صفحة الكاتب : حسين الهاشمي

حرية الاساءة
حسين الهاشمي

غالبية سكان العالم يؤمنون باديان سماوية ومعتقدات وضعية وكل منهم يعتبر ما لديه مقدس وكل منهم اختار ما يؤمن به بحرية كاملة ولم يجبره احد على ذلك بل ولم يعد احد بقادر على فرض معتقده على الاخرين الا بطرق غير اخلاقية وغير قانوينة و التي قد تكون احيانا عبر القانون ولكنها بخلاف روح القانون  .
قداسة العقيدة و المبدأ عند الفرد تاتي من كونه يقدس مصدرها وبالتالي يعبر عن تقديسها من خلال التزامه بها وبتعاليمها وفيمن هناك من يلتزم بشكل دقيق بها فان اخرين لا يلتزمون ولكنهم يحاولون استغلالها للوصول الى مارب ومصالح غير مشروعة كما ان هناك عدد من الناس ممن لا يؤمن بشيء على الاطلاق فلا هو مؤمن   بالديني السماوي ولا هو مع الوضعي البشري .
بطبيعة البشر الميالة دوما لمصالحها الشخصية دون النظر الى الاخرين جاءت الاديان لتهذب وتحدد هذا الاندفاع الشخصي المصلحي ولتجعله يقف عند حدود مصالح الاخرين ولذا تراها كلها قيم واخلاق وانماط سلوك تحاول تربية النفس البشرية على ان تكون جماعية وليست فردية ولما كانت الاديان لا تفرض على الشخص بالقوة المادية التزامه فان القوانين التي تضعها الدول تحد من حرية الشخص التي يقول البعض انها حرية مطلقة ومقدسة لا يمكن التعرض لها ولكن حتى الدول التي تعتبر حرية الفرد مقدمة على حرية المجتمع الا انها لا تمنح الفرد حرية مطلقة بل تضع لها حدود وبالتالي من يبرر استهانته بالاخرين وبمعتقداتهم بمفهوم الحرية فاننا نقول له اذا كان ممنوعا مناقشة حدث تاريخي وليس انكاره جريمة يعاقب عليها القانون فبكل تاكيد الحرية ان الاستهانة واهانة مقدسات الناس ليسن بحرية الا عندما تكون المعايير مزدوجة .
الحرية التي يريد البعض ان يقول بانها هي السند القانوني الذي يحصن من يهين الاديان والمقدسات هي حرية منتقاة لتحقيق اهداف غير مشروعة والا مالذي يمنع شخصا من ان يسير عاريا تماما في الشارع ؟ اليست حريته هي الشخصية في ان لا يرتدي اي ملابس فلماذا يمنع من ذلك ؟ لماذا تخصص مناطق خاصة للعراة ونوادي يتواجدون بها ولا يسمح لهم بالسير وسط المدن والذهاب الى اعمالهم وهم عراة ؟ اذن الحرية ليست مطلقة .
ولماذا  يمنع القانون اي شخص ان يسير بسرعة تتعدى 30 كم بسيارته في منطقة مدارس الاطفال ولا يسمح له ان يتجاوز ال 120 في الطريق الخارجي وتفرض عليه غرامة مادية ؟اليست هي سيارته وهو حر في ان يسير باي سرعة يريد ؟ ام انها حماية للصالح العام فتتحجم وتتحدد حرية الفرد عند مصلحة المجتمع 
اليست  ابسط حرية يحصل عليها الانسان هو ان يختار بحرية  اسم  مشروعه التجاري او الخدمي؟  فلماذا و قبل يومين اصدرت المحكمة  قرارا باجبار صاحب مطعم " سوشي " في مونتريا ل على تغيير اسم مطعمه لان الاسم الحالي والذي هو بغير لغة يعطي معنى فاحشا لو قرأ باللغة الانكليزية وهو ما يؤذي الذوق العام؟  رغم انه يمكن لاي منا ان يقول بان الانسان الذي لا يعجبه الاسم لا ينظر اليه ولا يقرأه ولا يدخل لياكل فلماذا نصادر حرية شخص لان يسمي مطعمه باسم يعتبره غيره فاحشا ؟ 
اذن هناك حدود للحرية يضعها القانون لمصلحة معينة ويفرض غرامات مادية او جسدية بالحبس لمن يخالفها وذلك حرصا على مصلحة المجتمع .
من هنا اقول بان كل مقدس عند الاخر هو محترم عند المؤمن الحقيقي ، بمعنى انه اذا كنت مؤمنا حقا بعقيدتك ودينك ومبادئك حتى لو كانت وضعية فانك لا يمكن ان تستهزئ وتهين معتقد ودين ومبادئ الاخر ، نعم ان تحاوره وتتناقش معه  فهذا مكفول للجميع من باب حرية النقاش بل هو مطلوب لاثراء الاجواء بنقاش وحوار هادئ وموضوعي قد يصل الى نتيجة او قد لا يصل وقد تتحقق مشتركات وسطية ، اما ان تقوم بالتعدي عليه من خلال اهانة مقدسه او الاستهزاء به و التشنيع عليه فهو دليل على بطلان مقدسك انت وعدم كماله وانتفاء قيمته ، فالاديان السماوية تدعو الناس بالكلمة الطيبة و العمل الصالح وتدافع عنه عندما يريد الاخر الاعتداء عليها ولا يمكن ان يقوم دين على اساس نفي الاخر واغتصابه فكريا .
المتطرفون فقط هم الذين يعتدون على مقدسات الاخرين وطبيعة المتطرف انه ليس ملتزما بدينه او معتقده وانما يستغله لتحقيق مصالحه غير المشروعة ولذلك تراه عدوانيا وشرسا ووقحا لانه لا يملك حجة النقاش وعلمية الحوار.
في العراق عندما تعرضت كنائس المسيحيين في بعض المدن للاعتداء من المتطرفين ممن يدعون الاسلام اعلن المرجع الاسلامي السيد علي السيستاني بان كل المدن الشيعية المقدسة هي بيوت مفتوحة للمسيحيين ياتون اليها فنسكن معا وناكل معا ونعيش معا الى ان تستقر الاوضاع ، و قبل اعوام اعلنت الكنيسة في العراق عن الغاء احتفالاتها باحد الاعياد المسيحية المقدسة لانها صادفت نفس يوم العاشر من شهر محرم بالتاريخ الهجري والذي قتل فيه حفيد رسول الله محمد (ص) حيث  تقام فيه مراسم حزينة للمسلمين و في الجمهورية الاسلامية الايرانية منعت  الحكومة في نهاية الثمانينات دخول وعرض فيلم يتناول حياة السيد المسيح " عليه السلام" بصورة مسيئة ومهينة وذلك احتراما وتبجيلا لنبي من انبياء الله ورسله فيما كانت دور السينما العالمية تعرضه .
اذن المؤمن الحقيقي بمقدساته لن يسمح لنفسه باهانة مقدسات الاخرين بحجة الحرية التي تمنع عند محطات معينة وتطلق باقصى سرعتها عندما تتعلق بدين وعقيدة سماوية معينة ودائما ما  تكون نتائج الاهانة عكسية بينما الحوار و النقاش و التسامح و المحبة يلقي بظل رحابته ودفئه وسلامه على اوسع رقعة ممكنة .
لم يستطع الفيلم الاخير الذي اساء الى نبي المسلمين من ان يحقق هدفه بافشال زيارة البابا الى لبنان وحتى اختيار التاريخ لم يحقق هدفه كما وانهم فشلوا في استدراج المؤمنين للاساءة لانبياء الله غير محمد  حيث بقي المؤمنون الموحدون  يؤمنون بنبوة نوح وابراهيم وموسى وعيسى ومحمد عليهم السلام اجمعين .  
ان ابشع صورة هي صورة مجموعة متطرفة مجتمعة معا تهدد وتتوعد وكل هدفها الغاء الاخر و الاساءة اليه وتشويه صورته بينما تتجسد احلى الصور في طاولة حوار يجتمع حولها موحدون وغير موحدين ومؤمنون وغير مؤمنين هدفهم اللقاء و التقريب وتبادل الافكار فيما تتوسط الطاولة مجموعة ازهار بالوانها المختلفة وروائحها الزكية ، فيخرج  من الصورة الاولى دخان الحقد و الكراهية و البغضاء  فيما الثانية تفوح ببهجة الالفة و المحبة و الانفتاح  بكل تاكيد لن تجد الطاولة الاولى من يجلس عليها بل لن تجد لها مكانا في بلدنا بينما الثانية تكبر وتكبر لتغطي مساحة الوطن فتضفي الامان وتمنح الوئام وعلى الارض السلام .

  

حسين الهاشمي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/01/29



كتابة تعليق لموضوع : حرية الاساءة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد محمود عبدالله ، على التسويق الرياضي شركات تسويق اللاعبين في العراق تحقيق احلام اللاعبين ام مكاسب للمستثمرين - للكاتب قيس عبد المحسن علي : أنا محمد لاعب كوره موهوب بلعب كل الخط الهجوم بشوت يمين ويسار مواليد 2002والله عندي احسن مستوي الكروي جيد جدا وابحث عن نادي لان السودان ما عندها اهميه كبيره بالكور ه فلذلك انا قررت اني اذهب الى أي دولة أخرى عشان العب والله انا لو حد مدرب كويس يشتغل ماعاي تمارين والله احترف

 
علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق محمود ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ، اما كلامك عن اخلاق المسيحين فأتفق معك ، انهم لا يعملون بهذه الوصايا والأخلاق ولا يتعاملون بها ، ولكن نعاملهم بأخلاقنا ، لن تجد من امة ملعونة الا الشر، لگن تفسيرك لما اراده المسيح من قوله انه يريد ان يحميهم لانهم قلة وضعفاء ، هذا غير صحيح ، المسيح يريد لهم النجاة من العذاب ،وهذا لن تفهمه ،لكن سوف تتمنى في اخر عمرك لو تركت من يلطمك على خدگ يدوس عليه بحذاءه، وانا اعمل بهذه الوصية ،والخطأ الاخر أنك خلطت بين قتال المسيح لااعداء الله واعداء ألبشر ، هذا معروف في سير چميع الانپياء انهم علمو الناس الخير وقاتلو الشر والمتكبرين الذين استعبدو الپشر واستحلو اموالاهم واعرأظهم

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : رياض هاني بهار
صفحة الكاتب :
  رياض هاني بهار


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 حوزة النجف تزف كوكبة جديدة من طلبتها شهداء دفاعا عن العراق

 الأزمِنة الحَرِجة - المُراهِقين في خطر.؟  : صادق الصافي

 هجرة الشباب العراقي مؤامرة ورائها اجندات معادية  : مهدي المولى

 بيان اتحاد المنظمات القبطية في اوربا للتنديد بحبس وتعذيب الأقباط واتخاذهم رهائن فى سجون الاخوان  : مدحت قلادة

  تباركت ياسيد الشهداء.. وياألق الكبرياء  : جعفر المهاجر

 بدر: سنعلن في الساعات القليلة القادمة تحرير صلاح الدين بالكامل  : منظمة بدر كربلاء

 المستعجلة (صور من القرية)  : حوا بطواش

 فرقة العباس القتالية / ممثلية بابل : تواصل تدريب المقاتلين على الفنون القتالية

  من يقرر رحيل القوات الأمريكية  : حامد الحامدي

 نشرة اخبار موقع رسالتنا  : رسالتنا اون لاين

 يشع نورهم اينما حلوا... وهذه دعوة  : سامي جواد كاظم

 عاجل..فرقة العباس القتالية تعلن انطلاق الوفاء بالعهد المرحلة الثانية (مرحلة الحسم)

 القيامات في جسدي  : ابو يوسف المنشد

 صوت الهزيمة يرتفع  : صالح العجمي

  حوار قديم في مصاب متجدد  : علي حسين الخباز

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net