صفحة الكاتب : محمد جعفر الكيشوان الموسوي

زميلي في الدراسة (وشيء من ظلمت نفسي)
محمد جعفر الكيشوان الموسوي

سألني أحد خدامكم مستفسرا: ما السر في ذكر أسماء الأولاد في المقالات التي تكتبها كقولك كانت رقية(عشر سنوات)، جاء محمد صادق متأخرا، سكينة كانت حاضرة معنا، فاطمة، زينب، مريم، كما أنك تقول(قالت لي زوجتي، قلت لزوجتي...)؟؟

قلت: أيها الأحبة الكرام، هذه الصفحة المتواضعة هي بمثابة بيتي فمن دخل صفحتي يكون كمن دخل بيتي ومن دخل بيتي يكون قريبا من القلب فأتكلم معه إستنادا إلى ذلك القرب. هذا أولا، أمّا ثانيا فلست واعظا لغيري ألقي محاضرتي على المستمعين وأنصرف عنهم متجها إلى مجلس آخر يكون فيه مستمعون آخرون في إنتظار ماأحضرت لهم من كلمات التوبيخ: إفعلو كذا، ولاتفعلوا كذا. الأمرهنا مختلف تماما  أيها الأحبة، فأنا حينما اذكر أسماء الأولاد فهذا يدل على القرب من أولئك السادة القرّاء وكأننا عائلة واحدة، بل نحن كذلك. نحن هنا نتدارس هفواتنا وزلاتنا وأمور دنيانا وأخرانا. نحن هنا من أجل التواصل مع أخوة لنا في الدين أوالخلق. نحن هنا في بيتنا نتحدث بصراحة ونتكاشف وفي ذلك رقينا. 
زميلي غير الملتزم:
في فترة من فترات الدراسة  سكنت مع أحد الطلاب غير الملتزمين وكانت في ذهنه بعض الأفكار السلبية  وغير الصحيحة عنا نحن الذين ندعي التدين ونتجاهر به، لأن الأيمان درجة عالية لا ينالها إلا من روّض نفسه وإجتهد في محاربة هواه وأطاع خالقه ومولاه تعالى. من حيث لا أدري ولا أشعر أخذ ذلك الزميل في الدراسة  يراقبني أشهرا ويدرس أقوالي وأفعالي وشربي وأكلي وكنت قد إشترطت عليه في البداية أن لا يجلب إلى البيت أي شراب محرّم. وافق ذلك الشاب وقال لي بأنه يكره ذلك كثيرا فقلت له بارك الله فيك، أمّا الشرط الثاني فكان كالآتي:" إسمع أيها المحترم أنا وأنت غرباء لا يعرف بعضنا بعضا فلم نلتقِ في مدرسة أو كلية أو ملعب أو سوق أو غير ذلك فلا أعرف طباعك ولا تعرف طباعي فأخبرني بما تحب وبما هو مفضل لديك فإن أتفق ذلك مع عقيدتي ولم يتعارض معها فإني أحاول جاهدا أن أحققه لك ونفس الشي ء  عمّا تكره". لا أدري ماذا حصل لذلك الشاب  الذي لم يبلغ العشرين من العمر وقتها. أدبر ولم يعقّب، مما حملني على مراجعة ماقلته له لعلي أهتدي إلى زلل في القول. لم يشترط عليّ ذلك الشاب شيئا بل أخذ يفكر عميقا وقد إقترب حاجباه من بعضهما من غير تقطيب وهو يدرس ملامح وجهي بنظراته الثابته. قابلته بنفس النظرات لعلي أتمكن من دراسة نظراته ولكني لم أفلح. فلم أهتدِ إلى تفسير مقنع لتلك النظرات. تجاهلت النظرات ونسيت الكلمات مع مرور الوقت. كان ذلك الشاب الجامعي شخصا محترما حقا فقد إشترى سماعات الأذن لسماع الأغاني التي كان يتابعها من غير أن يسبب لي ضيقا أو حرجا وكان حسن الهندام ويعتني بمظهره كثيرا. سألني يوما:" ماهو عطرك المفضل؟". قلت:"عطر الإيمان فلم أشم أزكى منه رائحة". لم يعلّق على عطري المفضل وإعاد عطره الفرنسي مكانه دون أن يضع منه شيئا. لم تزعجني نظراته الثابتة تلك بعد كل حديث يدور بيننا ولكني لم أستطع تفسيرها. نظر إليّ وكنت قد أسبغت الوضوء وقال:" ليس الوقت وقت صلاة؟".قلت:"إن الله يحب التوابين ويحب المتطهرين". حمل كتبه وخرج دون أن يودعني كعادته. هل أزعجتك بشيء ايها الزميل؟ لم يجبني وإكتفى بتلك النظرات الثابتة. دخلت غرفتي المتواضعة ودعوت له بأن يهديه الله سراطه المستقيم. كانت ليلة الجمعة وقد إشتقت لدعاء كميل فمنذ اسبوعين لم أقرأ هذا الدعاء العالي المضامين بسبب ضيوف ذلك الزميل وخوفا من أن أقع في الرياء. إنها فرصة عظيمة فزميلي قد خرج لتوه ويمكنني أن أقرأ الدعاء دون رياء. بدأت القراءة بعد صلاة العشاء وعشت مع خالقي أناجيه بأن ينزع من قلبي حب الدنيا ويحبب لي الإيمان وأهله وأن يعنني على أمر دنياي وآخرتي. واصلت قراءة دعاء كميل وحينما وصلت إلى عبارة(ظلمت نفسي) سمعت صوت ذلك الشاب الزميل يردد وهو ينحب بالبكاء: أنا الذي ظلمت نفسي وتجرأت بجهلي. توقفت عن القراءة وإذا بيّ أرى زميلي قد جلس بقربي ولم اشعر به. كان عائدا إلى البيت وقد قرعت مسامعه كلمات مولى الموحدين وأمير المؤمنين عليه السلام.
بقى ذلك الزميل المحترم مدة عام تقريبا يررد (ظلمت نفسي) كلمّا إستقبل القبلة وهو في أتم الخشوع والإنقطاع. قلت واحسرتي ثم واحسرتي أنا فعلا ظلمت نفسي ولم أغير حالي كهذا الشاب المحترم. مرّة واحدة من الإستماع إلى دعاء كميل قد غيّرت افكار هذا المحترم أمّا أنا فقد إعتدتُ على قول (ظلمت نفسي) ولا زلت(ظلمت نفسي).
إلهي ظلمتُ نفسي فعد بحلمك على جهلي ياأرحم الراحمين بحق محمد وآله الميامين.
 
نسألكم الدعاء
 
محمد جعفر

  

محمد جعفر الكيشوان الموسوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/04/20



كتابة تعليق لموضوع : زميلي في الدراسة (وشيء من ظلمت نفسي)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عماد الكاصد
صفحة الكاتب :
  عماد الكاصد


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 العمل توضح طرق واساليب رعاية المنحرفين من فئة الاحداث  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 نعم لاعدام العلواني . نعم للقضاء المستقل  : صباح الرسام

 رباعونا يواصلون تحضيراتهم للاسياد

 العتبة الحسينية : تفتتح اكبر مزرعة لمحصول الحنطة وتجهز معهد للمكفوفين في الموصل بمعدات ووسائل تعليمية

 مديرية شهداء الصدر تفعل حملات الزيارة لعوائل ذوي الشهداء  : اعلام مؤسسة الشهداء

 المحافظ السيد لؤي الياسري يشيد بالجهد البلدي والكوادر العاملة التي تعمل بكل تفني وإخلاص

 مديرية شهداء الكرخ تزور اسرة الشهيد احمد كريم رمل  : اعلام مؤسسة الشهداء

 جامعة الياسري التقنية .. كيف ولماذا ؟  : سلوى الاعرجي

  خادم بغداد بماذا خدمتها ؟ّ!  : علاء كرم الله

 الحشد الشعبي يشكل مديرية طيران تابعة له

 داعش الدوافع والحلول... مؤتمرا ضمن اجندة شيعة رايتس في الكونغرس  : شيعة رايتش ووتش

 العدد ( 433 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 حبشكلات السياسة  : حسين الركابي

 مع... رزية الخميس.  : صلاح عبد المهدي الحلو

 تعاون بين العمل ومنظمات المجتمع المدني في حملة الحشد الوظيفي  : اعلام وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net