صفحة الكاتب : مجاهد منعثر منشد

كيفية حديث الغدير بحق امير المؤمنين (ع)
مجاهد منعثر منشد
أنشأ حسان بن ثابت في يوم الغدير:ـ
يناديهم يوم الغدير نبيُّهم *** بخُمّ وأسمِعْ بالرسول مناديا
وقال فمن مولاكمُ ووليكم *** فقالوا ولم يُبْدوا هناك التعاديا
إلهك مولانا وأنت ولينا *** ولن تجدَنْ منا لك اليوم عاصيا
فقال له قم يا علي فإنني *** رضيتك من بعدي إماماً وهاديا
فمن كنت مولاه فهذا وليه *** فكونوا له أنصار صِدق مَواليا
هنالك دعا اللهم والِ وليه *** وكن للذي عادى علياً معاديا1.
حديث الغدير حدث رباني تاريخي قرر الله تعالى و رسول الله (ص) مصير المسلمين من بعد وفاته .فغير ممكن أن تبقى الارض خالية من مصدر للشرعية الاسلامية 
ومن يكذب أحاديث رسول الله (ص) ملعون في الدنيا والاخرة ,والذين يزرعون بذور الفتنة هم من يكذبون الاحديث النبوية الشريفة ..
والافضل البحث عن الحقيقة فأن حديث الغدير صحيح لا مرية فيه وقد أخرجه جماعة - كالترمذي والنسائي وأحمد وطرقه كثيرة جدا، ومن ثم رواه ستة عشر صحابيا وشهدوا به لعلي لما نوزع أيام خلافته. الحديث يحمل دلالة واضحة و صريحة على إمامة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (ع) باعتباره المرشح الوحيد لتسلّم زمام الأمة بعد النبي(ص)، و كونه الولي الشرعي المنصوب من قبل رب العالمين بواسطة سيد الأنبياء و المرسلين (ص) و هو الأمر الذي اعتبره الله عَزَّ و جَلَّ تكميلاً للرسالة و تتميماً للنعمة. 
. قال الخطيب البغدادي: أبو بكر احمد بن علي، المتوفى سنة: 463 هجرية، عن أبي هريرة، قال: من صام يوم ثمان عشرة من ذي الحجة كتب له صيام ستين شهرا، و هو يوم غدير خم لمّا اخذ رسول الله (ص) بيد علي بن أبي طالب (ع) فقال: \" ألست أولى بالمؤمنين \" ؟
قالوا: بلى يا رسول الله .
قال: \" من كنت مولاه فعلي مولاه \" .
فقال عمر بن الخطاب: بخٍ بخٍ لك يا ابن أبي طالب أصبحت مولاي و مولى كل مسلم2.
وحديث الغدير متواتر رواه3 المحدثون عن أصحاب النبي (ص) و عن التابعين بصيغٍ مختلفة، تؤكد جميعها على إمامة الإمام أمير المؤمنين (ع)، لكون الجوهر الأصلي فيه واحد و إن اختلفت بعض العبارات.
وذكر أبو إسحق الثعلبي في تفسيره بإسناده أن النبي (ص) لما قال ذلك طار في الأقطار وشاع في البلاد والأمصار، فبلغ ذلك الحرث بن النعمان الفهري فأتاه على ناقة فأنافها على باب المسجد ثم عقلها، وجاء فدخل المسجد فجثا بين يدي رسول الله (ص) فقال: يا محمد، إنك أمرت نا أن نشهد أن لا إله إلا الله وأنك رسول الله فقبلنا منك ذلك. .. ثم لم ترض بهذا حتى رفعت بضبعي ابن عمك وفضلته على الناس، وقلت من كنت مولاه فعلي مولاه، فهذا شيء منك أو من الله، فقال رسول الله (ص) وقد احمرت عيناه، والله الذي لا إله إلا هو إنه من الله وليس مني، قالها ثلاثاً4.
يقول مسلم في صحيحه: \" وعن زيد بن أرقم قال: قام رسول الله (ص) يوما فينا خطيبا بماء يدعى \" خما \" بين مكة والمدينة فحمد الله ووعظ وذكر، ثم قال: أما بعد ألا أيها الناس فإنما أنا بشر يوشك أن يأتي رسول ربي فأجيب، وأنا تارك فيكم ثقلين أولهما كتاب الله. .. ثم قال وأهل بيتي. .. \"5.
وأخرج الحافظ النسائي في الخصائص: عن زيد بن أرقم قال: لما رجع النبي (ص) من حجة الوداع ونزل غدير خم أمر بدوحات فقممن ثم قال: كأني دعيت فأجبت وإني تارك فيكم الثقلين، أحدهما أعظم من الآخر، كتاب الله وعترتي أهل بيتي، فانظروا كيف تخلفوني فيهما، فإنهما لن يفترقا حتى يردا علي الحوض. .. ثم قال: إن الله مولاي وأنا ولي كل مؤمن: ثم أخذ بيد علي (رض) فقال: من كنت وليه، فهذا وليه، اللهم وال من والاه وعاد من عاداه. .. فقلت لزيد: سمعته من رسول الله (ص) قال: نعم، وإنه ما كان في الدوحات أحد إلا ورآه بعينه وسمعه بأذنيه)6.
وعن زيد بن أرقم قال: استشهد علي بن أبي طالب الناس، فقال أنشد الله رجلا سمع النبي (ص) يقول: \" من كنت مولاه فعلي مولاه، اللهم وال من والاه، وعاد من عاداه فقام ستة عشر رجلا فشهدوا7. 
وأخرج ابن المغازلي الشافعي حديث الغدير بطرق كثيرة، فتارة عن زيد بن أرقم، وأخرى عن أبي هريرة، وثالثة عن أبي سعيد الخدري وتارة عن علي بن أبي طالب، وعمر بن الخطاب، وابن مسعود وبريدة، وجابر بن عبد الله، وغير هؤلاء .
فعن زيد بن أرقم \" أقبل نبي الله من مكة في حجة الوداع حتى نزل (ص) بغدير الجحفة بين مكة والمدينة فأمر بالدوحات فقم ما تحتهن من شوك ثم نادى: الصلاة جامعة، فخرجنا إلى رسول الله (ص) في يوم شديد الحر، وإن منا لمن يضع رداءه على رأسه وبعضه على قدميه من شدة الرمضاء. .. إلى قوله: ثم أخذ بيد علي بن أبي طالب (ع) فرفعها ثم قال: من كنت مولاه فهذا مولاه، ومن كنت وليه فهذا وليه، اللهم وال من والاه وعاد من عاداه. قالها ثلاثاً8.
قال أبو القاسم الفضل بن محمد: هذا حديث صحيح عن رسول الله (ص )، وقد روى حديث غدير خم عن رسول الله (ص) نحو من مائة نفس منهم العشرة9.
كيفية حديث الغدير
ولما قضى رسول الله (ص) نُسُكَه قَفَلَ إلى المدينة راجعاً وفي الطريق نزلت عليه في اليوم الثامن عشر من ذي الحجة10.
آية: (يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ وَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ وَاللهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ إِنَّ اللهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ)11. فنزل غدير خُمّ من الجُحفة12, وكان يتشعَّب منها طريق المدينة ومصروالشام13, ووقف هناك حتى لحقه من بعده ورد من كان تقدم14. ونهى أصحابه عن سمُرات , متفرقات بالبطحاء أن ينزلوا تحتهن، ثم بُعث إليهن فَقُم , ما تحتهن من الشوك , ونادى بالصلاة جامعة15, وعمد إليهن , وظُلِّل بثوب على شجرة سمُرة من الشمس16, فصلى الظهر بهجير17,
ثم قام خطيباً فحمد الله وأثنى عليه، وذكر ووعظ وقال ما شاء الله أن يقول، ثم قال: 
إني أوشك أن أدعى فأجيب، وإنِّي مسؤول وأنتم مسؤولون، فماذا أنتم قائلون ؟
قالوا نشهد أنّك بلَّغت ونصحت فجزاك الله خيراً. 
قال: أليس تشهدون أن لا إله إلاّ الله وأنَّ محمداً عبده ورسوله وأنَّ الجنَّة حق وأنَّ النار حق ؟ 
قالوا: بلى نشهد ذلك. 
قال: اللهم اشهد، ثم قال: ألا تسمعون ؟ قالوا: نعم. 
قال: يا أيها الناس إنِّي فَرَط وأنتم واردون علىَّ الحوض وإن عَرْضَه ما بين بصرى إلى صنعاء18, فيه عدد النجوم قِدحان من فضة، وإنّي سائلكم عن الثقلين فانظروا كيف تخلفوني فيهما، فنادى مناد: وما الثقلان يا رسول الله ؟ قال: كتاب الله طرف بيد الله وطرف بايديكم فاستمسكوا به لا تَضِلوا ولا تُبدِّلوا، وعترتي أهل بيتي وقد نبَّأني اللطيف الخبير أنهما لن يتفرَّقا حتى يرِدا علي الحوض سألت ذلك لهما ربي، فلا تَقدَّموهما فتهلكوا، ولا تُقصِّروا عنهما فتهلكوا ولا تعلِّموهما فهم أعلم منكم. ثم قال: ألستم تعلمون أنِّي أولى بالمؤمنين من أنفسهم ؟ قالوا: بلى يا رسول الله19.
قال: ألستم تعلمون أو تشهدون أنّي أولى بكل مؤمن من نفسه ؟ قالوا: بلى يا رسول الله20 ثم أخذ بيد علي بن أبي طالب بضَبْعِهِ فرفعها حتى نظر الناس إلى بياض إبطيهما ثم قال: أيها الناس ! الله مولاي وأنا مولاكم21.
فمن كنت مولاه فهذا علي مولاه اللهم وال من والاه وعادِ من عاداه22. وانصر من نصره واخذُل من خذله وأحِبّ من أحَبَّه وابغض من أبغضه23 ثم قال: اللهم اشهد24. ثم لم يتفرقا رسول الله وعلي حتى نزلت هذه الآية (... الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلامَ دِينًا ...) 25. 
فقال رسول الله صلى الله عليه وآله: الله أكبر على إكمال الدين وإتمام النعمة. ورضا الرب برسالتي والولاية لعلي26. 
فلقيه عمر بن الخطاب بعد ذلك فقال له: هنيئاً لك يا ابن أبي طالب أصبحت وأمسيت مولى كل مؤمن ومؤمنة27.
وفي رواية قال له: بخ بخِ لك يا ابن أبي طالب28. وكانت لرسول الله (ص) عِمامة تُسمى السَّحاب كساها علياً (زاد المعاد لابن القيم فصل في ملابسه (ص) (يوم الغدير) وكانت سوداء اللون وكان الرسول (ص) يلبسها في أيام خاصة مثل يوم فتح مكة29 وأمر النبي (ص) علياً)ع) أن يجلس بخيمة له بأزائه، ثم أمر المسلمين أن يدخلوا عليه فوجاً فوجاً فَهَنَّوْهُ بالإمامة ويسلِّمون عليه بإمْرَة المؤمنين، ففعل الناس ذلك اليوم كلهم وكذلك أزواج النبي (ص) وجميع نساء المؤمنين معه 
للوقوف على تفاصيل حديث الغدير و ما يتعلق به و دراسته بصورة دقيقة وشاملة يمكن مراجعة الكتب التالية:
1. الغدير في الكتاب و السنة و الأدب، للعلامة الشيخ عبد الحسين الأميني (قدَّس الله نفسه الزَّكية) .
2. المراجعات، للعلامة السيد عبد الحسين شرف الدين الموسوي (قدَّس الله نفسه الزَّكية ).
والمصادرالاخرى لحديث الغدير30 وهي كثيرة جدا.
المصادر والهوامش 
1. إعلام الورى ج1 ص263 .
2. تاريخ بغداد: 8/ 290.
3. صرّح بتواتر حديث الغدير جماعة من علماء السنة، كما اعترف جماعة بصحته، نذكر منهم_الغزّالي: أبو حامد محمد بن محمد، المتوفى سنة: 505 هجرية في كتابه: سر العالمين: 13، طبعة: مكتبة الجندي / مصر .
_ شمس الدين الشافعي: أبو الخير شمس الدين بن محمد بن محمد بن الجزري، المتوفى سنة: 833 هجرية في كتابه: أسنى المطالب: 47، طبعة: طهران / إيران .
_. القسطلاني: في كتابه: شرح المواهب اللدنية: 7 / 13، طبعة: المطبعة الأزهرية / القاهرة .
_. المنصور بالله: الحسين بن امير المؤمنين المنصور بالله، القاسم بن محمد، المتوفى سنة: 1050 هجرية في كتابه: هداية العقول..
4.إلى غاية السؤول في علم الأصول: 2/ 45، طبعة: صنعاء / اليمن .
5.. سبط ابن الجوزي: تذكرة الخواص - ص 30 – 31 .
6. صحيح مسلم: ج 7 - ص 122 - 123 
7. النسائي: الخصائص - ص 39 - 40 – 41 .
8. المحب الطبري: ذخائر العقبى - ص 67 .
9. ابن المغازلي: المناقب - ص 29 - إلى ص 36.
10. وهو حديث ثابت ابن المغازلي: المناقب ص 36 .
11. رواه الحاكم الحسكاني في شواهد التنزيل ج1 ص192 وص193.
12. مجمع الزوائد ج9 ص163ـ 165، وابن كثير ج5 ص219.
13. الجحفة من معجم البلدان. تقع الجحفة على اربع مراحل من مكة، بينها وبين البحر ستة اميال وبينها وبين غدير خم ميلان.
14. تاريخ ابن كثير ج5 ص213.
15. مسند احمد ج4 ص281، وسنن ابن ماجة باب فضل علي ج1 ص42 وتاريخ ابن كثير ج5 ص209، ، ص5: ج210.
16. مسند احمد ج4 ص372، وابن كثير ج5 ص212 .
17. مسند أحمد ج4 ص2981، سنن ابن ماجة باب فضل علي، وابن كثير ج5 ص212. الهجير: شدة الحر .
18. مجمع الزوائد وبعض الفاظه في روايات الحاكم ج3 ص109 وص110، وابن كثير ج7 ص386 .
19. مسند احمد ج1 ص118، 119 و ج4 ص281، وسنن ابن ماجة ج1 ص43 ح116، وورد (نعم) في مسند احمد ج4 ص281، 368، 370، 372، وابن كثير ج5 ص231، ولدى ابن كثير ج5 ص232: (ألست أولى بكل أمرء من نفسه) .
20. مسند احمد ج4 ص281، 268، 270، 372، وابن كثير ج5 ص321، 233 . 
21. الحاكم الحسكاني في شواهد التنزيل ج1: 258 وعند ابن كثير ج5 ص209: وانا مولى كل مؤمن .
22. مسند احمد ج1 ص118، 119 و ج4 ص281، 370، 372، 373 و ص5 ص374، 370 ومستدرك الحاكم ج3 ص109 وسنن ابن ماجة والحاكم الحسكاني ج1 ص251، ، وتاريخ ابن كثير ج5 ص209، وقال ابن كثير في ج5 ص209 فقلت لزيد: هل سمعته من رسول الله ؟ فقال: ما كان في الدوحات أحدا لا رآه بعينه وسمعه باذنيه. ثم قال ابن كثير: قال شيخنا ابو عبد الله الذهبي، وهذا حديث صحيح. مسند احمد ج1 ص118، ومجمع الزوائد ج9 ص106، شواهد التنزيل ج1 ص204، وتاريخ ابن كثير ج5 ص210 .
23. شواهد التنزيل للحسكاني 1: 251، وتاريخ ابن كثير ج5 ص210 .
24. شواهد التنزيل ج1 ص251 .
25. المائدة/3.
26. الحاكم الحسكاني عن أبي سعيد الخدري ج1 ص201 حديث211 و212، وعن أبي هريرة: 213 وفي تاريخ ابن كثير ج5 ص214 بايجاز .
27. شواهد التنزيل ج1 ص200 .
28. شواهد التنزيل ج1 ص200 .
29. صحيح مسلم كتاب الحج: ص451-452 وسنن ابي داود باب العمائم .
30. مصادر حديث الغدير :ـ1. أبو الفتح محمد بن عبد الكريم بن أبي بكر أحمد الشهرستاني، المتوفى سنة: 548 هجرية، في كتابه: الملل و النحل: 1 / 163 .: أبو الفداء، إسماعيل بن كثير القرشي الدمشقي، المتوفى سنة: 774 هجرية، في تفسير القرآن العظيم: 2/ 15، طبعة: دار المعرفة / بيروت .:. أبو القاسم علي بن الحسن بن هبة الله الشافعي المعروف بابن عساكر، المتوفى سنة: 571 هجرية: في كتابه المعروف بتاريخ ابن عساكر، ترجمة الإمام علي بن أبي طالب (عليه السَّلام ): 2 / 5، طبعة: دار الفكر / و مؤسسة المحمودي/ بيروت .:. أبو الحسن علي بن محمد الواسطي الجلاتي الشافعي، المعروف بابن المغازلي، المتوفى سنة: 483 هجرية: في كتابه مناقب علي بن أبي طالب: 31، طبعة: دار مكتبة الحياة / بيروت .:. أبو الفضل شهاب الدين محمود الآلوسي البغدادي الشافعي، المتوفى سنة: 127 هجرية، في كتابه: روح المعاني: 4 / 282، طبعة: دار الفكر / بيروت .: محب الدين أحمد بن عبد الله الطبري في كتابه: ذخائر العقبى في مناقب ذوي القربى: 67، طبعة: مكتبة القدسي / القاهرة / مصر، و طبعة: بيروت .:الحافظ شمس الدين الذهبي الشافعي في كتابه: التلخيص بذيل المستدرك: 3 / 109 طبعة: دار الفكر / بيروت .: أحمد بن أبي يعقوب بن جعفر بن وهب بن واضح الكاتب العباسي المعروف باليعقوبي في كتابه: تاريخ اليعقوبي: 1 /422، طبعة: مؤسسة الاعلمي للمطبوعات، بيروت / لبنان .: القسطلاني، شرح المواهب اللدنية: 7 / 13، طبعة: المطبعة الأزهرية، القاهرة / مصر .:. علي بن محمد بن احمد المالكي، المعروف بابن صبّاغ، المتوفى سنة: 855 هجرية، في كتابه: الفصول المهمة: 40، طبعة: مؤسسة الاعلمي للمطبوعات، بيروت / لبنان .: أبو عبد الرحمن أحمد بن شعيب المعروف بالنسائي، فضائل الصحابة: 15، طبعة: دار الكتب العلمية، بيروت / لبنان .: جلال الدين عبد الرحمن بن أبي بكر السيوطي، المتوفى سنة 911: هجرية: تاريخ الخلفاء: 169، طبعة: مصر .: جلال الدين عبد الرحمن بن أبي بكر السيوطي المتوفى سنة 911 هجرية: الحاوي للفتاوى: 1 / 106، طبعة: دار الكتاب العربي / بيروت .:. أحمد بن يحيى بن جابر البلاذري، من أعلام القرن الثالث الهجري، في كتابه: أنساب الأشراف: 2 / 111، طبعة: مؤسسة الاعلمي للمطبوعات، بيروت / لبنان:: أبو الفداء، إسماعيل بن كثير القرشي الدمشقي، المتوفى سنة: 774 هجرية ابن كثير، البداية و النهاية: 5 / 209، طبعة: مكتبة المعارف للمطبوعات، بيروت / لبنان .: أبو عمر يوسف بن عبد الله بن محمد بن عبد البر، في كتابه: الاستيعاب: 3 / 1098، طبعة: دار الجيل، بيروت / لبنان .:عبد الرؤوف المناوي، في كتابه: الكواكب الدرية في تراجم السادة الصوفية: 1 / 69، طبعة: المكتبة الأزهرية للتراث، القاهرة / مصر .: المحاملي: الأمالي: 85، طبعة: المكتبة الإسلامية / الأردن .:. أحمد بن إبراهيم القيسي، في كتابه: شرح هاشميات الكميت بن زيد الأسدي: 197، طبعة: مكتبة النهضة: بيروت / لبنان .: محمد الصبان الشافعي، المتوفى سنة: 1206 هجرية، في كتابه: إسعاف الراغبين: 111، مخطوط، المكتبة الشعبية بيروت .: محمد رشيد رضا، في كتابه: تفسير المنار: 6 / 464، طبعة: دار المعرفة، بيروت / لبنان .:أحمد بن حنبل، المتوفى، سنة: 241 هجرية، في كتابه: العلل و معرفة الرجال: 3 / 262، طبعة: المكتبة الإسلامية / الرياض .: أبو منصور عبد الملك بن محمد إسماعيل الثعالبي النيسابوري، المتوفى سنة: 429 هجرية، في كتابه: ثمار القلوب من المضاف و المنسوب: 2 /906، طبعة: دار البشائر، بيروت / لبنان .:. جلال الدين بن أبي بكر السيوطي، المتوفى سنة: 911 هجرية، في كتابه: الجامع الصغير في أحاديث البشير النذير: 2 / 66، طبعة: دار الكتب العلمية، بيروت / لبنان .: نور الدين علي بن عبد الله السمهودي، المتوفى سنة: 911 هجرية، في كتابه: جواهر العقدين في فضل الشرفين، فضل العلم الجلي و النسب النبوي: 236، طبعة: دار الكتب العلمية، بيروت / لبنان .: عبد الرؤوف المناوي، في كتابه، كنوز الحقائق: 2 / 118، طبعة: دار الكتب العلمية، بيروت / لبنان .: أبو عبد الله محمد بن أحمد بن عثمان الذهبي، المتوفى سنة: 748 هجرية، في كتابه: ميزان الاعتدال في نقد الرجال: 3 / 294، طبعة: دار إحياء الكتاب العربي، بيروت / لبنان .: جلال الدين بن أبي بكر السيوطي، المتوفى سنة: 911 هجرية، في كتابه: الدر المنثور في التفسير بالمأثور: 2 / 293، طبعة: محمد أمين، بيروت / لبنان .:. نور الدين علي بن أبي بكر الهيثمي، المتوفى سنة: 807 هجرية، في كتابه: مجمع الزوائد و منبع الفوائد: 9 / 129، طبعة: دار الفكر، بيروت / لبنان .: الموفق بن أحمد بن محمد المكي الخوارزمي، المتوفى سنة: 568 هجرية، في كتابه: مناقب علي بن أبي طالب: 156، طبعة: جامعة المدرسين، قم / إيران .: ركن الدين، أبو محمد، الحسين بن مسعود، أبي الفراء البغوي، المتوفى سنة: 516 هجرية، في كتابه: مصابيح السنة: 4 / 172، طبعة: دار المعرفة، بيروت / لبنان .: أبو عبد الله محمد الحكيم الترمذي، من علماء القرن الثالث الهجري، في كتابه: نوادر الأصول في معرفة أحاديث الرسول (صلَّى الله عليه و آله ): 289، طبعة: دار صادر، بيروت / لبنان .: كمال الدين محمد بن طلحة الشافعي، المتوفى سنة: 654 هجرية، في كتابه: مطالب السؤول في مناقب آل الرسول: 4، مخطوط .: أبو سعيد الهيثم بن كليب الشاشي، المتوفى سنة: 335 هجرية، في كتابه: المسند: 1 / 166، طبعة: مكتبة العلوم و الحكم / المدينة المنورة .: أبو الفتح محمد بن عبد الكريم بن أبي بكر أحمد الشهرستاني، المتوفى سنة: 548 هجرية، في كتابه: الملل و النحل: 1 / 163، طبعة: دار صعب / بيروت، و مطبعة: أمير، قم / إيران .: سليمان بن إبراهيم القندوزي الحنفي، المتوفى سنة: 1294 هجرية، في كتابه: ينابيع المودة: 1 / 33، طبعة: المطبعة الحيدرية، النجف الاشرف / العراق .: عبد الرؤوف المناوي، في كتابه: فيض القدير شرح الجامع الصغير: 4 / 358، طبعة: دار المعرفة / بيروت .: أبو المؤيد الموفق بن أحمد المكي، أخطب الخوارزمي، المتوفى سنة: 568 هجرية، في كتابه: مقتل الحسين: 1 / 47، طبعة: إيران .: المتقي الهندي، في كتابه: منتخب كنز العمال: 5 / 30، طبعة: المكتب الإسلامي / بيروت .: أبو عبد الرحمن، أحمد بن شعيب النسائي، المتوفى سنة: 303 هجرية، في كتابه: النسائي، خصائص أمير المؤمنين علي (عليه السَّلام ): 43، طبعة: إيران .: عفيف الدين، عبد الله بن أسعد اليافعي اليمني، المتوفى سنة: 768 هجرية، في كتابه: مرآة الجنان و عبرة اليقظان، في معرفة حوادث الزمان: 143، طبعة: مؤسسة الرسالة / بيروت .: عبد الله بن عمر البيضاوي، في كتابه: طوالع الأنوار: 1 / 585، طبعة: الديار العامرة / مصر .:أبو بكر أحمد بن الحسين البيهقي، المتوفى سنة: 458 هجرية، في كتابه: الاعتقاد على مذهب السلف، أهل السنة و الجماعة: 217، طبعة: دار الكتب العلمية / بيروت .
. الحافظ الطبراني، المتوفى سنة: 360 هجرية، في كتابه: المعجم الأوسط: 3/ 69، طبعة: مكتبة المعارف / الرياض .: أبو عبد الرحمن، أحمد بن شعيب النسائي، المتوفى سنة: 303 هجرية، في كتابه: السنن الكبرى: 5 / 130، طبعة: دار المكتبة العلمية / بيروت .: عبد الرحمن بن خلدون، المتوفى سنة: 808 هجرية، في كتابه: المقدمة: 246، طبعة: دار الفكر / بيروت .:. جمال الدين محمد بن يوسف بن الحسن بن محمد الزرندي الحنفي المدني، المتوفى سنة: 750 هجرية، في كتابه: نظم درر السمطين: 93، طبعة: القضاء، النجف الاشرف / العراق .: محمد بن عبد الله الخطيب التبريزي، في كتابه: مشكاة المصابيح: 3 / 1720، طبعة: المكتب الإسلامي / بيروت .:سيف الدين الآمدي، المتوفى سنة: 631 هجرية، في كتابه: غاية المرام في علم الكلام: 375، طبعة: القاهرة / مصر .:. أبو جعفر أحمد الشهير بالمحب الطبري، في كتابه: الرياض النضرة في مناقب العشرة: 3 / 127، طبعة: دار الكتب العلمية / بيروت .: بدر الدين، أبو محمد بن أحمد العيني، المتوفى سنة: 855 هجرية، في كتابه: عمدة القاري، شرح صحيح أبو عبد الله محمد بن إسماعيل البخاري، المتوفى سنة: 256 هجرية: 18 / 206، طبعة: دار الفكر / بيروت .: محمد بن معتمد خان البدخشاني الحارثي، المتوفى سنة: 1126 هجرية، في كتابه: نزل الأبرار بما صح من مناقب أهل البيت الأطهار: 54، طبعة: مؤسسة المفيد / بيروت: الشبلنجي، في كتابه: نور الأبصار في مناقب بيت النبي المختار: 78، طبعة: المكتبة الشعبية. 
ــــــــــــــت
روابط ذو صلة :ـ
الامام علي (ع) وزير وخليفة ووصي الرسول (ص) بالدليل
 

  

مجاهد منعثر منشد
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/11/24



كتابة تعليق لموضوع : كيفية حديث الغدير بحق امير المؤمنين (ع)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : محمد قاسم من : العراق ، بعنوان : كل عام وانتم بالف خير في 2010/11/25 .

كل عام وانتم بالف خير اعاده الله على جميع المؤمنين بالخير والبركات

شكرا للاخ الفاضل مجاهد
فقد اجاد وابدع

• (2) - كتب : علي حسين النجفي من : العراق ، بعنوان : يا مجاهد ..هل ابقيت عذرا لمعاند ؟ في 2010/11/25 .

الاخ الكريم كاتب الموضوع جمع من الاحاديث والروايات والمصادر الموثوق بها ما يغني عن الاستغراق في البحث بين عشرات المكتبات ومئات الكتب و قد عرض من الحجج والبراهين على صحة حديث الغدير مايكفي لمن ينشد الحقيقة الناصعة بعيدا عن هوى النفس او العصبية ,و لا اجد ان الاخ الكريم قد ابقى عذرا لمعاند لكي يدافع عن عناده. وفقك الله اخي الكريم واجزل لك الثواب وعافاك من شرور الدنيا وآفاتها.




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ماجده طه خلف ، على ما هو جهاز ال( بيت - سكان ) ؟ ( PET/SCAN )الذي قامت المرجعية الدينية العليا بتوفيره لمرضى السرطان : هل ينفع لسرطان الغدة الدرقيه وكيف يمكنني الحصول على موعد...خاصة اني شخص تحليلي سرطان غدة درقيه من نوع papillury المرحله الثانيه.. واخذت جرعة يود مشع 30m فاحصة..واني حالتي الماديه صعبه جدا

 
علّق صادق العبيدي ، على احصاءات السكان في العراق 1927- 1997 - للكاتب عباس لفته حمودي : السلام عليكم وشكرا لهذا الموضوع المهم اي جديد عن تعداد العراق وما كان له من اهمية مراسلتنا شكرا لكم

 
علّق ابو مصطفى ، على الإمام الحسين( عليه السلام) بدموع اندلسية - للكاتب محمد السمناوي : احسنت

 
علّق رفيق يونس المصري ، على "لا تسرق".. كتاب لأحد محبي الشيخ عائض القرني يرصد سرقاته الأدبية : كيف الحصول على نسخة منه إلكترونية؟ اسم الناشر، وسنة النشر

 
علّق د.كرار حيدر الموسوي ، على هؤلاء من قتلنا قبل وبعد الاحتلال والحذر من عقارب البرلمان العراقي , رأس البلية - للكاتب د . كرار الموسوي : كتب : محمود شاكر ، في 2018/06/30 . يا استاذ.. كلما اقرأ لك شيء اتسائل هل انك حقيقة دكتور أم أنك تمزح هل انت عراقي ام لا .وهل انت عربي ام لا ...انت قرأت مقال وعندك اعتراض لنعرفه واترك مدينة الالعاب التي انت فيها وانتبه لما يدور حولك . وصدقني لايهمني امثالك من بقايا مافات

 
علّق نبيل الكرخي ، على فلندافع عن النبي بتطبيق شريعته - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم شكرا لمروركم اعزاء ابو علي الكرادي وليث، وفقكم الله سبحانه وتعالى وسدد خطاكم.

 
علّق نبيل الكرخي ، على السيد محمد الصافي وحديث (لا يسعني ارضي ولا سمائي) الخ - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم شكرا لتعليقك عزيزي علي. التحذير يكون من التغلغل الصوفي في التشيع وهناك سلسلة مقالات كتبتها بهذا الخصوص، ارجو ان تراجعها هنا في نفس هذا الموقع. اما ما تفضلتم به من اعتراضكم على ان الاستشهاد بهذا الحديث يفتح الباب على الحركات المنحرفة وقارنتموه بالقرآن الكريم فهذه المقارنة غير تامة لكون القرآن الكريم جميعه حق، ونحن اعترضنا على الاستشهاد بأحاديث لم تثبت حقانيتها، وهنا هي المشكلة. وشكرا لمروركم الكريم.

 
علّق رحيم الصافي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : شيخي الفاضل.. ان من يحمل اخلاق الانبياء - حملا مستقرا لا مستودعا - لا يستغرب منه ان يكون كالنهر العذب الذي لايبخل بفيضه عن الشريف ولا يدير بوجهه عن الكسيف بل لا يشح حتى عن الدواب والبهائم.، وكيف لا وهو الذي استقر بين افضل الملكات الربانية ( الحلم والصبر، والعمل للاجر) فكان مصداقا حقيقيا لحامل رسالة الاسلام وممثلا واقعيا لنهج محمد وال محمد صلو ات ربي عليهم اجمعين.

 
علّق علي الدلفي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : شيخنا الجليل انت غني عن التعريف وتستحق كل التقدير والثناء على اعمالك رائعة في محافظة ذي قار حقيقة انت بذلت حياتك وايضا اهلك وبيتك اعطيته للحشد الشعبي والان تسكن في الايجار عجبا عجبا عجبا على بقية لم يصل احد الى اطراف بغداد ... مع اسف والله

 
علّق محمد باقر ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا المجاهد

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم فضيلة الشيخ،ما تفضلتم به حقيقةٌ تأبى النكران فعندما نتمعن جيدابسيرة هذا السيد المبارك خلال حقبة مابعد الصقوط وكيفية تعامله مع الأحداث التي جرت في ضل تلك الحقبة ولازالت ومدى خطورتها بالنسبه للعراق والمنطقه نرى انه تعاطى معها بحكمة وسعة صدر قل نظيرها شهد بها الرأي العام العالمي والصحافة الغربيه فكان (أطال الله في عمره الشريف) على مدى كل تلك السنين الحافلة بالأحداث السياسيه والأمنية التي كان أخطرها الحرب مع تنظيم داعش الوهابي التي هزت العالم يحقن دماءًتارةً ويرسم مستقبل الوطن أخرى فكان أمام كل ذالك مصداقاً لأخلاق أهل البيت (عليهم السلام) وحكمتهم فلا ريب أن ذالك مافوت الفرص على هواةالمناصب وقطاع الطرق فصاروا يجيرون الهمج الرعاع هذه الفئة الرخيصة للنعيق في أبواق الإعلام المأجور بكثرة الكذب وذر الرماد في العيون و دس السم في العسل وكل إناءٍ بالذي فيه ينضحُ .

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم فضيلة الشيخ،ما تفضلتم به حقيقه تأبى النكران فعندما نتمعن جيدابسيرة هذا السيد المبارك خلال حقبة مابعد الصقوط وكيفية تعامله معها

 
علّق اسطورة ، على الصيدلي يثمن جهود مدير مدرسة الرفاه لافتتاحه مدرسة في ميسان - للكاتب وزارة التربية العراقية : رحم الوالديكم ما تحتاج المدرسة كاتبة

 
علّق مصطفى الهادي ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : وما هي التعددية في عرفك اخ احمد ؟ ثم كيف تكون التعددية والاسلام على طول التاريخ سمح للمماليك ان يُقيموا دولة ، وامبراطوريات تركية ومغولية وفارسية ، لا بل كان هناك وزراء نافذون من اليهود والنصارى في الدولة الإسلامية على طول التاريخ ثم ألا ترى النسيج الاسلامي إلى اليوم يتمتع بخصائص تعددية الانتماء له ؟ ألا ترى أن الإسلا م إطار يجمع داخله كل الاعراق البشرية . وهل التعددية في المسيحية المتمثلة في أوربا وامريكا التي لازالت تعامل الناس على اساس عنصري إلى هذا اليوم . ام التعددية في الدولة العبرية اللقيطة التي ترمي دماء الفلاشا التي يتبرعون بها للجرحى ترميها بحجة أنها لا تتوافق والدم النقي للعنصر اليهودي. . ولكن يا حبذا لو ذكرت لنا شيئا من هذه الأدلة التي تزعم من خلالها ان الاسلام لا يقبل التعددية فإذا كان بعض المسلمين قد غيروا بعض المعالم فإن دستور الاسلام وما ورد عن نبيه لا يزال نابضا حيا يشهد على التسامح والتعددية فيه. هذا الذي افهمه من التعددية ، وإلا هل لكم فهم آخر لها ؟

 
علّق أحمد حسين ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : الإسلام لا يقبل التعددية و الأدلة كثيرة و إدعاء خلاف ذلك هو اختراع المسلمين لنسخة جديدة محسنة للإسلام و تفسير محسن للقرآن. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ مازن المطوري
صفحة الكاتب :
  الشيخ مازن المطوري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الأقليات ومظلومية بحجم العراق!  : قيس النجم

 آداب الزيادة في الفضائل  : معمر حبار

 الدخيلي يعلن إعادة تأهيل كراج الناصرية الموحد بنظام التشغيل المشترك  : اعلام النائب الأول لمحافظ ذي قار

 العمل تناقش مع التخطيط واتحادي العمال والصناعات تحديد الحد الادنى لاجر العامل  : اعلام وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 الخميس تنطلق اعمال الموسم الرابع للمنتدى الاجتماعي العراقي

 قانون وزارة التربية الأخير – قانون ساكن ... 1  : سهل الحمداني

 مديرية التربية والتعليم في الحشد الشعبي توضح آليات التقديم إلى الجامعات والمعاهد للمقاتلين التابعين للهيئة

 محاورة صدى الروضتين مع الأستاذ نجاح بيعي  القسم الثالث  : علي حسين الخباز

 أقلية يهودية فرنسية تبتز قصر الإليزيه  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 تحریر ناحية سنوني ومحاصرة داعش فی سنسل، ومقتل 38 ارهابیا بینهم مسؤول التجنيد

 استقبل السيد المدير العام الدكتور حسن محمد التميمي في مكتبه اليوم الخميس عميد كلية بغداد للعلوم الطبية  : اعلام دائرة مدينة الطب

 الطف واقعة حياة  : علي حسين الخباز

 امتناع النائب جوزيف صليوا عن تلبية الدعوة المقدمة له من قبل سفارة جمهورية تركيا بمناسبة الذكرى الـ 92 لتأسيس الجمهورية التركية.

 حيفا تحتفي بنبضات ضمير عدلة شداد!  : امال عوّاد رضوان

 الاكراد يحررون 25 بلدة سورية من الارهابيين  : وكالة انباء المستقبل

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net