صفحة الكاتب : صلاح الاركوازي

الاجراءات الامنية (الأزمة) لمكافحة الارهاب
صلاح الاركوازي

Security measures (crisis) to combat terrorism

على الرغم من تحقيق خطوة متقدمة باتجاه مقاومة الإرهاب مع القضاء على زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن، ما زالت التهديدات الارهابية تتفاقم على الساحة العالمية بصورة مذهلة منذ بداية العقد الماضي من القرن الحادي والعشرين، حيث استخدم الارهابيون، على مستوى الأفراد والجماعات والتنظيمات، مختلف أنواع الاستراتيجيات والتكتيكات والوسائل والاساليب والمواد والاسلحة والذخائر، وتمكنوا في حالات كثيرة ومواقع عديدة من ضرب اهدافهم بدقة متناهية، ما أدى الى تدمير مناطق ونقاط حيوية، غاية في الحساسية وبالغة الاهمية لأمن الدول والانظمة السياسية المُستهدفة .

تفتقر ّ المكتبة الأمنية العربية إلى مؤلف يبحث في موضـوع يعتـبر مـن أهـم موضوعات الإدارة الحديثـة ألا وهـو موضـوع "إدارة الأزمـة"، ولا شـك أن نجـاح أجهزة الأمن يعتمد بصفة أساسية عـلى قـدرتها عـلى مواكبـة التطـورات العلميـة ت قـدرتها عـلى ملاحقـة الـعصر، ً ً والعملية، التي تفرض عليها تحديا خطـريا بإثبـا والقيام بالواجبات الملقاة على عاتقها في عامل متغـري سريـع الإيقـاع، تحمـل أيامـه دامئًا كل جديد وحديث في كافة مجالات الحياة، وثورة دامئة ومتجـددة في العلـم والمعرفة، تعبر عن نفسها بالمستحدثات في الاتصال والانتقـال والصـناعة والإنتـاج والخدمات. ومتثل الإدارة العنصر الأول الـذي يتحـدد بتطـوره وتقدمـه مسـتوى أداء أي منظمة حكومية أو خاصة، وعلى قدر كفاءة العنصر الإداري ميكـن الحكـم عليهـا بالنجاح أو الفشل، حتى أنه قد قيل عندما وطأت قدما أول إنسان سـطح القمـر، ً إن هذا الإنجاز نجاح للإدارة العامـة قبـل أن يكـون نجاحـا للعلـوم الهندسـية أو الفيزيائية. ومع تطور الحياة وتعقدها، ظهرت أمناط جديدة من الجرمية تتفق وتطـور العلاقات الاجتامعية، باعتبار أن الجرميـة هـي بالدرجـة الأولى ظـاهرة اجتامعيـة ً تتغري وتتـأثر أولاً وأخـريا بـالمتغريات الاجتامعيـة، سـواء كانـت تلـك المتغـريات في نطاق المجتمع المحلي أو نطاق المجتمع الدولي. ولا شك أن ثوريت الاتصال والانتقال قد جعلتا مـن العـامل قريـة صـغرية، لأن هاتني الثورتني استهدفتا إلغاء فروق المكان والزمان، ومن ثم أصبح كل إنسـان في العامل متفاعلاً مع الأحداث التي يعيشـها أي مجتمـع آخـر في العـامل، وعـلى هـذا ً الأساس صـار إنسـان الـعصر عضـوا في المجتمـع الإنسـاني كلـه كـام هـو عضـو في مجتمعه الوطني المحلي، وأدى ذلك بغير جدال، إلى اتسـاع نطـاق الجـرائم التـي تأخذ صفة الدولية ومنها الجرمية المنظمة والإرهاب الدولي. ولم تعد الابتكارات الإجرامية حكرا عـلى الشـعوب المتقدمـة التـي تسرف في استخدام التقنية الحديثـة، بـل إن هـذه الابتكـارات تنتقـل بسـهولة عـن طريـق التقليد والمحاكاة، كما أن ظروف الصراع الدولي قد فرضت على المجتمـع العـالمي ًصورا حديثة من العنف السياسي التي تقوم بديلاً للحرب التقليدية والتـي يطلـق عليها صور الصراع الأقـل حـدة (Conflict Intersity Low )والتـي تشـمل عـدة صور من العنف أهمها بغري جدال الإرهاب الدولي والمحلي. ورغم أن أساليب إدارة الأزمة يجب استخدامها عنـد وقـوع حـدث مفـاجئ وغري متوقع، وتتم مواجهته في ظل ضيق الوقت وقلة الموارد، وذلـك حتـى ميكـن ً تقليل حجم الخسائر إلى الحد الأدىن، ورغم أن كثيرا من الأحداث الأمنية أو التـي تتعلق إلى حد كبري بالأمن مثل الكـوارث العامـة والـزلازل والبراكين والفيضـانات والانهيارات الأرضية، وحوادث الحريق الكبرى وغريها من الكوارث مثـل حـوادث التصادم الكبرية وغرق السفن وسقوط المنازل وغريهـا، إلاّ أن الأحـداث الإرهابيـة خاصة تلك التي تتضمن احتجـاز رهـائن والتهديـد بقـتلهم تقـدم الصـورة المـثلى للأزمة، ويصور التفاعل مع الأحداث الإرهابية من هـذا القبيـل التطبيـق العمـلي السليم لمفاهيم إدارة الأزمة. والتعامل مع الأزمة في الحدث الإرهايب يبدأ في الواقـع قبـل حـدوث الأزمـة، وهو ما يطلق عليها مرحلة ما قبل الأزمة، وتشهد هذه المرحلة عمليـات تشـكيل لجــان إدارة الأزمــة عــلى المســتويات المختلفــة، وجمــع المعلومــات، والتحريــات، وإجراء الدراسات عـن الأخطـار المحتملـة، ثـم وضـع الخطـط، والخطـط البديلـة لمواجهة المواقف المحتملة، في ظل إستراتيجية محددة ومعلنة من الدولة للتعامل مع المواقف الإرهابية.

 

مستويات إدارة الأزمة:

 اولا - المستوى الرئاسي لإدارة الأزمة:

وهو الذي يضع أساس سياسة الدولة وإسـتراتيجيتها، ويتعامـل مـع مواقـف الأزمــة الكــبرى والشــاملة، مثــل الأزمــات الدوليــة والحــروب والكــوارث القوميــة الكبرى

ثانيا - المستوى القومي لإدارة الأزمة: وهو الذي يتعامل مـع المواقـف التـي لهـا انعكـاس عـلى المصـالح الحيويـة والقيم الجوهرية للدولة، والتي يكـون لهـا قـدر مـن الأهميـة والشـمول بحيـث تكون لها نتائج سلبية على الأمن القومي .

ثالثا - المستوى المحلي لإدارة الأزمة: حـدودة أو ً وهو الذي يتعامل مـع المواقـف التـي تتحـدد مكانيـا مبنطقـة م منشأة واحدة والتي لا تحتاج إلا لمجموعة محلية لإدارة الأزمة الناجمة عنها.

أساليب التعامل مع الازمات الارهابية  Methods of dealing with terrorist crises

يختلف أسـلوب التعامـل مـع الأزمـة بـاختلاف المواقـف، واخـتلاف سياسـة الدولة وإمكاناتها وقدراتها، وهناك على الإجامل ثلاثة أساليب مختلفة هي:-

  .1 الأسلوب القهري : أي استخدام القوة لإكراه الخصم على التراجـع عـن موقفـه، ويتضـمن هـذا الأسلوب مفهوم عدم التنازل لمطلـب الخصـوم مهـام كـان حجـم التهديـد الـذي يشكلونه، ويعتمد هذا الموقف على قـدرة الدولـة عـلى تحمـل الخسـائر وإيقـاع العقاب الجسيم على الخصم

  .2 الأسلوب التساومي : ويعتمد هذا الأسلوب ع ً لى التفاوض أساسا لحـل الأزمـة، والأصـل أن المفاوضـة معناها الاستعداد للتنازل عن بعض المواقف المبدئية مقابل تنازل الخصم عن بعـض مطالبه، فهي إذن عملية حلول وسطى أو عملية توفيقية (Compromise (وهذا في الواقع هو أساس التفاوض حيث يبدأ المفاوض مبوقف متشـدد ثـم يتنـازل تـدريجيا حتى يصل إلى أدىن الحدود التي لا يستطيع بعدها أن يقدم أية تنازلات أخرى، فـإذا ما وصل الطرفان إلى هذا الحد وكان مقبولاً من الطرفني نجحت المفاوضـات، أمـا إذا كان أقل ما يطلبه طرف هو أكرث من الحد الأدىن الذي لا يستطيع الطـرف الآخـر أن يتنازل عنه فشلت المفاوضات

  .3 الأسلوب التنازلي : وهو قبول مطالب ً الخصم فورا في سبيل إنهاء موقف الأزمـة، وتلجـأ الدولـة لهذا الأسلوب عندما تكون قدرتها على مواجهة الأزمـة ضـعيفة أو عنـدما تـخشى من تصاعد مطالب الخصوم إلى درجة أكرث خطورة من الموقف الحالي . هذه مقدمة موجزة أردنا بها أن منهـد لموضـوعنا الأسـاسي وهـو مفاوضـات ً الرهائن، ولاشك أن هذه المقدمة الطويلة نسبيا، هي شديدة الإيجاز عـن مفهـوم 29 ً إدارة الأزمة حيث يتطلب إيضاح ذلـك المفهـوم إيضـاحا شـاملاً ُ أن نبحـث عـددا : ً ً ً كبريا من النقاط بحثا تفصيليا ومن هذه الموضوعات "مفهوم الإستراتيجية القومية، عناصر القوة الشـاملة للدولـة، عنـاصر الأمـن القومي الشامل، مجلس الأمن القومي، تشكيله واختصاصـاته، التشـكيل المتـدرج للجان إدارة الأزمة في الدولة، تفويض الاختصاصات، الأجهزة المركزية للمعلومات، تدفق الاتصالات ومساراتها، خطـط مواجهـة الأزمـات والخطـط البديلـة، الإعـلام وإدارة الأزمة، الأساليب الكمية لاتخاذ القرارات، وغريها". ّ ولكن يعنينا في هذا المؤلف أن نركز على مفاوضات الرهائن باعتبارهـا أحـد أهم أساليب إدارة الأزمة في المواقـف الإرهابيـة، وسـنبدأ بالحـديث عـن المفهـوم العام لإدارة الأزمة في الموقف الإرهايب، ثم ننتقل منه إلى الحديث عن مفاوضـات الرهائن، باعتبارها أحد عناصر التعامل مع الأزمة في مثل هذه المواقف

 

التهديدات الارهابية  Terrorist threats

إحتلت التهديدات الارهابية مساحةً واسعةً من الأهمية على الساحة العالمية، سواء على المستوى الاستراتيجي الذي يتمثل بامتلاك بعض الدول أسلحة الدمار الشامل النووية والكيماوية والجرثومية، علاوةً على وسائل نقلها وإيصالها الى الاهداف المرصودة، كالصواريخ البالستية والتكتيكية، أو على المستوى التكتيكي الميداني الذي يشمل عدة جوانب تخريبية من قبل منظمات إرهابية غير حكومية، مثل المنظمات الفوضوية، الوطنية، الاشتراكية، والمحافظة، والاجنحة اليمينية واليسارية، وتجار المخدرات والاسلحة والبشر .

أما التهديدات الارهابية فيمكن إيجازها على الشكل التالي:

1 . التفجيرات عن بُعدْ، والسيارات المفخخة والاحزمة الناسفة (القنابل البشرية الانتحارية).

2 . إستخدام القنابل الاشعاعية (القذرة) والغازات السامة والمواد الكيميائية والجرثومية (البيولوجية).

3 . تهريب المخدرات والجريمة المنظمة والاتجار بالبشر والتسلل البري والبحري والجوي غير المشروع.

4 . تدمير البيئة من خلال تلويث الماء والهواء والغذاء (الارهاب الزراعي).

5 . تعطيل البرامج الكمبيوترية وشبكات الانترنت ونظم الاتصالات والمعلومات، والسطو الالكتروني على الحسابات المصرفية، ودوائر صنع القرار، وغيرها.

6 . الارهاب والتهديد الفردي (ضد الاشخاص من اصحاب القرار والسياسيين).

7 . إحتجاز الرهائن حسب الحاجة والخطة الارهابية.

8 . التمرد والعصيان المسلح.

9 . إختطاف الافراد وإخفاؤهم.

10 . إرسال الطرود والرسائل الملغومة، لا سيما عبر طائرات النقل والشحن الجوي.

11 . أعمال القرصنة البحرية وإختطاف السفن في الممرات البحرية الدولية.

12 . إطلاق النار على طلاب المدارس ومرتادي المطاعم بصورة عشوائية.

13 . تزوير العملات والاوراق والمستندات المالية وعمليات غسل الاموال.

14 .اختطاف الطائرات واستخدامها كوسائل تفجير أو ابتزاز.

الدور الاستخباري    The intelligence role

على الرغم من أن الارهاب قديمٌ قدم التاريخ، إلا ان تفجيرات الحادي عشر من سبتمبر 2011 في الولايات المتحدة، والتفجيرات التي حدثت فيما بعد، في بالي ومدريد ولندن ومناطق أُخرى من العالم، قد اظهرت بوضوح ابعاداً إرهابيةً جديدةً غير مسبوقة، ما أدى الى ضرورة تفعيل وتنشيط الاجراءات والعمليات الاستخبارية التكتيكية والعملياتية والاستراتيجية، وتطوير المزيد من التحولات في الدور الاستخباري، بحيث يتناسب مع التغييرات الجديدة التي طرأت على النشاطات والعمليات الارهابية التفجيرية.

وقد اصبحت الاستخبارات الاميركية والاوروبية والعالمية، ملزمة ومطالبة بتخطيط وتنفيذ عمليات استخبارية متطورة، وقادرة على بلورة دور استخباري مكثف ومترابط داخلياً وخارجياً، يكفل عدم تكرار ما حدث من تفجيرات ارهابية على اهداف امريكية وحليفة في الولايات المتحدة واوروبا والساحة العالمية.

وجاء في مقدمة أولويات الدور الاستخباري الجديد عملية ما يُعرف بـ ” التقدير والتحليل الشامل للتهديدات الاستخبارية المعدة خصيصاً لصانعي القرارات والسياسات والاستراتيجيات في الدولة”.

وقد شكلت عملية القضاء على زعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن في افغانستان ثمرة عمليات استخبارية دؤوبة طويلة الأمد اتسمت بسرية كبيرة وتعاوناً وثيقاً بين أجهزة الاستخبارات، عدا عن استخدام مختلف الوسائل والتكتيكات والقدرات والإماكانيات للتوصل إلى ذلك، مع التعلم من كل عبَر الفشل في الماضي. وشكلت تلك العملية الحدث الأنجح تاريخياً في مقاومة الإرهاب وكف يده وكسر سطوته.

هذا وتشمل مراحل الدور الاستخباري الخطوات الاستخبارية التالية من الناحية المنهجية:

1 . جمع المعلومات والبيانات والصور الاستخبارية عن المنظمات والجماعات الارهابية والافراد الخطرين، بكافة الوسائل والاساليب المتوفرة، وعلى مدار الساعة.

2 . تنسيق جهود كافة العناصر الامنية وتوجيهها وتركيزها نحو الاهداف الارهابية الحقيقية، وعدم الوقوع بشرك الاهداف الوهمية.

3 . تصنيف البيانات والتقارير الاستخبارية حسب الاهمية وأولويات منظومة العمل الاستخباري الآني.

4 . تحليل المعطيات الاستخبارية، وربطها بالمتطلبات الامنية الحالية والمستقبلية بصورة صحيحة ودقيقة.

5 . مراجعة النتائج الاستخبارية وتعديلها وتطويرها بما يتلاءم مع استراتيجيات وتكتيكات وتقنيات العمليات الاستخبارية بكافة انواعها.

6 . تنفيذ الخطط الاستخبارية حسب تطورات الموقفين الامني والعسكري.

7 . الاستفادة من التغذية العكسية (الراجعة) في تطوير الأدوار والمهام الاستخبارية ؛على أكمل وجه ممكن.

 

 

 

 

 

 

مراحل إدارة الازمة الإرهابي

عادة اي ازمة ومنها الازمات الارهابية لابد ان تمر بثلاث مراحل أساسية:-

1.       هي مرحلة ما قبل الأزمـة،    The pre-crisis phase,

2.       ومرحلة إدارة الأزمة،        And the stage of crisis management,

3.       ومرحلة ما بعد الأزمة،        And after the crisis,

وان المرحلة التي يجب ان يتم التركيزعليها اكثر من غيرها هي الاولى ( لمنع حدوث الازمة الارهابية والامنية اساسا).

فالأزمة الإرهابية شأنها شأن المرض، يجب مواجهتها مـن خـلال نـوعين مـن الطب الوقائي والعلاجـي، وتشـكل مرحلـة مـا قبـل الأزمـة مـا يقابـل الإجـراءات الوقائية من المرض، وتستند تلك المرحلة على نشاطين أساسيين هما :-

 اولا - المعلومات: التـي تجمعهـا الأجهـزة المعنيـة بـالتحري عـن الأنشـطة الإرهابيـة، ّ وهــذه المعلومــات إذا كانــت دقيقــة وفعالــة مــن شــأنها إجهــاض النشــاط ً الإرهابي قبـل وقوعـه .

ثانيا -  إجــراءات التــأمين: وهــي إجــراءات منطيــة وغــري منطيــة مــن شــأنها حاميــة الشخصيات الهامة والمستهدفة للنشاط الإرهايب، والمنشآت والمرافق الحيوية في الدولة، والتي يحتمل أن تكون عرضة لهجوم إرهايب عليها.

وتنقسم المعلومات أو التحريات إلى ثلاثة أقسام رئيسية هي:

اولا - المعلومات الإستراتيجية: وهي التي تبنى على أساسها سياسة الدولة في التعامل مع الإرهاب، وتشمل نشاطات الإرهاب الدولي وأهدافه ودوره في الصراع السياسي.

 ثانيا - المعلومات التكتيكية: وهي التي تتركز حول الأنشطة الإرهابية الداخلية والخارجيـة الموجهـة ضـد الدولة.

ثالثا -  المعلومات المتعلقة بالعمليات: وهي التي تتركز حول موقف إرهايب معني موجه إلى الدولـة، ويقـع داخلهـا أو خارجها، وتبدأ عملية إدارة الأزمـة في الموقـف الإرهـايب في حالـة فشـل أجهـزة المعلومات في التعرف على النشاط الإرهـايب قبـل وقوعـه، وأيضـا فشـل إجـراءات التأمني في منع النشاط الإرهايب في مهاجمة الهدف. أي أنه في حالة فشل خط الدفاع الأول (المعلومات والتأمني) في منع حدوث الموقف الإرهايب، وبتطور الأمـر إلى السـيناريو الأسـوأ (Scénario Case-Worst ( خاصة ً إذا ما تضمن ذلك التطور خطرا يهدد حياة أشخاص أو سلامة مرفق حيوي أو مصلحة قومية، فإنه من الضروري أن توضـع موضـع التنفيـذ إجـراءات معـدة المنظمة لهذا الموقـف، ً للاستجابة ً مسبقا لمواجهة الطوارئ، ليك تحقق إطارا شاملاً وهذا ما يطلق عليه إدارة الأزمة.

ويتم التعامل مع الأزمة من خلال وسيلتين:

اولا - التفاوض: ويهدف إلى:

أ‌-        إنهاء الحدث دون خسائر أو

 ب- تقليل الخسائر إلى حدها الأدىن.

ج- الحصول على أكبر قدر من المعلومات.

د اكتساب الوقت حتى ميكن لوحدات الاقتحام أداء دورها

 

ثانيا - استخدام القوة عن طريق وحدات الاقتحام وإنقاذ الرهائن.

1 - تشكيل لجان إدارة الأزمة .

     من أهـم خصـائص إدارة الأزمـة أن تلـك الإدارة مـن خـلال لجـان متدرجـة للتعامل مع الأزمة، ومعنى اللجان المتدرجة أن تكون هناك مسـتويات متصـاعدة للتعامل مع الأزمة من خلال لجان لهـا اختصاصـات تتسـع وفـق المسـتوى الـذي تشغله، وهذه المستويات عادة هي :

1 - اللجنة العليا لمكافحة الإرهاب: وتختص بوضـع السياسـات العامـة لمواجهـة النشـاطات الإرهابيـة الموجهـة للدولة، وهذه اللجنة تكـون تحـت رئاسـة شخصـية كبـرية في الدولـة مثـل نائـب رئيس الجمهورية، رئيس الوزراء، رئيس مجلس الأمن القومي وغـريهم. ويختلـف تشكيلها من دولة إلى أخرى وفق أوضاعها الدستورية . وتعمل اللجنة وفق الأزمـات كهيئـة استشـارية لمتخـذ القـرار (وهـو رئـيس الدولة) عندما يكون الحدث الذي تعالجـه اللجنـة، عـلى مسـتوى مـن الضـخامة بحيث يكـون لـه انعكـاس واضـح ومبـاشر عـلى الأمـن القـومي والمصـالح العليـا  للدولة. .

2  - اللجنة الدائمة لمكافحة الإرهاب : تعمل هذه اللجنة كسكرتارية دامئة للجنة العليا لمكافحة الإرهاب أو أمانـة دامئة لها، وتتشكل هذه اللجنة من مديري أجهزة المعلومات المختلفـة، ومنـدوبي الوزرات الإستراتيجية في الدولة، والتي يتعلق عملها بالموقف الإرهابي أو الأحداث الإرهابية. تتولى اللجنة تنسيق التعاون بني الجهـات المختلفـة في مجـال مكافحـة الإرهـاب، وعــلى ســبيل المثــال يــتم تحديــد الاختصاصــات فــيما يتعلــق بالتعامــل مــع الموقف الإرهابي على النحو التالي: -

1 - تختص وحدات الشرطـة بالتعامـل مـع العمليـات الإرهابيـة التـي تقـع داخـل البلاد.

2 - تختص وحدات القوات المسلحة بالتعامل مـع العمليـات الإرهابيـة التـي تقـع على منشآت الدولة أو طريانها أو شخصياتها خارج البلاد

3 - بالنسبة للمطارات والموانئ، تختص الشرطة بالتعامل مـع العمليـات الإرهابيـة التــي تقــع مببنــى المطــار أو المينــاء، وتتــولى القــوات المســلحة التعامــل مــع العمليات الإرهابية في المياه الإقليمية أو عمليات خطف الطائرات.

4 - إذا وقع حادث داخل البلاد تتطلب مواجهته إمكانات لا متلكها الشرطـة، فإنهـا ّ تطلب تدخل القوات المسلحة التي تتولى التعامل مع الموقف

5 - تقوم الشرطة في كافة الأحوال بالنسبة للعمليات التي تقع داخل الدولة، بعمل نطاق أمن خارجي للموقع لمنع الاقتراب أو الهروب منه وتأمني المنطقة.

6 - تقوم الشرطة في كافة الأحوال بالنسبة للعمليات التي تقع داخل الدولة، بعمل نطاق أمن خارجي للموقع لمنع الاقتراب أو الهروب منه وتأمني المنطقة.

7 - تقوم القوات المسـلحة بإمـداد قـوات الشرطـة بالمسـاعدات التـي قـد تتطلبهـا مواجهة حادث إرهـايب داخـل الدولـة (مثـل الطـائرات، وأنـواع معينـة مـن الأسلحة، الإمداد، الإسعاف الطائر وغيرها).

      عقد اجتامعات دورية لتبادل المعلومات والتحريات بين الأجهـزة المختصـة. وتقوم اللجنة الدائمة بإجراء الدراسات والبحوث عن النشاطات الإرهابيـة، وتتبـع تطورهــا واحتمالاتهــا، وتحــتفظ بــنظم للمعلومــات وتســجيلها واســترجاعها فــيما يتعلق بالأنشطة الإرهابية كـما تـدرس أسـاليب تحقيـق قـدر أكـبر مـن التعـاون ً بني الجهات المختلفة، وأيضا تطوير تدريب وتسـليح وحـدات مكافحـة الإرهـاب،  وتتبع الحالات التي تقع داخل الدولـة أو خارجهـا لدراسـتها والخـروج بالـدروس المستفادة منها.

  

صلاح الاركوازي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/04/07



كتابة تعليق لموضوع : الاجراءات الامنية (الأزمة) لمكافحة الارهاب
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على النظافة وققصها من الألف إلى الياء.. أعقاب السجائر(الگطوف)! // الجزء الثاني - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : تصحيح.. السهو؛ ان الذي تفضل واتصل هو غير السيد الحدراوي الصحيح : ان الذي تفضل واتصل هو السيد الحدراوي لا غيره أرجو المعذرة على هذا الخطأ غير المقصود ولكم منا كلدالتقدير نشكر الإدارة الموقرة كما نعتذر على مزاحماتنا وأجركم ان شاء الله على قدر المشقة دمتم بخير وعافية خادمكم جعفر

 
علّق منبر حجازي ، على إلى من هتفوا "وين وين الملايين؟" - للكاتب عبد الكاظم حسن الجابري : بينما كان الذين رفعوا شعار "وين وين وين الملايين كلها جذب تلطم عل حسين" يحكمون العراق ويستخدمون اقذر الاساليب في قتل الناس وتعذيبهم ويشنون الحروب العبثية التي راح ضحيتها الملايين كان اللاطمون على الحسين عليه السلام يتصدون لهم ويُحاولون بشتى الوسائل ان ينقذوا الناس من شرهم ، فكانت الاهوار مسرحا لعمليات بطولية ارعبت البعث ومن يحكم معه من طائفيين قذرين. بينما كان علماء هذه الفئة الطائفية الكارهين للحسين عليه السلام يقتلون الشعب العراقي والكردي وعلمائهم يُصدرون الفتاوى بقتل الاخوة الكرد ، كان علماء الشيعة يُصدرون فتاوى تُحرّم قتال الاخوة الاكراد لانهم مسلمون. دع العواهر تطلق الشعارات من وراء الاقنعة ، فإن سفينة نوح تبقى تسير وهي تحمل الفئة المؤمنة.

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على النظافة وققصها من الألف إلى الياء.. أعقاب السجائر(الگطوف)! // الجزء الثاني - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : الأديب المتألق والمفكر الواعي استاذنا المعتبر السيد حيدر الحدراوي دامت توفيقاته اسلام عليكم سلام قاصر ومقصر خجل من جنابكم الكريم. القلوب شواهد.. كما تفضلت ذات مرة فقد عشت الإحساس نفسه : ما ان وصلني اشعار من ادارة الموقع الكريم فقلت لزوجتي : أكاد أجزم ان الذي علّق متفضلاً هو غير السيد الحدراوي! وكالعادة قالت هي ومن كان في الدار : وما يدريك انه هو؟ قلت : أيها الأعزة لقد كتبنا سابقا عن عطر الإيمان الفوّاح وقلنا ان للمؤمن عطره الزكي الساحر الخاص الذي يملأ الأرض طيبا أينما حلّ وأناخ برحله. هذا وان القلوب شواهد وكأن القلب هو الذي يشم العطر ويميزه وليس الأنف، ورب سائل يقول : يا محمد حعفر لقد ادخلت البدع على العطور فجعلت منها عطورا قلبية وأخرى جفرافية!!! أقول : أبدا لم ابتدع بدعة عطرية، قل لي بربك كيف وجد يعقوب النبي ع ريح يوسف وقد فنده اولاده. قلب يعقوب ع يدور مع يوسف حيث دار. فقلبي معك ايها الحدراوي وقد تضطرني الآن لأكشف سرا وعند البوح به لم يعد سرا وأسأل الله المغفرة ان شُمَّ مما سأقول رائحة الرياء بل وحتى الإستحسان : يدور قلبي معك فأن طال غيابك أكثرت من الدعاء لك بأن يحفظك الله قائما وقاعدا ويقطانا ونائما في آناء الليل وأطراف النهار. كم مرة كنت فيها قاب قوسين او ادني بأن اكتب للموقع المبارك أسألهم عن سبب غيابك ولكن الله يمن عليّ بأن تطل علينا بمقال جاذب وموضوع مهم وبأسلوبك الشيق المعهود. أقرأ كل ما تخطه أناملك الذهبية وأعيد القراءة مرات عديدة ولا ولا أرتوي حتى اسحب المقال على الورق لأقرأه على عادة السلف. نشأت على الورق ومنها حتى اوراق الدهين ههههه. هذه كانت مقدمة مختصرة للإجابة عن تعليقكم الواعي. سيدي الفاضل الكريم.. إمضاؤك هنا يعني لي الكثير فمرورك لوحده هو انك راضٍ عن تلميذك الصغير وخادمك الأصغر فقد بدأت تعليقك بالدعاء لنا وتلك شيمة الصالحين المؤمنين يجودون بالخير ويتمنونه لكل الناس فيعم الخير الجميع من بركات دعواتهم الصالحة. دعاء المؤمن من ذهب وتلك الأكف الطاهرة عندما ترفع سائلة الحق سبحانه ان يتفضل ويمنن ويتحنن ويرحم ويعافي ويشافي ويجبر الكسر ويرزق، لا ظن ان الله يخيبها وهي تدعوا الله بظهر الغيب. أقول : لقد دعوت لنا فجزاك الله خير حزاء المحسنين فأنا مذ متى كنت اشكر من يحسن إليّ؟!! أنا الذي ينكر ولا يشكر. أنا الذي يجحد ولا يحمد. أنا أنا وما أدراك ما أنا "أنا صاحب الدواهي العظمى" انا الذي ينصح الغير ويغفل عن نفسه. انا الذي اعرف نفسي جيدا وأوبخها في العلن عسى ان ترتدع عن الغي والجهالة ونكران الجميل، وان جميل هو تقضل الله سبحانه وتعالى مذ كنت عدما فخلقني وسواني واطعمني وسقاني واذا دعوته احابني واعطاني واذا دعاني ابتعدت وتمردت فأكرمني مرة اخرى فسامحني وهداني. هكذا انا كلما اقبل عليّ خالقي سبحانه ادبرت وكأن قدري ان اعصي الله ولا أتقه. دعاء الصالحين امثالكم سيدي الكريم يدخل السرور على قلبي فآمل ان يتفضل عليّ الله بالتوبة النصوح والاستيقاظ من نومة الغفلة والبعد عنه تعالى. أما قولكم بأني قد همست بأذنكم فأقول : وقبل ذلك وكأني قد همست بأذني أنا فكم من نهي أسوقه لغيري ولا انتهي انا عنه. لكي لا أطيل عليكم الحواب أقول بإقتضاب شديد : كلما ذكرت نقصا كنت اعني به نفسي اولا واخيرا وكأني تماما اكتب عن نواقصي وعيوبي ما ظهر منها فقط وانا ماخفي كان اعظم واعظم. كل تلك السيئات التي احتطبها على ظهري لم تحملني على اليأس والقنوط من رحمة ربي تعالى"غافر الذنب وقابل التوب" فان لم يعفو عني فمن غني عني مثله كي يعفو عنه وان لم يسامحني فمن متكبر مثله لا يراني حتى اصغر من جناح بعوضة كي يسامحني. دعواتك ايها الكريم الطيب الخالص قد طوقت بها عنقي فسوف لن انساك من الدعاء يوما وبالإسم وكل من سألني الدعاء ومن لم يسألني. كان هذا تعليقا على تعليقكم الكريم الواعي اما الجواب على تعليقكم فلم ولن ارقى لذلك وكيف سيكتب مثلي الجاهل لأستاذه المفكر المتألق. انا يا سيدي كل الذي ارجوه في حضرتكم هو ان اجيد الإستماع واحسن الأدب والتأدب. الله يجزيك عنا بالخير يا وحه الخير. الشكر والتقدير للإدارة الموقرة للموقع المبارك كتابات في الميزان. آسف على الإطالة فربما كانت هناك بعض السقطات التي لم التفت اليها لأني قد كتبت من الموبايل والعتب على النظر. دمتم جميعا بخير وعافية. خادمكم جعفر

 
علّق حيدر الحدراوي ، على النظافة وققصها من الألف إلى الياء.. أعقاب السجائر(الگطوف)! // الجزء الثاني - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : سيدنا واستاذنا المعلم الفذ (( محمد جعفر الكيشوان الموسوي)) ادام الله لنا هذه الطلعة البهية وحفظكم من كل شر وسوء ورزقكم العفو والعافية عافية الدين والدنيا والاخرة دمتم لها ولمثلها سيدنا الفاضل كلامكم كأنكم تتحدثون معي تمسكني من أذني وتقول لي (لا تسويها بعد ...) اشعر كأني المعني بكلامكم فطالما فعلت ما نقدتموه حتى في مكان ما رميت علبة السكائر في الشارع وكان بقربي جنود امريكان حدقوا بي بشكل غريب بعيون مفتوحة (انت المثقف تفعل هكذا فما بال البسطاء من الناس ) حقيقة خجلت لكني وجدت العذر بعدم وجود حاويات قمامة كما هي الحال في البحث عن الاعذار وما اكثرها اجمل ما في الاعذار انها تأتي ارتجالا منذ تلك اللحظة انتهيت من رمي علبة السكائر في الشارع وتركت عادة القاء اعقاب السكائر بالشكل البهلواني خشية ان يصاب احد ثم يهرع ليضربني او يوبخني ! . سيدنا الكريم ومعلمنا الفذ شريحة المدخنين كبيرة جدا في العراقالاغلب منهم لا يبالي حيث يرمي اعقاب سكائره غير مكترثا بما ينجم عن ذلك لعل اجمل ما في التدخين الحركات البهلوانية التي تبدأ من فتح علبة السكائر وطريقة اشعال السجارة ون ثم اعادة العلبة والقداحة الى الجيب بحركة بهلوانية ايضا يتلوها اسلوب تدخينها حتى النهاية وفي نهاية المطاف حركة رمي عقب السيجارة !!!!!!!! (النظافة من الايمان ) سيقولون مرت عهود وفترات طويلة على هذه الكلمة فهي قديمة جدا ويتناسون انهم يقلدون ويتمسكون بعادات قذرة (اجلكم الله واجل الجميع) اقدم منها ويعتبرونها رمز التحضر لا بل اسلوب حياة .. حتى انكم ذكرتموني بحديث بين شارب وخمر وشخص مثقف من السادة الغوالب قال له شارب الخمر (سيد اني اشرب عرك اني مثقف انت ما تشرب عرك انت مو مثقف) مع العلم السيد حاصل على شهادة البكالوريوس وشارب الخمر لم يحصل حتى على الابتدائية وكأن شرب الخمر دلالة على العصرنة او العصرية . الاغرب من كل ذلك هناك من يعتبر شاربي الخمور (اجلكم الله واجل الجميع) سبورتيه وكرماء وذوي دعابة وان صح بعض ذلك لكنه ليس قاعدة او منهاج ويعتبرون غيرهم معقدين وجهلة ومتخلفين ورجعيين يفتقرون الى حس الدعابة (قافلين) وليسوا سبورتيه . أدعو الله أن يأخذ بأيديكم لخدمة هذا المجتمع ويمد في ظلكم ليسع الجميع وكافة الشرائح شكري واحترامي لأدارة الموقع

 
علّق موسى الفياض ، على نسخة من وثيقة ميثاق المصيفي الاصلية - للكاتب مجاهد منعثر منشد : السلام عليكم شكرا لنشر هذه الوثيقة المهمة والقيمة والتأريخية والتي تعكس أصالة ووطنية اجدادنا ولكن هناك ملاحظة مهمة وهي عدم ذكر رئيس ومؤسس هذا المؤتمر وهو سيد دخيل الفياض علما ان اسمه مذكور في الجهة العليا من الوثيقة لذا اقتضى التنويه

 
علّق بورضا ، على آخركم موتا في النار حديث ارعب عشرة من الصحابة. - للكاتب مصطفى الهادي : نعم ويمكن إضافة احتمالية وهي إن ثبت اصابته بإحتراق او سلق، فهذا أول العذاب على ما جنته يداه. الكل يعلم أنه لو فرض إخبار غيبي عن شخص أنه يكون من اصحاب النار وقبل القوم هذا كأن يكون خارجيا مثلا، فهل إذا كان سبب خروجه من الدنيا هو نار احرقته أن ينتفي الاخبار عن مصيره الأخروي ؟ لا يوجد تعارض، لذلك تبريرهم في غاية الضعف ومحاولة لتمطيط عدالة "الصحابة" الى آخر نفس . هذه العدالة التي يكذبها القرآن الكريم ويخبر بوجود المنافقين واصحاب الدنيا ويحذر من الانقلاب كما اخبر بوجود المنافقين والمبدلين في الأمم السابقة مع انبياءهم، ويكفي مواقف بني اسرائيل مع نبي الله موسى وغيره من الانبياء على نبينا وآله وعليهم السلام، فراجعوا القرآن الكريم وتدبروا آياته، لا تجدون هذه الحصانة التعميمية الجارفة أبدا . والحمد لله رب العالمين

 
علّق مصطفى الهادي ، على فلسطين أم إسرائيل. تعالوا نسأل التوراة. - للكاتب مصطفى الهادي : اخي العزيز حيدر حياكم الله . أنا ناقشت القضية من وجهة نظر التوراة فهي الزم بالحجة على اصحابها الموضوع عنوان هواضح : تعالوا نسأل التوراة. ولا علاقة لي بغير ذلك في هذا الموضوع ، والسبب ان هناك الكثير من الاقلام اللامعة كتبت وانحازت ، واخرى تطرفت وفسرت بعض النصوص حسب هواها وما وصل اليه علمهم. ان ما يتم رصده من اموال ووسائل اعلام لا يتخيله عقل كل ذلك من اجل تحريف الحقائق وتهيأة الناس للتطبيع الذي بدأنا نرى ثماره في هذا الجيل. تحياتي شاكرا لكم مروركم

 
علّق حيدر ، على فلسطين أم إسرائيل. تعالوا نسأل التوراة. - للكاتب مصطفى الهادي : ارجوا مشاهدة حلقات اسرائيل المتخيله لدكتور فاضل الربيعي سوف تتغير قناعات عن فلسطين

 
علّق حسن ، على بين طي لسانه وطيلسانه - للكاتب صالح الطائي : قد نقل بعضهم قولا نسبه لأمير المؤمنين عليه السلام وهو : المرء مخبوء تحت طي لسانه لا تحت طيلسانه. وليس في كلام أمير المؤمنين عليه السلام حديث بهذا اللفظ. وفي أمالي الطوسي رحمه الله تعالى : عبد العظيم بن عبد الله الحسني الرازي في منزله بالري، عن أبي جعفر محمد بن علي الرضا (عليه السلام)، عن آبائه (عليهم السلام) عن علي بن الحسين، عن أبيه، عن جده علي بن أبي طالب (عليه السلام)، قال: قلت أربعا أنزل الله تعالى تصديقي بها في كتابه، قلت: *المرء مخبوء تحت لسانه* فإذا تكلم ظهر، فأنزل الله (تعالي) (ولتعرفنهم في لحن القول)… الرواية. ص٤٩٤. وفي أمالي الشيخ الصدوق رحمه الله تعالى : "… قال: فقلت له: زدني يا بن رسول الله. فقال: حدثني أبي، عن جدي، عن آبائه (عليهم السلام)، قال: قال أمير المؤمنين (عليه السلام): *المرء مخبوء تحت لسانه* ..." الرواية ص٥٣٢ وفي عيون الحكم والمواعظ للواسطي الليثي عن أمير المؤمنين علي عليه السلام : تكلموا تعرفوا فإن المرء مخبوء تحت لسانه. ص٢٠١. وهذه زلة وقع فيها بعض الأعلام و قد فشت. قال صاحب كتاب بهج الصباغة : "… و قد غيّروا كلامه عليه السّلام « المرء مخبوّ تحت لسانه » فقالوا « المرء مخبو تحت طي لسانه لا طيلسانه » . انظر : شرح الحكمة التي رقمها :٣٩٢.14

 
علّق ali ، على من هم قديسوا العلي الذين تنبأ عنهم دانيال ؟. من سيحكم العالم ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام من الله عليكم انا طالب ماجستير واضفت الى اطروحتي لمسة من لمساتكم التي طالما ابهرتني، وهي (معنى الكوثر) فجزاك الله عنا كل خير، ولكن وجدت ضالتي في موقع كتابات وهو كما تعرفون لايمكن ان يكون مصدرا بسبب عدم توثيق المواقع الالكترونية، فاذا ارتأيتم ان ترشدونا الى كتاب مطبوع او التواصل عبر الايميل لمزيد من التفصيل سنكون لكم شاكرين

 
علّق محمد الصرخي ، على الصرخي يغازل اميركا - للكاتب تقي الرضوي : خارج الموضوع مما يدل على الجهل المركب لدى المعلق الصرخي ... ادارة الموقع 

 
علّق مصطفى الهادي ، على أكثر روايات البحار موضوعة! (2) - للكاتب ابن شط العرب الحسيني : الشكر الجزيل على بحثكم القيّم مولانا العزيز الحسيني واثابكم الله على ذلك / وأقول أن السيد الحيدري بعد ان فقد عصاه التي يتوكأ عليها وهم شلة من الشباب البحرينيين المؤمنين من الذين كان لهم الدور الفاعل في استخراج الروايات والأحاديث ووضعها بين يديه ، هؤلاء بعد أن تنبهوا إلى منهج السيد التسقيطي انفضوا من حوله، فبان عواره وانكشف جهله في كثير من الموارد. هؤلاء الفتية البحارنة الذي اسسوا نواة مكتبته وكذلك اسسوا برنامج مطارحات في العقيدة والذي من خلاله كانوا يرفدون السيد بمختلف انواع الروايات ووضع الاشارة لها في الجزء والصفحة. وعلى ما يبدو فإن الحيدري كان يؤسس من خلال هذه البرنامج لمشروع خطير بانت ملامحه فيما بعد. أثابكم الله على ذلك

 
علّق ابن شط العرب ، على أكثر روايات البحار موضوعة! (2) - للكاتب ابن شط العرب الحسيني : أحسن الله اليكم وجود أفكاركم سيدنا

 
علّق قنبر الموسوي ، على أكثر روايات البحار موضوعة! (2) - للكاتب ابن شط العرب الحسيني : احسنتم واجدتم

 
علّق المغربابي يوسف ، على آخركم موتا في النار حديث ارعب عشرة من الصحابة. - للكاتب مصطفى الهادي : تم حذف التعليق .. لاشتماله على عبارات مسيئة .. يجب الرد على الموضوع بالحجة والبرهان ....

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . زاهر تاصر زكار
صفحة الكاتب :
  د . زاهر تاصر زكار


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net