صفحة الكاتب : عزيز الفتلاوي

فضيحة جعفر الصرخي في كتابات
عزيز الفتلاوي

لم نكن يوما نشك بان كتاب موقع كتابات الزاملي يندرجون ضمن فئتين من الكتاب الاولى الاقلام المسمومة للمرجع الراقص صاحب قاموس السب لكل شريف ومن يخالف نظرياته في كيفية تسقيط العلماء والفقهاء والفئة الثانية هي التي خرجت من بين ثنايا البعث متمثلة بالخشلوك والبزاز وقنوات العهر التي تحاول ان تشيع الفاحشة بكل الدعم الماسوني الصهيوني لها فالتقت الافكار للفئتين الاولى والثانية مع افكار الشيطان المتسكع سابقا في مقاهي البعثيين في كربلاء والمتسكع حاليا في بارات اليهود فلا فرق بين الاثنين ...
وخلال تلك الفتره التي تابعنا فيها موقع كتابات لم نر جديدا في مقالات اصحاب المرجع الراقص الذين بدلوا اسمائهم او الجدد الذين تعلموا انواع السباب من قواميس المرجع الراقص والبعثيين الا ان الجديد فيهم هو كشف شخصياتهم واتباعهم للمرجع الراقص والذي طالما وضع صورته القبيحة بين العلماء معلقا اياها على الاعمدة والبنايات ليصبح من مراجع الحيطان واعمدة الكهرباء الجدد .. المضحك على هؤلاء انهم يقومون بتوزيع روابط تلك المقالات بينهم ليقوموا بتثبيت مرجعهم الراقص وبعثيتهم وكذبهم وتزويرهم فكلمة ثناء ونفاق من اتباع الشيطان كافية لمواصلة مسيرة النضال البعثي الصرخاوي تجاه تسقيط المراجع والعلماء ..
من هؤلاء الكتاب الجدد جعفر الحيدري الذي اختار هذا الاسم بدلا من معرف في منتدى العهر والسب منتديات الخفاجي ( الحر الطليق )
www.al-hasany.com/vb/showthread.php
والدليل الاخر على انه صرخي
http://www.alnoor.se/article.asp?id=138463
تابعوا التعليقات على مقاله
نرجع الى مقال الصرخي جعفر الحيدري في موقع العهر كتابات والتي كذب فيها ثم كذب متمثلا بمقولة وزير هتلر (( اكذب ثم اكذب ثم اكذب حتى يصدقك الناس )) ... فجعفر الراقص كسيده بدأ بتناول مفردات لايفقهها هو او صرخيه فقد تعلمنا على امثال هؤلاء انهم لايميزون بين الضاد والطاء ... ونرد عليه ...
يسجل للحوزة العلمية في النجف الاشرف انها لم تكن يوما منقادة الى السلطة الحاكمة ولاتعنيها تلك العناوين الكبيرة التي يفتخر امثال الصرخي وغيره حينما يتم مقابلة مديرعام في وزارة ما ... فالمرجع الشيعي على طول فتره ظهور الحوزات العلمية المتعاقبة في العراق لها حرية التفكير والتصرف والراي ولها الدعم المعنوي من مقلديها الذين ازعجوا المرجع الراقص بدفاعهم واستماتتهم عن تلك المرجعيات وعلى طول تاريخها الحافل بوقفتها اتجاه السلطان المتجبر دليل على انها باقية صامدة لايهمها طنين الذباب ، فالصرخي يحاول هو واتباعه المغفلين السذج ( والذي هو وصفهم بهذه العبارة )  الالتصاق بها بكل الدهاء الذي تعلمه اقزامه امثال جعفر الصرخي ...
إن كل المتصيدين بالماء العكر للنيل من السيد السيستاني دام ظله لم ياتوا بجديد فشبهة المئتين مليون دولار نفاها رامسفيلد نفسه بتصريح صحفي نقلته وكالات الانباء العالمية والعربية
ولنعيد ماجاء بها حتى تكون وصمة عار بوجه الفتنة الصرخية
من على صحيفة الاسبوع العربي اطلق مصطفى بكري رئيس تحرير جريدة الاسبوع العربي وقبل صدور مذكرات رامسفيلد انه دفع الى السيد السيستاني دام ظله مبلغ 200 مليون دولار لقاء فتوى بعدم مقاومة المحتل الانكليزي
1-    من هو مصطفى بكري وهل هو ثقة لدى الصرخي ؟؟؟؟
2-    أين الفتوى المزعومة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
3-    أين ورد كلام رامسفيلد وهذه فضيحة الصرخي فهذه مذكرات رامسفيلد منشورة عليه الاتيان بالفقرة او بلقائه بالسيد السيستاني ؟؟؟؟
4-    ما هو تعريف القوات الاجنبية في العراق والذي يجهله الصرخي ؟؟؟؟؟
5-    ولجعفر الصرخي هذا رابط تصريح رامسفيلد بنفي ما صدر في وسائل الاعلام العربية
cleric Ayatollah Ali al-Sistani never, and did not pay him $ 200 million bribe to issue a fatwa not to resist U.S.
على الرابط
http://dinarvets.com/forums/index.php?/topic/old/49003-rumsfeld-i-did-not-meet-sistani-did-not-pay-him-200-million
واترك للصرخي مطالعة ذلك ويستغفر الله من الكذب الذي تعلمه من سيده الراقص الذي كذب سابقا على السيد ابو القاسم الخوئي في رسالته نجاسة الخمر وبنى مبانيه على مقولة غير موجوده في رسالة نجاسة الخمر للسيد ابو القاسم الخوئي .
 
والى اصحاب المواقع ممن نشر للصرخي جعفر بدعوى حرية الراي انكم ايضا محاسبين غدا على كل كلمة تنشر ونذكر اخوتنا في موقع المثقف والنور بانهم اما تغافلوا عما نشر لديهم او انهم لايعلمون وتلك مصيبة ...

 

والعاقبة للمتقين
 
 
 

  

عزيز الفتلاوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/02/10



كتابة تعليق لموضوع : فضيحة جعفر الصرخي في كتابات
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 22)


• (1) - كتب : جلال ، في 2013/09/22 .

سيف الادعياء امض من سيف الاعداء ، فالوهابية والنواصب استهدفوا الشيعي كشخص وبدن لكنهم لم يفحلوا باستهداف الشيعي كعقل وعقيدة فكم شيعي تاثر باكاذيب الوهابية والنواصب والعمرية ، لكن المتمرجعين استهدفوا عقول الشيعة واضلوا ملايين منهم ..
من هنا تكمن اهمية هذه القضية وندرك لماذا التركيز على هذه الموضوعة الخطيرة التي تسللت الى التشيع وتسببت باثار واضرار لن تمحى بسهولة

• (2) - كتب : اوس العراقي العربي ، في 2012/05/14 .

***************************



• (3) - كتب : اوس العراقي العربي ، في 2012/05/14 .

****************



• (4) - كتب : المهندس وسام الاسدي ، في 2012/02/19 .

 *************** محرر التعليقات ************ 



• (5) - كتب : ابن العراق ، في 2012/02/16 .

*************************** محرر التعليقات ******************




• (6) - كتب : عزيز الفتلاوي ، في 2012/02/16 .

بطريقة اخرى تنم على الجهل الصرخي يعود المسمى جعفر مرة اخرى ليبث سمومه في موقع العهر كتابات ونسى ان سيده الصرخي قد افتى ايضا بوجوب انتخاب القوائم الكبيرة وقد وزع بيانه بشان الانتخابات مع بيانات المراجع .... رابط لتذكيره
http://www.al-hasany.com/vb/showthread.php?t=113271
وهذا نص الفتوى

" نص فتوى الصرخي الصادرة بتاريخ 2 / ذي العقدة / 1426 هـ.ق

قال الصرخي : ((  ويجب شرعاً وأخلاقاً وأدباً وتاريخاً على جميع المكلفين [ من الشيعة والسنة ، ومن العرب والكرد ، ومن المسلمين وغيرهم ، من النساء والرجال ] ممن وجب عليه أو أوجب على نفسه المشاركة في الانتخابات القادمة أن يختاروا وينتخبوا من يعتقد ظاهراً وباطناً صدقاً وعدلاً بحب العراق وشعب العراق والولاء له ، ويعمل جهده من أجل وحدة العراق وشعبه وحقن دماءه أو المساهمة في إيقاف أو تقليل جريان نهر بل أنهار الدماء التي تسفك على أرض الأنبياء وشعب الأوصياء ، هذا بغض النظر عن اعتقاد الشخص المرشح والمنتخب الديني والمذهبي والقومي والعرقي ونحوهما 0 والله تعالى الموفق والمسدد


والذي لم يتطرق اليه صاحب المقال من قريب او بعيد حاله حال المعلقين من الدكثور وغيره في موقع العهر والسباب كتابات

مع ان الصرخي المنافق في بيانه رقم 1

http://www.al-hasany.com/index.php?pid=99

حيث قال

"   كما رفضنا الاحتلال وقواته وأفعاله وتعيينه مجلس الحكم فإننا نرفض الانتخابات التي تجري تحت سلطة الإحتلال وطائراته ودباباته ورشاشاته وحرابه " واعتقد ان الانتخابات الاخيرة جرت تحت مظلة الاحتلال وهذا يدل على ان نفاق الصرخي او تخبطه او جهله 

ويبدو ان فشلهم في الانتخابات السابقة بحزب ائتلاف الشتم والسب قد افقدهم صوابهم وبدؤا هجمة جديدة للنيل من المرجعية بمقالات تافهة تعاد يوميا بطريقة او اخرى واضعين روابط للمراجع بانتخاب القوائم الكبيرة ومن هو صاحب نزاهة  ونسوا ان صرخيهم قد افتى لهم بمثل ذلك فما جرى اليوم
ونسوا ايضا الصرخيين فتوى مجلس تخمتهم بان من يصوت لقائمة الصرخي له اجران بحج بيت الله الحرام ....
 

 



• (7) - كتب : محمد الفتلاوي ، في 2012/02/15 .

*********محرر التعليقات *********



• (8) - كتب : محمد الفتلاوي ، في 2012/02/15 .

*********محرر التعليقات *********


• (9) - كتب : منصف ، في 2012/02/15 .

****************محرر التعليقات****************



• (10) - كتب : علاء الجبوري ، في 2012/02/15 .

*********محرر التعليقات *********


• (11) - كتب : علاء الجبوري ، في 2012/02/15 .

*********محرر التعليقات *********


• (12) - كتب : سعد محمد علي البخاتي ، في 2012/02/15 .

*********محرر التعليقات *********


• (13) - كتب : سيد منتظر الحكيم ، في 2012/02/12 .

***************



• (14) - كتب : عزيز الفتلاوي ، في 2012/02/11 .

الاخ العزيز ابو الطيب العراقي
شكرا للاضافة القيمة المشكلة انهم مازالوا مصدقين هذا المنافق ... يوما يرفع صورا له مع السيد محمد صادق الصدر قدس الله سره وفي اليوم التالي يخرج علينا ويتهمه بانه سلوكي وتبدأ الجوقات الموسيقية التابعة له بالهجوم على هذه الشخصية .... وعندما يشبع من شتم السيد الصدر يذهب الى ان يضع صورته بين الشيخ الفياض والسيد السيستاني ليقوم جماعته مرة اخرى بالهجوم على السيد السيستاني والشيخ الفياض ... ليقوم مرة اخى بدمج الجميع ووضع عبارة اساتذته .... وعندما تسال جماعته اين ومتى درس عند السيد السيستاني او الشيخ الفياض وانه تم سؤالهم فيقولون انهم يكرهون الصرخي ... اي عنجهية واي تكبر .... فما حدا مما بدا يايها الصرخيون ...


• (15) - كتب : ابو الطيب العراقي ، في 2012/02/11 .

الصرخي تم تجنيده ايام كان طالب في قسم الهندسة المدنية في جامعة بغداد مع اربعة مهندسين منهم "قاضي السماء" ضياء الكرعاوي وقاسم الطائي وحيدر مشتت واخيرا المهندس الدجال "اليماني" احمد اسماعيل كاطع
كان التجنيد من قبل مخابرات صدام شعبة شؤون الحوزة لكن بعد سفر ضياء وحيدر واحمد خارج العراق تطور الامر بعد عام 2003 ليصبح ضياء وحيدر واحمد عملاء المخابرات السعودية وبالتحديد هيئة محاربة التشيع والتصوف التي رصدت لها الحكومة السعودية مبلغ 60 مليار دولار
اما الجماعة الصرخي والقاسم فقد حققوا "فتح" مبين بأتصالهم مباشرة بالماسونية العالمية وبالذات تنظيم الومناتي في امريكا وليس في الامر غرابة فقد سبقهم الكثير من المرتدين عن التشيع امثال جمال الدين الافغاني الذي كان اعترف صراحة بأنتمائه للمحفل الماسوني في للاسكندرية وصار من كبار شخصيات مشايخ السنة في مصر
بعد ان عرفتم هذه الحقيقة المرة لاتتعجبوا ان يزعم الماسوني اية الشيطان الصرخي ان نجمة داود هي رمز الامام المهدي وقد زعمها قبله الهالك الكرعاوي ويزعمها اللعين "اليماني" احمد اسماعيل كاطع
وقد قال نبي الله عيسى المسيح لليهود ان تلك النجمة هي نجمة الهكم ريفان وهو صنم عبدته اليهود ويسميه بعضهم مولوخ
وتلك النجمة هي الرمز الذي تجمع عليه الماسونية وعبدة الشيطان واليهود والصرخي والطائي واحمد اسناعيل كاطع "اليماني" واخيرا سيدهم ابليس لان النجمة ترمز الى الشيطان المتجسد في اللحم وهو الدجال الاعظم الاعور صاحب الرقم 666 المذكور في الانجيل وهو حاصل حساب 111*6 يعني اضلاع المثلث في عدد المثلثات التي تكون النجمة والتي ترمز الى امور شيطانية يصعب هنا اجمالها (اسئلوا الصرخي فهو استاذ بدرجة 32)
الذي تظهر على عملة الدولار عينه العوراء فوق الهرم كما تشاهد نجمة داود في فوق رأس النسر الامريكي بجانبه وهي رموز ماسونية فرعونية تبنتها امريكا الجديدة

• (16) - كتب : عباس موالي ، في 2012/02/10 .

سؤال الى اتباع الصرخي
ممكن تقولوا لنا اين يختبئ صرخيكم؟؟؟ هل هو حي او ميت؟؟؟
هل يعيش في اسرائيل او امريكا؟؟؟
يا اغبياء الى متى تعيشون بهذا الوهم الرجل ضحك عليكم وذهب الى احضان اليهود بعد ان ضرب الشيعة من الداخل



• (17) - كتب : الخليلي ، في 2012/02/10 .

الى الاخ جبار اللاموالي
اعتقد انك حدت عن الحقيقة نوعا ما فتعليقك والآخر لا يحملان من حقيقة غير الهوة المتزايدة بين المُقلِد والمُقلَد ولكن هذا لا يدعي الناس ابدا لان يتبعوا سيدكم الثرثار الذي طرح فكره الثر في اسوء احوال البلد مستغلا مما ذكرت انت وايدنا ومستغلا الوضع المتزعزع للعراق ليصطاد في الماء العكر وله في ذلك لاسرائيل هدية ..........
بالله عليك أي اعلمية واي تنافس والبلد تطحنه رحى الاحتلال والجوع والفقر والجهل ....لو كان مرجعك محقا لصار جنديا في يد اي مرجع الى حين ان تزاح الغمة



• (18) - كتب : عزيز الفتلاوي ، في 2012/02/10 .

الى جبار
ما اكثر مايقال ولو ان المرجعية ارادت الرد على كل من يدعي المرجعية
لوجدت النجف غارقة بامثال الصرخي كل يدعي هو الاعلم
نصيحة لك
اقرا كتب التقليد للمراجع قبل ان تعلق



• (19) - كتب : جبار الموالي ، في 2012/02/10 .

اعتقد ايها النبيل انكم بلا حجة تؤيدكم ولا دليل يساندكم , كلما تقولونه ثرثرة العوام ولا يمت الى من تقلدون بصلة فهم عررفوا حجمهم والتزمو الصمت ولم يعرفوا حالكم بينما انتم تتبعوهم على غير ظلال وهم يعرفون تماما من الاعلم والا لماذا لم يخرجوا ويحاججوا السيد الكبير

• (20) - كتب : عزيز الفتلاوي ، في 2012/02/10 .

ومن الحكم ياجبار
ليعرف الحق من الباطل
فقط للتذكير اظنك ستستعين بعرعور او حارث الضارط او طه الدليمي فهؤلاء هم علماء على مبنى الصرخي لانهم ايضا يعرفون قاموسه في السب والتسقيط والتدليس ...


• (21) - كتب : جبار الموالي ، في 2012/02/10 .

لقد طرح المرجع الصرخي الكبير الفكر الثر وصاح مباريا جميع العلماء من كان منكم واثقا من نفسه فليباريني ؟! فلم يظهر له أحد .. أليس هو الاعلم اذن ؟ عند انسحاب الخصم لمن يكون الفوز .. ارجوكم لا تحملكم اللحوم المجمدة على ان لا تعدلوا وغدا يذوب الثلج فيتبين الحق

• (22) - كتب : محمد سويلم البصري ، في 2012/02/10 .

قنابل الصرخي وجماعته هواي وهو صنيعة مصنوعة وبفلس مبيوعه ...لو يتذكر صروخي هو منين ؟؟؟وشلون تحول الى سيد خوصة في حين هو عامي
الى معاملة التسريح الي سواه بزمن صدام وفلت بعده جان عرف كذبه مايخفى على العراقيين لاننا نعرفه من يوم ولدته امه فهو ليس سيد وليس مرجع




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق د.كرار حيدر الموسوي ، على هؤلاء من قتلنا قبل وبعد الاحتلال والحذر من عقارب البرلمان العراقي , رأس البلية - للكاتب د . كرار الموسوي : كتب : محمود شاكر ، في 2018/06/30 . يا استاذ.. كلما اقرأ لك شيء اتسائل هل انك حقيقة دكتور أم أنك تمزح هل انت عراقي ام لا .وهل انت عربي ام لا ...انت قرأت مقال وعندك اعتراض لنعرفه واترك مدينة الالعاب التي انت فيها وانتبه لما يدور حولك . وصدقني لايهمني امثالك من بقايا مافات

 
علّق نبيل الكرخي ، على فلندافع عن النبي بتطبيق شريعته - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم شكرا لمروركم اعزاء ابو علي الكرادي وليث، وفقكم الله سبحانه وتعالى وسدد خطاكم.

 
علّق نبيل الكرخي ، على السيد محمد الصافي وحديث (لا يسعني ارضي ولا سمائي) الخ - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم شكرا لتعليقك عزيزي علي. التحذير يكون من التغلغل الصوفي في التشيع وهناك سلسلة مقالات كتبتها بهذا الخصوص، ارجو ان تراجعها هنا في نفس هذا الموقع. اما ما تفضلتم به من اعتراضكم على ان الاستشهاد بهذا الحديث يفتح الباب على الحركات المنحرفة وقارنتموه بالقرآن الكريم فهذه المقارنة غير تامة لكون القرآن الكريم جميعه حق، ونحن اعترضنا على الاستشهاد بأحاديث لم تثبت حقانيتها، وهنا هي المشكلة. وشكرا لمروركم الكريم.

 
علّق رحيم الصافي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : شيخي الفاضل.. ان من يحمل اخلاق الانبياء - حملا مستقرا لا مستودعا - لا يستغرب منه ان يكون كالنهر العذب الذي لايبخل بفيضه عن الشريف ولا يدير بوجهه عن الكسيف بل لا يشح حتى عن الدواب والبهائم.، وكيف لا وهو الذي استقر بين افضل الملكات الربانية ( الحلم والصبر، والعمل للاجر) فكان مصداقا حقيقيا لحامل رسالة الاسلام وممثلا واقعيا لنهج محمد وال محمد صلو ات ربي عليهم اجمعين.

 
علّق علي الدلفي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : شيخنا الجليل انت غني عن التعريف وتستحق كل التقدير والثناء على اعمالك رائعة في محافظة ذي قار حقيقة انت بذلت حياتك وايضا اهلك وبيتك اعطيته للحشد الشعبي والان تسكن في الايجار عجبا عجبا عجبا على بقية لم يصل احد الى اطراف بغداد ... مع اسف والله

 
علّق محمد باقر ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا المجاهد

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم فضيلة الشيخ،ما تفضلتم به حقيقةٌ تأبى النكران فعندما نتمعن جيدابسيرة هذا السيد المبارك خلال حقبة مابعد الصقوط وكيفية تعامله مع الأحداث التي جرت في ضل تلك الحقبة ولازالت ومدى خطورتها بالنسبه للعراق والمنطقه نرى انه تعاطى معها بحكمة وسعة صدر قل نظيرها شهد بها الرأي العام العالمي والصحافة الغربيه فكان (أطال الله في عمره الشريف) على مدى كل تلك السنين الحافلة بالأحداث السياسيه والأمنية التي كان أخطرها الحرب مع تنظيم داعش الوهابي التي هزت العالم يحقن دماءًتارةً ويرسم مستقبل الوطن أخرى فكان أمام كل ذالك مصداقاً لأخلاق أهل البيت (عليهم السلام) وحكمتهم فلا ريب أن ذالك مافوت الفرص على هواةالمناصب وقطاع الطرق فصاروا يجيرون الهمج الرعاع هذه الفئة الرخيصة للنعيق في أبواق الإعلام المأجور بكثرة الكذب وذر الرماد في العيون و دس السم في العسل وكل إناءٍ بالذي فيه ينضحُ .

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم فضيلة الشيخ،ما تفضلتم به حقيقه تأبى النكران فعندما نتمعن جيدابسيرة هذا السيد المبارك خلال حقبة مابعد الصقوط وكيفية تعامله معها

 
علّق اسطورة ، على الصيدلي يثمن جهود مدير مدرسة الرفاه لافتتاحه مدرسة في ميسان - للكاتب وزارة التربية العراقية : رحم الوالديكم ما تحتاج المدرسة كاتبة

 
علّق مصطفى الهادي ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : وما هي التعددية في عرفك اخ احمد ؟ ثم كيف تكون التعددية والاسلام على طول التاريخ سمح للمماليك ان يُقيموا دولة ، وامبراطوريات تركية ومغولية وفارسية ، لا بل كان هناك وزراء نافذون من اليهود والنصارى في الدولة الإسلامية على طول التاريخ ثم ألا ترى النسيج الاسلامي إلى اليوم يتمتع بخصائص تعددية الانتماء له ؟ ألا ترى أن الإسلا م إطار يجمع داخله كل الاعراق البشرية . وهل التعددية في المسيحية المتمثلة في أوربا وامريكا التي لازالت تعامل الناس على اساس عنصري إلى هذا اليوم . ام التعددية في الدولة العبرية اللقيطة التي ترمي دماء الفلاشا التي يتبرعون بها للجرحى ترميها بحجة أنها لا تتوافق والدم النقي للعنصر اليهودي. . ولكن يا حبذا لو ذكرت لنا شيئا من هذه الأدلة التي تزعم من خلالها ان الاسلام لا يقبل التعددية فإذا كان بعض المسلمين قد غيروا بعض المعالم فإن دستور الاسلام وما ورد عن نبيه لا يزال نابضا حيا يشهد على التسامح والتعددية فيه. هذا الذي افهمه من التعددية ، وإلا هل لكم فهم آخر لها ؟

 
علّق أحمد حسين ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : الإسلام لا يقبل التعددية و الأدلة كثيرة و إدعاء خلاف ذلك هو اختراع المسلمين لنسخة جديدة محسنة للإسلام و تفسير محسن للقرآن.

 
علّق محمد عبد الرضا ، على كربلاء ثورة الفقراء - للكاتب احمد ناهي البديري : عظم الله لكم الاجر ...احسنتم ستبقى كربلاء عاصمة الثورات بقيادة سيد الشهداء

 
علّق مصطفى الهادي ، على عزاء طويريج وسيمفونية الابتداع - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : شيخنا الجليل حياكم الله . مسيرة الامام الحسين عليه السلام مستمرة على الرغم من العراقيل التي مرت بها على طول الزمان ، فقد وصل الأمر إلى قطع الايدي والأرجل وفرض الضرائب الباهضة او القتل لا بل إلى ازالة القبر وحراثة مكانه ووووو ولكن المسيرة باقية ببقاء هذا الدين وليس ببقاء الاشخاص او العناوين . ومسيرة الامام الحسين عليه السلام تواكب زمانها وتستفيد من الوسائل الحديثة التي يوفرها كل زمن في تطويرها وتحديثها بما لا يخرجها عن اهدافها الشرعية ، فكل جيل يرى قضية الامام الحسين عليه السلام بمنظار جيله وزمنه ومن الطبيعي ان كل جيل يأتي فيه أيضا امثال هؤلاء من المعترضين والمشككين ولكن هيهات فقد أبت مشيئة الله إلا ان تستمر هذه الثورة قوية يافعة ما دام هناك ظلم في الأرض.

 
علّق حكمت العميدي ، على الدكتور عبد الهادي الحكيم بعد فاجعة عزاء طويريج يقدم عدة مقترحات مهمة تعرف عليها : لو ناديت حيا

 
علّق منير حجازي ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : نعم حتى في الكتاب المقدس امر الله بعدم تقبل ذبائح الوثنيين رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 10: 28 ( إن قال لكم أحد: هذا مذبوح لوثن فلا تأكلوا). توضيح جدا جيد شكرا سيدة آشوري. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : زينب الشيخ
صفحة الكاتب :
  زينب الشيخ


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مجلس حسيني - فضل العلم والعلماء  : الشيخ عبد الحافظ البغدادي

 هواجس  : بشرى الهلالي

 مام جلال .. حياة وحدوية وجنازة انفصالية  : احمد الادهمي

 تحرير 97 قضاء وناحية منذ بدء الهجوم في صلاح الدين

 لهذه الاسباب العراق مبتلى بالارهاب  : وليد سليم

 دعوة حكومة العبادي للاصلاح والتغيير ما ذا تعني  : مهدي المولى

 قائد القوات البرية يلتقي بعدد من جرحى الجيش العراقي  : وزارة الدفاع العراقية

 نينوى بوابة الدولة السنية  : نور الدين الخليوي

 إتق الله يا شيخ  : شاكر كسرائي

 إلى من سبق إليه القول: اتعظ ولا تمتعض..!  : سلام محمد جعاز العامري

 المهندس يلتقي وزير النفط لبحث حماية آبار نفط كركوك

 العدد ( 541 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 دراسة: "داعش" كما يصوره الإعلام الأجنبي والعامة

 كونتي يعتزم مقاضاة تشيلسي

 هل كسر المالكي الجليد في أربيل..؟  : اثير الشرع

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net