صفحة الكاتب : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير حول خطاب الدكتور محمد مرسي في قمة حركة عدم الإنحياز التي عقدت في طهران.
انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 الدكتور مرسي بدى متعصبا طائفيا وتناسى دوره كرئيس لأحد أهم دول عالمنا العربي والإسلامي

بسم الله الرحمن الرحيم
قال الله العظيم في كتابه المجيد: ((  إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلا فِي الأَرْضِ وَجَعَلَ أَهْلَهَا شِيَعًا يَسْتَضْعِفُ طَائِفَةً مِّنْهُمْ يُذَبِّحُ أَبْنَاءَهُمْ وَيَسْتَحْيِي ... وَنُرِيدُ أَن نَّمُنَّ عَلَى الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا فِي الأَرْضِ وَنَجْعَلَهُمْ أَئِمَّةً وَنَجْعَلَهُمُ الْوَارِثِينَ)) القصص:4-5 - صدق الله العلي العظيم
توالت أخطاء الدكتور محمد مرسي رئيس جمهورية مصر العربية في مشاركته في مؤتمر دول عدم الإنحياز المنعقد مؤخرا في طهران عاصمة الجمهورية الإسلامية في ايران ، ووقف الساسة والدارسين لأحوال الأمة فى حيرة ودهشة وهم يرون الرئيس المصري محمد مرسى کيف کان يخلط الدين بالسياسة خلطا غريبا ، ففى كلمته في المؤتمر والذي حضره غالبية من الرؤساء والممثلين لدول غير اسلامية وغير دينية جمعها الهدف الأوضح للحركة متمثلا في عدم الإنحياز الى القوى الإستكبارية ورفض هيمنتها وتدخلاتها السافرة في شؤون الدول الأخرى إذ وقف  مرسى  مفتتحا حديثه وخطابه بالترضي عن  خلفاء الدولة الاسلامية  الأوائل وكأنه يلقي خطبة لصلاة الجمعة في أحد مساجد القاهرة ،  ولم يعتني في كلمته بمعظم الحضور وهم من دول غير إسلامية ولم يبد أي إهتمام بأن المؤتمر سياسى في المقام الأول وليس حشدا في صلاة جمعة وكانت هذه أولى أخطائه وأهونها.
ثم إنبرى بعد ذلك للهجوم على النظام السورى وكال له الإتهامات بالقمع والوحشية ضد شعبه على الرغم من أن معظم الشعب السورى قد خرج في تظاهرات مليونية مساندة للنظام ولرئيسه الدكتور بشار الأسد وقد تعمد الرئيس المصري تجاهل هذه التظاهرات المليونية التي إحتشدت أكثر مرة في قلب العاصمة السورية دمشق وهي تطالب العالم بإتخاذ موقف حازم تجاه ممولي الجماعات المسلحة التي تقوم بأعمال القتل بصورة مشينة ومريعة لم يشهدها العالم في أي بقعة من بقاعه.
 
ويعلم الدكتور مرسى جيدا من أين تستمد هذه الشبكات التخريبية وعصابات القتل في سوريا المال والسلاح ، فلم يعد سرا بأن النظام الخليجي وعلى رأسه النظام السعودي والقطري والإماراتي يقفون علنا وراء هذه العصابات وهذا ما يصرح به مسؤولوا هذه الدول جهارا وبصورة شبه يومية.
 
وكان على الدكتور مرسى أن يكون حصيفا كرئيس لأحد أكبر الدول الأساسية التي قامت حركة عدم الإنحياز عليها وكرئيس للدورة السابقة لها بأن حديثه عن الأوضاع السورية بالطريقة التي طرحها مناقضا للمبادىء الأساسية لحركة عدم الإنحياز التي تحضر التدخل في الشؤون الداخلية للدول. وقد بدى واضحا من خطابه بأنه لم يقرأ جيدا مبادىء الحركة التي ترأسها ولم يطلع على أهدافها الأساسية المعلنة في نظامها الأساسي وميثاق عملها.
 
لقد بدى الدكتور مرسي في خطابه متعصبا من الناحية المذهبية والطائفية إلى حد بعيد ، وأخرجه ذلك من كونه رئيسا لجمهورية هي أكبر في قيمها وقيمتها من تقزيمها في الأطر المذهبية والصراعات الإثنية وخرج من كونها رئيس لأحد أهم المنظمات الدولية التي تجمع عدد لا يستهان به من الدول من مختلف بلاد العالم.
 
لقد تناسى الرئيس مرسى ما يحدث أمام العالم كله فى البحرين من وحشية ودموية القمع بالإضافة إلى إحتلال سعودى غاشم غير مفوض من قبل مجلس الأمن الدولي ولم يشر إلي ما يجري هناك مجرد إشارة ولو رمزية تشفع له بعدم الطائفية وإنه بمستوى تطلعات الأمة العربية والإسلامية ناحية مصر العروبة والإسلام والقيم الجامعة وأنه يدافع عن القيم العامة دون تمييز أو تفريق بسبب العنصر والعرق واللون والمذهب.
 
لقد جاء خطابه طائفيا بإمتياز ولم تستطع عبارات التورية أن تغطي خطابه الذي بدأ وكأنه في أحد جوامع القاهرة لصلاة الجمعة وليس أمام قمة عالمية يحضرها رؤساء وأركان دول من مختلف أصقاع العالم.
 
 ولا عجب .. فقد كان الإخوان المسلمين قبل الثورة الشبابية المصرية النقية من الذين يتعاطفون مع  المخلوع المشلوح فرعون مصر حسني مبارك وعصابته لا حبا  لهم وإنما نفاقا وخوفا وإنتظارا  لثورة الشباب ، فما أن قامت ثورة الشباب (ثورة 25 يناير المجيدة) المحب لبلده حتى قفز عليها مرسى وجماعته  كالذئاب الضارية وساعدهم  على ذلك المجلس العسكري لكي يساعدوه بعد ذلك  ويبعدوه عن المساءلة على ما إرتكب من جرائم حرب ومجازر إبادة بحق شباب الثورة، فكفهم وكف المخلوع في الظلم سواء وكم قلنا أن الإخوان إسلاميين غير مذهبيين أو طائفيين وتوقعنا ذلك بعد مجيئ الدكتور مرسي إلى موقع رئاسة الجمهورية ، ولكن خابت توقعاتنا وظنوننا، وأصبح أملنا في أن تستعيد مصر مكانتها الريادية في الأمة العربية والإسلامية كالسراب.
 
لقد بعث الكثير من المخلصين والمتطلعين لإستعادة مصر دورها الريادي في العالمين العربي والإسلامي رسائل التأييد والدعم لمرسي عندما تم إنتخابه رئيسا للجمهورية بل سارع الكثير منهم إلى دعمه وإسناده في معركته الإنتخابية الحاسمة ليحقق الفوز بالوصول الى منصب الرئاسة وكلهم يحملون التطلع على أن تكون على يديه إستعادة مصر لدورها الريادي في العالمين العربي والإسلامي خاصة وأن له تجربة مريرة سابقة عندما دخل السجن مطالبا بالحرية والعدالة والمساواة.. وكان الجميع يتوقع منه أن يكون في خندق طلاب الحرية والكرامة والعدالة الإجتماعية في دولهم بعيدا عن التعصبات العرقية والعنصرية والطائفية والفئوية وما الى ذلك من حميات وإثنيات.
 
وكان الكثير من هؤلاء الخيرين متفائلين جدا بأن تيار الممانعة والمقاومة لا أقل للكيان الصهيوني الغاصب والمحتل للقدس الشريف أنهم فازوا بكسب الجولة خاصة في سوريا ولبنان وإيران لوصول مواطن مصري شريف ونزيه إلى قمة السلطة في دولة بحجم مصر العروبة والإسلام.. وحلق الكثيرون كما نحن في أن تكون مصر الجديدة برئاسته عونا للثورات العربية والصحوة الإسلامية التي تجتاح عدد من بلاد عالمنا العربي والإسلامي بمقاييس القيم العامة وليس بمقاييس التعصبات الفئوية الجاهلة..
 
لقد كنا في حركة أنصار ثورة 14 فبراير في البحرين على ثقة كغيرنا بأن الرئيس المصري القادم من رحم الشعب والمعاناة سيكون خير نصير وداعم لحركة شعبنا المطالب بالحرية والعدالة والمشاركة السياسية ، وأن تقوم مصر بدورها الريادي في دعم حقوق الشعوب العربية والإسلامية كافة في قيام  نظام سياسي يمثل الإرادة الشعبية وينتزع شرعيته من الناس.
 
وكرئيس للدورة السابقة لحركة عدم الإنحياز كنا أكثر تفاؤلا بأن مصر ستلعب دورها المطلوب في تنشيط الحركة وتفعيلها لتحقيق الأهداف التي أنشئت من أجلها والتي كان من بين أبرزها حق الشعوب في تقرير مصيرها .. وهذا هو من المطالب الأساسية لشعب البحرين الذي يوجه حملة قمع شرسة مدعومة من قبل النظام السعودي والإماراتي الذين يمولون حملات القتل والإبادة القائمة على أساس العنصر والمذهب والطائفة.
 
لقد دعم شباب مصر ثورة 14 فبراير في البحرين كما دعم شعبنا وشبابنا الثوري ثورة 25 يناير المجيدة في مصر ، وكما رفع شباب مصر الغالي شعارت ويافطات التضامن في ميدان التحرير وسائر ميادين الثورة في مصر مع قضايا شعبنا العادلة وحقه في الحرية والعدالة الإجتماعية والكرامة الإنسانية رفع شباب الثورة في البحرين ذات المضامين .. فالحرية والكرامة والعدالة الإجتماعية قيم لا يمكن تجزيئها بحيث يستحقها شعب من شعوبنا دون الآخر .
 
لقد رفع العديد من القوى الشعبية والسياسية في البحرين مذكرات رسمية للدكتور مرسي بوصفه رئيسا سابقا لحركة عدم الإنحياز وذلك قبيل إنعقاد مؤتمر القمة السادس عشر لحركة عدم الإنحياز في طهران وتم توجيه الدعوة إليه لكي يقوم بدوره في الإشارة الى قضية شعب البحرين وأن يضمن بيان المؤتمر الختامي فقرة مساندة لمطلب الشعب في حق تقريري المصير وكما نصت عليه أهداف الحركة ذاتها لكنه آثر الصمت عما يجري في البحرين وتوجه بصب جام غضبه الطائفي الشخصي على النظام السوري متناسيا منصبه كرئيس لأهم دولة في وطننا العربي والإسلامي إذ كان عليه أن يقفز من قفصه الضيق الى عظمة مصر ودورها ومكانتها.
 
أننا في حركة أنصار ثورة 14 فبراير في البحرين لدينا الخشية من أن يعيد هذا الخطاب مصر الى واقع متردي يبعدها تماما من مواقع الريادة والقيادة للعالمين العربي والإسلامي .. ويبدو أن مصر الكنانة لا تزال تحتاج إلى ميدان تحرير آخر يعيد إلى مصر مكانتها وسيادتها ورياديتها في عالمنا العربي والإسلامي دون إنحياز مبني على أسس عنصرية وفئوية بغيضه ..
 
لقد إنتصر شعبنا لثورة 25 يناير الأبطال ، وإننا على ثقة بشعب مصر العظيم وثوار 25 يناير الذين ساندوا وسيساندون شعبنا المظلوم في البحرين وسيقفون وقفات تضامنية في الميادين والساحات وفي ميدان التحرير لينصروا شعبنا ضد الديكتاتور حمد والسلطة الخليفية الديكتاتورية وأملنا بشعب مصر وثواره وأحراره الذين صنعوا الثورة وفجروها وإن مستقبل مصر بخير بوجود الثوار الأبطال ثوار ميدان التحرير وسائر الميادين وهم سندا وعونا لنا ولشعبنا ضد الإرهاب والقمع ومتضامنون معنا ضد قوات الإحتلال السعودي وقوات درع الجزيرة ومتضامنون معنا ضد الإستكبار العالمي وأمريكا وبريطانيا والصهيونية العالمية.
 
قال تعالى : ((وَمَا لَكُمْ لَا تُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَالْمُسْتَضْعَفِينَ مِنَ الرِّجَالِ وَالنِّسَاءِ وَالْوِلْدَانِ الَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَخْرِجْنَا مِنْ هَذِهِ الْقَرْيَةِ الظَّالِمِ أَهْلُهَا وَإجْعَلْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ وَلِيًّا وَإجْعَلْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ نَصِيرًا)) - النساء(75).  
 
 
 
حركة أنصار ثورة 14 فبراير في البحرين
 
المنامة – البحرين
 
2 سبتمبر 2012م
 
http://14febrayer.com/?type=c_art&atid=2509

  

انصار ثورة 14 فبراير في البحرين
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/09/02


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تشيد بالقائمين على مؤتمر ومعرض شهداء البحرين في كربلاء  (نشاطات )

    • بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير بمناسبة تدشين الإئتلاف لليوم الوطني لطرد  القادعة الأمريكية في أول جمعة  من شهر رمضان من كل عام  (نشاطات )

    • النظام البحريني يستقوي على الشعب بالدعم الأميركي المفتوح ويرتكب مجزرة في الدراز  (أخبار وتقارير)

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تندد بالهجوم الغاشم والتدميري على حي المسورة التاريخي في بلدة العوامية  (نشاطات )

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تندد بالعدوان العسكري الامريكي على سوريا  (نشاطات )



كتابة تعليق لموضوع : بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير حول خطاب الدكتور محمد مرسي في قمة حركة عدم الإنحياز التي عقدت في طهران.
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على في النهاية الكل ينتظر النتيجة - للكاتب الشيخ مظفر علي الركابي : سماحة الشيخ الجليل مظفر علي الركابي دامت توفيقاته السلام عليكم ورحمة الله وبركاته رائع جدا ما قرأتُ هنا سيدي موضوع جاذب وموعظة بليغة في زمن التيه والبعد عن الحق سبحانه دمتَ شيخنا الكريم واعظا وناصحا لنا ومباركا اينما كنت ومن الصالحين. ننتظر المزيد من هذا المفيد شكرا لإدارة الموقع الكريم كتابات في الميزان

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على سؤال وجواب - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخ نجم حياكم الرب من الغريب جدا أن يبقى اليهود إلى هذا اليوم يتوعدون بابل بالويل والثبور ، وعند مراجعتي للنصوص المتعلقة ببابل ونبوخذنصر. وجدت أنهم يزعمون ان دمار اورشليم الثاني الأبدي الذي لا رجعة فيه سيكون أيضا من بابل. وقد تكرر ذكر بابل في الكتاب المقدس 316 مرة . اغلبها يكيل الشتائم المقززة ووصفها باوصاف تشفي وانتقام مثل ام الزواني / محرس الشياطين / مدينة ا لرجاسات. هذا التوعد هو الذي يدفع اليهود اليوم في اسرائيل ا ن يقوموا بصناعة اسلحة الدمار الشامل في محاولة الانقضاض الثانية لدمار بابل . وقد قالها جورج بوش بأنه ذاهب لحرب ياجوج ماجوج في الشرق ، ولكنه عاد الى امريكا وقد امتلأ بزاقا واحذية . تحياتي

 
علّق Tasneem ، على بعد ماشاب ودوه للكتاب - للكاتب مهند محمود : عاشت الايادي

 
علّق نجم الحجامي ، على سؤال وجواب - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : الاخت الفاضله ايزابيل احسنت واجدت كثيرا ان ما ذكرتيه يسهل كثيرا تفسير الايات التاليه لان الذي دخل القدس وجاس خلال الديار هو( من عباد الله وانه جاس خلال الديار) ( فَإِذَا جَآءَ وَعْدُ أُولاهُمَا بَعَثْنَا عَلَيْكُمْ عِبَاداً لَّنَآ أُوْلِي بَأْسٍ شَدِيدٍ فَجَاسُواْ خِلاَلَ ٱلدِّيَارِ ) ولا يوجد غير نبوخذ نصر ينطبق عليه الشرطين اعلاه ما اريد ان اثبته اذا كان نبوخذ نصر موحد فان من سيدخل المسجد في المره القادمه هم نفس القوم الذين دخلوها اول مره وهم اهل العراق (فَإِذَا جَآءَ وَعْدُ ٱلآخِرَةِ لِيَسُوءُواْ وُجُوهَكُمْ وَلِيَدْخُلُواْ ٱلْمَسْجِدَ كَمَا دَخَلُوهُ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَلِيُتَبِّرُواْ مَا عَلَوْاْ تَتْبِيراً) الاسراء7 وهذا يفسر العداء الشديد لاسرائيل على الشعب العراقي مع فائق شكري وتقديري

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على سؤال وجواب - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب نجم الحجامي حياك الرب. تاريخ يُعتمد فيه على ما كتبه اليهود ، او ما قام بتفسيره موقع الانبا تكيلا هيمايون المسيحي ، او ما كتبه الطبري صاحب اشهر الاسرائيليات والخرافات، او ما قام بكشفه الرحالة والمستكشفون اليهود ، هذا التاريخ لا يُمكن الاعتماد عليه خصوصا في التاريخ الموغل في القدم. اما اليهود فهم يحملون حقدا تاريخيا على من دمر حضارتهم كما يزعمون واحرق هيكلهم واباد خضرائهم وساق بقيتهم اسرى إلى بابل . ولكن المشكلة في اليهود أن توراتهم ــ التي هي تاريخهم الذي دونوا فيه كل شيء تقريبا . هذه التوراة متذبذبة في شخصية نبوخذنصر فتارة تجعله وحشا بهيميا يعيش مع الحيوانات البرية . ثم ترجع وتقول انه بعد شفائه من جنونه اعتنق دين الرب على يد دانيال واصبح مؤمنا. ولكن الحقيقة أن نبوخذنصر كان رجلا عالميا اشتهر بتسامحه الديني جيث سمح لكل من دخل مناطقهم ان يتعبدوا بدينهم ولم يجبرهم على اي شيء ولكنه اخذ (الجزية) منهم وهذا يدل على عدم اعترافه بتلك الاديان ، يضاف إلى ذلك أن من أكبر اماني الاسكندر ذو القرنين انه يموت على فراش نبوخذنصر وهذا ما حصل وكما تعلم أن الاسكندر ذكره القرآن بكل خير. اما الطبري المؤرخ الذي كان كحاطب ليل . فقد وضع اسماء والقاب لنبوخذنصر لم يذكر من اين اتى بها وبما ان الطبري من طبرستان في إيران فقد زعم أن نبوخنصر كان فارسيا. واما الرحالة والمستشرقون والاثاريون فقد قاموا بالخلط بينه وبين نبوخنصر الثاني وهم ايضا ينطلقون من خلفيتهم اليهودية او بسبب تأثير ودعم المؤسسات اليهودية مثل موسسة : روكفلر ، وكارنيجي ، ووليم جرانت ، وكليفلاند ، ودودج ، وقد اشرف على كثير من التنقيبات متاحف ممولة من اليهود مثل : المعهد السامي والمتحف البريطاني والفرنسي والالماني وغيرها ا لكثير. ولكن من بين هذا وذاك ظهرت نصوص غامضة لربما فلتت من أعين الرقيب تقول بأن نبوخذنصر كان موحدا . حيث يقولون بان نبوخذ نصر عندما قام بتعيين صدقيا على اورشليم (استحلفه بالله). سفر أخبار الأيام الثاني 36: 13. وكذلك نرى نصا في التوراة يقول بأن الرب كان يخاطب نبوخذنصر بانه عبده سفر إرميا 25: 9 ( يقول الرب، وإلى نبوخذراصر عبدي ملك بابل).ويقول بأن إرمياء النبي امره الله ان (قد دفعت كل هذه الأراضي ليد نبوخذناصر ملك بابل عبدي، فتخدمه كل الشعوب، ويكون أن الأمة أو المملكة التي لا تخدم نبوخذناصر ملك بابل، والتي لا تجعل عنقها تحت نير ملك بابل، إني أعاقب تلك الأمة بالسيف والجوع والوبإ، يقول الرب، حتى أفنيها بيده). ففي هذا النص يتضح ان كل حروب نبوخذنصر كانت بأمر الرب الله. وهناك نصوص أخرى كثيرة تزعم انه كان موحدا وانه كان عبد الرب وأن الانبياء خدموه ، وان الرب امر الناس أن لا يستمعوا للانبياء بل طاعة نبوخذنصر كما يقول : (فلا تسمعوا لكلام الأنبياء الذين يكلمونكم قائلين: لا تخدموا ملك بابل، يقول الرب، بل هم يتنبأون باسمي بالكذب، لكي أطردكم فتهلكوا أنتم والأنبياء الذين يتنبأون لكم). وهناك نص واضح جدا يقول بأن نبوخذ نصر سجد لإله دانيال وقال له : حقا إلهكم إله حق وهو اله الالهة وملك الملوك) . انظر سفر دانيال 2: 46. واما الاعتماد على النصوص والاثار والمتروكة القديمة فقد فسرها وترجمها مجموعة من العلماء متأثرين بدعم المؤسسات الصهيونية. وعندما تبحث ستجد من يذم نبوخذنصر ومن يمدحه وكلٌ يغرف مما وصل إليه. تحياتي الموضوع بحاجة إلى مراجعة حذرة.

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على زهرةُ الحياة وريحانتها - للكاتب زينة محمد الجانودي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نعتذر للسيدة زينة ولإدارة الموقع الكريم بكتابة لقب السيدة بالخطأ سهوا والصحيح هو السيدة زينة أحمد الجانودي بدل الجارودي تأسف لهذا الخطأ غير المقصود إحتراماتي

 
علّق نجم الحجامي ، على سؤال وجواب - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : تحيه للاخت الفاضله ايزابيل لدي سؤال اذا سمحت بما انك مطلعه على التوراه والانجيل هل تعتقدين بان نبوخذ نصر موحد ويؤمن بالله الواحد سيما وان النبي دانيال عاش في مملكته وقريبا من قصره وساعده دانيال في تفسير حلمه الكبير وهل لديك شئ موثق عن ذلك؟ مع تحياتي وتقديري

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على زهرةُ الحياة وريحانتها - للكاتب زينة محمد الجانودي : السيدة الفاضلة والكاتبة الراقية زينة محمد الجارودي الموقرة السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مقال أكثر من رائع في زمن إنشغل المجتمع عن المرأة والطفل وأهملهما ووضعهما في غير مكانهما اللائق بهما. ليس في مجتمعاتنا الشرقية فحسب بل في اكثر المجتمعات المتقدمة (صناعيا) تبخس المرأة المحترمة أشياءها وتعامل كآلة منتجة ولا مشاعر وأحاسيس ورحمة ورأفة لمن تنادي. جلّ ما تحصل عليه المرأة (من حقوق) هو التحرر من القيّم والأخلاق الحميدة. المرأة كما أشرتِ سيدتي في مقالك الرائع هي صانعة الحياة ماديّا كونها هي التي ترفد المجتمع بالأبناء الصالحين الذين هم أهم مداميك بناء المجتمع السعيد. ومعنويا فهي شريكة الرجل في افراحه واتراحه وقد جعلها الحق سبحانه وتعالى سكنا يسكن أليها الرجل فينعم بالطمأنينة والسكينة، لكن الذي يؤسف حقا هو عدم مجازاتها من بعض الرجال بالحسنى. موضوع المقال ومادته الغنية واسلوب الكاتبة الهاديء الحميل يستحق ان يكون بجدارة بحثا موجزا وشاملا وافيا لأهم فقرة من فقرات العمود الفقري للمجتمع الإنساني بكل ألوانه، وهو الحلقة التي ان أساء المرء ربطها ببقية حلقات سلسلة الحياة الكريمة فرطت بقية الحلقات وتبعثرت هنا وهناك فيصعب إلتقاطها وإعادتها سيرتها الأولى فتبدأ المنغصات والمتاعب تنخر في سقف البيت فيخر على من كان يستطل تحته بالأمس. عافنا الله وعافاكم من مضلات الفتن وأصلح بالكم وزادكم ايمانا وتوفيقا وعلما وأدبا بارعا وبارك لكم فيما آتاكم" ومن يؤتَ الحكمة فقد أوتي خيرا كثيرا". الشكر والإمتنان للإدارة الموفقة للموقع المبارك كتابات في الميزان. دمتم جميعا بخيرٍ وعافية

 
علّق جعفر عبد الكريم الحميدي ، على المرجعية الشيعية هي صمام الأمان  والطريق لأهل البيت - للكاتب علي الزين : أحسنت اخي الكريم ابو حسن وجزاكم الله خير الجزاء وكفاك الله الأسواء.. نحن في زمن غلبت عليه اخلاق المصالح وغابت انسانية الإنسان صرنا في زمان فقدت فيه المقاييس وديست فيه النواميس. لقد ناديت لو أسمعت حي ولكن لا حياة لمن تنادي.. استحضر شيء مما قاله السيد مرتضى الكشميري وقال سماحته: ان وظيفة العالم اليوم ينبغي ان لا تقتصر على اقامة الصلوات واحياء المناسبات الدينية، بل ينبغي متابعة اوضاع الساحة بدقة وتشخيص الامراض فيها ومن ثم وصف الدواء الناجع لها، لان وظيفة العالم والمبلّغ اليوم هي كوظيفة الطبيب، غير ان الطبيب يعالج الامراض البدنية والعالم يعالج الامراض الروحية، وكان سيد الاطباء رسول الله (ص) الذي وصفه امير المؤمنين (ع) بقوله (طبيب دوار بطبه، قد أحكم مراهمه، وأحمى مواسمه.. يضع ذلك حيث الحاجة إليه من قلوب عمى، وآذان صم، وألسنة بكم.. متتبع بدوائه مواضع الغفلة، ومواطن الحيرة). فلهذا يجب عليكم ايها العلماء ان تقدموا للجميع النصح والتوجيه وبذل الجهود لارشادهم الى ما فيه صلاح دنياهم واخرتهم لا سيما الشباب والنشؤ أمام المغريات العصرية كوسائل التواصل الاجتماعي والإعلام المنحرف والافكار المضللة وغيرها، من خلال وضع برامج تربوية نافعة لهم كتعليم القرآن الكريم والتاريخ الاسلامي والعقائد واللغة وكل ما يكون وسيلة للحفاظ على الهوية الاسلامية الأصيلة، حتى تقوي شخصيتهم الفكرية والثقافية ،

 
علّق عشق كربلاد ، على أنام ملء جفوني عن شواردها - للكاتب يوسف ناصر : أحسنت وليد البعاج سندك لكل شيء يخص زينة هو دعم لصوت المرأة في زمن قل فيه دعم النساء. استمر كن حاضر كل وقت، أنت رمز الانسانية.

 
علّق عقيل زبون ناصر ، على تسجيل رقما جديدا بكورونا، والصحة العالمية تطلق تحذيرا للعراق : شكرا جزيلا على موقعكم الجميل جدا

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على العبادات الموسمية الظاهرية والجهل بالدين - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أرجو من السادة الأفاضل في الإدارة الموفقة تصحيح الأسم والصورة فهذا المقال لي ولكن يبدوا انه قد حصل اشتباه فنشر بغير اسمي لهذا اقتضى تنويه السادة في ادارة التحرير ولكم منا جزيل الشكر محمد جعفر الكيشوان الموسوي وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته  تم التعديل ، ونعتذر لهذا الخلل الفني ...  ادارة الموقع 

 
علّق عصمت محمد حسين ، على مؤتمر “المرجعية الدينية.. تعدد أدوار ووحدة هدف”، يختتم أعماله ويؤكد على إيقاف المد الفكري المتطرف : قرار حكيم واتمنى ان يحث الجيل الجديد الذي اشغل بالموبايل والبوبجي أن يقرأ تأريخ المرجعيه الحديث واسهاماتها في مساندة الفقراء وعوائل الشهداء وتكثيف نشرها لما انجزته في قطاع الطب والزراعه وضرورة محاربة الفكر العلماني المخرب

 
علّق حيدر الفلوجي ، على الحله تفقد أحد ابرز خبرائها( عباس الفلوجي) في ذمة الخلود - للكاتب حيدر الفلوجي : الاستاذ جبار المحترم لكم خالص الشكر والامتنان

 
علّق الحقوقي عبدالجبار فرحان ، على الحله تفقد أحد ابرز خبرائها( عباس الفلوجي) في ذمة الخلود - للكاتب حيدر الفلوجي : الله يرحمة ويسكنه فسيح جناته بارك الله بيك سيد حيدر الفلوجي جهود كبيرة ومشكورة.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : امير الجيزاني
صفحة الكاتب :
  امير الجيزاني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net