صفحة الكاتب : جمال الدين الشهرستاني

أوراق أموية في كربلاء المقدسة
جمال الدين الشهرستاني
منذ أربع من السنوات إلا قليلا من الأشهر قد خلت ، ونحن ننتظر الفرج ،من الله عز وجل ، على يد من انتخبنا ، في البداية وضعنا يدنا في يد الحكومة المحلية بتنوعها وبدون تمكننا من تفضيل جهة على أخرى أو على كافة المبادرات التي نتبناها أو تتبناها ، وكانت قائمتي رئيس الوزراء نوري المالكي الرسمية المتمثلة بدولة القانون و الأخرى العشائرية متمثلة بأمل الرافدين قد حصلت كل منهما على تسع مقاعد فكان المجموع ثلثي المجلس ،فأطبق فكيه على المجلس والمحافظة ،  والتيار الصدري والمجلس الإسلامي وبدر حصلوا على المقاعد المتبقية ، فكانت الأمور تسير على وتيرة واحدة ، التسابق عبر اللافتات والقطع التي خطت بالشكر والتقدير والثناء الجزيل تكتبها أيادي الجن الخفي وتعلقها في الصباح ، موزعة في مناطق محددة ، ليفكه بها المواطن المار عليها والقارئ لها ، وكلها لأفراد محددين في الحكومة المحلية لما يقومون به من أعمال ومنجزات للشعب المسكين لا توجد على أرض الواقع بل هي لحد هذا اليوم مخفية ، وكل هذه العملية من باب (( اللي تتواعد بي أحسن من اللي تأكله )) أو كما يقول الرياضيون ((الطوبة بالعارضة أحلى من الهدف )) ، القصد من كل هذا لم نشاهد خلال الفترة الماضية مشروع أنجز، مثلا نصف الحكومة  من قضاء الهندية ولم يتمكنوا خلال أربع سنوات من إكمال جسر الهندية الذي بدأه النظام السابق و أيضا لم يتمكنوا من إكمال مجاري المياه الصحية  في القضاء!! والنصف الاخر من المركز و أحياءه الخمسين ولم يتمكنوا من إزاحة برج كهرباء من وسط الشارع الحولي !! 
وأخيرا وفجأة تفاقمت الأوضاع بين فكي رئيس الوزراء الذي أطبق على المحافظة فاختلفت القائمتان فكانت التصريحات من الجانبين بالفساد المالي والإداري والتزوير بالشهادات و تصريح بأن بعض أعضاء المجلس اتخموا بالفساد [ كان الشعب في كربلاء المقدسة لديه كل العلم بما يجري ] ويتحدث بها كل يوم ولكن لا دولة القانون كانت تجرؤ على كشف الفساد الموجود في أمل الرافدين ولا أمل الرافدين يجرؤن على كشف الفساد الموجود في دولة القانون ، وأخر بيان كان لنائب المحافظ رئيس قائمة أمل الرافدين لبعض الإعلام المحلي بأنه يطلب اجتماع لفضح الملفات المخزونة ، ودخل الأعضاء يوم الاثنين 19/5/2012 لاجتماع من الساعة 8 صباحا وحتى 6 مساءا ، بعد اجتماع بعض قادة العراقية  يوم الأحد  مع السيد نائب المحافظ !!! الاجتماع انتهى بالتهديد والوعيد بين الأخوة الأعداء !! 
العجيب في كل هذا كلهم يتبجحون بخدمة المواطن و عمل الخير وهمهم الناس ، ولكن فكي المالكي في كربلاء المقدسة قد أطبقهما على ملفات فساد وعملية خزنهما أثارت رائحة نتنه وجيفة قد تخنق أصحاب السعادة والمواطن (كمشروع الخماطة ) والتسمية ليست مني بل من الحكومة ذاتها ، فاصبحوا كخضراء الدمن . ونحن لم نطلب منهم سوى أبسط الخدمات (( النظافة ولو ))  تخص كلها أعمال البلدية الحوت الذي لم تتمكن عليه أسماك القرش في المحافظة . 
سؤالي الأول : أين دينكم  وغيرتكم لمن جعل الفساد ورقة ضغط ولم يكشفه و يحيله الى القضاء ؟ 
سؤالي الثاني : لماذا القائمتين صمتت على ملفات الفساد طوال الفترة المنصرمة ؟ مع العلم سمعت من الطرفين أنه هناك ملفات كبيرة جدا . 
سؤالي الثالث : لماذا لم يفضح التيار الصدري ملفات الفساد والتزوير طول الفترة الماضية ؟ علما أنهم لم توجه لهم أي تهمة فساد لحد الان في هذا المجلس . 
سؤالي الرابع : هل ستتم صفقة على أثرها يذهب حق الله والشعب و يسكت من صرح من القائمتين بفضحه للملفات الفاسدة ؟ 
سؤالي الخامس : هل سينتخب الشعب مرة أخرى بعض الشخوص لتتلاعب بمقدراته ومن يسرق قوته و ينتخب مزورين و طفيليات بناءا على انتماء سياسي أو عشائري ؟ 
متى سترتقي عقلية المواطن ويميز بين الغث والسمين ؟ إلى متى تتحايل علينا الساسة بأسماء وعناوين أكل الدهر عليها وشرب؟ الى متى ننسى من أساء لنا ؟ الى متى نبقى كالنعام نكشف العورة ونستر الرأس ؟ 
وآخر قولي أذكر حكومة كربلاء المقدسة المحافظ ونائبيه ورئيس المجلس ونائبه و أعضاءه و أعضاء البرلمان من كربلاء المقدسة بقول مولانا أمير المؤمنين عليه السلام إلى واليه على أردشير مصقلة بن هبيرة حيث يقول [ فان من أعظم الخيانة خيانة الأمة , وأعظم الغش على أهل المصر غش الإمام . وعندك من حق المسلمين خمسمائة ألف ، ....] 
فالنتيجة أما أن تكونوا من أتباع علي عليه السلام أو أتباع معاوية لعنه الله .  
 
 
 

  

جمال الدين الشهرستاني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/05/24



كتابة تعليق لموضوع : أوراق أموية في كربلاء المقدسة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 19)


• (1) - كتب : الدكتور ع ك ، في 2012/11/16 .

تسللت اليوم في مقالاتك ، اقول يحفظك الله من هؤلاء وخاصة بعدما عرفت انك شخصية اجتماعية مهمة في كربلاء وفي نفس الوقت بسيطة وهذا نادر ولكن احذر الاقربون فالحسد ياكل الاخضر واليابس سلامي مرة اخرى وما محبة الا بعد عداوة وستعرفني قريبا

• (2) - كتب : اكرم ، في 2012/05/26 .

الله يحفظكم بحق الحسين ...


• (3) - كتب : اخوكم ابو حقي (الهند) ، في 2012/05/26 .

سيدنا الغالى اغلب ماقلتة صحيح ويستحق اثناء ولكن لكل قضية اولوياتها وليس كل مايعرف يقال انا اعرف مثلك تماما هذه الامور ولكن كم من منافق كان في عهد رسول الله ص وفي عهد الامام علي ع وفي عهد الامام الحسن ع وباقي الائمة ولكن نرى من خلال مطالعاتنا للتاريخ ان الرسول الاعظم ص والامة الاطهار ع لم يتعاملو معهم بنفس الطريقة فمنهم ما من اقتصو منه عاجلا ومنهم ما اخر لمصلحة ما عموما فان السياسة كما تعلم تتطلب صبر وبال طويل ومعالجة للامور بتروي وتكتيك وكما قال صاحب المثل (العبرة بالتالي ) والانتخابات قريبة ولكل حدث حديث

• (4) - كتب : هاشم هيكل ، في 2012/05/25 .

سيدنا الاجل احييك على هذه الشجاعة اولا واقول لك هذا الشبل من ذاك الاسد رحم الله اباك واما ثانيا فهي امنية اتمنى ان تنال من الاخوة نصيبها من الاهمية وهي التمحيص و التثقيف لاختيار الافضل للخدمة وقد لدغنا مرتين وانه ... لايلدغ المرء مرتين ... فالكلام على هؤلاء لاينفع بشيء فالوجوه مغسولة وانه اي الكلام اضحى للاستهلاك فقط مع اعتذاري الشديد وقد قلناها مرارا انه لاحياة لمن تنادي حيث ان الدنيا قد اغرتهم بغرورها وبالتاكيد انهم من عبيدها وهم فيها كالحون .. ارجو من السيد عدنان العميدي ان ينتقي العبارة المناسبة لتكون في المكان المناسب مع اعتزازي به

• (5) - كتب : الشهرستاني ، في 2012/05/25 .

السلام عليكم سيدنا عاشت ايدك ولسانك

• (6) - كتب : نرمين داوودي ، في 2012/05/25 .

كانني اراك احد مواطني كربلاء الموجوعة قلوبهم مما استشرى في البلاد من فساد ومما فرض على بلدنا بمحافظاته من اناس جلسوا على كراسي هي اساسا ليست لهم وهم بعيدون عنها جملة وتفصيلا لقد جئت الى محافظة كربلاء كزائرة لعتباتها المقدسة ومكثت فترة الشهر تقريبا في احد فنادقها وتجولت في شوارعها والعديد من احيائها لاعرف مدى ما تحقق من اجازات في عهد النظام الجديد وكم كانت دهشتي وخيبتي كبيرتان عندما مررت على شارع رئيسي يسمى شارع حي العامل بدأ به العمل من بعد السقوط تقريبا ولم يكتمل لحد الان .... واذا ما تمعنا جيدا في حال مدينة سبط الرسول فان الجلد يقشعر لمايراه من اوساخ وازبال مما رمي بع اصحاب المحال باعة الخضروات والفواكه ليس بعيدا عن الحرمين الشريفين ولما سألت لماذا هذا الامر قيل ان حكومة كربلاء تتعاطف مع هؤلاء كي لا تقطع ارزاقهم ... قلت ولم لا تخصص لهؤلاء من باعة الخضر والفواكه اماكن خاصة ملزمين بان يعرضوا بضاعتهم فيها ويتركوا الشوارع وارصفتها نظيفة تقديسا لمدينة سيد تالشهداء ....... ولقد لاحظت الكثير الكثير وخلصت الى نتيجة ان الشعب في كربلاء لم يحسن اختيار الناس الذين بامكانهم تقديم الخدمة لكل محافظة كربلاء
اما مسألة الفساد فهذه مسألة هي الاخرى ضيحة ووصمة عار في جبين اؤلئك الذين يسمون انفسهم اسلاميين ملتزمين بخط الامام الحسين و خط ابيه الامام علي عليهما السلام ...... وهنالك قول معروف لدى هؤلاء الحكام وانا اسميهم حكام وليس اعضاء ( ان من شاف شارك ) فكيف اذا كانت الحال بالتستر على ملفات الفساد ؟ وكيف يستطيع هؤلاء الحكام اقناع الناس بانهم اهلا للثقة التي منحها اياهم الناخبون ........ يا مجلس محافظة كربلاء اتقوا الله باهل كربلاء واعدلوا والا فسوف يكون حسابكم عسيرا من رب العالمين في الدنيا والاخرة

• (7) - كتب : عمار الخالدي ، في 2012/05/24 .

الله يوفقكم سيدنا لخدمة محافظتنا ارض المقدسات ومثوى سيد الشهداء كربلاء المقدسة الذي تناسى هؤلاء القوم انهم تجاوزو على صاحب هذه البقعة المباركة
الامر يحتاج الى انتباه اهالي كربلاء لما يجري حولهم وفهمه ( انا اعتقد ان حكومة كربلاء الموقرة قد وصلوا الى مرحلة العصمة لانهم لا يخطئون ابدا وقراراتهم حكيمه ومتينه وتصب في خدمة المواطن الكربلائي اما اذا سئلني احد عن دليلي في عصمتهم فاقول المعصوم لا يخطأ وحكومة كربلاء لا تخطأ والذي يخطأ هو المواطن فقط والمواطن غير معصوم وبما انه المواطن غير معصوم لذا لا يحق له الاعتراض على المعصوم من الحكومة المحلية ) مولاي وين تروح هاي الناس اذا حكومتنه الرشيده حايرة ماذا سرقت وماذا سرق الاخر وماذا افسدو الاثنان
والله ان المواطن لملييء بالحسرات بسبب هذه الحكومة الناجحة الذي لم تحقق للمواطن سوى خيبة الامل هم غارقون في لذاتهم والمواطن الكربلائي غارق في هم المعيشة (الك الله يالفقير)


• (8) - كتب : حاج علاء ، في 2012/05/24 .

بارك الله فيك سيد جمال والله انك رجل شجاع وهذه الامور تحتاج الى وقفة واحدة وشجاعة حتى يعرف المفسدين ان هناك رجال تستطيع ان تتصدى لهذه النماذج

• (9) - كتب : سعد البطاط ، في 2012/05/24 .

السلام عليكم سيدنا ابو مصطفى خلال زيارتي الاخيره الى كربلاء وتجولت بصحبة احد الأصدقاء في الاحياء صدمني مارايت لايوجد حي واحد مبلط الشوارع المدينه فقط الشوارع ألرئيسيه هي التي تم الاعتناء بها جعلني احمد الله على الوضع في ميسان حيث رزقنا الله بمحافظ عامل ليلا ونهارا لخدمة ابناء المحافظه لم يترك لدينا حي شعبي او راقي الا واكتملت فيه المجاري وشبكة المياه وتبليط جميع الشوارع سواء بالمركز واغلب الأقضية والنواحي العمل سائر كخلية نحل لا اقول الا الله يكون بعونكم على ماابتلاكم

• (10) - كتب : جمال الدين محمد علي ، في 2012/05/24 .

السلام على الجميع
السيد عدنان العميدي : مثلك هل هو غمز أم ماذا ،، والقارئ يعتقد انه فيه غمز كما قال لي كل من قرا التعليق ، الاخوة الذيم اتصلوا وقالوا الفساد موجود في اتجاه واحد واقول هذا غير صحيح اما ان يكون الكل صادقين او العكس فليس من المعقول ان نصدق طرف على حساب أخر .. اعضاء في الحكومة من الطرفين لديهم تصريحات مسجلة يتهم الاخر بالفساد فنحن لانصدق ولا نكذب أي طرف ولكن نريد الحقائق والفاسد يأخذ جزاءه

• (11) - كتب : حسين النعمة ، في 2012/05/24 .

سيدنا الكريم والكاتب الجليل اجازتك الأحداث والامور وتشخيصك الاوضاع الراهنة والماضية في غاية الدقة اما مجريات الأحداث المستمرة والمتجددة بتعقيداتها والتي قد توجز بعبارة (حاميه حراميه) والجميع يعلمها ..
وتذكيروك الناس من شيمة الغيورين (وذكروا عسى أن تنفع الذكرى)، وكل ما نخشاه هو تخوفتا على الأصوات الوطنية من أي سوء فيما جل ما نتمناه أن ترتفع أصواتكم الحرة الشاعرة بالمواطنة والقومية والمتخوفة على مصالح العراقيين..
الصحفي حسين النعمة

• (12) - كتب : حسين النعمة ، في 2012/05/24 .

سيدنا الكريم والكاتب الجليل اجازتك الأحداث والامور وتشخيصك الاوضاع الراهنة والماضية في غاية الدقة اما مجريات الأحداث المستمرة والمتجددة بتعقيداتها والتي قد توجز بعبارة (حاميه حراميه) والجميع يعلمها ..
وتذكيروك الناس من شيمة الغيورين (وذكروا عسى أن تنفع الذكرى)، وكل ما نخشاه هو تخوفتا على الأصوات الوطنية من أي سوء فيما جل ما نتمناه أن ترتفع أصواتكم الحرة الشاعرة بالمواطنة والقومية والمتخوفة على مصالح العراقيين..
الصحفي حسين النعمة

• (13) - كتب : ابو محمد ، في 2012/05/24 .

سيدي العزيز اني لأعجب منك والله وفي نفس الوقت أخاف عليك . اما العجب فلأنك لم تمل من الكتابة والتذكير بالناس و ما مطلوب توفيره لهم من الحكومة في تقديم الخدماتهم و التي نسيت ان هناك جياع بحاجة الى لقمة عيش وهناك عوائل لا تملك شبرا في ارض الرافدين و لا دينارا تقتات به من الحكومة اللارشيدة . اما الخوف فمن الفكين فخوفي ان يطبقا عليك بدل ان يطبقا على اللصوص و الحيتان التي عاثت بالبلاد فسادا وخرابا . سيدي الفاضل انت أعلم مني بحال السياسة فمبدا (فيدني و افيدك)موجود ابتدا من الحكومة المركزية مرورا بالحكومة المحلية و انتهاءا بجميع الدوائر الحكومية فبمجرد خروج المسؤول او الموظف من موقعه حتى يظهر الفساد و السرقة في تلك الدائرة التي كان يعمل بها وانا هنا أتسائل اي كان هذا المسؤول او الموظف قبل هذا القرار ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ طبعا الجواب كان منتفعا من اخوة الامس اعداء اليوم وخير دليل على ذلك ان المالكي دكتاتور بنظر المطلك وبين ليلة وضحاها اصبح نزيها ويدير مجلس الوزراء بكل مهنية وللأمانة فقد قالت لي العصفورة ان المالكي قد اشترى المطلك ب (100,000,000,000) ولضعاف النظر مائة مليار دينار عراقي مو دولار لأنهم وطنيون ويفضلون العملة المحلية على العملة الاجنبية.

• (14) - كتب : مازن كربلائي ، في 2012/05/24 .

لا تشتري العبد إلا والعصا معه ,,,العراقي تعلم أن يكون عبدا ,, وتعلم أن يساق بالعصا ,,ولا تنفع معه الديمقراطية والاناس الطيبين بل العصا و الاسلوب الهمجي لأن العراقي تابع ويظل تابع فالشعب الوحيد تحركه الخيوط المرتبطة بايران والسعودية ومصر والكويت وسوريا والاردن وتركيا والهوش والصخول ,,فحكامه اتباع معاوية .. وشعبه أغنام تتبع الراعي ولعنة الله على قوم لايأخذون العبرة من تاريخهم

• (15) - كتب : مازن كربلائي ، في 2012/05/24 .

لا تشتري العبد إلا والعصا معه ,,,العراقي تعلم أن يكون عبدا ,, وتعلم أن يساق بالعصا ,,ولا تنفع معه الديمقراطية والاناس الطيبين بل العصا و الاسلوب الهمجي لأن العراقي تابع ويظل تابع فالشعب الوحيد تحركه الخيوط المرتبطة بايران والسعودية ومصر والكويت وسوريا والاردن وتركيا والهوش والصخول ,,فحكامه اتباع معاوية .. وشعبه أغنام تتبع الراعي ولعنة الله على قوم لايأخذون العبرة من تاريخهم

• (16) - كتب : جعفر العراقي ، في 2012/05/24 .

ان الوطن السابح في بحيرة الدم المسفوح هدرا من قبل قوى الظلام الإرهابية وبقايا فلول النظام المقبور ، توجب على الجميع تأجيل الخلافات والعمل كتلة واحدة للحيلولة دون غرق السفينة ـ خصوصا وانهم جميعا وضعوا نصب اعين المواطنين فمسالة اقامة الولائم والمؤتمرات الحزبية واعطاء ارقام هواتف المسؤولين المغلقة او التي هي اصلا غير داخلة بالخدمة لن تجدي نفعا بعد الان فالمواطن عرف من كان فاسدا وعرف النزيه ولو انني اظن انه ليس هنالك شخص سوف لن يحاسبه الله على الهدر في الاموال التي يعيشها العراق من شماله الى جنوبه
مقاله سوف لن تجد من يقراها بتمعن حتى يفهم مايدور حوله

• (17) - كتب : جمال امين ، في 2012/05/24 .

مقالة رائعة واتمنى ان نفضح الاعيب الفاسدين لان الوضع لايطاق عاشت الايادي

• (18) - كتب : جبار هاشم السعيدي ، في 2012/05/24 .

يبدو ان البعض يضع صورة الكرسي خلفه وليس سورة الكرسي خوفا من الحسد ....

• (19) - كتب : السيد عدنان العميدي ، في 2012/05/24 .

سيدنا قالو السلف الصالح من قبل ( حرامي الهوش يعرف حرامي الدواب ) وفقكم الله لفضح هؤلاء والسكت عن الحق شيطان اخرس ؟؟؟ الكل محاسبين!!!




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ علي العبادي
صفحة الكاتب :
  الشيخ علي العبادي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 اسقاط الجنسية عن الشيعة  : وسمي المولى

 أيـــن الجواب؟!!  : حسين الربيعاوي

 هيئة الاجتثاث في طريقها الى الاجتثاث  : عباس العزاوي

 الحكيم؛ بين تنزيل القول وتأويل الصحافة  : حيدر حسين سويري

 تأملات في القران الكريم ح348 سورة غافر "المؤمن" الشريفة  : حيدر الحد راوي

 موجة سخرية على تويتر من خطأ الخارجية الأمريكية اعتبار سنغافورة جزءاً من ماليزيا

 محافظ ميسان : نتشرف أن تكون المحافظة منطلق لرسالة المحبة والمودة ولم الشمل لكل أطياف الشعب العراقي  : اعلام محافظ ميسان

 زيباري أفشل الخارجية ويريد إفشال المالية  : باقر شاكر

 هكذا يغتالون الشعب العراقي  : حمزه الجناحي

 [ كَرْكُوك] شَهادَةُ النَّصْرِ المُؤَزَّرِ  : نزار حيدر

 مؤسسة انوار الحسين (ع) الانسانية يكرّم الدكتور حسن محمد التميمي بدرع الابداع تقديراً لجهوده بخدمة جرحى قواتنا الامنية والحشد الشعبي المقدس  : اعلام دائرة مدينة الطب

 التربية تقيم ورشة حول الرسوب في الصف الخامس الابتدائي  : وزارة التربية العراقية

 ابو بريص ومجالس المحافظات .. في خندق المواجهة !  : سيف اكثم المظفر

 المفوضية: عقوبة بائعي ومشتري البطاقات الانتخابية تصل لـ “15 سنة”

 وطن من ضمادات الجرحى  : ا . د . وليد سعيد البياتي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net