||  كتابات في الميزان  -->  كتابات يومية عامة مستقلة  ||  


الصفحة الرئيسية

موسوعة كتابات في الميزان

المقالات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • المقالات
  • الرد على كتابات
  • على مسؤولية الكاتب

لماذا كتابات في الميزان

قضية رأي عام

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • قضية راي عام
  • الانتخابات البرلمانية وما بعدها
  • الحرب على داعش

ثقافات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • ثقافات
  • قراءة في كتاب

أخبار وتقارير

أرسل مقالك للنشر

صفحة الكاتب : هادي جلو مرعي   • القسم الرئيسي : المقالات .

        • القسم الفرعي : المقالات .

              • الموضوع : ربيع الغش الألكتروني .

                    • الكاتب : هادي جلو مرعي  (عرض كافة المواضيع) .

ربيع الغش الألكتروني

 شهد هذا العام أسلوبا غير مألوف في الغش الإمتحاني من خلال إستخدام التقنيات الحديثة ( البلوتوث) مثلا،من خلال (ياقة القميص) أو بإجراء عمليات جراحية في الأذن تجريها عيادات خاصة، عدا عن إستيراد (لاقطات) من الخارج عالية التقنية وهي المقصودة بالزراعة في الأذن مع صفقات تسريب الأسئلة من قبل مدراء مراكز إمتحانية لاسيما إن الإمتحان كان يجرى في وقت مابعد الظهيرة في أغلب المدارس الثانوية بدليل إن الدرجات العالية التي حصل عليها كثر من الطلبة الممتنحنين لاتتناسب مع المستويات المتدنية لطلبة رسبوا في الدورين الأول والثاني ماأثار موجة من الغضب لدى الناجحين في الدور الأول الذين خرجوا في مظاهرات لاتشبه مظاهرات المطالبين بدور رابع .

دليل آخر توفر من مراكز التصحيح الإمتحاني  حيث توجد رزم كاملة تتشابه فيها الأجوبة وحتى الأخطاء وصفها التربويون والمختصون وخبراء بأنها غير مسبوقة،ثم إمتد فساد الدور الثالث لذي يسميه البعض الدور التكميلي حفاظا على ماء الوجه الى العديد من الجامعات وتم ضبط حالات غش ألكتروني من خلال أجهزة الموبايل وبإستخدام التقنيات الآنفة وتقنيات أخرى لايجوز التطرق لها إحتراما للحشمة البالغة والنفاق المجتمعي والإلتزام الديني الكاذب عند طبقات إجتماعية متعددة ،أجد نفسي مضطرا لأشير لها عل حلا يأتي وأدري إنه لن يأتي، فنفوذ المفسدين في تعاظم في كل القطاعات ومنها التربية والتعليم،وخاصة أن من الطلاب الممتحنين من هو إبن لهذا المسؤول أو ذاك ولايمكن التصادم معه لامن قبل المدير ولامن قبل الأساتذة المراقبين خاصة وإن العراقيين صاروا مثل عود الثقاب يشتعل لمجرد الإحتكاك نتيجة طغيان مادي وأخلاقي وحضور لم يألفوه منذ مئات السنين جعلهم يتحولون الى وحوش.ثم من يستطيع ان يكشف غش بنت جامعية أو في الثانوية تستخدم مفاتنها لكتابة المادة المدرسية ؟

بالأمس أيضا وكنت أسأل رجلا طيبا عن أحواله وهل مازال يعمل في قيادة السيارة الكبيرة ؟فأخبرني إنه ترك ذلك العمل وتحول الى بيع قطع غيار سيارات يتجول بها في التقاطعات بعد أن تعرض لحادث تافه نتيجة كثرة ( الزعاطيط) في الشوارع وكان آخر حادث تعرض له حين مس بسيارته سيارة ( شرطي) وأشار الى إنه تعهد بتصليح السيارة ( السايبا) التي هي أفشل واتفه مادخل الى العراق من سيارات عبر تاريخه الملئ بالفشل والمحاباة للخارج لكن الشرطي ظل ( يتعنطز ) ويتصل بهذا النقيب وذاك الرائد ناسيا إن الضباط بمختلف الرتب هم أكثر من الهم على القلب في العراق خاصة وإن لدينا الجيش المنحل وضباطه بعشرات الألوف والجيش الحالي الذي إمتلأ بالضباط ( كهرش الخيار).

لاأمل في علاج الفساد في العراق ،وهكذا أكد أحد أشهر خطباء الجمعة بعد أن صار أسلوب حياة ومصدر تمويل للقوى السياسية الطامحة بالحضور والنفوذ دون الإلتفات الى متطلبات الشعب الواقعية وحالة الحرمان التي يعيش وبعد أن تأكد السياسيون من إنهم يحكمون شعبا فارغا يصوت للمرشح حتى لو كان يعيش في كوم زبالة ،وماأكثر الزبالة في العراق.

ملاحظة أخيرة،ربيع الغش الألكتروني في العراق أقل خطرا وتأثيرا من ربيع الثورات العربية.

 

Center_group@ymail.com

هادي جلو مرعي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/11/12   ||   القرّاء : 331



العودة إلى الصفحة الرئيسية

||  المقالات  ||  ثقافات  ||  اخبار و تقارير


كتابة تعليق لموضوع : ربيع الغش الألكتروني
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net