صفحة الكاتب : مصطفى الهادي

دفاعا عن دين المسيح . هل أحلّ المسيح الزنا؟
مصطفى الهادي

  طريقة غير نزيهة وغير مقبولة أخلاقيا أن تقوم بعض الأديان بكسر النصوص الدينية وتحدي إرادة الله من أجل انقاذ ديانتها الآيلة للسقوط والموشكة على الاندثار . ولو رأينا العقوبات التي تسنها الأديان حتى الوثنية منها والتي تُعاقب على جميع الرذائل لأصبنا بالصدمة المروّعة ونحن نرى ديانة كبرى تقوم بكسر النصوص الدينية في تحدٍ سافرٍ لإرادة الله وما سنّهُ من قوانين لتنظيم حياة الخلق ومنع انتشار الفوضى .
 نشرنا فيما مضى الكثير من هذه  المخالفات التي يقوم بها رجال الدين (الاكليروس الأعلى) في الديانة المسيحية . فقد انكروا جهنم انكارا تاما وقالوا بأنها رمزية تُشير إلى عذاب الإنسان  النفسي بعد ارتكابه للمعصية.
 وانكروا بتولية مريم العذراء وقالوا بانها متزوجة ولها أربعة أبناء غير السيد المسيح .
 ثم قاموا بتغيير مُريع في شكل صلاتهم حيث يُجرون بين فترة وأخرى تغييرات عليها، وكان آخر تغيير جرى على شكل الصلاة هي قيام البابا يوحنا بولس الثاني بزيادة فرض رابع لصلاة الوردية ــ تلاوة الأباناــ (1)
 واليوم تطالعنا بدعة أخرى من بدع الاكليروس الأعلى الألماني . ففي نصوص كثيرة من الكتاب المقدس هناك تشديد على تحريم اللواط والزنا كفاحشة من الكبائر وهو من الرجاسات الأربع يقول الانجيل (أن تمتنعوا عما ذبح للأصنام، وعن الدم، والمخنوق، والزنا).(2) 
 ويقول كذلك : (اهربوا من الزنا. الذي يزني يخطئ).(3)
ويقول كذلك : (ابكي على كثيرين من الذين أخطأوا ولم يتوبوا عن النجاسة والزنا والعهارة التي فعلوها هذه هي إرادة الله:. أن تمتنعوا عن الزنا).(4) 
 ولكن على ما يبدو فإن إرادة هؤلاء الكرادلة هي الأولى من إرادة الله. ونسوا أن الله أعد للزواني وغيرهم نار الكبريت كما نقرأ : (وأما الرجسون والقاتلون والزناة والسحرة وعبدة الأوثان وجميع الكذبة، فنصيبهم في البحيرة المتقدة بنار وكبريت).(5) 
واما اللواط والشذوذ بأوضح العناوين فتحريمه واضح بيّن في الكتاب المقدس فيقول: ( ولا تضاجع ذكرا مضاجعة امرأة. إنه رجس ، ولا تُضاجع بهيمة).(6)
 والشذوذ بصورة عامة وبالاخص (الجنسي) شدد الكتاب المقدس على تحريمه كما نقرأ: (شهوات قلوبهم إلى النجاسة، لإهانة أجسادهم لأن إناثهم استبدلن الاستعمال الطبيعي بالذي على خلاف الطبيعة، وكذلك الذكور أيضا تاركين استعمال الأنثى الطبيعي، اشتعلوا بشهوتهم بعضهم لبعض، فاعلين الفحشاء ذكورا بذكور، ونائلين في أنفسهم جزاء ضلالهم المحق)).7)
 والشاذ كما يقول الكتاب المقدس لا يدخل الجنة (أم لستم تعلمون أن الظالمين لا يرثون ملكوت الله؟ لا زناة ولا عبدة أوثان ولا فاسقون ولا مأبونون ولا مضاجعو ذكور).(8)
 المسألة هي تحدي الله في أحكامه والجرأة على تشريعاته ، والسبب أن المسيحية بدأت تنهار وتتجه إلى الالحاد اوأديان أخرى ولذلك يجب تقديم المزيد من التنازلات من اجل ابقاء المسيحيين على دينهم وجذب آخرين عن طريق المغريات. لأن الناس عبيد شهوات انفسهم ويتخذون من أهوائهم آلهة ويتبعون الدين الذي يوافق هواهم . 
 يقول بابا المسيحية : (ان الآمال تُعقد على ان تروّج هذه الرسالة  ــ الزيادة في الصلاة ــ عادةَ التأمل بين الكاثوليك،‏ في وقت تتأثر فيه الديانة المسيحية بعادات التأمل في الديانات الشرقية).
قيل لأحد الصحابة : لماذا تكذب على رسول الله (ص)؟ فقال : أنا لا اكذب عليه بل أكذب له.(9)
 المصادر : 
1- نشرت ذلك مجلة نيوزويك في عددها لشهر تشرين الأول أكتوبر سنة 2019. وقد بررالبابا  فعلته هذه بقوله : (ان الآمال تُعقد على ان تروّج هذه الرسالة عادةَ التأمل بين الكاثوليك،‏ في وقت تتأثر فيه الديانة المسيحية بعادات التأمل في الديانات الشرقية). (تقول دائرة معارف الكتاب العالمي عن الصلاة الكاثوليكية وعن اهمية هذه الصلاة في كل ديانات العالم المسيحي، بأنها احدى الطرائق الرئيسية للتعبير عن الايمان المسيحي). فإذا كان كذلك ، لماذا يتلاعب بها كهنة الكنائس. 
2- سفر أعمال الرسل 15: 29.
3- رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 6: 18.
4- رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 12: 21.و ، رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل تسالونيكي 4: 3.
5- سفر رؤيا يوحنا اللاهوتي 21: 8.
6- سفر اللاويين 18: 22.
7- رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 1: 24.
8- رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 6: 9، 10.
9- الصحابي هو أبو هريرة ويقصد بكلامه (أكذبُ له) .يعني من اجل الترويج للإسلام واجذب الناس إليه للاسلام.
 

  

مصطفى الهادي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/02/09



كتابة تعليق لموضوع : دفاعا عن دين المسيح . هل أحلّ المسيح الزنا؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير

 
علّق خالد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : قال عنه الالباني حديث موضوع

 
علّق مؤسسة الشموس الإعلامية ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : أسرة الموقع الكرام نهديكم أطيب تحياتنا نتشرف ان نقدم الشكر والتقدير لأسرة التحرير لاختيار الشخصيات الوطنية والمهنية وان يتم تبديل الصور للشخصية لكل الكتابونحن نتطلع إلى تعاون مستقبلي مثمر وان إطار هذا التعاون يتطلب قبول مقترنا على وضع الكتاب ب ثلاث درجات الاولى من هم الرواد والمتميزين دوليا وإقليمية ثانية أ والثانية ب

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا الكريم،لقد كان هذا الوباءتمحيص آخر كشف لنا فئة جديدة من أتباع الاهواء الذين خالفو نأئب أمامهم الحجة في الالتزام بالتوجيهات الطبية لاهل الاختصاص وأخذا الامر بجدية وان لايكونو عوامل لنشر المرض كونه من الاسباب الطبيعية.

 
علّق سيد صادق الغالبي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا الجليل جزاكم الله خيرا على هذه المقالة التي نشرها موقع كتابات في الميزان ما فهمناه منكم أن هذا الوباء هو مقدمة لظهور الأمام صاحب الزمان عجل الله فرجه هل فهمنا لكلامكم في محله أم يوجد رأي لكم بذلك وهل نحن نقترب من زمن الظهور المقدس. أردنا نشر الأجابة للفائدة. أجاب سماحة الشيخ عطشان الماجدي( حفظه الله ) وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. الجواب ان شاء ألله تعالى : .نحن لا نقول مقدمة للظهور بل :- 1. التأكيد على المؤمن المنتظِر ان يتعلم من التجارب وان يحيط علما بما يدور من حوله كي يكون على أهبة الإستعداد القصوى متى ما حصل طاريء أو طلب منه تأدية لواجب... 2. ومنها هذا الوباء الخطير إذ يمكن للسفياني ومن وراه ان يستعمله هو او غيره ضد قواعد الامام المهدي عجل ألله تعالى فرجه الشريف . 3. يقطعون شبكات التواصل الاجتماعي وغيرها . نتعلم كيفية التعامل مع الأحداث المشابهة من خلال فتوى المرجع الأعلى الإمام السيستاني مد ظله . 4. حينما حصل الوباء ومنع السفر قدحت بذهننا ان ال(313) يمكن أن يجتمعوا هكذا...

 
علّق الفريق المدني لرعاية الصحفيين ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : تسجيل الجامع الأموي والمرقد الشريف على لائحة التراث الكاتب سجل موقفا عربي كبير لغرض تشكيل لجنة كبيره لغرض الاستعداد لاتخاذ الإجراءات التي توثق على لائحة التراث وسجل موقفا كبيرا اخر حيث دعى الى تشكيل فريق متابعة للعاملين في سمات الدخول في ظل الظروف

 
علّق سعيد العذاري ، على رسول الله يعفو عن الجاسوس (!) - للكاتب محمد تقي الذاكري : احسنت التفصيل والتحليل ان العفو عنه جاء بعد ان ثبت ان اخباره لم تصل ولم تترتب عليها اثار سلبية

 
علّق عمادالسراي ، على معمل تصنيع اسطوانات الغاز في الكوت يقوم بإجراءات وقائية ضد فيروس كورونا - للكاتب احمد كامل عوده : احسنتم

 
علّق محمود حبيب ، على حوار ساخن عن الإلحاد - للكاتب السيد هادي المدرسي : تنزيل الكتاب

 
علّق ليلى أحمد الهوني ، على لو قمتي بذلك يا صين! - للكاتب ليلى أحمد الهوني : اخي الكريم والمحترمالسيد سعيد الشكر كل الشكر لشخصكم الكريم دمت بكل خير

 
علّق سعيد العذاري ، على لو قمتي بذلك يا صين! - للكاتب ليلى أحمد الهوني : الاستاذة ليلى الهوني تحياتي احسنت التوضيح والتفصيل مشكورة

 
علّق ليلى أحمد الهوني ، على لو قمتي بذلك يا صين! - للكاتب ليلى أحمد الهوني : الأخ الكريم/ سعيد الغازي أولًا أشكرك جزيل الشكر على قراءتك لمقالتي المتواضعة وأشكرك أيضًا على طرح وجهة نظرك بالخصوص والتي بدوري أيدك فيه إلى حدٍ ما. ولكن أخي الموقر أنا فقط كاتبة وأحلل من خلال الأدلة الكتابية والإخبارية التي يسهل علي امتلاكها الأدلة) التي بين يدي، فاتهامي لدولة روسيا خاقة وبدون أية ادلة من المعيب جدا فعله، ولكن كون ان العالم بأسره يعاني وهي الدولة الوحيدة التي لم نسمع عنها أو منها أو بها الا حالات قليلة جدا يعدون على الأصابع، ثم الأكثر من ذلك خروجها علينا في الشهر الثاني تقريبا من تفشي المرض وإعلانها بانها قد وصلت لعلاج ولقاح قد يقضي على هذه الحالة المرضية الوبائية، وعندما بدأت أصبع الاتهام تتجه نحوها عدلت عن قولها ورأيها وألغت فكرة "المدعو" اللقاح والأكثر من ذلك واهمه هو كما ذكرت قبل قليل تعداد حالات المرضى بالنسبة لدولة مثل روسيا تقع جغرافياً بين بؤرة الوباء الصين واوربا ثاني دول تفشيه، وهي لا تعاني كما تعانيه دول العالم الأخرى ناهيك عن كونها هي دولة علم وتكنولوجيا! الحقيقة وللأمانة عن شخصي يحيطني ويزيد من شكوكي حولها الكثير والكثير، ولذلك كان للإصرار على اتهامها بهذا الاتهام العظيم، وأيضا قد ذكرت في مقالتي بان ذلك الوباء -حفظكم الله- والطبيعي في ظاهره والبيولوجي المفتعلفي باطنه، لا يخرج عن مثلث كنت قد سردته بالترتيب وحسب قناعاتي (روسيا - أمريكا - الصين) أي انه لم يقتصر على دولة روسيا وحسب! وفوق كل هذا وذاك فاني اعتذر منك على الإطالة وأيضا أود القول الله وحده هو الأعلم حاليا، أما الأيام فقد تثبت لنا ذلك او غيره، ولكن ما لا نعرفه هل سنكون حاضرين ذلك أم لا!؟ فالعلم لله وحده

 
علّق سعيد العذاري ، على لو قمتي بذلك يا صين! - للكاتب ليلى أحمد الهوني : تحياتي وتقديري بحث قيم وراقي وتحليل منطقي ولكن اتهام دولة كروسيا او غيرها بحاجة الى ادلة او شواهد .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي حازم المولى
صفحة الكاتب :
  علي حازم المولى


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 اللاعنف العالمية تحذر من تصاعد التوتر الدولي حول الازمة السورية  : منظمة اللاعنف العالمية

 الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (57) الانتفاضة اليتيمة والشعب العصامي  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 وخزات عراقية  : عصام العبيدي

 المطلقة في عين المجتمع  : روعة سطاس

 العمل : تعيين 84 موظفا من المتعاقدين والاجراء اليوميين على ملاك دائرة التدريب المهني  : اعلام وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 دار القرآن الكريم في العتبة الحسينية المقدسة تعيد طباعة وتطوير كتاب "علوم القرآن الميسرة"

 مبروك للعوا  : مدحت قلادة

 وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة د. المهندسة آن نافع أوسي تبحث مع محافظ واسط المشاريع التي تنفذها الوزارة في المحافظة  : وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية

 معهد تراث الانبياء خدمات جليلة تقدم في مجال التقنيات الالكترونية بدعم ومباركة من العتبة العباسية  : علي فضيله الشمري

 سياسة الحكومة أتجاه العراقيين .. الا طحين  : علي فاهم

 مدير شرطة ذي قار يستقبل مدير عام دائرة الإصلاح العراقية  : وزارة الداخلية العراقية

 الموارد المائية في الانبار تنفذ أعمال الصيانة للمحطات الاروائية  : وزارة الموارد المائية

 وزير التجارة .. يعلن نجاح خطة نقل زائري محافظة كربلاء المقدسة  : اعلام وزارة التجارة

 فلسطين …. أنها حقاً كبيرة !  : علي محمود الكاتب

 السعودية تعارض سياسة التهدئة مع ايران وتلوح بالخيار النووي!

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net