صفحة الكاتب : د . ماجدة غضبان المشلب

خريف الجسد و رفض الانثى المرتد نحوها
د . ماجدة غضبان المشلب

صوت فرات اسبر الابدي
بعيدا عن كل ما يمكن ان يقال تحت مخيم مصطنع لمدارس النقد المتنوعة التي نأت بالانسان و ابقت على الادوات النقدية كضرورة حتمية لقياس ابداعه بشكل آلي خاضع لتلك الادوات اكثر مما للانسان من حق في البقاء يظل الشعر احد اشكال التعبير الامثل عن وعي الانسان الاجتماعي و من خلاله ينعكس الفعل على المفعول به في حين يظل الفاعل هو الناطق الاعلى بلغة الوجود و التواجد لمن قوي على علاقة الصراع و كانت له الغلبة لذلك لم يكن بدا من ارتداد المفعول به الى النواح قرب ما تبقى له من خرائب فهو خياره اللصيق لصيق شهيقه و زفيره كدلائل على اشغاله حيزا من الوجود و له كتلة (و هي للاسف دلائل فيزيائية بحتة تقاس بها المواد الصلدة و الغازية و السائلة كما هي ادوات النقد المحجمة للخيال و الفكر وفقا لفلسفتها القياسية المجردة) ازاء نفي الفاعل الآمر الناهي بإقصائه عن ساحة الفعل و الادراك تماما.

و كحاصل لاجتماع الاثر الانساني مع مقاييسه الفاقدة لمرونتها مثل كل قانون رياضي يغترب المتلقي خارج لعبة النقد و الابداع و بدلا من ان يصبح النقد اداة لفهم النص يتحول الى سور يلقي بغير حاملي لافتة القانون الفيزيائي خارج حصنه المنيع.

لابد ان تفتقد كل القوانين في حضارة الاقوى لجمال المرونة و الانسانية فهي وليدة احد اطراف العملية لولادة الانسان و ليس ثنائيته و مادام مبعث الدفء و الجمال مبعدا عن مصنع انتاج الحضارة البارد الصلد المذكر جفت الاقلام و رفعت الصحف و حل اللون الواحد محل تدرج الالوان في موشورها القادر على اخراج ماخفي منها من قبل الكائن الموهوب = المرأة.

أرى جسدي،

يمضي ذابلا

يحصي خريفا

وراء خريف

ليس هنالك من توقد اعظم من هذه الابيات يلقي بانعكاساته المضيئة على عتمة انطواء الانثى مقتلعة عن ثرى انسانيتها امام ابصار و بصائر البشرية و قد حل الخريف في مجتمع معولم يحكم المرأة و يحكم عليها من خلال مواسم تشييئها فهي ليست سوى ظل لانهمار الفصول على سكونها و موتها المسبق عدا ما كان لها من ربيع فائت استهلكته السلطة الذكورية و منحته جواز مرور مؤقت تنتهي صلاحيته بانتهاء الذكر منه.

أجسادنا

يا ربعنا الخالي

يا هذه الصحراء

لا شمساً

أرى

ولا قمراً

المكان لم يمنحنا المكان

لا يتفق ان يعطي المكان مكانا لغير مواطنيه و لانها تحمل جواز مرور مؤقت تنتهي صلاحيته بانتهاء صلاحية الجسد للاستخدام من قبل الفاعل الذكر فمن المعقول جدا ان يكون الجسد مجرد صحراء خال من الحياة منفيا و نافيا لما حل به راثيا مستنكرا جور المواسم و الفصول مستشعرا من خلال بصيص النبض الانساني داخله حجم الظلم الذي احاله الى بقعة خربة او صحراء اسمتها الشاعرة بالربع الخالي.

الأجساد تلمع، ببرق الرغبات.

نزف إليها أوهامنا،

ثوبا يشفُ عن نجوم لا تنام

النجوم لا تنام فقط لان الانسان لا يتمكن من رؤيتها ..انها موجودة و هائلة الحجم و الغاؤها ينم عن محدودية الفكر السلطوي الذكوري الذي يرى الاشياء حسب انعكاس بريقها على عدسة عينه (و هذه ايضا نظرة فيزيائية صرف قاسية قسوة ما يقاس بها من اشياء) مع انكاره تماما (و هنا يتعاظم التناقض في سلوكه ازاء الكيان الانثوي) انه قد احصى الافعال المطلوبة من هذا الشيء المكنى بالجسد الانثوي و ليس (الانسان_المرأة) و ارغمه على النفي سلفا بتوقيت مدة و تأثير افعاله الممنوحة له بموجب السلطة المطلقة.

.

نصلي بقدم واحدة،

نحن الذين فقدوا أجسادهم في معارك الحب الطويلة.

مجنونان،

بلغا الرشد في ساعة متأخرة.

لم يعد هنالك سوى الاشلاء و نصف صلاة تفي بالغرض لمن اعاقته الحرب عن بلوغ مجمل قدراته الحركية و مثل هذا المعوق المنفي ليس سوى مجنون حين تتضح له الحقائق و يرى ان الحب يتطلب النضوج الفكري ليتم فصوله جميعا و يقطف ربيعه الابدي نائيا عن فعل السلطة مناوئا لها واقفا على الضد منها يشع بما اوتي النجم من قوة في سماء هي ملكه قبل ان تعمى عنه العيون و تجبره على الرحيل و هو الذي يرى الارض من عل و ينيرها بصبر و تأن تعرفه المرأة اكثر من اي مخلوق اخر.


جسدي جاء معي، لكنه ظل هناك

منذ عمر وأنا اكتبُ بيدي العرجاء.

كم تحمل من جنون يا جسدي!


تبدو خريطة التناقض و النفي واضحة في هذا المقطع حد تجسيمها و تحميلها إثم الجنون فمن ذا الذي يحارب السلطة بوجوده فحسب دون سلاح عالما بجحود الاعتراف السلطوي بابعاده الثلاثية التي تعكس ظله على الارض؟.


بكاء الموج

زبدٌ أبيضٌ

على جسد الصخور

هكذا تصرخ الأسماك في جسدي.

ان البحر يبكي زبدا و قد احيل صراخ الجسد الى فعل متوار خلف وجود الاسماك.
هنا يبلغ الالم قمته فالكائن كأنه قد بدأ يصدق ان لا وجود له فعلا و ان الزبد لا قيمة له ان كان حقا دموعا لبحر عظيم.


يسحبني إلى الضوء

كفراشة

هو، جسدي يحب النار

الوجود و اعلانه معضلة المرأة و ما يقابله من انكار و استنكار لانسانيته و قد يكون الضوء هو اشارة من النجم الى بعض عطائه مثلما هي الفراشة التي تخص موسما واحدا لجواز مرورها و عمرها القصير و ليس صدفة ان النتاج الفني الذكوري قد شبه المرأة بكل ما هو موسمي قابلا للذبول و قريبا من النهاية ، بقاؤه يتعلق تماما بمدى احتيازه للالوان و العطر و النضارة كالزهرة و الفراشة و الاريج.
ان الجسد الذي يصر على البقاء وان تجاهله الاخرون ليس الا عابثا بالنار محبا لها.


الأثداءُ جفت..

أيتها الأنثى، الأنثى ..

سأهُديك كل كلامي الأخرس.

جسدي طائرٌ، وهبته لصياد

مرَّ في غابتي

هنا لسنا بحاجة لأية مدرسة نقدية لتحليل هذا النص.
الاثداء هي المرأة و مع جفافها تنتفي الحاجة اليها ، فاي رجل هذا الذي يحب المرأة دون نهدين نضرين واقفين كجبلين اشمين وان كان ذلك بفعل كيسين من السليكون دسا داخلهما اثر عملية جراحية مؤلمة لا يطالب بمثيلها الفاعل فهو مالك الارض و حاميها و خصاله تتلخص بوجوده كحاكم لا تشمله اعراف الانوثة و لا آلام عملياتها لصالح جسد افروديت او عشتار الخرافي نتاج الثقافة الذكورية لا غيرها؟
ان الكلام هدية خرساء في غابة هي هبة لقويّها و الجسد طائر عابر لا يصح له الاقامة اكثر مما يتطلبه مرور عابر لا يستدعي تأمل الوحوش و غرائزهم الهائجة.

الفصول لا تنام في جسدي !!

يقصصن الروايات عن سيرتي الأولى

يا حنيني

يا ثوبي الممزّق

من يرتق لي هذا الجسد،

ويرتّب الألوان

اضحى الاعتراف كاملا فالفصول تمر بسرعة و لا تقيم و ما كان من مواسم مجرد روايات عن سيرة ماض لم يتبق منه سوى مزق من ثوب و حنين فمن يرتق الجسد و يرتب الالوان دون ارتكاب معصية الثورة و هو ابعد من ان تنوله المرأة و قد علمنا ان قادة الثورات يولدون خارج عالمها و رحمها فمن اين للمضطهد قوى و نظرية الثائر؟؟؟؟؟؟؟؟؟.
على مرالتأريخ كان القادة ينبثقون من خارج المناجم و المعامل و اراضي العبيد كذلك كانت حرية المرأة حصيلة حاجة السلطة اليها و ازمة الايدي العاملة التي مجدت الحليب المبستر عوضا عن ثدي الام و الحضانة بديلا للجو الاسري و كل مؤسسة حكومية تعنى بالفرد كقيمة لما ينتجه القوي منها و يحصل ضعيفها على افرازات هذا الانتاج سلبا او ايجابا.

لم تثن صعوبة الطاعة لمبدأ الحرية الذي خدم الذكر اكثر مما خدم المرأة و حملها ما يزيد عن طاقة الرجل على احتماله اضعافا مضاعفة و باعتراف حضارته نفسها عزيمة الانثى الملغية اصلا كأنسان وقد صدقت هذه الكذبة و راحت تعمل لمدة 24 ساعة متتالية تنجب النصف الاخر من المجتمع و تربيه و تنتج كشريك له غير مشمول بحرية الرجل القائد و الخالق المنفرد بالحضارة الذي يطلب باستمرار ان تمتثل المرأة لمنجزاته العلمية و الفنية و الادبية معبرا عن رؤيته الانانية لكل ما حوله حتى باتت المرأة تخضع نفسها لتغييرات هائلة في شكلها الخارجي تحت عذاب مستديم ارضاء للشكل الاسطوري للانوثة الطاغية التي لا تعبأ بما تحت هذا الشكل ما ان يتجعد و تظهر عليه ملامح سن (اليأس) ، اما من اطلق عليه اسم سن اليأس بدلا من سن النضوج و قمة العطاء فهذا بحث آخر لا يسعنا الخوض فيه الآن.
نص ثائر بألم و منعكس بكامل عدته المقيتة الجارحة الى داخل النقطة التي انطلق منها (الجسد المغيب غياب الفصول و الذات المنفية خارج نطاق ضرورات الذكورة).

ايتها المرأة..
يا فرات أسبر ..في كل عصر
انت صوت يطيح بكل ما يدعونه حضارة و يقيم في متاحف الحجارة ساحقا لحمك شاربا دمك لاغيا كل عطائك الثر و حنانك المسبغ دون منة مكرها لك على تقبل النفي و الاقصاء و الالغاء و التهميش و ما زلت تعشقين و تلدين و ترضعين و تهبين بلا توقف منذ الاف السنين كما فعلت افروديت و عشتار و خلد الرجل منها موسم ربيعها و تنافر نهديها فحسب محولا اياه الى حجارة منحوتة دون عطاءات انسانية تذكر.
 

  

د . ماجدة غضبان المشلب
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/02/01



كتابة تعليق لموضوع : خريف الجسد و رفض الانثى المرتد نحوها
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد علي مزهر شعبان
صفحة الكاتب :
  محمد علي مزهر شعبان


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 زرق ورق الشرقية ... عبث بالكوميديا واستغفال للجمهور  : فادي كمال يوسف

 حتى لا تحتضر البصرة ... عطشاً  : د . حسن خليل حسن

 التجارة تستعد لعقد اجتماعات الدورة التاسعة للجنة العراقية – الاماراتية المشتركة  : اعلام وزارة التجارة

 المرجع الديني جعفر السبحاني : الشيعة لن يرضخوا لمنطق القوة

 إلقاء القبض على ثلاثة سراق حاولوا استغلال المظاهرات لتنفيذ سرقة احد المحال التجارية  : وزارة الداخلية العراقية

 حمودي شهيدا  : د . رافد علاء الخزاعي

 سبب زيارة الجبير الى بغداد  : مهدي المولى

 من خان داعش العراق ؟!!  : محمد حسن الساعدي

 ظاهرة الافتاء بغير علم  : عبد الزهره المير طه

 قسم ادارة الجودة الشاملة يبحث اجراءات رفع مستوى الأداء الفردي والمؤسسي للدوائر العدلية  : وزارة العدل

 المعطيات الإنسانية والفكرية لثورة الإمام الحسين عليه السلام  : اعلام وزارة الثقافة

  نهايات آيلة لسجال..  : فاتن نور

 عْاشُورْاءُ السَّنَةُ الثّالِثَةُ (٢٠)  : نزار حيدر

  هل ديمقراطيتنا في طور النضوج ؟  : عمار جبار الكعبي

 وزارة الموارد المائية تواصل حملتها الخدمية في محافظة النجف الأشرف  : حيدر فيصل الحسيناوي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net