صفحة الكاتب : علي حسن آل ثاني

الاحتفال بالذكرى تجديداً للقيم والمبادئ
علي حسن آل ثاني
قلائل أولئك الذين مروا في تاريخ البشرية وتمكنوا من أن يعبروا الأجيال والأُمَم والحضارات والثقافات والديانات، فكانوا أكبر من الأمم والحضارات ومن تاريخها، ومن هؤلاء شخصية الرسول الاكرم (ع).‏ عندما يتعرض الإنسان إلى شخصية ؛ لابد أن يلاحظ فيها أبرز تلك الصفات التي اختصت بها ، والخصائص التي تتميزت بها ، فكيف به إذ يتعرض لشخصية أفضل خلق الله ، وخاتم الأنبياء والمفضل من قبل ربّ السماء ! ذلك الرجل الذي حارت فيه العقول.
 
كان محمد صلى الله عليه وآله وسلم نموذجًا للحياة الإنسانية بسيرته وصدق إيمانه ورسوخ عقيدته القويمة، بل مثالاً كاملاً للأمانة والاستقامة وإن تضحياته في سبيل بث رسالته الإلهية خير دليل على سمو ذاته ونبل مقصده وعظمة شخصيته وقدسية نبوته.
 
ولنا ان نتكلم عن خصائصه ومعجزاته العظمى ،فكل نبي له في حياته معجزة تبرهن لقومه مدى صدق رسالته وترسيخها في عقول البشر.
 
ولنا أن نتكلم وبشكل مختصر عن خصائصه التكوينية ؛ فخصائصه التكوينية التي دلت على أكمليته هي تلك الصفات التي اختصه الله سبحانه وتعالى ، وفضله بها على سائر الأنبياء والمرسلين وعلى الخلق أجمعين .
 
وأعطى الله تبارك وتعالى كل نبي من الأنبياء عليهم الصلاة والسلام من الآيات والمعجزات الدالة على صدقه وصحة ما جاء به عن ربه  فيه كفاية وحجة لقومه الذين بعث إليهم , وهذه المعجزات كانت وقتية ، انقرض زمانها في حياتهم ولم يبق منها إلا الخبر عنها
 
وأما نبينا (صلى الله عليه وآله) ؛ فكانت معجزته العظمى التي أختص بها دون غيره هي القرآن العظيم ، الحجة المستمرة الدائمة القائمة في زمانه وبعده إلى يوم القيامة ، كتاب خالد لا ينضب معينه ، ولا تنقضي عجائبه ، ولا تنتهي فوائده ، محفوظ بحفظ الله من التغيير والتبديل والتحريف ، وقد بشره الله تعالى بذلك حيث قال} : إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُون
 
ومما اختص به رسول الله (صلى الله عليه وآله) عن غيره من الأنبياء عليهم الصلاة والسلام ؛ معجزة الإسراء والمعراج فقد أسري به ببدنه وروحه ، يقظة من المسجد الحرام بمكة المكرمة إلى المسجد الأقصى ، وهو بيت المقدس في جنح الليل , ثم عرج به إلى سدرة المنتهى ، ثم إلى حيث شاء الله عز وجل ورجع مكة من ليلته.
 
 
 
وهكذا تتجدد كل عام ذكرى عطرة وإطلالة بهية على المسلمين في بقاع العالم كافة ألا وهي ذكرى ولادته  (ص) وهو سيد الكائنات وخاتم النبيين (صلى الله عليه وآله).
 
فلقد كانت ولادته (صلى الله عليه وآله) بشارة كبرى للإنسانية وعلامة مضيئة في تاريخ العرب والمسلمين، وذلك لما يحمل ذلك اليوم الخالد من معاني الانطلاقة الجديدة نحو عالم الإيمان والتقوى وخلاص البشرية من العبودية والوثنية، وقد كان ذلك الميلاد المبارك آنذاك إيذاناً بانقلاب اجتماعي وفكري شامل في جميع نواحي الحياة التي كانت قد خيم عليها الظلام قبل مولده وعمت الفوضى واستغلال الإنسان وهدر كرامته فعمل النبي (صلى الله عليه وآله) الطيبون الطاهرون على تغيير الأوضاع الاجتماعية والمعتقدات الضالة بالحكمة والموعظة الحسنة والدعوة إلى عبادة الله وحده وتحرير الناس من العبودية.
بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين وأصحابه المنتجبين.
قال الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم:
(واعتصموا بحبل الله جميعاً ولا تفرقوا) مشيراً في هذه الآية الكريمة إلى حقيقة، وهي أن دعوة الرسول (صلى الله عليه وآله) دعوة حق وأن الوحدة تكون على أساس الحق وليس على الباطل، وفي الحقيقة أن هذه الذكرى هي فرصة حقيقية من الممكن أن تستغل لرص صفوف المؤمنين من خلال فهم رسالة النبي محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) كما أراد هو وليس كما نريد، فهناك من يريد فهم الرسول (صلى الله عليه وآله) وفهم القرآن الكريم والرسالة المحمدية كما يريد هو وكما يحلو له ووفق هواه الشخصي، عندها يذهب بعقليته ألى لوراء ويقوم بتصدير الآحاديث المغالطة للاسلام والسنة المحمدية عندها يقوم بجمع
 
الفتاوى والتكفير ويتهم الفرق ألأخرى بأنها اصحاب بدع وظلال ويستدل بأحاديث لم تروى لا عن رسول الله (صلى الله عليه وأله) ولا عن اصحابه ، فهنا يجب فهم الرسول (صلى الله عليه وآله) وفهم رسالته وتحقيق الأهداف المبعوث من أجلها وأن الهدف الأساسي من الرسالة المحمدية هو بناء الإنسان من جميع النواحي (الفكرية، الروحية، الجسدية) فاهتم (صلوت الله عليه) بالإنسان، لأن الإنسان هو صاحب البناء لذا اهتم به (صلوات الله عليه) اهتماماً كبيرا.
وأضاف إن هناك من يقوم على تفرقة وحدة المسلمين وتمزيقها ويدعي بأنه يحمل رسالة ألإسلام والمسلمين و الأهداف من ذلك متعددة فهذه لا تسمى وحدة، الوحدة الحقيقية هي التي جاء بها الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) وتحت لوائه فالقرآن الكريم يقول: (واعلموا أن فيكم رسول الله لو يطيعكم في كثيرٍ من الأمر لعنتم) وهذا الخطاب ليس موجهاً إلى هؤلاء الناس فحسب، بل موجه أيضاً إلينا، لأن النبي (صلى الله عليه وآله) عندما مات ترك لنا ما نتمسك به فلا نضل من بعده أبداً، الكتاب والعترة (عليهم السلام).فهم النور من بعده والهداية بهم فتح الله وبهم ختم الله لهذا يجب أن تكون ذكرى منقذ البشرية ذكرى نتحلى بها بخلق جميلة في تعاملنا وحفظ كرامة أمتنا ونبذ الخلافات فيما بيننا وترسيخ القيم والمبادئ لأنسانية فينا من آجل خلق امة واحدة قادرة
 
على اتصدي لكل من يريد ان يفتك بهذه الآمة وتمزيقها وزرع بذور الشر من فتنة هنا وهناك بين المسلمين وحرب ودمار وتشتت والمساعدة على تحريض العنف وتفشي الجريمة والانحطاط الخلقي السائد هذه الايام في شبابنا من أجل ابعاده عن قيمه ومبادئه التي جاء بها سيدنا ومولاانا النبي محمد (صلى الله عليه وآله ) .
 
 
ونحن نقول إن الرسالة المحمدية هي رسالة إنسانية شاملة (وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين) ومن هذا القول فإن نور الرسالة شع على كافة أرجاء المعمورة تأسيساً لقيام نظام عالمي جديد فيه احترام لحقوق الإنسان من حيث اختياره الدين والعقيدة وكانت بحق اللبنة الأساسية لبناء مجتمع حضاري جديد، وكل عنصر من عناصر الإنسانية من ذكر أو أنثى مشمول بهدي هذا الدين العظيم.
 
 
وأخيراً: لتكن ذكرى ميلاد الرسول محمد (صلى الله عليه وآله) حافزاً لنا على العمل لدنيانا كأننا نعيش أبداً والعمل لآخرتنا كأننا نموت غداً، ولنعمل جميعاً على وحدة الصف والكلمة ولتكن مبادئنا وقيمنا من خلق وقيم محمد (صلى الله عليه وآله)لنترك الشر الذي زرعة لنا اعداء النبي محمد(صلى الله عليه وآله) ونقف في وجه المتربص بنا وبوحدة صفوفنا اننا ونحن نحتفل بهذه الذكرى العطرة التي شرف بها الله العالم بأن ارسل الينا رسوله لكي يضيئ لنا طريق العدل والمحبة والخلق الحسن ،والتعامل وان تسود الإنسانية والرقي في المجتمع ونقطع يد كل من يريد السوء بهذه الآمة وبهذا البلذ.
 
 ونحن في هذه الذكرى يجب أن نتخلق بسلاح الآيمان والعقيدة نترك عنا ظاهرة العنف والسلب والظلم لبعضنا بعض وأن نكون في مستوى ومبادئ هذه الذكرة وأن يكون أحتفالنا بمولد الرسول الآعظم (صلى الله عليه وآله) مولد يعبر عن اخلاق الرسول وقيم الرسول محمد (ص) .
 
لقد تحمل صلوات الله عليه وعلى آله اعباء الدعوة من أعدائه من أجل هذه القيم وهذه المبادئ لابد أن نشعر أننا أتباع منقذ البشرية الذي نحتفل بمولده نحبه ونجلة، ونتأسى بقيمه وأخلاقه ومبادئه وبجميع الأمور كلها في صدقه  صلى الله عليه واله وأما نته، وفي خشوعه وقنوته ،وفي تواضعه وسماحته، وفي دعوته وسياسته، وأن نجعل من هذه الذكرى محطة نراجع فيها سلوكنا ومواقفنا وأخلاقنا  في ضوء هديه صلوت الله عليه. لقد كان (صلى الله عليه وآله وسلم) أعظم الناس ، وأكرم الناس، وأجود الناس، وارحم الناس، وأشجع الناس،وأصدق الناس
 
اداً فلنستشعر عظمة النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) في هذه الذكرى جميل صفاته ، وجلال الخلق الذي جاء به، ولنرفع رؤوسنا فخراً بأن هذا النبي وهذا الدين وهذه الرسالة هي عزنا ومجدنا وتراثنا، ولنعاهد الله سبحانه أن نكون من عباده الصالحين المتقين، وأن نقتدي بنبيه ألأمين والذي هو رحمةً للعالمين (صلى الله عليه وآله) . ومنقذ البشرية من الظلم والعبودية.  
 
  وبهذه المناسبة الجليلة والعظيمة أتقدم الى سيدي صاحب العصر والزمان وألى مراجعنا العظام في كل مكان وألى الأمة الاسلامية كافة بهذه ألذ كرة العطرة  وأتمنى ان يسود في عالمنا المحبة ولإالفة بين قلوب المسلمين  وأن يوحد كلمتهم ويبعد الاحقاد عن قلوبهم ويلم شملهم
 
السلام عليك يارسول الله ، السلام عليك يانبي الله، السلام عليك يا محمد بن عبد الله، السلام عليك يا خاتم النبين أشهد أنك قد بلغت
 
الرسالة وأقمت الصلاة وأتيت الزكاة وأمرت بالمعروف ونهيت عن المنكر وعبدت الله مخلصاً حتى أتاك اليقين فصلوات الله عليك
 
وعلى أهل بيتك الطيبين الطاهرين.

  

علي حسن آل ثاني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/02/09



كتابة تعليق لموضوع : الاحتفال بالذكرى تجديداً للقيم والمبادئ
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 3)


• (1) - كتب : هاشمية فلاح ، في 2012/02/10 .

ايها الكاتب العزيز احيك تحية محبة ونرفع اليكم التهاني بمولد النبي محمد صلوات الله عليه وعلى آله وسلم) واحسنت اخي الكريم على هذه المقالة نرجوا من جميع اخةتنا نبذ الفرقة واخمادها وان نقتدي بقيم ومبادئ الرسول الاكرم صلوات ربي عليه فلنا في رسول الله قدوة حسنة وبارك الله فيكم سيدي الكاتب الفاضل

• (2) - كتب : ابو انور الراوي ، في 2012/02/09 .

بارك الله فيك واكثر الله من امثالك الذين يوريدون لهذه الامه الرفعه والعزه وان يقتدوا اولا بكتاب الله الذي يعتبر دستور هذه امه المباركه ويقتدوا بسنة ارسول الكريم محمد (صلى الله عليه واله ) ادعوا الشب العراقي وكل الطائفيين بلا تحديد ان يقرؤ ما كتب وينبذو كل الخلافات وششششششششششكرا

• (3) - كتب : ناصر عباس ، في 2012/02/09 .

السلام عليكم
احسنت اخي الفاضل بارك الله فيك
وجعل محمد وآل محمد شفعائك في الدنيا والاخرة




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة ، لم اقصد عدم النشر إنما اقصد اني ارسلت موضوع قبل كم يوم ، يتناسب وهذه الايام ، فلم يتم نشره . وبما أني ادخل كل يوم صباحا لأرى واقرأ ما يستجد على الساحة العالمية من احداث من خلال صفحتكم وكذلك تفقد صفحتي لأرى الردود والتعليقات . فلم اجد الموضوع الذي نشرته بينما ارى كثير من المواضيع تُنشر انا في بعد اغلاق صفحتي على تويتر وفيس اشعر هاجس المطاردة الالكترونية لكل ما يرشح مني على وسائل التواصل الاجتماعي ، حيث أني لا استطيع تاسيس صفحة أو فتح مدونة ، وحتى عندما كلفت احد الاخوات ان تؤسس لي صفحة بإسمها استغلها للنشر ، بمجرد ان بدأت بتعميم هذه الصفحة ونشر موضوعين عليها توقفت. فلم يبق لي إلا موقع كتابات في الميزان ، وصفحة أخرى فتحها لي صديق ولكني لا انشر عليها مباشرة بل يقوم الصديق بأخذ صورة للموضوع وينشره على صفحته. وعلى ما يبدو فإن اسمي في قاعدة البيانات الخاصة لإدراة فيس بوك ، كما أني لا استطيع ان انشر بإسم آخر نظرا لتعلق الناس بهذا الاسم . تحياتي >>> السلام عليكم ... الموقع لم يتواني بنشر اي موضع ترسلونه ويبدو انه لم يصل بامكانكم استخدم المحرر التالي  http://kitabat.info/contact.php او عن طريق التعليقات ايضا لاي موضوع والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته 

 
علّق منير حجازي ، على مفتاح فوز قيس سعيّد في الانتخابات التونسية - للكاتب علي جابر الفتلاوي : نبيل القروي فعلا قروي بحاجة إلى ثقافة ، استمعت له وهو يتكلم وإذا به لا لغة لديه ، يتكلم العامية الغير مفهومة يتعثر بالكلام . اي قواعد لا توجد لديه . اما المرشح الثاني قيس سعيد فقد استمعت له وإذا كلامه يدخل القلب بليغ فصيح يتكلم بلهجة الواثق من نفسه. حفظه الله

 
علّق ادارة الموقع ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : نعتذر من الاخت ايزابيل بنيامين على عدم تفعيل التعليقات واستلام النشر في الايام السابقة لتعرض الموقع لهجمة شرسة ادت الى توقفه عن استلام الرسائل والتعليقات ... ادارة الموقع ...

 
علّق مصطفى الهادي ، على  عجِبتُ لِمْن لا يجِدُ قُوتَ يوْمِهِ كيْفَ لا يْخرِجُ على النّاسِ شاهِراً سيْفَهُ " - للكاتب محمد توفيق علاوي : لا يوجد مجتمع معصوم ، ولا توجد أمة بلغت رشدها فنعتبر افعالها مقدسة او مشروعة ودائما ما تختلط الامور نتيجة لعدم النضج الفكري، والمظاهرات لا تخرج عن هذا الموضوع فهي خليط غير متجانس قد يؤدي إلى ضياع المطالب المشروعة ، والمظاهرات عادة تتكون من أربعة عناصر . عنصر محروم خرج مطالبا بحقوقه ورفع ظلامته . عنصر خرج مع الخارجين وهو لا يدري لماذا يتظاهر سوى حصوله على متعة الانفلات. قسم خطير يتحين الفرص للتخريب واحداث الفوضى ولربما السرقة تحت غطاء المظاهرات وهؤلاء يحملون دوافع مذهبية او سياسية غايتها اسقاط النظام القائم أو ارباكه وتشويه صورته. القسم الرابع هو الساكن وسط الظلام يقوم بتحريك كل هؤلاء عبر وسائله التي اعدها للضغط على الحكومة او فرض التغيير باتجاه مصالحه. وهناك قسم آخر متفرج لا له ولا عليه وهو يشبه اصحاب التل أين ما يكون الدسم يتجه إليه. مظاهراتنا اليوم في العراق لا تخلو مما ذكرنا ولذلك وجب الحذر من قبل الحكومة في التعامل معها. فليس كل رجال الامن والجيش في مستوى ثقافي او وعي يُدرك ما يقدم عليه ولربما اكثرهم ليس له خبرة في التعامل مع هذه الحشود . فهو قد تم تدريبه على استخدام السلاح وليس العصا او القمع الناعم والمنع الهادئ . مظاهرات هذه الايام بلا هدف معلن سوى الاقلية التي رفعت بعض المطالب المضطربة وهي نفس المطالب منذ سنوات. وهذه المظاهرات من دون قيادة تدافع عنها وترفع مطاليبها وتقوم بتنظيمها والتفاوض نيابة عنها. فكما نعرف فإن المظاهرات الواعية ذات الأهداف المشروعة تقوم بتنظيم نفسها في هتافاتها ، في مسيرتها ، في عدم التعرض لكل ما من شأنه أن يُثير حفيظة القوى الامنية. وتكون على حذر من المندسين ، وتكون شعاراتها متفق عليها فلا تقبل اي شعار طارئ وتقوم بإبعاد من يرفعون شعارات ارتجالية فورا يطردونهم خارج مظاهراتهم. مظاهرات اليوم خليط لا يُعرف انتمائه ابدا . فهم قاموا بإحراق الكثير من المقرات الحزبية مقرات تيار الحكمة ، مقرات حزب الدعوة . مقرات حزب الفضيلة . مقرات بعض الاحزاب الاسلامية السنّية في الرمادي.فلم تسلم إلا مقرات الصرخي ، والصدري ، والشيوعي. الغريب أن عدة مظاهرات خرجت في العراق في السنوات الماضية. ومضاهرات اليوم أيضا كلها تخرج بعد تعرض السفارة الامريكية للقصف . او قيام الحكومة بتحدي امريكا بفتح معابر حدودية امرت امريكا بإغلاقها ، او الضغط عليها من اجل إيران ، او قيام الحكومة بتوجيه الاتهام لإسرائيل بضرب بعض مخازن السلاح . على اثر كل ذلك تتحرك الجماهير في مظاهرات لا يعرف أحد من بدأ التخطيط لها ومن شحن الجماهير لتخرج إلى الشارع وكل ما نستطيع ان نقوله على هذه المظاهرات هو انها (عفوية) في تبرير لعدم قدرتنا على اكتشاف من هو المحرك الحقيقي لها. على المتظاهرين ان يقوموا بتنظيم انفسهم وينتخبوا لهم قيادة حكيمة في كل محافظة من رجالاتها الحكماء ورؤساء العشائر الاغيار او بعض السياسيين ممن تثق بهم الجماهير. ويكونوا على حذر من مثيري الشغب والفوضى والفتن. ويكونوا على وعي مما تطرحه بعض مواقع التواصل الاجتماعي فهنا يكمن بيت الداء وهنا تضيع حقوق الشعوب.

 
علّق ☆~نور الزهراء~☆ ، على التظاهرات.. معركة كسر العظم بين أمريكا وعبد المهدي (أسرار وحقائق)  : اذا كان الامر كذلك لماذا لا يوعون الشباب ويفهموهم ليش يخلونهم يرحون ضحية لتصفيات سياسية

 
علّق د احمد العقابي ، على الخطيب محمد حسن الكشميري اسقط نفسه في دهاليز مظلمة - للكاتب سامي جواد كاظم : اعتقد مشكلة الكشميري مشكلة مادية وابسط دليل ذهابه للاستجداء من محمد اليعقوبي وصار يمدحه لكسب المال

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على كش بغداد - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته احسنتم نشرا المقال ينصح بمراجعته ولكم منا فائق الاحترام ودوام التوفيق والصلاة عل محمد وال محمد الطيبين الطاهرين

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على في مهب.. الأحزاب - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته احسنتم نشرا موضوع مهم ولكن لم يأخذ حقه في الاجابة ننتظر منكم الافضل ونسأل الله لكم التوفيق اللهم صل عل محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على من لا يملك حضارة لا يملك وطن - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم احسنتم نشرا ولكن ليس المؤمل المنتظر منكم وننتظر التميز والابداع والصلاة والسلام عل رسول الله ابي القاسم محمد وال بيته الطيبين الطاهرين

 
علّق فراس ، على تأملات قرآنية في أحسن القصص ( 2 ) - للكاتب جواد الحجاج : عند الحديث عن ام ابراهيم هناك خطأ مطبعي حيث يرد في النص ام موسى بدلا من ام ابراهيم. جزاك الله خيرا

 
علّق محمود عباس الخزاعي ، على ما هو جهاز ال( بيت - سكان ) ؟ ( PET/SCAN )الذي قامت المرجعية الدينية العليا بتوفيره لمرضى السرطان : اخي الكريم الفحص في العراق ٧٥٠ ألف عراقي وفي سوريا ب ٢٧٠ألف عراقي وإيران ٣٠٠دولار ..... أنا بنفسي فحصت في إيران وفي سوريا وافضل معاملة في سوريا

 
علّق ابو الحسن ، على الى اصحاب المواكب مع المحبة.. - للكاتب علي حسين الخباز : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وانا خادمكم احس خدام مواكب سيد الشهداء عليه السلام من الذين من الله علينا بشرف خدمة زوار الاربعين لا نعاني من الاعلام المدسوس والهجوم على الشعائر الحسينيه بقدر معاناتنا من بعض الاخوه اصحاب المواكب الحسينيه اقول البعض وليس الكل فهو بحسن نيه يريد ان يخدم زوار الاربعين لكنه يسيىء من حيث لايدري اما من خلال مكبرات الصوت التي تبث اللطميات الدخيله على الشعائر والتي تحتوي على موسيقى الطرب او عدم الاهتمام بزي وهندام خدام الموكب وخصوصا وهم من الشباب الذي لم يعرف عن الشعائر الحسينيه الاصيله اي شيىء منها او المبالغه والبذخ في الطعام وتقديم وجبات لاعلاقه لها بالمناسبه حتى اصبح الحديث عن المواكب ليس لخدمتها بل لكمية ونوع طعامها التي تقدمه وكئننا في مطعم 5 نجومبل لا اخفيك سرا ان البعض من المواكب جلب النركيله وكئننا في مهرجان ريدو جانيرو وليس في مواكب مواساة بطلة كربلاء وهي تئتي لزيارة قبر اخيها بل اصبحت على يقين ان المئزومين من قضية الحسين هم من يدفعون البعض للاساءه لتلك الشعائر واني اتمنى مخلصا على هيئة الشعائر في كربلاء المقدسه القيام بجولات تفتيشيه وتتقيفيه لمراقبة تلك المواكب والله الموفق عليه اتوكل واليه انيب

 
علّق محمد السمناوي ، على الإمام الحسين( عليه السلام) بدموع اندلسية - للكاتب محمد السمناوي : عليكم السلام ورحمة الله وبركاته اخي وعزيزي الاخ مصطفى الهادي اسال الله ان اوفق لذلك لك مني جزيل الشكر والاحترام

 
علّق مصطفى الهادي ، على الإمام الحسين( عليه السلام) بدموع اندلسية - للكاتب محمد السمناوي : السلام عليكم ورحمة الله بركاته . بارك الله بكم على هذه الدراسة الطيبة التي كنا نفتقر إليها في معرفة ما جرى في تلك الجهات واتمنى ان تعمل على مشروع كتاب لهذا الموضوع واسأل الله أن يوفقكم.

 
علّق ماجده طه خلف ، على ما هو جهاز ال( بيت - سكان ) ؟ ( PET/SCAN )الذي قامت المرجعية الدينية العليا بتوفيره لمرضى السرطان : هل ينفع لسرطان الغدة الدرقيه وكيف يمكنني الحصول على موعد...خاصة اني شخص تحليلي سرطان غدة درقيه من نوع papillury المرحله الثانيه.. واخذت جرعة يود مشع 30m فاحصة..واني حالتي الماديه صعبه جدا .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . عبد القادر القيسي
صفحة الكاتب :
  د . عبد القادر القيسي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 لجنة الإرشاد والتعبئة للدفاع عن عراق المقدسات تكرم عددًا من أبطال النصر والتحرير في مناطق غرب سامراء

 حكم نهائي المونديال: شعوري لا يُوصف

 حاكموه ويحكم ! أينكم منه؟  : منتظر الصخي

 حرب داعش والخضراء  : باقر العراقي

 وزارة الصناعة والمعادن تواصل حملاتها التطوعية وللشهر الخامس على التوالي لتوزيع المساعدات الانسانية والعينية دعما لأبطال القوات الامنية والحشد الشعبي والعوائل النازحة  : وزارة الصناعة والمعادن

 الحشد الشعبي يعثر على انفاق بعملية تفتيش لملاحقة فلول داعش في سهل نينوى

 المرجعية وبلاء الجهالة  : باقر العراقي

  الجنة تليق بك   : فاطمه جاسم فرمان

 المالية تصدر توضيحاً بشأن ترفيع الموظفين # وثيقة #

 الاهرامات هي مشروع فلكي معماري يحمل رسالة تحذيرية لعام 2012  : وفاء عبد الكريم الزاغة

 الى أمير قطر نعم انتم تدعمون الارهاب  : فراس الخفاجي

  وزراء ونواب أم انتهازيون؟  : كفاح محمود كريم

 كاريكاتير....  : غادة ملك

 السعودية هل تتزعم العرب  : هادي جلو مرعي

 صدى الروضتين العدد ( 132 )  : صدى الروضتين

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net