صفحة الكاتب : حسين فرحان

البقيع.. ومقابر أخرى
حسين فرحان

 كتب احد الاصدقاء على صفحته الشخصية نبذة عن البقيع، وطالب مع من طالبوا بحرقة قلب وتمنى أن يراها كما تستحق صروحا شامخة تهوي اليها أفئدة العاشقين، فلم يترك لآل سعود ولا لمشيخة الوهابية عذرا في الهدم أو المنع أو طمس معالم هذه القبور الزاكية بحجج الشرك المستندة الى الصحاح التي لاسند لها، والآيات التي طالت يد الأحقاد بيانها منذ أن ولدت حرفة تحريف المعنى تحت ظلال سقيفة المخالفة الصريحة.
كتب الرجل ماكتب فانبرى لنصرته من شاطره الراي فطالب بمثل ما طالب وانتقد ذلك العدوان السافر على قبور أئمة الهدى، ولم يكن فيمن ادلى بدلوه -تعليقا  على هذا المنشور- من الوهابية من يدخل في جدل عقائدي او يعترض على المطالبة بأعادة مقبرة البقيع –على أقل التقديرات- كما كانت بنيانا تعلوه القباب، فالوهابي في العادة لا يكون صديقا للشيعي على صفحته الشخصية، وانما تراه في المجموعات العامة أو متابعا للصفحات يتربص بالمنشورات ليلقي بفساد معتقده عليها..
ما لاحظناه أن بعض من دخلوا الى خط التعليقات على منشور البقيع كانوا من أصدقاء هذا الصديق وعلى مايبدو أنه لم يكن يعرفهم جيدا والا فالرجل حريص على أن يبعد هذه المخلوقات عن حياته فضلا عن واقعه الافتراضي، وهذا ما أعرفه عنه.
لعلك ستسأل عن طبيعة المداخلات ولعلك ستسأل عن طبيعة هذه المخلوقات المتطفلة على الموضوع!
سأجيبك عن طبيعة هذه الطفيليات وندعوها بالطفيليات لأنها حقا كذلك، فهي تزج بنفسها فيما لا تعرف فتقع في ورطة الجهل وادعاء ما ليس لها وهوأمر يدعو للحرج الشديد، وهي تدعي المدنية والتحرر دون أن تفهم هذا المعنى كما ينبغي، وتختنق لمجرد تذكيرها بانتمائها، وتصب جام غضبها على الدين فيما لو اقترن موضوع النقاش به أو لم يقترن، وهي التي تؤرقها الزيارات والشعائر والمزارات والمقامات والمقابر!.
هذا التعريف بسنخ هذه الكائنات التي يحيط بعضها بنا فتظهر حسيكة نفاقه بمجرد تعارض الدين مع الأغنية التي يعشقها أوالفكرة الهجينة التي يعتنقها أو الرمز الذي يذوب به عشقا دون مشترك بينهما سوى القبعة وربما الغليون.
أما التعريف بما جاء في تعليق احد هذه المخلوقات على منشور (مقبرة البقيع) التي تناولها أحد الاصدقاء فقد كان –هذا التعليق- مليئا كالعادة بجهل مركب لا يعدو كونه انفعال جاهل قد عرض عقله للاستخفاف به مجانا.. وقد اعتدنا على هذا النمط من السلوك المتخلف من دعاة التحرر.
كتب المتحرر – وسأورد نصا بديلا مراعاة للغة العرب- مايلي: (الى متى نبقى نبني قبورا وننسى المكتبات، الكليات، دور الثقافة.. أين مدارس الموسيقى؟.. الجمال؟.. الرسم؟ (كافي نضحك على نفسنا)، أنا كشخص، أرى أنهم مجرد شخصيات تاريخية وانتهى الموضوع".
بهذه الكلمات وهذا الرأي العبقري انتهى الموضوع، وبهذه الثقافة الدخيلة حسم الامر ورفعت الأقلام وجفت الصحف!
جواب مليء بالعقد النفسية وتعليق ساذج تستشف منه أن كاتبه لم يقرأ عنوان غلاف كتاب، ولم يفقه من حياته سوى قشرتها الخارجية ذات القبعة المستوردة.
ومشكلة هؤلاء هي تفاعلهم مع القشور والتزامهم بالشكليات وحفظهم لبعض المصطلحات وتداولها دون ادراك، فالمهم لديهم هو تداولها في اجواء دخانية على أنغام موميائات الطرب الأصيل في الزمن الجميل.
يا هذا.. دعنا نجيبك عن سؤالك الذي حيرك واقض مضجعك وذرفت فيه دمع الحرص على المكتبات والكليات ودور الثقافة ومدارس الموسيقى.. 
من قال لك أن بناء القبور أو تعاهدها بالترميم والصيانة والاعمار أو زيارتها والمكث عندها يتعارض مع ما ذكرت؟.. وكانك تريد أن تقول عبارتك الشهيرة: (الدين أفيون الشعوب) ولكن بطريقة أخرى، بل أنت مصر على أن الدين وكل ما يتعلق بالدين هو من الأفيون الذي لم تحتج عليه –في حقيقته- كاحتجاجك على الممارسات الدينية!.. وقد عهدنا اسلوبكم هذا الذي تحاولون فيه تسليط الضوء على هذا الدين وهذه الممارسات الدينية في اوطانكم ومجتمعاتكم وكأن العالم المتحضر الذي تحاولون الانتماء اليه قد خلا منها، أو كأن الدين الذي تخجلون منه غير موجود الا في بلادكم! وهي حيلة لا تنطلي الا على المراهقين فكريا ضمن دائرة اهتمامكم، ولن تجد لها صدى الا في أوساطكم.
وبالعودة الى تساؤلكم البريء يا أصحاب التحرر حول اهتمامنا ببناء القبور وما تلته من تساؤلات، نرشدكم الى ما لم يخطر ببالكم ونطالبكم بأن تكونوا على مستوى عال من الثقافة فمن المعيب أن يجهل معلم اللغة أبجديات لغته، ولن نذكر فيما نرشدكم اليه أي مقبرة شيعية، تلافيا لحساسية شديدة قد تظهر بوادرها على شكل طفح جلدي يؤذيكم.. 
هل سمعتم بالأهرامات؟ أليست هي قبور لملوك حكموا مصر التي تعد حضارتها من أقدم الحضارات في العالم؟ فلماذا لم يعمد أهل مصر لهدمها بحجة ماذكرتم من تأثيرها على بناء الجامعات ودور الثقافة والموسيقى؟!.
هل سمعتم بمقبرة كونفشيوس، وبيته ومعبده في مدينة أثرية أدرجتها منظمة اليونسكو في قائمة التراث الثقافي العالمي سنة 1994، وهي تقع في امبراطورية الصين التي تعد من الدول المتقدمة في العالم، وتحظى هذه المقبرة باهتمام كبير من قبل جميع الامبراطوريات التي حكمت أرض التنين، فلماذا لم تلتفت الصين الى ما التفت اليه ايها المثقف ودمرت هذه المقبرة لان الاهتمام بها سيؤثر على الثقافة والتقدم والازدهار ودور الموسيقى؟!.
هل سمعتم ب(أليساندرو فولتا)، أحد أشهر العلماء الإيطاليين الذي برعوا في علم الكهرباء والطاقة، أقيم له قبر ومتحف عند بحيرة (كومو) على شكل بطارية في الشمال الايطالي، وهل سمعتم ب(ضريح هادريان)، والمعروف عادة باسم قلعة سانت أنجلو، وهو مبنى في مدينة روما بناه الإمبراطور الروماني هادريان كضريح له ولعائلته، فهي من مئات القبور والمتاحف والتماثيل التي تشتهر بها ايطاليا تخليدا لعظمائها، وايطاليا دولة صناعية متحضرة، فلماذا لم تشن الحملات على تراثها ومقابرها بذريعة تأثير هذه المقابر على دور الثقافة والموسيقى والجامعات؟!.
هل سمعتم ب(تاج محل)؟ الذي يعرف بأنه ضريح رائع الصنع، أنيق العمارة من الرخام الأبيض يوجد بأكرة بأوتار برادش بالهند. شيده الملك شاه جهان الإمبراطور المغولي (1630 - 1648) ليضم رفات زوجته ممتاز محل الزوجة الثالثة وتعرف بممتاز محل والتي تدله في عشقها تخليدًا لذكراها، ويستقطب عدداً كبيراً من السُياح، فقد وثقت منظمة اليونسكو أكثر من مليوني زائر في عام 2001، تاج محل أيها المثقف يقع في دولة الهند النووية، فهل منعها هذا القبر أواعماره من أن تكون دولة نووية؟
هل سمعتم بضريح (فلاديمير لينين) الذي يرقد فيه جسد لينين المحنط منذ وفاته عام 1924 حتى الآن، وتم نقله إلى عدة أماكن خلال الحرب العالمية الثانية ضمانا لسلامته، يقع هذا الضريح وسط موسكو في الساحة الحمراء، وهو مشيد بهياكل الكرانيت الضخم ومصممه هو (اليكسي شتشوسيف) قام بتصميمه على نمط الأضرحة التقليدية القديمة...
الضريح في موسكو -أيها المثقف- وهي عاصمة روسيا الدولة النووية العظمى التي غزت الفضاء، فهل كان قبر لينين مانعا لها من التقدم والازدهار؟ 
هل سمعتم بمقبرة (جهانكير)؟ و هو ضريح من القرن 17 تم بناؤه للإمبراطور المغولي جهانكير. يعود تاريخه إلى عام 1637، ويقع في شابدره باغ في لاهور/البنجاب في باكستان، على طول ضفاف نهر رافي. يشتهر الموقع بتصميماته الداخلية المزينة باللوحات الجدارية والرخام على نطاق واسع.. يقع هذا الضريح أيها المثقف في دولة باكستان النووية، فلماذا لم يتم هدمه بذريعة تعطيله للثقافة  التي تتباكى عليها؟
هل سمعتم ب(منزل أرلينغتون)؟ "أوضح الإطلالات على العاصمة الأمريكية واشنطن، وهو مكان يحكي تاريخ الولايات المتحدة؛ منزل يزوره كل عام أكثر من أربعة ملايين شخص، يحضرون خدمات المقابر والاحتفالات الخاصة لتكريم المحاربين القدامى والشخصيات التاريخية قام جورج واشنطن بارك كوستيس، حمو الجنرال روبرت لي قائد جيش الكونفدرالية في الحرب الأهلية الأمريكية، ببناء منزل أرلينغتون، كمنزل خاص به، بالإضافة إلى نصب تذكاري لجورج واشنطن، جده.". فهل أعاق منزل (أرلينغتون) أو مقبرة (أرلينغتون) التقدم الحضاري للولايات المتحدة فتعطلت الحياة؟
فالبكاء على الحضارة والتقدم لدى من يدعيهما لا يختلف كثيرا عن بكاء الوهابية على التوحيد، والعامل المشترك بينهم أنهم علموا جيدا أن الأمم تحيا بتخليدها لرموزها فعمدوا الى الهدم والمنع وخداع الناس.
ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

  

حسين فرحان
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2022/05/11



كتابة تعليق لموضوع : البقيع.. ومقابر أخرى
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة اخ صالح السنوسي . إذا كانت الكتب المقدسة مخفية وبعيدة عن متناول ايدي الناس فما الفائدة منها؟ وانا معكم الله لا يترك رسالاته في مهب الريح بل يتعهدها عن طريق الأنبياء واوصيائهم من بعدهم اسباط او حواريين او ائمة يضاف إلى ذلك الكتاب الذي يتركه بينهم ، ولكن اذا كفر الناس بخلفاء الانبياء وحاربوهم وقتلوهم ثم اضاعوا الكتب او قاموا بتزويرها فهذا خيارهم الذي سوف عليه يُحاسبون. يضاف إلى ذلك لابد من وجود فرقة او فئة على الحق تكون بمثابة الحجة على بقية من انحرف. وهنا على الإنسان ان يبحث عن هذه الفرقة حتى لو كانت شخصا واحدا. فإذا بدأ الانسان بالبحث صادقا ساعده الرب على الوصول ومعرفة الحقيقة. ذكر لنا المسلمون نموذجا حيا فريدا في مسألة البحث عن الدين الحق ذلك هو سلمان الفارسي الذي اجمع المسلمون قاطبة على انه قضى عشرات السنين باحثا متنقلا عن دين سمع به الى ان وصل وآمن. والقرآن ذكر لنا قصة إبراهيم وبحثه عن الرب وعثوره عليه بين مئآت المعبودات التي كان قومه يعبدونها . لا ادري ما الذي تغير في الانسان فيتقاعس عن البحث .

 
علّق سيف الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بالشيخ عصام الزنكي في محافظه ديالى السعديه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب صالح السنوسي واهلا وسهلا بكم اخا عزيزا . بحثت في فيس بوك ووضعت اسمكم في الباحث ولكن ظهر لي كثيرون بهذا الاسم (Salah Senussi ) فلم اعرف ايهم أنت . والحل إما أن تكتب اسئلتكم هنا في حقل التعليقات وانا اجيب عليها ، او اعطيك رابط صفحتي على الفيس فتدخلها صديق وتكتب لي اشارة . او تعطيني علامة لمعرفة صفحتكم على الفيس نوع الصورة مثلا . تحياتي وهذا رابط صفحتي على الفيس https://www.facebook.com/profile.php?id=100081070830864

 
علّق صالح السنوسي ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اولا انى اكن لك كل التقدير والاحترام وارجو من الله قبل ان اموت التقى بك والله علي كل شى قدير .........طرحك للحقائق جعلتنى اتعلق بكل ما تكتبين وانا رجل مسلم ابحث عن الحقيقة دائما وارى فيك يد العون منك وانا اقدر افيدك ارجو ان تساعدينى لانى لدى كثير من الاسئلة على رسالة عيسى المسيح عليه صلةات الله هدا معرفي على الفيس Salah Senussi اما بخصوص قدسية الثوراة وبقية الكتب ان الله لا يرسل رسالات الى عباده ويتركها في مهب الريح للتزوير ثم يحاسبنا عليها يوم البعث مستحيل وغير منطقى لدالك الكتب الاصلية موجودة ولكن مخفيةوالله اعلمنا بدالك في القران

 
علّق عمار كريم ، على في رحاب العمارة التاريخية دراسة هندسيه في العقود والاقبية والقباب الاسلامية - للكاتب قاسم المعمار : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ... شكرا جزيلا للمعلومات القيمة المطروحة حول هذا الموضوع الهام جدا .... يرجى ابلاغنا عن مكان بيع هذا الكتاب داخل العراق ... واذا كانت لديكم نسخة PDF يرجى ارسالها لحاجتنا الماسة لهذه الدراسة مع فائق التقدير والامتنان.

 
علّق سلام جالول شمخي جباره ، على فرص عمل في العتبة العباسية المقدسة.. إليكم الشروط وآلية التقديم : الاسم. سلام جالول. شمخي جباره. خريج. ابتدائيه. السكن. محافظه البصرة المواليد. ١٩٨٨. لدي اجازه سوق عمومي. رقم الهاتف. 07705725153

 
علّق الشيخ العلياوي ، على البُعد السياسي (الحركي) لنهضة الإمام الحسين (عليه السلام) - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم بورکتم سماحة الشيخ علي هذا الايجاز، ونأمل ان تشیروا الی البعدین العقائدي والفقهی في خروج سيد الشهداء عليه السلام ولا تترکون القارئ في حيرة يبحث عنهما

 
علّق حسن الزنكي الاسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد الشيخ قاسم الزنكي في كربلاء ويرحب بجميع الزناكيه من السعديه وكركوك الموصل

 
علّق احمد زنكي كركوك مصلى مقابل الحمام ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي في كركوك بدون شيخ

 
علّق ممتاز زنكي كركوكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره زنكي في كركوك مصلى القديمه تعرف المنطقه اغلبها زنكي اسديون الأصل من محافظه ديالى سابقا سعديه وجلولاء ومندلي رحلو من مرض الطاعون سكنوا كركوك

 
علّق كريم زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف هلا ومرحبا بكل عشيره الزنكي ومشايخها الشيخ الاب عصام الزنكي في السعديه

 
علّق محمد السعداوي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ديالى السعديه ترحب بكل عشيره الزنكي في العراق والشيخ عصام ابو مصطفى الزنكي متواجد في ديالى وبغداد ومرتبط حاليا مع شيخ عبد الامير الاسدي ابو هديل يسكن منطقه الشعب في بغداد

 
علّق خالد السعداوي الاسدي ، على ديوان ال كمونة ارث تاريخي يؤول الى الزوال - للكاتب محمد معاش : أجمل ماكتب عن ال كمونه وشخصياتها

 
علّق ذنون يونس زنكي الاسدي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى الأخ الشيخ ليث زنكنه الاسدي نحن عشيرة الزنكي ليس عشيرة الزنكنه مع جل احتراماتي لكم نحن دم واحد كلنا بني أسد وشيوخ ال زنكي متواجدين في ديالى الشيخ عصام ابو مصطفى والشيخ العام في كربلاء الشيخ حمود الزنكي وان شاء الله الفتره القادمه سوف نتواصل مع عمامنا في السعديه مع الشيخ عصام وجزاك الله خير الجزاء

 
علّق مصطفى الهادي ، على لا قيمة للانسان عند الحكومات العلمانية - للكاتب سامي جواد كاظم : انسانيتهم تكمن في مصالحهم ، واخلاقهم تنعكس في تحالفاتهم ، واما دينهم فهو ورقة خضراء تهيمن على العالم فتسلب قوت الضعفاء من افواههم. ولو طُرح يوما سؤال . من الذي منع العالم كله من اتهام امريكا بارتكاب جرائم حرب في فيتنام ، واليابان ، ويوغسلافيا والعراق وافغانستان حيث قُتل الملايين ، وتشوه او تعوّق او فُقد الملايين أيضا. ناهيك عن التدمير الهائل في البنى التحتية لتلك الدول ، من الذي منع ان تُصنف الاعمال العسكرية لأمريكا وحلفائها في انحاء العالم على انها جرائم حرب؟ لا بل من الذي جعل من هذه الدول المجرمة على انها دول ديمقراطية لا بل رائدة الديمقراطية والمشرفة والمهيمنة والرقيبة على ديمقراطيات العالم. والله لولا يقين الإنسان بوجود محكمة العدل الإلهي سوف تقتصّ يوما تتقلب فيه الأبصار من هؤلاء ، لمات الإنسان كمدا وحزنا وألما وهو يرى هؤلاء الوحوش يتنعمون في الدنيا ويُبعثرون خيراتها ، وغيرهم مسحوق مقتول مسلوب. والأغرب من ذلك ان اعلامهم المسموم جعل ضحاياهم يُمجدون بقاتليهم ويطرون على ناهبيهم. انها ازمة الوعي التي نعاني منها. قال تعالى : (لا يغرنك تقلب الذين كفروا في البلاد متاع قليل ثم مأواهم جهنم وبئس المهاد). انها تعزية للمظلوم ووعيد للظالم. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حيدر علي حمزه
صفحة الكاتب :
  حيدر علي حمزه


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net