صفحة الكاتب : عدنان طعمة الشطري

رسالة الى " بابا عمرو "
عدنان طعمة الشطري

 الأجندة السياسية والمخابراتية الإقليمية وغير الإقليمية تجتمع في المدن ذات الطابع الاثني والديني والطائفي في مواجهة الآخر المضاد عسكريا كما اثبتت احداث العالم العربي والشرق أوسطي الأخيرة . فمدينة الكنائس في العصور الغابرة , ومدينة الجوامع ذات " الاتجاه السني " , " فلوجة " الرمادي, قد استقطبت كالاسفنجة " لحى " الفصائل الجهادية المتطرفة في جميع أرجاء العالم فطوحت في الزمن العنفي العراقي إلى مركزا للإرهاب الدولي في مواجهة " السيطرة الشيعية " على بلاد ما بين النهرين وإعادة ترتيب التوازن الاثني في الخارطة الطائفية الإسلامية .
وعاصمة العالم الشيعي ومدينة الحوزات العلمية " النجف الاشرف " قد شهدت مواجهات دامية مع المارينز الأمريكي وبروز " مقاوم شيعي " فقير يواجه " طائرات الاباتشي الأمريكية " من سراديب القبور الموحشة في اكبر مقبرة  في العالم الإسلامي .
وأحداث الساعة تشير إلى " بابا عمرو " الذي أطلق عليه " عمرو " نسبة إلى ( عمرو بن سعد يكرب ) الذي أرسله عمر بن الخطاب إلى مدينة حمص ذات الطبيعة الاثنية لمواجهة القوات الفارسية آنذاك , فمات " عمرو " في حمص ودفن فيها في منطقة سميت فيما بعد " بابا عمرو ".
الفلوجة... النجف ... حمص "بابا عمرو" , الثالوث العسكراتي في أكثر مناطق العالم توترا , عناوين للتصادم الاثني الدموي سيما وان العقل الطائفي العربي قد رشح " حمصا " كمعادلا تصادميا مع " النجف الاشرف " لان في "حمص" مقبرة إسلامية كبرى , ومدفون فيها أكثر من أربعمائة شخصية إسلامية, وفيها حي " الخالدية " نسبة إلى " خالد بن وليد " وفيها قبره وترك فيها سلالته الخالديه وأحفاده الذين يقاتلون الآن ( النظام العلوي الكافر ) حسب ايديولجيتهم الاسلاموية.
و " بابا عمرو " الحمصي قد شهد مواجهة دامية فاصلة سيطرت فيها قوات النظام الرسمي في معركة " ام المعارك " حمصية كما وصفت وإلقاء القبض على عشرات المسلحين وأكداس من الأسلحة وإعلان " الديمقراطيين السوريين " على حد تعبير ساركوزي "بالانسحاب التكتيكي " وفرار عشرات " المقاتلين الديمقراطيين " إلى الحدود اللبنانية في انتظار تعليمات " غليون " التي تصله من غرفة مخابرات قطرية .
" الديمقراطيين السوريين " أثبتت الوقائع الميدانية في " بابا عمرو " إنهم يحملون جنسيات عراقية ولبنانية وإعرابية خليجية , من ضباط مخابرات قطريون ومقاتلون أفغان من تنظيم القاعدة الإرهابي ,ومقاتلون أتراك انقادوا لأوامر وتعاليم "الاردوغائية الجديدة" التي تسعى لاستعادة الحلم العثماني في محيط تركيا الإقليمي والإسلامي.
حمص " بابا عمرو " و " الخالدية " والمقبرة الحمصية قررت إرادة السلطان الطائفي في الدول الخليجية إن تكون " بنغازي " جديدة وورقة جيوسياسية لطائف سوري جديد مستوحى من التجربة اللبنانية على حد تعبير احد التقارير الإعلامية بعد إضفاء مساحيق تجميل على ديكور الدولة العام وصناعة عملية سياسية مفككة.
سوريا التي تعيش أزمة حضارية- أثنية عميقة متفككة طائفيا على ارض الواقع بالرغم من القبضة الحديدية لسلطة " البعث الأمنية طيلة السنوات التي عاشها ويعيشها الحكم الاسدي- البعثي وتتجلى انصع الصور والحوادث في "الأقصوصة الطائفية" التي عشتها وملخصها :
في عام 201عملت مترجما في شركة فرنسية- ايطالية مشتركة لتأثيث فندق (movenpick) للوليد  بن طلال ,احد أمراء النظام السعودي ,والذي يقع في منطقة " الروشة " واحدة من أجمل المناطق ذات المناظر الخلابة في العاصمة اللبنانية بيروت..وعملي كان مترجما للغة الانكليزية ووسيطا بين الشغيلة والعمال السوريين والمهندسين الايطاليين والفرنسيين ويتطلب عملي الحركة والخفة في الانتقال بين طوابق "الفندق الأميري" وان أغطي اغلب مواقع التأثيث في الفندق الذي يعد واحد من اكبر الفنادق العالمية.
لفت نظري المستوفز بطبيعة بيروت المتناسقة إن ثمة أربع عمال سوريين قد فرض عليهم بقية العمال الذي يقدر عددهم بمائة عامل , عزلة تامة وطوق وهمي من الانفصال القصدي , وكأن حال هؤلاء العمال يقول ( يا أيها الكافرون لا اعبد ما تعبدون ) لاعشرة او لقاء او جلسة تجمعنا , لا تبادل أحاديث بيننا ولاحتى اداء تحية الإسلام , أو تحية البشر الإنسانية ,بيد إنهم ينظرون للعمال السوريين الأربعة نظرة ازدراء ومقت ورفض ونفور.
اكتشفت عن طريق المصادفة ونتيجة إشرافي على العمل التأثيثي بان العمال الأربعة هم من معتنقي المذهب العلوي , وان الكثرة الكاثرة من العمال السوريين هم من المذهب السني او كما يطلقون عليهم في مجتمعاتنا " الشيعية " بأبناء الجماعة.
عرفت سر القطيعة وإياهم وراح بعض من عمال " الكثرة السنية " تسرد لي أسباب القطيع من إنهم " الروافض " و " عبدة القبور " ويعبدون  الإمام علي بن أبي طالب , وثمة فتاو لائمتهم تؤكد إن النظر إلى وجوه " العلوية " حرام ومطالسة أيديهم كفر وجريمة ,والذي يختلط ويعايش " العلويه " فهو منبوذ ومطرود من فرقتهم الناجية , وللحديث تتمة ربما ارويها في مقال منفرد.
وهذا النموذج الحياتي الذي عشته يكشف طبيعة الصراع الاثني بين مكونات المجتمع السوري , فيا ايها الكافرون " العلويه " لانعبد ماتعبدون , ولانشرب ما تشربون ,و لانعمل ما تعملون , وحتى لو قلتم ( لا اله إلا الله ) فنحن نخالفكم بها ازدراءا لهم واحتقارا لملتهم وكرها لمذهبهم.
"بابا عمرو" وبطبيعته الاثنية المتوارثة يجسد طبيعة الصراع السني- العلوي عيانيا وكارثيا في صراع الذاكرات , وانشطار الذاكرة المروع بين المكونيين الاثنيين , وهي ذاكرتان ممتدتان إلى العمق السعودي والإيراني والقطري والعراقي والأفغاني .
المترقب السوري لما يشهده " بابا عمرو " وهي تؤسس نموذج لأدبيات مستقبل اثني , وتنامي هويات فرعية ,مذهبية وعرقية واسلاموية متطرفة , تنازع دولة شمولية- اسدية من اجل البقاء ,والبقاء على أنقاض سلطة ربما يكون طبيعة حكمها الاستبدادي ونزوعها الانفرادي في ادارة دفة الدولة أهون الشرين , وان الحل ليس في " بابا عمرو " التي عدت "ابتلاء خارجي" ارتبط بخصوصية المجتمع السوري .
والولوج من بوابة " بابا عمرو " في التحول الديمقراطي ينمي " الدولة العنفية " والدولة المضطربة الملتهبة باستمرار في أزمتها البنيوية وتنازع أمراء الحرب الطائفيين على جسم الدولة السياسي والاقتصادي , والتي تفجرت راهنا في صراع المال السياسي بين " غليون " ومجلسه الاسطنبولي ورياض الأسعد زعيم ما يسمى " بالجيش السوري الحر " على خلفية الصراع السعودي- القطري على زعامة المعارضة السورية المسلحة.
وللتذكير فان" وادي خالد " الذي عد العمق الستراتيجي لمجاميع المعارضة السورية المسلحة, سبق وان عبرته أربع مرات ذهابا وإيابا من سوريا إلى لبنان , ومن لبنان إلى سوريا , كان منفذ للعراقيين الفارين من نظام صدام حسين للعبور إلى لبنان عبر الأراضي السورية .. "وادي خالد" هذا وبنهره الآسن الصغير ,ربما يشهد تجمع الأضداد الطائفيين في لهيب معتركه وخرائبية منظره, في تصادم حربي مسلح ,او ربما يمثل نقطة التقاء تفاهمية جديد , بين الهلال الشيعي والطوق العربي السني.
[email protected]
 




 
 

  

عدنان طعمة الشطري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/03/08



كتابة تعليق لموضوع : رسالة الى " بابا عمرو "
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك

 
علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : اكرم السياب
صفحة الكاتب :
  اكرم السياب


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 انقذوا الصناعة الوطنية  : ماء السماء الكندي

 خطورة المرحلة تستوجب حلف مصري- سوري -عراقي ؟؟  : هشام الهبيشان

 لطيف يحيى !!  : سعد السعيد

 الحكّام الأعراب وسيدهم نتنياهو رؤى مشتركة  : علي جابر الفتلاوي

 ما الذي استفاده الشيعة من تحالفهم السياسي مع الكُرد في العراق الجديد ؟  : حميد الشاكر

 القمة الغارقة في البحر الميّتْ/ تختزل أوجاع الأمة  : عبد الجبار نوري

  العشاء الأخير  : ريم أبو الفضل

 لبو ابراهيم عزينه  : سعيد الفتلاوي

 عودة البعث !!  : محمد الحسن

  محافظة بغداد : الأيام القليلة المقبلة ستنطلق مشاريع أكساء قضاء الحسينية 

 أمراء الفتنة يكشرون عن أنيابهم لاغتيال العراق  : فراس الغضبان الحمداني

 على من تقع المسؤولية  : مصطفى عبد الحسين اسمر

  لا والحمزة ابو حزامين!!  : فالح حسون الدراجي

 جنايات الكرخ: الإعدام لإرهابيين اشتركوا بتفجير استهدف مرقدا دينيا في بلد  : مجلس القضاء الاعلى

 شهيدُالله  : سعدون التميمي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net