صفحة الكاتب : د . يوسف السعيدي

في جوف الكعبة ..يا ابا الحسنين
د . يوسف السعيدي

هي الحروف.. شعلة... وضاءة... بساحة المولد العلوي... وشذرات الكلم.... يانعات... نجوما... أكاليل أنوارها... علت الخافقين...ينبري اليراع المأسور
بحب آل بيت المصطفى .. مجليا الحادثات... صوراً... لوصي رسول الأكوان.. يحار طريقاً مابين العقول... والقلوب
قبل أن تلتهب مشاعر الولاء الأحمدي... في سفر رباني... حارت فيه محطات الخلود... لتكحل عيون الدهر بشوارد الألفاظ...في بحره الزاخر بأبجديات اللغات.... كوثرية سطوري هذه.... ترنو لدانيات القطوف.. معي يا قارئي العزيز... نغترف من منهل الوفاء... ونبع الولاية... اعني يا قارئي المحب حين يجود إلهامي على صفحات المجد... سلسبيلا يروي عطش الموالين... وعينا تتفجر يواقيت.. وجواهر.... ولادة الوصي في قلب ألكعبه... رمضان سطوري فرض علي صياما واجباً.... قبل أن ابلغ عاشوراء الحروف.... فحتى في ميلادك سيدي.. تفجرت مني دموع الولاء الهاشمي.... وتتجاذبني الخواطر في الكتابة عن الإمام علي (ع).. بين ثنايا نفائس البلاغات.. ودرر الصياغات التي غمرتها أنوار سيقان العرش الإلهي وحين يجافيني طرفي.. محارباً كلاكل الكرى.. لكثرة الوجل من اقتحام هذا البحر العجاج.. المتلاطم الأمواج... علي..علي... وما أدراك ما علي؟؟؟؟ لئن يقطع قلمي.. فيافي السطور.. قاصداً محراب علي... سارعت في الخطو الحروف... لا خفةً منها... لكنها اهتزت في المشي على جنبات الدرب.. فأطاعت مشيئة المداد... وأخافها غضب اليراع... وان كنت أبحر في ميلاد أبي الحسن... بهذه السطور... وتلك الكلمات... وهاتيك الحروف التي تزلزلت الكور.. من أصلابها..تزف ولادة من خلق ميمون النقيبة.. بلحظة بات فيها...هولُ...ارهب بهاليل العرب والعجم... وأذهل يعاسيبهم.. في زمن اشتملت فيه على اليأس القلوب.... واوطنت المكاره... وأرست في أماكنها الخطوب... وتدافعت الحادثات... لهذا الليث المرجب... المبجل بالابطحين.... سموح الأنامل بذي الفقار... عليٌ.... عليٌ... وليد الكعبة اطل على الدنيا حين بلغت النائبات المدى... وأذابت المهج... لتشرق شموس أهل المباهلة... والكساء... والبيت العتيق... والأستار... والحرمات... ها هو كوكب التقوى.. يبزغ.. بين إطلالات السبع الطباق... كوكب خصه الباري بفضل لن يرى مثله بين جحاجيح الورى... ما سر هذا الوليد؟؟؟ ما شأنه..؟؟؟ علم... سري.... مؤتمن...طهر..... ذاك الذي استقر ذكره في جبهة اللوح المحفوظ.... انه عليٌ... ذاك الذي أيقظت نجواه أجفان الدجى... في جملة الأكوان التي أضحى... مبتدؤها محمد (ص).... وخبرها عليٌ (ع)...... المولود الأغر حل بالوجود كحلول النور في البصر... والبصيرة.... ها هو لسان العدالة... وعدل القرآن... وسحر البيان..... وطود الحكم... قد فاق أصحاب الرقيم... معجزة... انه ابن أبي طالب... الذي اعتمر في اللوح.... وحج في العرش.... وخط في عين الظفر... وجه السهى... ومن باطن بيت الله الحرام بزغ نور.... ضم مجرات الشموس.... ومفازات الدهور.... انه وجود حار فيه الثقلان.... فأضحى.. سر غيب الأنام.... طوبى لفاطمة بنت أسد... اطل الوليد على الورى... بمنبت.. في كنف آل أبي طالب... ينبض بأسم الإله خافقه.... قبل أن يباهل فيه... طه الأمين... عند نصارى نجران.. فضج سنى القدس في عارضه... وبهاء الإمامة في محياه.... فزخر هذا النبع .. عطاء... وجودا... استرفده القاصي.. والداني... طوفان.. لا مرسى له...يغرق نوح في بحر امامته... إيليا.. هذا الذي ضج أهل السفينة بأسمه... حينها..( قلنا يا ارض ابلعي ماءك ويا سماء اقلعي)..... فسجد الوجود على أعتاب الطوفان... ووقف الخلود مهابة... لهول الحدث... فجر حملته العهود... والمفازات.. في مدارات العالم العلوي... لينشق جدار الكعبة... بحضور.. مريم... واسيه... والحور.... اي سر أنت يا بن أبي طالب يا صهر الخاتم الأمين؟؟؟؟.... يا وجدان العالم.. وسماء الأحكام... وكواكب الكرم.... والعزة.... أيها الإمام.. يا كيان المجد... ونور المعالي... وركن الإسلام الأصيل.... ها هو روح القدس يهلل لمولدك... يا سيدي... انفرجت أسارير الوجود لنبراس العقيدة... وبدر العصمة.... فغدوت سيدي.. محوراً للأفلاك.... بفضل عزمك الذي واكب كل رواية....وحديث... فذهل أرباب النهى... وحار أهل الدراية... والمعارف... بكنه جواهر كنوز أصول الإمامة وأسرارها.... ها أنت يا أبا الحسنين.... يا زوج البتول... مرسومة ولايتك على لوح القدرة ألملكوتي... فسموت كوكبا على كل الكواكب... عنواناً مكللاً... بإكليل قدسي.... فزلزلت يوم ميلادك.... زلزالها... وأخرجت منها أثقالها.... وانفجر بركان الكون.. شرارات... وبروق....أضاءت خيمة الأسرار... فناغت خلايا الوجد..... وانطوت سطور مقالي... تتهادى في روضة الولاء العلوي....

  

د . يوسف السعيدي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/03/19



كتابة تعليق لموضوع : في جوف الكعبة ..يا ابا الحسنين
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد مكطوف الوادي
صفحة الكاتب :
  احمد مكطوف الوادي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  الصدر: هناك من تسلط على رقاب المسلمين بإسم ال الصدر ويدعو الجميع للانتخابات

 موازنة العام المقبل وتخفيض رواتب كبار الموظفين  : ماجد زيدان الربيعي

 معالجة اسطوانة اوكسجين عدد (٦) من مخلفات داعش الارهابي في محافظة الانبار

 قتلوها  : بن يونس ماجن

 رئيس مجلس محافظة ميسان يستقبل السفير الفرنسي ويبحث معه سبل تطوير عملية البناء والأعمار في المحافظة  : اعلام مجلس محافظة ميسان

 من الأسرار المسكوت عنها . ماذا تعني كلمة ((سلاه وفاران )) في الكتاب المقدس  : إيزابيل بنيامين ماما اشوري

 رنين الغياب  : ميمي أحمد قدري

 بناصر يغادر معسكر منتخب المغرب

 انطلاق فعاليات المؤتمر العلمي الدولي لفكر الإمام الحسن المجتبى عليه السلام برعاية العتبات المقدسة  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 باي شيء النبي افضل من الخليفة الثاني؟  : سامي جواد كاظم

 مؤيد اللامي وازدواجية المعايير الاعلامية انور الحمداني انموذجا  : د . صلاح الفريجي

 بوادر انهيار داعش في العراق والشام  : محمود خليل ابراهيم

 رئيس اللجنة العليا لدعم الحشد الشعبي بالوقف الشيعي يستقبل عدداً من الجرحى الإبطال ويوجه بضرورة الإسراع في انجاز معاملات علاجهم   : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 دور المرجعية ..دستور وحكومة وحشد شعبي  : سامي جواد كاظم

 ام البنين وافاها الاجل بعد جرعة سمٍّ  : مجاهد منعثر منشد

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net