صفحة الكاتب : احمد سامي داخل

الدكتور علاء الاسواني ومعركة الحرية والعدالة ومكافحة الفساد
احمد سامي داخل

 السلام عليكم . 

 هنالك موضوع مهم يجب علينا آن ندركة ونتعامل معة بواقعية شديدة وهو ان المعركة من اجل الديمقراطية والنزاهة وحقوق  الانسان  والعدالة الاجتماعية بما تعنية من انحياز للكادحين والفقراء والمظلومين ومعركة حرية الفكر واحترام الرأي الاخر وشيوع ثقافة النزاهة ومحاربة العنصرية والتعصب القومي الشوفيني ومحاربة الطائفية والتخلف القبلي العشائري كل هذة الامور تجعل لمن يتصدى لها يقف امام جيش جرار طويل عريض من الانتهازين والمنافقين والمتحجرين فكريآ واصحاب المصالح والسراق هذا الجمع المنحرف لايتورع عن استخدام اخس واحط الوسائل في معركتة فهو يستخدم عدة ادوات من جهاز الدولة الى المبررات الدينية يستخدمها بغير حق حيث ينطبق علية قول  الامام علي القران حمال اوجة فهو يحمل  كأداة تبرير لتحقيق مصالحة والباسها لبوس القداسة .ولبس الاسلام لبس الفرو مقلوبآ ثم ان من يتصدى لهذا الحال المنحرف يكون عرضة للتنكيل الشديد فهنالك عدة تهم منها التهمة بألالحاد والعياذ باللة الى الاتهام بالعمالة والانتهازية الى الاتهام بالانحلال الاخلاقي الى الاتهام بالبعد عن الرشد والصواب .تذكرت كل هذا وانا اقلب مؤلفات  الكاتب الكبير الرائع صاحب القلم  الشجاع الدكتور علاء الاسواني علينا ان نعرف اننا اذ نتحدث عن الدكتور الاسواني فأننا نقف امام قامة ادبية عملاقة وظاهرة قلما يجود الزمان بمثلها فروايتة عمارة يعقوبيان هذة الرواية الخلاقة التي رصدت التحولات الاجتماعية في مصر خلال الفترة من 1952الى  العام 2000 هذة الرواية التي حصدت العديد من الجوائز على المستوى الدولي والتي ترجمت الى عشرات اللغات حيث شكلت قفزة في عالم الرواية العربية الحديثة وعرت مظاهر الانحراف في المجتمع المصري على الصعيد الاخلاقي والسياسي والاجتماعي واوجدت علاقة جدلية مابين الانحراف  وتردي الاوضاع الاجتماعية والسياسية ففي عمارة يعقوبيان تطالعك عدة شخصيات كل واحدة منها ترمز الى  فئة اجتماعية بعينها فهنالك شخصية طة الشاذلي ابن بواب عمارة يعقوبيان يتم رفض قبولة في كلية الشرطة وبعدها يحس بعظم التفاوت الطبقي في الجامعة ينتهي بة المطاف عضوآ في الجماعات الاسلامية المسلحة هنا نجد اننا اما نقد لاذع للوساطات في قبولات اجهزة الامن المصرية واشارة الى حجم التفاوت الطبقي في الجامعات والمجتمع بعدها يعتقل هذا الشاب ويتعرض للتعذيب والانتهاك بأدميتة فيتحول الى الجناح المسلح في الجماعة بغرض الانتقام من الذين تعرض على ايديهم للتعذيب البشع الغير اخلاقي هذة الحال التي اشار اليها الرائع علاء الاسواني شكلت ادانة صارخة للنظام الحاكم في مصر فهو نظام مستبد يمارس التعذيب ويشيع الوسائل الدنيئة في ممارسة التعذيب ويقمع حرية الفكر والتظاهر نفس هذا النظام يتحالف مع تاجر مخدرات يتخذ من التدين غطاء شكلي لنزواتة فيدخلة الى البرلمان بعد ان يدفع رشوة لقيادات سياسية هذا التاجر الذي يحترف بيع المخدرات يجد في احد رجال الدين داعمآ لة ومبرر ومشرعنآ لنزواتة وتصرفاتة هذا النظام نفسة يشارك تاجر المخدرات في جرائمة ويشاركة في مشاريعة الاستثمارية .هذا النظام نفسة لم ينتج حالة ثقافية حقيقية فهو نظام شاذ في نتاجة الثقافي يعتمد الشواذ جنسيا في رئاسة تحرير الصحف هذا الشذوذ الذي يغدو فعلا من نتاج نظام لايعاقب على الانحراف ولا يعالجة لأن كل همة مصالحة .نفس الشيئ وفي اشارة واضحة الى شخصية زكي ابن احد  قيادات حزب الوفد المصري وكيف اصبح حالة فهو منغمس في علاقاتة النسائية ورافض لما يجري ولاكن بدون اي فعل معارض  حقيقي والنظام يتغاضا عن هذة المظاهر مادامت لاتمسة فهو الغى امتيازات قديمة ولاكن ولد طبقة برجوازية كمبرادورية جديدة تحالفت معة عبر صفقات مشبوهة صفقات الفساد . . 
نفس الموضوع يمكن ان يقال عن رواية شيكاجوا هذة المدينة الامريكية التي تستقبل شاب مصري في علم الأنسجة وهو لة خلاف مع جامعة بلدة للأسباب السياسية ويوضح صور للحياة تعيشها طالبة مصرية محجبة في شيكاجو ويوضح شخصية رأفت العالم المصري الذي قطع كل ارتباط مع بلدة الام لدرجة رفض كل ماهو مصري الخ .
أن ادب الاسواني  هو ادب   حقيقي يكشف ويفضح  التناقضات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والاسواني بعد ذالك لم يكتفي بما كتبة من روايات فهو كاتب مقال جريئ جدآ في نقد مظاهر السوء في  المجتمع لقد وصلت لنا بعض مقالات الاسواني في كتابين هما لماذا لايثور المصرين وهل يستحق المصرين الديمقراطية فهو لم يتورع عن نقد مظاهر التعذيب في السجون المصرية ولم يتورع عن نقد الفساد السياسي والاداري في مصر حيث الفوارق الطبقية ونهب المال العام والسيطرة على مقدرات الدولة من عائلة الرئيس والاشارة الواضحة الى اتساع الفجوة بين الحاكم والمحكوم اضافة الى رفضة القاطع لسيطرة الحزب الوطني المباركي على الحياة السياسية ورفضة لفكرة التوريث وكان هو صاحب شعار (الديمقراطية هي الحل) .
كما ان الاسواني من اشد منتقدي التدين البديل حيث يلجاء الية الناس كبديل  عن التدين الحقيقي الذي يدعوا لرفض الظلم والفساد و الدكتاتورية فيصبح التمسك بالقشور من قبيل اداء الفرائض والحجاب هو الغاية ولو بلغ الظلم مبلغآ عظيمآ وعلية يقيم الانسان ومن هذة الزاوية وزاوية نقد الخنوع للحاكم والاستسلام لة ومن زاوية رفض التطرف ينقد الاسواني ظاهرة الخلجنة وسعودة المجتمع حيث بسبب ذهاب الناس للعمل في الخليج بسبب الفقر ساد تفسير متعصب للدين كما ناقش موضوع الاقباط في مصر مشيرآ بوضوح الى التميز بحقهم وبنفس الوقت دعاهم الى ان تكون المعركة من اجل حقوقهم هي معركة من اجل الديمقراطية للشعب بشكل عام . هذا المثقف والكاتب يتعرض اليوم لهجمة شرسة من بعض  الجهات في بلدة وهي جهات جاهلة غاشمة ارتضت لنفسها ان تقف ضد داعية حقيقي لكرامة الانسان داعية من اجل الحق والحرية والعدالة ......
على مايبدوا فأن افعال الفاسدين واحدة مهما اختلف المكان لو اننا اليوم اخذنا اي عراقي  يحاول ان ينتقد الفاسدين ويفضحم هل نتوقع ان يختلف التعامل معة عن التعامل مع الدكتور الاسواني نعم فأن الفاسدين سوف يستخدمون جهاز الدولة للتنكيل بمن يعري فعلهم ويكيلون لة التهم جملة وتفصيلا وسوف يتخذون من القانون والمصلحة العامة شعار لهم يتغطون بة وربما اتهموة بالكفر والزندقة وهم اشد الناس بعدآ عن الدين لأنهم يرفعون شعار الدين كقشور وفرائض يتسترون بها على قبحهم وقبح فعلهم وهل يسلم من يدعوا للحرية عن التهم التي اشرنا الى تعرض الدكتور الاسواني لها في بداية المقال  الاان الفاسدين والمتحجرين والمتعصبين والعنصرين والطائفين والمتمترسين بالقبلية والعشائرية المتخلفة  ابعد الناس عن الحق  والديمقراطية وبعيدين كل البعد عن اللة عزوجل الاانهم بعيدون عن الرشد و الصواب وفاقدون للعقل ومنعدمي ضميرلاهم لهم سوى انفسهم . الاتدافع القوى المتنفذة اليوم عن مصالحها هل يمكن لشخص ان يختلف مع هذة القوة او تلك يختلف معها ليس الخلاف معها لأنها تحمل توجة او ان رمزها فلان او علان بل يختلف لأنة فضح مفسدآ  احتمى بهذة الفئة او هذا الكيان او الكتلة السياسية او الدينية عندها سوف تجيش الجيوش علية وتكال لة التهم التي ذكرناها الاان كل من يحمي فاسدآ يحشر معة يوم العدل يوم لاينفع مال ولا بنون الامن اتى اللة بقلب سليم بل ان السؤال هل  تسمح بعض الكتل لمن قال لهم  انا في طريق وانتم في طريق الاان تنتقم وتحمي مفسديها .الاتفسر بعض القوى ان من ينتقد موظف تابع لها كنقد لها ولو كان هذا الموظف احط خلق اللة سلوكآ الايتظامن الفساد مع الفاسد لحمايتة بطريقة كتابة التقارير و الشكاوى الصدامية البائدة التي اودت بحياة الشرفاء في العهد البائد عهد انعدام  الحريات ..
ان العراق اليوم يمر بمرحلة  انتقالية وقد حقق انجاز على يد السيد نوري المالكي ولاكن هذا الانجاز بحاجة الى تعزيز يقوم على الغاء ادران السوء التي اشرنا اليها واخيرآ اكرر مقولة الاسواني ((الديمقراطية هي الحل ))
 

  

احمد سامي داخل
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/04/02



كتابة تعليق لموضوع : الدكتور علاء الاسواني ومعركة الحرية والعدالة ومكافحة الفساد
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا

 
علّق ابو الحسن ، على حدث سليم الحسني الساخن.. - للكاتب نجاح بيعي : الاستاذ الفاضل نجاح البيعي المحترم رغم اننا في شهر رمضان المبارك لكن فيما يخص سليم الحسني او جواد سنبه وهو اسمه الحقيقي ساقول فيه لو كلُّ كلبٍ عوى ألقمتُه حجرًا لأصبح الصخرُ مثقالاً بدينارِ لا اعلم لماذا الكتاب والمخلصين من امثالك تتعب بنفسها بالرد على هذا الامعه التافه بل ارى العكس عندما تردون على منشوراته البائسه تعطون له حجم وقيمه وهو قيمته صفر على الشمال اما المخلصين والمؤمنين الذين يعرفون المرجعيه الدينيهالعليا فلن يتئثرو بخزعبلات الحسني ومن قبله الوائلي وغيرهم الكثيرين من ابواق تسقيط المرجعيه واما الامعات سواء كتب لهم سليم او لم يكتب فهو ديدنهم وشغلهم الشاغل الانتقاص من المرجعيه حفظكم الله ورعاكم

 
علّق منبر حجازي ، على الصين توقف شراء النفط الايراني تنفيذاً للعقوبات الأميركية : الصين تستطيع ان توقف اي قرار اممي عن طريق الفيتو . ولكنها لا تستطيع ايقاف القرارات الفردية الامريكية . ما هذا هل هو ضعف ، هل هو ضغط اقتصادي من امريكا على الصين . هل اصبحت الصين ولاية أمريكية .

 
علّق مصطفى الهادي ، على (متى ما ارتفع عنهم سوف يصومون). أين هذا الصيام؟ - للكاتب مصطفى الهادي : ملاحظة : من أغرب الأمور التي تدعو للدهشة أن تقرأ نصا يختلف في معناه واسلوبه وهو في نفس الكتاب . فمثلا أن نص إنجيل متى 9: 15يقول : ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن ينوحوا ما دام العريس معهم؟) .فالنص هنا يتحدث عن النوح ، وهو كلام منطقي فأهل العريس لا ينوحون والعرس قائم والفرح مستمر لأن ذلك نشاز لا يقبله عقل . ولكننا نرى نص إنجيل مرقس 2: 19يختلف فأبدل كلمة (ينوحوا) بـ كلمة (يصوموا) وهذا تعبير غير منطقي لأن الفرق شاسع جدا بين كلمة نوح ، وكلمة صوم .فيقول مرقس: ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن يصوموا والعريس معهم؟ ). فأي نص من هذين هو الصحيح ؟؟ النص الصحيح هو نص إنجيل متى فهو كلام معقول منطقي فاتباع السيد المسيح لا يستطيعون البكاء على فراقه وهو بعد معهم ، وإنما البكاء والنوح يكون بعد رحيله ولذلك نرى السيد المسيح قال لهم : (هل يستطيع ابناء العريس ان ينوحوا والعريس معهم؟). وهذا كلام وجيه . ولا ندري لماذا قام مرقس باستبدال هذه الكلمة بحيث اخرج النص عن سياقه وانسجامه فليس من الممكن ان تقول (هل يصوم ابناء العريس والعرس قائم والعريس معهم). هذا صيام غير مقبول على الاطلاق لأن العرس هو مناسبة اكل وشرب وفرح ورقص وغناء. لا مناسبة نوح وصيام.

 
علّق عقيل العبود ، على الملموس والمحسوس في معنى النبل   - للكاتب عقيل العبود : ثراؤهم بدلا عن ثراءهم للتصحيح مع المحبة والاعتذار. عقيل

 
علّق حسن عبدالله : اعتقد ان الديمقراطية هي بالفعل كانت اكبر اكذوبة وخدعة سياسية وقع العراق في فخ شباكها بعد سقوط نظام البعث البائد والمجرم صدام حسين , وما تعرض له الاخ الكاتب هو مدح من باب البغض في النظام الدكاتور , وألا ما فائدة الديمقراطية التي تشترط في مجلس النواب نصاب اقنوني يسمى ( 50 % + واحد ) في تشريع وتعديل القوانيين بالوقت الذي لا تسمح للناخب ان ينتخب اكثر من مرشح واحد فقط ؟!!

 
علّق جولان عبدالله ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : الأخ سمعان الاخميمي تحية طيبة في البدء أشكر لك لطفك وتعليقك. سبق ونشرت على صفحتي الشخصية في الفيسبوك بحثاً صغيراً مفصلاً ضمنته الكثير من الكلمات الغريبة التي تستخدمها ايزابيل في بحوثها وأبديت رأيي وظني في سبب استخدامها لهذه الكلمات. كما وقد أشرت أن لا أحد من الشخصيات المسيحية التي تعج بها أبحاث إيزابيل، والتي تدعي اللقاء بها، له ترجمة أو ذكر لا في أبحاثها ولا في أي محرك بحث على الإنترنت؛ معظم هذه اللقاءات مثلها مثل مزاعم بعض علماء الشيعة قديماً وحديثاً أنهم قد رأوا الإمام المهدي، لا دليل عليها سوى كلامهم. أما الغاية من أبحاثها، فالسؤال يوجه لإيزابيل، لكنها تذكر في بحوثها أنها في صف الشيعة كمسيحية منصفة! في هذا الموضع سأنسخ إشكال منير حجازي، وأترك فهم التلميح لك وللقاريء اللبيب. (وهذا من اغرب الأمور أن ترى شيعيا يرد على السيدة إيزابيل والتي كانت مواضيعها تسير في صالح التشيع لا بل انتصرت في اغلب مواضيعها لهذا المذهب ومن دون الانتماء إليه). نعم إنما ألغزتُ فيه إشارةً === وكل لبيب بالإشارة يفهم. شكري واحترامي...

 
علّق جولان عبدالله ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : حسين صاحب الزاملي الغرض من هذا البحث هو نقد بحث الكاتبة ايزابيل بنيامين ماما اشوري وبيان عوارها. لست في معرض الرجم بالغيب لأتنبأ بماهية العهد القديم وما كان محتواه، فإن ذلك يستلزم الرجوع إلى آي القرآن الكريم وهو برأيي دور باطل فإن القرآن مبتلى بنفس ما ابتلي به العهد القديم إن تجردنا عن اعتقادنا الراسخ كمسلمين بسماويته. كما أشرت إليه مجملاً في التعليقات، نحن أمام نصوص موجودة في الكتاب المقدس، نريد أن نفسرها أو نقتبس منها، لا بد أن ننقلها كما وردت ثم نعمل على تفسيرها، أما أن نقطع النصوص، ونزور في ترجمتها، ونغير مفرداتها للوصول إلى غرضنا، فهو برأيي إيهام للقاريء وضحك واستخفاف بعقله.

 
علّق جولان عبدالله ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : احمد الجوراني واحد من أسباب رفضي إخراج جنود الدولة الإسلامية عن الإسلام هو هذا: إن الدولة الإسلامية وما أنتجته على الساحة العراقية إجمالاً هو ملخص حي ماثل أمامنا للإسلام التاريخي الروائي. ولا أزيد.

 
علّق مصطفى الهادي ، على معقولة مات كافرا؟.. - للكاتب د . عباس هاشم : لا والله مؤمن وليس بكافر . ولكن الاهواء والحسد والحقد والمنافسة هي التي جعلت منه كافرا . ثم متى كفر أبو طالب حتى يكون مؤمنا وقد مدحت الاحاديث نسب النبي الشريف (ص) وهناك عشرات الروايات الدالة على ذلك اخرجها القاضي عياض في كتابه الشفا بتعريف حقوق المصطفى . ومنها ما نقله عن السيوطي في الدر المنثور - الجزء : ( 3 ) - رقم الصفحة : ( 294 )و ما اخرجه أبو نعيم في الدلائل ، عن إبن عباس قال : قال رسول الله لم يزل الله ينقلني من الأصلاب الطيبة إلى الأرحام الطاهرة مصفىً مهذباً ، لا تتشعب شعبتان إلاّ كنت في خيرهما. وقال المارودي في كتاب أعلام النبوة :وإذا إختبرت حال نسبه ، وعرفت طهارة مولده علمت أنه سلالة آباء كرام ليس فيهم مستزل بل كلهم سادة قادة وشرف النسب وطهارة المولد من شروط النبوة . وقال الفخر الرازي في تفسيره : أن أبوي النبي كانا على الحنفية دين إبراهيم ، بل أن آباء الأنبياء ما كانوا كفاراً تشريفاً لمقام النبوة ، وكذلك أمهاتهم ، ويدل ذلك قوله تعالى : (وتقلبك في الساجدين).ومما يدل أيضا على أن أحداً من آباء محمد ما كان من المشركين ، قوله : لم أزل أنقل من أصلاب الطاهرين إلى أرحام الطاهرات ، وقال تعالى : إنما المشركون نجس) . ولعل في كلام الآلوسي أنظر تفسير الآلوسي - الجزء : ( 7 ) - رقم الصفحة : ( 194 ) الدليل القوي على ان آباء النبي واجداده لم يكونوا كفارا فيقول : (والذي عول عليه الجمع الغفير من أهل السنة أنه ليس في آباء النبي كافر أصلاً لقوله : لم أزل أنقل من أصلاب الطاهرين إلى أرحام الطاهرات (والمشركون نجس) ، وقد ألفوا في هذا المطلب الرسائل وإستدلوا له بما إستدلوا ، والقول بأن ذلك قول الشيعة كما إدعاه الإمام الرازي ناشىء من قلة التتبع. وأنا اقول أن المدرسة السفيانية الأموية هي التي انفردت بقول ذلك .

 
علّق مصطفى الهادي ، على الإلهام، ما هي حقيقته القدرية؟ - للكاتب عقيل العبود : السلام عليكم . على موقع كتابات نشرت بعض المعلومات عن قصة اكتشاف نيوتن للجاذبية ، اتمنى مراجعتها على هذا الرابط . مع الشكر . https://www.kitabat.info/subject.php?id=83492

 
علّق Yemar ، على بعض الشيعة إلى أين ؟ راب صرخي وشور مهدوي.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : شيئ محزن اختنا العزيزه ولكنه ليس مستغرب لأن المعركه مستمره منذ آدم عليه السلام إهبطا بعضكم لبعض عدو والأكثر إيلاما في الأمر أن حزب الشيطان نشط وعملي واتباع الله هم قله منهم من نسي وجود معركه ومنهم منتظر سلبيا

 
علّق جولان عبدالله ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : الأخ الفاضل منير حجازي يبدو لي أنك لم تقرأ ردي على بولص هبهب: "لم أفهم لم أجهدت نفسك في تحليل ديني ومذهبي وعقيدتي، وهل يغير ذلك شيئاً مما ورد في المقال سواء اتفقت معه أم اختلفت؟؟ إنما اعتدنا أن نبحث عن دين المقابل لنقيم كلامه، على أساس مرتكزاتنا الذهنية: دينية، مذهبية، قومية، أو اجتماعية، لا على أساس ما ذلك الكلام من حق أو باطل مجرد عن تلك المرتكزات. " كما ولن أهدر وقتي في الرد على اتهامك فهو أسخف من أن يرد عليه، وطريقة طرحك كانت أكثر سخفاً. الموضوع الذي كتبته هو موضوع علمي بحت، تناولت فيه بالمصادر مواضع البتر والتدليس وتحريف النصوص عن معانيها كما حققتها والتي وردت في كتابات ايزابيل بنيامين. كنت أتمنى أن تحاور في الموضوع عسى أن تنفعني بإشكال أو تلفتني إلى أمر غاب عني. لكنك شططت بقلمك وركبت دابة عشواء بكماء وأنا أعذرك في ذلك. أكرر - ولو أنه خارج الموضوع لكن يظهر أن هذه المسألة أقضت مضجعك - أني لم أمتدح ابن تيمية إنما أبيت أن أخادع نفسي فأخرجه عن الإسلام، شيخ الإسلام ابن تيمية عالم من علماء الإسلام الكبار شأنه شأن الحلي والشيرازي والخوئي والنوري، وله جمهوره وأتباعه؛ وكون رأيه وفتاواه لا تطابق عقائد الشيعة، كونه تحامل على الشيعة لا يخرجه عن دائرة الإسلام التي هي شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله، هذه هي دائرة الإسلام التي تحاول أنت وأمثالك من المغرر بهم تضييقها إلى مصاديق المصاديق حتى صارت الشيعة تتقاتل فيما بينها، ويبصق بعضهم في وجوه بعض، على التقليد. (أتمنى أن تراعي حرمة عقلك). وليتك حددت رموز الشيعة الدينية، فاليوم صارت حتى هيلة وحمدية وخضيرة وسبتية من رموز الشيعة الدينية، وتعدى الأمر ذلك إلى بعض موديلات السيارات، فلو انتقد أحد موديل سيارة مقدسة فكأنه انتقد رمزاً دينياً ولربما قتل على باب داره. وسأهديك هدية أخرى... روى الامام الذهبي في كتابه سير أعلام النبلاء عن الامام الشافعي. قال يونس الصدفي - وهو يونس بن عبد الاعلي وهو من مشايخ الائمة الستة أو من فوقه "قال ما رأيت أعقل من الشافعي، ناظرته يوماً في مسألة ثم افترقنا ولقيني فأخذ بيدي ثم قال: "يا أبا موسي ألا يستقيم أن نكون إخواناً وإن لم نتفق في مسألة؟" قال الذهبي : "هذا يدل علي كمال عقل هذا الامام وفقه نفسه فما زال النظراء يختلفون" قتدبر. ولو نار نفخت بها أضاءت

 
علّق ياسر الجوادي ، على المبادئ والقيم لا تُباع ولا تُشترى . مع مرشح البرلمان الفنلندي حسين الطائي . - للكاتب منير حجازي : اليوم قال في التلفزيون الفنلندي أنه نادم على أقواله السابقة وانه يعاني منذ خمس سنوات بسبب ما كتبه وانه لا يجوز المقارنة بين داعش وإسرائيل لأن الأولى منظمة إرهابية بينما إسرائيل دولة ديمقراطية والوحيدة في الشرق الأوسط. هكذا ينافق الإسلاميون!

 
علّق منير حجازي ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : ما فتأ الاخ جولان عبد الله يظهر لنا بأسماء اخرى يتستر تحتها للتعليق على هذا الموضوع الذي على ما يبدو أنه اوجعهُ كثيرا واوجع كذلك اتباعه في المسيحية . فالاخ جولان عبد الله ليس مسلما ولا شيعيا كما يحاول اظهار نفسه من خلال تعليقاته أو مواضيعه ، فهو مسيحي ويبدو ذلك من خلال كل تعليقاته او الردود التي يكتبها على من يرد عليه من الاخوة الكرام ، فالاخ جولان عبد الله يستخدم نفس اسلوب المسيحيين على الانترنت في الرد على المسلمين وكل ما يطرحه من اسئلة او اشكالات واتهامات تنطلق من نفس المصدر ونفس الجهة وفيها نفس الانفاس . فهو حاول ان يظهر بمظهر الشيعي الحريص على رد شبهات إيزابيل ، وهذا من اغرب الأمور أن ترى شيعيا يرد على السيدة إيزابيل والتي كانت مواضيعها تسير في صالح التشيع لا بل انتصرت في اغلب مواضيعها لهذا المذهب ومن دون الانتماء إليه لانها لاهوتية ، وواجب اللاهوتي اظهار الحقائق حتى لو لم يكن ينتمي إليها . ولكن سبحان الله لم تدم هذه الصفة على جولان حيث انكشف من خلال استطراده بالكلام فبدأ يشتم الشيعة ورموزهم الدينية ثم بدأ يكيل المديح لرموز اهل السنة وابن تيمية وغيرهم ، ثم اليوم يمدح نفسه على الطريقة المسيحية . حتى بات القارئ حائرا امام هذه الشخصية المتقلبة العجيبة . واليوم يُطالعنا الاخ جولان عبد الله بهذه المشاركة تحت إسم (سمعان الاخميمي). مستخدما هذا اللقب للتستر على شخصيته المتقلبة فيقوم من خلال هذا الاسم بالرد على مقال إيزابيل. المدقق في اسلوب جولان و اسلوب سمعان يجد تشابه وتطابق عجيب في الاسلوب وفي بعض الاخطاء واستخدام المفردات . وبالامكان الرجوع إلى ما كتبه تحت اسم جولان ومطابقته بما كتبه تحت اسم سمعان. يا اخ جو لان اتمنى أن تراعي حرمة نفسك وتريح اعصابك ، فانت تعرضت إلى ردود صاعقة اخجلتك وكشف الكثير من الاخوة وجوهك المتعددة . يا اخي المسيحية كما تصورها انت من خلال ردودك الهزيلة على انها ديانة لا مثقفين فيها . اسمعت لو ناديت حيا. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : اياد طالب التميمي
صفحة الكاتب :
  اياد طالب التميمي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 طرق تحسين الامن والاقتصاد في العراق - الطريقة الثانية

 الوشوش وقعت قصيدة بالعامية المصرية  : عاطف علي عبد الحافظ

 بونج: برايتون قادر على مجاراة ليفربول

 تحديات أمام أول حكومة للأغلبية السياسية  : محمود الربيعي

 الجنائية المركزية: المؤبد لعصابة فجرت مولدات أهلية وابتزت أصحابها  : مجلس القضاء الاعلى

 معاوية الافضل !!  : سامي جواد كاظم

 الاستعمار الجديد  : اسعد الحلفي

 مراحل التعليم ثروتنا  : مصطفى هادي ابو المعالي

 فوزي الاتروشي يلتقي بمنظمة (يزدا) الايزيديه الإنسانية  : اعلام وزارة الثقافة

 12 عاما مرة على وفاة الدكتور احمد الوائلي  : صادق غانم الاسدي

 وزارة الشباب والرياضة تفتتح ورش تدريبية في النجف الاشرف  : احمد محمود شنان

 الاتفاق نجاح..كيفما كان  : عبدالله الجيزاني

 بهاء الاعرجي : تصريحات المالكي انقلاب على الدستور

 حرامي (بعقوبة) وحرامية الحكومة!!  : فالح حسون الدراجي

 نشرة اخبار  : وكالة انباء المستقبل

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net