صفحة الكاتب : سامي جواد كاظم

شبابنا والمحنة
سامي جواد كاظم

الشباب متوسط عمرهم 20 الى 25 سنة وهذا العمل يعني انهم لم يعيشوا ولم يعيوا على ظلم طاغية العراق بل تفتحت عيونهم على ما جرى في العراق بعد السقوط ، ومما زاد في الطين بلة الاداء السيء للحكومات المتعاقبة في العراق بالرغم من ان الاوضاع التي مرت بها الحكومات فيها ازمات خارج ارادتهم وبارادة دول الجوار والمنطقة الا ان هذه الحكومات التي لم تفكر بمستقبل هؤلاء الشباب اطلاقا ومع تفاقم البطالة واكثرهم محنة الخريجون الذين يسهرون الليالي حتى يحصلوا على شهادة البكالوريوس وحتى الشهادات العليا ليجد الرصيف ينتظره او المقاهي .

هذه الاوضاع لا تفكر بها الحكومات ولكن ممن له مارب في العراق يفكر لها بدقة ويعرف كيف يجندها في المستقبل لاهدافه ، وقد قامت هذه الاجندة الخبيثة بعدة ( بروفات ) في العراق من خلال خلق عدة اشكال من الازمات ، (داعش والبطالة وسبايكر والمخدرات والمظاهرات ) حتى تمكنت من تاسيس لجيل يقوم باعمال غير ارادية تخدمهم على حساب حتى الوطن والمقدسات .

مظاهراتهم اليوم شرعية ودستورية والحق بعينه ولكن من يقودها ومن حدد موعدها ومن يعلم اهدافها ومن سينفذ لهم المطلوب انهم لا يعون في أي طريق يسيرون ، الحديث ليس عن اسباب التظاهر فان الاسباب شرعية وصحيحة ولا خلاف عليها ولكن هل يعلمون من ركب موجتهم ؟ نعم التدخل الايراني مرفوض ولكنهم لا يعلمون ماذا يعني التدخل الايراني بالنسبة لهم وللصهاينة ، ملخص الحديث ان المواجهة بين ايران وامريكا والصهيونية يرى ممن لا يعي الدرس ان الوقوف مع امريكا افضل وهو قد لا يعلم بانه وقف مع الصهاينة ولكنه لو اعاد في حساباته تدخلات الدول واسبابها وان كانت هذه الدول ترعى مصالحها لوجدنا ان التدخل الامريكي الصهيوني الخليجي اخبث بكثير عن ما تقوم به ايران الى الان لم يظهر ارهابي ايراني واحد فجر نفسه حتى وسط الدواعش بينما وكم من ارهابي خليجي وعربي فجر نفسه وسط الابرياء واكثرهم من الشيعة ، واليوم الاتحاد الاوربي يفاوض العراق على استقبال دواعشهم المعتقلين في السجون السورية دون محاكمتهم وتهيئة العيش الكريم لهم في العراق وتساعدهم اوربا بالمنح المالية .

الان التظاهرات على مفترق طرق وتغلل بينها المجرمون والتافهون واما الحريصون فانهم وسط الطريق كبرياؤهم لا يسمح لهم الاعتراف بالاختراق ولا الانسحاب لان في الكفة الاخرى كتل فاسدة وحتى ارهابية فالتراجع يعني التنازل لها ولهذا واصلوا الدرب وهم يعلمون لا يوجد حل في الافق بل يتاملون الغيب من امريكا او من غيرها .

نعم المرجعية العليا في النجف الاشرف تستطيع ان تعطي حلولا لهذا الوضع العصيب ولكني اسالكم بالله في ازمة النجف عندما استطاعت المرجعية وبحكمتها انقاذ النجف وفق خمسة شروط لم تنفذ ولم يلتزم بها أي طرف فقط وقف اطلاق النار وانسحاب جيش المهدي من العتبة العلوية والامريكان من محيط النجف وبقيت النقاط لم تنفذ وهاهي احدى تراكماتها السلبية بسبب تركها، ولهذا المرجعية لا تريد ان يعاد ذلك السيناريو وهي الان ليست محايدة بل اعلنتها صراحة مع الشعب ضد الفساد ولا تميل لاي جهة كانت ولكن هل يعي الدرس الشعب ويستثمر موقف المرجعية ام انه كرئيس الوزراء حيدر العبادي عندما قالت له المرجعية اضرب الفساد بيد من حديد وهذا يعني وقوف المرجعية مع هذه الخطوة وانها التي حررت بلد من داعش ببيان فانها لقادرة على نصرك يا العبادي ان ضربت الفساد ولكن ماذا كانت النتيجة ؟ النتيجة الضحك على الذقون وضعف العبادي امام عتاوي الكتل .

الان ماذا سيحصل غدا؟ لا يعلمون ، البعثيون قويت شوكتهم ومن ينكر ذلك فاما هو بعثي او احد عائلته كان بعثيا اولا يدري ماذا يجري، التدخل الخليجي والصهيوني بات واضحا ، شبابنا يوميا في ساحات التظاهر يرفعون الاعلام العراقية ولم تتقدم المظاهرات خطوة بحيث ان الحكومة اصبحت هي من تطالب بالمبادرة لتقول من يتفاوض معنا ؟ واقول للمتظاهرين من هي الجهة الموثوقة التي ستمثلكم في القضاء على الكتل الفاسدة .

اعلموا والله لولا قبول الامام علي عليه السلام الخلافة بعد مقتل الخليفة الثالث وسبب قبوله لعلمه بما ستكون عليه الامور لكان حال المسلمين في ذلك الوقت كحال قطيع الغنم بلا راع والذئاب تنهشها واعداء الاسلام يشمتون بالدولة الاسلامية العظيمة .

الامام علي عليه السلام يقول لابد من حاكم بر او فاجر ، الحاكم، القائد، راس الهرم، لابد من ذلك حتى تتكلل المظاهرات الرائعة بالنجاح وتصبح درسا لشعوب الربيع العربي التي فشلت في ثوراتها نعم فشلت هذه الدول والى الان تعاني ولا تعلم بالعملاء الذين يحكمون بلادهم بالخفاء

اللهم انصر المتظاهرين السلميين الحريصين على بلدهم نصرا عزيزا تذل به البعثيين والوهابيين والصهاينة والكتل الفاسدة امين يارب العالمين

  

سامي جواد كاظم
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/11/04



كتابة تعليق لموضوع : شبابنا والمحنة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : منير حجازي ، في 2019/11/06 .

والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون.
أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : زينب بابان
صفحة الكاتب :
  زينب بابان


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 بيان من هيئة الاعلام والاتصالات

 مفوضية الانتخابات المستقلة في واسط تسيير 31لرصد الخروقات الانتخابية  : علي فضيله الشمري

 وحدة التنوع والإختلاف!!  : د . صادق السامرائي

 مؤسسة العين تتبنى بناء منزل لعائلة شهيد في محافظة البصرة  : مؤسسة العين للرعاية الاجتماعية

 ج 1 ـ الرحيل الأخير من رسالة منظرة  : امل جمال النيلي

  تاملات في القران الكريم ح48 سورة آل عمران  : حيدر الحد راوي

 ترامب يّعد العدة لصراع الجبابرة  : انور السلامي

 داعشي يكشف عن تعاون مع جيش ومخابرات تركيا؟

 استقالة ظريف تعصف بالأسهم الإيرانية

 أزمة وحل, "انبارنا الصامدة"  : عبد الكاظم حسن الجابري

 السائد في الأفق ضبط النفس  : محمد فؤاد زيد الكيلاني

 التقى وزير الموارد المائية أعضاء فريق مشروع نشر جمعيات مستخدمي المياه في العراق  : وزارة الموارد المائية

 تحديات مابعد القرار(2108)  : رسول الحسون

 صحة الكرخ / اجراء اكثر من (125) الف عملية جراحية متنوعة خلال عام 2017

 العراق إستفز.. أوردغان كثيرا"!  : علي فضل الله الزبيدي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net