صفحة الكاتب : كاظم فنجان الحمامي

أيبقى البدون بدون وطن ؟؟
كاظم فنجان الحمامي
يقولون: لكل امرئ من اسمه نصيب, ويبدو أن نصيب (البدون) من اسمهم كان العيش في حوض الخليج العربي بدون حقوق, وبدون رعاية, وبدون عناية, وبدون أي صفة رسمية تنصفهم وترفع عنهم الحيف, الذي لازمهم منذ عام 1916 وحتى يومنا هذا. . 
في الخليج تأسست جمعيات كثيرة تعنى بحقوق الأسماك المهاجرة, والطيور الزاجلة, والصقور العاقلة, وظهرت إلى السطح جمعيات تعنى بحقوق الجيل الثالث, ومنظمات تعنى بتطبيقات الفصل السابع, لكنك لن تجد في الخليج جمعية واحدة لرعاية (البدون) بالمستوى الذي تضمن فيه حقوقهم وتذود بالدفاع عنهم. 
في الخليج يحق للتنزاني والزنجباري والكيني الحصول على الجنسية, ويحق له الانضمام لصفوف المنتخبات الوطنية لكرة القدم, ويحق للأرجنتيني والبرازيلي والهنغاري والروماني الحصول على الجنسية, والاشتراك في الاتحادات الرياضية ليمثل البلاد في المهرجانات الدولية, حاملا راية وطنه البديل, مرددا سلامه الأميري بلسان أعجمي مكسور, في حين لا يحق للبدون الاعتراض على السياسة الرياضية التجنيسية, ولا يحق لهم اكتساب الجنسية حتى لو كانوا علماء بالذرة, ويتعين عليهم الالتزام بالصمت المطبق, ويرضون بالمقسوم. 
 
وفي الخليج يحق للناس كلهم الاعتراض والتظاهر والاعتصام والاحتجاج والمطالبة باسترداد حقوقهم الضائعة, إلا البدون, فهم من الأقوام الواقعة خارج التصنيفات البشرية, التي لا يحق لها الاعتراض ولا المناقشة, حتى لو جاء اعتراضهم بالهمس, أو بلغة الإشارة. 
وانفردت إحدى دول الخليج بمنح الهندي والسريلانكي حق اكتساب الجنسية شريطة خروجه من ديانته الهندوسية أو السيخية أو البوذية, وإشهار إسلامه السطحي, بينما لا يحق للبدون التمتع بحقوقهم كمسلمين ينتمون إلى القبائل العربية, التي جاهرت بإسلامها في العام الأول للهجرة. 
وفي الخليج رحبت بعض الأقطار بالفيالق العسكرية الامريكية الغازية, ومنحتها قواعد عسكرية دائمية, وسمحت لها بالانطلاق من تلك القواعد لضرب الأقطار العربية والإسلامية, أما البدون فغير مرحب بهم, ولا مكان لهم على الأرض, وغير مسموح لهم بالانطلاق والسفر, لا للدول العربية ولا للإسلامية. . 
وفي الخليج تتحذلق الفضائيات بنشر حيثيات الوقائع اليومية لاعتصامات الربيع العربي في العواصم غير الخاضعة للتوريث المنوي, وتلجأ يوميا لصب الزيت على النيران المستعرة, لكنها لم ولن تنقل احتجاجات فئة (البدون), ولم تكلف نفسها بنقل تفاصيل الأحداث الدامية, التي وقعت في (تيماء) و(الجهراء) يوم الجمعة الفائت, المصادف 13/1/2012, والتي استخدمت فيها القوات الخاصة قنابل الدخان والهراوات والطلقات البلاستيكية, وظهرت فيها عناصر (الشبيحة والبلطجية) بالملابس الرياضية, ليصبوا جام غضبهم على (البدون) بالضرب المبرح من دون رحمة ولا شفقة, ومن دون أن تفارق وجوههم علامات الفرح والانتصار على هذه الشريحة المسلوبة الحقوق. كان رياضيو الداخلية يواصلون ضرب الناس بفرح غامر, وكأنهم في نزهة, في حين غابت عدسات الجزيرة والعربية عن هذه المواجهات غير العادلة, التي ارتفع فيها صوت الباطل على صوت الحق, في احتفالية مخجلة اختفت فيها مظاهر الدين والحضارة والإنسانية, وضاع فيها العدل والإنصاف. . 
فالبدون في القاموس الخليجي الخنفشاري: عبارة عن أناس لا ينتمون إلى السلالات الخليجية النقية, ويقال أنهم خرجوا من باطن الأرض, واكتمل نموهم بعد اكتشاف النفط, في المنطقة المحصورة بين رأس مسندم ورأس البيشة, ويقال أيضا أنهم هبطوا إلى الأرض من مدارات الضياع, ليجدوا أنفسهم بلا حقوق, ولا أمل, ولا هدف, ولا رجاء لهم في الحياة الدنيا إلا من رحمة الله. . 
والبدون في القاموس الخليجي الأزرق: عبارة عن كيانات بشرية مجهولة, ظهرت فجأة من جوف الصحراء, وتسللت إلى المنطقة قبيل اندلاع الحرب العالمية الأولى, ثم زحفت نحو المدن الخليجية على شكل موجات خارجة عن السيطرة, ليعيشوا في ظل أبراج البترول من غير انتماء وبلا هوية. . 
 
وهم في القواميس الخليجية الجنجلوتية: من بقايا المخلوقات البائدة, ولا ارتباط لهم بالقبائل الخليجية السائدة, ولا يجوز الاختلاط بهم, أو التعامل معهم على الصعيد الاجتماعي والمالي والشرعي, ويوصي بعض علماء الجنجلوت والفلاتفوت بتجنبهم والابتعاد عنهم وعدم التورط معهم بعلاقات زوجية, لأنها ستكون علاقات عقيمة مصيرها الفشل المحتوم. 
وربما سيأتي اليوم الذي نسمع فيه عن بعض الفتاوى التي تحرم الاقتران بالبدون, أو يخرج علينا فقهاء (الجزيرة) ليقولوا لنا: أن الصلاة خلف إمام من البدون غير جائزة, وقد يقول فقيه آخر: لا ينبغي توريث البدون حتى ينالوا الجنسية. ولن ينالونها حتى تتبخر آخر قطر من نفط حقل برقان, أو يذوقوا الموت غصة بعد غصة. . 
لقد تمادت الأقطار الخليجية في مصادرتها لحقوق (البدون), وتمادت أكثر فأكثر في مخالفاتها الصريحة لأحكام القرآن المجيد والسنة النبوية المطهرة, وغرقت في غلواءها عندما خرجت عن جادة الصواب برفضها تطبيق ميثاق الأمم المتحدة, الذي أوصى الأقطار كلها بحفظ حقوق الناس, وأوصاهم بصيانة كراماتهم وضمان حرياتهم, فضاعت حقوق البدون من دون أن تتصدى لها المؤسسات الدينية, ومن دون أن تعالجها الجامعة التي لا تجمع ولا تنفع, ومن دون أن ينبري لها مجلس الدوما الخليجي, ومن دون أن يفتي بها المفتي الخارق, الذي آمن بمذهب ابن حزم الأندلسي, صاحب (طوق الحمامة), فنزع عمامته ليعتمر قبعة المارينز, وطوّق عنقه بأطواق معسكر الصقور في البنتاغون. . 
من كان يصدق أن الأقطار الخليجية التي ماانفكت  تتباهى بتحضرها, وتتفاخر بإيمانها المطلق بمبادئ العدل والإنصاف, لا تمنح رخص القيادة لسيارات البدون, بينما تمنحها للجاليات الأجنبية الوافدة بكل رحابة صدر, أما إذا سمحوا للبدون بتجديد الرخصة فأنهم يمددونها له لعام واحد فقط بعد أن يرى نجوم الظهر في عز الصيف (القايلة) ؟؟. . 
ومن فيكم يصدق أن وزارات الصحة في تلك الأقطار (المؤمنة جدا), لا تدرج الولادات الجديدة, ولا الوفيات في كشوفاتها, ولا تمنح الأطفال شهادات ميلاد, وليس للمتوفى شهادة وفاة, فالبدون في سجلات تلك الأقطار عبارة عن كائنات هلامية غير محسوس بوجودها. . 
ومن فيكم يصدق أن عقود الزواج يتعذر تسجيلها في المحاكم الشرعية, ويصعب تدوينها عند المأذون أو (المطوع) أو (الملّة) ؟؟. فالأقطار الخليجية تنظر للبدون مثلما تنظر لطائر السنونو المهاجر, فهو لا ينتمي إليها ولا إلى غيرها. . 
ومن فيكم يصدق ان التعليم مباح ومتاح في الخليج للسلالات البشرية كلها, إلا لفئة البدون, فهم غير مشمولين بالتعليم المجاني, أما الذين حالفهم الحظ باجتياز عوائق الابتدائية والثانوية, فلا يحق لهم مواصلة الدراسة الجامعية حتى لو كانوا على شاكلة آينشتاين وإسحاق نيوتن. 
ومن فيكم يصدق أن وزارات الصحة فرضت ضرائب طبية في مستشفياتها على علاج المرضى من البدون والبدونات ؟؟. . 
ومن فيكم يصدق ان البدون غير مشمولين بالتوظيف, ولا يحق لهم مزاولة أي مهنة في المؤسسات الحكومية, فقد حكمت عليهم الأقدار بالانضمام إلى معسكرات العاطلين عن العمل من المهد إلى اللحد. . 
ومن فيكم يصدق أن البدون لا يحق لهم التملك, ولا يحق لهم البيع إلا في الحدود غير المعلنة رسميا, ولا يحق لهم التزود بجواز السفر, بل لا يحق لهم مغادرة البلاد, إلا في مجالات ضيقة لعبت فيها الواسطة دورا مؤثرا ولمرة واحدة فقط. ألم أقل لكم أن البدون بدون جواز, وبدون هوية, وبدون وثيقة تعريفية. . 
ختاما نقول: من فيكم يصدق أن هذه المخالفات الإنسانية الظالمة تجري منذ نصف قرن, وتزداد سوءا من جيل إلى جيل في ظل الأقطار العربية الإسلامية, التي آمنت ظاهريا بعدالة السماء, وآمنت شكليا بالشريعة السمحاء القائمة على العدل والإنصاف ؟؟. 
لا تجد في الكون كله فئة بشرية بلا هوية ولا انتماء ولا وثيقة إلا خلف أسوار الأقطار الخليجية المنفتحة على العالم كله, وليس في الكون كله دولة واحدة في عموم أقطار السماوات والأرض لا يحق للناس فيها التعلم والتملك والسفر, ولا يحق لهم توثيق ولاداتهم ووفياتهم, إلا في الأقطار الخليجية التي فتحت منافذها وجامعاتها للجاليات الوافدة إليها من كل حدب وصوب, لكنها أوصدتها بوجه فئة عربية صحيحة النسب, قليلة العدد, محدودة الموارد. . . ؟؟ 
والطامة الكبرى أن البدون هم الذين وقفوا في الشدائد ليذودون بالدفاع عن تلك الأقطار التي حرمتهم من ابسط مستلزمات الحياة, وليواجهوا الموت وحدهم بصدور عارية, في الوقت الذي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟. . والحديث ذو شجون. . . 
  
من تراث البدون 
قال المرجع الروحي الأعلى للبدون: 
علمتني الدنيا أن لا أمان يعادل الأمان في الوطن, 
فالخليج وطني, وكرامتي, وهويتي وتراثي 
قبل أن يكون ملاذا للهنود والآسيويين 
وقبل أن يتحول إلى قواعد للمارينز وأوكار للانجليز. 

  

كاظم فنجان الحمامي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/01/17



كتابة تعليق لموضوع : أيبقى البدون بدون وطن ؟؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عيسى عبد الملك
صفحة الكاتب :
  عيسى عبد الملك


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 هل ستبقى السعودية وقطر من غير عقاب ؟  : علي جابر الفتلاوي

 أخيراً رئيسنا عراقي  : خالد الناهي

 وطنية الاقباط وظلم شركاء الوطن  : مدحت قلادة

  شذرات ثلاثية الابعاد  : بن يونس ماجن

 انا في الغابة  : عبد الحسين بريسم

 نحن ودستورنا بين الفراغ والاطمئنان  : علي التميمي

  لا تدس أنفك في شؤون ألعراق يا عبدألله بن عبدالعزيز ألنجدي  : طعمة السعدي

 الشيخ سامي المسعودي : قضاء حوائج الناس واجب شرعي وأخلاقي  : علي فضيله الشمري

 عائشة اغضبت النبي ام النبي اغضبها؟!!  : سامي جواد كاظم

 الست المديرة  : حمزة اللامي

 سماحة المرجع الاعلى السيد السيستاني يحدد زكاة الفطرة للفرد الواحد

 البقال والامين العام  : سامي جواد كاظم

 السيد مقتدى الصدر يؤمن بمقولة "عراقيو الخارج"!!  : حميد العبيدي

 سنتنازل لاسرائيل عن كل شيء الا ...  : سامي جواد كاظم

 الاهزوجة الشعبية جزء من ستراتيجية النصر في المعركة  : علي جابر الفتلاوي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net