صفحة الكاتب : زياد اللامي

قمة بغداد نجحت وسارت والكلاب تنبح
زياد اللامي

على ارض الأجداد والعلماء والأرض التي تشرفت باحتضان ستة من المعصومين وهي تذرف دم ودموع الأرض التي جعلها الطاغية صدام مقابر جماعية غيب فيها خيرة الشباب والشجعان غفلة من الزمن , تعانقت  من جديد مع فجر الحرية واكتسحت السواد وسارت فوق المفخخات ولم يثني من عزمها  أن تقول وبصوت للعالم أنا العراق أنا العراق أهلا بالأشقاء العرب سنحتضن القمة وسننجح رغم انف أياد علاوي وحارث الضاري عليه اللعنة إلى يوم الدين  وصالح المطلك وظافر الغاني وليس العاني وطارق الهاشمي الذي ابعث رسائل كثيرة لقادة الدول العربية بمساعدة مسعود البرزاني يطلبون فيها تأجيل القمة إلى أشعار أخر معللين ذلك بان العراق ألان ساحة للمواجهات والتناحر الطائفي والقتل الجماعي والذبح على الهوية ووووو , ولا يختلف الأمر بالنسبة لأياد علاوي  الذي جاب الشرق والغرب وتصاهر مع الشيطان كي يوقف القمة العربية , ومما يؤسفني أكثر أن مجلس علماء الأنبار ومع الأسف أنهم حشدوا الناس  وطبعوا البيانات التحريضية وغذوا ذهونهم وسيروا أفكارهم باتجاه خاطئ على أن الوقف الشيعي صادر الجوامع والأوقاف السنية , في الحقيقة أنها رواية مفتعلة , وتعاطف معها قليل  من الساسة ذات النفوس الضعيفة , وعزموا على أن يشدوا الرحال ويقفوا أمام رؤساء القمة العربية حال مجيئهم إلى عاصمة بغداد الخير حاملين شعارات نارية كذابة تقول أنقذوا أهل السنة في العراق , والصحيح هو أن أهل السنة قد تجاوزوا على حقوقهم أكثر حينما اخذوا حصتهم من الخزينة المركزية والتمثيل الوزاري والحرية الكاملة في أدارة محافظاتهم ونفذ السيد المالكي الكثير من طلباتهم والشاهد على ذلك ما بعث بمندوب عنه الى أهالي صلاح الدين وسامراء وتنازل لهم عن  بعض المطالب حفاظا عن الوحدة الوطنية ولحمة الشعب العراقي , اليوم العراق نجح نجاح باهر في القمة العربية وأوصل رسالة المحبة والاطمئنان إلى كل الشعوب العربية عن طريق رؤسائهم ووزراء الخارجية والاقتصاد , بدليل أن السيد الأمين العام للجامعة العربية قال ( نحن نخاف أن لانحقق انجازات مستقبلية في قمم أخرى كالانجاز الذي حققنا في العراق ) فهنيئاَ إلى الشعب العراقي البطل فهنيئا الى عراق القانون الصوت المسموع  والمقروء والى كل جندي والى كل بائع يفترش الساحات لأنه ساهمة في تاخير رزقه من اجل رفع راية العراق ومن اجل ان يكون للعراقيين مستقبل مشرق وينظر إلى الشعب العراقي بعين الإكبار والاحترام , أما ما يصدر من نباح لبعض كلاب السياسة أمثال طه الهليبي الذي تهجم على السيد المالكي في نشرة إخبار قناة البابلية واتهم المالكي بان سياسته خاطئة وان المقاومة والعنف والعمليات الإرهابية هي التي أخرجت الأمريكان وليس سياسته , كذلك العلواني فقد فتش على ثقب من اجل أخراج سمومه ويعلل بان القمة العربية فاشلة فلم يجد الا نجاح وتفاعل جميع العراقيين مع القمة ولو كانت عنده غيره على شعبة لسمع  تلك المرأة ذات الستين من عمرها عندما تدعوا للعراق ولايهمها قطع الطرق وتبتهل بنجاح الحكومة في مشوارها , وأخيرا توصل احمد العلواني إلى اكتشاف خطير بتصريح أدلى به الى الشرقية بان القمة صرفت لها أموال وفيها فساد أداري الحمد لله , اليوم العراق حطم التحدي لكل أعدائه من المجاميع المسلحة من  تنظيم القاعدة والسياسيين الذين حفروا الإنفاق وحشدوا شيوخ السوء كي لاينجح المالكي حسب تصورهم , المالكي نجح منذ ان عزم بقوة لمحاربة الإرهاب في عام 2007 ووضع خطة الأعمار ومحاربة المفسدين أينما حلوا وبغض النظر عن انتمائهم وطوائفهم , كل الرؤساء والشيوخ وممثلين الدول الذين حضروا قمة بغداد ما من احد تحدث حتى أشاد بالحفاوة والجهود المبذولة والتكريم و نجاح القمة عام يعود لكل من ساهم وأثار على نفسه وحتى الذين التزموا بالحركة والتجوال , نجاح القمة أيضا هو اختبار لقدرات العراق العسكرية والأمنية بأنه قهر تنظيم القاعدة والأعداء , وجميل جدا أن نسمع دولة رئيس الوزراء وكلمته الرائعة حينما قال مستعدون إلى بنقل تجربة العراق الى العرب , من العراق جمع كلمة الأمة على الوحدة ومن ارض العراق سيتهشم تنظيم القاعة والقضاء على الإرهاب  المالكي بكلمته وإدارته للمؤتمر اخرس نباح الكلاب المسعورة في داخل العراق وخارجه إلى الأبد .

  

زياد اللامي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/03/30



كتابة تعليق لموضوع : قمة بغداد نجحت وسارت والكلاب تنبح
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 5)


• (1) - كتب : ابو الحسن ، في 2012/04/02 .

يازياد اللامي نسيت ان اسئلك واحلفك بولايه امير المؤمنين لوكان اياد علاوي او الهاشمي او المطلق رئيس وزراء وعقدت القمه بهذا البذخ والاسراف الذي بذخه المالكي وبهذا المستوى الهزيل من الحضور وخصوصا عربان الخليج وبهذا الانحدار بالقرارات التي تجاهلت شيعه البحرين ودولت القضيه السوريه هل ستكتب عنها انها قمه ناجحه وهل ستكتب القافله تسير والكلاب تنبح الجواب متروك لضميرك

• (2) - كتب : ابو الحسن ، في 2012/04/02 .

الاخ زياد اللامي المحترم
يوم امس كتبت رد مطول على تعليقك على ردي ولم ينشر ما اعرف السبب لضعف النت لم يصل او اداره الموقع حذفته عموما ساختصر بردي الثاني واقول
والله الذي لا اله الا هو انا شيعي ابن شيعي ومستقل ولا انتمي ولا اميل الى اي جهه او حزب بل عندي كل السياسيين سواء وهم السبب بتدهور حال البلاد والعباد
اسمي الحركي ابو الحسن نعم ويشهد ربي ابني اسمه الحسن واخاف ذكر الاسم الصريح كي لا اتعرض الى كواتم القانون او اتباع مقتدى او مفخخات علاوي وحتى انت تكتب باسم زياد اللامي وهو اسم غير معروف
يازياد ورب الارباب انا رئيس اللجان الشعبيه الداعمه لانتخابات الائئتلاف العراقي الموحد
يازياد ورب الارباب انا مدير موكز انتخابي في مطقه ساخنه كان قتل الشيعي فيها اسهل من شربه الماء واشرفت على الانخابات وفتحت صدري مستعدا للموت وارباب دوله القانون كانوا يتمترسون في المنطقه الخضراء ومركزهم الانتخابي في فندق الرشيد
يازياد وربي كل السياسيين ليس اكثر منا وطنيه ولا اكثر منا شرف وحرص على العراق
يازياد ورب المعبود قدمت 4 شهداء لحزب الدعوه اكثر من ما قدم المالكي
يازياد ان القلم مسؤؤليه وطالما الانسان غير معصوم فانه معرض للخطاء والخطيئه ودوله القانون ليسوا معصومين من الخطاء
يازياد غادروا ثقافه من يعطي اكثر يمدح اكثر
يازياد غادروا ثقافه كل من يختلف مع القائد الضروره يصبح كلب وخائن وجاسوس وعميل وبعثي وارهابي
يازياد ان السياسه عهر وبالامس كان الشابندر وصفيه السهيل بالعراقيه واليوم بائئتلاف دوله القانون
يازياد بالامس كان فتاح الشيخ صدريا واليوم بالعراقيه
يازياد لا تشيعوا بمقالاتكم سياسه الفرقه والتناحر الم تسمع بقول السيد السيستاني دام ظله لاتجعلوا السنه اخوتكم بل اجعلوهم انفسكم
يازياد الانسانالعراقي مستقبل ومرسل ويكون رئيه على ضوء مقالاتكم وتصريحات السياسيين وكما يقولون الناس على دين ملوكهم لهذا انعكس صراع السياسيين على الاعلاميين وعلى الشارع العراقي
ماكنت اود الاطاله لاكن ردك الثاني اتعس من مقالتك وشقشق مابصدري والله المستعان



• (3) - كتب : على الامامي ، في 2012/04/01 .

يعني اذا كل واحد يعارضنا في فكرة يكون كلب بنبح ما ادري اشلون نبني بلد يازياد

• (4) - كتب : زياد اللامي ، في 2012/03/31 .

عزيزي الملقب ابو الحسن الاسم الحركي مع التقدير , ارجوا ان تقراء بعين الاعتبار والانصاف لما كتبته , ان فشل القمة هو يعني السحق فوق دماء الابرياء والشهداء الذين سقطوا من اجل ان يصل العراق الى دوره الطبيعي ومكانته في العالم , كلنا تحملنا الجوع والقتل والتصريحات الخبيثة من اجل ان يكون راعي القمة السيد المالكي الشيعي ان يخرس اعداء الوطن وهم يتكالبون عليه باسم الطائفية , اسألك لو كان الهاشمي لاسماح الله رئيس الوزراء واقامه القمة لعظمة المسؤولية واعتبروها قمة الله على الارض وانت اولهم تكتب عنها لان موازين الاستقرار والحياة عند حضرتك هو شبع البطون والبحث عن كل صغيرة وكبيرة , هل تعلم ان قطر والسعودية دولتين عمدت على تخريب القمة قبل ساعات من انعقادها هل تعلم ان اكثر الفضائيات لايحبون ان يكون صوت للعراق , هل تعلم ان هذه القمة نجحت في اخطر الظروف الارهاب والتحديات والتأمر الدولي وتركيا والتامر الطائفي والارهاب والقائمة العراقية والناس في الشارع عمدوا ان ينقلوا صوة الخراب هل تعلم ايضا ان مجلس علماء الانبار خرج بفتوى كيدية وطائفية ان جوامعهم تصادرت من الوقف الشيعي كي لايحضر العرب للقمة وقد رفعوا لافتات تناشد رؤساء العرب وتقول لهم انقذو سنة العراق , في تقديري عليك ان تحب بلدك وان تحب شعبك وان تضحي من اجل شر ف البلد القمة نجت نجاح لم تشهدها القمم في المستقبل ولاسابقتها في ظل ظروف ومعطيات كلها ضد الحكومة الشيعية مع تقديري انا اتحدث بهذه اللغة لاضعك بصورة الحقيقة التي قد لاتنطقها اما ان تقول ان السعودية ستعدم سجنائنا انت اول من شجع السعودية على اعدام السجناء من خلال نقدك ووضع بلدك في مؤخرة الدول العربية ولاتحب ان ينجح ويحقق هدفه الوطني كي يبقى العراق دولة ذات سيادة وصوت كمؤثر ومسموع على العالم العربي ولايستطيع اي شخص ان يمسها

• (5) - كتب : ابو الحسن ، في 2012/03/30 .

ان من سيئات الديمقراطيه التي حدثت بالعراق جعلت كل من هب ودب يدلوا بدلوه ويغالط الواقع دون مراعاة لمشاعر القراء
ولعمري ان زياد اللامي دس السم بالعسل وخلط الحابل بالنابل بمقاله
لاشك ولا ريب ان اياد علاوي ومسعود ومن لف لفهم يعزفوا على وتر الطائفيه ليس في قضيه القمه العربيه وانما باي قضيه ومسرحيه تطفوا على السطح
تعال يازياد اللامي نتحاسب عن موقومات نجاح اي قمه والتي تتمثل ب
اولا مستوى وحجم الحضور
ثانيا قوه وصراحه وجديه القرارات التي تصدر عن القمه
ثالثا اهم شيء هو الجديه في تنفيذ مقررات القمه العربيه وكما يقولون ان الامور بخواتيمها
اذا كنت منصف يازياد اجبني هل القمه حققت النجاح وفق المعطيات الثلاثه التي ذكرتها
يازياد هل تتفاخر بكون المواطن البسيط جوع عائلته 7 ايام من اجل اشباع بطون رؤؤساء السودان والصومال وجيبوتي وجزر القمر هل تسمي هذا نجاح وهل استطلعت حال الناس الفقراء وسمعتهم يقبلون بتجويع عوائلهم واطفالهم من اجل نجاح القمه
يازياد هل تسمي ايقاف الاتصالات بالموبايل ودفع تعويضات بالملايين لشركات النقال نجاح
يازياد هل تعلم كم تبلغ كلفه القمه العربيه ليس بتكاليفها فقط لكن المبالغ المترتبه على تعطيل الدوله 7 ايام لكي تعرف انها ناجحه
يازياد هل تعلم ماهي شروط السعوديه وقطر والبحرين للحضور الى القمه شروطهم ان لا يتم التطرق للمظاهرات بالبحرين وان يكون البند السوري بند رئيسي وقد *************** الشروط لكن كيف ردوها ردوها بارسال سفرائهم وترفع مندوب قطر ان يلقي كلمه بالمؤتمر
يازياد لو جمعت كل من حضر القمه عربا وعراقيين هل فيهم من يستاهل ان تصرف هذه المبالغ الطائله
هل تريد المزيد يازياد لا ساكتفي بهذا عسى ان تعود الى رشدك
يازياد ان فرح حكومتنا كطربه العرس ************************************** بعد شهر او شهرين السعوديه تعدم سجنائنا العراقيين او اذا تونس والاردن او اي من العربان ارسلوا لنا مفخااتهم لانه حينه ستكشف عوراتكم وستضح انها قمه للدعايه والاعلام والضحك على الذقون
الان عرفت من هو الذي يسير ومن هو الذي ينبح
تبا وسحقا للقلم الذي يزوق الباطل ويقلب الحقائق ويبيع قلمه بدولارات لا تقدم ولا تؤخر امام الله وامام الشعوب






حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق الشيخ ابو مهدي البصري ، على هكذا أوصى معلم القران الكريم من مدينة الناصرية الشهيد السعيد الشيخ عبد الجليل القطيفي رحمه الله .... : بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدناو نبينا محمد واله الطاهرين من المؤمنين رجال صدقوا ماعاهدوا الله عليه منهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا رحمك الله يا ياخي العزيز ابا مصطفى يا نعم الصديق لقد رافقناك منذ بداية الهجرة والجهاد وعاشرناك في مختلف الظروف في الحل والترحال فوجدناك انسانا خلوقا مؤمنا طيب النفس وحسن السيرة والعقيدة فماذا عساي ان اكتب عنك بهذه العجالة. لقد المنا رحيلك عنا وفجعنا بك ولكن الذي يهون المصيبة هو فوزك بالشهادة فنسال الله تعالى لك علو الدرجات مع الشهداء والصالحين والسلام عليك يا أخي ورحمة الله وبركاته اخوك الذي لم ينساك ولن ينساك ابومهدي البصري ١١شوال ١٤٤١

 
علّق حيدر كاظم الطالقاني ، على أسلحة بلا رصاص ؟! - للكاتب كرار الحجاج : احسنتم اخ كرار

 
علّق خلف محمد ، على طارق حرب يفجرها مفاجأة : من يستلم راتب رفحاء لايستحقه حسب قانون محتجزي رفحاء : ما يصرف لمحتجزي رفحاء هو عين ما يصرف للسجناء السياسيين والمعتقلين وذوي الشهداء وشهداء الارهاب هو تعويض لجبر الضر وما فات السجين والمعتقل والمحتجز وعائلة الشهيد من التكسب والتعليم والتعويض حق للغني والفقير والموظف وغير الموظف فالتعبير بازدواج الراتب تعبير خبيث لاثارة الراي العالم ضد هذه الشريحة محتجزو رفحاء القانون نفسه تعامل معهم تعامل السجناء والمعتقلين وشملهم باحكامه وهذا اعتبار قانوني ومن يعترض عليه الطعن بالقانون لا ان يدعي عدم شمولهم بعد صدوره ما المانع ان يكون التعويض على شكل مرتب شهري يضمن للمشمولين العيش الكريم بعد سنين القمع والاضطهاد والاقصاء والحرمان  تم حذف التجاوز ونامل أن يتم الرد على اصل الموضوع بعيدا عن الشتائم  ادارة الموقع 

 
علّق Ali jone ، على مناشدة الى المتوليين الشرعيين في العتبتين المقدستين - للكاتب عادل الموسوي : أحسنتم وبارك الله فيكم على هذة المناشدة واذا تعذر اقامة الصلاة فلا اقل من توجيه كلمة اسبوعية يتم فيها تناول قضايا الامة

 
علّق د. سعد الحداد ، على القصيدة اليتيمة العصماء - للكاتب الشيخ عبد الامير النجار : جناب الفاضل الشيخ عبد الامير النجار من دواعي الغبطة والسرور أن تؤرخ لهذه القصيدة العصماء حقًّا ,وتتَّبع ماآلت اليها حتى جاء المقال النفيس بهذه الحلة القشيبة نافعا ماتعا , وقد شوقتني لرؤيتها عيانًا ان شاء الله في مكانها المبارك في المسجد النبوي الشريف والتي لم ألتفت لها سابقا .. سلمت وبوركت ووفقكم الله لكل خير .

 
علّق حكمت العميدي ، على اثر الكلمة .. المرجعية الدينية العليا والكوادر الصحية التي تواجه الوباء .. - للكاتب حسين فرحان : نعم المرجع والاب المطاع ونعم الشعب والخادم المطيع

 
علّق صالح الطائي ، على تجهيز الموتى في السعودية - للكاتب الشيخ عبد الامير النجار : الأخ والصديق الفاضل شيخنا الموقر سلام عليكم وحياكم الله أسعد الله أيامكم ووفقكم لكل خير وأثابكم خيرا على ما تقدمونه من رائع المقالات والدراسات والمؤلفات تابعت موضوعك الشيق هذا وقد أسعدت كثيرة بجزالة لفظ أخي وجمال ما يجود به يراعه وسرني هذا التتبع الجميل لا أمل سوى أن ادعو الله أن يمد في عمرك ويوفقك لكل خير

 
علّق خالد طاهر ، على الخمر بين مرحلية (النسخ ) والتحريم المطلق - للكاتب عبد الكريم علوان الخفاجي : السلام عليك أستاذ عبد الكريم لقد اطلعت على مقالتين لك الاولى عن ليلة القدر و هذا المقال : و قد أعجبت بأسلوبك و اود الاطلاع على المزيد من المقالات ان وجد ... علما انني رأيت بعض محاضراتك على اليوتيوب ، اذا ممكن او وجد ان تزودوني بعنوان صفحتك في الفيس بؤك او التويتر او اي صفحة أراجع فيها جميع مقالاتك ولك الف شكر

 
علّق الكاتب جواد الخالصي ، على حملة اعلامية ضد الضحايا من سجناء الرأي والشهداء في حقبة نظام حزب البعث - للكاتب جواد كاظم الخالصي : الاستاذ ناجي العزيز تحياتي رمضان كريم عليكم وتقبل الله اعمالكم شكرا لكم ولوقتكم في قراءة المقال اما كتابتنا مقالات للدفاع عن المضحين فهذا واجب علينا ان نقول الحقيقة وان نقف عند معاناة ابناء الشعب وليس من الصحيح ان نسكت على جرائم ارتكبها النظام السابق بحق شعبه ولابد من الحديث عن الأحرار الذين صرخوا عاليا بوجه الديكتاتور ولابد من ان تكون هناك عدالة في تقسيم ثروات الشعب وما ذكرتموه من اموال هدرتها وتهدرها الحكومات المتعاقبة فعلا هي كافية لترفيه الشعب العراقي بالحد الأدنى وهناك الكثير من الموارد الاخرى التي لا يسع الحديث عنها الان. تحياتي واحترامي

 
علّق ناجي الزهيري ، على حملة اعلامية ضد الضحايا من سجناء الرأي والشهداء في حقبة نظام حزب البعث - للكاتب جواد كاظم الخالصي : اعزائي وهل ان السجناء السياسيين حجبوا رواتب الفقراء والمعوزين ؟ ماعلاقة هذه بتلك ؟ مليارات المليارات تهدر هي سبب عدم الإنصاف والمساواة ، النفقة المقطوع من كردستان يكفي لتغطية رواتب خيالية لكل الشعب ، الدرجات الخاصة ،،، فقط بانزين سيارات المسؤولين يكفي لسد رواتب كل الشرائح المحتاجة ... لماذا التركيز على المضطهدين ايام النظام الساقط ، هنا يكمن الإنصاف . المقال منصف ورائع . شكراً كثيراً للكاتب جواد الخالصي

 
علّق الكاتب جواد الخالصي ، على حملة اعلامية ضد الضحايا من سجناء الرأي والشهداء في حقبة نظام حزب البعث - للكاتب جواد كاظم الخالصي : العزيز الاستاذ محمد حيدر المحترم بداية رمضان مبارك عليكم وتقبل الله اعمالكم واشكر لك وقتك في قراءة المقال وفي نفس الوقت اشكر سؤالك الجميل بالفعل يجب ان يكون إنصاف وعدالة مجتمعية لكل فرد عراقي خاصة المحتاجين المتعففين وانا أطالب معك بشدة هذا الامر وقد اشرت اليه في مقالي بشكل واضح وهذا نصه (هنا أقول: أنا مع العدالة المنصفة لكل المجتمع وإعطاء الجميع ما يستحقون دون تمييز وفقا للدستور والقوانين المرعية فكل فرد عراقي له الحق ان يتقاضى من الدولة راتبا يعينه على الحياة اذا لم يكن موظفًا او لديه عملا خاصا به ) وأشرت ايضا الى انني سجين سياسي ولم اقوم بتقديم معاملة ولا استلم راتب عن ذلك لانني انا أهملتها، انا تحدثت عن انتفاضة 1991 لانهم كل عام يستهدفون بنفس الطريقة وهي لا تخلو من اجندة بعثية سقيمة تحاول الثأر من هؤلاء وتشويه ما قاموا به آنذاك ولكنني مع إنصاف الجميع دون طبقية او فوارق بين أفراد المجتمع في إعطاء الرواتب وحقوق الفرد في المجتمع. أما حرمان طبقة خرى فهذا مرفوض ولا يقبله انسان وحتى الرواتب جميعا قلت يجب ان تقنن بشكل عادل وهذا طالبت به بمقال سابق قبل سنوات ،، اما المتعففين الفقراء الذين لا يملكون قوتهم فهذه جريمة ترتكبها الدولة ومؤسساتها في بلد مثل العراق تهملهم فيه وقد كتبت في ذلك كثيرا وتحدثت في أغلب لقاءاتي التلفزيونية عن ذلك وهاجمت الحكومات جميعا حول هذا،، شكرا لكم مرة ثانية مع الود والتقدير

 
علّق محمد حيدر ، على حملة اعلامية ضد الضحايا من سجناء الرأي والشهداء في حقبة نظام حزب البعث - للكاتب جواد كاظم الخالصي : السلام عليكم الاستاذ جواد ... اين الانصاف الذي تقوله والذي خرج لاحقاقه ثوار الانتفاضة الشعبانية عندما وقع الظلم على جميع افراد الشعب العراقي اليس الان عليهم ان ينتفضوا لهذا الاجحاف لشرائح مهمة وهي شريحة المتعففين ومن يسكنون في بيوت الصفيح والارامل والايتام ... اليس هؤلاء اولى بمن ياخذ المعونات في دولة اجنبية ويقبض راتب لانه شارك في الانتفاضة ... اليس هؤلاء الايتام وممن لايجد عمل اولى من الطفل الرضيع الذي ياخذ راتب يفوق موظف على الدرجة الثانية اليس ابناء البلد افضل من الاجنبي الذي تخلى عن جنسيته ... اين عدالة علي التي خرجتم من اجلها بدل البكاء على امور دنيوية يجب عليكم البكاء على امرأة لاتجد من يعيلها تبحث عن قوتها في مزابل المسلمين .. فاي حساب ستجدون جميعا .. ارجو نشر التعليق ولا يتم حذفه كسابقات التعليقات

 
علّق ريمي ، على عذرا يا فيكتور هيجوا فأنك مخطأ تماماً - للكاتب حسين العسكري : من الوضاعة انتقاد كتابات ڤيكتور وخصوصًا هذه القصيدة الرائعة ڤيكتور هوچو نعرفه، فمن أنت؟ لا أحد بل أنت لا شيئ! من الوضاعة أيضاً إستغلال أي شيىء لإظهار منهج ديني ! غباءٍ مطلق ومقصود والسؤال الدنيئ من هو الخليفة الأول؟!!! الأفضل لك أن تصمت للأبد أدبيًا إترك النقد الأدبي والبس عمامتك القاتمة فأنت أدبيًا وفكرياً منقود.

 
علّق زينة محمد الجانودي ، على رسالة إلى رسول الله  - للكاتب زينة محمد الجانودي : أستاذ علي جمال جزاكم الله كلّ خير

 
علّق علي جمال ، على رسالة إلى رسول الله  - للكاتب زينة محمد الجانودي : جزاكم الله كل خير .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جابر السوداني
صفحة الكاتب :
  جابر السوداني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net