صفحة الكاتب : نجف نيوز

فضاء الثقافة النجفي يحتفي بالأستاذ الدكتورعبد الأمير زاهد لحصوله على جائزتين من وزارة التعليم العالي
نجف نيوز

 زاهد: لذة الاكتشاف قتلت أو أختيلت في الإنسان العراق

احتفى فضاء الثقافة النجفي في أصبوحته الأسبوعية أمس السبت وضمن برنامجه في الاحتفاء بانجازات النجفيين بالأستاذ الدكتور عبد الأمير زاهد بمناسبة حصوله على جائزتين من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وبحضور العديد من الباحثين والمفكرين والمثقفين ورجال الدين والأكاديميين والمهتمين  .

مدير فضاء الثقافة عبد الله الجنابي أكد أن: برنامج الاحتفاء الذي يقيمه الفضاء هو أحتراماً لأنفسنا ولمدينتنا ولبلدنا لذا نحن نحتفي بالمبدعين في شتى المجالات ( الفكر والعلم و الأدب و الفن والثقافة عموماً) واعتدنا في فضاء الثقافة إن نقيم أصبوحات للمبدعين حال ما يحصلون جوائز أو يصدرون كتب أو يكون لهم أثار أخرى .

وأضاف لـ(وكالة النجف نيوز) أن :في هذه الاصبوحة احتفينا بالأستاذ الدكتورعبد الأمير زاهد الذي حصل على جائزتين من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي أولهما انه الأستاذ المتميز علمياً والمعروف عالمياً وثانيهما انه الأستاذ الأول على جامعة الكوفة .

الجنابي أستهل في كلامه :يطيب لنا أن نجمع النخب المثقفة المفكرة العالمة في مكان يتداولون شؤونهم ويشد أزر بعضهم البعض لكي نوصل كنوز النجف إلى أصقاع العالم لانها عاصمة رغم أن السياسيين سحبوا منها هذا الاسم الرسمي وستبقى ولادتاً بكل المجالات والاختصاصات والعلوم والفنون .

الاحتفاء أحتضن في فقراته أراء الباحثين والمفكرين والمثقفين بحق الأستاذ الدكتور زاهد التي تنوعت بين الإطراء لما قدمه من مؤلفات وبحوث ودراسات علمية والذي أنجز تحت أشرافه العلمي عشرات من أطريح الدكتوراه ورسائل الماجستير وبين منتقد لبعض صفاته التي هي في باب تفوقه ونجاحه .

وشمل الاحتفاء أيضا طرح العديد من الأسئلة والاستفسارات من الحضور حول العديد من المواضيع التي هي في مجال اختصاص الدكتور زاهد  كونه إلف ستة عشر كتاباً علمياً مطبوعاً ومتداولا بين الباحثين ونشر خمسين بحثاً علمياً في الدوريات العلمية المحكمة ,التي أجاب عليها جميعاً وبرحابة صدر واسعة .

من جانبه أعتبر الأستاذ الدكتور عبد الأمير زاهد في حديثه لـ(وكالة النجف نيوز) أن :الاحتفاء كان جميل بمراميه بعيداً عن الآراء المتعددة التي طرحت من هنا وهناك ولكن بالمحصلة إن المؤسسات الثقافية في تصورها وأجندتها إن تعمل مثل هذه الإعمال مع الكثير من رموز الثقافة والخلاقين للمعرفة وللنص الأدبي فهو اتجاه مبارك ومثمر وايجابي ومهم يشجع الناس على أن يكتشفوا لن لذة الاكتشاف قتلت أو أتخيلت في الإنسان العراق.

وعن مشاريعه المستقبلية بين زاهد أن :المشروع مستمر والمشروع هو عبارة عن أثبات فرضية أن الإسلام ليس ديناً طقوسياً أنما مشروع حضاري أنساني وأن تكون العقيدة بخدمة الإنسان لا العكس وان تكون بوابة العقيدة بوابة فكرية برهانيه وعقليا وليست بوابة تلقائية أو تلقينية لذلك مشروعنا إن نقول للعالم بأن لدينا فكراً أسلامياً يستطيع إن يقدم للإنسان احتياجاته وأن لا يستبد أحد باسمه .

وأوضح زاهد أن :الإسلام ليس مشروعاً للقتل ولا للاستبداد بل مشروعاً للحرية والعدالة وللبناء وللعلاقة مع الإنسان جميعاً بغض النظر عن دينه ومعتقداته ,لذلك نحن مستمرين في عملية بناء هذه الفكر لكي نقدمه للعالم لكي يكون للمسلمين رسالة مثل باقي الديانات . 

يذكر أن الأستاذ الدكتور عبد الأمير كاظم زاهد من تولد محافظة النجف الاشرف  حاصل على بكالوريوس من كلية الفقه وماجستير في الاقتصاد الإسلامي ودكتوراه في الفقه الإسلامية المقارن بالقانون الدولي عام 1995 حاصل على درجة الأستاذية عام 2001 عمل أستاذاً في الجامعات العراقية منذ عام 1987 ولا يزال ,رئيس قسم الدراسات العليا –قسم الفقه وأصوله –كلية الفقه –النجف ,أنجزت تحت أشرافه العلمي عشرة أطروحات للدكتوراه وثلاثين رسالة ماجستير ,ناقش وأمتحن أكثر من خمسين أطروحة ورسالة جامعية ,إلف ستة عشر كتابا ,كتب ونشر خمسين بحثاً علمياً في الدوريات العلمية المحكمة .

http://najaf-news.com/index.php?news=3806

=3806

  

نجف نيوز
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/09/17


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • وكيل المرجعية الدينية في البصرة ينفي ما تناقلته وسائل الاعلام من تصريحات نسبت اليه حول العمليات العسكرية في الأنبار  (أخبار وتقارير)

    • النجف تدخل "غينيس" بأطول سلسة بشرية في العالم بمشاركة أكثر من 4000 طفل  (أخبار وتقارير)

    • وسط حضور دولي كبير افتتاح الشباك الجديد لسفير العشق الحسين مسلم بن عقيل(ع)  (أخبار وتقارير)

    • النجف: اكتشاف مقبرة للمسيحيين القدامى كان يعتقد انها لضحايا نظام صدام  (أخبار وتقارير)

    • وكالة النجف نيوز تضع إكليلا من الزهور على ضريح الجواهري أول نقيب للصحفيين العراقيين و تحتفل بالذكرى 144 للصحافة  (أخبار وتقارير)



كتابة تعليق لموضوع : فضاء الثقافة النجفي يحتفي بالأستاذ الدكتورعبد الأمير زاهد لحصوله على جائزتين من وزارة التعليم العالي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد محمد نعمان مرشد
صفحة الكاتب :
  احمد محمد نعمان مرشد


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 عمً الفساد في البلاد  : عبيدة النعيمي

 نظرية الاوطان  : رسل جمال

 هيئة الاعلام والاتصالات تفرض غرامات مالية بحق شركات الهاتف النقال 

 دار القرآن للعتبة العلویة تفتتح دورة فی تعلیم الرسم والخط العربی

 الجوانب الخفية لحديث صلاة البتراء  : سامي جواد كاظم

 نازحو الشرقاط ،وقفة المرجع السيد السيستاني معنا واغاثته لنا لن ننساها ابدا

 مقتل مستشار البغدادي ومجند اشبال الخلافة بنينوى

 حكومة الأغلبية السياسية تمثل أرادة الناخب العراقي  : رفعت نافع الكناني

 العمل : تحديث بيانات 37 ألف عائلة مستفيدة من اعانة الحماية الاجتماعية في بغداد  : اعلام وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 داعش المارد الأمريكي  : علي السبتي

 لماذا أزعجت نتائج الانتخابات الماليزية السعودية والإمارات

 مقتل هادي المهدي أحد أبرز قادة التظاهرات العراقية

 مئات السودانيين يتجمعون على ضفاف النيل قبالة الخرطوم بعد اشتباكات دامية

 ذي قار تترقب زيارة وزير النقل لعمل بمشروع التاكسي النهري في الاهوار  : اعلام النائب الأول لمحافظ ذي قار

 العتبة الحسينية تطلق مهرجان ثقافي بمشاركة 12 دولة وتوفر مقاعد دراسية للمكفوفين

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net