صفحة الكاتب : عباس عبد المجيد الزيدي

قصة قصيرة ثمة عرائس للدجيل أو(تستوستيرون)*
عباس عبد المجيد الزيدي
 دخلت سارة إلى غرفةِ النومِ وهي متعبة من يومها الثقيلِ وناولت زوجَها  استكانَ الشايِ بعد العشاءِ مباشرةً وهذا ما اعتادَ عليه ومنَعَهُ الأطباءُ عنهُ ولم يمتنعْ مبرراً ذلك بقولِه إن الأعمارَ بيدِ اللهِ وهذا مالا يسّرُ أمه فتضيف ولكن قال تعالى بسم الله الرحمن الرحيم ((وَلاَ تُلْقُواْ بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ))
 جلسَ على سريرِه واستذكرَ ما دارَ بينَهُ وبينَ مديرِ دائرتِه الجديدِ وتَوَقفَ عندَ سؤالِ المديرِ لَهُ :ــ  ما الأمرُ لو جعلوكَ وزيراً للكهرباءِ ؟ 
أخَذَ يُردِدُ معَ نفسِه ما علاقةُ موظفٍ بسيطٍ مثلي بهذا السؤالِ؟  
إنها فتنةٌ والله!    إلاّ انه استرخى بُعَيد الرشفةِ الأخيرةِ من الشاي واستلقى على سريرِه  فخلدَ إلى نومٍ عميقٍ ما استفاقَ منه إلاّ وعقاربُ الساعةِ تَتَشابكُ مع الثالثةٍ والنصفٍ صباحاً بعدَ ثلاثةِ أو أربعةِ أحلامٍ عَلقَ في بالِه أخيرهم والذي رأى فيه  إن مديرَه الجديدُ سأله بتَندُّرٍ لو كنت  أنثى ماذا تتمنى ؟   فثارت ثائرتُهُ وملأ غرفة المدير صراخاً  وأكد أن فحولتَه خطٌ احمرٌ لا يُسْمَح لأحدٍ كائن من كان أن يمَسَّها  ولو تَطَلّبَ الأمرُ فقدانَ وظيفته إلاّ أن المديرَ  حاولَ تهدئةِ الأمورِ ببتلكةٍ واضحةٍ تَضَمنت  شروحاتٍ فسلجيةٍ وتشريحيةٍ كما لو كان يلقي محاضرةً في البايولوجيا فامتصَ غضبَهُ وبعدها كرر السؤالَ  ذاته متلاعباً بالعباراتِ 
 أقصدُ  لو كانت أعضاؤك الذكريةُ مشابهةً تشريحياً أو فسلجياً للأعضاء الأنثوية فماذا تتمنى؟ 
ولماذا هذا السؤالُ يا أستاذُ ؟
فرفعَ المديرُ يدَه كمن يؤدي اليمينَ وقالَ :-- الحقيقة ......... سبقَ أن سألني مسؤولي الأعلى السؤال نفسه ولم أحر بجواب فوبخني مشيراً لفقر معلوماتي وقال يومئذٍ إنك لا تصلح للمنصبِ الذي أنتَ فيه 
أستاذي العزيز سؤالك هذا .. يعيدُ ذاكرةَ عمري عشرين عاماً للوراءِ..  فيذكرني بسؤالِ مديرِ مدرستِنا ونحن في السادسِ الابتدائي 
إذ قال لنا ماذا تتمنى أن تكون في المستقبل فمنهم من أجاب طبيباً ومنهم معلماً ومنهم  طياراً ولكنني أجبت  بحزمٍ  أتمنى أن أكون  فحلَ نخلٍ واليوم يا أستاذ وبعد مرور الأعوام  وامتلاءِ كلِ خليةٍ من خلايا جسمي بهرمون الفحولة (تستوستيرون)  كما ترى مشيراً إلى شاربِه  الكثِ  الأشعثِ ....... لا يا أستاذ وأنت سيدُ العارفين كيف  يتحولَ مثلي إلى أنثى 
 تحركَ  المديرُ قليلاً بوساطةِ  كرسيه  الدوار وكان قد طبع عقيرته على نسيجِه  المخملي  بطريقةِ   ( كوبي  بيست ) وارتسمت على  وجهِ  المديرِ ابتسامةً صفراءَ  وقالَ ولماذا تمنّيتَ أن  تكون فحلَ نخلٍ 
وإذا أجبتك هل ستلغي سؤالك الأولَ يا أستاذُ ؟
نعم سَيُلْغى  
فأجاب منذ نعومة أظفاري و كرةُ القدمِ  هي لعبتي المفضلة وفي احدِ الأيامِ  وصلتُ للبيتِ متعباً بعد مزاولتِها مع أترابي وكان بابُ دارِنا نصفَ مفتوحَ فدخلت لكني لاحظت صمتاً مطبقاً ولا ضجـيـجَ لإخواني الصغارِ فأدهشني هذا الانجماد  بعدها عرفت أن لدينا ضيفاً يدعى مظلومٌ وهو زوج المرحومةِ عذراءَ بنتِ الجيرانِ والتي قتلها غدراً أخوها الأكبرُ سفاحٌ بخنجرِ جدِه الصدئ
وعند العشاءِ اجتمعنا على مائدةٍ واحدةٍ فعرفت سرَ وجودِهِ بيننا إذْ أنّه رَدَدَ بيتَ الشعرِ التالي أكثرَ من مرةٍ 
وَمَـا حُـبُّ الدِّيَـارِ شَغَفْـنَ قَلْبِـي        ولَكِـنْ حُـبُّ مَنْ سَكَـنَ الدِّيَـارَا       
بعد العشاءِ سألتُ أبي ما الداعي في مقتلِ عذراءَ فقال إن عذراءَ قُتِلت ظلماً وهي ضحيةُ أفكارٍ باليةٍ أكلَ الدهرُ عليها وشرب واستهجنها الدينُ الحنيفُ جملةً وتفصيلاً حيث قال خاتم الأنبياء محمدٌ صلى الله عليه وآله وسلم (كلكم  لآدم  وآدم من تراب) وبما إن مظلومَ وعذراءَ من جنسٍ واحدٍ هو التراب والكل يعلم (شبيهُ الشئِ منجذبٌ إليه) فتحابا في الله و صهرَ الحبُ قلبيهما فلم يجدُ المتيم من طلب يدها بداً فقامَ بذلك ثلاثَ مراتٍ ولم يستجب له والدها لأنه يعتقد واهماً   بان سلالة مظلوم دون سلالتهم وليس هناك كفئ لبنته سوى ابن عمها  وعندما رُفِضَ طلبه في المرة الأخيرة  استجاب لِوَلَه الحبِ وصبابتهِ وللعذريةِ والعذوبةِ الريفيةِ فحَّث حبيبته على السفر فسافرا إلى سامراء وهناك تم عقد قرانهما من قِبَل رجل محترمٍ وشهادةِ شاهدَيْن اثنين فتزوجا في سامراء ولكن عند رجوعهما إستمالَ أهلُ البنتِ   بنتهم وأقنعوها بزيارتِهم  لشمِ النسيمِ و تناولِ الطعامِ معهم في احدِ البساتينِ ألقريبةِ المحاذيةِ للنهرِ لكنهم قلبوا لها ظهرَ المِجنِ وغدروا نَعَمْ هذا دَيْدَنَهم  فبدلاً من إطعامِها قامَ سفاحُ  بقتلها بخنجر الغدر الذي ورثه أبوه عن أجدادِه وكتب بدمها الطاهر على بابِ البستانِ البلوطي الرئيس )لا يَسلَمُ الشَرَفُ الرَفيعُ مِنَ الأَذى : : حَتّى يُراقَ عَلى جَوانِبِهِ الدَمُ ) ثم رموها طعاماً مستباحاً للسمك ذلك لاعتبارِهم الخاطئ بأنها مصدرُ عارٍ لهم ولتاريخِ اسْرتِهم 
وقتئذٍ كان في حديقتنا فحلُ نخلٍ وفي موسمِ التلقيحِ كان اغلبُ الجيرانِ يقصدنا ليحظى بكميةٍ من طلعِه تلقيحاً لنخلاتِه 
 وهو رافعُ الرأس شامخٌ ينشرُ طلعَه فوق النخيلاتِ بلا استثناءٍ ولا تَفَوقٍ طَبَقي أو عرقي أو مَذْهبي كم تمنيت أن أكون مرغوباً به كفحلِ نخلِ بيتنا فلا فرق عنده بين البرحي والاسطى عمران أو ألزاهدي وحتى الدگل**  لكنه  لا يطلق لغريزته العنان في كل الاتجاهات بل كان محدداً ببني جنسه فلا يسمح لنفسه بطرفة عين أو طرقة باب فطلعه لا يعبر عتبة باب الصفصاف والرمان أو النارنج مثلاً لأنها محرمات لا غفرانَ لها في كتبِ النخيلِ المقدسةِ وليس كما فعل ذاتَ يومٍ المجرمُ سفاحُ مع حمارةِ داوود الحمال في ذاتِ البستان والمكان الذي قُتلت فيه عذراءَ 
إما الآن فإكراماً لك سأجيب على سؤالك لأنك حديثُ عهدٍ بالإدارة وحديثُ عهدٍ بمعرفتي ...          وسحبَ أنفاسَهُ كمَنْ يتنفسُ الصعداءَ           
سيدي  لو كنت أنثى لتمنيت أن يطلب يدي رجلٌ كتومٌ وهذه صفةٌ لصيقةٌ لوزيرِ الكهرباءِ ذلك انه لن يفش سرا حتى لمن كان السبب في استيزاره .... 
 استيقظ من منامه بعد ما صار العرق على فراشه انهاراً وسمع أمه تنادي سارة   سارة ... متى انقطعت الكهرباء  أجابت الكنة  قبل حوالي  نصف ساعة من الآن 0 
 
------------------------------------------------------------  *الشحمون الخصوي
** نوع من التمر قليل الحلاوة و صغير الحجم لذا فهو رخيص الثمن

  

عباس عبد المجيد الزيدي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/03/09



كتابة تعليق لموضوع : قصة قصيرة ثمة عرائس للدجيل أو(تستوستيرون)*
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك

 
علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ جميل مانع البزوني
صفحة الكاتب :
  الشيخ جميل مانع البزوني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 نجح الرجال في الإختبار..  : جعفر العلوجي

 العراقية تتهم دولة القانون بتأييده لمواد دستورية أصبحت فتيل نار ومنها المادة 140  : السومرية نيوز

 جندي في قبضة السلاح(3) من الفاسد؟الكرسي ام المسؤول.!  : احمد احسان الخفاجي

 وقفتُ!!  : د . صادق السامرائي

 محافظ واسط يحمل مجلس الوزراء المسؤولية الكاملة في أي تداعيات تحدث بواسط

 جمعية لبنانية: المرجع السيستاني عندما يقول إن السني هو نفسك يقصد انك مسؤول عن "دمه وماله وعرضه"  : وكالة نون الاخبارية

 مركز الامام الشيرازي يناقش الشيعة في ضوء الدراسات الاستشراقية  : مركز الامام الشيرازي للدراسات والبحوث

 من يتحكم بسعر صرف الدينار مقابل الدولار  : لؤي محفوظ

 عاجل ..أبطال قوات الحشد الشعبي من أسود كتائب سيد الشهداء ع تحقق انتصارات جنوب سامراء الحبيبة  : كتائب الاعلام الحربي

 تحالف سائرون يفوز بالانتخابات البرلمانية في العراق

 يحكى أن..  : حسن جابر عطا

 شرطة واسط تلقي القبض على 36 متهماً ومخالفاً للقانون وفق مواد قانونيه مختلفة  : علي فضيله الشمري

 جوانب التربية الإسلامية الحلقة الثالثة والأخيرة  : سيد صباح بهباني

 " أحلـــمُ أن أعـــودَ " مجموعة شعرية جديدة للشاعر العراقي صباح الزبيدي  : صباح الزبيدي

 صراع الكراسي .. خراب الوطن  : تركي حمود

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net