صفحة الكاتب : زينة محمد الجانودي

الضّعف في اللّغة العربيّة (أسبابه وآثاره والحلول المقترحة لعلاجه)
زينة محمد الجانودي

اللّغة وعاء فكر ووسيلة اتّصال وتفاهم، وأداة نقل المعارف والعلوم من جيل إلى جيل، وهي محور أساسيّ في بناء الإنسان بمختلف جوانبه.
واللّغة التي كانت ومازالت اللّغة الأولى لأمّة عريقة أقامتْ حضارة لم يعرف التاريخ مثيلا لها هي اللّغة العربيّة. 

فاللّغة العربيّة لا تنحصر فقط بالقواعد والأصول، وضوابط في الإملاء والنّحو والصّرف والبلاغة، بل بالإضافة إلى كلّ ذلك هي ذوْق رفيع، وجمال أخّاذ، بالتعبير  عن خلجات النّفوس، ومكنوناتها. وموسيقى مُطربة، فالأداء الصوتي الجيّد المنسجم في نبراته مع طبيعة الكلام، يعدّ عنصرا مهما للتعبير عن معاني الكلام العميقة، وجزءًا مكمّلا لإجادة اللغة العربيّة وحسن استعمالها. 
واللّغة العربيّة قادرة على استيفاء كلّ متطلّبات العصر،
وهي وإن كان لها قواعد ثابتة ولكنّها مرنة نامية قادرة على أداء المعنى المطلوب، وعلى استيعاب المصطلحات العلميّة الحديثة، وتتميّز بعناصر هامّة في بنيتها تجعلها مطاوعة قادرة على استيعاب مايجدّ من المعرفة الإنسانيّة. 
فالعيب ليس في اللّغة نفسها، وإنّما العيب في الذين أهملوها، ولم يفهموا معانيها وغايتها، وأضاعوا الجهود الكبيرة التي بذلها أسلافهم في العناية والرّعاية والاهتمام باللغة العربيّة ودراستها والتّأليف فيها، فاللّغة العربيّة ليست مجرّد وسيلة للتخاطب فقط، ولكنّها أيضا فكر وعقيدة وثقافة ومشاعر وتراث وتاريخ، ولايمكن فصل جانب من جوانبها عن  الآخر.
ومانراه اليوم عند الشباب العربيّ، من جهل لتراثهم وتاريخهم العربيّ، إنّما هو نتيجة لضعغهم في لغتهم، لأنّ الضّعف اللّغويّ يؤدّي إلى الضّعف الفكريّ والثقافيّ، وذلك يعود لعدّة أسباب عامّة وأسباب تعليميّة، ويترتّب على هذه الأسباب العديد من الآثار. 

_ ومن أهمّ أسباب الضعف العام في اللّغة العربيّة:

١- الجهل بقواعد الإملاء العربي، الأمر الذي يؤدّي إلى الكتابة بما يخالف القواعد الصّحيحة،وكثرة الأخطاء اللّغويّة الشائعة المخالفة للمسموح في اللّغة وأصولها الثّابتة، وهذا مانراه في بعض الكتب والصّحف والرّسائل والتقارير... 

٢- الجهل بقواعد النّحو العربيّ، فينصب المرفوع ويجرّ المنصوب،  ولا يميّز بين المعرفة والنّكرة، في مايكتب.

٣- المبالغة في استعمال الكلمات العاميّة والأجنبيّة، في الصّحافة العربيّة عموما، بلا داعٍ مع سهولة استعمال الفصيح  والمقابل العربيّ لها. 

٤- قلّة عدد القارئين من أفراد الشّعب، فانتشرت مقولة أنّنا شعب غير قارئ، وقد يؤدّي ذلك إلى إعاقة المسيرة الحضاريّة والإبداعيّة للأمّة. 

٥- الاستعمار سبب رئيسيّ في الضّعف العام في اللّغة العربيّة، وذلك من خلال محاربته للّغة العربيّة لأنّها تمثّل روح الأمّة العربيّة، وهي رمز وحدتها وبقائها، فسعى إلى طمسها، وذلك ببناء خطّة ترمي إلى تقديم اللّغات الأجنبيّة على اللّغة العربيّة في الأقطار العربيّة، ومحاولة تطبيق مناهج اللّغة الأوروبيّة في التّدريس ودراسة اللّهجات العاميّة، كي نتحلّل من الأصول والقواعد التي صانت لغتنا خلال خمسة عشر قرنا من الزّمن. 

_ ومن أهمّ الأسباب التعليميّة لضعف الطلّاب في اللغة العربيّة هي:

١- افتقار كتب القراءة إلى التدرّج اللّغويّ والتخطيط السّليم لها، ويؤدّي هذا إلى ضعف اقتران القراءة بالفهم والاستيعاب. 

٢- ازدحام مناهج النّحو بكثير من القواعد و تعقيدها على الطالب، من حيث الإعراب المعقّد، أو القواعد التي لا تُفَهّم للطالب ببساطة، وخصوصا بالنسبة للطلّاب متوسّطي التحصيل والضّعفاء، فتُكَوّن نظرة سلبيّة من قبلهم عن اللّغة العربيّة وصعوبتها. 

٣- قلّة استخدام الوسائل التّعليميّة الحديثة في تعلّم اللّغة العربيّة، وعدم اهتمام المعلّم  بأن يدخل على درسه التنويع والنّشاط والحيويّة، واستخدام الطّرق التقليديّة، الأمر الذي يفقد حصّة اللغة العربيّة عنصر التّشويق والإثارة، وعدم تحبيبه بالمادة لطلّابه فينعكس ذلك على الطلّاب ويحاكون مدرّسهم بصورة سلبيّة، وينفرون من اللّغة العربيّة. 

_ آثار الضّعف العام وضعف الطلّاب في اللّغة العربيّة:

إنّ استمرار الضّعف في اللّغة العربيّة من غير أن تمدّ يد العلاج الفعّال لوقفه، يؤدّي إلى استفحاله، حتى ينتهي به الحال إلى موت اللّغة والقضاء عليها، وفقدان الهويّة، وذوبان الشخصيّة، وانقطاع الصّلة بالرّابطة التي توحّد الأمّة، وتشدّ كيانها، وتحقّق لها استقلالها، فالحفاظ على اللّغة، هو حفاظ على الأصالة والانتماء القوميّ، وتضييعها هو تضييع لهذه الأصالة وهذا الانتماء.
ولذلك تسعى الأمم الحيّة دائما إلى الحفاظ على سلامة لغتها، وحمايتها والحذر من تسرّب عوامل الضعف إليها، لأنّها تنظر إلى لغاتها بأنّها تعبّر عن الكيان، وشعارا للذاتيّة، ورابطة قوميّة، ورمزا للكرامة الوطنيّة.


ففي فرنسا مثلا كُوّنَت المؤسّسات، وأُلّفت اللجان، وعقدت المؤتمرات، وكتبت المقالات والتحقيقات في الصّحف، من أجل صدّ بعض الكلمات الدّخيلة على لغتهم، حيث اعتبروها غزوًا ثقافيا وخطرا يهدّد لغتهم، يجب مقاومته. 
والإنجليز أيضا من أحرص النّاس على سلامة لغتهم، ولايسمحون بخرق قواعدها، أو التغيير في حرف واحد، ويتشدّدون في وضع الفواصل وغيرها من علامات التّرقيم. 
ونضرب مثلا أيضا عن الكيان الصهيونيّ، - وقد يستفيد المرء من عدوّه-، فقد استطاع هذا الكيان العدوانيّ بمجهودات جبّارة أن يحيي اللّغة العبريّة التي ماتت منذ أكثر من ألفي سنة، وأن يبعثها من جديد في خلال سنوات معدودة، فقد تكوّن المجمع العلميّ للغة العبريّة عندهم عام ١٩٥٣، وبجانب هذا المجمع كوّنوا مجلسا أعلى يضمّ نحو أربعين لجنة متخصّصة في كلّ الفروع العلميّة والفكريّة والأدبيّة والفنيّة، تهتمّ بمسايرة اللّغة للتطوّر المستمرّ، واستحداث المصطلحات والمفردات العبريّة التي تغطّي الحاجة في كلّ المجالات، ومايتّفق عليها منها يُنشر في الجريدة الرّسميّة، ويصبح العمل به إجباريا في الدّوائر الحكوميّة والمؤسّسات المدنيّة والجامعات، ووسائل الإعلام بأنواعها، ويعاقب القانون كلّ من يخالف ذلك ولا يلتزمه، وبذلك استطاعوا أن يبعثوا الحياة في اللّغة العبريّة، وخلقوا لها كيانا بعد أن كانت أثرا من آثار التاريخ، وهم يقولون إنّ اللّغة العبريّة هي المعبّرة عن ثقافتهم وتاربخهم، والجامعة لكيانهم، والرّابطة لوحدتهم وتضامنهم. 

_ علاج الضّعف في اللّغة العربيّة:

السّؤال الذي يفرض نفسه الآن، ماهو العلاج؟ إذ لا يكفي أن نعدّد أسباب الضّعف، ونحذّر من عواقبه، ثمّ لا نذكر العلاج، الذي يجب أن يؤخذ بالمسؤوليّة الكبيرة المناسبة لضخامة المشكلة اللّغويّة.

والإصلاح يكمن في:  

١- إصلاح تعليم اللّغة العربيّة في مدارسنا ومعاهدنا على مختلف مستوياتها، من الرّوضة والمرحلة الإبتدائية إلى نهاية المرحلة الجامعيّة، فلو أُصلح تعليم اللّغة العربيّة، ووُضَعت له المناهج والأساليب الجيّدة والمتطوّرة، والكتب القيّمة، لاجتزنا أصعب العلاج، وقطعنا معظم طريق الإصلاح، فإذا كان واقع اللّغة العربيّة في التعليم ضعيفا ومهزوزا، لم يخرج إلّا ضعفاء في لغتهم، فالتّعليم هو المصدر الأساس الذي يزوّد كل مرافق المجتمع بالعناصر اللّازمة.

٢-إقامة دورات في اللّغة العربيّة بين الحين والآخر، لمحرّري الصّحف والمذيعين، لتقوية لغتهم  وعلاج أخطائهم، وتدريبهم على السّلامة اللّغويّة بكلّ جوانبها. 

٣-الإكثار من المسابقات عبر وسائل الإعلام المختلفة في علوم اللّغة العربيّة، وأنواع الكتابة من شعر وقصّة ورواية ومقالة وبحث، وتقديم الجوائز القيّمة للفائزين. 

٤-استثمار (الانترنت) الذي هو وسيلة العصر في الحاضر والمستقبل، في خدمة لغتنا وتطويرها وتوصيلها إلى أكبر عدد ممكن من البشر. 

٥-منع استعمال الكلمات الأجنبيّة الدّخيلة والعاميّة المتداولة، وضرورة استعمال المقابل العربيّ لها، سواء أكان ذلك في الوسائل المكتوبة أو المقروءة. 

وفي الختام نشير إلى أمر مهم وضروريّ وهو دور الأهل في غرس قيَم الاعتزاز باللّغة العربيّة لدى أبنائهم، و تنمية الوعي لديهم بالمحافطة عليها، ليتقنوا لغتهم الأمّ ويعتزّوا بهويّتهم العربيّة، فتتكوّن شخصيّات عربيّة ذات كيان متميّز، مستمدّ من قيَم المجتمع العربيّ.

  

زينة محمد الجانودي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/06/12



كتابة تعليق لموضوع : الضّعف في اللّغة العربيّة (أسبابه وآثاره والحلول المقترحة لعلاجه)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Smith ، على تفاصـيل قرار حجز الأموال المنقولة وغير المنقولة لرئيس مجلس الديوانية : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد

 
علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد عبد الصاحب كريم
صفحة الكاتب :
  احمد عبد الصاحب كريم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 شيعة رايتس ووتش تدعو الى حماية حقوق الشيعة في مصر

 الشرطة الاتحادية تضبط اسلحة واعتدة وتلقي القبض على عدد من المطلوبين  : وزارة الداخلية العراقية

 بعد تغريدات له ضجة في الأردن و البحرين و السعودية ، و يطالبون برفع الحصانة عنه و محاكمته

 شعبة مكافحة المخدرات في ديالى تلقي القبض على متهمين حيازة وتعاطي المخدرات  : وزارة الداخلية العراقية

 إحالة ملف داعش الى المحكمة الجنائية العراقية  : مكتب د عبد الهادي الحكيم

 (الحسين بن علي) شهيد فخ  : د . عبد الهادي الطهمازي

 المركز الوطني لعلوم القرآن في الوقف الشيعي يفتتح مسابقة النخبة الوطنية الخميس المقبل  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 رواية من زمن العراق ح ٣٥ اجه العيد ونعيد ....  : وليد فاضل العبيدي

 فوز الأديبة العراقية (سمر الجبوري) بوسام العرب والمركز الأول ضمن فعاليات مهرجان القلم الحر للإبداع العربي

 العبادي منتصرا  : هادي جلو مرعي

 أريد أنتحر... (دبابيس من حبر30)  : حيدر حسين سويري

 أهم التطورات الأمنية والعسكرية في الوضع العراقي اليوم الأربعاء الموافق 28/1/2015  : كتائب الاعلام الحربي

 تأملات في القران الكريم ح384  : حيدر الحد راوي

 تباً للصامتين عن الحق  : ماجد زيدان الربيعي

 الحوثي وفرضية التوازنات الجديدة  : منتظر الصخي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net