صفحة الكاتب : صالح المحنه

إنتفاضة الشعب العراقي لعام 1991 في ذكراها (التاسعة والعشرون)
صالح المحنه

إنتفاضة الشعب العراقي لعام 1991م /1/آذار المصادف 14/شعبان/1411هج كانت ثورة وبداية نهضة وإطلاق صرخة وإنتفاضة شعب ، نعم كانت إنتفاضة شعب بكل طوائفه وإنتماءاته ، إنتفاضة عراقية عراقية خالصة لا فضل لأحد فيها من خارج العراق بما فيهم المعارضة العراقية بجميع فصائلها، ولا فضل لعربي فيها ولا لأعجمي ، وتشهد على ذلك تلك الدماء الزكية التي وهبها أبناؤها لوطنهم وتشهد حاضرة القبور الجماعية التي تضمّنت أجساد أهلنا وأحبتنا ، أتحدّثُ عن هذه الإنتفاضة بلغة الشاهد الذي رأى بعينيه بطولات شبابها وعايش وعشق الإندفاع والإخلاص من أجل تحرير كرامة الإنسان العراقي الذي أنزله النظام البعثي الى أدنى درجات الذل والهوان ، وماذا بعد الذل عندما يُهان الجندي العراقي وتسحق كرامته بأحذية القوات الأجنبية ؟! لذلك أقسم أني صادقٌ فيما أقول من توصيف لتلك المرحلة ولا يعنيني من ركب موجة الإنتفاضة لاحقا ولا أزكي جميع من شارك فيها ولا أستبعد المنتفعين والسراق والمشوهين لها تماما كما حصل ويحصل مع تظاهرات الشباب اليوم وفي اية إنتفاضة في العالم، لذلك هي لم تكن ردة فعل أو إستغلال لظرف النظام كونه مهزوما في حرب الخليج كما يصورها البعض وخصوصا من كان يسير في ركب النظام البعثي او من هو بعيد عما يحصل داخل العراق، هي كانت ثورة مؤجلة وتراكم تضحيات بلغت ذروتها بعد الهزيمة النكراء للنظام البعثي في حرب الكويت وتعرّض الجيش العراقي لأهانة كبيرة وهي أهم وصمة عار في جبين النظام البعثي، عشتُ أيام الإنتفاضة القليلة مع ثلة من الشباب المندفعين بإخلاص والصادقين ومن اصحاب المباديء وبمختلف توجهاتهم ولكن ماكان يجمعنا هو أكبر من كل إختلافاتنا ...كان المصير المشترك لأننا كنا نواجه عدوا لايمتلك ذرة من الشرف والرحمة الإنسانية ،كانت مشاهد وشواهد مشرّفة كثيرة ومواقف بطولية تستحق الفخر والأعتزاز بها ولا يتسع المجال لذكرها... كانت مشاركات النخبة من كبار الضباط ورؤساء القبائل والأساتذة ودخول الحوزة على خط الثورة ممثلة بزعيمها الراحل ابي القاسم الخوئي له الأثر المعنوي الكبير عليها ... وأستشهد الآلاف من خيرة الرجال والشباب ودفن عشرات الآلاف في مقابر جماعية ... لست بصدد حديث تفصيلي عن تلك المرحلة فهذا غير ممكن ولكن وددّتُ التذكير بها ،هذه الإنتفاضة تعرّضت للأستغلال في عدة مراحل هناك مَنْ تاجرَ بدماء أبنائها وإدّعي قيادتها ووهب شرف إطلاق شرارتها الأولى الى من لم يشهدْها ولم يتعرّف على أهلها بل ولم تطأ أرض العراق قدمه إطلاقاً ، أما في السنوات القليلة الماضية أختزل البعض هذه الإنتفاضة بتضحيات أبنائها وبجهود رجالها وبشهدائها الأبرار من علماء وشباب ووو أختزلها بحقوق أهل رفحاء ... ومن هذا المنطلق بدأ التسقيط والتشويه لإبناء إنتفاضة الشعب العراقي التي إنطلقت في مرحلة تأريخية قمعية وضد نظام لم يشهد له تأريخ العراق السياسي مثيلا، وحقيقة ما أسمعه من كلام وتخوين وتشويه يجرح القلب وأشعر بالخجل من الشهداء الأبرار الذين سقطوا أحرارا في تلك الايام ، أصدقاء واخوة وابناء اخ واخت واخوان استعرض وجوههم وملامحهم كلما اقرأ او اسمع نقدا جارحا للإنتفاضة ...وماكان احدٌ منهم يفكر بالمادة والإمتيازات وما سيحققه من خلال مشاركته بالإنتفاضة وجلّهم في مقتبل العمر وتركوا ماتركوا من دنياهم ... فلعنة الله على المادة التي فرّقت بين ابناء الشعب الواحد وأساءت الى دماء الشهداء الأبرار.تغمدهم الله برحمته الواسعة واسكنهم فسيح جناته.

  

صالح المحنه
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/03/04



كتابة تعليق لموضوع : إنتفاضة الشعب العراقي لعام 1991 في ذكراها (التاسعة والعشرون)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق سعدون الموسى ، على أساتذة البحث الخارج في حوزة النجف الأشرف - للكاتب محمد الحسيني القمي : الله يحفظهم ذخرا للمذهب

 
علّق احمد السعداوي الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا سيوف بيد الشيخ عصام الزنكي ابن عمنا وابن السعديه الزنكيه الاسديه

 
علّق سلام السعداوي الاسدي ، على نَوالُ السَّعْداويُّ بينَ كَيْلِ المَدِيحِ وَكَيْلِ الشَّتائم! - للكاتب زعيم الخيرالله : نحن بيت السعداوي الزنكي الاسدي لايوجد ترابط بيننا مع عشيره السعداوي ال زيرج

 
علّق جعفر عبد الكريم الحميدي ، على المرجعية الشيعية هي صمام الأمان  والطريق لأهل البيت - للكاتب علي الزين : لقد ابتليت الأمه الإسلامية في زماننا َكذلك الا زمنه السابقة بكثير ممن يسعون إلى الإهانة إلى الدين او المذهب. َولاغرابة في الأمر. هنالك في كل زمان حاقدين اَو ناقصين. َوبسبب ماهم فيه من نقص او عداء. يوظفون عقولهم لهدم الدين او المذهب.. لعتقادهمان ذلك سوف يؤدي إلى علو منزلتهم عندالناساوالجمهور.. تارة يجهون سهامهم ضد المراجع وتارة ضد الرموز.. حمى الله هذا الدين من كل معتدي.. أحسنت أيها البطل ابا حسين.. وجعلكم الله ممن تعلم العلم ليدافع او من أجل ان يدافع عن هذا الدين العظيم

 
علّق نداء السمناوي ، على لمحة من حياة الامام الحسن المجتبى عليه السلام - للكاتب محمد السمناوي : سيضل ذكرهم شعاع في طريق الباحثين لمناقبهم احسنت النشر

 
علّق علاء المياحي ، على جريمة قتل الوقت. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : احسنتم سيدتي الفاضلة وبوركت جهودكم ..كنت اتمنى ان اعرفكم واتابعكم ولكن للاسف الان قد علمت وبدأت اقرأ منشوراتكم..دكمتم بصحة وعافية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الأنوار - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : {اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لا شَرْقِيَّةٍ وَلا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الأمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ } [النور35] . انه الله والنبي والوصي.

 
علّق منير حجازي ، على الحشد الشعبي يعلن بدء عملية كبرى لتجفيف هورة الزهيري آخر معاقل الإرهاب في حزام بغداد : تخريب البيئة وخلق بيئة للتصحر عملية غير انسانية من قبل دولة المفروض بها تمتلك الامكانيات الجوية الكبيرة التي تقوم بتسهيل مهمة اصطياد الارهابيين والقضاء عليهم . يضاف إلى ذلك ما هو دور القوة النهرية التي تتجول في دجلة والفرات والحبانية وغيرها . ما بالكم امعنتم في ارض العراق وموارده تخريبا . سبب انقطاع الامطار هو عدم وجود المناطق الرطبة الموازية التي تغذي الفضاء بالبخار نتيجة لقلة المياه على الأرض .

 
علّق سلام الجبوري ، على مظلومية الزهراء عليها السلام في مصادر الشيعة الإمامية قراءة تحليلية موجزة - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : السلام عليكم سيدنا نطلب من سماحتكم الاستمرار بهذه البحوث والحلقات لاجل تبصير الناس وتوعيتهم

 
علّق عشيره السعداوي الاسديه ال زنكي ، على نَوالُ السَّعْداويُّ بينَ كَيْلِ المَدِيحِ وَكَيْلِ الشَّتائم! - للكاتب زعيم الخيرالله : عشيره السعداوي في مصر ليس كما هيه بيت السعداوي ال زنكي الاسديه

 
علّق دلشاد الزنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم نحن عشيره الزنكي في خانقين واجدادي في السعديه وحاليا متواصلين مع الزنكنه وقبل ايام اتصل علينا الأخ وابن العم ابو سجاد الاسدي من بغداد ويرحب بنا الشيخ محمد لطيف الخيون قلت له ان شيخنا اسمه الشيخ عصام الزنكي قال لي ان الشيخ عصام تابع لنا

 
علّق حسين سعد حمادي ، على صحة الكرخ / معهد الصحة العالي - الكاظمية يعقد الاجتماع الدوري لمجلس المعهد لمناقشة المصادقة على قوائم الدرجات للامتحانات النهائية و خطة القبول للعام الدراسي القادم - للكاتب اعلام صحة الكرخ : كل التوفيق والنجاح الدائم في جميع المجالات نعم الأساتذة نعم الكادر التدريسي نعم الكادر الإداري وحتى الكوادر الأمنية ربي يحفظكم جميعا وفقكم الله لكل خير

 
علّق حامد الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف اهلا بالبطل النشمي ابن السعديه الشيخ عصام زنكي

 
علّق منير حجازي ، على العدل : 90% من احكام الاعدام لم تنفذ لهه الاسباب : المسجونون في سجن الحوت وغيره ممن حُكم عليه بالاعدام ولم يُنفذ ، هؤلاء المجرمون قاموا بتنفيذ حكم الاعدام بحق نصف مليون مواطن ومن دون رحمة او شقفة او تمييز بين طفل وامرأة وشيخ وشاب. ناهيك عن دمار هائل ومروّع في الممتلكات. المجرم نفذ حكم الاعدام بالشعب . ولكن هذا المجرم لا تزال الدولة تطعمه وتغذيه وتسهر على امنه وحمايته.ويزوره اهله ، ويتقلى المكالمات التلفونية. إنما تم الحكم بالاعدام عليه لاعترافه بجرمه ، فما معنى درجة قطعية ، وتصديق رئاسة الجمهورية الكردية . من عطّل حدا من حدود الله كان شريكا في الجرم.

 
علّق سعد الديواني ، على مظلومية الزهراء عليها السلام في مصادر الشيعة الإمامية قراءة تحليلية موجزة - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : احسنت الرد على الصرخية اعداء الزهراء عليها السلام الله يحفظكم ويحفظ والدكم السيد حميد المقدس الغريفي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ابو طه الجساس
صفحة الكاتب :
  ابو طه الجساس


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net