صفحة الكاتب : ثائر الربيعي

الشروكية الاقحاح من القعر الى سطح البحر .
ثائر الربيعي

ألتقيت بصديقٍ لي تركته منذ أيام الطفولة عانقته بشده وقبلته من خديه بعد فراق طويل فراق الحبيب لحبيبه, فسألني عن حالي وأحوالي وأموري وأين تعمل الآن ؟ فأجبته أنني موظف في وزارة الخارجية , فكأنما الطير على أم رؤوسهم لم يحرك ساكن فُوجئ عندما أبلغته بمكان عملي .

فرد عليَ قائلاً بوجهاً ملؤه الحقد والبغض لم أعهده ولم أراه من قبل : (حسافا انتو الشروكية أصيرون بهيج مكانات ) كان القول بمثابة الصاعقة التي قسمت ظهري لنصفين فتألمت كثيراً وساقني هذا التألم لمواسم الأحزان والألم الموجع للدماء التي أريقت على أرض الوطن منهم,ففي كل محنة وشدة يتعرض لها البلد يشمر عن ساعده أبن الجنوب متفانياً بالفداء , وأخرها حربه الضروس التي خاضها ضد داعش المسخ الارهابية ,أنبرى إليهم في بغداد أولاد الملحة (الشروكية ) من مدينة الصدر (الثورة ) والشعلة والحرية وغيرها من المناطق , هم الذين حموا بغداد ودافعوا عنها بكل مكوناتها عندما زحف الارهاب ليغتصب عفتها ويريق ماء وجهها وينتهك الأعراض والحرمات ويعيث في الأرض فساداً وخراباً , فعادلوا الموازنة وأعادوا هيبة الدولة , الا تكفي كل هذه اللافتات السوداء المعلقة على واجهات البيوت بفقدانهم أحبتهم ؟ الا تكفي صور الشهداء وهي تزين الشوارع وأزقتها بهم ؟ الا تكفي الامهات الثكلى وهنَ نائحات على قبور أولادهم وصراخ أطفالهم يهيج طبقات الارض السفلى والسموات السبع من أصواتهم ؟ ألم يكفي هذا الجيش الجرار من الأرامل وهنَ ترملنَ في أوج زهرة شبابهن ؟ الا يكفي كل هذا الإيثار الذي بذلوه الشروكية؟ كل هذه الاحزان والمعاناة حفرت أخاديدها بداخل الجسد العراقي الجنوبي ولم يتمنن بذلك بأوجاعه, بل عبرعن فرحه وسعادته والدم يغطي وجهه كأنه الخيط الابيض من الأسود , ماذا يقدم بعد كل ما قدمه ؟ ماذا تريدون منه بعد كل هذه التضحيات الجسيمة ؟ يستكثر عليه البعض أن يكون وزيراً أو مسؤولاً أو سفيراً أو مديراً أو أي منصب مرموق يتسنمه ضمن الاستحقاق حاله حال أي أنسان  في منظومة مؤسسات الدولة , أم أن قدره يبقى شرطياً أو نائب عريف أو نائب ضابط أو فلاحاً أو يبيع الحلوى والشعر بنات في الطرقات أو يكون (صاحب بسطية)  وأن توفق أصبح معلماً , كل ذلك لأن عقدة الدونية والنظرة الضيقة لا تزال تتسيد العقول الخاوية العفنة النتنة بمنهجها وسلوكها , لي الفخر والشرف أن أكون شروكياً فأنا أبن أن حضارة سومر والسومريين الذين كونوا مجتمعاً متحضراً وليس بدوياً متنقلا فابدعوا في الرياضيات وعلوم الفلك وأسسوا أول نظام مصرفي تعرفه البشرية في وقت عُرفت فيه أور بمسماها الشهير "جنة عدن".

ياصديقي : عندما كانت الناس تبحث عن التمدن ولا تعرفه ولا حتى سمعت عنه كنت أنا صانع ملاحم الحياة كأسطورة كلكامش وأنكيدوا تموز وعشتار , أنا أبن القراءة والكتابة والحضارة المدنية التي لاتزال شواهدها موجودة بالادلة الدامغة والبراهين الساطعة,أُعرفك بمعنى الشروكيين مفردها "شروكي" يستخدمها المتعصّبون والجهّال كوسيلة للانتقاص من سكنة جنوب ووسط العراق واهالي الفرات الاوسط , ذكرت المصادر التأريخية ان "شروگين" تعني (الرجل الصادق) وبعضها الاخر يؤكد انها تعني (الملك الاسد) بينما تتفق كل هذه المصادر على ان "شروگين" او "دور شروگين" كانت عاصمة لمملكة اشور في زمن الامبراطور سرجون الثاني, وفقا لتلك المصادر فان مؤسس السلالة الاكادية هو سرجون الاول او الكبير وذلك وفقا للكتاب المقدس والذي يعني اسمه بالاكادية "شروگين" الذي شملت امبراطوريته العظيمة عيلام الى البحر المتوسط وبلاد مابين النهرين وحتى الاناضول التركية، حيث استمر حكمه زهاء الخمسة عقود بدءا من 2334 حتى 2279 ق.م. الجدير بالذكر هنا ان عاصمة "الشروگيين" كانت تسمى "اكد" والتي كانت واقعة على الضفة اليسرى لنهر الفرات او "الهلال الخصيب". ولسرجون هذا قصة غريبة بعض الشئ حكتها الاساطير السومرية تشبه قصة النبي موسى "ع"، سنتطرق اليها في مقال منفصل لدينا حول الاساطير البابلية والسومرية, ووفقا لهذه المصادر والاستنتاجات والدلالات التأريخية فأن مفردة "شروگيين" انما تطلق على سكنة المدينة "دور شروكين Dur-  Sharrukin-" والتي هي الاخرى تسمّت تبعا لقائدها المغوار "شروكين" او سرجون الكبير, لذلك فهي كلمة تنم عن تأريخ ملئ بالحضارة والارث المتوارث الذي لازال قائما على ارض الرافدين ويزهو بشموخ على ربوع سومر ولا دلالة من قريب او بعيد تفيد بالانتقاص, لذا يبدو انه نعت عز وشموخ لمن يقال له "شروگي" ويتوجّب ان ينتصب فخرا ويقف بزهو القائد العظيم "شروكين" وصاحب الصرح الابدي الذي حكم الارض في يوم من الايام واوصل لنا حضارة بنيت على اسسها حضارات ,هل قرأت ياصديقي عن معنى كلمة (ﭽـا) سيدي العزيز:  يستخدم اهل جنوب في العراق هذه الكلمة بكثرة، فيقولون: (ﭽـا شلون ؟ ) بمعنى كيف اذن، (ﭽـا شفت شلون؟ ) بمعنى هل رأيت كيف؟، و ( ﭽـا ليش ؟ ) بمعنى لماذا اذن؟ ، وتأتي كأداة ربط يصعب ترجمتها حرفيا مثل (ﭽـا شمدريني ) و (ﭽـا وينك) وهكذا , وهذه الكلمة مقتصرة على العراقيين الجنوبيين فقط وأصلها من ( كا ) او (قا) الآرامية وهي بنفس المعنى , وأما (ماكو) : كلمة سومرية ومنتشره بجميع أنحاء العراق العزيز وتعني لا يوجد او مفقود وهنا أيضا يعود الفضل للأهل الجنوب في الأبقاء علي هذه الكلمة ,هل عرفت ياصديقي لماذا يضعنَ بعض النساء من أمهات العمارة عمامة كبيرة على رؤوسهن ؟ ذلك لأن كبيرات القوم منذ أيام السومريين يضعنَ العمة على رؤوسهن فهن يرشدن القوم بالرأي الحكيم السديد ويأخذون منها المشورة في أغلب أمورهم ,هل سمعت عن ميسان ماذا تعني : تشير أغلب المصادر إلى أن (ميسان) دويلة نشأت في جنوبي أرض بابل تحت حماية دولة السلوقيين (311 ق. م ـ 247 ق. م) عندما ضعف شأنهم في الفترة الواقعة بين عامي (223 ق. م ـ 187 ق. م) ولقد استقلت ثم تدرجت في سلم القوة وأصبحت دويلة مهمة,حكمها ثلاثة وعشرون ملكا ما يقارب ثلاثة قرون ونصف وبالتحديد ما بين عامي 129 ق. م ـ 225 ميلادي, ولقد أدت دورا بارزا في الأحداث السياسية والاقتصادية في العراق خلال الفترة من منتصف القرن الثاني قبل الميلاد إلى الربع الأول من القرن الثالث للميلاد ,هل علمت أم لم تعلم أن أبنت عمي نلقبها بأسم(ﭽـيتاية) وهذا الأسم أصله سومري كان يطلق على كبيرات القوم ؟ ياصديقي قول الأما علي (ع) {أكرم النسب حسن الأدب } المشكلة تكمن في السلوك والأدب والاخلاق لحاملها وليس في الأسم والشكل واللون والعنوان, كان في أمريكا ينتقصون من الأسود ويمنعنونه من التعبير عن رأيه وحقه  في كل شيء , وكان قتله باب من أبواب التسلية ومن ثم يرمى على القمامة , فضلاً عن ذلك لافتة كتب عليها يمنعون من الدخول للمطعم ,الآن الأسود صانع قرارعلى مستوى رئيس للولايات المتحدة , عليك مراجعة التأريخ وقراءته بتأني ستجد أن الرسول (ص واله) كرم وقرب سلمان المحمدي (الفارسي ) وقال بحقه :( سلمان منا أهل البيت ) أي أنه على مسار خطهم ونهجهم .

صديقي عليك أن تحرر نفسك من عقدها وتسمو بها وكن أنساناً وبادلني نفس العناق والقبلات ,وتذكر أني لا زلت متهيئاً ومتحضراً ومدافعاً لأي طارىء فأستراحتي لاتعدو كونها أستراحة محارب حتى تنعم أنت وأهلك وأحبتك بالأمان .

  

ثائر الربيعي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/01/30



كتابة تعليق لموضوع : الشروكية الاقحاح من القعر الى سطح البحر .
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق جمال ، على اغتصاب السلطة ما بين رئيس الوزراء و رئيس جامعة النهرين الا من ظلم (2) - للكاتب احمد خضير كاظم : اذا تحب انزلك شكم مصيبة هي مسوية من فتن افتراءات ماانزل الله بها من سلطان هذي زوجة المعمم والعمامة الشريفة بريئة من افعالكم تحفظون المعروف وانت كملت نفقة خاصة بفلوس داينتها د.سهى لزوجتك حتى تدفعها الك ذنبهم سووا خير وياكم

 
علّق مريم ، على اغتصاب السلطة ما بين رئيس الوزراء و رئيس جامعة النهرين الا من ظلم (2) - للكاتب احمد خضير كاظم : زوجتك المصونة التي تتحدث عنها في عام ٢٠١٥ قامت بنقل كلام سمعته من تدريسي على زميل آخر وقد يكون بحسن نية او تحت ظرف معين وأضافت عليه ما يشعل الفتنة ثم تشكلت لجان تحقيق ومشاكل مستمرة ثم أتاها كتاب توجيه من السيد العميد آنذاك بأن هذا السلوك لا يليق بتدريسية تربي أجيال

 
علّق عامر ناصر ، على الموت بحبة دواء؟! - للكاتب علاء كرم الله : للعلم 1- نقابة الصيادلة تتحكم بالكثير من ألأمور وذلك بسبب وضعها لقوانين قد فصلت على مقاساتهم متحدين بذلك كل ألإختصاصات ألأخرى مثل الكيمياويين والبايولوجيين والتقنيات الطبية وغيرها 2- تساهم نقابة الصيادلة بمنع فحص ألأدوية واللقاحات في المركز الوطني للرقابة والبحوث الدوائية بحجة الشركات الرصينة ؟؟؟ بل بذريعة تمرير ألأدوية الفاسدة واللقاحات الفاشلة لأسباب إستيرادية 3- يتم فقط فحص الأدوية واللقاحات رمزيا ( physical tests ) مثل وزن الحبة ولونها وهل فيها خط في وسطها وشكل الملصق ومدة ذوبان الحبة ، أما ألأمبولات فيتم فحص العقامة ؟؟؟ أما فحص ال potency أي فحص القوة فلا بل يتم ألإعتماد على مرفق الشركة الموردة ؟؟؟ وناقشت نائب نقيب الصيادلة السابق حول الموضوع وطريقة الفحص في إجتماع حضره ممثلون من الجهات ألأمنية والكمارك فأخذ يصرخ أمامهم وخرج عن لياقته ؟؟؟ حاولت طرح الموضوع أمام وزارة الصحة فلم أفلح وذلك بسبب المرجعية أي إعادة الموضوع الى المختصين وهم الصيادلة فينغلق الباب 4- أنا عملت في السيطرة النوعية للقاحات وكنت قريبا جداً من الرقابة الدوائية وعملت معاونا للمدير في قسم ألإخراج الكمركي ولا أتكلم من فراغ ولا إنشاءاً

 
علّق جيا ، على خواطر: طالب في ثانوية كلية بغداد (فترة السبعينات) ؟! - للكاتب سرمد عقراوي : استمتعت جدا وانا اقرا هذه المقاله البسيطه او النبذه القثيره عنك وعن ثانويه كليه بغداد. دخلت مدونتك بالصدفه، لانني اقوم بجمع معلومات عن المدارس بالعراق ولانني طالبه ماجستير في جامعه هانوفر-المانيا ومشروع تخرجي هو تصميم مدرسه نموذجيه ببغداد. ولان اخوتي الولد (الكبار) كانو من طلبه كليه بغداد فهذا الشيء جعلني اعمل دىاسه عن هذه المدرسه. يهمني ان اعلم كم كان عدد الصفوف في كل مرحله

 
علّق مصطفى الهادي ، على ظاهرة انفجار أكداس العتاد في العراق - للكاتب د . مصطفى الناجي : السلام عليكم . ضمن سياق نظرية المؤامرة ــ اقولها مقدما لكي لا يتهمني البعض بأني من المولعين بهذه النظرية ، مع ايماني المطلق أن المؤامرة عمرها ما نامت. فضمن السياق العام لهذه الظاهرة فإن انفجارات اكداس العتاد هي ضمن سلسلة حرائق ايضا شملت ارشيفات الوزارات ، ورفوف ملفات النزاهة . وصناديق الانتخابات ، واضابير بيع النفط ، واتفاقيات التراخيص والتعاقد مع الشركات وخصوصا شركة الكهرباء والنفط . وهي طريقة جدا سليمة لمن يُريد اخفاء السرقات. واما الحرارة وقلة الخبرة وسوء الخزن وغيرها فما هي إلا مبررات لا معنى لها.لك الله يا عراق اخشى ان يندلع الحريق الكبير الذي لا يُبقي ولا يذر.

 
علّق محمد ميم ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : الرواية الواردة في السيرة في واد وهذا النص المسرحي في واد آخر. وكل شيء فيه حديث النبي صلى الله عليه وسلم فلا ينبغي التهاون به، لما صح من أحاديث الوعيد برواية الكذب عنه: ⭕ قال النبي صلى الله عليه وسلم : (مَنْ كَذَبَ عَلَي مُتَعَمِّدًا فَلْيَتَبَوَّأْ مَقْعَدَهُ مِنْ النَّارِ) متفق عليه ⭕ وقال صلى الله عليه وسلم : (مَنْ حَدَّثَ عَنِّي بِحَدِيثٍ يُرَى أَنَّهُ كَذِبٌ فَهُوَ أَحَدُ الْكَاذِبِينَ) رواه مسلم

 
علّق محمد قاسم ، على (الثعلبة المعرفية) حيدر حب الله انموذجاً....خاص للمطلع والغائر بهكذا بحوث. - للكاتب السيد بهاء الميالي : السلام عليكم .. ها هو كلامك لا يكاد يخرج عن التأطير المعرفي والادلجة الفكرية والانحياز الدوغمائي .. فهل يمكن ان تدلنا على ابداعك المعرفي في المجال العقائدي لنرى ما هو الجديد الذي لم تتلقاه من النصوص التي يعتمد توثيقها اصلا على مزاج مسبق في اختيار رواة الحديث او معرفة قبلية في تأويل الايات

 
علّق مصطفى الهادي ، على متى قيل للمسيح أنه (ابن الله).تلاعبٌ عجيب.  - للكاتب مصطفى الهادي : ما نراه يجري اليوم هو نفس ما جرى في زمن المسيح مع السيدة مريم العذراء سلام الله عليها . فالسيدة مريم تم تلقيحها من دون اتصال مع رجل. وما يجري اليوم من تلقيح النساء من دون اتصال رجل او استخدام ماءه بل عن طريق زرع خلايا في البويضة وتخصيبها فيخرج مخلوق سوي مفكر عاقل لا يفرق بين المولود الذي يأتي عبر اتصال رجل وامرأة. ولكن السؤال هو . ما لنا لا نسمع من اهل العلم او الناس او علماء الدين بأنهم وصفوا المولود بأنه ابن الطبيب؟ ولماذا لم يقل أحد بأن الطبيب الذي اجرى عملية الزرع هو والد المولود ؟ وهذا نفسه ينطبق على السيد المسيح فمن قام بتلقيحه ليس أبوه ، والمولود ليس ابنه. ولكن بما أن الإنسان قديما لا يهظم فكرة ان يلد مولود من دون اتصال بين رجل وامرأة ، نسبوا المولود إلى الله فيُقال بأنه ابن الله . اي انه من خلق الله مباشرة وضرب الله لنا مثلا بذلك آدم وملكي صادق ممن ولد من دون أب فحفلت التوراة والانجيل والقرآن بهذه الامثلة لقطع الطريق امام من يتخذون من هذه الظاهرة وسيلة للتكسب والارتزاق.كيف يكون له ابن وهو تعالى يقول : (أنّى يكون له ولد ولم تكن له صاحبة). وكذلك يقول : (لم يلد ولم يولد). وكذلك قال : (إنما المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته القاها إلى مريم وروح منه ... سبحانه أن يكون لهُ ولد ولهُ ما في السماوات وما في الأرض). وتسمية ابن الله موغلة في القدم ففي العصور القديمة كلمة ابن الله تعني رسول الله أو القوي بامر الله كماورد في العهد القديم.وقد استخدمت (ابن الله) للدلالة على القاضي أو الحاكم بأنه يحكم بإسم الله او بشرع الله وطلق سفر المزامير 82 : 6 على القضاة بأنهم (بنو العلي)أي أبناء الله. وتاريخيا فإن هناك اشخاص كثر كانوا يُعرفون بأنهم أبناء الله مثل : هرقل ابن الإله زيوس، وفرجيليوس ابن الالهة فينوس. وعلى ما يبدو أن المسيحية نسخت نفس الفكرة واضافتها على السيد المسيح.

 
علّق احمد الحميداوي ، على عبق التضحيات وثمن التحدّيات - للكاتب جعفر البصري : السلام عليكم نعم كان رجلا فاضلا وقد عرفته عن قرب لفترة زمنية قصيرة أيام دراستي في جامعة البصرة ولا زلت أتذكر بكائه في قنوت صلاته . ولقد أجدت أخي البصري في مقالك هذا وفقك الله لكل خير .

 
علّق احسان عبد الحسين مهدي كريدي ، على (700 ) موظفا من المفصولين السياسيين في خزينة كربلاء - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : لدي معاملة فصل سياسي لا اعرف مصيرها مقدمة منذ 2014

 
علّق ابو الحسن ، على كيف تقدس الأشياء - للكاتب الشيخ عبد الحافظ البغدادي : جناب الشيخ الفاضل عبد الحافظ البغدادي دامت توفيقاتكم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته جزاك الله خير جزاء المحسنين على هذا الوضيح لا اشكال ولا تشكيل بقدسية ارض كربلاء الطاهره المقدسه مرقد سيد الشهداء واخيه ابي الفضل العباس عليهما السلام لكن الاشكال ان من تباكى على القدسيه وعلى حفل الافتتاح هو نوري ***************فان تباكى نوري يذكرني ببكاء اللعين معاويه عندما كان قنبر يوصف له امير المؤمنين ع فان اخر من يتباكى على قدسيه كربلاء هو  $$$$$ فلللتذكير فقط هو من اقام حفله الماجن في متنزه الزوراء وجلب مريام فارس بملايين الدولارات والزوراء لاتبعد عن مرقد الجوادين عليهما السلام الا بضعة كليومترات وجماعته من اغتصبوا مريام فارس وذهبت الى لبنان واقامت دعوه قضائية عن الاغتصاب ومحافظ كربلاء سواء ابو الهر او عقيل الطريحي هم من عاثوا فساد بارض كربلاء المقدسه ونهبوا مشاريعها وابن &&&&&&&   اما فتاه المدلل الزرفي فهو من اقام حفله الماجن في شارع الروان في النجف الاشرف ولم نرى منه التباكي على رقص البرازيليات وراكبات الدراجات الهوائيه بالقرب من مرقد اسد الله الغالب علي بن ابي طالب هنا تكمن المصيبه ان بكائه على قدسية كربلاء كلمة حق اريد بها باطل نامل من الاخوة المعلقين الارتقاء بالاسلوب والابتعاد عن المهاترات فهي لاتخدم اصل الموضوع ( ادارة الموقع )   

 
علّق علي حسين الخباز ، على نص محدَث عن قصيدة منشوره - للكاتب غني العمار : الله ما اجملك / كلماتك اجمل من نبي الله يوسف اقلها وعلى عاتقي

 
علّق نور الهدى ال جبر ، على الدكتور عبد الهادي الحكيم يلتقي بنائب رئيس الوزراء الغضبان ويقدم مقترحا لتخفيف الزخم في الزيارات المليوينة : مقترح في غاية الأهمية ، ان شاء الله يتم العمل به

 
علّق ابو سجى ، على الحلقة الأولى/ عشر سنوات عاش الإمام الحسين بعد أخيه الحسن(عليهما السلام) ماذا كان يفعل؟ - للكاتب محمد السمناوي : ورد في كنتب سليم ابن قيس انه لما مات الحسن بن علي عليه السلام لم يزل الفتنة والبلاء يعظمان ويشتدان فلم يبقى وليٌ لله إلا خائفاً على دمه او مقتول او طريد او شريد ولم يبق عدو لله الا مظهراً حجته غير مستتر ببدعته وضلالته.

 
علّق محمد الزاهي جامعي توني ، على العدد الثاني من مجلة المورد - للكاتب اعلام وزارة الثقافة : سيدي الكريم تحياتي و تقديري ألتمس من معاليكم لو تفضلتم بأسعافي بالعنوان البريدي الألكتروني لمجلة المورد العراقية الغراء. أشكركم على تعاونكم. د. محمد الزاهي تونس.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : كريم مرزة الاسدي
صفحة الكاتب :
  كريم مرزة الاسدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الإرهاب بدأ ببيت فاطمة عليها السلام ٥-إرغام علي"ع"على البيعة  : عباس الكتبي

 ‬تحقيق البصرة: تصديق اعترافات 4 متاجرين بالمواد المخدرة  : مجلس القضاء الاعلى

 نحو قانون انتخابات امثل  : مهدي المولى

 أوروبا.. إجراءات جديدة للتصدي لـ"الذئاب المنفردة"

 الجيش المصري يحبط محاولة لتهريب 17 صاروخا إلى غزة

 نصوص زاجلة  : حبيب محمد تقي

 يوم الغدير خاتمة المواقف وأكمالٌ للدين وإتمامٌ للنعمة  : اسامة العتابي

 كيف يتم اختيار المسئول؟  : عبد الغفار العتبي

 الموارد المائية تعمل على أيصال المياه الى ذنائب الجداول في محافظة بابل  : وزارة الموارد المائية

 حرية التعبير ومنهجة نظرية صدام الحضارات  : لطيف القصاب

 ليبيا تعتقل أخطر إرهابي مصري: عشماوي يحاكم في القاهرة قريباً

 أزمة الإقلیم..قمة ثلاثية مرتقبة ببغداد، وبارزاني یدعو لحوار دون شروط بظل تشكيل وفد كردي

 الهطلاني والسبهان وسجن الحوت واشياء اخرى  : حسين باجي الغزي

 مفكر بحريني :فتاوى الوهابية تبعث على السخرية  : وكالة نون الاخبارية

 واشنطن تمنح بغداد مهلة لوقف واردات الغاز والكهرباء من طهران

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net