صفحة الكاتب : احمد محمود شنان

النجف تدافع عن نبي الاسلام وتدعو لوسائل مبتكرة لتصحيح صورة الاسلام
احمد محمود شنان
النجف الاشرف /احمد محمود شنان
 
رغم أننا ننتمي لمدرسة دينية ضاربةً جذورها في عمق الإنسانية وترتقي قمة الحضارة إلا إننا قد اكتسبنا بعضاً من الثقافات الوضعية التي  تحترم الإنسان وقيمه وهي موضع احترامنا حاولت ان تضفي على ثقافتنا وتعاملاتنا مسحة عصرية وكانت من ابرز تلك الثقافات (الحرية) حيث عرفنا ابرز أبجدياتها التي تنص على أن (حريتك تبدأ من حيث تنتهي حرية الآخرين) وهذا أمر حسن وجميل وممدوح في السلوك والتعامل الإنساني الرفيع ، ولكن أن تساء تلك الحرية وتكون عنواناً كبيراً ومجالاً فضفاضاً ليستغل من قبل البعض بشكل يسيء للآخرين ويقدح برموزهم فهذا نظنه مخالف لمعنى الحرية .
 
فتكرار الإساءة إلى رموز الإسلام وفي مقدمتها نبي الرحمة يجعلك تشكك في كل ما يطرح من تلك الثقافة ويدعوك لتبني موقفاً رافضاً لها لأنها قد أسيء استعمالها ووسعت الفجوة بين بني البشرية على اختلاف معتقداتهم وللأمانة إننا نتحمل ونتحمل الكثير مما يحصل فتارة وجود الجماعات المتطرفة ينقل للآخرين صورة دموية عنفية عن ديننا السمح ورموزنا المقدسة وتارةً العجز عن نقل الصورة الحقيقية للإسلام كما هي وفي كلتا الحالتين نحن من يدفع الثمن ويتحمل النتائج.
 
فعاليات وشخصيات إعلامية وثقافية ودينية وأساتذة جامعات عراقية التأمت في ندوة حوارية لمناقشة دور الإعلام في رد الإساءة وتصحيح الصورة فتنوعت اطروحاتها واختلفت آرائها فما بين إعلامي يعمل على ردود الفعل ولا يعرف ما يريد بحسب البعض وما بين مثقف انزوى بين دفتي كتابه وما بين عالم دين انكفأ على نفسه وبين فنان لا يرقى بفنه إلى عمل فني يصور الاسلام كما هو  .
 
مدير مكتب قناة الحرة في النجف الإعلامي راجي نصير رأى أن الإعلام وتحديداً الإعلام الإسلامي لا يعرف ما يريد وهو لا يمتلك المبادرة حيث قال "الإعلام الإسلامي عليه أن يعرف ماذا يريد فما زلنا لا نعرف الكثير مما نريد وبالتالي لا نستطيع أن نطلب ما نريد لأننا أصلاً لا نعرفه ،فكإعلام إسلامي يجب أن نعرف أولاً ماذا نريد وان نشخص الخطوات ويجب أن نعطي صورة واضحة وحقيقية  للإسلام ليس فقط عندما يسيء الآخرون للإسلام بل يجب أن نبادر نحن بإعطاء هذه الصورة فنستبق الآخرين لأن الكثير من الإساءات هي وليدة عدم الفهم للإسلامأو وليدة ردود الأفعال على بعض التصرفات المشينة من المحسوبين على المسلمين وبالتالي علينا أن نفهم الأخر أن الإسلام دين حضاري دين إنساني دين متكامل لا توجد شريعة سماوية تتكفل بالإنسان من بطن أمه إلى قبره الإسلام نظم حياته فالإنسان بكل جوانبه الاقتصادية ،الاجتماعية ،الثقافية ،الصحية والنفسية وحتى القضايا السياسية الإسلام يضع لها خطوط عامة وبالتالي ينبغي للإعلام الإسلامي أن يكون مبادراً وهذه نقطة خلل قديمة جديدة في الإعلام الإسلامي".
 
ويتابع نصير متسائلاً "فهل ننتظر من الآخرين ماذا يقولون أو يفعلون ثم نرد عليهم وهذا خطأ كبير لأنه يفقدنا المبادرة ،فيجب أن نقول للآخرين ونجبرهم على الرد فإذا أعطيناهم شيئاً جميلاً بالتأكيد سيكون ردهم جميلاً وان أعطيناهم أفعالاً كالتي قامت بها القاعدة والجماعات المتطرفة بالتأكيد سيكون ردهم شيناً علينا".
 
بينما مراسل قناة العراقية منتظر الشريفي ورغم اعترافه بتقصير الإعلام إلا انه طالب بتفعيل دور الفن وصناعة السينما لأنها الأقرب إلى الغرب فمن خلالها يمكننا أن ننقل حقيقة ديننا "عملياً اليوم بصدد ممارسات خاطئة جداً من قبل من يجهل صورة الإسلام الحقيقية من قبل الغربيين اليوم فهم يتصورون أن الإسلام إسلام إرهابي وان الرسول الأكرم (ص) جاء بهذه الصفة مع الأسف نحن نتحمل الكثير وعلى عاتقنا تقع الكثير من المسؤولية يجب بداية أن نبدأ مما يمارسه الغربيون اليوم من نشر الثقافة الغربية ينشرون ثقافتهم من خلال وسائل الإعلام ومن خلال السينما الأمريكية وهي تغزو العالم وتنشر الثقافة الأمريكية على أنها هي الثقافة المنقذة للعالم، اليوم نحن بحاجة إلى أن ننشر ثقافتنا الإسلامية وحقيقة ديننا السمح والقيم من خلال صناعة أفلام وثائقية أو سينمائية على مستوى عالي جداً فإيران اليوم سبقتنا كثيراً في هذا المجال ".
 
ويردف الشريفي متسائلاً هو الأخر عن سبب عدم استثمار الترويج للإسلام ولمفاهيمه النبيلة من خلال السينما رغم وجود الإمكانات "لماذا لا يبادر العراقيون ولديهم الإمكانات من المال ولديهم من الطاقات الفكرية ولديهم كل الإمكانات وفي جميع المجالات ،طيب لماذا لا يبادرون في إنتاج أفلام حقيقية عن الرسول وأهل بيته (ص) لكي نسمو بالصورة الحقيقية للدين الإسلامي ".
 
مقدمة البرامج في قناة الفرات الفضائية الفائزة مؤخراً بأفضل إعلامية انسجام الغراوي تحدثت عن دور لا يقل أهمية بل أكثر وقعاً بسبب كثرة متابعيه وما يتميز به من التفاعل وهو الإعلام الالكتروني وأهميته داعيةً إلى تنظيم تظاهرة الكترونية لنصرة الرسول "حقيقة نحن اليوم جئنا لتبيان أهمية الإعلام حول الرد على الفيلم المسيء للرسول الأكرم (ص)وتحدثت كإعلامية عراقية وعن دوري كامرأة عراقية ،علينا أن نستثمر الإعلام الالكتروني وقد ركزت على تنظيم تظاهرة الكترونية بما أن المتابع الآن للوضع الإعلامي سوف يذكر لكبإحصاءات تفوق الإحصاءات لمتلقيي الإعلام المرئي والمقروء والمسموع ،فالإعلام الالكتروني هو الغالب حقيقةً واليوم نحن في العراق وهو بلد عشائري وهو تحت مظلة الأعراف والتقاليد وهو مجتمع ذكوري والمرأة لا تستطيع أن تخرج للتظاهر وأيضاً ليس لدينا ثقافة التظاهر فدعونا إلى تظاهرات الكترونية وأنا أدعو لان نظهر بأسمائنا الحقيقيين نصرة لرسول الله (ص) لنسجل في سجل المناصرين له والمدافعين عنه".
 
وأكدت الغراوي على ضرورة أن لا تكون ردود الفعل معبرة عن روح الإسلام والأخلاق التي بعث النبي الأكرم على إتمامها "أكدنا على أن لا تكون ردود الفعل عنيفة فرسول الله (ص) بعث ليتمم مكارم الأخلاق وانه على خلق عظيم نؤكد لابد أن نتعامل بردود أفعال سلمية وسمحة تنسجم مع هويتنا الإسلامية وانتمائنا لديننا الحنيف".
 
للمرجعية الدينية في النجف الاشرف مسؤولية ورأي تجاه الموضوع حيث قال آية الله الشيخ فاضل البديري رداً على دور الإعلام في مواجهة التحديات حيث اشار الى ضعف الاعلام والتزامه بالقواعد التي تمثل مؤسسته وسياستها "الإعلام مقيد بتقييد ما ينتمي إليه ولما كان الإعلام يتحدث عن إساءة للنبي (ص)فهو في هذا الحال ينظر إلى المجتمع الإسلامي المتمثل بقيادته الدينية وركائزه الإسلامية لأنه لا يستطيع أن يتصرف تصرفاً سجالياً لا يستطيع أن يتصرف أي تصرف من دون مراجعة هذه القوى الإسلامية ولما كان الإعلام رأي القوى الإسلامية انحصر الرد المباشر لها بمجرد إصدار البيانات وإقامة الندوات البسيطة فهو انكفئ  على نفسه وعرض فقط ما يعرضه فكره والا لو كان هناك نشاط اعلامي حقيقي لجاء الاعلاميون الى اولئك القادة وحرضوهم تحريضاً شديدا على فتح ندوات اقوى وكلمات اقوى لبثها ونشرها كما ينبغي لها ان تنشر وان لا تقتصر على ما يصدر منهم من البيانات ".
 
وأضاف البديري مطالباً "فالذي نريده من الاعلام هو التعامل كإعلام يخترق الحجب التي توصله للقادة الدينين وتحريضهم تحريضاً تاماً ويفسحوا لهم المجال ويشجعوهم على عرض الحقائق التاريخية على اكمل وجه للملأ ليستفيد منها جميع الناس".
 
هذا وقد شهدت مدينة النجف الاشرف عدة اعتصامات ومظاهرات خرجت تنديداً واستنكاراً لعرض الفيلم المسيء للرسول في الولايات المتحدة بينما شهدت بعض العواصم العربية والاسلامية احتجاجات واعمال عنف على اثرها قتل السفير الامريكي في بنغازي في لبيبا وهذا ما اكد وبحسب مختصين التصور الغربي عن المسلمين من انهم مجرمين وقتلة بعد سلسلة الاعمال الارهابية التي تبناها تنظيم  القاعدة الارهابي واتاح ذريعة وحجة للدول الغربية وخاصةً امريكا للتدخل في شؤون تلك الدول الداخلية وهذا ما عزز الخلافات والصراعات التي يستعر اوارها بين المسلمين والغرب .
 
واختتمت الندوة التي احتضنتها الحسينية الفاطمية في النجف بعدة توصيات نقلها المنسق الفني للندوة السيد حيدر ...في مقدمتها يقف الإعلام إلى جانب الشعوب استنكارا للإساءة المخططة لرسول الإنسانية النبي الأكرم محمد (ص) و مطالبة جامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي باتخاذ خطوات راسخة لمنع التجاوزات مستقبلا و مطالبة وزارة الخارجية العراقية ببيان وجهة نظر الدولة العراقية الموقرة واستنكار الإساءة و دعوة الإعلاميين الشرفاء في كل العالم وفي العراق خاصة لتكثيف الندوات واتخاذ موقف موحد لتفعيل دور الإعلام في صد الهجمة الشرسة و بث روح الوحدة والابتعاد عن المذهبية والطائفية ونبذ أعمال العنف بالإضافة إلى السعي على تصدير العقل الإعلامي من نتاجات سينمائية وتلفزيونية تظهر الصور الحقيقية للإسلام إلى الإعلام و الاستهداء بهدي المرجعية الدينية العليا .
تسليط الضوء على من يقف وراء هذه الهجمة الظالمة لتكون الصورة واضحة للجميع.

  

احمد محمود شنان
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/09/25



كتابة تعليق لموضوع : النجف تدافع عن نبي الاسلام وتدعو لوسائل مبتكرة لتصحيح صورة الاسلام
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق صالح الطائي ، على تجهيز الموتى في السعودية - للكاتب الشيخ عبد الامير النجار : الأخ والصديق الفاضل شيخنا الموقر سلام عليكم وحياكم الله أسعد الله أيامكم ووفقكم لكل خير وأثابكم خيرا على ما تقدمونه من رائع المقالات والدراسات والمؤلفات تابعت موضوعك الشيق هذا وقد أسعدت كثيرة بجزالة لفظ أخي وجمال ما يجود به يراعه وسرني هذا التتبع الجميل لا أمل سوى أن ادعو الله أن يمد في عمرك ويوفقك لكل خير

 
علّق خالد طاهر ، على الخمر بين مرحلية (النسخ ) والتحريم المطلق - للكاتب عبد الكريم علوان الخفاجي : السلام عليك أستاذ عبد الكريم لقد اطلعت على مقالتين لك الاولى عن ليلة القدر و هذا المقال : و قد أعجبت بأسلوبك و اود الاطلاع على المزيد من المقالات ان وجد ... علما انني رأيت بعض محاضراتك على اليوتيوب ، اذا ممكن او وجد ان تزودوني بعنوان صفحتك في الفيس بؤك او التويتر او اي صفحة أراجع فيها جميع مقالاتك ولك الف شكر

 
علّق الكاتب جواد الخالصي ، على حملة اعلامية ضد الضحايا من سجناء الرأي والشهداء في حقبة نظام حزب البعث - للكاتب جواد كاظم الخالصي : الاستاذ ناجي العزيز تحياتي رمضان كريم عليكم وتقبل الله اعمالكم شكرا لكم ولوقتكم في قراءة المقال اما كتابتنا مقالات للدفاع عن المضحين فهذا واجب علينا ان نقول الحقيقة وان نقف عند معاناة ابناء الشعب وليس من الصحيح ان نسكت على جرائم ارتكبها النظام السابق بحق شعبه ولابد من الحديث عن الأحرار الذين صرخوا عاليا بوجه الديكتاتور ولابد من ان تكون هناك عدالة في تقسيم ثروات الشعب وما ذكرتموه من اموال هدرتها وتهدرها الحكومات المتعاقبة فعلا هي كافية لترفيه الشعب العراقي بالحد الأدنى وهناك الكثير من الموارد الاخرى التي لا يسع الحديث عنها الان. تحياتي واحترامي

 
علّق ناجي الزهيري ، على حملة اعلامية ضد الضحايا من سجناء الرأي والشهداء في حقبة نظام حزب البعث - للكاتب جواد كاظم الخالصي : اعزائي وهل ان السجناء السياسيين حجبوا رواتب الفقراء والمعوزين ؟ ماعلاقة هذه بتلك ؟ مليارات المليارات تهدر هي سبب عدم الإنصاف والمساواة ، النفقة المقطوع من كردستان يكفي لتغطية رواتب خيالية لكل الشعب ، الدرجات الخاصة ،،، فقط بانزين سيارات المسؤولين يكفي لسد رواتب كل الشرائح المحتاجة ... لماذا التركيز على المضطهدين ايام النظام الساقط ، هنا يكمن الإنصاف . المقال منصف ورائع . شكراً كثيراً للكاتب جواد الخالصي

 
علّق الكاتب جواد الخالصي ، على حملة اعلامية ضد الضحايا من سجناء الرأي والشهداء في حقبة نظام حزب البعث - للكاتب جواد كاظم الخالصي : العزيز الاستاذ محمد حيدر المحترم بداية رمضان مبارك عليكم وتقبل الله اعمالكم واشكر لك وقتك في قراءة المقال وفي نفس الوقت اشكر سؤالك الجميل بالفعل يجب ان يكون إنصاف وعدالة مجتمعية لكل فرد عراقي خاصة المحتاجين المتعففين وانا أطالب معك بشدة هذا الامر وقد اشرت اليه في مقالي بشكل واضح وهذا نصه (هنا أقول: أنا مع العدالة المنصفة لكل المجتمع وإعطاء الجميع ما يستحقون دون تمييز وفقا للدستور والقوانين المرعية فكل فرد عراقي له الحق ان يتقاضى من الدولة راتبا يعينه على الحياة اذا لم يكن موظفًا او لديه عملا خاصا به ) وأشرت ايضا الى انني سجين سياسي ولم اقوم بتقديم معاملة ولا استلم راتب عن ذلك لانني انا أهملتها، انا تحدثت عن انتفاضة 1991 لانهم كل عام يستهدفون بنفس الطريقة وهي لا تخلو من اجندة بعثية سقيمة تحاول الثأر من هؤلاء وتشويه ما قاموا به آنذاك ولكنني مع إنصاف الجميع دون طبقية او فوارق بين أفراد المجتمع في إعطاء الرواتب وحقوق الفرد في المجتمع. أما حرمان طبقة خرى فهذا مرفوض ولا يقبله انسان وحتى الرواتب جميعا قلت يجب ان تقنن بشكل عادل وهذا طالبت به بمقال سابق قبل سنوات ،، اما المتعففين الفقراء الذين لا يملكون قوتهم فهذه جريمة ترتكبها الدولة ومؤسساتها في بلد مثل العراق تهملهم فيه وقد كتبت في ذلك كثيرا وتحدثت في أغلب لقاءاتي التلفزيونية عن ذلك وهاجمت الحكومات جميعا حول هذا،، شكرا لكم مرة ثانية مع الود والتقدير

 
علّق محمد حيدر ، على حملة اعلامية ضد الضحايا من سجناء الرأي والشهداء في حقبة نظام حزب البعث - للكاتب جواد كاظم الخالصي : السلام عليكم الاستاذ جواد ... اين الانصاف الذي تقوله والذي خرج لاحقاقه ثوار الانتفاضة الشعبانية عندما وقع الظلم على جميع افراد الشعب العراقي اليس الان عليهم ان ينتفضوا لهذا الاجحاف لشرائح مهمة وهي شريحة المتعففين ومن يسكنون في بيوت الصفيح والارامل والايتام ... اليس هؤلاء اولى بمن ياخذ المعونات في دولة اجنبية ويقبض راتب لانه شارك في الانتفاضة ... اليس هؤلاء الايتام وممن لايجد عمل اولى من الطفل الرضيع الذي ياخذ راتب يفوق موظف على الدرجة الثانية اليس ابناء البلد افضل من الاجنبي الذي تخلى عن جنسيته ... اين عدالة علي التي خرجتم من اجلها بدل البكاء على امور دنيوية يجب عليكم البكاء على امرأة لاتجد من يعيلها تبحث عن قوتها في مزابل المسلمين .. فاي حساب ستجدون جميعا .. ارجو نشر التعليق ولا يتم حذفه كسابقات التعليقات

 
علّق ريمي ، على عذرا يا فيكتور هيجوا فأنك مخطأ تماماً - للكاتب حسين العسكري : من الوضاعة انتقاد كتابات ڤيكتور وخصوصًا هذه القصيدة الرائعة ڤيكتور هوچو نعرفه، فمن أنت؟ لا أحد بل أنت لا شيئ! من الوضاعة أيضاً إستغلال أي شيىء لإظهار منهج ديني ! غباءٍ مطلق ومقصود والسؤال الدنيئ من هو الخليفة الأول؟!!! الأفضل لك أن تصمت للأبد أدبيًا إترك النقد الأدبي والبس عمامتك القاتمة فأنت أدبيًا وفكرياً منقود.

 
علّق زينة محمد الجانودي ، على رسالة إلى رسول الله  - للكاتب زينة محمد الجانودي : أستاذ علي جمال جزاكم الله كلّ خير

 
علّق علي جمال ، على رسالة إلى رسول الله  - للكاتب زينة محمد الجانودي : جزاكم الله كل خير

 
علّق زينة محمد الجانودي ، على رسالة إلى رسول الله  - للكاتب زينة محمد الجانودي : الأستاذ محمد جعفر الكيشوان الموسوي شكرا جزيلا على تعليقك الجميل وشكرا لاهتمامك وإن شاء الله يرزقنا وإياكم زيارة الحبيب المصطفى ونفز بشفاعته لنا يوم القيامة كل التقدير والاحترام لحضرتك

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على رسالة إلى رسول الله  - للكاتب زينة محمد الجانودي : الكاتبة الرائعة السيدة زينة محمد الجانودي دامت توفيقاتها السلام عليكم ورحمة الله وبركاته رسالة مؤلمة وواقعية وبلاشك سوف تؤلم قلب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم احسنتِ الإختيار وأجدتِ وصف حالنا اليوم. بالنسبة للمقصرين ارجو إضافة إسمي للقائمة أو بكلمة أدق على رأس القائمة عسى ان يدعو بظهر الغيب للمقصرين فيشملني الدعاء. إلتفافتة وجيهة ودعوة صادقة لجردة حساب قبل انقضاء شهر الله الأعظم. أعاهدك بعمل مراجعة شاملة لنفسي وسأحاول اختبار البنود التي ذكرتيها في رسالتك الموقرة لأرى كم منها ينطبق عليّ وسأخبرك والقرّاء الكرام - يعني من خلال هذا المنبر الكريم - بنتائج الإختبار،ولكن ايذّكرني احد بذلك فلربما نسيت ان اخبركم بالنتيجة. ايتها السيدة الفاضلة.. رزقك الله زيارة الحبيب المصطفى وحج بيته الحرام وجزاك عن الرسالة المحمدية خير جزاء المحسنين وزاد في توفيقاتك الشكر والإمتنان للإدارة الموقرة لموقع كتابات في الميزان وتقبل الله اعمالكم جميعا محمد جعفر

 
علّق امال الفتلاوي ، على الشهيد الذي جرح في يوم جرح الامام"ع" واستشهد في يوم استشهاده..! - للكاتب حسين فرحان : احسنتم وجزاكم الله خيرا .... رحم الله الشهيد وحشره مع امير المؤمنين عليه السلام

 
علّق نادر حي جاسم الشريفي ، على عشائر بني تميم هي أقدم العشائر العربية في العراق - للكاتب سيد صباح بهباني : نادر الشريفي اخوک الصقیر من دولة جمهوريه الاسلاميه ايرانيه,ممكن نعرف نسب عشائر اشريفات من جنوب الايران في محافظة خوزستان قطر اليراحي,هنا الاكبار يقولون عشيرة اشريفات ترجع التميم و نخوتهم(دارم)آل دارم,هاي الهه صحه و بيرقهم اسود,رحمه علي موتاك اهدينه علي درب الصحيح و اذا ممكن دزلي رقم هاتفك و عنوانك,انشالله انزورك من جريب

 
علّق حيدر الحدراوي ، على علي بن ابي طالب "ع" ح2 .. الولادة .. المعلم - للكاتب حيدر الحد راوي : سيدنا واستاذنا الواعي والكاتب القدير محمد جعفر الكيشوان الموسوي تلميذكم لا يعلو على استاذه رزقنا الله زيارته ومعرفة حقه وجعلنا الله واياكم من المستمسكين بحجزته نسألكم الدعاء ******** الشكر موصول ..... الادارة المحترمة .... موقع كتابات في الميزان

 
علّق حكمت العميدي ، على تحقيق حول مشاركة الإمامين الحسن والحسين ع في الفتوحات - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : احسنتم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : واثق الجابري
صفحة الكاتب :
  واثق الجابري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net