صفحة الكاتب : وليد العلوي

مهزلة بيان الصرخي حول سوريا
وليد العلوي

آيا موقدا نارا لغيرك ضؤوها ..ويا حاطبا في غير حبلك تحطب .. هذا البيت كان جواب الأمام محمد ابن جعفر الصادق على رسول أبي سلمة حين أحس بسعي بني العباس إلى قتلة ..أبي سلمة هذا كان يحاول جر الأمام إلى صراع مع بني العباس. لكن الأمام لم ينجر إلى هذا الصراع فاحرق كتاب أبي سلمة حتى قبل أن يقرأه ورد على الرسول بالبيت الشعري المتقدم ..الصراع السياسي في اغلب أحيانه يتطلب الصمت من قبل العقلاء لأنه يفتقر في اغلب تقلباته إلى العقلانية والمنطقية ويفتقر إلى المشروعية والأخلاقية وحين لا يجد المتشرع ما يقوم ويصحح هذه اللاعقلائية من أصلها فانه يسكت لان في السكوت رضا الله ورضا الناس. قد يقول قائل أذن كيف يؤدي المتشرع واجبه الشرعي .؟وأقول وإنا لست متشرعا لكني استقرأت من واقع حياة أئمتنا الجانب السياسي بنحو جيد ووجدت أن السكوت كان سياسية نافعة وناجعة حرمت على الأقل المستبدون من شرعية الأمام المعصوم صلوات الله عليه .وواحد من أدلة سياسية السكوت موقف الأمام الصادق من ثورة بني العباس على بني أمية قاتلي إبائه صلوات الله عليهم مع أنهم أي العباسيون حملوا شعار يا لثارت الحسين !!!ويوجد مع ما تقدم أحداث كثيرة مرت في تاريخ الإسلام والمسلمين سكت عنها المعصوم صلوات الله عليه .لا حاجة للدخول في تفاصيلها ..بيان الصرخي الأخير حول الأزمة في سوريا هو الذي دعاني إلى تقديم ما قدمته عن موقف الأمام الصادق اتجاه أبي سلمة وبني العباس . الصرخي تكلم ولم يصمت أو يسكت لكنه اخطأ في تشخيص الواقع أولا ,وابتعد وبحسب معطيات الساحة السورية الواضحة للجميع عن تشخيص الحلول المنطقية والموضوعية. لان الأزمة في سوريا ليست أزمة شعب يريد أن يتحرر ..متى وكيف وأين وقفت دول الخليج والولايات المتحدة والغرب الكافر مع تطلعات شعب يريد أن يتحرر ؟؟ولماذا يغرد الصرخي خارج السرب الشيعي ويختار أن يكون مع أعداء الإسلام والمسلمين .فعلى فرض أن بعض الشيعة خونة أو ( التشيع) بحسب ما جاء في البيان ,فهل هذا يعني أن قطر والسعودية وفرنسا وأمريكيا وإسرائيل وتركيا مسلمون شرفاء ناصحون يريدون للشعب السوري الخير والحرية ..!!!متى وأين وكيف وقف الاستكبار العالمي والتكفير الوهابي والكيان الصهيوني مع شعب رفع شعار هيهات منا الذلة كما يقول الصرخي عن الثورة التكفيرية في سوريا ..؟؟آلا يفهم الصرخي إن وقوف هؤلاء مع الثورة السورية هو أن مؤامرة كبيرة تحاك على التشيع ..اللهم لا أن نقول أن القوم( أي أمريكيا والغرب والخليج الوهابي والكيان الصهيوني ) قد تغيروا بين ليلة وضحاها !!! ثم لماذا لم يتطرق بيان الصرخي إلى محاولات الجماعات التكفيرية هدم وتدمير مرقد العقلية زينب صلوات الله عليها ؟؟ لماذا لم يتطرق إلى الحرب الأهلية الدائرة الآن في سوريا والتي أكلت الأخضر مع اليابس ؟؟..لماذا لم يتكلم عن المجموعات الإرهابية التي اتخذت من سوريا قاعدة جديدة وان المخابرات الأمريكية والتركية تقوم بتدريبهم قرب الحدود التركية ؟؟ لماذا لم يتكلم الصرخي عن النتائج الخطرة في حال سقط النظام السوري عبر الصراع المسلح, على سوريا ذاتها وعلى محيطها العربي والإقليمي, والدوائر السياسية العالمية بما فيها الأمم المتحدة والتي تصرخ وتعلن وتشتكي من أن الصراع في سوريا قد يتطور إلى صراع عالمي ؟؟ ناهيك عن سيطرة القاعدة وتقسيم سوريا وربما العراق . ثم لماذا سلط الصرخي الضوء على جانب واحد من الأزمة السورية وهو جانب ظلم النظام لشعبه وهو جانب لا غبار عليه فلا يوجد إنسان حر يرضى بنظام البعث مسلط على أبناء الشعب السوري بما فيهم المدافعين عن سوريا اليوم .. لكنه أهمل كل تداعيات الخطرة التي يمكن أن يحدثها سقوط سوريا عبر القاعدة الإرهابية .. 

أن سوريا اليوم تمر بمرحلة قريبة نوعا ما إلى مرحلة الدولة الإسلامية أبان صراع بني العباس وبني أمية فأيهما تختار؟؟ وليكن ببالك أن أحلاهما مر .. وان كان النظام السوري حليف لقوى شيعية ترى فيه طرف مهم من أطراف محور الممانعة .فالشيعة اليوم وحدهم من يطالب بتحرير فلسطين والقضاء على الكيان الصهيوني ..ففي ظل واقع تخاذلي منافق عميل لدول الكفر والاستكبار كالذي يعيشه المسلون اليوم يعد نظام البعث نظاما جيدا ووطنيا ..هذا لا يعني أننا ضد تطلعات الشعب السوري في الحرية والديمقراطية والعيش الكريم, لكننا ضد سيطرة قوى التطرف آو القوى الحليفة للغرب في السيطرة على سوريا ..لا بد أن تكون الحكومة السورية أي كانت حكومة وطنية مناوئه للكيان الصهيوني حتى لا يخسر المسلمون جبهة مهمة من جبهات الصراع من اجل فلسطين والقدس الشريف بعد أن خسروا مصر والأردن ولم يبقى سوى لبنان البلد الصغير الضعيف بكل الإمكانيات .. 
على كل حال الحل المنطقي هو الحل السلمي والجلوس على طالة الحوار وحقن دماء الشعب السوري ..
وأقول العيب كل العيب على من يدعي التشيع ويطبق شعارات الثورة الحسينية على كل من هب ودب, العيب كل العيب أن يقارن بين إرهابي القاعدة في سوريا وبين الحسين وأنصاره صلوات الله عليه وعليهم !!! والعيب كل العيب أن يصبح المرجع ببغاء ويردد ما قاله الآخرون من أمثال اردوغان ..
فليس كل من يدعي المرجعية أصبح مرجعا لا يجوز الحط من مكانته والتعرض إلى أرائه والخوض في فيما يقول حقا كان أو باطلا ,صوابا كان أو خاطئا ..المرجع الذي يحترم هو المرجع لذي لا يتكلم بشأن خارج اختصاصه أذا كان غير عارفا فيه وهذا ليس عيبا.. لأنه أذا تكلم وكان كلامه غير صائب ومنطقي فان ذلك يدل على جهلة وعدم اطلاعه وسيكون ذلك دالا على ابتعاده عن واقع الحياة ..
أقول للصرخية علينا أن لا نكون همج رعاع ننعق مع كل ناعق .ففي بداية الأزمة السورية قال إتباع الصرخي أن السفياني قادم من سوريا إلى العراق لكنهم اليوم ومع الأسف الشديد ينعقون خلف مرجعهم والذي اعتقد بأنه قد مات أو انه أسير أذا لا يمكن لإنسان يدعي المرجعية أن يكون موقفه بموقف الصرخي, اللهم آلا أن يكون الصرخي قد تحالف مع قوى التكفير والإرهاب وقبل ذلك تحالف مع قوى الاستكبار العالمي .

  

وليد العلوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/09/15



كتابة تعليق لموضوع : مهزلة بيان الصرخي حول سوريا
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 16)


• (1) - كتب : هادي السلطاني ، في 2016/10/12 .

خالف تعرف مبدأ الصرخي 



• (2) - كتب : عربي عراقي ، في 2015/12/20 .

******** حرر ********



• (3) - كتب : مصطفى العتابي ، في 2013/07/15 .

******



• (4) - كتب : الصرخية ام محمد ، في 2013/03/29 .

^^^^^^^^^^^^^



• (5) - كتب : محمد الصرخي ، في 2013/02/08 .

************************



• (6) - كتب : ام محمد الخالدي ، في 2013/01/02 .

لا حول ولا قوة الابالله العظيم ماذا اصابكم ايها الناس ؟ تنعقون وراء كل ناعق .افيقوا من سباتكم ولا ينفعكم الا التمسك بحبل الله المتين. الا وهم رسول الله واهل بيته الكرام ولولا هم لما كان الدين الاسلامي قد وصل الينا لحد الان .فكم من عدو حاقد على الاسلام اراد طمس اي اثر للااسلام وبشتى الطرق ولكم الله ابى ان يطفئ نوره والله متم نوره اللهم احفظ الاسلام من كل باغي وعدوفاسق اللهم اهد كل مغرر به بحق محمد وال بيته الطيبيبن الطاهرين . وان هؤلاء ليسو بمراجع لم نسمع بالصرخي من قبل لماذا ظهرت هذه الاايام ومع ظهور الجهله الباغين القتله والشرمه الفاسقه وليس كل من قال انه مرجع اصبح مرجع حقيقي ان المرجع الشيعي له وزنه واحترامه في كل الاوساط الدينيه السنييه قبل الشيعيه والعالميه .ومن اين ظهر لنا هذا لاننا الشيعه معروفين بالموقف الواحد ولانغير عقيدتنا مهما طال الدهر ام قصر ومهما اخلفنا بارائنا ومواقفنا وفي كل الاحوال والاوضاع حب ال البيت وحفور في قلوبنا ومن احب قوم عمل بهديهم وعملهم ونحن على ذللك .اللهم احيينا حياة محمد وال محمد واجعلنا من السائرين على نهجهم واهد هؤلاء ولا تجازنا بما فعل السفهاء منا .والله يهدي من يشاء.

• (7) - كتب : إحسان الديواني ، في 2012/12/17 .

***************************



• (8) - كتب : عبد الله ، في 2012/11/25 .

^^^^^^^^^^^^^^^^^^^



• (9) - كتب : كامل ، في 2012/09/23 .

هذا هو رد الجيش الكر للصرخي وعلى من غرر به الصرخي ان يستعد غدا للمسائلة لتصديقه ودفاعه عن الصرخي 
http://www.youtube.com/watch?v=5clXwdK08lI&feature=relmfu



• (10) - كتب : ابو علي الصرخي ، في 2012/09/22 .

****************************



• (11) - كتب : ستوري ، في 2012/09/22 .

منو مرجع الصرخي وين درس وين كمل منو من مراجعنا ايد ذالك له
وهل هو حي ام ميت ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


• (12) - كتب : عبد الهادي الواسطي ، في 2012/09/22 .

بس أحب أسأل شنو الربط بين جنسية معينه أومنطقة جغرافيه وبين الإنتساب للنسب الهاشمي!!؟
وشنو علاقة العلم بالنسب ؟!
شنو هي مرجعية دينيه لو قوميه!!!

• (13) - كتب : حيدر الباوي ، في 2012/09/19 .

****************************



• (14) - كتب : ابو الحارث ، في 2012/09/18 .

*****************



• (15) - كتب : ناصر ، في 2012/09/16 .

أسهل ما يمكن أن يفعله إنسان هو الفشل؛ فعليه في هذه الحالة ألا يفعل شيئا!! ( بول ريكور )
والصرخي فاشل يحاول ان يرضي اسياده في امريكيا واسرائيل لا اكثر و لااقل بعدما فشل في شق الصف الشيعي بامتياز

• (16) - كتب : ابو جعفر ، في 2012/09/16 .

ماذا يفعل الصرخيين عندما تهدم قبب السيدة زينب عليها السلام
هل سيخرجون بمظاهرات من عدة اشخاص للتنديد ؟؟؟؟
ام سيضعون رؤوسهم في التراب ويندبوا تصديقهم للصرخي !!!!!!!!




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي الدلفي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : شيخنا الجليل انت غني عن التعريف وتستحق كل التقدير والثناء على اعمالك رائعة في محافظة ذي قار حقيقة انت بذلت حياتك وايضا اهلك وبيتك اعطيته للحشد الشعبي والان تسكن في الايجار عجبا عجبا عجبا على بقية لم يصل احد الى اطراف بغداد ... مع اسف والله

 
علّق محمد باقر ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا المجاهد

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم فضيلة الشيخ،ما تفضلتم به حقيقةٌ تأبى النكران فعندما نتمعن جيدابسيرة هذا السيد المبارك خلال حقبة مابعد الصقوط وكيفية تعامله مع الأحداث التي جرت في ضل تلك الحقبة ولازالت ومدى خطورتها بالنسبه للعراق والمنطقه نرى انه تعاطى معها بحكمة وسعة صدر قل نظيرها شهد بها الرأي العام العالمي والصحافة الغربيه فكان (أطال الله في عمره الشريف) على مدى كل تلك السنين الحافلة بالأحداث السياسيه والأمنية التي كان أخطرها الحرب مع تنظيم داعش الوهابي التي هزت العالم يحقن دماءًتارةً ويرسم مستقبل الوطن أخرى فكان أمام كل ذالك مصداقاً لأخلاق أهل البيت (عليهم السلام) وحكمتهم فلا ريب أن ذالك مافوت الفرص على هواةالمناصب وقطاع الطرق فصاروا يجيرون الهمج الرعاع هذه الفئة الرخيصة للنعيق في أبواق الإعلام المأجور بكثرة الكذب وذر الرماد في العيون و دس السم في العسل وكل إناءٍ بالذي فيه ينضحُ .

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم فضيلة الشيخ،ما تفضلتم به حقيقه تأبى النكران فعندما نتمعن جيدابسيرة هذا السيد المبارك خلال حقبة مابعد الصقوط وكيفية تعامله معها

 
علّق اسطورة ، على الصيدلي يثمن جهود مدير مدرسة الرفاه لافتتاحه مدرسة في ميسان - للكاتب وزارة التربية العراقية : رحم الوالديكم ما تحتاج المدرسة كاتبة

 
علّق مصطفى الهادي ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : وما هي التعددية في عرفك اخ احمد ؟ ثم كيف تكون التعددية والاسلام على طول التاريخ سمح للمماليك ان يُقيموا دولة ، وامبراطوريات تركية ومغولية وفارسية ، لا بل كان هناك وزراء نافذون من اليهود والنصارى في الدولة الإسلامية على طول التاريخ ثم ألا ترى النسيج الاسلامي إلى اليوم يتمتع بخصائص تعددية الانتماء له ؟ ألا ترى أن الإسلا م إطار يجمع داخله كل الاعراق البشرية . وهل التعددية في المسيحية المتمثلة في أوربا وامريكا التي لازالت تعامل الناس على اساس عنصري إلى هذا اليوم . ام التعددية في الدولة العبرية اللقيطة التي ترمي دماء الفلاشا التي يتبرعون بها للجرحى ترميها بحجة أنها لا تتوافق والدم النقي للعنصر اليهودي. . ولكن يا حبذا لو ذكرت لنا شيئا من هذه الأدلة التي تزعم من خلالها ان الاسلام لا يقبل التعددية فإذا كان بعض المسلمين قد غيروا بعض المعالم فإن دستور الاسلام وما ورد عن نبيه لا يزال نابضا حيا يشهد على التسامح والتعددية فيه. هذا الذي افهمه من التعددية ، وإلا هل لكم فهم آخر لها ؟

 
علّق أحمد حسين ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : الإسلام لا يقبل التعددية و الأدلة كثيرة و إدعاء خلاف ذلك هو اختراع المسلمين لنسخة جديدة محسنة للإسلام و تفسير محسن للقرآن.

 
علّق محمد عبد الرضا ، على كربلاء ثورة الفقراء - للكاتب احمد ناهي البديري : عظم الله لكم الاجر ...احسنتم ستبقى كربلاء عاصمة الثورات بقيادة سيد الشهداء

 
علّق مصطفى الهادي ، على عزاء طويريج وسيمفونية الابتداع - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : شيخنا الجليل حياكم الله . مسيرة الامام الحسين عليه السلام مستمرة على الرغم من العراقيل التي مرت بها على طول الزمان ، فقد وصل الأمر إلى قطع الايدي والأرجل وفرض الضرائب الباهضة او القتل لا بل إلى ازالة القبر وحراثة مكانه ووووو ولكن المسيرة باقية ببقاء هذا الدين وليس ببقاء الاشخاص او العناوين . ومسيرة الامام الحسين عليه السلام تواكب زمانها وتستفيد من الوسائل الحديثة التي يوفرها كل زمن في تطويرها وتحديثها بما لا يخرجها عن اهدافها الشرعية ، فكل جيل يرى قضية الامام الحسين عليه السلام بمنظار جيله وزمنه ومن الطبيعي ان كل جيل يأتي فيه أيضا امثال هؤلاء من المعترضين والمشككين ولكن هيهات فقد أبت مشيئة الله إلا ان تستمر هذه الثورة قوية يافعة ما دام هناك ظلم في الأرض.

 
علّق حكمت العميدي ، على الدكتور عبد الهادي الحكيم بعد فاجعة عزاء طويريج يقدم عدة مقترحات مهمة تعرف عليها : لو ناديت حيا

 
علّق منير حجازي ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : نعم حتى في الكتاب المقدس امر الله بعدم تقبل ذبائح الوثنيين رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 10: 28 ( إن قال لكم أحد: هذا مذبوح لوثن فلا تأكلوا). توضيح جدا جيد شكرا سيدة آشوري.

 
علّق منذر أحمد ، على الحسين في أحاديث الشباب.أقوى من كل المغريات. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : عن أبان الأحمر قال : قال الامام الصادق عليه السلام : يا أبان كيف ينكر الناس قول أمير المؤمنين عليه السلام لما قال : لو شئت لرفعت رجلي هذه فضربت بها صدر أبن ابي سفيان بالشام فنكسته عن سريره ، ولا ينكرون تناول آصف وصي سليمان عليه السلام عرش بلقيس وإتيانه سليمان به قبل ان يرتد إليه طرفه؟ أليس نبينا أفضل الأنبياء ووصيه أفضل الأوصياء ، أفلا جعلوه كوصي سليمان ..جكم الله بيننا وبين من جحد حقنا وأنكر فضلنا .. الإختصاص ص 212

 
علّق حكمت العميدي ، على التربية توضح ما نشر بخصوص تعينات بابل  : صار البيت لام طيرة وطارت بي فرد طيرة

 
علّق محمد ، على هل الأكراد من الجن ؟ اجابة مختصرة على سؤال. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : $$$محرر$$$

 
علّق Hiba razak ، على صحة الكرخ تصدر مجموعة من تعليمات ممارسة مهنة مساعد المختبر لغرض منح اجازة المهنة - للكاتب اعلام صحة الكرخ : تعليمات امتحان الاجازه.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : فادي الغريب
صفحة الكاتب :
  فادي الغريب


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مخطط التخويف الذي يمارسه بعض السياسيين  : سعد الحمداني

 البُعد السياسي (الحركي) لنهضة الإمام الحسين (عليه السلام)  : د . الشيخ عماد الكاظمي

 شرطة واسط : القبض على من المتهمين والمطلوبين للقضاء وفق مواد وقضايا جنائية مختلفة  : وزارة الداخلية العراقية

 تحقيق الرصافة: توقيف ضابط برتبة مقدم ومفوض شرطة طلبا مبلغا ماليا لتنفيذ أمر قبض  : مجلس القضاء الاعلى

 أحداث الحويجة وأصل الحكاية ؟!  : علاء كرم الله

 عاجل : توضيح هام : تقصي الحقائق حول قتل مدنيين في الموصل

  يا حسين  : محمود خليل ابراهيم

 سليم الحسني .. واجهة صفراء لمشروع قذر!  : نجاح بيعي

 شجرة عملاقة لكنها عاقر!  : امل الياسري

 تطبيع عراقي مع إسرائيل  : هادي جلو مرعي

 معضلة العالم العربي  : نبيل عوده

 الاولوية للقطاع العام في اعادة البناء والاعمار  : ماجد زيدان الربيعي

 التخدير بالبخور الهندي  : واثق الجابري

 مخاض ستون عاما ينتهي بستين دقيقة !  : رحيم الخالدي

 المحكمة الاتحادية العليا تصادق على النتائج لنهائية للانتخابات العامة لعضوية مجلس النواب العراقي لعام 2014  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net