صفحة الكاتب : محمد السمناوي

السابريون الثقات
محمد السمناوي

عند مراجعة الإسانيد في المجاميع الحديثية سواء كانت في الصحاح الستة عند أهل السنة والجماعة، أو كتب الحديث الأربعة عند الشيعة الإمامية، وسائر كتب الحديث عند القدماء يجد الباحث أن الكثير من الرواة يطلق عليهم بالسابريين جمع سابر، والسابري هو بياع القماش أو الثياب الرقيقة.

   وفي كتب اللغة السَّابِرِيُّ من الثيابِ الرِّقاقُ قال ذو الرمة :

فَجَاءَتْ بِنَسْجِ العَنْكَبُوبِ كأَنَّه ; على عَصَوَيْها سابِرِيٌّ مُشَبْرَقُ

وكُلُّ رَقيقٍ سابِرِيٌّ وعَرْضٌ سابِرِيٌّ رقيق ليس بمُحَقَّق وفي المثل عَرْضٌ سابِريٌّ يقوله من يُعْرَضُ عليه الشيءُ عَرْضاً لا يُبالَغُ فيه لأَن السابِرِيّ من أَجْود الثيابِ يُرْغَبُ فيه بأَدْنى عَرْض

قال الشاعر :

بمنزلة لا يَشْتَكِي السِّلَّ أَهْلُها ;وعَيْشٍ كَمِثْلِ السابِرِيِّ رَقِيقِ

وفي حديث حبيب بن أَبي ثابت رأَيْت على ابن عباس ثوباً سابِرِيّاً أَسْتَشِفُّ ما وراءه كلُّ رقيق عندهم سابِرِيٌّ والأَصل فيه الدُّروع السابِرِيَّةُ منسوبة إِلى سابُورَ والسابِريُّ ضربٌ من التمر يقال أَجْوَدُ تَمْرِ الكوفة النِّرْسِيانُ والسابِرِيُّ[1].

يوجد العدد من رجالات الحديث ممن لقبوا بالسابري أو بياع السابري، وكانوا من التجار ممن يبتاعون بالاقمشة، ويتاجرون به وكان يُجلب من بلاد فارس وغيرها من البلدان، وكانت التجارة في بيع قماش السابري رائجة في تلك الحقبة، ومن هؤلاء التجار هم كبار الثقات من حملة الاحاديث والاخبار عن النبي الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم، وعترته الهادية عليهم السلام.

صحيح يوجد الكثير من هؤلاء الرواة هم من المجاهيل أو المجروحين ولكن المقال يتعلق فقط بمن كان يبيع السابري وكان ثقة جليل القدر عظيم المنزلة وورد فيه المدح والتوثيق، في هذا السياق سوف يتم البحث والاستقصاء عن ممن لقب بالسابري من اصحاب الأئمة عليهم السلام، وهذا لا يعني أنا سوف نقوم بالوقوف على جميع الرواة باعة القماش السابري، بل يكفي إلى الإشارة إلى بعضهم على نحو الإجمال والإشارة، ومن هؤلاء هم :

   1ـ معاوية بن عمار بياع السابري: قال النجاشي: معاوية بن عمار بن أبي معاوية خباب بن عبد الله الدهني: مولاهم، كوفي، ودهن من بجيلة، كان وجها في أصحابنا ومقدما، كثير الشأن،

عظيم المحل، ثقة، وكان أبوه عمار ثقة في العامة وجها، يكنى أبا معاوية، وأبا

القاسم وأبا حكيم، وكان له من الولد القاسم، وحكيم، ومحمد. روى معاوية عن

أبي عبد الله وأبي الحسن موسى عليهما السلام، وله كتب منها: كتاب الحج، رواه

عنه جماعة كثيرة من أصحابنا، ومات معاوية سنة خمس وسبعين ومائة..[2] ;

   وقال الشيخ الطوسي: معاوية بن عمار الدهني: له كتب، منها كتاب الحج، وكتاب يوم وليلة، وكتاب الزكاة، وغير ذلك.

   أخبرنا بذلك جماعة، عن أبي جعفر بن بابويه، عن ابن الوليد، عن الصفار، عن محمد بن الحسين بن أبي الخطاب، عن ابن أبي عمير، وصفوان بن يحيى، عنه، وأخبرنا بذلك أيضا أحمد بن محمد بن موسى، عن أحمد بن محمد بن سعيد، عن الحسن بن عتبة بن عبد الرحمن الكندي، قال: حدثنا محمد بن

مسكين، قال: حدثنا معاوية بن عمار، عن جعفر بن محمد الصادق عليه السلام، وذكر كتاب يوم وليلة.

   وعده في رجاله من أصحاب الصادق عليه السلام، قائلا: معاوية بن عمار بن أبي معاوية البجلي الدهني: مولاهم، أبو القاسم الكوفي، واسم أبي معاوية خباب، مولى ، وعده البرقي أيضا من أصحاب الصادق عليه السلام، قائلا: معاوية بن عمار الدهني العبدي، مولى كوفي قال أبو عمر والكشي: هو (معاوية بن عمار) مولى بني دهن، وهو حي من بجيلة، وكان يبيع السابري، وعاش مائة وخمسا وسبعين سنة روى عن أبي عبد الله عليه السلام، وروى عنه فضالة بن أيوب، وصفوان، وابن أبي عمير.

وفي باب اواني المشركين طاهرة من كتاب الوسائل سأل معاوية بن عمار الإمام الصادق عليه السلام قال: سألت أبا عبد الله عليه السلام عن الثياب السابرية يعملها المجوس وهم أخباث ، وهم يشربون الخمر، ونسائهم على تلك الحال ، ألبسها ولا أغسلها وأصلي فيها؟ قال نعم، قال: فقطعت له قميصاً وخطته وفتلت له إزارا ورداء من السابري ثم بعثت بها إليه في يوم الجمعة حين ارتفع النهار، فكأنه عرف ما أريد فخرج فيها إلى الجمعة[4]..

   2ـ صفوان بن يحيى بياع السابري: قال النجاشي: صفوان بن يحيى أبو محمد البجلي بياع السايري، كوفي، ثقة ثقة، عين، روى أبوه عن أبي عبد الله (عليه السلام)، وروى هو عن الرضا (عليه السلام)، وكانت له عنده منزلة شريفة، ذكره الكشي في رجال أبي الحسن موسى (عليه السلام)، وقد توكل للرضا وأبي جعفر (عليهما السلام) وسلم مذهبه من الوقف، وكانت له منزلة من الزهد والعبادة، وكان جماعة الواقفة بذلوا له مالا كثيرا، وكان شريكا لعبد الله بن جندب وعلي بن النعمان، وروي أنهم تعاقدوا في بيت الله الحرام أنه من مات منهم صلى من بقي صلاته وصام عنه صيامه وزكى عنه زكاته، فماتا وبقى صفوان، فكان يصلي في كل يوم مائة وخمسين ركعة، ويصوم في السنة ثلاثة أشهر ويزكي زكاته ثلاث دفعات، وكل ما يتبرع به عن نفسه مما عدا ما ذكرناه تبرع عنهما مثله. وحكى بعض أصحابنا أن إنسانا كلفه حمل دينارين إلى أهله إلى الكوفة، فقال: إن جمالي مكراة وأنا أستأذن الأجراء، وكان من الورع والعبادة على ما لم يكن عليه أحد من طبقته رحمه الله، وصنف ثلاثين كتابا، كما ذكر أصحابنا، يعرف منها الآن: كتاب الوضوء، كتاب الصلاة، كتاب الصوم، كتاب الحج، كتاب الزكاة، كتاب النكاح، كتاب الطلاق، كتاب الفرائض، كتاب الوصايا، كتاب الشراء والبيع، كتاب العتق والتدبير، كتاب البشارات، نوادر، أخبرنا علي بن محمد، قال: حدثنا محمد بن الحسن، قال: حدثنا محمد بن الحسن، عن محمد بن الحسين بن أبي الخطاب الزيات، عن صفوان، بسائر كتبه، مات صفوان بن يحيى رحمه الله سنة عشرة ومائتين. وقال الشيخ الطوسي: صفوان بن يحيى مولى بجيلة، يكنى أبا محمد بياع السابري، أوثق أهل زمانه عند أهل الحديث وأعبدهم [5].

   3ـ عمر بن سالم بياع السابري: قال النجاشي: عمر بن سالم، صاحب السابري، كوفي، وأخوه حفص ثقتان، رويا عن أبي عبد الله(عليه السلام) لعمر كتاب، يرويه جماعة.أخبرنا محمد بن عثمان بن الحسن، عن جعفر بن محمد، عن عبيد الله بن أحمد، عن محمد بن زياد، عنه، به، وقال الشيخ:عمر بن سالم له كتاب، أخبرنا به جماعة، عن أبي المفضل، عن حميد، عن ابن نهيك، عنه، ورواه التلعكبري، عن ابن عقدة، عن أحمد بن عمر بن كيسبة، عن الطاطري، عن محمد بن زياد، عنه. وعده في رجاله من أصحاب الصادق(عليه السلام)، قائلا: عمر بن سالم البزاز صاحب السابري[6]

   4ـ حفص بن سالم صاحب السابري: الكوفي من أصحاب الصادق عليه السلام، ثقة، روى عن أبي عبد الله عليه السلام، ذكره النجاشي في ترجمة أخيه عمر بن سالم صاحب السابري.حفص بن سالم الكوفي: الثمالي أبو علي، من أصحاب الصادق عليه السلام، رجال الشيخ [7].

   5ـ عمر بن يزيد بياع السابري: عمر بن محمد بن يزيد أبو الأسود بياع السابري، مولى ثقيف، الكوفي الثقة الجليل[8]، وبعنوان: عمر بن يزيد بياع السابري وهو نفسه عمر بن محمد لما قاله البرقي في رجاله: عمر بن يزيد بياع السابري، وكنيته أبو الأسود، مولى ثقيف[9]، وقد روى عنه الشيخ الصدوق بعنوان:عمر بن يزيد بياع السابري وفي مواضع كثيرة أخرى بعنوان: عمر بن يزيد. والظاهر أنه السابري في الجميع[10].

   6ـ حماد بن ابي طلحة بياع السابري: قال النجاشي: حماد بن أبي طلحة بياع السابرى كوفي ، ثقة ، له كتاب يرويه عنه جماعة منهم أحمد بن أبي بشر أخبرنا أحمد بن محمد بن هارون قال : حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد قال : حدثنا محمد بن سالم بن عبد الرحمن قال : حدثنا أحمد بن أبي بشر عن حماد[11].

   7ـ عبد الرحمان بن الحجاج البجلي بياع السابري: قال النجاشي: عبد الرحمان بن الحجاج البجلي: مولاهم، كوفي، بياع السابري، سكن بغداد، ورمي بالكيسانية، روى عن أبي عبد الله وأبي الحسن (عليه السلام)، وبقي بعد أبي الحسن، ورجع إلى الحق ولقي الرضا (عليه السلام)، وكان ثقة ثقة، ثبتا، وجها، وكانت بنت بنت ابنه مختلطة مع عجائزنا تذكر عن

سلفها ما كان عليه من العبادة. له كتب يرويها عنه جماعات من أصحابنا، أخبرنا

أبو عبد الله بن شاذان، قال: حدثنا أحمد بن محمد بن يحيى، قال: حدثنا عبد الله

ابن جعفر، قال: حدثنا يعقوب بن يزيد، عن محمد بن أبي عمير، عنه بكتابه[12].

   8ـ حذيفة بن منصور بياع السابري: قال النجاشي: حذيفة بن منصور بن كثير بن سلمة بن عبد الرحمان الخزاعي، أبو محمد، ثقة، روى عن أبي جعفر وأبي عبد الله وأبي الحسن (عليهم السلام) وابناه الحسن، ومحمد، رويا الحديث، له كتاب، يرويه عدة من أصحابنا

أخبرنا القاضي أبو الحسين محمد بن عثمان، قال: حدثنا أبو القاسم، جعفر بن

محمد الشريف الصالح، قال: حدثنا عبيد الله بن أحمد بن نهيك، قال: حدثنا ابن

أبي عمير، عن حذيفة[13].

   9ـ احمد بن الحسين بياع السابري: قال النجاشي: أحمد بن الحسين بن عمر بن يزيد الصيقل، أبو جعفر:كوفي، ثقة، من أصحابنا، جده عمر بن يزيد، بياع السابري، روى عن أبي عبد الله، وأبي الحسن عليهما السلام. له كتب، ولا يعرف منها إلا النوادر، قرأته

أنا وأحمد بن بن الحسين (رحمه الله) على أبيه، عن أحمد بن محمد بن يحيى، قال:

حدثنا أبي، عن محمد بن أحمد بن يحيى، عنه. وقال أحمد بن الحسين (رحمه الله) له كتاب في الإمامة، أخبرنا به أبي، عن العطار، عن أبيه، عن أحمد بن أبي زاهر، عن أحمد بن الحسين به [14].

   ويوجد العديد من هؤلاء الرواة ممن كان بيع القماش السابري، ولكن يوجد اشتراك واتحاد بالاسماء والطبقات وهم ثقات تم الاعراض عن سردهم في المقال، والبعض الآخر من المجاهيل والضعفاء، ولا بأس بالإشارة إلى بعض أسمائهم منهم:

   1ـ يحيى الارزق بياع السابري

   2ـ محمد بن كردوس

   3ـ عبد الرحمان بن سيابه

   4ـ ابو عمرو الكشي

   5ـ كامل صاحب السابري

   6ـ جميل الرواسي.

   7ـ زياد بن عيسى.

   8ـ سعيد بن سنان

   9ـ عثمان بن عمران

   10ـ العلاء بن كامل .

وغير هؤلاء وهم كثر في كتب الحديث، ويمكن القول أن الكثير من أصحاب الأئمة عليهم السلام كانوا يعملون ويطلبون الكسب الحلال، فمنهم من كان يبيع السمن، والاخر يبيع الخضار والتمر، وبعضهم ممن كان يعمل في التجار ة والسفر إلى بلدان بعيدة، وكانوا لا يحبون أن يستأجروا أنفسهم أي يكونوا كالموظفين والتابعين، وللسبب نفسه كان الأئمة عليهم السلام يعلمون أصحابهم الحرية والأعمال الحرة، لان التجارة والاعمال الحرة فيها الارزاق المادية والمعنوية، ولقد وردت ثلاثة روايات في تحف العقول بنفس المضمون وهي : لا تؤجر نفسك فان في ذلك تحد رزقك. أي لاتجعل رزقك محدوداً، ومع ضعف سند هذا الروايات الثلاثة فانه يجبر بعضها بعضا، والعمل بها واكتشاف النتائج يدل على صحة صدورها عنهم عليهم السلام.

   المصادر والهوامش

   [1]ـ لسان العرب مادة سبر. وغيره.

   [2]ـ رجال النجاشي.

   [3]ـ رجال الطوسي، والفهرست، رجال الكشي، رجال البرقي، معجم رجال الحديث وغيره. كامل الزيارات: الباب 3، في زيارة قبر رسول الله صلى الله عليه وآله، الحديث 10.

   [4]ـ وسائل الشيعة.

   [5]ـ رجال الطوسي، والفهرست، رجال الكشي، رجال البرقي، قاموس الرجال، معجم رجال الحديث، وغيره.

   [6]. معجم رجال الحديث.

   [7]ـ معجم رجال الحديث.

   [8]ـ كما في النجاشي: ٢٨٣ / ٧٥١.

   [9]ـ رجال الشيخ الطوسي: ٢٥١ / ٤٥٠، ٣٥٣ / ٧ والكشي ٢: ٦٢٣ / ٦٠٥، ومثلهما في رجال البرقي.

   [10]ـ من لا يحضره الفقيه .

   [11]ـ رجال النجاشي.

   [12]. رجال النجاشي.

   [13]. رجال النجاشي.

   [14].رجال النجاشي.

  

محمد السمناوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/11/09


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • القتل والاغتيال للأنبياء والمرسلين عبر التاريخ مقتل رسول الله محمد إنموذجاً  (المقالات)

    • سند دعاء العشرات دراسة تحقيقية في علم الرجال  (بحوث ودراسات )

    • كيف وصلت إلينا زيارة عاشوراء؟ توثيق سند زيارة عاشوراء (دراسة مجملة في تراجم  الزيارة )  (المقالات)

    • الظلم في الفكر الانساني والديني لمحة من طرائق العلاج  (المقالات)

    • الحلقة الرابعة/ ماهي مواقف الإمام الحسين (عليه السلام) المعارضة في موسم الحج؟، وماهي أهم البنود الذي ذكرها في خطبته في منى؟  (المقالات)



كتابة تعليق لموضوع : السابريون الثقات
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عماد الاخرس
صفحة الكاتب :
  عماد الاخرس


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 حرب : استحداث محافظات جديدة افضل الاسلحة بوجه دعوات التقسيم

 التربية تقيم دورة لتنشيط كوادرها التعليمية في كركوك  : وزارة التربية العراقية

 مطار كربلاء ، وجذوة النار ..!  : باقر جميل

 رداء الجسد..  : عادل القرين

 الفتاة..التي أشعلت الثورة في مصر أسماء محفوظ  : سليم أبو محفوظ

 هل ان صواريخ التوماهوك تحدد مصير الرئيس الاسد ؟  : رفعت نافع الكناني

 مظفّر النوّاب و(بين السماوات ورأس الحسين)  : ادريس هاني

 إسرائيل والسعودية أقرب من أيّ وقت مضى !  : عبد الرضا الساعدي

 شباب ورياضة كربلاء المقدسة توزع حقائب على الطلبة الايتام  : وزارة الشباب والرياضة

 التربية تلزم المؤسسات التعليمية الاهلية بتعيين الخريجين غير المعينين

 النصف الاخر صراعٌ مرير  : امال كاظم الفتلاوي

 حكومات الجرعات المخدرة  : سلام محمد جعاز العامري

 لن تسكت (المنار) أبداً!!  : فالح حسون الدراجي

 صور لمبان هندستها المعمارية عجيبة وغريبة  : قناة العالم الاخبارية

 نبوءة ملا لفته ومأساة ام موسى   : عادل الموسوي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net