صفحة الكاتب : محسن الكاظمي

إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام
محسن الكاظمي
 الكلام عن الانتماء القومي ليس عيبا يعاب لكن بشرط أن لا يكون  داخل أطار الدين الإسلامي الحنيف لأنهما ضدان لا يجتمعان ..
كن قوميا عربيا أو عنصريا كرواتيا أو ابيضا أمريكيا أو نازيا متطرفا أو يهوديا متعصبا وأقصي من تريد أن تقصيه من أبناء جنسك ,وضع من تريد أن تضعه من أبناء دينك في سلم درجات الإنسانية الدنيا .. لكن لا تختبئ تحت رسالة الإسلام لأنها واضحة كل الوضوح في رفض أي تميز عنصري وعرقي. وكيف لها أن تميز بين بني الإنسان وهي رسالة كل إنسان على وجه هذه البسيطة.. أنها رسالة العدل والمساواة ,رسالة شعارها الأول هو أن ..كل إنسان أما أن يكون أخ  لك في الدين آو نظير لك في الخلق كأسنان المشط . كما جاء في الحديث الشريف ,.ليتكلم من يريد أن يتكلم عن الفرس والروم وليرشقهم بأشد عبارات الشتم والتشهير وليدعي بدمه النبيل المقدس المختلف عن باقي دماء خلق الله . لكن عليه أن لا يقول بأن هذا من الإسلام .. تصنيف الدماء هذا خيم قرون طويلة على أوربا إلى أن تخلصت منه بدرجة ما ,لكنه في امة العرب المتخلفة فكريا وصناعيا وحضاريا ما زال مخيم عليها ..
حينما كنت طالبا صغيرا في المدرسة الابتدائية كان معلمي في التربية الدينية يقول أن العرب خير امة أخرجت للناس بنص القران الكريم, ولم اعلم بحقيقة هذه الكذبة الكبيرة آلا حين انكشف لي زيف البعث وحينها أدركت أن خير امة أخرجت للناس هي امة الإسلام وانه رسالة عالمية من يضع أمامها العنصرية العرقية فانه يمنعها عن عالميتها ويقف حجر عثرة في سبيلها ..والبعث الكافر ودعاة القومية كانوا ومازالوا من يضع العراقيل في طريق الإسلام المحمدي الأصيل..أن الدين عند الله الإسلام  ..لكننا اليوم نرى  تيارات مرجعية  تظهر في العراق تتعلق بالعرق والعروبة مع الأسف الشديد.
 عبر حجج واهية لا تصمد إمام أدنى دليل من أدلة القران والشريعة ..فالقاعدة الإلهية تقول أن أكرمكم عند الله اتقاكم  ,وإذا ما أرادوا دعاة المرجعية العربية أن يستدلوا بقاعدة أفضلية العربي على غيره فعليهم أن يبطلوا دلالة الآية الكريمة أولا. ومن ثم يؤتون بقاعدة تدل إلى ما يذهبون أليه .. أو لنتنزل عن ذلك ولا نطالبهم بأكثر من استدلال فقهي أي كان قوة استدلاله يدل على أن العرق العربي شرط من شروط مرجع التقليد ..وبطبيعة الحال هم عاجزون عن ذلك لان كل الذي يقدمونه لا يصلح أن يكون دليل بأي حال من الأحوال ,لان الدين الإسلامي واضح في تعين عناصر الأفضلية أولا, ولأنه لا يتكلم بحس قومي وعرقي ؟ولان دعاة المرجعية العربية أنفسهم لا يمكنهم أن يقولوا أن العرق العربي شرط من شروط مرجع التقليد !!!ولان كل الذي يقدمونه من دلائل هو من قبيل .. أن الرسول عربي والقران عربي والأئمة عرب ولا يستطيعون أن يقدموا دليل واحد على أن الأئمة اثنوا على العرب بنحو الأفضلية بل أن الدلائل التاريخية تدل على عكس ما يذهبون أليه ,لان الاتجاه المخالف لائمة أهل البيت صلوات الله عليهم لم يجد حين التف العجم حول أئمة أهل البيت وبالأخص حول الإمام علي صلوات الله عليه غير اتجاه أثارت النعرة القومية لسحب البساط من تحت إقدام أمير المؤمنين ..هذه حقيقة تاريخية وعلى هذا النمط سار اغلب دعاة القومية العربية إلى حزب البعث المجرم  .. قال لي صديق ممن يطالع مواقع دعاة المرجعية العربية .أن احدهم كتب مقالا جاء فيه لماذا يلام المرجع العربي العراقي حين يصدح بعروبته وعراقيته.  لكن الجميع يسكت عن المراجع العجم ..واخذ يعدد كما يحلوا له قائمة طويلة بأسماء المراجع العجم الذين افتخروا بمدنهم ومحل ولادتهم. ثم استدل ببعض المراجع الذي صرحوا بانتمائهم العربي كضياء الدين العراقي والذي لم يلمه احد على هذا الانتماء ,هذا هو استدلالهم !!!! أن انتساب المراجع  لقراهم أو مدنهم لا يعني وعلى الإطلاق بان هذا الانتساب ألمناطقي من باب الاستعلاء على الغير أو من باب التميز والانفراد لان الانتساب إلى المدينة أو البلد شيء طبيعي من اجل التميز عن الغير لتشابه في الأسماء أو العناوين وليس شيء آخر ..فهل يمكن أن يدعي أحدا أن علماء قم  أفضل من علماء مشهد أو علماء النجف أفضل من علماء البصرة أو بغداد لمجرد أن هذا من قم وذاك من مشهد أو النجف أو البصرة ؟؟؟ وأتحدى الجميع أن يستدلوا بدليل واحد فقط ومن عالم أو مرجع ذيل اسمه بمدينة أو قرية أو عشيرة من اجل الاستعلاء والتمييز على الغير.. أتحدى الجميع ...أقول لماذا تحرف حتى المفاهيم العرفية والمناطقية لغايات غير جيدة ولا أقول أكثر من ذلك ..ثم أن ضياء الدين العراقي صاحب كتاب نهاية الأصول رجل من مدينة أراك الإيرانية والتي تعرف بعراق العجم جاء إلى النجف واستقر فيها ..فكيف نسبة الأخ الكاتب إلى العراق !!!
 يقول السيد محمد باقر الصدر في مقدمة كتاب اقتصادنا ..أنّ القومية ليست إلاّ رابطة تاريخية ولغوية وليست فلسفة ذات مبادئ ولا عقيدة ذات أسس حيادية تجاه مختلف الفلسفات والمذاهب الاجتماعية والعقائدية والدينية. وهي لذلك بحاجة إلى الأخذ بوجهة نظر معينة تجاه الكون والحياة، وفلسفة خاصة تصوغ على أساسها معالم حضارتها ونهضتها وتنظيمها الاجتماعي...... بعبارة أخرى القومية وعاء فارغ  ولا تملك شيء يجعل منها شيء ذو قيمة آلا حين تمتزج بقيم واقعية. والعرق العربي كأي قومية أخرى في هذا العالم الكبير يحتاج إلى حضارة وعلم وإبداع حتى يكون امة  محترمة وعلى هذا أذا كان للعرب فخرا فان فخرهم من حلول الإسلام في أرضهم أما أذا قلبت هذه المعادلة كما يريد دعاة القومية ذلك فان الإسلام سيفتخر بالعرب !!!..
الإسلام حين حل بأرض الجزيرة العربية لم يقل للعرب انتم شعب الله المختار كما تقول اليهود عن نفسها بل قال عنهم. مَا مُحَمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِنْ مَاتَ أَوْ قُتِلَ انْقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ وَمَنْ يَنْقَلِبْ عَلَى عَقِبَيْهِ فَلَنْ يَضُرَّ اللَّهَ شَيْئاً وَسَيَجْزِي اللَّهُ الشَّاكِرِينَ ) آل عمران..ودعاة المرجعية العربية يعرفون قبل غيرهم أن أعجميا  واحد لم يكن مع رؤوس الانقلاب..ولتوضيح الفكرة أكثر أن الأمة في القران والإسلام ليست تجميع عددي لأفراد تترابط فيما بينهم وشائج تاريخية ونسبية وحضارية ..الأمة في القران هي التي تقوم على أساس أن لا اله آلا الله وتقام على أركان ومباني الدين الحنيف ولذلك وصف القران الكريم إبراهيم عليه السلام بأنه امة.. ومن هنا فان دعاة القومية هم بالواقع يخالفون الإسلام جملة وتفصيل
  أن أول من أراد أن يمزق الصف المرجعي بذريعة القومية العربية هو نظام المجرم صدام التكريتي حين أوفد إلى السيد محمد باقر الصدر قدس سره عارضا عليه الدعم والمساندة  من اجل مرجعية عربية عوضا عن المرجعية الإيرانية ..لكن سماحته عليه رضوان الله تعالى كان يعلم أن القبول بهذا الأمر لا يعني تحوله إلى أداة بيد النظام البعثي المجرم فقط بل يعني دق إسفين بين الشعب الإيراني والشعب العراقي وفي ذلك تحقيق لطموحات البعث المجرم. ومن هنا رفض سماحته هذا العرض رفضا قاطعا وكرر النظام البائد ذات الأمر مع السيد محمد صادق الصدر وفشل كذلك ..فكيف لمرجع يعي دوره في الحياة أن يتمسك بوسائل ما انزل الله من سلطان !!!..نعم أن أكرمكم عند الله اتقاكم ..ولم نجد في إي مصدر من مصادر الحديث وتشريعات الإسلام أن أكرمكم عند الله من كان عراقيا أو إيرانيا أو غير ذلك وليس هذا فحسب ودعونا نقدم أللغلة العربية عبر روادها ونستطلع بعض أصولهم العرقية ا ..العلامة الجواهري  كان تركيا .. أبو الفتح، عثمان بن جِنّي الموصلي النحوي اللغوي وكتب التراجم نسبًا له بعد جني؛ إذ إن أباه (جني) كان عبدًا روميًّا مملوكًا.. سيبويه فارسي من أكبر النحاة الذين ظهروا في تاريخ الثقافة العربية ومن أكثر الأسماء شهرة في التاريخ العربي.. والقائمة تطول أذا ما أردنا أن نحصي الأسماء الغير عربية التي كانت خلف تطوير أللغلة العربية ..وبعد كيف  تجتمع القومية العربية مع عالمية الإسلام ؟؟..أليست العنصرية العربية تصنيفا يمزق المسلمين إلى أعجمي وعربي وبالتالي لا يمكن لدين أن يكون عالميا أذا ما قسم أتباعه على أساس العرق مع أن حالة الاختلاف في اللون واللسان شيء طبيعي في الخلق ..(يا أيها الناس أنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلنكم شعوبا وقبائل أن أكرمكم عند الله اتقاكم  أن الله عليم خبير ) .كيف يمكن أن يدعي دعاة المرجعية العربية بعالمية الظهور المهدوي المقدس وهم متقوقعين في أطار أضيق من خرم الإبرة ؟؟..كيف يمكنهم أن يدعوا المجتمع الإنساني إلى قضية الأمام الموعود وهم يدعون التميز عن غيرهم, أليس هذا تناقضا صارخا .!!!!.وبعد أقول أن التفاخر قد يحصل ولكل قوم ما يفتخرون به فلان افتخرت العرب بأحاديث فان للفرس ما يفتخرون..
روى عن أبي جعفر عليه السلام وروى عنه الحكم بن مسكين، قال: ذكر عنده سلمان الفارسي، فقال أبو جعفر عليه السلام: لا تقولوا سلمان الفارسي، ولكن قولوا سلمان المحمدي ذلك رجل منا أهل البيت، ذكره الكشي في ترجمة سلمان
عن ثور عن أبي الغيث عن أبي هريرة قال كنا جلوسا عند النبي صلى الله عليه وسلم إذا نزلت عليه سورة الجمعة فلما قرأ
وآخرين منهم لما يلحقوا بهم قال رجل من هؤلاء يا رسول الله فلم يراجع
النبي صلى الله عليه وسلم حتى سأله مرة أو مرتين أو ثلاثا قال وفينا سلمان
الفارسي قال فوضع النبي صلى الله عليه وسلم يده على سلمان ثم قال لو كان
الإيمان عند الثريا لناله رجال من هؤلاء..  كنز العمال - المتقي الهندي - ج 12 - ص 93
 ..وقال صلى الله عليه واله ..ألا تسألون يمم ضحكت ؟ رأيت فارسا من أمتي يساقون
إلى الجنة بالسلاسل كرها ، قيل : يا رسول الله! من هم ؟ قال : قوم من العجم يسبيهم المهاجرون فيدخلونهم الإسلام
ورد في أيضاء
رأيت غنما كثيرة سودا دخلت فيها غنم كثيرة بيض
قالوا : فما أولته يا رسول الله؟ قال : العجم يشركونكم في دينكم وأنسابكم ، ...المصدر السابق
 وورد أيضا في نفس المصدر عن رسول الله ..إن لله تعالى خيرتين من خلقه: فخيرته من خلقه من العرب قريش ، ومن العجم فارس
وفي مصدر أخر جاء .. إذا أقبلت الرايات السود فأكرموا الفرس ، فان دولتكم منهم
 
..وفي حديث آخر .إذا أراد الله أمرا فيه لين أوحى به إلى الملائكة
المقربين بالفارسية الدرية ، وإذا أراد أمرا فيه شدة أوحى إليه
بالعربية الجهيرة يعني المبينة.. كنز العمال - المتقي الهندي- ج 10 - ص 372
هذا غيض من فيض. لكن كل هذا لا يعني أن الفرس أفضل من العرب بأي حال من الأحوال لكنه يعني ومن خلال دلالة الأحاديث والآيات القرآنية أن المعيار الإلهي هو التقوى والأيمان.ولا اعتبار للعرق والقومية ..أما أن يهيمن الفرس على المرجعية آو شيء آخر فان ذلك لا يناقش ضمن اطر العرق والقومية  بل يناقش ويقوم في أطار أخر ..قد يكون اجتماعي وشرعي أو علمي وحتى سياسي. ولا يمكن أن يكون عرقي وقومي .. آما من يريد أن يتهمني بلا وطنية فأقول له أن الوطن فقهيا هو كل ارض الإسلام في شرق العالم وغربه وهذا شيء يفهمه كل مسلم . ومع ذلك ليس حراما أن يحب الإنسان وطنه الجغرافي ويدافع عنه ويواليه ويضحى من اجله, ليس هذا عيبا. العيب حين أكون مسلما وأحاول أن ابتدع مفهوما للوطن يخالف مفهوم الإسلام ..العيب أن يمزج وبصورة متعمدة بين مفاهيم أسلامية مقدسة كمفهوم المرجعية وبين مفهوم القومية التي يقف منها الإسلام موقف الرافض المستنكر ..وقبل الختام أقول يعلم الله أني كنت لأتكلم عن أي أعجمي مسلم حاول أن يرتقي بعرقه على الأعراق الأخرى إيرانيا كان أو روميا لكن الذي دعاني إلى كتابة هذه السطور هو شعارات القومية المنتشرة في عراقنا بشكل يهدد كيان الإسلام المحمدي الأصيل  ولا أريد أن أتكلم عن مؤامرات وأجندات خارجية تعمل من اجل ذلك لأنه سيخرجنا عن سياق ما تقدم ..
والله من وراء القصد 

  

محسن الكاظمي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/09/12


  أحدث مشاركات الكاتب :



كتابة تعليق لموضوع : إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 10)


• (1) - كتب : زائر ، في 2019/02/16 .

الدال مال النائلي تعني دلالة
احسنت بفضح هذه الشرذمة

• (2) - كتب : احمد ثار محمد ، في 2013/05/19 .

*******



• (3) - كتب : د.خليل خلف بشير ، في 2012/11/20 .

أحسنت على هذا المقال الجيد


• (4) - كتب : محمد ، في 2012/10/22 .

هذا المفهوم ظهر في عهد المقبور صدام الغرض منه اختراق الاسلام وتدميره بدءاً بالمرجعية الدينية اليس سلمان الفارسي وعمار الحبشي وغيرهم من باقي القوميات كانوا اعلاماً في الدين والشرع وكانوا متشرعة في المناطق التي ولاٌٌهم فيها علي بن ابي طالب (ع) الم يقل الرسول (ص) لافرق بين عربي واعجمي الا بالتقوى هذه بدعة والعياذ بالله منها .

• (5) - كتب : ************ ، في 2012/09/19 .

*****************

 



• (6) - كتب : ناصر ، في 2012/09/14 .

كل هذا لا يعني أن الفرس أفضل من العرب بأي حال من الأحوال لكنه يعني ومن خلال دلالة الأحاديث والآيات القرآنية أن المعيار الإلهي هو التقوى والأيمان.ولا اعتبار للعرق والقومية
متى يفهم هؤلاء *********** ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!



• (7) - كتب : علي الكربلائي ، في 2012/09/14 .

كل من يحاول الاستهزاء او الاساءة للكاتب او اي شخص سوف يحذف تعليقه وعلى من يريد ان يكب نفاياته فمواقع كثيرة تتسارع لنشر هذه التفاهات

محرر الموقع  



• (8) - كتب : ابو جعفر ، في 2012/09/14 .

الى النائلي ....
لا نعرف هل الدال المسبوقة الاسم بماذا اختصصت بها
بالنصب ام بالفهلوة ام هي د . الشتم

• (9) - كتب : عراقي ، في 2012/09/14 .

الم يقل الرسول العربي من قال بحقه القرأن العربي ما ينطق عن الهوى
لا فرق بين عربي واعجمي الا بالتقوى
ام ماذا

• (10) - كتب : د.النائلي ، في 2012/09/14 .

سنبقى نتمسك ونعلن تمسكنا بعروبتنا وديننا تمسكاً وطنياً قومياً شرعياً ليس تعصباً جاهلياً بل لأن نبينا الكريم عليه وآله الصلاة والسلام عربي ولأن قرآننا المجيدعربي ولأن لغة أهل الجنة عربية>




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق أحمد شاكر ، على بالفديو : السامرائي يلقن كمال الحيدري درساً في النحو : شكرا للتوضيح العلمي

 
علّق مهند العياشي ، على كورونا يسقط أقنعة الغرب - للكاتب حسين فرحان : أيها المحجور في بيتك هل تعلم ماهي الصورة في الشارع الان ؟! سأرسم لك الصورة من مركز ابي الخصيب اليوم : قُبيل حلول الظلام اقفلت ابواب الصيدلية فركبت سيارتي راجعاً الى منزلي أسير وعيني تسأل عقلي ماذا يجري ؟!!! أبطأت السير وانا انظر يميناً وشمالاً وقد بدأ الغروب يرخي رحاله والسماء ملبدة بالغيوم بلا مطر والريح مسرعة كأنها هاربة الى مكان بعيد انظر الى الشوارع الفارغة من الناس والمقطعة بسواتر ترابية ! وهي خالية تماماً من الناس ! وكأن اهلها قد هجروها من اعوام انظر الى الشوارع التي صارت الرياح ترمي الاتربة على محلاتها المغلقة وصور الشهداء الذين كأنهم يسألون بعضهم (( ماذا يجري بعدنا )) ؟! اسير وانا انظر الى وحشة الطريق لا أسمع الا حثيث الريح وهي تذري التراب على قارعة الرصيف ! لحظة وبرقت في ذهني تلك الصورة وهذا السؤال (هل اسير في وادي السلام )؟! أسير بين شوارع مقطَّعة بالسواتر الترابية كانت سالكة في احلك الظروف ! والعجب لايترجمه الكلام هل أسير وسط فلم هوليودي ! هل مايجري حقيقة ام خيال مخرج !؟ هل دخلت هذه المنطقة حرب؟! هل تنتظر هذه الديار يوماً لم يكن مذكوراً أسير وقد كدّت أُسلم على أهل الديار السلام على أهل لا اله إلا الله ، من أهل لا إله إلا الله ، يا أهل لا إله إلا الله ، بحق لا إله إلا الله ، كيف وجدتم قول لا إله إلا الله ، من لا اله إلا الله ، يا لا إله إلا الله ، بحق لا اله إلا الله ، اغفر لمن قال لا إله إلا الله ، واحشرنا في زمرة من قال لا إله إلا الله ، محمد ( صلى الله عليه وآله ) رسول الله ، علي ( عليه السلام ) ولي الله " اللهي ماذا يجري ؟! وحدهم الذين ساروا بين القبور يعرفون ما أرسمه في كلامي وحدهم الذين ساروا في مقبرة وادي السلام خصوصاً وقت الغروب وهي خالية من الناس يرى مايجري في الواقع الان إياك ثم إياك أن تنظر الى هذا الجرم المجهري ! خلف هذا الجندي المجهري قائد آمر ناهي بيده الملك وهو على كل شيء قدير بكل الاحوال ستنجلي الغبرة بعد هذا القتال السؤال لمن الغلبة ؟! من الذي سيبقى موحداً لله ؟! نحن البشر ؟ أم هذا الجرم المجهري ؟ على أحسن التقادير سننتصر بعد جراح وخوف وفقد أحبه لكن هل سنتوب الى الله حقاً ؟ أم سنعود الى ماكنا عليه ؟! أسير وأنا اسمع صفير الريح بين البيوت والمحلات المغلقة كأني أسمع فيها صوت ينادي يا أهل الارض (( لمن الملك اليوم )) ولا من مجيب سوى صمت القبور الذي أصم أذن العين من وحشة المنظر أين المتبرجات اللائي تبرجن في هذه الشوارع ذهاباً واياباً يتصيدن عيون الشباب الذين تركوا المساجد ليسعون خلفهن ؟! أين الذين كانوا يبارزون الله في العلن كفراناً ومفطرين بلا سبب في رمضان من كل عام ؟! أين الذين باعوا آخراهم بدنيا غيرهم هذه الشوارع وكأنها فتحات المقابر أين اصواتكم يا أهل الربى وكأن هذا الجرم المجهري يجول شوارعكم ينادي ! ياأهل الفساد ياأهل الظلم والطغيان اليس فيكم مبارز ؟! تراحموا ... لعلّ من في السماء يرحمكم ! عندما تعلم أن هذا الجندي يحاصر جميع دول العالم ستدرك قوله تعالى : يَقُولُ الْإِنسَانُ يَوْمَئِذٍ أَيْنَ الْمَفَرُّ وستعي حينها قوله تعالى : حَتَّىٰ إِذَا ضَاقَتْ عَلَيْهِمُ الْأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ وَضَاقَتْ عَلَيْهِمْ أَنفُسُهُمْ وَظَنُّوا أَن لَّا مَلْجَأَ مِنَ اللَّهِ إِلَّا إِلَيْهِ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ لِيَتُوبُوا ۚ إِنَّ اللَّهَ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ يا عبيد الدنيا ( وانا منكم ) عودوا .... توبوا الى الله م .صيدلي مهند العياشي 1/4/2020

 
علّق منير حجازي ، على أول علاج لرفع الوباء - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : لا يوجد في الوقت الحاضر صفحة خاصة للسيدة إيزابيل ، ولكن بعد أخذ اذنها في تأسيس صفحة لها على الفيس بوك وحصول الاذن عملنا لها صفحة سنضع الرابط في الاسفل ، ولكن هذا الرابط يعتمد في نشر المواضيع ايضا على موقع كتابات في الميزان الذي تنشر السيدة إيزابيل عليه مباشرة . تحياتي رابط صفحة ايزابيل. (البرهان في حوار الأديان). https://www.facebook.com/groups/825574957791048/

 
علّق أحمد ، على أول علاج لرفع الوباء - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم أختي العزيزة إيزابيل المحترمة لقد أفتقدتك من فترة طويلة على الفيس بوك وأدخل على صفحتك الخاصة لم أجد أي موضوع جديد وقد سألت بعض أصدقائك على الصفحة لم يعلم شيء. الحمد لله على سلامتج وكان دعائي لكِ أن يجنبكِ الله من كل شر ويوفقكِ سلامات كان أنقطاع طويل أرجو أرسال رابط الفيس الخاص بكِ لأتشرف بالدخول من ضمن أصدقاء الصفحة وأكون ممنون. حفظكِ الباري عز وجل

 
علّق مصطفى الهادي ، على (الذِكرُ). هل الذكر مقصود به التوراة والانجيل؟ - للكاتب مصطفى الهادي : اجابة على سؤال حول موضوع الذكر يقول الاخ محمد كريم : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا العزيز استيضاح من جنابك الكريم بخصوص الذكر في هذه الاية الكريمة (وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِنْ بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الْأَرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ) من سورة الأنبياء- آية (105) كيف ان الزبور من بعد الذكر والذكر هو القرآن الكريم ام ان هناك امر لغوي بحرف (من). اردت ان استفسر عنها فقط. الجواب : السلام عليكم . اختلف المفسرون وأهل التأويل في معنى الزَّبور والذكر في هذه الآية ، فقال بعضهم: عُني بالزَّبور: كتب الأنبياء كلها التي أنـزلها الله عليهم ، وعُني بالذكر: أمّ الكتاب التي عنده في السماء.واتفقت كلمة المفسرون أيضا على أن الذكر: هو الكتاب الذي في السماء، والذي تنزل منه الكتب.والذي هو أم الكتاب الذي عند الله. وقال الطبري وابن كثير وغيره من مفسري اهل السنة : الزبور: الكتب التي أُنـزلت على الأنبياء ، والذكر: أمّ الكتاب الذي تكتب فيه الأشياء قبل ذلك. وعن سعيد بن جبير قال : كتبنا في القرآن بعد التوراة. ولكن في الروايات والتفاسير الإسرائيلية قالوا : أن الذكر هو التوراة والانجيل. وهذا لا يصح ان يُشار للجمع بالمفرد. واما في تفاسير الشيعة في قوله تعالى: (ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادي الصالحون) قال الطباطبائي في الميزان : الظاهر أن المراد بالزبور كتاب داود عليه السلام وقد سمي بهذا الاسم في قوله: (وآتينا داود زبورا ) النساء: 163 وقيل: المراد به القرآن.وذهب صاحب تفسير الوسيط في تفسير القرآن المجيد (ط. العلمية). المؤلف: علي بن أحمد الواحدي النيسابوري . إلى ان المقصود هو : جميع الكتب المنزلة من السماء. ومحصلة ذلك أن الذكر هو القرآن . وأن القول بأن الذكر هو التوراة والانجيل محاولة للتشكيك بمصداقية القرآن والرفع من شأن تلك الكتب التي دارت حولها الشبهات حتى من علماء الأديان المنصفين.

 
علّق مرتضى الاعرحي ، على الشريفة بنت الحسن من هي...؟! - للكاتب الشيخ تحسين الحاج علي العبودي : ما جاء اعلاه عبارة عن نسج وأوهام من وحي الكاتب ، ويتعارض مع ما هو مشهور عن رحلة الامام السبط عليه السلام وال بيته وكذلك مسير السبايا الى الشام والعودة ، وهنا أطالب الكاتب ان يكتب لنا تمديدا من اين اعتمد في مصادره .

 
علّق عمار الزيادي ، على كورونا هل هي قدر الهي ؟ - للكاتب سامي جواد كاظم : ذكرت الدول كلها...لكنك لم تذكر ايران

 
علّق التمرد على النص ، على عظائمُ الدهور لأَبي علي الدُّبَـْيزي: - للكاتب د . علي عبد الفتاح : فكيف بأمير المؤمنين علي ع

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته العلوية المهذبة إبنتنا الراقية مريم محمد جعفر أشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي نسأل الله أن يغيّر الله حالنا إلى أحسن حال ويجنبنا وإيّاكم مضلات الفتن. وأن يرينا جميعاً بمحمدٍ وآل محمد السرور والفرج. إسلمي لنا سيدتي المتألقة بمجاورتك للحسين عليه السلام. الشكر الجزيل لأدارة الموقع الكريم دمتم بخيرٍ وعافيةٍ جميعا

 
علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : سعد الفكيكي
صفحة الكاتب :
  سعد الفكيكي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 السيدة زينب عليها السلام وآية التطهير  : احمد سالم إسماعيل

 مجانين الشيعة يبكون رجل مات قبل ((1400)) عام..؟؟  :  محمد الحمداني

 محافظ ميسان يطلع ميدانيا على اعمال تصريف مياه الامطار في احياء المحافظة  : اعلام محافظ ميسان

 إسلام معية الثقلين لا إسلام المصحف منسلخاً عن إسلام الحديث ح13  : مكتب سماحة آية الله الشيخ محمد السند (دام ظله)

 احباط اكبر عملية نقل لمواد تدخل في صناعة المتفجرات بالانبار

  المعري في بغداد بين المتنبي وشوبنهور الحلقة الأولى  : كريم مرزة الاسدي

 في وقتٍ قياسيّ وبكوادر عراقية خالصة، العتبةُ العبّاسية المقدّسة تفتتح مجمّع الإمام الهادي(عليه السلام) للضيافة..  : موقع الكفيل

 البحرين ضد البحرين ؟!  : كاظم فنجان الحمامي

 استراتيجيات موحدة ..لا مؤتمرات متفرقة  : عبد الخالق الفلاح

 انجازات متميزة لمستشفى اطفال مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية خلال شهر أيلول  : اعلام دائرة مدينة الطب

 حقيقة العجز الصهيوني...إسرائيل قط فقد مخالبه  : مديحة الربيعي

 المصالحة الوطنية علاجا لضرب الارهاب  : عبد الرحمن أبو عوف مصطفى

 لاوزراء من الناصرية .....واستحقاقنا وزارة المسموطة  : حسين باجي الغزي

 ابطال الحشد الشعبي يثبتون انهم فرسان الصحراء ويؤمنون الحدود العراقية السورية

 طلابي عنواني..  : عادل القرين

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net