صفحة الكاتب : بارق شمخي صكر

تبويش الشيعة (دولة العراق الإسلامية) سنية و(دولة اقليم كوردستان) كردية فاين دولة الشيعة
بارق شمخي صكر

 بسم الله الرحمن الرحيم

 هل للشيعة مصادر للقوة وما هي مصادرهم هل (سياسييهم الممزقين ام أكثريتهم المجمدة) 
   في العراق واقعا عدة دول .. وان لم تعلن انفصالها.. ولكنهم واقعة كامر واقع.. الاولى (دولة العراق الاسلامية) وهي تمثل اليد الضاربة للسنة بالعراق.. ولديها خارطتها التي نشرتها.. وتمثل قوة للسنة العرب بالعملية السياسية.. ويمكن ملاحظة ذلك  بان كلما زادت العملية العنف المسلحة الدموية ضد الشيعة والمسيحيين والمكونات  العراقية الاخرى.. كلما زادت معنويات القوى السياسية السنية بالعملية السياسية وجنت  مناصب سياسية استراتيجية. 
وهناك دولة (اقليم كوردستان العراق) والتي لم تعلن لحد اليوم.. ولكن واقعا هي 
دولة متميزة عن باقي العراق بنهضتها واستقلالها الذاتي.. وتمثل قوة لسياسيي الكورد ببغداد. فيبقى فقط شيعة العراق (البطن الرخوة) فيه الذين تم (تبويشهم) وافراغ محتواهم.. وافقادهم مصادر القوة التي لديهم.. من خلال تجفيف مصادر قوتهم.. من خلال:
 
1.    (الاكثرية العددية للشيعة) وتم افراغها من محتواها من خلال:
 
-       عدم الاعتراف الرسمي الحكومي بالشيعة كمكون من مكونات العراقية من خلال عدم 
وضع خانة للمذهب بالاحصائية السكانية.
 
-       عدم اعتراف مكونات عراقية بالاكثرية الشيعية من خلال تصرحيات السنة بان 
(السنة بالعراق هم الاكثرية وليس الشيعة).
 
-       لم تردع الاكثرية الشيعية بالعراق القوى السنية والمسلحة من استهدافهم مما 
يثبت بان الشيعة (كمية بلا نوعية) اي هي بمثابة لا شيء.
 
2.     (سياسيي الشيعة) .. تم افقادهم قوة التاثير وجعل الصراعات تأكلهم من خلال :
 
-       القوى السياسية الشيعية عبارة عن احزاب وشخصيات فردية وعائلية.. تمثل حقبة 
ظهرت كمعارضة قبل عام 2003.. ونقلت صراعاتها في زمن المعارضة للحكم.
 
-       الاحتراب العائلي لعوائل مراجع النجف المتوفين وانعكس ذلك لصراعات سياسية 
شلت شيعة العراق.
 
-       اصرار المجلس الاعلى والحكيم على ازاحة واسقاط المالكي.. واصرار المالكي  
على البقاء بالكرسي.. فسح المجال لتبويش الشيعة بالعراق.. وتمكن السنة والبعثيين 
عبر سياسة التنازلات من قبل سياسيي الشيعة.. من الهيمنة على (المجلس السياسي) الذي 
يرسم سياسة الدولة وله حق الفيتو.. ووزارة الخارجية التي ترسم السياق الخارجي 
للدولة ووزارة الدفاع ورئاسة البرلمان التي يصدر منها التشريعات.. فما بقى للشيعة 
هي مجرد (وظائف خدمية تنفيذية) ومجرد منفذين للسلطة التشريعية والقضائية 
والسياسية.. التي هيمن عليها السنة.
 
3.    المرجعية الدينية بالنجف الاشرف (صراع المرجعيات):
 
-        صراع المرجعيات الدينية شق الشيعة بالعراق عاموديا (الحوزة العلمية) و 
افقيا (الشارع الشيعي) الى حوزة صامتة وحوزة ناطقة.. وشيعة صدريين وشيعة لا صدريين.
 
-       افرغت المرجعية من قوتها وخاصة في التسعينات عندما نقل اتجاه مرجعي الصراع 
بين المرجعيات للشارع الشيعي فجرأ عامة الشيعة على مراجعهم.
 
-       صدر من المرجعية لو قتل نص الشيعة لا تردوا.. ولو ابيدت محافظة شيعية فلا 
تردوا.. اي تسقيط حق الدفاع عن النفس عن شيعة العراق.. اي رسالة من المرجعية بعدم 
تبنيها الدفاع عن الشيعة العراقيين.
 
4.    فقدان القوى السياسية الشيعية لقضية توحدهم رغم خلافاتهم:
 
-       الكورد لديهم قضيتهم الواضحة.. (الدفاع عن فيدرالية اقليم كوردستان.. حقهم 
بنسبة من الثروة حسب نسبتهم السكانية، ضم كركوك لكوردستان، الدفاع عن البشمركة كقوة 
دفاع عن كوردستان العراق، حقهم بنسبة من المناصب السيادية بالعراق).. وكذلك السنة 
العرب لديهم هدفهم الواضح (الغاء اجتثاث البعث، الغاء المحكمة الجنائية التي تحاكم 
اركان النظام السابق، رفض المركزية لانها جسرهم للعودة للحكم المطلق للعراق، ربط 
العراق بالمحيط العربي السني لتسقيط الاكثرية الشيعة بالعراق، اختزال الصراع 
الخارجي بايران لتجفيف اي مصدر قوة لشيعة العراق بالداخل لاستفراد المحيط الاقليمي 
العربي السني بالعراق).. فيبقى فقط شيعة العراق وسياسييهم وقواهم السياسية والحزبية 
لا تتبنى قضية شيعة العراق مما ادى لضعفهم وبقاءهم البطن الرخوة في بلاد الرافدين. 
 
 
   والاخطر ان الكيان الشيعي بالعراق تم تشتيته وبعثرته عبر (مجالس محافظات) فاقدة 
للقدرة.. وتمثل مخطط لتميع المساحة الجغرافية للاكثرية الشيعية من الفاو لشمال 
بغداد. في حين المكونات الاخرى توحدت جغرافيا وسياسيا واقتصاديا واداريا.
 
  والمضحك المبكي.. بان سياسيي الشيعة اثبتوا مدى قدرة الغير على الضحك عليهم.. 
فنسمع اعلاميا (دولة رئيس الوزراء المالكي و دولة رئيس الوزراء الجعفري)؟؟ اي 
(الشخصنة)..  في حين الكورد اسسوا دولتهم (اقليم كوردستان) وشاركوا ككورد بالعملية 
السياسية فاصبحت لهم دولتين ايضا .. والسنة العرب اعلنوا (دولة العراق الاسلامية 
السنية) من جهة.. وشاركوا كسنة بالعملية السياسية ببغداد.. فاصبحت لهم دولتين.. 
كذلك ..  فبقى شيعة العراق مجرد كم بلا قيمة.. تستباح دماءهم ويجني اعداءهم منها 
المناصب والسلطة..  
 
 
  فمنذ عام 2003.. والتهويل الاعلامي لبروز الشيعة بالعراق (اعلاميا) بصعود قوى 
سياسية وشخصيات (فردية) تاسست وبرزت جميعا في المرحلة والحقبة التي كان فيها الشيعة 
مهمشين منذ تاسيس الدولة العراقية حتى عام 2003.. والتي نقلت فكر المعارضة معها.. 
للحقبة التي من المفترض ان يشارك ويبرز فيها شيعة العراق حسب قوتهم وثرواتهم كاساس 
لدورهم المفترض كحاكمين.. والتي كانت السبب في رعب القوى المعادية للشيعة سواء من 
المحيط العربي السني او القوى السنية المحلية داخل العراق.. منذ ذلك الوقت يتم 
بمخطط مرعب سياسية (تفليس الشيعة) وهذا ما حصل..
 
  وهنا ننبه بان الشيعة لم يفرضون شيء بعد عام 2003.. وحتى بقاءهم الاسمي بالبرلمان 
والحكومة لم يأتي لقوة قواهم السياسية التي اغلبها جنسياتها اجنبية وعوائلهم مقيمة 
خارج العراق .. بل استند على امريكا التي اسقطت البعث وصدام وحكم الاقلية السنية.. 
ودعمت العملية السياسية بعد عام 2010. رغم معارضة المحيط العربي السني والجوار 
المعادي لشيعة العراق لهذه العملية السياسية..  ولكن الكارثة ان القوى السياسية 
الشيعية هي التي تنازلت للمكون السني عن حقوق شيعة العراق.. بل تنازلت كذلك 
للبعثيين الذين هم واجهة علمانية للسنة.. يخدعون بها بعض السذج والجهلة من شيعة 
العراق..ليكونوا اليد الضاربة لهم داخل الشيعة.
 
    في وقت المفترض على سياسيي الشيعة ومرجعيتهم  ان يعملون على استغلال الفرصة 
التاريخية التي سنحت لهم.. بالسنوات الماضية بان يؤسسون كيان فيدرالي موحد بالوسط 
والجنوب.. وان يؤسسون لقوة مسلحة شيعية على غرار البشمركة للدفاع عن شيعة العراق.. 
وان يتبنون قضية شيعة العراق..   وخاصة وانهم عرفوا بان العملية السياسية 
والانتخابات ليست ضمانة للشيعة .. والدليل تصدر قائمة البعثو سنية (العراقية) 
بالانتخابات 2010.. مستغلة انقسام وتشتت القوائم الشيعية.. مما جعل العملية 
السياسية ركيكة وضعيفة.. بل اصبحت جسر لصعود قوى سنية طائفية وبعثية للدولة.
 
 ..........
واخيرا يتأكد لشيعة العراقيين ضرورة تبني مشروع الدفاع عن شيعة العراق   (قضية شيعة 
العراق).... وهي  بعشرين نقطة .. ، علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية 
بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي 
العراقي، ويجعل شيعة العراق ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن 
طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال 
قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة 
قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى 
الرابط التالي 
 http://www.sotaliraq.com/articlesiraq.php?id=3474 
..........
 
·        تساؤلات وومضات.. يجب طرحها على كل شيعي عراقي:
 
1.    هل الشيعة يدعون لوحدة السياسيين الشيعة المترفين.. ام يدعون لوحدة الشيعة 
بالعراق
 
2.    هل ازمة شيعة هي (الدفاع عن المذهب) ام الدفاع عن (دماء ابناء المذهب 
بالعراق)
 
3.    هل الاولى تخصيص ملايين الدولارات لحماية سياسيي الشيعة.. ام حماية الاحياء 
الشيعية
 
4.    اعرف قضية شيعة العراق تعرف سياسييهم وليس اعرف السياسيين تعرف شيعة العراق
 
 
5.    شيعة بلا مشروع شيعي مجرد (بعثيين شيوعيين اسلاميين مشرذمين) اجندات للغير
 
 
bark_sham@hotmail.com
 
abas_a19@yahoo.co.uk
 
بارق شمخي صكر
 
 
      

  

بارق شمخي صكر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/11/14



كتابة تعليق لموضوع : تبويش الشيعة (دولة العراق الإسلامية) سنية و(دولة اقليم كوردستان) كردية فاين دولة الشيعة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : صفاء ابراهيم من : العراق ، بعنوان : ما رأيك؟؟؟ في 2010/11/16 .

بنفس الافكار الطائفيه التي قسمت بها العراق الى دويلات المدن والقصبات ما رأيك بدوله للشبك في الموصل وللايزيديين في الشيخان وللمسيحيين في عين كاوا وللصابئه في العماره وللفيليين في خانقين ولاال مسعود في ناحية الحسينيه ولبني حسن في الدويهيه وللشيوعيين في محرم عيشه وبهذا نكون قد ارضينا الجميع
ومفيش حد احسن من حد




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق متابع ، على مجلس الفساد الاعلى يطالب بضرورة تزويده بالادلة والبيانات المتعلقة بفساد اشخاص او مؤسسات : ليتابع اللجان الاقتصادية للاحزاب الحاكمة ونتحدى المجلس ان يزج بحوت من حيتان الفساد التابعة للاحزاب السنية والشيعية ويراجع تمويل هذه الاحزاب وكيف فتحت مقرات لها حتى في القرى ... اين الحزم والقوة يا رئيس المجلس !!!!

 
علّق Ahmed ، على حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء - للكاتب اسعد الحلفي : فالكل يعرف ان هناك حوزة عريقة في النجف الاشرف وعمرها يزيد على الألف سنة سبحانك ربي ونحن في عام 1440 ه والحوزة عمرها أكثر من ألف سنة

 
علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل

 
علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا

 
علّق ابو الحسن ، على حدث سليم الحسني الساخن.. - للكاتب نجاح بيعي : الاستاذ الفاضل نجاح البيعي المحترم رغم اننا في شهر رمضان المبارك لكن فيما يخص سليم الحسني او جواد سنبه وهو اسمه الحقيقي ساقول فيه لو كلُّ كلبٍ عوى ألقمتُه حجرًا لأصبح الصخرُ مثقالاً بدينارِ لا اعلم لماذا الكتاب والمخلصين من امثالك تتعب بنفسها بالرد على هذا الامعه التافه بل ارى العكس عندما تردون على منشوراته البائسه تعطون له حجم وقيمه وهو قيمته صفر على الشمال اما المخلصين والمؤمنين الذين يعرفون المرجعيه الدينيهالعليا فلن يتئثرو بخزعبلات الحسني ومن قبله الوائلي وغيرهم الكثيرين من ابواق تسقيط المرجعيه واما الامعات سواء كتب لهم سليم او لم يكتب فهو ديدنهم وشغلهم الشاغل الانتقاص من المرجعيه حفظكم الله ورعاكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد الفيصل
صفحة الكاتب :
  محمد الفيصل


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ماذا بعد تكريت ؟  : حميد مسلم الطرفي

 التعليم : تمديد التقديم على استمارة الحالات المتعلقة بالقبول المركزي الى السبت المقبل  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 الحشد الشعبي, ذكراكم زيارة مقدسة ..!  : علي سالم الساعدي

  لماذا لا تقرا زياره الحكيم الى قطر من الجانب الآخر  : محمد حسن الساعدي

 الحرس الثوري الإيراني: مستعدون لأي مواجهة ولا يرهبنا وجود حاملات الطائرات الأمريكية في الخليج

 فرضية التفاوض الأمريكي الإيراني واستقرار الشرق الأوسط  : مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

 الكويت: قطر مستعدة لتفهم هواجس الخليج

 من العدل أن يكون وزير العدل هو وزير الاعدام  : علي فاهم

 الزهراء (ع) وحجاب النبوة  : السيد ضياء الخباز

 وفد رئاسة الوقف الشيعي: "نتوقع لدار القرآن الكريم في العتبة الحسينية أن تكون مركزاً عالمياً بعطائها العلمي"

 التحالف الوطني: تأكيد المرجعية على إصلاح القضاء يجب أن يتحقق

 الصحافة بين المبادئ والتلون  : د . صلاح الفريجي

 كولشان كمال تعلن اعداد وكلاء الكيانات السياسية والفرق الاعلامية المعتمدة استعدادا للاستحقاقات الانتخابية المقبلة  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 السكك الحديد تناقش مع الجانب الصيني المشرف على قطارات DMU الامور الفنية للارتقاء بالعمل  : وزارة النقل

 العتبة الحسينية المقدسة تفتح دار الوارث للطباعة والنشر في كربلاء  : فراس الكرباسي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net