صفحة الكاتب : حيدر العازف

نقيب الصحفيين ام كبير الفاسدين ؟؟
حيدر العازف
 انكشف المستور وظهرت الحقيقة التي أراد طمسها (الرفيق) العتيد مؤيد اللامي نقيب الصحفيين العراقيين بطل (الهز) حامي حمى الرقاصات أيام زمان بضربه على الإيقاع ليرضي أسياده في تلك الحقبة المظلمة .. فضح مؤيّد اللامي وعصابته التي تدير شؤون النقابة وتسخّر كل ما يرصد أو يخصص للصحفيين ليدخل جيوبهم التي وصلت حد الانفجار بعد أن حملت كل ما هو حق لشريحة الصحفيين العراقيين .. هل نقول عنهم (الصحفيون) جبناء ؟. أم نقول أنّهم ممن ابتلوا بداء يدعى مؤيّد يحمل في يده (فرمان) من ولاة الأمر الذين نشك أنّهم يعرفون حقيقته كما نعرفها نحن .. يقول المصريون (لابد للمستخبي أن يبان) وها هو قد (بان) وظهر للعيان ، لكن الغريب بالأمر أن لا أحد يسمع أو يقرأ لكي يحاسب ويوقف من تجبّر عند حدّه .. هل هو الخوف من رفيق سابق في قيادة حزب البعث العربي الاشتراكي ؟. أم أن المصالحة اللا وطنية هي من فرضت أن يتم السكوت عن هكذا حثالة تلطّّخت أياديهم بدماء الأبرياء حتى وإن لم يستخدموا السلاح ، لأن تقريراً لقلم أحدهم كان يكفي لإصدار أحكام الموت (شنقاً أو رمياً بالرصاص أو تفجيراً بالقنابل) !. نعلم جيّداً أن هناك من لديه القدرة على تنويم ضميره ليخرج علينا ويكذّب ما نسوقه هنا ، ليس حبّا بأللا صحفي مؤيّد (المخمور) ، بل تقرّباً من منجم الذهب الذي يتم نهبه ، كونه من دون صاحب وهو (بيت مال الصحفيين العراقيين) الذي دخلته عشرات وربما مئات الملايين من الدولارات التي تم ابتلاع أغلبها من قبل الحوت (الاحدب) مؤيّد وأفراد عصابته من الأقرباء والموالين لحكمه !. صفقات كثيرة تمّت وعمولات أكثر تم أخذها لتحوّل إما إلى رصيد شقيقته في الإمارات أو بحسابه السري في الكثير من البنوك التي تيسّر له أن يفتحها بدعم كويتي جعله أسيراً لمن يقدّمون له الدعم وهم الذين نعرف ما يحملونه من أحقاد ضد كل العراقيين الشرفاء بعد أن اشتروا ذمم كثيرين ويقف في مقدّمتهم مراسلهم السابق الذي تحوّل من درجة (مراسل صحفي) إلى (كبير العملاء) الذين ينفّذون الأوامر من دون تفكير بالعواقب .. عباءات عربية بالآلاف دخلت مخازن النقابة (مؤيد) ، جاءت عن طريق الكويت التي نعلم أنّها كدولة تقدّم المال مع الهدايا ، ويمكن التأكد من ذلك عبر السماع من حماية أي مسؤول عراقي يتجه إلى الكويت وسيكشف كم هي المبالغ التي تدفع لهم مع الهدايا .. ترى هل هذه الهدايا يعلم بها أحد ؟.. لذا لا تتعجّبوا من التخمة التي أصيب بها مؤيّد اللامي الذي راح ينافس الوزارات العراقية غير الملتزمة بإتباع طرائق للسلب والنهب المستتر ، كونه يملك أناس يرتّبون له الأمور .. صباح رجل الأمن الخاص أحد أذرع عدي صدام حسين النقيب الأسبق للصحفيين الذي كان العين التي تراقب وتحصي أنفاس الصحفيين ، بقي في موقعه السابق وترقّى إلى ما هو أكبر لأنّه يعرف من أين تؤكل الكتف بعد أن ترك عملية مسح الأكتاف ليتفرّغ لتطوير نفسه بعد أن أصبح من الحيتان التي تسير إلى جانب الحوت الكبير .. صباح هذا الذي يقوم بترتيب إصدار هويات النقابة للدخلاء مقابل استحصال مبلغ (300) دولار (نقداً) من كل راغب ، حتى تضخّم عدد الصحفيين في العراق إلى أرقام مهولة .. نحن نمتلك الأدلة أن كل ما يجنيه رجل الأمن الخاص السابق) صباح يذهب إلى النقيب مؤيّد وعصابته بعد أن يمنح (صباح) عمولته البالغة (50) دولاراً وبعملية حسابية بسيطة لمبلغ العملة الصغير بعد تراكمه نتيجة قبول الكثير من الأميين فأصبح هذا السمسار (مليونيراً) وهو من كان يرضى بالفتات وعلب الحلوى أيام زمان .. أما إذا أتينا إلى سعد محسن فحدّثوا بلا حرج لأنّ الرجل كان محتاجاً وها هو يعوّض كل الحقب التي مرّ بها ويزيد أن قام بضمان مستقبل أولاده ومن جيب النقابة التي تحوّلت إلى إرث لهم .. نحن نعلم بعملاء ودلالين ينتشرون في فروع النقابة في المحافظات ، هؤلاء يرتّبون أمر دفع الإتاوات للمركز (مؤيّد) مقابل الهويات التي يحصلون عليها من دون وجه حق ، ناهيكم عن الكتب التي يزوّدون بها لتوزيعها على من يرومون نيل قطع الأراضي (منحة رئيس الوزراء) .. من البصرة مروراً بالناصرية وميسان وصولاً إلى نينوى سيطرت أذرع الإخطبوط مؤيّد على الكثير من الأراضي وعمولات استقطعت ممن حصلوا عليها من الذين لا يعرفون فك الخط .. نمتلك أسماء هؤلاء وسننشرها في وقت لاحق مع الكثير من الأمور التي ستجعل من النقيب المطلوب رقم واحد في البلاد . نعود الآن إلى قضية يجب أن تصل أحداثها إلى مجلس الوزراء وهي المتعلّقة بملايين الدولارات التي كان من الأولى أن توزّع على أو تعين الصحفيين المنكوبين والمحتاجين الذين يرون حقوقهم تسرق أمام عيونهم وما من مجيب لكتاباتهم أو شكاواهم التي طرقوا بها كل الأبواب .. ملايين الدولارات التي رصدت لأجهزة (الإيباد) الصينية الصنع غير الصالحة والتي تحوّل سعرها من (50) دولار إلى (400) دولار بعد أن وضع مؤيد موافقته على جلبها من الإمارات التي تسكنها شقيقته وعرّابته التي تدير أعماله غير المشروعة ، كيف لا وهي الأخرى قد نالت نصيبها من الأرض العراقية ، حين خصص لها زوجها وبعد مراجعته أو ضغطه على أمين بغداد ، مساحة من الأرض في منطقة (ألدوره) .. عصابة كنّا نسمع عنها وعن أفعالها ، بتنا نراها وهي تتحكّم بنا ، لأننا من دون سند يحمي ظهورنا التي تحمّلت الكثير من المصائب والمصاعب ، فيما أصبح من كان سيافاً على رقابنا إلى شخصية مقرّبة من الساسة ورجال الدولة بكل عناوينهم .. لن نحدثكم على سعدي السبع الذي يسيطر على فروع المحافظات ويحلبها لتدر عليه ما يجعله يعيش برغد ، لأنّه لا يكتفي من الذي سرقه من حقوقهم .. نريد لفت انتباه الحكومة العراقية لكي تحقق وتميط اللثام عن أكبر عملية سرقة تعرّض لها البلد وتتعلّق بقطع أراضٍ كانت مسجّلة باسم النقابة وفروعها ومن بينها الأرض التي خصصت لفرعي نينوى وكركوك والتي زاد ثمنها عن المليارات .. ترى أين ذهبت الأموال التي بيعت بها ، لأننا نعلم أن عمولة النقيب لوحده زادت عن المليار دينار .. نحن دائماً نعطي رأس الخيط ونريد ممن تأخذه الحمية على العراق والصحفيين الذين يعيشون فيه من الشرفاء فقط أن يفتح تحقيقاً موسّعاً في الذي كتبناه وكتبه غيرنا وإلا سنفقد الثقة بكل الساسة أو المسؤولين ، لأنّهم خذلونا كثيراً مع أننا لم نخذل أحداً منهم .. (2000) جهاز (إيباد) قيل أنّها وزّعت وهذا كذب وافتراء ، لأن الحاشية اللامية فقط من استحوذت على الأجهزة التي اتضح أن أغلبيتها كانت عاطلة وسيتم تصليحها على حساب (خزينة) النقابة أي سرقة جديدة ستتم فصولها وبالطرق (الشرعية) .. ترى من يحمي الرفيق البعثي مؤيّد اللامي ورجال حرسه من العهد القديم سواء ممن كانوا رجال المخابرات أو الأمن الخاص الذين يجلسون على مائدة مؤيّد يومياً وهم يقرعون الكؤوس ترحماً على النظام السابق ، ويتحيّنون الفرصة للشروع بتنفيذ مخططاتهم التي وضعت لهم .. عندما نرفع الأكف إلى الله ليعجّل ظهور المهدي المنتظر قدّس سرّه ليخلّصنا من الظالمين ، فإننا نناشد الحكومة أن تكون مهدي الصحفيين المنتظر وإلا أضعنا كل شيء وسنباع بفضل سطوة مؤيّد في أسواق النخاسة التي تدفع أكثر لتقمع الأصوات الهادرة بحب العراق ..
 
 

  

حيدر العازف
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/08/22



كتابة تعليق لموضوع : نقيب الصحفيين ام كبير الفاسدين ؟؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : سالم حواس السلطاني ، في 2012/08/24 .

المشتركين في صفقة الايباد هم عماد عبد الامير وسعد محسن ومهدي الياسري وفاسدهم الاكبر اللامي وان السرقة بلغت حوالي مليار دينا عراقي وخلي ياكلون براس المساكين من الصحفيين المساكين

• (2) - كتب : علي كاظم ، في 2012/08/24 .

نقابة الصحفيين بؤرة من بؤر فساد الحكومة ودجالها مؤيد في المقدمة




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عبد الله ، على الحيدري وأهم مقولات الحداثيين..هدم أم تقويم؟ - للكاتب د . عباس هاشم : لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

 
علّق ابو الحسن ، على جمعة العطواني  مثال قول الله تعالى كَالَّتِي نَقَضَتْ غَزْلَهَا مِن بَعْدِ قُوَّةٍ أَنكَاثًا . - للكاتب محمد علي البغدادي : الكاتب الكريم للاسف الشديد ان تتحول وكالة انباء براثا ساحه لمقالات هؤلاء الحثالات امثال العطواني من ابواق الدعوه وجربوع اخر يدعي اياد الامره انا انتهجت نفس اسلوبك رديت على مقال العطواني القذر وترفعت عن الرد على اياد الاماره لانه مليىء بالشتائم والقاذورات ضد السيد الخوئي اسفنا ليس على الدعوه وحثالاتها اسفنا على براثا التي سمحت لهم بنشر قاذوراتهم

 
علّق عبد الخالق الفلاح ، على ضياء بدران وترسبات الوطن المهاجر - للكاتب جهاد العيدان : رحمك الله يابو يقين فقد كنت علماً من الاعلام التي ترفرف في سماء الشعر والادب والاجادة في الكتابة وشاعرا خدوما لا هل البيت ( ع )وقد حملت ادب الغربية بكل بسالة اديباً ومعلماً وشاعراً ملهم واحاسيس لا تنضب بالعطاء الادبي والاعلامي والثقافي ونهراً داماً الخير انا لله وانا الية راجعون

 
علّق نبيل الكرخي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم الاخ استاذ نجم الحجامي المحترم. الاربعة الذين كتبوا الاناجيل الأربعة الموجودة في العهد الجديد هم من اتباع بولس وليسوا من اليهود عدا مرقس، لأن بولس يقول في رسالته إلى أهل كولسي (11:4) في حوالي سنة 63م إن ارسترخس ومرقس ويسطس هم "وحدهم من اليهود الذين عملوا معي في سبيل ملكوت الله فكانوا عونا لي"! والفكرة التي ذكرها جنابك يمكن ان نطورها لنقول ان بولس نفسه قد ابتكر شخصية المسيح الإله ليعطي الحق لليهود في اضطهاد المسيح وقتله على الصليب! ولكن الذي يعيق هذه الفكرة ان يولس كان مخلصاً للدين الشيطاني الذي ابتكره الى درجة ان ضحى بنفسه من اجله وقتل في سبيله! ولكن يمكن ان نقول ان اليهود لكي يبرروا قتلهم واحداً من اعظم الانبياء - بحسب ظنهم انهم قتلوا المسيح بعد ان شبّه لهم - بدأوا يطلقون عليه الاشاعات انه كان يدعي الإلوهية ويقول عن نفسه انه ابن الله كذباً عليه وظلما له! ثم جاء بولس وانخدع بإشاعاتهم الى ان هتف به الشيطان وهو في طريقه الى دمشق فجعله يعتنق العقيدة الشركية الجديدة! شكرا عزيزي استاذ نجم الحجامي على تعليقك الكريم.

 
علّق نبيل الكرخي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم الاخ استاذ نجم الحجامي المحترم. الاربعة الذين كتبوا الاناجيل الأربعة الموجودة في العهد الجديد هم من اتباع بولس وليسوا من اليهود عدا مرقس، لأن بولس يقول في رسالته إلى أهل كولسي (11:4) في حوالي سنة 63م إن ارسترخس ومرقس ويسطس هم "وحدهم من اليهود الذين عملوا معي في سبيل ملكوت الله فكانوا عونا لي"! والفكرة التي ذكرها جنابك يمكن ان نطورها لنقول ان بولس نفسه قد ابتكر شخصية المسيح الإله ليعطي الحق لليهود في اضطهاد المسيح وقتله على الصليب! ولكن الذي يعيق هذه الفكرة ان يولس كان مخلصاً للدين الشيطاني الذي ابتكره الى درجة ان ضحى بنفسه من اجله وقتل في سبيله! ولكن يمكن ان نقول ان اليهود لكي يبرروا قتلهم واحداً من اعظم الانبياء - بحسب ظنهم انهم قتلوا المسيح بعد ان شبّه لهم - بدأوا يطلقون عليه الاشاعات انه كان يدعي الإلوهية ويقول عن نفسه انه ابن الله كذباً عليه وظلما له! ثم جاء بولس وانخدع بإشاعاتهم الى ان هتف به الشيطان وهو في طريقه الى دمشق فجعله يعتنق العقيدة الشركية الجديدة! شكرا عزيزي استاذ نجم الحجامي على تعليقك الكريم.

 
علّق نجم الحجامي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : قال الاخ الكاتب في الخلاصه ( ولذلك فإن موقف اليهود من "مسيح الأناجيل الأربعة" هو موقف صحيح وينطلق من عقيدتهم الدينية التوحيدية. ) ان معنى ذلك ان كاتبي تلك الاناجيل الاربعه هم من اليهود وليس من تلامذه السيد المسيح وقد برروا رفضهم و(قتلهم )للسيد المسيح بتلك الروايات فما هو راي السيد الكاتب بشخصيه كتبه الاناجيل ؟؟

 
علّق ali alsadoon ، على الحوزة العلمية في النجف الأشرف تزف سماحة الشيخ محمد حسين الراشد (رحمه الله) شهيداً : من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .. صدق الله العلي العظيم رحم الله شهداء العراق واسكنهم فسيح جناته

 
علّق ali alsadoon ، على استشهاد الشيخ امير الخزرجي معتمد مكتب السيد السيستاني اثناء تقديمه الدعم اللوجستي : من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .. صدق الله العلي العظيم رحم الله شهداء العراق واسكنهم فسيح جناته.

 
علّق Ibrahim Fawaz ، على منتحل العمامة..وتستمر المهزلة ؟! ألف ركعة في اليوم والليلة؟! - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : ما بال هذا للص !! ليس له عمل سوى انتقاد تاريخ الأئمة الأطهار صلوات ربي عليهم وسلامه؟ ألم يحن الوقت لكشفه وكشف أمثاله ومن ورائهم ؟

 
علّق زين أحمد ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : شكرا للصدفة التي جمعتني بموقع كتابات في الميزان ..

 
علّق رعد أبو ياسر الطليباوي ، على هل آية (ولا تزرُ وازرةٌ وزرَ أخرى) استثنت العتبة العباسية ؟!  - للكاتب ابو تراب مولاي : من الإنصاف أن نقول لولا العتبتين الحسينية والعباسية ووقوفهما الى جانب الشعب العراقي وبكل أطيافه وبلا تمييز وفي أحلك الضروف وأشدها لانهار العراق أمنيا"وأقتصاديا"وصحيا". حفظ اللة مرجعيتنا الرشيدة وأبقاها

 
علّق مطصفى الهادي ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : تقول أيها الانسان العراقي : (لماذا حذف المسلمون كل قصص النبي موسى الرائعة و بناء خيمة الاجتماع حيث حل الله فيها ) . واقول لك : وهل وسعته خيمة الاجتماع. وعندما تقول التوراة بأن الله لا يراه احد ، وان من يراه يحترق. كيف رآه من كان معه في خيمة الاجتماع. ثم من لا تسعهُ السموات والأرض كيف تسعهُ خيمة؟؟!! يقول الله لموسى : (لا تقدر أن ترى وجهي ، لأن الإنسان لا يراني ويعيش). سفر الخروج 33:20 آرائنا لا نفرضها بالقوة وموقع كتابات سوف ينشر تعليقك لانه متهافت كله نسخ ولصق من الانترنت مع ا لاسف وكنت بودي أن لا ارد عليك لانه من عادتكم ان تضعون اشكالات كثيرة حتى نتكاسل عن الرد عليها وتعتبرون ذلك انتصارا. فلم يعتقد المسلمون أنهم شعب الله المختار بل كتابك المقدس نسب إليكم ذلك كما يقول في تتمة سفر أستير 1: 10( وأمر أن يكون سهمان أحدهما لشعب الله والآخر لجميع الأمم). وفي إنجيل لوقا 7: 16يقول : ( وافتقد الله شعبه). وكذلك في رسالة بطرس الرسول الأولى 2: 10( الآن أنتم شعب الله). ليس فقط شعب الله بل أبناء الله كما يقول في رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 9: 26( يدعون أبناء الله الحي). أما الاشياء التي ذكرتها وتقول أن المسلمين حذفوها فهي ليست من شأنهم ولا من اختصاصهم فحذف قصة خيمة الاجتماع وحذف الحيّة النحاسية وحذف عيسو فهذه كلها اساطير وأن الله ادرى بما يُنزله على اللناس وللناس . لو لم تكتب تعليقا لكان خير لك.

 
علّق انسان عراقي ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : لماذا حذف المسلمون كل قصص النبي موسى الرائعة و بناء خيمة الاجتماع حيث حل الله فيها لماذا تم حذف حدث الحية النحاسية هل لانها ترمز الى المسيح له المجد ؟ لماذا حذف المسلمون قصص الانبياء الكبار مثل ايليا النبي و اشعيا و ارميا و حزقيال و دانيال ؟ لماذا حذفوا اسم عيسو ابن اسحق ؟ و حذفوا بناء الهيكل..، تعتقدون بالقوة تفرضون اراءكم ... انا متاكد لن يتم نشر تعليقي هذا ؟ لان المسلمين يعتقدون انهم الشعب المختار وان كل ما يفعلوه بالاخرين حلالا... يخاف المسلم السؤال عن كيفية جمع القران و من نقط القران مرتين ؟ و يتبجح ان الكتاب المقدس محرف ! حذف المسلمون كل القصص و اضافوا في تراثهم في القرون الوسطى قصص كثيرة عن الانبياء وموسى قال لشاب ما و ابراهيم قال للشخص الملحد و كلها ينسبوها الى رسول الاسلام وهم يقرون ان الاحاديث ليست وحي انما لا ينطق عن هوى بالنهاية انها ليست وحي الهي باعتراف المسلمين

 
علّق حكمت العميدي ، على بعد اطلاعه على الاحوال المعيشية لعائلة الشهيد جمعة الساعدي ممثل المرجعية الدينية العليا يتعهد ببناء دار سكن لهم : فعلا انها المرجعية الابوية

 
علّق صبيح الكعبي ، على جوانب من مشاريع العتبات المقدسة في العراق/ ج ١ - العتبة العباسية المقدسة. - للكاتب عادل الموسوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نفتخر بهذه الانجازات الكبيرة نتمنى ان نتوسع اعلاميا بالتعريف بها مع تقديري واحترامي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ماء السماء الكندي
صفحة الكاتب :
  ماء السماء الكندي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net