صفحة الكاتب : عبود مزهر الكرخي

فاطمة الزهراء(عليها السلام) النور الرباني المتألق / الجزء التاسع
عبود مزهر الكرخي

التوطئة للهجوم الأخير

فقال عمر لأبي بكر: ما يمنعك أن تبعث إليه فيبايع..(1)؟! وإن لم تفعل لأفعلن. ثم خرج مغضباً وجعل ينادي القبائل والعشائر: أجيبوا خليفة رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)! فأجابه الناس من كل ناحية ومكان..! فاجتمعوا عند مسجد رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)فدخل على أبي بكر وقال: قد جمعت لك الخيل والرجال(2).. فقال له أبو بكر: من نرسل إليه؟ قال عمر: نرسل إليه قنفذاً فهو رجل فظّ غليظ جاف من الطلقاء، أحد بني عدي بن كعب، فأرسله وأرسل معه أعواناً(3)، وقال له: أخرجهم من البيت فإن خرجوا وإلاّ فاجمع الأحطاب على بابه، وأعلمهم إنّهم إن لم يخرجوا للبيعة أضرمت البيت عليهم ناراً.(4)

فانطلق قنفذ واستأذن على علي (عليه السلام) فأبى أن يأذن لهم، فرجع أصحاب قنفذ إلى أبي بكر وعمر ـ وهما جالسان في المسجد والناس حولهما ـ فقالوا: لم يؤذن لنا، فقال عمر: اذهبوا! فإن أذن لكم وإلاّ فادخلوا بغير إذن.. فانطلقوا فاستأذنوا، فقالت فاطمة (عليها السلام): " أحرّج عليكم أن تدخلوا على بيتي بغير إذن.. " فرجعوا وثبت قنفذ، فقالوا: إنّ فاطمة قالت: كذا وكذا.. فتحرّجنا أن ندخل بيتها بغير إذن.

الهجوم الأخير

فغضب عمر وقال: ما لنا وللنساء..؟! ثم أمر أُناساً حوله بتحصيل  الحطب.(5)

{ ونقول هل فاطمة الزهراء(عليها السلام) كباقي النساء وهل يجوز دخول بيت رسول وحرقه وهي بيوت طهرها الله من الرجس وهي معدن الرسالة ومختلف الملائكة ومهبط الوحي...}.

وهنا لدي تعليق صغير كيف يحق لهم الدخول بغير أذن لأننا لو رجعنا إلى القرآن الكريم وقرأنا السورة الآتية والتي هي {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَدْخُلُوا بُيُوتًا غَيْرَ بُيُوتِكُمْ حَتَّى تَسْتَأْنِسُوا وَتُسَلِّمُوا عَلَى أَهْلِهَا ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ * فَإِنْ لَمْ تَجِدُوا فِيهَا أَحَدًا فَلَا تَدْخُلُوهَا حَتَّى يُؤْذَنَ لَكُمْ وَإِنْ قِيلَ لَكُمُ ارْجِعُوا فَارْجِعُوا هُوَ أَزْكَى لَكُمْ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ عَلِيمٌ}.(6)

فهو حكم آلهي بعدم دخول بيوت المؤمنين ومنع ذلك والحكم الآلهي غير قابل للنقاش لأنه صادر من رب العزة والجلال  وهو في محكم كتابه والذي أمر المؤمنين بذلك عندما قال يا أيها الذين امنوا وفيه تعميم لجميع البيوت سواء كانوا مسلمين أو غير ذلك فهذه المثلبة الأولى والصريحة لمخالفة أمر وإحكام لله.

ثم المثلبة الثانية هو دخول بيت النبي وبغير أذن وبالتأكيد لو راعوا حكم الله تبارك وتعالى ذلك في محكم كتابه في قوله {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَدْخُلُوا بُيُوتَ النَّبِيِّ إِلَّا أَنْ يُؤْذَنَ لَكُمْ إِلَى طَعَامٍ غَيْرَ نَاظِرِينَ إِنَاهُ وَلَكِنْ إِذَا دُعِيتُمْ فَادْخُلُوا فَإِذَا طَعِمْتُمْ فَانْتَشِرُوا وَلَا مُسْتَأْنِسِينَ لِحَدِيثٍ إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ يُؤْذِي النَّبِيَّ فَيَسْتَحْيِي مِنْكُمْ وَاللَّهُ لَا يَسْتَحْيِي مِنَ الْحَقِّ وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ وَمَا كَانَ لَكُمْ أَنْ تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلَا أَنْ تَنْكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِنْ بَعْدِهِ أَبَدًا إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِنْدَ اللَّهِ عَظِيمًا}.(7)

فكان امر آلهي واضح وحتى السؤال من وراء حجاب والذي يفعل غير ذلك فهو يؤذي النبي ويغضبه وهو يعني غضب الله عليه لأنه خالف أحكام الله وآذى النبي والذي هو حبيب الله فأي جريمة جرت حياكتها على بضعة رسول الله وأهل بيته والتي نستمر في سردها.

وفي رواية: فوثب عمر غضبان.. فنادى خالد بن الوليد وقنفذاً فأمرهما أن يحملا حطباً وناراً(8) فقال أبو بكر لعمر:

إئتني به بأعنف العنف..(9)! وأخرجهم وإن أبوا فقاتلهم(10)، فخرج في جماعة(11) كثيرة(12) من الصحابة(13) من المهاجرين والأنصار(14) والطلقاء(15)والمنافقين(16) وسفلة ا لأعراب وبقايا الأحزاب(17). وفي رواية: إنّهم كانوا ثلاثمائة.(18) وقيل: غير ذلك، منهم:

1 ـ عمر بن الخطاب(19) 2 ـ خالد بن الوليد(20) 3 ـ قنفذ(21) 4 ـ عبد الرحمن بن عوف(22) 5 ـ أسيد بن حضير(23) الأشهلي(24) 6 ـ سلمة بن سلامة بن وقش الأشهلي(25) 7 ـ سملة بن أسلم.(26)

وهنا تعددت الروايات المهم أن أنه بدا الهجوم وبقيادة عمر وأبو بكر وكان معهم عبد الرحمن بن عوف وخالد بن الوليد وأبو عبيدة الجراح وقنفذ وهم التي تجمع الروايات على وجودهم في حرق البيت وهنا لابد من وقفة لنعرف ماذا دار من حديث وماحصل وبالتفصيل الممل ومن المصادر التي تجمع على حدوث ذلك وهو كسر ضلع الزهراء روحي لها الفداء وإسقاط جنينها وضربها بالسوط.

عمر ومعه فتيلة(27)

وفي رواية: أقبل بقبس من نار(28)، وهو يقول: إن أبوا أن يخرجوا فيبايعوا أحرقت عليهم البيت.. فقيل له: إنّ في البيت فاطمة، أفتحرقها؟! قال: سنلتقي أنا وفاطمة(29)!!.

فساروا إلى منزل علي (عليه السلام) وقد عزموا على إحراق البيت بمن فيه(30). قال أُبي بن كعب: فسمعنا صهيل الخيل، وقعقعة اللجم، واصطفاق الأسنة، فخرجنا من منازلنا مشتملين بأرديتنا مع القوم حتى وافوا منزل علي (عليه السلام)(31). وكانت فاطمة (عليها السلام)قاعدة خلف الباب، قد عصبت رأسها ونحل جسمها في وفاة رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)(32)، فلما رأتهم أغلقت الباب في وجوههم وهي لا تشكّ أن لا يدخل عليها إلاّ بإذنها(33)، فقرعوا الباب قرعاً شديداً(34) ورفعوا أصواتهم وخاطبوا من في البيت بخطابات شتّى(35)، ودعوهم إلى بيعة أبي بكر(36)، وصاح عمر:

يا بن أبي طالب! افتح الباب(37)..!  والله لئن لم تفتحوا لنحرقّنه بالنار(38)..!

والذي نفسي بيده لتخرجن إلى البيعة أو لأحرقنّ البيت عليكم(39)..!

اخرج يا علي إلى ما أجمع عليه المسلمون وإلاّ قتلناك(40)..!

إن لم تخرج يا بن أبي طالب وتدخل مع الناس لأحرقنّ البيت بمن فيه(41)..!

يا بن أبي طالب! افتح الباب وإلاّ أحرقت عليك دارك(42)..!

والله لتخرجن إلى البيعة ولتبايعنّ خليفة رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وإلاّ أضرمت عليك النار(43)..!

يا علي! اخرج وإلاّ أحرقنا البيت بالنار(44)..!

فخرجت فاطمة (عليها السلام) فوقفت من وراء الباب، فقالت: " أيها الضالّون المكذبون! ماذا تقولون؟ وأيّ شيء تريدون؟ " فقال عمر: يا فاطمة! فقالت: " ما تشاء يا عمر؟ " قال: ما بال ابن عمّك قد أوردك للجواب وجلس من وراء الحجاب؟

فقالت:" طغيانك يا شقيّ أخرجني وألزمك الحجّة.. وكلّ ضالّ غوي ".

فقال: دعي عنك الأباطيل وأساطير النساء!! وقولي لعلي يخرج.

فقالت: " لاحبّ ولاكرامة، أبحزب الشيطان تخوّفني يا عمر؟! وكان حزب الشيطان ضعيفاً ".

{ونقول أليس هو نفس الحزب الذي جاهد في سفك الدم الزكي لأبي عبد الله الحسين(ع) وأهل بيته وأصحابه المنتجبين}.

فقال: إن لم يخرج جئت بالحطب الجزل وأضرمتها ناراً على أهل هذا البيت وأحرق من فيه، أو يقاد علي إلى البيعة(45)..!

فقالت فاطمة (عليها السلام): " يا عمر! ما لنا ولك لا تدعنا وما نحن فيه؟ " فقال: افتحي الباب وإلاّ أحرقنا عليكم بيتكم(46)..

فقالت فاطمة (عليها السلام): " أفتحرق عليّ ولدي(47)؟! " فقال: إي والله أو ليخرجنّ وليبايعنّ.(48)

وفي رواية: " يابن الخطاب! أتراك محرقاً عليَّ بابي؟! " قال: نعم.(49)

قالت: " ويحك يا عمر! ما هذه الجرأة على الله وعلى رسوله؟! تريد أن تقطع نسله من الدنيا وتطفئ نور الله والله متمّ نوره؟! " فقال: كفّي يا فاطمة! فليس محمّد حاضراً! ولا الملائكة آتية بالأمر والنهي والزجر من عند الله! وما عليّ إلاّ كأحد من المسلمين، فاختاري إن شئت خروجه لبيعة أبي بكر أو إحراقكم جميعاً..!

{ونلاحظ الجرأة على نبينا الأكرم محمد(ص) وكذلك ليصل إلى الكفر بالملائكة وبكل الثوابت لديننا الحنيف}

فقالت ـ وهي باكية ـ: " اللّهم إليك نشكو فقد نبيّك ورسولك وصفيّك، وارتداد أمّته علينا، ومنعهم إيّانا حقّنا الذي جعلته لنا في كتابك المنزل على نبيّك المرسل ".

فقال لها عمر: دعي عنك يا فاطمة حمقات [حماقات] النساء! فلم يكن الله ليجمع لكم النبوّة والخلافة..!!( 50)

{وهذا ما أشرنا إليه أنفاً في كراهة العرب في اجتماع النبوة والخلافة في بيت بني هاشم وهو الحسد ونظرة الملك والمصالح الدنيوية كما هل أن السيدة الزهراء تأتي بحماقات وهي التي يقول الرسول الأعظم محمد(ص) ويصفها ((بأم أبيها)) وهي سيدة نساء العالمين وان الله يغضب لغضبها ويرضى لرضاها}

فقالت: " يا عمر! أما تتقي الله عزّ وجلّ.. تدخل على بيتي، وتهجم على داري؟! " فأبى أن ينصرف.(51)

والى هنا نقف لأنه في الجزء القادم سوف نكمل احراق باب فاطمة واسقاط محسنها  وسوف نفصل ذلك وبالدلائل والمصادر المعتمدة أن شاء الله ان كان لنا في العمر بقية.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

المصادر :

1 ـ  كتاب سليم: 83.

2 ـ الكوكب الدرّي: 1/194 ـ 195.

3 ـ  كتاب سليم: 82.

4 ـ الجمل: 117.

5 ـ كتاب سليم: 83.

6 ـ [النور: 27، 28].

7 ـ  [الأحزاب : 53].

8 ـ  كتاب سليم: 250.

9 ـ  أنساب الأشراف: 1/587 ـ 588.

10 ـ العقد الفريد: 4/259، (ط المصر).

11 ـ اليعقوبي: 2/126 ; المسترشد: 377 ـ 378.

12 ـ  شرح نهج البلاغة: 6/49 ; الأحتجاج: 80.

13ـ الكشكول: 83 ـ 84.

14 ـ  تاريخ الخميس: 2/169.

15 ـ  علم اليقين: 2/686.

16 ـ  المصدر السابق ; مؤتمر علماء بغداد: 63 ; كامل بهائي: 1/305 ; حديقة الشيعة: 30.

17 ـ  مصباح الزائر: 463 ـ 464.

18 ـ  جنات الخلود: 19.

19 ـ  اتفق الجميع على كون عمر بن الخطاب منهم.

20 ـ  تفسير العياشي: 2/66 ; شرح نهج البلاغة: 2/57 و 6/48 ; مؤتمر علماء بغداد: 63 ; الاختصاص: 186 ; كتاب سليم: 251 ; كامل بهائي: 1/305 ; الكشكول: 83 ـ 84 ; الهداية الكبرى: 178 ـ 179 ; بحار الأنوار: 30/290، 348 و 53/13.

21 ـ  تفسير العياشي: 2/307 ـ 308 ; مؤتمر علماء بغداد: 63 ; الجمل: 117 ; كتاب سليم: 84 ; الهداية الكبرى: 178 ـ 179 و 400 ; حديقة الشيعة: 30 ; بحار الأنوار: 30/290 ـ 348 و 53/18.

22 ـ السنن للبيهقي: 8/152 ; المستدرك: 3/66 ; حياة الصحابة للكاندهلوي: 2/13 ; شرح نهج البلاغة: 6/48 ; الكشكول: 83 ـ 84 ; حديقة الشيعة: 30.

23 ـ خ. ل: حصين.

24 ـ  شرح نهج البلاغة: 2/50 و 6/11 و 47 ; الامامة والسياسة: 1/18 ; الاحتجاج: 73 ; تاريخ الخميس: 2/169.

25 ـ  شرح نهج البلاغة: 2/50 و 6/47 ; الاحتجاج: 73 ; تاريخ الخميس: 2/169.

26 ـ  شرح نهج البلاغة: 6/11 ; الامامة والسياسة 1: 18.

27 ـ أنساب الأشراف: 1/586.

28 ـ العقد الفريد: 4/242 (مكتبة النهضة المصرية) ; تاريخ أبي الفداء: 1/156.

29 ـ الشافي، لابن حمزة: 4/173.

30 ـ العقد الفريد: 4/242 ; تاريخ أبي الفداء: 1/156 ; أمالي المفيد: 50 ومصادر أخرى

31 ـ الكوكب الدرّي: 194 ـ 195.

32 ـ كتاب سليم: 250.

33 ـ  تفسير العياشي: 2/67 ; الاختصاص: 186.

34 ـ  دلائل الامامة: ج 2، عنه بحار الأنوار: 30/290 ; الكشكول، للآملي: 83 ـ 84.

35 ـ  حديقة الشيعة: 30.

36 ـ الشافي لابن حمزة: 4/171.

37 ـ كتاب سليم: 250.

38 ـ علم اليقين: 2/687 ; التتمة في تواريخ الائمة (عليهم السلام): 52.

39 ـ السقفة للجوهري عنه شرح نهج البلاغة: 2/56 ; قريب منها: الطبري، 3/202 ; المسترشد: 378 وغيرها.

40ـ الهداية الكبرى: 406 ; بحار الأنوار: 53/18.

41ـ الكشكول: 83 ـ 84.

42ـ كامل بهائي: 1/305.

43ـ كتاب سليم: 83.

44ـ الكوكب الدرّي: 194 ـ 195

45 ـ  دلائل الامامة: ج 2، عنه بحار الأنوار: 30/293.

46 ـ  كتاب سليم: 83 ـ 84، 250.

47 ـ  خ. ل: عليّاً وولدي.

48 ـ  الطرائف: 239، نهج الحق: 271.

49 ـ  أنساب الأشراف: 1/586 ; وانظر: روضة المناظر: 11/113 (حاشية الكامل لابن الأثير); الجمل: 117 ; كامل بهائي: 2/24.

50 ـ  الهداية الكبرى: 407، بحار الأنوار: 53/19.

51 ـ  كتاب سليم: 84، 250. ومن يريد الاستزادة فليرجع الى كتاب  الهجوم على بيت فاطمة (عليها السلام) تأليف (عبد الزهراء مهدي). من منشورات المكتبة العقائدية في موقع مركز الأبحاث العقائدية.

  

عبود مزهر الكرخي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/02/24



كتابة تعليق لموضوع : فاطمة الزهراء(عليها السلام) النور الرباني المتألق / الجزء التاسع
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي الدلفي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : شيخنا الجليل انت غني عن التعريف وتستحق كل التقدير والثناء على اعمالك رائعة في محافظة ذي قار حقيقة انت بذلت حياتك وايضا اهلك وبيتك اعطيته للحشد الشعبي والان تسكن في الايجار عجبا عجبا عجبا على بقية لم يصل احد الى اطراف بغداد ... مع اسف والله

 
علّق محمد باقر ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا المجاهد

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم فضيلة الشيخ،ما تفضلتم به حقيقةٌ تأبى النكران فعندما نتمعن جيدابسيرة هذا السيد المبارك خلال حقبة مابعد الصقوط وكيفية تعامله مع الأحداث التي جرت في ضل تلك الحقبة ولازالت ومدى خطورتها بالنسبه للعراق والمنطقه نرى انه تعاطى معها بحكمة وسعة صدر قل نظيرها شهد بها الرأي العام العالمي والصحافة الغربيه فكان (أطال الله في عمره الشريف) على مدى كل تلك السنين الحافلة بالأحداث السياسيه والأمنية التي كان أخطرها الحرب مع تنظيم داعش الوهابي التي هزت العالم يحقن دماءًتارةً ويرسم مستقبل الوطن أخرى فكان أمام كل ذالك مصداقاً لأخلاق أهل البيت (عليهم السلام) وحكمتهم فلا ريب أن ذالك مافوت الفرص على هواةالمناصب وقطاع الطرق فصاروا يجيرون الهمج الرعاع هذه الفئة الرخيصة للنعيق في أبواق الإعلام المأجور بكثرة الكذب وذر الرماد في العيون و دس السم في العسل وكل إناءٍ بالذي فيه ينضحُ .

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم فضيلة الشيخ،ما تفضلتم به حقيقه تأبى النكران فعندما نتمعن جيدابسيرة هذا السيد المبارك خلال حقبة مابعد الصقوط وكيفية تعامله معها

 
علّق اسطورة ، على الصيدلي يثمن جهود مدير مدرسة الرفاه لافتتاحه مدرسة في ميسان - للكاتب وزارة التربية العراقية : رحم الوالديكم ما تحتاج المدرسة كاتبة

 
علّق مصطفى الهادي ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : وما هي التعددية في عرفك اخ احمد ؟ ثم كيف تكون التعددية والاسلام على طول التاريخ سمح للمماليك ان يُقيموا دولة ، وامبراطوريات تركية ومغولية وفارسية ، لا بل كان هناك وزراء نافذون من اليهود والنصارى في الدولة الإسلامية على طول التاريخ ثم ألا ترى النسيج الاسلامي إلى اليوم يتمتع بخصائص تعددية الانتماء له ؟ ألا ترى أن الإسلا م إطار يجمع داخله كل الاعراق البشرية . وهل التعددية في المسيحية المتمثلة في أوربا وامريكا التي لازالت تعامل الناس على اساس عنصري إلى هذا اليوم . ام التعددية في الدولة العبرية اللقيطة التي ترمي دماء الفلاشا التي يتبرعون بها للجرحى ترميها بحجة أنها لا تتوافق والدم النقي للعنصر اليهودي. . ولكن يا حبذا لو ذكرت لنا شيئا من هذه الأدلة التي تزعم من خلالها ان الاسلام لا يقبل التعددية فإذا كان بعض المسلمين قد غيروا بعض المعالم فإن دستور الاسلام وما ورد عن نبيه لا يزال نابضا حيا يشهد على التسامح والتعددية فيه. هذا الذي افهمه من التعددية ، وإلا هل لكم فهم آخر لها ؟

 
علّق أحمد حسين ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : الإسلام لا يقبل التعددية و الأدلة كثيرة و إدعاء خلاف ذلك هو اختراع المسلمين لنسخة جديدة محسنة للإسلام و تفسير محسن للقرآن.

 
علّق محمد عبد الرضا ، على كربلاء ثورة الفقراء - للكاتب احمد ناهي البديري : عظم الله لكم الاجر ...احسنتم ستبقى كربلاء عاصمة الثورات بقيادة سيد الشهداء

 
علّق مصطفى الهادي ، على عزاء طويريج وسيمفونية الابتداع - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : شيخنا الجليل حياكم الله . مسيرة الامام الحسين عليه السلام مستمرة على الرغم من العراقيل التي مرت بها على طول الزمان ، فقد وصل الأمر إلى قطع الايدي والأرجل وفرض الضرائب الباهضة او القتل لا بل إلى ازالة القبر وحراثة مكانه ووووو ولكن المسيرة باقية ببقاء هذا الدين وليس ببقاء الاشخاص او العناوين . ومسيرة الامام الحسين عليه السلام تواكب زمانها وتستفيد من الوسائل الحديثة التي يوفرها كل زمن في تطويرها وتحديثها بما لا يخرجها عن اهدافها الشرعية ، فكل جيل يرى قضية الامام الحسين عليه السلام بمنظار جيله وزمنه ومن الطبيعي ان كل جيل يأتي فيه أيضا امثال هؤلاء من المعترضين والمشككين ولكن هيهات فقد أبت مشيئة الله إلا ان تستمر هذه الثورة قوية يافعة ما دام هناك ظلم في الأرض.

 
علّق حكمت العميدي ، على الدكتور عبد الهادي الحكيم بعد فاجعة عزاء طويريج يقدم عدة مقترحات مهمة تعرف عليها : لو ناديت حيا

 
علّق منير حجازي ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : نعم حتى في الكتاب المقدس امر الله بعدم تقبل ذبائح الوثنيين رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 10: 28 ( إن قال لكم أحد: هذا مذبوح لوثن فلا تأكلوا). توضيح جدا جيد شكرا سيدة آشوري.

 
علّق منذر أحمد ، على الحسين في أحاديث الشباب.أقوى من كل المغريات. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : عن أبان الأحمر قال : قال الامام الصادق عليه السلام : يا أبان كيف ينكر الناس قول أمير المؤمنين عليه السلام لما قال : لو شئت لرفعت رجلي هذه فضربت بها صدر أبن ابي سفيان بالشام فنكسته عن سريره ، ولا ينكرون تناول آصف وصي سليمان عليه السلام عرش بلقيس وإتيانه سليمان به قبل ان يرتد إليه طرفه؟ أليس نبينا أفضل الأنبياء ووصيه أفضل الأوصياء ، أفلا جعلوه كوصي سليمان ..جكم الله بيننا وبين من جحد حقنا وأنكر فضلنا .. الإختصاص ص 212

 
علّق حكمت العميدي ، على التربية توضح ما نشر بخصوص تعينات بابل  : صار البيت لام طيرة وطارت بي فرد طيرة

 
علّق محمد ، على هل الأكراد من الجن ؟ اجابة مختصرة على سؤال. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : $$$محرر$$$

 
علّق Hiba razak ، على صحة الكرخ تصدر مجموعة من تعليمات ممارسة مهنة مساعد المختبر لغرض منح اجازة المهنة - للكاتب اعلام صحة الكرخ : تعليمات امتحان الاجازه.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ماجد يوسف داوي
صفحة الكاتب :
  ماجد يوسف داوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 بالصور: لواء علي الاكبر يقتل 50 داعشياً خلال 14 ساعة من المواجهات المسلحة في بيجي  : وكالة نون الاخبارية

 توافد الملایین على الكاظمية بظل استنفار تام للنقل والصحة واحباط هجمات لإستهداف الزوار

 القبض على مجهز الأسلحة لخلايا داعش في أيسر الموصل

 بوح القصيد ...في ذكرى الاربعين الخالدة  : الشيخ عقيل الحمداني

 العرب قادمون .. يافرحتي  : عباس العزاوي

 صدر حديثا : أمل وعجلات الزمن - قصة للأطفال  : سهيل عيساوي

 دويلات التكفيرمشروع أمريكا الجديد في المنطقة  : علي جابر الفتلاوي

 قال الشعب إرحل.. ولم يستجب  : عبد الحمزة سلمان النبهاني

 وزار التخطيط : مؤشر التضخم السنوي ينخفض بنسبة (6.1%)  : اعلام وزارة التخطيط

 قلْ تفرّط ولا تقل تطرّف!!  : د . صادق السامرائي

 وزارة الصحة ترسل اجهزة غسيل الكلية ( الديلزة الدموية ) الى مستشفى الفلوجة التعليمي  : وزارة الصحة

 مجلس الأمن يبت اليوم في إخراج العراق من طائلة الفصل السابع

 وجدت الضباب حقيقة !!!  : علي سالم الساعدي

 صحيفة امريكية: تكشف عن خفايا وصول قافلة "دواعش لبنان" لدير الزور

 العتبة العباسية : تدعو الباحثين والكتّاب للمشاركة في مسابقة البحوث الفكريّة والثقافيّة الخاصّة به..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net