المركز الثقافي العراقي يحي الايام العراقية في مشكن وتكساس بمهرجان جمال الدين

 

الحراك الثقافي والعلمي العراقي في امريكا

hrakthkafyiraq_usa@hotmail.com

.......................................................

المركز الثقافي العراقي يحي الايام العراقية في مشكن وتكساس بمهرجان جمال الدين

 

 

ضمن نشاطات وفعاليات أيام العراق الثقافية في الولايات المتحدة الأمريكية والتي نظمها المركز الثقافي العراقي في واشنطن، في كل من ولاية ميشكن وتكساس في وقت سابق

اولا: ولاية ميشكن :

في قاعة هنري فورد في ولاية مشيكن اقيم الجزء الاول من مهرجان الاديب العلامة مصطفى جمال الدين وعلى مدى يومين وقد استهل الحفل افتتاح المعرض الصوري للمرحوم الشاعر مصطفى جمال الدين تلاه كلمة الوزارة والمركز الثقافي العراقي في واشنطن ألقاها الدكتور محمد ألطريحي مدير المركز.

تم مناقشة مجموعة من البحوث ف اليوم الاول كتبت عن مصطفى جمال الدين بينهم كتاب عراقيون وعرب أمثال:

 الدكتور العلامة صاحب ذهب، والأستاذ بهاء الدين الخاقاني، والدكتور طلعت باشا رئيس قسم اللغة العربية في كلية هنري فورد الجامعية، والدكتور هاني الصباغ رئيس قسم الدراسات الشرقية في جامعة مشيغن، والدكتور صبري مسلم، والاستاذ فرزدق زهير زاهد،  والباحثة وجدان الصائغ، إضافة الى بحوث أخرى تناولت حياة الشاعر ورحلته الأدبية.  

بعد ذلك عرض فلم وثائقي لمدة 45 دقيقة من أنتاج المركز الثقافي العراقي في واشنطن تناول حياة الشاعر الأدبية والعلمية ورحلته في عالم الشعر.

في اليوم التالي وفي نفس القاعة أقيمت أمسية شعرية أحياها شعراء عراقيون وعرب أمثال:

 الشاعر البناني الكبير عبد النبي بزي لبنان والشاعرة الليبية فوزية الشويهري والشاعر العراقي الكبير عيسى حسن الياسري والشيخ هشام الحسيني والشاعر قحطان المندوي والشاعر حبيب الهلالي والشاعر اسامة جمال الدين والشاعرة دجلة السماوي والشاعرة زمان الصائغ وشعراء آخرون.

كما عرضت مسرحية شعرية بعنوان يقظان وليد الصحراء من إنتاج واداء وإخراج قاسم ماضي واستبرق العزاوي.

وكان للقنصل العراقي في مشيغن الاستاذ لؤي بشار دور متميز في الحضور بجانب شخصيات عربية أخرى كالقنصل اللبناني المحترم في مشيغن.

في اختتام فعاليات المهرجان قدم المركز الثقافي العراقي هدايا وشهادات تقديرية للمشاركين من بينهم الإعلامية الرائدة القديرة أمل المدرس.

ثانيا: ولاية تكساس:

استكمل الجزء الثاني من مهرجان الاديب الكبير مصطفى جمال الدين في ولاية تكساس، ومن ضمن محاور المهرجان تمثلت بمعرض للفن التشكيلي لفنانين عراقيين من ولاية تكساس أمثال
عبد الامير علوان، وعامر علي، ووليد ارشد، وسمير البغداداي .

 كما اقيم معرض للصور الفوتوغرافية للاديب الكبر جمال الدين بعدسة المصور حيدر زمان.

وقدت وجلسة حوارية لملتقى الكفاءات الثقافية والعلمية العراقية هناك، لتطوير ستراتيجية الثقافة العراقية في الغرب.

وقد تضمن الملتقى كلمات وأشعار ألقيت حول مكانة مصطف جمال الدين ف العراق والعالم العربي والانساني عموما .

حضر الملتقى جمع غفير من أبناء مثقفي الجالية العراقية من الولايات المختلفة.

 

          ميشكن/السلام الوطني العراقي في مهرجان جمال الدين للمركز الثقافي العراقي في امريكا

        مشيكن/ الدكتور محمد حسين الطريحي مدير مركز الثقافي العراقي في امريكا وكندا

       ميشكن/ زيد جمال الدين حفيد مصطفى جمال الدين وكلمة اسرة جمال الدين

                     مشيكن/ الاستاذ الكبير صاحب ذهب وبحثه في المناسبة

                     ميشكن/ الاستاذ الباحث بهاء الدين الخاقاني وبحثه في المناسبة

        ميشكن/ الدكتور طلعت باشا رئيس قسم اللغة العربية في كلية هنري فورد الجامعية

             ميشكن/ الدكتور هاني الصباغ رئيس قسم الدراسات الشرقية في جامعة مشيغن

                        ميشكن/ الدكتور صبري مسلم وبحث لغوي بالمناسبة

                                     ميشكن/ الاستاذ فرزدق زهير زاهد

مشكن/ رائدة الاعلامي العراقي امل المدرس برعاية خاصة من القنصل لؤي بشار والدكتور الطريحي

                    ميشكن/ جانب من الحضور ويظهر السيد قنصل دولة البنان الشقيقة

 سماحة محمد باقر الكشميري ممثل مؤسسة المرجعية والعلامة صاحب ذهب والاستاذ بهاء الدين الخاقاني

                        مشكن/ الشاعر اللبناني الكبي عبد النبي بزي وقصيدة بالمناسبة

                                    مشكن/ الشيخ هشام الحسيني  وقصيدة بالمناسبة

 

                        مشكن/ الشاعرة الليبية الكبيرة فوزية الشويهري وقصيدة بالمناسبة

                           مشكن/ الشاعر العراقي حبيب الهلالي وقصيدة بالمناسبة

 

                              مشكن/ الشاعرة دجلة السماوي وقصيدة بالمناسبة

    مشكن/ اسامة جمال الدين شاعر الاسرة الجديد وحفيد مصطفى جمال الدين في قصيدته الرائعة

 

 مشكن/ وجيه عشيرة ال جويبر ابو مهند الجابري وخلفه الاستاذ الطريحي وخلفه الاديب عيسى الياسري

   مشكن/ مسرحية قصيدة جمال الدين يقضان اداء واخراج المبدع قاسم ماضي وزوجته استبرق العزاوي

                مشكن/ جانب من الوفود العربية والامريكية والحضور العراقي

        ميشكن/ تكريم المساهمين في المهرجان من قبل المركز الثقافي العراقي في امريكا وكندا

................................................................................................

                  تكساس/ الدكتور محمد حسين الطريحي في افتتاح المهرجان

                  تكساس/ البرفسور الدكتور عبد الاله الصائغ واطروحاته بالمناسبة

                                   تكساس/ فراس جمال الدين حفيد مصطفى جمال الدين وكلمة الاسرة

              تكساس/  جانب من معرض صور حياة مصطفى جمال الدين للمصور حيدر زمان

                     تكساس/ جانب من معرض الفنانين العراقيين في ولاية تكساس

 

                                   تكساس/ جانب من الحضور في ولاية تكساس

 

يكفي جمال الدين ذكرى المصطفى

من ديوان من نثار الأحداث للعلامة المرحوم الاديب ضياء الدين الخاقاني

1933 – 2008/

قصيدة القيت بالعراق/1996 في تابين رفيق العمر السيد مصطفى جمال الدين رحمه الله

مصطفى جمال الدين واخوة العمر صالح الظالمي وضياء الدين الخاقاني/ من معرض صور جمال الدين

http://www.youtube.com/watch?v=4rLTRmStUcE

 

........................................................................

يومي يعاتبني لأنّك أمسُهُ ... رحماكَ كيفَ هوتْ هنالِكَ شمْسُهُ

رحماكَ هلْ وجْهٌ يموتُ نظارةً ... شمسُ الضّحى دون البسيطةِ رمسْهُ

هذا هو المعنى الذي أعْددتهٌ ... للشعر كنتَ مع الحياةِ تمُسّهُ

هذي قصيدتُكَ التي زوّقتها ... ألما لعلّكَ حيثُ كنتَ تحسّهُ

واليومَ جئتَ لنا قصيدةَ شاعرٍ ... حيٍّ يعيش مع الظمائرِ همسُهُ

ما متّ كيف يموتُ نبضٌ ناطِقٌ ... قد كان يختلِقُ المشاعر حِسُّه

غنّى البلادَ شمالها وجنوبَها ... فكان خارطة العروبةِ طرْسُهُ

دعني أسائلُ ذكرياتِكَ أينما ... حدثتْ فهي فَمُ الحياةِ ودرسُهُ

دعنّي أسائلُها فأنّكَ صنتها ... يوما يعودُ مع الشواهدِ لبسُهُ

يوماً تفاجِأُنا طلائعُ فجرهِ ... شَبَحاً يطولُ مع الحقيقةِ رأسُهُ

ها أنتَ عدْتَ لنا كأنّكَ لمْ تغِبْ ... عنّا ويومُكَ لا يزالُ وأمسُهُ

فأعِدْ حديثَكَ يومَ كنتَ تقولَهُ ... شِعْراً وخلّ الصوتَ يقرَعُ جرْسُهُ

هاتِ الذي واعدْتَ اِنّكَ واهبٌ ... أعطي وما كذِبَ المُطالبُ حدسهُ

أنتَ الذي فارقتَ غيرَ مفارِقٍ ... أبداً لأنّكَ من حبيبٍ نفسُهُ

طالَ انعِطافُ الناظرينَ وحيثما ... طالَ الزمانُ أعادَ نبتَكَ غرْسهُ

فاِذا بكَ المُختارُ من زهراتِهِ ... والماردُ الجبارُ يقدح قبسهُ

واِذا بهِ الشهدُ الذي عوّدتنا ... من قبل أنْ يهِبَ النظارة كأسُهُ

يا أيها الأخُ والصديقُ وأينما ... سارَ الأخاءُ فمن ضميرِكَ قدسُهُ

كنّا كما اسْتودعتَ كلّ سريرةٍ ... بيضاء زيّنَها الوفاءُ وجنسُهُ

كانَ انتظارُ الليلِ قبْسَةَ لاهِبٍ ... في الصدرِ يكتسِحُ التوهّجَ بأسُهُ

كانَ ارتقابُ العاطشين لوخزةٍ ... تهِبُ الخلاصَ لمنْ تفاقمَ حبْسُهُ

أملانِ يختَصِرانِ أن درْبَ أحِبَةٍ ... حسِبوا بأنّ الليلَ يسْهلُ رفسُهُ

ما هان درْبُ هواكَ وهو مؤطّرٌ ... بالعاشقين فكيف يمكنُ لمْسهُ

ما اسْتعصَتِ العقبى على يدِ وامِقٍ ... اِلّا وكان لها رقيباً فأسُهُ

ولأنتْ في عينيّ كاسمكَ في الرؤى ... الَقٌ يزيحُ من الظلامِ مجسهُ

حتى اذا احتَضنَ المصابُ قتيلَه ... وحمى الصليبُ من التشرّدِ قسّهُ

ناديتَ صبْحكَ لم أجدْهُ كأنّما ... أسرى بأحلامِ الطفولةِ بؤسُهُ

كنّا نقولُ وكنتَ تطلِقُ كلّما ... قلنا وخابَ السّهمُ لولا قوْسهُ

أيامُنا المتقدِّماتِ ربيعُها ... حلمٌ أناخَ على الحقيقةِ نحْسُهُ

والطهرُ نحنُ وشراباُ ما كنا لهُ ... نخباً أتاحَ لنا الشهادة عيسُهُ

عمراً بنيناهُ قويّاً ناصِباً ... ضرَبَ الزمانَ فكانَ أقوى دعسهُ

بقيا هواكَ أبا محمد أنّه ... سرّ الجمالِ لعاشِقيكَ وأنْسُهُ

لتكنْ رؤاكَ أبا حنينٍ واحةٌ ... نستافُ عابقَ زهوها ورمسهُ

بقياك ما انطفأ السراج لأنه ... يتلى وما يتلى قديمٌ أسّهُ

يكفي جمال الدين ذكرى مصطفى ... أصْلٌ أطلّ على العقيدةِ درْسُهُ

.................................................1996م

مع تحيات

الحراك الثقافي والعلمي العراقي في امريكا

hrakthkafyiraq_usa@hotmail.com

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/10/09



كتابة تعليق لموضوع : المركز الثقافي العراقي يحي الايام العراقية في مشكن وتكساس بمهرجان جمال الدين
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : المهندس رغيد طلال منصور ، في 2012/11/20 .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد ...
بدون شك قدم المركز الثقافي العراقي عدد من الحفلات والمشاركات الثقافية الفنية الناجحة في امريكا وهذا يعتبر فخر لكل المغتربين. نحن العراقيون المغتربون في المهجر وخصوصا في ولاية مشيغان نفتقر لجلسات وامسيات المقام العراقي الاصيل وكذلك ندوات إلقاء الشعر العراقي بطيفه الواسع من المقفى الى الشعبي. اطلب من المركز الثقافي العراقي وبكل تواضع واحترام احياء مثل هذه الحفلات لأننا العراقيين وانا أتكلم بملىء الفم بالنيابة عن لفيف من ابناء الجالية هنا في مشيغان قد سئمنا حفلات المطربين واغنياتهم رذيلة المستوى. ارجو منكم بذل المزيد من الجهد لإحياء هذا الفن ( المقام) وانا رغيد طلال منصور مستعد لتقديم اي نوع من المساعدة والمساندة من خلال علاقاتي الاجتماعية والمهنية لانجاح هذه المبادرة وشكرا رقم الهاتف 5867070990 


البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق kazemmaleki ، على الأمم المتحدة تبشر بحلول للسكن العشوائي في العراق : حل مشكلة العشوائيات مسألة مهمة وأساسية ، فالكثير منهم أجبرتهم الظروف الصعبة على السكن الشعوائي ، حتى أنه بذل كل ماعنده أو اقترض من أجل أن يوفر لعياله مسكنا يأوون فيه ، وتخلص من مشكلة الإيجار التي تقصم الظهر ، فأيجاد حل لهذه الشريحة من الشعب واجب من الواجبات التي تقع على عاتق الحكومة ومجلس النواب ، فعلى الحكومة إيجاد حل لهذه المشكلة ، فوظيفة الحكومة الحقيقية هي إيجاد حلول لا خلق مشاكل

 
علّق مصطفى هجول الخزاعي ، على الأعراف العشائرية ...وما يجري في مجتمعنا حالياً / الجزء الاخير - للكاتب عبود مزهر الكرخي : احسنتم وبارك الله بكم والقيتم الحجة ووفيتم وقد استفدنا مما جاء في هذه الحلقات المهمة جعل الله ذلك في ميزان اعمالكم فجعله توفيقا في الدنيا ، وخيرا وثوابا في الاخرة . تحياتي اخوكم مصطفى هجول الخزاعي ، ابن شيخ عشيرة .

 
علّق منير السعداوي الزنكي ديالى ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : وثلث تنعام من الزنكي

 
علّق Farid ، على من يدعم الإرهاب السعودية أو قطر ؟ - للكاتب رابح بوكريش : هذا هو التعريف الدقيق للإرهاب

 
علّق محمد كامل عزيز المسعودي ، على المرجع مكارم الشيرازي یرسل رسالة لشيخ الأزهر حول موضوع نكاح المتعة : أحسنتم شيخنا الكريم وبارك الله فيكم على هذا البيان الرائع والحجة الدامغة ووفقكم الله لأسكات هذه الأصوات النشاز...التي تتهم الله ورسوله وشريعته السمحاء....

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما آشوري ، على رؤية الله ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اخي الطيب محمد مصطفى حياك الرب . سلام ونعمة وبركة عليكم . اكثر من يُعادي العقل هم الغربيون بكافة اديانهم وسياساتهم وكانت الكنيسة على رأس هؤلاء فكانت تقمع كل حركة فكرية ترى فيها خطرا على خرافاتها فهي إلى اليوم تقف حجر عثرة في الكثير من العقائد والممارسات المفيدة للناس فألعن من عادى العقل هم رجال الدين اليهودي والمسيحي ، اما اليهود فهم سارقوا الانجازات ، واما المسيحيين فهم يقمعون اي فكر ينتقد خرافاتهم ويكشف اباطيلهم . ولما رأى الغرب انه لابد من استخدام العقل لا لفائدة الناس وإنما للهيمنة على الامم والشعوب الأخرى وسرقة عقولها وثرواتها وتسخيرها لخدمة الاسياد الغربيين وصنع حضارة تخص العالم الغربي وحده الذي من حقه أن يعيش . واما باقي الشعوب التي تستحق الرثاء فلا حق لها في العيش إلا بما يرميه لها الغرب من فضلات وعليها ان تبقى مصدر ترفيه للغرب ، انها نظرة توراتية مقيتة مفادها انه يجب القضاء على الاممين واشغالهم بحروب دموية ، وترك الباقي منهم مزارعين وعمّال لتقديم كل ما من شأنه الترفيه عن الاسياد الغربيين يسحبون ثرواتهم من تحت ارجلهم ويُقدمونها بأبخس الاثمان لاسيادهم مقابل راتب يسد المرق ولا يسمح بتطور حتى العائلة في مجال المعيشة يجعلونه يعيش دائما مع ازمة طعام وازمة مياه وازمة سكن وازمن أمن وازمة صحة فينفق ما يحصل عليه من اجل توفير ما ذكرناه فيشتري حتى الماء بقناني معبئة. اما من ناحية رؤية الله فبامكان رؤية الله وادراك وجوده من خلال آثاره الواضحة وهناك رياضات خاصة يقوم بها العقل يتجرد فيها من العلائق التي تكون سببا في منع هذه الرؤية وعندما يُثابر العقل للوصول يكشف له الله شيئا من قدرته فيبهره ويوقفه عند حده مثلا إبراهيم احسن استغلال عقله وسمى به حتى أراه الله ملكوت السماوات والأرض والملكوت في مفهوم المسيحية هو مركز ادارة الاشياء التي تملك كل خيوط حركة الكون وما فيه وهكذا فعل مع بعض الانبياء عندما ارتقى بعقولهم إلى ان يُحيوا الموتى ويسيروا على الماء ويطيروا في الهواء وتصرفوا في الحيّز الاخر للمخلوقات واطاعتهم المخلوقات ذات الابعاد المختلفة والقدرات الغير المحدودة ولا يحصل ذلك إلا بالمجاهدات العقلية وعلى رأسها التواضع والصبر والمثابرة فمن واصل المسير كاد ان يصل. وكان الصديق يزور الصديق ... لطيب الحديث وطيب التداني فصار الصديق يزور الصديق ... لبث الهموم وشكوى الزمانِ

 
علّق علي حسين الطائي ، على حلو عابس حلو  - للكاتب علي حسين الخباز : نعم .هوَ ذا عابس مثلٌ سامي وقمّةٌ شاهقة في قيمة القيم وبيرقٌ يرفرفُ في صدور الذين آمنوا بالحقّ ويُرفعُ على هامات الرجال انموذجا لايمكن أن يميته ُأو تسقطه نزعة خوف بل هوَ استحضار لطاقة ايمانية لايأتيها الباطل من بين ايديها ولا من خلفها اذن عابس حزام أمان يلبسه ويتدرع به كل من آمن بالحق فعابس سلاح نفس يُحملُ في ميادين الإنتصار . الاستاذ الاديب علي حسين الخباز دمت لنا أباً وموجها نحو قيم الخير وأنفاس العز والكبرياء .

 
علّق عبدالزهراء ، على عرفان مزيف ..! متى تنتهي الرحلة الحجتية للشيخ ( ابو هدى الغزي ) - للكاتب احمد الياسري : نحتاج الى فيلم عرفان مزيف اللذي سجل فيه الاعترافات

 
علّق حكمت العميدي ، على السيد السيستاني لاساتذة وطلبة مدرسة نجم الائمة .. انا اقل من ان اوجهكم : لقد جعلك الله لنا قائدا وابا ومرجعا نفتخر به على مر العصور حفظك الله من كل مكروه

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على رؤية الله ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليك سيدتي القلضله ما ازال في انتظار كتابة فضلك.. موضوع بعد الاخر وانتظار التالي.. والجديد اعزك الله موضوع رؤية الله من اعمق المواضيع التي شغلت بالي؛ وخاصه؛ هل جوهر الايمان والدين - دين الله - هو العقلي الصادق والانصياع لهذا العقلي والسمو بالانسان بهذه الخاصيه في التعرف على الله ؛ وان رؤية الله بمجملها هي اساس الوثنيه والانحياد عن هذا السمو والانحطاط من هذا القدر السامي للانسان وخاصيته.. واعتقد ان هذا هو جوهر قصة خلق ادم والطلب من الملائكه السجود له.. بخاصيته المعرفيه.. السجود لادم بما خصه.. بالعقل. كثير من مفهومي لقضية السجود لادم مبنيه على السجود للعقل.. من السخيف ان اكثر من يعادي العقل ويغيبه هم رجال الدين.. وهنا مكمن الشيطان الذي يستهين به البشر بالمجمل.. دمتم بخير سيدتي

 
علّق رضوان هادي عيسى ، على للشرفاء نكتب - للكاتب مصطفى هادي ابو المعالي : شكرا شكرا تعبير جميل وكلمات معبره نرجو منك الكثير

 
علّق قاسم خشان عبدالرضا الركابي ، على دور الاعلام في مواجهة تشوية صورة الاسلام في الغرب - للكاتب قاسم خشان الركابي : الدكتور خليل الغالي اشكر اهتمامكم الكبير..ونتوسم بالتعاون الكبير لأنكم قمة من الوفاء والاخلاص

 
علّق رشيدغفوري زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة اتمنى لم الشمل مابين عمامنا من ديالى وكربلاء والف تحية الى شيوخنا في كربلاء واولاد العم

 
علّق نوزاد ال زنكي كركوك شورجة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد اهواى من عشيرة الزنكي في الشورجة وايضا في سليمانية زنكي

 
علّق ميعاد زنكي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ولد عمي في ديالى وكربلاء نحن عشيرة زنكي ضائعيين ولا يوجدشيخ لنا من زمان والان سمعنا ان الشيخ موجود عصام زنكي في ديالى ونتمنى ان نتجمع معاكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حسين رزاق
صفحة الكاتب :
  حسين رزاق


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

إحصاءات :


 • الأقسام : 18 - التصفحات : 77167404

 • التاريخ : 23/07/2017 - 07:31

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net