صفحة الكاتب : حسين فرحان

مستشفى الكفيل شبهات وردود 
حسين فرحان

 تكتظ مواقع التواصل الإجتماعي وتزدحم بشبهات وتساؤلات كثيرة تستهدف المشاريع التي أنشأتها العتبات المقدسة منذ عام ٢٠٠٣ الى يوم الناس هذا تقابلها ردود وتوضيحات وشرح مفصل وآخر موجز ليدحضها بالحجة الواضحة والدليل الناصع، لكنها - الشبهات - على مايبدو تنشطر وتتكاثر معلنة لحالة من التشويش المتعمد الذي جعل من إنجاز مشاريع العتبات المقدسة أمرا غامضا بالنسبة للبعض الذي إعتاد ترديد مايقال دون ورع أو تحقق من أصل هذه المقولات .
لو ألقينا نظرة خاطفة إلى حجم هذه الهجمة التي تستهدف العتبات المقدسة ومشاريعها المنجزة ولنأخذ مثلا صفحات التواصل الاجتماعي فهي الوسط الناقل الذي يتصدر المشهد الإعلامي لوجدنا أن حجم الهجمة كبير جدا تقابلها ردود وتوضيحات على المستوى الرسمي وهي ردود ناهضة ومعتد بها لما فيها من توثيق وشواهد وأدلة، ولكن .. هل أن كل من أثار الشبهات ومن صدقه واعتقد به قد اطلع على الردود والتوضيحات ؟ وهل أن البيانات الصادرة من الجهات المعنية والتقارير المصورة والواقع الملموس للمنجزات هل هي بمتناول الجميع ؟ مع وجود جهات يزعجها أن تكون هنالك مؤسسات ومشاريع تعمل بظل العتبات المقدسة الأمر سيكون عرضة للتشويش .. ومع وجود البعض ممن يسهل استغفاله واستدراجه الى الامتعاض لمجرد الامتعاض سيستمر التشويش وستبقى الهجمة .
هذا الكلام ينطبق على العتبات المقدسة بهذا العنوان، وينطبق على مشاريعها فهنالك أجندات خاصة تستهدفها وتعمل جاهدة على إشاعة روح الشك والريبة، وإن الاستغلال الأمثل لذلك هو في تضمين منشورات الفيس بوك وتويتر وغيرهما من المواقع بأكاذيب وأباطيل تنتشر كالنار في الهشيم، ولو افترضنا صدور أكذوبة معينة حول عمل العتبات المقدسة ومشاريعها، سنجد لها صدى واسعا تعقبه تعليقات تصل إلى أرقام كبيرة ملحقة بالردود المؤيدة لها .
الجهات التي تتبنى هذه الأجندات تستغل الوضع الاجتماعي والاقتصادي والمعيشي بشكل خاص فتسلط الضوء على ( المرجعية الدينية والعتبات المقدسة ) دون أن تتسم أطروحتها البائسة بالمصداقية وإنما هي خلط للاوراق وتضييع للحقائق مستغلة بذلك فئة تجيد النقر على لوحة مفاتيح الموبايل لتردد محتوى الاسطوانة المشروخة فالكلمات هي هي وإن اختلفت التعابير وبعضها مستنسخ حتى بأخطائه الاملائية، كل ذلك يقابله ردود معتبرة ومهذبة من الجهات المعنية والمهتمة بهذا الشأن لكنها وللأسف لاتقابل الا باللامبالاة بسبب هذا الكم الهائل من الاكاذيب الذي أوصل البعض الى حد التخمة منها والامتلاء .
 مستشفى الكفيل التخصصي التابع للعتبة العباسية المقدسة والذي افتتح في سنة ٢٠١٥، المشروع الأكثر عرضة للهجوم والانتقاد وقد سلطت عليه الأضواء بشكل يدعو للدهشة حتى يخيل للبعض أنه المستشفى الوحيد في العراق، نموذج لمشروع أعلنت عليه الحرب دون نظر لما قدمه خلال السنوات السابقة، وقد اعدت له تهم جاهزة رددها من غفل عن النظر الى الحقائق أو تغافل عنها .
لذلك سنطرح مجموعة من النقاط المهمة ونرفق مجموعة روابط لمواقع ومقاطع فديو مرفوعة سابقا على اليوتيوب لعلها تنفع البعض للأفاقة من هذه الغفلة التي وصلت الى حد الغيبوبة .
١ - النقاط : 
أولا - بني المستشفى وجهز من خلال قسم المشاريع الهندسية في العتبة العباسية المقدسة وبأموال الدولة العراقية بنسبة ١٠٠./. المرصودة من تخصيصات خطة المشاريع الاستثمارية التي خصصت أموالها الدولة العراقية للعتبة العباسية المقدسة عن طريق ديوان الوقف الشيعي، لا كما يتوهم البعض أنها أموال الفقراء أو الحقوق الشرعية من خمس أو زكاة أو من واردات الشباك الشريف أو النذورات .
ثانيا - أنجزت في المستشفى عمليات بلغ عددها ٤٥٠٠٠ عملية تقريبا بلغت نسبة النجاح فيها ٩٦./. 
ثالثا - سبب إرتفاع أسعار العمليات هو ارتفاع سعر الاجهزة المتطورة اضافة الى انها تتطلب أموالا لقطع غيارها ولصيانتها هذا من جهة ومن جهة اخرى هو نوع الاطباء المستقدمين من خارج المستشفى من العراق وخارجه إذ أنهم متميزون ومختصون من جامعات عالمية فيذهب مانسبته ٥٠ بالمئة من مبلغ العمليات الى هؤلاء الاطباء .
رابعا - النصف الآخر من مبالغ العمليات التي يدفعها المريض يذهب للمستشفى ويصرف في أربعة موارد : 
أ - المقيمين والممرضين وهم بالمئات وتبلغ رواتبهم ( ٦٨٠ ) مليون دينار شهريا .
ب - تغطية كلف اندثار الاجهزة وتبديل قطع غيارها ومصاريف المستشفى من الماء والكهرباء وباقي الخدمات التي تقوم بجبايتها الحكومة المحلية في محافظة كربلاء المقدسة وتبلغ أكثر من ٢٧٠ مليون دينار شهريا .
ج - المورد الثالث هو تغطية تذاكر وتأشيراتوإقامة وحماية الاطباء الاجانب المستقدمين من الخارج .
د - المتبقي لتغطية حاجة من يستطيعون مساعدتهم من المرضى الفقراء والحشد .
خامسا - إن المتبقي من نصف الأرباح لايكفي لتغطية التخفيض فيتكفل مكتب السيد المتولي الشرعي للعتبة العباسية المقدسة السيد أحمد الصافي بدفع الباقي من الحقوق الشرعية والخيريات التي ترد إليه ( وليس من أموال العتبة ) لأنها وقف ولايجوز شرعا صرفها في غير شأن الوقف .
سادسا - الهدف من إنشاء المستشفى هو توفير خدمات طبية متميزة لم تكن موجودة في العراق سابقا، وبذلك توفر على المرضى وذويهم ملايين الدولارات التي تصرف في رحلات علاجية خارج العراق تضاف إليها مبالغ السفر والإقامة .
سابعا - قدمت المستشفى خدمات طبية بقيمة ٣ مليارات دينار للقوات الأمنية والحشد الشعبي بالإضافة الى مشروع (اطباء بلا اجور) وهو مشروع خيري اطلقته المستشفى يسعى لمعالجة ذوي الدخل المحدود  والساكني في القرى النائية وفي جميع محافظات العراق وبالمجان وعلى يد أمهر الأطباء المحليين والعالمين، ومشروع (القائمة المدعومة) والذي يتضمن عمليات اطفاء الاجور عن الايتام بالكامل او نصفها او ثلثها عن الحشد والفقراء والصرف مستمر لحد الان وقد بلغ  حوالي (4) مليارات دينار.

٢- الروابط الالكترونية :

هذه الروابط بعضها نماذج لجزء من مشروع، وجميعها متوفر على اليوتيوب منذ سنوات!
الاول
https://www.alsumaria.tv/mobile/news/227191/iraq-news
الثاني


https://youtu.be/0BVJjg528oo
الثالث

https://youtu.be/FtxtA-W1_bA
الرابع

https://youtu.be/-0bOu-poQRo
الخامس

https://youtu.be/HP11BJD6cME
السادس

https://youtu.be/HP11BJD6cME
السابع


https://youtu.be/qITVxhnCPd0
الثامن

https://youtu.be/WU4vzuZLpKE
التاسع


https://youtu.be/76HguiAgass
العاشر

https://youtu.be/5HVPkP0uEKA
الحادي عشر

https://youtu.be/s-EWAKYGqHc
الثاني عشر

https://youtu.be/qQgE8i6aW3w
الثالث عشر
https://youtu.be/ejVPJrJylfA
الرابع عشر
https://youtu.be/eOLo6hoR79M
الخامس عشر
https://www.youtube.com/playlist?list=PL99v9QDQaxYbHiWLlXMdVAbwROA7gtH68
السادس عشر
https://youtu.be/O_OrEdxj2Eo
السابع عشر
https://www.facebook.com/Alkafeelhospital/videos/981379032000523?sfns=1
الثامن عشر
https://youtu.be/dXnhnhtZBL0
التاسع عشر
https://afaq.tv/contents/view/details?id=72758
العشرون
https://youtu.be/l8mTc7rrucc
الواحد وعشرون
https://m.youtube.com/watch?v=5XqmbX3ivCM
الثاني والعشرون
https://m.youtube.com/watch?v=yuT53csfWJo
الثالث والعشرون
https://m.youtube.com/watch?v=6RubKzTbj6k
الرابع والعشرون
https://m.youtube.com/watch?v=Kn7AX1084e4
الخامس والعشرون
https://m.youtube.com/watch?v=PCLKv5OXNUg
السادس والعشرون
https://m.youtube.com/watch?v=_RZ5XfvLZqs
السابع والعشرون
https://m.youtube.com/watch?v=_cKj4x48J6k
الثامن والعشرون
https://m.youtube.com/watch?v=VyTYB1l_yYs
التاسع والعشرون
https://m.youtube.com/watch?v=Gsy-SyIydQ8
الثلاثون
https://m.youtube.com/watch?v=u7UK8yy5UEM
الواحد والثلاثون
https://m.youtube.com/watch?v=w0MutRtUj5Y
الثاني والثلاثون
https://m.youtube.com/watch?v=re2Col4v8TE
الثالث والثلاثون
https://m.youtube.com/watch?v=FDz5tmgAAw4
الرابع والثلاثون
https://m.youtube.com/watch?v=qQgE8i6aW3w
الخامس والثلاثون
https://m.youtube.com/watch?v=76HguiAgass
السادس والثلاثون
https://m.youtube.com/watch?v=qITVxhnCPd0&t=5s
السابع والثلاثون
https://m.youtube.com/watch?v=cyCaJAIciAg
الثامن والثلاثون
https://m.youtube.com/watch?v=BzGOoz4VkKY
التاسع والثلاثون
https://m.youtube.com/watch?v=EJWTyEC-5tI
الاربعون
https://youtu.be/S5Zcn9FTM3M
https://youtu.be/SbVT2iWiPRg

  

حسين فرحان
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/05/04



كتابة تعليق لموضوع : مستشفى الكفيل شبهات وردود 
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل

 
علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا

 
علّق ابو الحسن ، على حدث سليم الحسني الساخن.. - للكاتب نجاح بيعي : الاستاذ الفاضل نجاح البيعي المحترم رغم اننا في شهر رمضان المبارك لكن فيما يخص سليم الحسني او جواد سنبه وهو اسمه الحقيقي ساقول فيه لو كلُّ كلبٍ عوى ألقمتُه حجرًا لأصبح الصخرُ مثقالاً بدينارِ لا اعلم لماذا الكتاب والمخلصين من امثالك تتعب بنفسها بالرد على هذا الامعه التافه بل ارى العكس عندما تردون على منشوراته البائسه تعطون له حجم وقيمه وهو قيمته صفر على الشمال اما المخلصين والمؤمنين الذين يعرفون المرجعيه الدينيهالعليا فلن يتئثرو بخزعبلات الحسني ومن قبله الوائلي وغيرهم الكثيرين من ابواق تسقيط المرجعيه واما الامعات سواء كتب لهم سليم او لم يكتب فهو ديدنهم وشغلهم الشاغل الانتقاص من المرجعيه حفظكم الله ورعاكم

 
علّق منبر حجازي ، على الصين توقف شراء النفط الايراني تنفيذاً للعقوبات الأميركية : الصين تستطيع ان توقف اي قرار اممي عن طريق الفيتو . ولكنها لا تستطيع ايقاف القرارات الفردية الامريكية . ما هذا هل هو ضعف ، هل هو ضغط اقتصادي من امريكا على الصين . هل اصبحت الصين ولاية أمريكية .

 
علّق مصطفى الهادي ، على (متى ما ارتفع عنهم سوف يصومون). أين هذا الصيام؟ - للكاتب مصطفى الهادي : ملاحظة : من أغرب الأمور التي تدعو للدهشة أن تقرأ نصا يختلف في معناه واسلوبه وهو في نفس الكتاب . فمثلا أن نص إنجيل متى 9: 15يقول : ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن ينوحوا ما دام العريس معهم؟) .فالنص هنا يتحدث عن النوح ، وهو كلام منطقي فأهل العريس لا ينوحون والعرس قائم والفرح مستمر لأن ذلك نشاز لا يقبله عقل . ولكننا نرى نص إنجيل مرقس 2: 19يختلف فأبدل كلمة (ينوحوا) بـ كلمة (يصوموا) وهذا تعبير غير منطقي لأن الفرق شاسع جدا بين كلمة نوح ، وكلمة صوم .فيقول مرقس: ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن يصوموا والعريس معهم؟ ). فأي نص من هذين هو الصحيح ؟؟ النص الصحيح هو نص إنجيل متى فهو كلام معقول منطقي فاتباع السيد المسيح لا يستطيعون البكاء على فراقه وهو بعد معهم ، وإنما البكاء والنوح يكون بعد رحيله ولذلك نرى السيد المسيح قال لهم : (هل يستطيع ابناء العريس ان ينوحوا والعريس معهم؟). وهذا كلام وجيه . ولا ندري لماذا قام مرقس باستبدال هذه الكلمة بحيث اخرج النص عن سياقه وانسجامه فليس من الممكن ان تقول (هل يصوم ابناء العريس والعرس قائم والعريس معهم). هذا صيام غير مقبول على الاطلاق لأن العرس هو مناسبة اكل وشرب وفرح ورقص وغناء. لا مناسبة نوح وصيام..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حيدر فوزي الشكرجي
صفحة الكاتب :
  حيدر فوزي الشكرجي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ابنة الامير البحريني تراسل رونالدو وتعرض عليه الزواج بشروط

 دناءة وحقارة الخائن والعميل والمدسوس اسوء من العاهرة اذا ماقورنت باسباب انحرافهم  : د . كرار الموسوي

 تطهير حي المعلمين في الفلوجة

  تساؤلات تائهة  : هناء احمد فارس

 اذا كنت لاتعلم فاعلم  : غائب عويز الهاشمي

 أو ربما تلفظ شعبيا على الدارجة العراقية  : كفاح محمود كريم

 الترسبات المائية الساقطة لمحطات العراق خلال الــ 24 ساعة الماضية ليوم 21-11-2017  : الهيئة العامة للانواء الجوية والرصد الزلزالي

 ستيفن هوكينغ ونظرية الثقوب السوداء  : داود السلمان

 عاجل.. استشهاد واصابة عدد من الاشخاص بانفجار سيارة مفخخة وسط كركوك

 الحب والشعر حالة واحدة في قصائد الشاعر الإماراتي عبد العزيز عبد الهادي  : د . مصطفى سالم

 نريد وزيراً مثل علي بن يقطين!  : عباس الكتبي

 ماكرون يدين “العنف المفرط” ويتعهد بتحقيق العدالة

 شرطة ديالى : القبض 5 مطلوبين على قضايا ارهابية وجنائية  : وزارة الداخلية العراقية

 استفتاء جديد لسماحة المرجع الاعلى بشان صوم المجاهدين في ساحات القتال

 القاسم المقدسة تسير قافلة دعما للقوات الأمنية والحشد الشعبي في جبال مكحول  : نوفل سلمان الجنابي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net