعه , ثم تحول بنظره نحو زوجته , وتذكر صبرها وتضحياتها من اجله , فأراد ان يودعهم , لكنه لم يقوى على الحراك , فحاول ان يصرخ ( الوداع ... الوداع ) , لكن العبرة خنقته , وحبست انفاسه , قطع الطبيب عليه تأملاته , وقال : 

- لقد انتهينا ... اتشعر بألم ؟ . 

- كلا ... وهل الميت يشعر بألم ! . 

فتح الطبيب حقيبته , واستخرج منها عدة ادوية , وضعها بجانب مرعيد وقال له : 

- تناول هذا الدواء ثلاثة مرات باليوم ! . 

- قبل الاكل ام بعده ! . 

- بعد الاكل . 

- اذا لا حاجة لي به ... 

- لماذا ؟ ! . 

- لانه لا يوجد في بيتنا طعام لنأكله ! . 

تدخل الكابتن خشيش : 

- دعك من هذه الترهات ... يجب ان نغادر ... ويجب عليك ان لا تخبر احدا بذلك ... اما عن الطعام ... فهناك المزيد منه في البحر ... وما عليك الا ان تصطاده وتجد في كسبه ... وسنقدم لكم المساعدة ... الى اللقاء ! . 

غادر الجميع , وعادوا الى البحر , من خلال بوابة تنفتح على ممر سري , لم تصور كامرات المراقبة شيئا , سوى التشويش ! . 

في الصباح , استيقظت الام باكرا كعادتها , وايقظت سنافي , ما ان فتح عينيه حتى لاحظ تلك العلب الجميلة , فسأل امه : 

- ما هذه ... ما بداخلها ... ومن جلبها ؟ . 

- لا اعرف ... يبدوا ان احدا قد جلبها ... لكن كيف فقد كان الباب موصدا ! . 

استيقظ مرعيد واخبرهم بما حدث ليلة البارحة , عندها قرر سنافي البوح بما لديه من اسرار , وتكاتموا الامر , فقررت الام ان تقدم هدية من اللبن البقري الطازج للجيران او الاصدقاء الجدد , فحمل سنافي وعاءا مليئا باللبن , ووضعه بالقرب من الشاطئ , وقال : 

- ايها الاصدقاء ... شكرا لكم لشفاء والدي ... هذه هدية بسيطة عسى ان تروق لكم ! . 

فجأة , تسارعت وتعالت موجات البحر , فأتت موجة سوداء , والتهمت الوعاء , وسحبته الى اعماق البحر , ابتسم سنافي , وقال :

- شكرا لقبول الهدية ... حسنا ... كيف يمكنني ان اراكم ... اجلس معكم واتحدث اليكم ! . 

فاذا بصوت خافت , يتموج مع موجات البحر , ويرتفع مع الهواء : 

- موعدنا الليلة ! . 

هش سنافي وبش , واخذ يقفز من الفرح , الا ان امه قطعت عليه تلك الفرحة : 

- سنافي ... هيا يجب ان تذهب الى المدرسة والا تأخرت ! . 

- اوووووووه لا ... افي مثل هذا اليوم اذهب الى المدرسة ! . 

  

حيدر الحد راوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/01/28



كتابة تعليق لموضوع : الصحون الطائرة ج1
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك

 
علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علاء هادي الحطاب
صفحة الكاتب :
  علاء هادي الحطاب


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 أبنةُ مِنْ؟!  : زهراء خالد البغدادي

 ذي قار:خطة أمنية وخدمية استعدادا لعيد الأضحى  : اعلام رئيس مجلس ذي قار

 بيان للخارجية الأمريكية تحذر رعاياها من السفر إلى السعودية ..

 شرطة واسط تلقي القبض على 54 متهم وفق مواد قانونيه مختلفه  : علي فضيله الشمري

 بعد نتائج الانتخابات ما المطلوب من النخب السياسية..؟  : د . ماجد اسد

 عمليات الفرات الاوسط تضع خطة أمنية لحماية ملايين الزائرين في النجف خلال زيارة الأربعين  : وزارة الداخلية العراقية

 فريق طبي في مستشفى صلاح الدين العام ينجح برفع ورم يزن ( 6 ) كغم من بطن مريضة  : وزارة الصحة

 تنتظرنا معركة في البرلمان  : واثق الجابري

 انصتوا للشيخ الصغير وراجعوا حساباتكم  : سليمان الخفاجي

 اخبار  : وكالة انباء المستقبل

 داعش تأمر بختان مليون فتاة مصلاوية

 والسماوات مطويات بيمينه  : عبد الله بدر اسكندر

 "العفري" زعيما مؤقتا لداعش بعد إصابة "البغدادي"

 بمشاركة شخصيات من (14) دولة عربية واجنبية.. مرقد الامام الحسين (ع) يشهد انطلاق فعاليات مهرجان تراتيل سجادية الدولي السادس

 أقليم مسعود الى أين؟!  : علاء كرم الله

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net