صفحة الكاتب : ياس خضير العلي

مجهول الأب والتبني والغير شرعيين علنآ وسرآ!
ياس خضير العلي

أتخذ بورقيبة رئيس تونس بعد الأحتلال الفرنسي ان يسجل مجهولي الأب بأسمه العائلي رسميآ كأب للشعب التونسي لكثرتهم , هذه الظاهرة نموذج وألا هي بكل  بلد تم احتلاله من اجانب و واتذكر بالعراق الرئيس العراقي أحمد حسن البكر من النكات المزح عنه عندما  توفيت ماتت زوجته بالسبعينات قالوا لا يستطيع الزواج من ثانية لأنه كل الشعب أبناءه وبناته كونه كتب تحت صورته الأب القاد , والنموذج الأخر أبناء الزنا الغير شرعيين من المغتربات العربيات في أوربا والغرب ومنهم مثال وزيرة العدا الفرنسية الجنسية من أصول تونسية رشيدة عبد السلام لديها ابن ولد من صديق فرنسي غير شرعي حاليآ طالب بالجامعات الفرنسية , وهذا الجيل هم من جاء كمترجمين مع الأمريكان بأحتلال العراق والناتو بشمال أفريقيا كمقاتلين ومترجمين ! وأدلاء دليل للأحتلال وخدم بقواعدهم العسكرية ! وبالعراق أكبر حدث عام 2006م بعد الأحتلال تسبب بالفتنة الطائفية بين العراقيين من العرب السنة والعرب الشيعة عندما تجرأ أحد التونسيين المقاتلين بتنظيم القاعدة الأمريكي على تفجير مقام الأمامين العسكريين بسامراء العراق وهو اليوم بالعراق محكوم بالأعدام , ولازالوا ينتشرون بيننا ويسببون الخطر الدائم للمجتمع , أنتقامآ منهم منا بأعتقادهم أن العدالة المفقودة السبب بوجودهم , ولدينا بالعراق يسجل مجهول الأب ويمنح الجنسية كمواطن مثال ذلك أبن المطربة سعاد عبدالله المدعو ( ح) وهو يحمل الجنسية العراقية وكتب بهوية الأحوال المدنية مجهول الأب وطالب بالجامعة ويملك بيت بالكرادة الشرقية ببغداد وألخ ! وكثيرون من هذا النموذج بالعراق مجهول الأب , وبالأسلام شرعآ ابن الزنا حتى بعضهم ياتي من ابوين متزوجين لكن تكون المرأة وقت الحمل به من أبوه بحالة الحيض الدورة الشهرية وأثناء الدماء يسمى أبن حيض وحالات أخرى , وأما أستغلال الأغنياء للفقراء منها تم بناء مجمعات سكنية للفقراء مجاورة لحياء الأغنياء لأستغلالهم بالخدمة المنزلية نتج عنها ولادة أجيال من الخادمات غير شرعيين , واليوم فحص ]NADيمكن تحديد نسب الأبن لكن قليل من يمارس هذا الفحص لبناءه , وبالخليج والجزيرة العربية تكثر حالات أولاد الزنا من العلاقة بين الخدم بالمنازل الأجانب والآسيويون خاصة ولكثرة سفر الرجال الأزواج لأوربا وغيرها وحاجة المرأة للمعاشرة وولدت أجيال من هؤلاء تسلم بعضهم قيادات بهذه الدول تصرفوا كعملاء ودليل لأحتلال العراق وجلب الناتو الحلف العسكري الأستعماري لأحتلال وقتل العرب المسلمين ببلاد لعرب وبناء علاقات معأسرائيل المحتلة لفلسطين والقدس الشريف , وبعض أمراءهم من قبل بغملية تخصيب البيضة لزوجته بلندن من جيامن لرجل أجنبي لأنه لايمكن ولادة طفل له وحملته زوجته بأعتباره أبنه وأصبح بعضهم أمراء وقادة بالخليج و ويحملون نغسيات أسلافهم , ومنهم من يحكم حتى منطقة الحجاز بالجزيرة العربية ويحارب العرب المسلمين !
المطربة العراقية احلام وهبي أقامت الدعوى على الشاعر العراقي ( ج ,ح) والمشهور بالعهد الملكي في محكمة الكرادة الشرقية نهاية الثمانينات  لاثبات نسبها أليه بأعتبار والدتها كانت زوجته بعقد زواج خارج المحكمة من رجل دين وبشهادة رجلين وكانت تسكن البارودية بمنطقة باب المعظم   وفعلآ جاءت بالشهود للمحكمة وأضطر أبنه من زوجته الأولى وأخوانه الى ضرب وجهها و كسر بعض عظامها وأدخلت المستشفى للعلاج لفترة طويلة وهم عائلة من اغنياء الملاك بالعراق ومعروف النظام الملكي يمنح الأراضي الزراعية والهبات للمقربين ومنهم الشاعر ولديهم بنايات كبيرة بمنطقة أرخيته بالكرادة الشرقية تسكن أحدى الشقق فيها هي وزوجها المصري الجنسية ! ومن الذين تسلموا مناصب كبيرة بالدولة مجهول الأب أبن المطربة الغجرية ( الكاولية  بالعامية العراقي تلفظ هكذا ) المدعو طارق , الذي كان مقرب من صدام أيام السبعينات ويحكم الرصافة من بغداد , ويتذكره أهل بغداد الجديدة خاصة لأنه الغجر يسكنون شرقها , أما اللقيط مجهول الأم والأب يعثر عليه بالشارع رمته والدته وتربيه الدولة أو الناس بالتبني فالأسلام يوجب أن التبني حرام وينسب الرجل لوالديه الأصليين , وقال الله سبحانه في القرآن المقدس ( أدعوهم لأبائهم هو أقسط) , اي اعدل والحق أن تدعوهم لبائهم الحقيقيين و وألا هي جريمة , والغجر يسرقون الأطفال من المناطق العامة ويربونهم بسرية تامة وتكتم على أصلهم للأستفادة منهم بأعمال الرقص وكسب المال بطرق شاذة .
ومن الطرائف أن المطربة المصرية أم كلثوم قام احد الأشخاص بدلالة محامي خبير بعقد  زواج لها عليه مستغل تشابه الأسماء اسمها الحقيقي فاطمة أبراهيم , وعندما حضر لبيتها المبلغ عن المحكمة بأنذارها  بقرار المحكمة بطلب زوجها اعادتها لبيت الزوجية تفاجأت وطلبت من القاضي بذكاء من المحامي الموكل عنها أن تعرض ضمن أربع نساء ويدخل المشتكي المدعي الزواج منها وهي بينهن وأن يشخصها ويطلبها فدخل ولم يميزها من أربع نساء وأعترف أنه باحث عن الشهرة والورثة متوقع وفاتها وليأخذ أموالها بعد موتها !

الصحفي العراقي ياس خضير العلي
مركز ياس العلي للاعلام_صحافة المستقل
http://yasjournalist.syriaforums.net/
http://yasalalijournalist.ahlablog.com/
http://www.facebook.com/ Yas Alali
[email protected]
Iraqi journalist Yas Khudair AL_ Ali

 



Unknown father, adoption and non-immigrants in public and private! 2
Taken Bourguiba of Tunisia after the French occupation to record unknown father in his name Family officially as the father of the Tunisian people to force change, this phenomenon is a model and not the individual countries have been occupation of foreigners, and I remember Iraq, Iraqi President Ahmed Hassan al-Bakr of jokes pranks with him when he died his wife died Basbainat they can not Marrying a second wife because of all the people his sons and daughters being written under his picture Father leader, and the other form children of adultery, non-immigrants of expatriate Arab women in Europe and the West, including the example of French Justice Minister nationality of Tunisian origin Rachida Abdel Salam have a son born of a French friend is illegal now called universities French, and this generation they came from as translators with the U.S. occupation of Iraq and NATO fighters in North Africa and translators! And guides the user to the occupation and served Behm military! And Iraq, the biggest event in 2006 after the occupation caused allure sectarian conflicts between Iraqi Sunni Arabs and Shiite Arabs, when he dared a Tunisian fighters to al-Qaeda American bombing of a shrine Askari in Samarra Iraq, a day in Iraq, condemned to death, and continue to spread between us and cause permanent danger to the community, in retaliation of us believing that justice is the lost cause of their presence, and we have recorded in Iraq, an unknown father and granted citizenship to a citizen for example, the son of singer Souad Abdullah called (h), which carries Iraqi nationality and wrote the identity of the Civil Status unknown father and the student university and have a house Eradh eastern Baghdad, etc.! Many of this model in Iraq, unknown father, and Islam religiously illegitimate, even some of them come from the parents are married but the woman is the time of conception of its father, the situation of menstrual periods and during the blood is called the Son of menstruation and other cases, The exploitation of the rich to the poor which has been building residential complexes for the poor neighborhood of shame the rich to be exploited in domestic service have resulted in the birth of generations of maids illegal, and today check] NAD can determine the ratios of the Son, but a little practice this examination of its construction, and the Gulf and Arabian Peninsula frequent cases of illegitimate children of the relationship between the servants houses of foreigners and Asians, especially the frequent travel of men couples to Europe and elsewhere and the need for Women of intercourse and gave birth to generations of these received some leaders of these countries have acted as agents and a guide to the occupation of Iraq and brought NATO military alliance, colonial occupation and the killing of Arabs Muslims AQIM for the Arabs and build relationships Maosraúal occupied Palestine and Jerusalem, and some of their count by Bgmlah enrich the egg to his wife in London from Giamn to a foreign man because he can not the birth of a child to him and his wife as his son and some of them became princes and leaders of the Gulf, and carrying Ngusaat their ancestors, and some of them even ruled the Hejaz region of Arabia and the Arab Muslims fight!
Singer Iraqi dreams Wehbe case was filed by the Iraqi poet (c, h) and the famous Covenant Royal Court of Karrada eastern end of the eighties to prove attributed to him as her mother, his wife was a marriage contract outside the court of the cleric and the testimony of two men and lived Baroudeye area door of the holy and actually made the witnesses of the court and forced his son from his first wife and his brothers to hit her face and break some bones and was hospitalized for treatment for a long time and are a family of rich landlords in Iraq is known of the monarchy granted agricultural land and donations to close, including the poet and have buildings large area Erkhitth Eradh Eastern inhabit an apartment where she and her husband, an Egyptian! One of those who received the positions of large state unknown father the son of singer Roma (Alcaolah colloquial Iraqi uttered so on) named Tariq, who was close to Saddam days of the seventies and ruled Rusafa, Baghdad, and remember the people of New Baghdad, especially because the Roma live in the east, and the foundling unknown mother and father found him street, threw him and his mother and raising the state or the people adopted Islam requires that the adoption is haraam and attributed the man to his parents, indigenous and said God in the Holy Bible (invite them to their parents that is more just), a just and right to invite them to Baúhm real, and not a crime, and Gypsies steal children from public areas and raise them confidentially and discreetly on the origin of dance take advantage of them work and earn money in ways atypical. The bastard who found him an anonymous mother and father!
The Prices that Egyptian singer Umm Kulthum, the one people in terms of lawyers expert contract marriage she will be underutilized similarity of names whose real name is Fatima Ibrahim, and when he came to her house, the amount of the Court Bonmarha decision of the Court at the request of her husband returned to the marital home, I was surprised and asked the judge intelligently of the lawyer by the exposure within the four women entered the complainant and the plaintiff to marry her and that among them are required and Achksa entered did not distinctive of the four women and admit that the seekers of fame and the heirs of her death is expected to take their money after her death!



Iraqi journalist  Yas Khudair  Ali
Yas Ali Center for Media _ the independent press
http://yasjournalist.syriaforums.net/
http://yasalalijournalist.ahlablog.com/
http://www.facebook.com/ Yas Alali
[email protected]

  

ياس خضير العلي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/01/23



كتابة تعليق لموضوع : مجهول الأب والتبني والغير شرعيين علنآ وسرآ!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Smith ، على تفاصـيل قرار حجز الأموال المنقولة وغير المنقولة لرئيس مجلس الديوانية : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد

 
علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : صلاح الركابي
صفحة الكاتب :
  صلاح الركابي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 اخبار  : وكالة انباء المستقبل

 لماذا عمليات "15 شعبان"؟!  : قاسم العجرش

 أرهاب واحد في العالم دينه واحد ورحمه واحد  : مهدي المولى

 ما بعد الربيع العربي :(جدلية الدين والقبيلة)  : بوقفة رؤوف

 في ذكرى وفاة أمير الريّ  : السيد محمد رضا شرف الدين

 النموذج "الإبراهيمي" الغائب في حال المسلمين  : صبحي غندور

 اتحاد أولاد عكاب يضعون شروطا لعودتهم لاجتماعات مجلس النوّاب  : اياد السماوي

 عادل عبد المهدي بين الرضوخ والإستقالة !  : اثير الشرع

 نصيحة بدون مقابل ..بـ(بلاش ) ..؟  : سعد البصري

 أزمة الدرس اللغوي بالمغرب :عبدالقادر الفاسي الفهري نموذجا  : د . عبد القادر لقــاح

 لماذا الحسين ؟  : سجاد العسكري

 السنة الفدراليون واقليم السنة  : هيثم الطيب

 رسالة إلى القائد السيد عبد الملك الحوثي ... أبا جبريل... ما كان والله يَمنُك مكسر عصاً للغزاة والمعتدين... بل عصا موسى تلقف ما يأفكون  : علي السراي

 "صالح البخاتي" صورة من ذكرى عاشوراء  : وليد كريم الناصري

 محمد(ص) موحدنا وقدوتنا والحسين (ع) أمامنا  : علاء كرم الله

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net