صفحة الكاتب : صباح محسن كاظم

ولادة فخر الكائنات وكلمة السيد أحمد الصافي بالجمعة المباركة
صباح محسن كاظم
ولادة النبي الأعظم.. الخاتم الأكرم.. المعصوم المؤيد.. المنصور المسدد.. أبو القاسم محمد (صلى الله عليه وآله وسلم ) منتهى الكمال البشري ،والنموذج الإنساني الأسمى ،والأطهر، والأقدس، حتى وصفة القرآن بـ ( أنك لعلى خلق عظيم ) . إن المقامات العالية التي تكاملت فيها شخصية نبينا الأعظم، حسن وعلو المنزلة، والمكانة الرفيعة، تجسدت في سلوك الخاتم كما قالت: زوجته عائشة كان خلقه القرآن إن الأستعدادات الفطرية، في شخصيته قبل الرسالة بما وصف من أمانة، وصدق الحديث، وصفاء، ونقاء السريرة ،أهلته لحمل أسمى رسالة سماوية، ونزول أقدس الكتب السماوية عليه، فقد كانت الوثنية ،والصنمية، والشركية ،هي الإعتقادات السائدة كالأوثان في الجزيرة ،والنار في فارس ،والصليب عند الروم، والأنسانية غارقة في الظلام، وفي هذا المفصل التاريخي تأتي ولادة الرسول الأعظم حيث خمدت نيران فارس، وسقطت شرفات قصر كسرى، ونكست الأصنام، وأطل فجر التوحيد وأنعتاق الإنسان بالتوجه الى خالق الكون وموجدة . إن ولادة الرسول الأعظم جاءت من أجل مسيرة التوحيد لأبو الأنبياء إبراهيم الخليل ومن أجل هداية الإنسانية لجادت الحق , لقد أرسل نبينا الأكرم الى البادية فأرضعته حليمة السعدية وعند بلوغه السادسة من عمرة الشريف رافق أمة آمنة في سفرها الى يثرب وعند الرجوع توفيت آمنة في ( الأبواء ) وتركته يتيم الأبوين وفي الثامنة توفي عبد المطلب جد النبي وكفيله، وترك كفالته الى أبي طاب عمه وكان بمثابة والده لحبه الشديد له، ورعايته وكان يصطحبه في تجارته الى اليمن والشام وفي إحدى رحلاته للشام، مر على صومعه فيها راهب أسمه ( بحيرا ) فأخبر: بأنه نبي أخر الزمان فأعجب به من كان في القافلة وقص على الناس تلك السفرة فأشتهر أمرة بعد تلك الحادثة ثم أخذت عظمة النبي ( صلى الله علية وآله وسلم )تزداد وتنتشر بعدما هدم السيل بنيان الكعبة الشريف فأختلف رؤساء القبائل حول وضع الحجر الأسود في مكانة فقالوا : نحتكم لمن يدخل علينا أولاً من هذا الباب فأطل النبي بطلة الشريفة فقال أحدهم هذا الأمين قد رضينا به حكماً , فأمر النبي محمد ( صلى الله علية وآله وسلم ) بأن يؤتى بثوب وتناول الحجر بيديه الشرفيتين ووضعه على الثوب ثم أمرة بأن يأخذ كل رئيس قبيلة بطرف منة ثم رفع الحجر ووضعه في المكان المخصص له فحفظ حقوق القبائل ثم بدأ دور النبي بالتجارة مع كفيلة أبي طالب وكانت خديجة ذات تجارة كبيرة ورغبت بالزواج منة وهو في الخامسة والعشرين من عمرة كان العالم في تلك المرحلة المظلمة في أمس الحاجة إلى نبي لهداية البشر ودعوتهم لدين الحق لذا كان المصطفى يمثل العودة للديانة التوحيدية الإبراهيمية , النبي (صلى الله علية وآله وسلم ) رمزاً للأخلاق والعفاف والموحد والذوبان في الحب الإلهي والإخلاص للعقيدة من أجل إنقاذ الإنسانية من العنف والفساد والرذيلة والشر فجاءت شخصية نموذجية في طرحها الفكري والتربوي والأخلاقي وثورة جذرية في القيم النبيلة وقيم الطهر والفضيلة ورد على كل مفاهيم الجهل والضلالة والفساد والرذيلة وعبادة الشهوات فنسفت تلك المنظومة بقيم الحب للمرأة ومكانته الطبيعية ومكانتها الطبيعية فكانت توؤد وتهان كرامتها أما الطرح النبوي الشريف، بأن أوصى أحد الأعراب والأمة بأسرها والإنسانية جمعاء قائلا : (براً أمك ثم أمك ثم أباك ) , ( والجنة تحت أقدام الأمهات ) ثم قام بالبناء الأسري على أساس الأحترام وقدسية العلاقة الروحية ،والعلاقة بين الأبناء في بر الوالدين، كما ورد في القرآن الكريم ( وقضى ربك ألا تعبدوا ألا آياة وبالوالدين إحسانا ) والمسؤولية الجماعية (كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته ) وكان يوصي المجتمع على حب القرآن وتلاوته ( خيركم من تعلم القرآن وعلمه ) وطلب العلم والتعلم ( أطلب العلم من المهد إلى اللحد ) إن النقلة الحضارية التي أسسها النبي محمد ( صلى الله علية وآله وسلم ) في ثلاث وعشرون سنة نقلت الأمة من الجهل إلى النور...وتحمل العناء والعنت والصلف من قريش واليهود وقرروا قتله،فهاجر المصطفى من مكة الى المدينة مع صديقه ابو بكر الصديق تاركا أمير المؤمنين ليبيت في فراشه، ونزلت الاية بحقه(ومن الناس من يشري نفسه ابتغاء مرضاة الله)..واستمر الخاتم بتأسيس كيان الدولة بوضع الدستور دستور المدينة وبناء المسجد والمؤاخاة..ان الهجرة فيها دروس وعبر ..فالارض التي تلقى فيها الاستبداد والعنف والوحشية تمنحك حق الهجرة للحفاظ على النفس والدين.... واستمر الحبيب المصطفى (صلى الله عليه وآله)بالعلم والأيمان والأنطلاق لحمل هذه الرسالة التي وصلت إلى كل بقاع الأرض لأنها تمثل العدل والحرية والسلام وحقوق الإنسان لشمولية التشريع الإسلامي وتكامل أطروحته في كل أبعاد الحياة الروحية والأجتماعية والأقتصادية ولربطها الإنسان بالعمل الدنيوي والأخروي , إن الأصطفاء الإلهي للرسول الأعظم وأختياره كخاتم الأنبياء ورد في القرآن الكريم ( هو الذي أرسل رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله ولو كره المشركون ) , ( لقد منّ الله على المؤمنين إذ بعث فيهم رسولا من أنفسهم يتلو عليهم آياته ويزكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة إن كانوا من قبل لفي ضلال مبين ) , إن النبي العربي القرشي الهاشمي الذي بعث لإتمام مكارم الأخلاق وهداية الإنسانية وإنقاذها ويعترف بهذا الفضل مختلف الكتاب والمفكرين من كل الأديان والطوائف والمعتقدات فمثلا يقول الكاتب الساخر برناتشو لو خرج محمد الآن لحل جميع مشاكل الأمم المتحدة وهو يرتشف فنجان قهوته.... وقد وضع مجموعة من الكتاب المفكرين والنصارىأسمة على لائحة أفضل (100 ) شخصية في تاريخ البشرية أن الأخلاق المحمدية التي صدح بها القران الكريم مثالية وفي منتهى الكمالات والنفسية . ( لقد جاءكم رسول من أنفسكم عزيزا علية ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رؤوف رحيم ) كذلك جاءت الشواهد القرآنية والنصوص بخلقه الرفيع ( قيما رحمة من الله لنت لهم ولو كنت فضاً غليظ القلب لأنفظوا من حولك ) .
 
إن التربية الروحية التي أسس لها المصطفى اخلاقيه سلميه لا تؤمن بالعنف والدماء سا تحت لوائها ثلة من الأصحاب النجباء فأصبحوا رموزا للإنسانية كـ ( عمار بن ياسر- وأبي ذر الغفاري- والمقداد- وأصحاب بدر ) وغزوات المسلمين الأخرى للجهاد في سبيل نشر الإسلام وفضائله، وحين تمسك المسلمون بدينهم فتحوا العالم ونشروا قيم الحق وحين تخلوا عن تعاليم دينهم أصبحوا طعاما لكل شذاذ أفاق من المستكبرين والطواغيت فعندما تركوا وصية القرآن ( ما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنة فانتهوا ) دخلوا في الأنحطاط الحضاري ودب الضعف في أوصالهم وتقطع الجسد إلى أجزاء متناحرة ورغم كثرتهم العددية فتشير الأحصاءات الى وصول عدد المسلمين إلى أكثر من مليار ونص مسلم لكنهم غثاء كغثاء السيل وتتداعى عليهم الأمم من كل حدب وصوب .
 
إن التمسك بالسنة النبوية المطهرة ،التي هي أقوال، وأفعال، وتقريرات ،الحبيب الخاتم المعصوم... يؤدي إلى جادة الصواب والحق وكلما تبتعد عن سنته ومنهجه تسحق وتتجزأ وتندحر وهذا ما يتمناه أعدائها ( ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم ) لقد أكد المصطفى على سداد وصلاح ونجاة المسلمين بوصيته في غدير خم في حجة الوداع وبعد نزول آية التبليغ (( يا أيها الرسول بلغ ما أنزل اليك من ربك وإن لم تفعل فما لغت رسالته والله يعصمك من الناس إن الله لا يهدي القوم الكافرين)) فأطمئن الرسول الاعظم بذلك الامر وبلغها للمسلمين ولما اخذ البيعة للامام علي (عليه السلام ) نزلت الاية الشريفة (( اليوم اكملت لكم دينكم وأتتمت عليكم نعمتي ورضيت لكم الأسلام دينا))
حتى أن أصحاب السير والتاريخ يقولون:ان الخليفة الثاني عمر بن الخطاب (رض)قال:بخ لك بخ لك أصبحت مولاي ومولى كل مؤمن ومؤمنة...وهنئه جميع الصحابة بتتويجه وصي الرسول الاعظم...وحينما ولي الخليفة ابو بكر الصديق(رض)قال:وليت عليكم ولست بأفضلكم وأخيركم..فالجميع يعرف مكانة علي لكن تداعيات السقيفة بعد طلب الجميع بالامرة فالمهاجرين تريد الامير منهم والانصار تريده منهم رشح الخليفة الاول....
إن الولاء والإتباع للقرآن والسنة المطهرة كقدوة للمسلمين سبيل حيوية الامة وبقائها في ظل العولمة والغزو الفكري الثقافي واطروحات صراع الحضارات وصدامها ونهاية التاريخ والتفوق الغربي والتغريب والذيلية والتبعية للاخر وتجاوز تراث الامة ورموزها وعقيدتها يؤدي الى الاستلاب الحضاري أما صيرورة النهوض والسنن التاريخية هي من خلال تغير الواقع من الذات الى الواقع الاجتماعي من خلال ربط المجتمع بقيمه فالثوابت القيم القرآنية والمحمدية والعلوية والحسينية ..فالامام الحسين عبق النبوة وأريجها الذي يقول:بحقه جده المصطفى الحسن والحسين امامان قاما وان قعدا..كلنا سفن النجاة وسفينة ولدي الحسين أوسع .....الحسن والحسين ريحانتاي من الدنيا...وفي أحد الايام دمعت عينا النبي محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) فسألته زوجته أم المؤمنين أم سلمه لم يارسول الله فقال:نزل جبرائيل بقبضة تراب قال:فيهذه الارض كربلاء يستشهد ولدك هذا....فدفعه بقارورة الى ام سلمة وقال:اذا تحول دما عبيطا حين خروج الحسين من مكة قولي ولدي الحسين استشهد.... ان ما ذكره ابن عباس قال:ربع القرآن الكريم نزل بحق أهل البيت(سلام الله عليهم أجمعين) فما على الامة الا التمسك بالعترة الطاهرة في كل عصر وعدم الابتعاد عن مثلهم ومبادئهم وسيرتهم العطرة للأنسانية جمعاء،إن الإرهاب التكفيري السلفي حاول من خلال الرعب والقتل والعنف والذبح تشويه صورة النبي العظيم بالادعاء من يقتل 4 من أتباع أهل البيت يتغدى مع النبي ويتزوج 77 من الحوريات،تباً للعقول الكهفية الوهابية وهي تقتل أبناء شعبنا كما حصدت الابرياء في بغداد والموصل والبصرة وكربلاء والنجف وكل شبر بأرض العراق وآخرها مجزرة البطحاء لزوار الامام الحسين بأربعينيته ؛إن محبة المصطفى تعني محبة المرتضى ومحبة المرتضى تعني محبة أبنائه المعصومين والإيمان بالمصفى الإيمان بالموعود الذي سيقيم دولة العدل الالهي ..فتهنئتنا للإنسانية جمعاء وللمسلمين بولادة النور ولادة الخاتم ولادة حبيبنا محمد - صلى الله عليه وآله- وصحبه الأبرار من الأولين والآخرين وكل من نهج هذا الطريق المحمدي الأصيل.
 
وفي إفتتاح مهرجان ربيع الرسالة الذي حضره نخبة من الأكاديميين من شتى بقاع العالم كساحل العاج،والسودان،والمغرب،ومصر في الاحتفاء الذي   أقيم  في الحضرة الحسينية المقدسة قال السيد أحمد الصافي  إن ولادة فخر الكائنات لها دلالات تاريخية وإجتماعية وعقائدية ينبغي على الأمة إستلهام الدروس والعبر من تلك الولادة المشرفة،وإمتداد النبوة الإمامة بالمضي على درب التوحيد والإخلاص للقرآن والرسالة الاسلامية فعدل القرآن هم العترة الطاهرة الأئمة الاثني عشر الذين بقائمهم ستتحقق دولة العدل الالهي والتي هي حلم جميع الرسل والانبياء،وتطرق العلامة السيد أحمد الصافي الى دور الإعلام الجاد والهادف بتعريف الأمة بجوهر النبوة والإمامة من أجل التمهيد لليوم الموعود،وكعادة السيد الصافي في الغوص بالتحليل العلمي والأدلة التأريخية لربط محاور بحثه العلمي في  صلاةالجمعة المباركة التي تقام بالعتبة الحسينية المباركة لطالما ينشد  إلى وحدة الهدف الإسلامي بالإلتفات إلى مفاهيم القرآن وتطبيق المباديء والقيم والإطروحة الإلهية بإحقاق الحق      وإنصاف المظلومين... ،
وقد أقيم مهرجان الأكاديميين الذي ناقش بشكل مركز ببعض بحوثه الجادة والهادفة كبحث الدكتور أمجد حميد، والدكتور منعم الشويلي والدكتور نوري كاظم والبحوث المهمة الأخرى كبحوث المستبصرين  من السودان و  ساحل العاج والمغرب,,,   والتي ناقشت بجدية وقصدية تطوير الخطاب الإسلامي وأدواته بزمن المعلوماتيه والتواصل الحضاري والاعلامي.

  

صباح محسن كاظم
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/02/13



كتابة تعليق لموضوع : ولادة فخر الكائنات وكلمة السيد أحمد الصافي بالجمعة المباركة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : النائب شيروان كامل الوائلي
صفحة الكاتب :
  النائب شيروان كامل الوائلي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 اصدار كتاب الرحلة العلاجية للامام السيستاني  : مجاهد منعثر منشد

 متى الإصلاح الحقيقي؟  : نوفل سلمان الجنابي

 مادام العش موجود .. داعش يغادر العراق  : فؤاد المازني

 الفرز اليدوي …وظمأ دجلة  : عصام العبيدي

 أسعار الذهب تهبط وسط توترات الخليج

 مصادرة لحوم سعودية واماراتية فاسدة مخصصة لتسميم فصائل المقاومة الإسلامية والحشد الشعبي

 الشركة العامة لصناعات النسيج والجلود تجهز  وزارت الدولة  بمنتوجاتها المختلفة  : وزارة الصناعة والمعادن

 500 حاج من أهالي الموصل يدخلون الى كربلاء عبر النخيب  : وكالة نون الاخبارية

 العراق :لعبة التقسيم القذرة  : باقر العراقي

 أوقفوا القتل ياعراقيين اما الانسجام ...اما الفراق بإشراف الامم المتحدة..  : علي محمد الجيزاني

 استعداداً للزيارة الشعبانية.. مسؤول منظمة بدر في كربلاء يبحث مع وزير البلديات والأشغال الخطة الخدمية لمدينة كربلاء  : منظمة بدر كربلاء

 فديو اعترافات حماية النائب رافع العيساوي

 مديرية شهداء الكرخ تتابع الحالة الصحية للمصاب محمد داود  : اعلام مؤسسة الشهداء

  الشيعة وتحدي الخطر من الداخل  : د . خالد عليوي العرداوي

 الرد الروسي سيكون حازماً.. لكن أين؟  : شهاب آل جنيح

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net