صفحة الكاتب : لطيف عبد سالم

البيت الثقافي في مدينة الصدر يحتفي بالشاعر باقر جعفر العلاق
لطيف عبد سالم

تصوير / فايق الكاطع حسن

      تواصلا لنهجه في إقامة الأمسيات الثقافية في مجالات الادب والثقافة والفنون ونشاطات المنظمات غيــر الحكومية ، احتفى البيت الثقافي في مدينة الصدر التابع لدائرة العلاقات الثقافية في وزارة الثقافة بالشاعر والكاتب والفنان السيد باقر جعفر العلاق. وقد انيطت إدارة الأمسية التي أقيمت على حدائق البيت الثقافي في مدينة الصدر بالمخرج صادق عذاب بوصفه عريف الأمسية .   وعلى الرغم من صعوبة الوصول إلى مقر إقامة الاحتفالية بسبب إجراءات الأجهزة الأمنية الاحترازية في أعقاب التفجيـرات الإرهابية التي طالت عدد من المدارس والأسواق الشعبية في مدينــــــة بغداد ، فقد حضر هذه الأمسية  حشد من الشعراء والكتاب والفنانين والإعلاميين والمتابعين لحركة  الثقافة والأدب والفنون ، يتقدمهم الأستاذ جبار فرحان العكيلي رئيس الاتحاد العام للأدباء الشعبيين العرب والفنان ماجد ياسين والمخرج فلاح ثامر العزاوي والشاعر فايق الكاطع حسن .
   في بداية حديثه بهذه الأمسية ،عاد السيد العلاق بذاكرته التي أتعبتها تداعيات الزمن إلى عام 1968م ، بوصفه العام الذي يؤرخ البداية الحقيقية لانطلاقته الأدبية في مجال الشعر الشعبي التي حظيت باهتمــام ورعاية الشعراء الرواد ،حيث كان محظوظ جدا في بداياته مثلما يذكر في كل مناسبة  ، وهو ينهل من عطـــاء شعراء تلك المرحلة الكبار ، وفي مقدمتهم عريان السيد خلف ، كاظم إسماعيل كاطع ، كريم العراقي ، فالح حسون الدراجي وآخرون . 
 
 
 
 
  وقد تجسد نتاجه الأول الذي يعتز كثيـــرا بذكره  بقصيدة كتبها إلى ( الأم ) ، قبل أن يخص الوطن والحبيبة بكثير من القصائد التي وجدت طريقها إلى الجمهور عبر مختلف الوسائل الإعلامية . وقد اطرب السيد العلاق الجمهور الذي حضر الأمسية بقراءة أبيات من قصيدته عن الأم بعد أن أشار إلى أن والدته كانت أول من استمع لها ، وأشعرته حينها بأنه أمام جمهور غفير . ولأهمية هذه القصيدة في حياة الشاعر الادبية نقتطف منها بعض الأبيات:
أمي حلمـــــــت جـن اجاهـــــــــــا العـــــــيد ويبوس ايديها
أمي غيّرها الحزن بس ما تَغيّر طِيب اللي بيهة
ذبّي ثوب الحزن ما يصلَح يوالدتي النبيهة
وأمي من فكّت حزنها كل عصافير الصبح كالن نِجيها
ومايلوك الحزن لامي
 أمي ثوب الهاشمي لايك عليها
 
 
    وقد كان العلاق مثابرا على القراءة وحضور الأمسيات والمهرجانات الشعرية  التي كانت تقام في بغداد والمحافظات من دون ان يظهر فيها  بصفة شاعر ؛بغية متابعة الحياة الشعرية في البلاد بشكل متأني .وقد كلفه هذا الإصرار أربع سنوات من مسيرته الادبية ، كانت كافية لتدفع به إلى الظهور العلني لأول مرة مع نخبة من الشعراء في مهرجان قطري أقيم في عام 1973م على إحدى القاعات بمدينة الصــــدر ( الثورة سابقا ) . وقد فاجأ السيد العلاق الشعراء قبل الجمهور بقراءة قصيدة طويلة تغنت بالوطن ، غير ان صورتها الشعرية اثارة حفيظة قائمقام الثورة حينها الذي طلب منه مراجعة نفسه في إشارة منه إلى عدم رضاه عن مضامين القصيدة التي حظيت بإعجاب الشعراء المشاركين بهذا المهرجان الذين طلبوا منه الاستمرارفي نظم الشعر . 
وقد قرأ السيد العلاق بعض أبيات هذه القصيدة : 
مشتاق إلك ياوطن مشتاق لاصحابي
اليمّي كلهم غُرُب واليمّك أحبابي
مشتاق أشوف الأهل مشتاق
أدك بابي لهسة أنزف بعد ماطايب صوابي
 وياجرحـــــــــــــــي ميطيّــــــــــــبك بس ريحــــــــــــــــــــة ترابي
 
   ثم عرج السيد العلاق على مسالة دخوله مجال الإعلام  موضحا انه كان كثير الاهتمام بمطالعة ومتابعة التحقيقات الصحفية التي تزخر بها الصحافة المحلية والعربية ، فضلا عن حرصه الشديد على اقتناء مختلف المجلات والصحف ؛ بغية ألتعرف على خفايا بناء التحقيق الصحفي ، و كتابة الحوار والاستطلاع ومختلف المجــــالات الإعلاميــة  . وأشار إلى جريـــــدة العــــــراق  ، بوصفها أول صحيفة كتب بها بعدها ، ثم  توالت كتاباتــــه بعد ذلك في عدد من الصحف ، مثل نبض الشباب واليوم الآخر والرقيب والصباح .
  
 
   وفي مداخلة مع احد الكتاب الذين حضروا الامسية ، اشار العلاق الى تاثره في بواكير مشواره الشعري بالشاعر كاظم اسماعيل كاطع ، غير انه سلك منحى خاص به يميزه عن بقية الشعراء مع اعتزازه بالكبير كاظم اسماعيل كاطع وغيره من الشعراء الشعبيين. ولم ينسى العلاق الرعاية والاهتمام  الذين احاطه بهما الشاعر الكبير عريان السيد خلف في مرحلة نضجه الشعري ، فضلا عن إشرافه على كثير من نتاجه وتحفيزه على مواصلة الكتابة في مجال الشعر . 
 
 
  وفي  مداخلة أخرى مع احد الفنانين ، ذكر الشاعر العلاق مشاركته في كثير من المهرجانات القطرية داخل البلاد ، وحصوله على عدد من الجوائز والشهادات التقديرية ، إضافة إلى مشاركته  في مهرجان القرية العالمية الذي أقيم في الدوحة تلبية لدعوة لدعوة هيئة السياحة القطرية . 
 
 
   وبعد هذه المداخلة ارتقى المنصة الشاعر جبار فرحان العكيلي  رئيس اتحاد الأدباء الشعبيين العرب ، فتحدث عن البدايات  الأدبية والفنية للسيد العلاق ، فضلا عن مروره ببعض ذكريات تلك المرحلة.ثم تلاه بالحديث الفنان ماجد ياسين مستذكرا بعض جوانب تجربة العلاق في بواكيرها . وفي معرض حديثه عن تجربته الادبية والفنية ، اوضح الشاعر باقر العلاق انه جرب الشعر الشعبي و الصحافة ومن ثم قاده شغفه بالفن الى التمثيل مغتنما الفرصة التي سنحت له ، فكان ان اصبح رصيده من  الاعمال الفنية يشمل عدد من عدد من المسلسلات التلفزيونية مثل بيت الطين ، حكايـــــــة جامعية ،دار دور ، والمصير القادم الذي كان من بطولة الفنان الراحل عبد الخالق المختار .  
   كذلك أشار الشاعر العلاق الى مساهمانه في مجال كتابة الأغنية وقصيدة الطفل بالفصحى الى جانب كتابة المسرحيات في هـــذا الحقل ، مثل مسرحية احتفال الدمى من إخراج الفنان جمال الشاطي . 
  
   وفي نهاية الأمسية أشار الشاعر العلاق إلى عمله مشرفا بلجنة فحص النصوص الغنائية التي كانت تضم حينذاك كبار شعراء الأغنية مثل اسعد الغريري ،كاظم السعدي ،حسن الخزاعي ،عادل محسن وماجد عودة .وقد عملت اللجنة على وفق ضوابط دقيقة ؛ لانتخاب الصالح من النصوص التي يجري إخضاعها للاختبار،بخلاف ما معمول به اليوم من رغبات يمليها المطرب او المنتج على الشاعر الغنائي . وقد شكل هذا التوجه خطرا على واقع  الأغنية العراقية، مما أفضى الى ظهور أغنيات لا تمت بصلة إلى تراث الاغنية العراقية واصالتها .     
باحث وكاتب

  

لطيف عبد سالم
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/01/26



كتابة تعليق لموضوع : البيت الثقافي في مدينة الصدر يحتفي بالشاعر باقر جعفر العلاق
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ خليل رزق
صفحة الكاتب :
  الشيخ خليل رزق


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 فريق حقوق الانسان: ارتفاع مستوى الانجاز في اقسام الصحة والاستقبال وإخلاء السبيل  : وزارة العدل

 عضو لجنة تحقيق الموصل : المالكي والنجيفي على رأس قائمة المتهمين بسقوط الموصل

 الانتهاكات الحاصلة بحق الاقباط في ليبيا

 هل تتجة بوصلة العرب نحو الرووس..!؟  : علي قاسم الكعبي

 الشيخ الكربلائي يستقبل وفداً من أعيان قضاء حديثة في محافظة الأنبار مؤكداً توفير ما تحتاجه مناطقهم خلال الأيام المقبلة  : موقع العتبة الحسينية المطهرة

 سماحة السيد محمد رضا السيستاني يرثي الشيخ البخرائي

 وزير الداخلية يلتقي السفير البولوني في العراق  : وزارة الداخلية العراقية

 عوالي الهِمَمْ منهج لتدبر القرآن الكريم، ونهج البلاغة، والصحيفة السجادية خلال ثلاثين يوماً  : نبيل محمد حسن الكرخي

 العدد ( 365 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 تعويض ضحايا التفجير الارهابي في "خان بني سعد" بديالى  : اللجنة المركزية لتعويض المتضررين

 الربيع الامريكي والشتاء العربي  : شاكر محمود تركي

 ما هكذا نقدم انتحار شباب العراق !/4  : عبد الرضا حمد جاسم

 ديربي الأندلس يوجه ضربة أخرى لإشبيلية

 سَيّدَةُ البَيْت  : محمد الزهراوي

 خريطة العمل الوطنية في خطاب المرجعية اولاً : التعايش المجتمعي  : عمار جبار الكعبي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net