صفحة الكاتب : د . احمد قيس

مصر.. وذرية الحسن المجتبى(ع) مقام السيدة نفيسة(رض)
د . احمد قيس

نحط الرحال في هذه المقالة عند درّة أهل البيت النبوي الشريف من ذرية الإمام الحسن المجتبى (ع) ،كما أن السيدة زينب الكبرى (ع) درّة أهل البيت النبوي الشريف عامة، وعقيلة الطالبيين من ذرية الإمام الحسين (ع) .وهذه الدرّة من ذرية الإمام الحسن (ع) هي السيدة نفيسة (رض)، صاحبة المقام المعروف في مصر.

اسمها و نسبها:هي السيدة نفيسة بنت السيد حسن الأنور، بن زيد الأبلج ابن الإمام الحسن (ع)ابن الإمام علي بن أبي طالب(ع)بن عبد الطلب بن هاشم بن عبد مناف رضوان الله عليهم أجمعين.

أمها: أم ولد اسمها أم بشر بنت مسعود، وقيل إن اسمها السيدة أم سلمة.

أبوها:هو الحسن الأنور بن زيد الأبلج بن الإمام الحسن بن الإمام علي بن أبي طالب رضوان الله عليهم.توفي والده زيد الأبلج وهو غلام وترك عليه ديناً أربعة آلاف دينار،فحلف السيد حسن الأنور ألا يظلل رأسه سقف مسجد رسول الله (ص)،أو بيت رجل يكمله في حاجته حتى يقضي دين أبيه فوفاه .ولقد مرّمعنا سابقاً ترجمته في مقالة خاصة فلا حاجة ها هنا الى الإعادة .

جدها: زيد الأبلج ابن الامام الحسن المجتبى ابن الإمام علي بن أبي طالب (ع)،كان جليل القدر،كريم الطبع ،طيب النفس،كثير البّر وكان يلي صدقات رسول الله صلى الله عليه وآله .وأيضاً كنا قد ذكرنا ترجمته بمقالة خاصة شرحنا فيها أحواله،فلا حاجة الى الإعادة ها هنا.

من ألقابها: نفيسة الدارين،نفيسة الطاهرة،نفيسة العابدة،نفيسة المصريين.وكثرة الألقاب عادة تكون لأهل الشرف و المكانة السامية عند المسلمين و العرب بشكل عام.

ولدت السيدة نفيسة (رض)بمكة المكرمة عام 145هـ ،ونشأت بالمدينة أثناء ولاية أبيها على المدينة،

وخرجت منها قاصدة زيارة نبي الله إبراهيم الخليل (ع) ، وبعد هذه الزيارة دخلت مصر عام 193 هـ ، وفيها توفيت ودفنت في التاسع من شعبان عام 206 هـ ،في دارها بمزار درب السباع حيث مقامها الآن .

زوجها : هو إسحاق الملقّب (بالمؤتمن) إبن الإمام جعفر الصادق ابن الإمام محمد الباقر ابن الإمام علي زين العابدين ابن الإمام الحسين (ع) ابن الإمام علي بن ابي طالب (ع) . ونتيجة لهذا الزواج المبارك لقّبت بكريمة الدارين ،أي ان هذا الزواج شكل نقطة إلتقاء بين ذرية الإمام الحسن المجتبى (ع) ، وبين ذرية الإمام الحسين(ع) .

وعن قصة هذا الزواج المبارك يقولون : أن إسحاق المؤتمن تقدم لخطبتها من أبيها السيد حسن الأنور عندما كان والياً على المدينة المنورة ، فلم يرد السيد حسن الأنور عليه جواباً ، فخرج إسحاق من عنده ودخل الى مسجد النبي الى داخل الحجرة النبوية الشريفة ، وسلّم على جدّه النبي (ص) وقال : يا رسول الله إنني خطبت نفيسة بنت الحسن منه فلم يرد عليّ جواباً ، وإنني لم أخطبها إلا لخيرها ، ودينها ، وعبادتها ، فرأى والدها في تلك اللية في المنام النبي (ص) يقول له : ( يا حسن زوج نفيسة لإسحاق المؤتمن ) .

وهذا ما حصل وتزوجت (رض) من إسحاق المؤتمن (رض) في أوائل أيام رجب سنة 161 هـ .

وكان من ثمرة هذا الزواج المبارك ، أنها رزقت منه بالقاسم وأم كلثوم (رض).

وهناك شبهة وقع فيها العديد من المؤرخين والتي تدور حول هوية صاحبة المقام الشريف ، بمعنى هل هي نفيسة الكبرى بنت زيد الأبلج (رض) ، أم هي نفيسة بنت حسن الأنور (رض) ؟ .

من هي نفيسة الكبرى ؟ : هي نفيسة بنت الإمام زيد الأبلج ابن الإمام الحسن السبط ابن الإمام علي(ع) .

فهي عمة نفيسة (الصغرى)، لأنها أخت والدها حسن الأنور بن زيد الأبلج ، كما أنها شقيقة السيدة رقية بنت زيد (رض).

أمها : لبابة بنت عبد الله بن العباس (رض) عم رسول الله (ص)، وكانت نفيسة الكبرى زوجة للخليفة الوليد بن عبد الملك بن مروان الأموى، وكانت قد جاءت مصر معه حين كان والياً على مصر ، قبل أن يتولى الخلافة .

ولما تولى الخلافة بالشام إختلفت نفيسة معه على حقوق الله عليه لعباده، فطلقها فرحلت الى مصر عند ابنة عمها السيدة سكينة بنت الإمام الحسين(ع) ، قبل مجيء السيدة نفيسة الصغرة بوقت طويل ، واستفاضت شهرة صلاحها وتقواها وعلمها وعبادتها وبركاتها فأحبها أهل مصر ، وتبرّكوا بها كعادتهم مع كافة أهل البيت (ع) .

وكان عبد الله بن عبد الملك بن مروان، أخو مطلقها ،هو والي مصر حينئذ ،فوهبها داراً في شمال مصر القديمة الشرقي ، والمعروف ان هذا الدار التي وهبت لنفيسة الكبرى كانت مجاورة أو ملحقة بدار أم هانىء التي نزلت فيها نفيسة الصغرى فيما بعد ، بالمراغة، ثم اشتهرت بمعبد السيدة نفيسة حتى الآن .

وقد دفنت في هذه الدار السيدة نفيسة الكبرى ، وهي التي يزورها الناس إذ يزورون هذا المكان باسم المعبد ، ولا يكاد جمهورهم يفرق بين النفيستين والمشهدين ، بل لعل أغلب الناس لا يعرف ان بمصر نفيسة صغرى ونفيسة كبرى (رض) ويذكر السخاوى المؤرخ أن مشهدها معروف بالقرافة بالمراغة ، ويقول عنها تحت عنوان (( قبر السيدة نفيسة بنت زيد )).

وبهذه التربة قبر السيدة الشريفة نفيسة بنت زيد عمة السيدة نفيسة بنت الحسن .

قال صاحب الكواكب السيارة في ترتيب الزيارة : قبرها بالمراغة معروف مشهور ولقد غلّط من قال إنها نفيسة بنت الحسن الأنور.

والسبب في إشاعة ذلك، أن جماعة أردوا أن يدفنوا ميتهم بهذه التربة ،فلمّا حفروا وجدوا رخامة مكتوباً فيها هذا قبر السيدة نفيسة - (رض) - فأشاعوا أنها السيدة نفيسة الصغرى المشهور ذكرها في الآفاق.

وقال آخرون : ان نفيسة بنت زيد المذكورة، كانت زوجة الوليد بن عبد لملك بن مروان وهو خليفة، فيحتمل انه طلقها وأنها قدمت الى مصر وتوفيت بها .

وقال بعض آخر: إنها ماتت في عصمته ولم يثبت اين ماتت بمصر أو بالشام أو غيرهما ولكن دخولها الى مصر مشهور.

وبالعودة الى السيدة نفيسة (رض) بنت حسن الأنور صاحبة المقام المشهور ، وما تناقل عن ورعها وزهدها : نشأ ورعها فيها منذ طفولتها، ومن المعلوم ان الإنسان ابن أبويه، ثم هو ابن بيئته ونتاج تربيته، ولقد هيّأ لها ذلك الجو الديني الذي كانت تعيش فيه فهي من اسرة نبوية ، ولقد ولدت بمكة وعاشت فيها خمس سنوات، وقضت صباها بالمدينة ملازمة القبر النبوي في أغلب الأوقات ، حيث كان والدها أميراً على المدينة في عهد أبي جعفر المنصور الخليفة العباسي حوالي سنة خمسين ومائة،وقد أدركت طائفة من نساء الصحابة والتابعين وتلقت عنهن.

وفي وسط هذا الجو المملوء بالإيمان والزهد والتقوى والورع حفظت القرآن الكريم وكانت تفسره وعن هذا قيل : كانت نفيسة من الصلاح والزهد الى الحد الذي لا مزيد عليه .

فيقال : إنها حجت ثلاثين حجة بين راكبة وماشية وكانت كثيرة البكاء تديم قيام الليل وصيام النهار.

وعن ذلك قالت زينب بنت يحيى المتوج وهو أخ السيدة نفيسة: خدمت عمتي نفيسة أربعين سنة، فما رأيتها نامت بليل ولا افطرت بنهار، وقلت لها : ألا ترفقين بنفسك ، قالت : كيف أرفق بنفسي وأمامي عقبة لا يقطعها إلا الفائزون.

وكانت لا تأكل إلا في كل ثلاث ليال أكلة واحدة، ولا تأكل من غير زوجها شيئا ، وكانت تحسن الى الفقراء والمرضى وعموم الناس .

ولقد سمعت من الإمام مالك كثيراً من مسائل الفقه والحديث ، وكانت تبكي بكاءً كثيراً وتتعلق بأستار الكعبة ، وتقول : إلهي وسيدي ومولاي متعني وفرّحني برضاك عني فلا سبب لي أتسبب به يحجبك عني .

قال الدميري : السيدة نفيسة (رض) كانت أميّة لا تقرأ شيئاً إلا أنها سمعت الحديث كثيراً ( وكم من أهل الحديث أميّون لا يقرأون ولا يكتبون ولكنهم يحفظون فيجيدون الحفظ ) وكانت من أهل الخير والصلاح ، وكانت في آخر عمرها اذا عجزت عن الصلاة قائمة صلت قاعدة، وكانت من كثرة الصيام والقيام أن ضعف قواها .

السيدة نفيسة (رض) والشافعي :

كان للسيدة نفيسة دور كبير في حضور الإمام أبي عبد الله محمد بن إدريس الشافعي ( صاحب المذهب ) الى مصر ، ولهذا كان الشافعي يكثر زيارتها والتلقي عنها وفي صحبته عبد الله بن الحكم ، وكان يصلي بها في مسجد بيتها ، وكانت تقدره وتمده بما يكفيه ويعينه على أداء رسالته العلمية.

ومن شعر الشافعي في آل البيت (ع):

آل النبي ذريعتي وهموا اليه وسيلتي

أرجو بهم أعطى غدا بيدي اليمين صحيفتي

وقال الشافعي ينكر على المنكرين إنكارهم:

إذا في مجلس تذكر عليا وابنيه وفاطمة الزكية

يقال تجاوزوا يا قوم هذا فهذا من حديث الرافضية

برئت إلى المهيمن من أناس يرون الرفض حب الفاطمية

وكان الإمام الشافعي(رض) إذا حضر إليها هو وأصحابه للزيارة والتبرك تأدبوا معها غاية التأدب . ولا غرو فهو يعرف حق الرسول (ص) وآل بيته الكرام (ع) وفضلهم وشرفهم ، ولما مات الشافعي (رض) في رجب سنة أربع ومائتين هجرية حملوه الى دارها فصلّت عليه مأمومة بالإمام أبي يعقوب البويطى ، ودعت له وشهدت فيه خير شهادة ، وقد حزنت على وفاته حزناً كبيرا.

وعند وفاته (رض) قالت عنه عبارتها العجيبة المشهورة : (( رحم الله الشافعي فقد كان يحسن الوضوء))، وهي شهادة تدل على فقه السيدة نفيسة (رض)، التي أطلقوا عليها لفقهها (( نفيسة العلم والمعرفة)). إن الوضوء هو المفتاح الملكي للصلاة ، وليس الوضوء بالأمر السهل، فمن أحسنه فلابد أنه يحسن فرائض الشرع الأخرى.

بعضٌ من كراماتها (رض) : للسيدة نفيسة (رض) عدة كرامات في حياتها وبعد مماتها ، ذكرها ودوّنها المؤرخون في كتبهم بشكل مستفيض ، منها على سبيل المثال:

1- عندما جاءت - رضي الله عنها - مصر سكنت بالمنصوصة في دار أم هانئ وكان بجوارهم يهودي له ابنة مقعدة لا تستطيع القيام.

فقالت لها أمها يوماً : إني ذاهبة الى الحمام ولا أدري ما نصنع بك فهل لك أن نحملك معنا ؟ فقالت : لا أستطيع ذلك ، قالت : هل تقيمين في البيت وحدك حتى نعود ؟

قالت : لا ، يا أماه ولكن إجعليني عند هذه الشريفة التي بجوارنا حتى تعودي .

فدخلت أمها الى السيدة نفيسة وسألتها في ذلك فأذنت لها فجاءت بإبنتها إليها فوضعتها في جانب من البيت ومضت .

فجاء وقت صلاة الظهر فأحضرت السيدة نفيسة ماء، توضئت به، فجرى من هذا الماء شيء الى جانب الصبية المقعدة فجعلت تمر به على أعضائها فتمددت بإذن الله تعالى ، فلما جاء أهلها خرجت إليهم تمشي فسألوها عن شأنها ، فأخبرتهم فأسلموا. عن درر الأصداف .

لكن الذي في الخطط للمقريزي، أنها توضئت وصبت عليها من فضل وضوئها. وهذا الذي نستأنس به أكثر من الرواية الأولى .

2- حكى الأزهري في ( الكواكب السيارة) أن في غريب مناقب السيدة نفيسة بنت الحسن (رض) أن امرأة عجوز لها أربع بنات كنّ يتقوتن من غزلهن من الجمعة الى الجمعة ، فأخذت أمهن الغزل لتبيعه وتشتري بنصفه كتاناً ونصفه ما يتقوتن به على جاري العادة ، ولفّت الغزل في خرقة حمراء ومضت الى نحو السوق ، فلما كانت في بعض الطريق إذا بطائر إنقض عليها وخطف ( رزمة ) الغزل ثم ارتفع في الهواء فلما رأت العجوز ذلك وقعت مغشياً عليها .

فلما أفاقت قالت : كيف أصنع بأيتامي قد أهلكهم الفقر والجوع وبكت، فاجتمع الناس عليها وسألوها عن شأنها فأخبرتهم بالقصة ، فدلوها على السيدة نفيسة (رض) وقالوا لها : إسأليها الدعاء فإن الله سبحانه وتعالى يزيل ما بك ، فرحمتها السيدة نفيسة وقالت : اللهم يا من علا فاقتدر وملك فقهر ، أجبر من أمتك هذه من انكسر ، فإنهم خلقك وعيالك وإنك على كل شيئ قدير ، ثم قالت : إقعدي إن الله على كل شيئ قدير ، فقعدت المرأة تنتظر الفرج وفي قلبها من جوع أولادها حرج .

فلمّا كان بعد ساعة يسيرة إذا بجماعة قد أقبلوا وسألوا عن السيدة نفيسة وقالوا : إن لنا أمراً عجيباً نحن قوم مسافرون لنا مدة بالبحر ونحن بحمد الله سالمون ، فلما وصلنا الى قرب بلدكم إنفتحت المركب التي نحن فيها ودخل الماء وأشرفنا على الغرق ، وجعلنا نسد الخرق الذي انفتح فلم نقدر على سدّه، وإذا بطائر ألقى علينا خرقة حمراء فيها غزل فسدت الفتح بإذن الله، وقد جئنا بخمس مائة دينار شكراً على السلامة . فعند ذلك بكت السيدة نفيسة وقالت : إلهي وسيدي ومولاي ما أرحمك وألطفك بعبادك .

ثم طلبت العجوز صاحبة الغزل وقالت لها : بكم تبيعين غزلك ، فقالت : بعشرين درهم، فناولتها الخمسمائة دينار ، فأخذتها وجاءت الى بناتها وأخبرتهم بما جرى ، فتركن الغزل وجئنا الى خدمة السيدة نفيسة (رض) وقبّلن يديها وتبرّكن بها . وأضاف السخاوي : والمعروف ان دعاء الصالحين مجاب .. أطب مطعمك تستجب دعوتك.

هذا في حياتها (رض) ، أما بعد وفاتها ، يقول الشبلنجي : أصاب عيني رمد فوفقني الله الفرد الصمد لزيارة السيدة نفيسة بنت سيدي حسن الأنور فزرتها وتوسلت بها الى الله وبجدها الأكبر (ص) في كشف ما أنا فيه ، وإزالة ما أكابده وأقاسيه ، فمضى زمن يسير وحصل الشفاء بإذن الله .

وغير هذه الروايات الكثير الكثير مما لا يمكن إحصاؤه في هذه المقالة وهذه العجالة .

وقبل الختام نقول:تعمدنا في سياق إستعراض حياة هذه الشريفة الحسنية النبوية عدم ذكر المصادر والمراجع التاريخية التي اعتمدنا عليها ، وذلك لانها كثيرة جداً ومشهورة الى حد التواتر،ومع هذا فانه يمكن مراجعة سيرة حياتها (رض)في العديد من المصادر مثال :(عمدة الطالب) لابن عنبة،(نور الابصار)للشبلنجي،(الكواكب السيارة في ترتيب الزيارة) للأزهري ،(مشارق اللأنوار)للشيخ عبد الرحمان اللأجهوري ،(حياة الحيوان) للدميري ،(المآثر) للإمام الشافعي،(تاريخ مصر في ترجمة ذي الكفل ) لإبن طحان ، ( السيدة نفيسة) للشيخ طه عبد الرؤوف سعد ، ( سيرة حياة السيدة نفيسة وقدومها الى مصر ) لمحمود محمد ابراهم ، ( المراقد الإسلامية في العالم ) للشيخ أحمد العامري الناصري ، ( مزارات أهل البيت عليهم السلام وتاريخها ) للسيد محمد حسين الجلالي ، ( حضارة مصر في ظل الإسلام الشيعي ) للدكتور حسن محمد صالح ، ( دائرة المعارف الشعية العامة ) للشيخ محمد حسين الأعلمي ، ( أعيان الشيعة) للسيد محسن الأمين ، ( آثار أهل البيت (ع) ) للدكتور يوسف جعفر ، ( تراجم أعلام النساء) للشيخ محمد حسين الأعلمي الحائري ، ( أعيان النساء عبر العصور المختلفة ) للشيخ محمد رضا الحكيمي ، ( كشف الغمة في معرفة الأئمة) للعلامة الإربلي ، ( مساجد مصر وأولياؤها الصالحون ) للدكتورة سعاد ماهر محمد وغيرهم الكثير ...

وفي الختام ، لا يسعنا القول بحق هذه الشريفة الحسنية، العلوية، الفاطمية، المحمدية، سوى ما ذكره المولى عز وجل في كتابه العزيز كما في سورة هود ، آية 11 : (( رحمت الله وبركاته عليكم أهل البيت إنه حميدٌ مجيد )).

  

د . احمد قيس
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/12/12



كتابة تعليق لموضوع : مصر.. وذرية الحسن المجتبى(ع) مقام السيدة نفيسة(رض)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق الحاج ابو احمد العيساوي ، على المرجعية الدينية العليا تمول معمل اوكسجين في النجف الاشرف : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نرجو من الله العلي القدير ان يحفظ لنا امامنا السيد علي الحسني السستاني ، وان يديم هذه الخيمة المباركة الذي تضلل على العراقيين كافة . في الحقيقة والواقع هذا دور الحكومة بإنشاء هكذا معامل لخدمة المواطن ، ولكن الحكومة في وادي والمواطنين في وادي آخر ... جزاك الله خيراً سيدنا الجليل عن العراقيين . وحفظك الله من كل سوء بحق فاطمة وابيها وبعلها وبنوها والسر المستودع فيها ..

 
علّق سارة خالد الاستاذ ، على هام :زيارةُ الأربعين بالنيابة عن كلّ من تعذّر عليه أداؤها هذا العام : زيارة الأربعين بالنيابة عن

 
علّق احمد سميسم ، على التنصير في العراق .كنيسة مار أبرام في الناصرية. بعض من تسريبات الآباء. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : أختي الطيبة إيزو تحية طيبة : يبدو أنَّ حُرصكِ على تُراث العراق وشعبه دفعكِ لتحمُل كل المواجهات والتصادُم مع الآخرين ، بارك الله بك وسدَّدَ الله خُطاكِ غير أنَّ عندي ملاحظة بسيطة بخصوص هذا المقال ، إذ تُخاطبين الطرف الآخر هُم الكنيسة، وأنت تستشهدين بالنص القُرآني . محبتي لكِ وُدعائي لكِ .

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على الرحمة تاج مكارم الأخلاق ـ الجزء الأول - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : المفكر المتألق ومفسر القرآن أستاذنا الكبير وفخرنا وقدوتنا السيد حيدر الحدراوي دامت توفيقاته السلام عليكم بما أنتم أهله ورحمة الله وبركاته في جوابك السابق أخجلتني كثيرا لدرجة أني طلبت من جنابك عدم الرد على رسالتي الهزيلة معنىً ومبنىً. لكنك هذه المرّة قد أبكيتني وانت تتواضع لشخص مثلي، يعرف من يعرفني أني لا أصلح كخادم صغير في حضرتك. فجنابكم فامة شامخة ومفكر وأديب قلّ نظيره في هذا الزمن الرديء، هذا الزمن الخؤن الذي جعل الاشرار يتقدمون فيجلسون مكان الأخيار بعدما أزاحوهم عن مقامهم فبخسوهم أشياءهم. هذه يا سيدي ليست بشكوى وبث حزن وإنما وصف حال سيء في زمن (أغبر). أما الشكوى والمشتكى لله علاّم الغيوب. سيدي المفضال الكريم.. الفرق بيني وبينك واسع وواضح جلي والمقارنة غير ممكنة، فأنا لا أساوي شيئا يذكر في حضرتكم ومن أكون وما خطري وكن مظهري خدعكم فأحسنتم الظن بخادمكم ومن كرمكم مررتم بصفحته ومن تواضعكم كتبتم تعليقا كريما مهذبا ومن حسن تدينكم جعلتم هذا العبد الفقير بمنزلة لا يستحقها ولا يسأهلها. سيدي الفاضل.. جعل الله لك بكل كلمة تواضع قلتها حسنة مباركة وضاعفها لك أضعافا كثيرة وسجلها في سجل أعمالك الصالحة ونفعك بها في الدارين ورففك بها في عليين ودفع بها عنك كل ما تخاف وتحذر وما يهمك وما لا تهتم به من أمر الدنيا والآخرة وجعل لك نورا تمشي به في الناس وأضعف لك النور ورزقك الجنة ورضاه واسبغ عليك نعمه ظاهرة وباطنة وبارك لك فيما آتاك "ومن يؤت الحكمة فقد أوتي خيرا كثيرا"وجعلني من صغار خدامكم الذين يمتثلون لأوامركم ويزيهم ذلك فخرا وشرفا وتألقا. خدّام المؤمنين ليسوا كبقية الخدم أكررها إلى أن تقبلوني خادما وتلك أمنية اسأل الله ان يحققها لي: خدمة المؤمنين الأطايب امثالكم. أرجو أن لا تتصدعوا وتعلقوا على هذه الرسالة الهزيلة فأنا أحب أن أثّبت هنا أني خادمكم ونسألكم الدعاء. خامكم الأصغر جعفر شكرنا الجزيل وتقديرنا للإدارة الموفقة لموقع كتابات في الميزان وجزاكم اللخ خير جزاء المحسنين. مودتي

 
علّق مجمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على إنّهُ وقتُ السَحَر - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السيد الكريم مهند دامت توفيقاته السلام عليكم ورحمة الله وبركاته دعوت لنا بالخير فجزاك الله خير جزاء المحسنين أشكر مرورك الكريم وتعليقك الجميل دمت بخير وعافية احتراماتي

 
علّق مهند ، على إنّهُ وقتُ السَحَر - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : ذكرتم الصلاة جعلكم من الذاكرين الخاشعين  احسنتم

 
علّق حيدر الحدراوي ، على الرحمة تاج مكارم الأخلاق ـ الجزء الأول - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : سيدنا الاكبر واستاذنا المبجل محمد جعفر الكيشوان الموسوي اطال الله لنا بقائه في خير وعافية ومتع أبصارنا بنور طلته ولا حرمنا الله فيض كلماته وفواضل دعواته سيدي الأكرم .. كانت ولا زالت دروسكم تثري ثقافتنا ننهل منها ما أستطعنا وعلى قدر طاقتنا البسيطة وبمستوى فهمنا الوضيع فنغترف منها ونملأ أوعيتنا بالمقدار الذي يمكنها ان تحويه. سيدي الفاضل المفضل .. حشاكم من القصور وانتم المشهود لكم بالسبق .. لكنه درسا من دروسكم لنا نحن التلاميذ الكسالى .. درسا في التواضع لتنوير التلاميذ الأغبياء من أمثالي .. على طريقة كبار الأساتذة في الصف الأول . سيدي الفاضل الأفضل ..لست أستاذا ولا أصلح لذلك .. لا أستاذية لي في حضرتكم .. لا زلت كاي تلميذ صغير يبحث عن المعلومة في كل مكان حتى منّ الله علينا بفاضل منه وجوده وكرمه بنبع منهلكم وصفاء ماءه سيدي الأكبر .. لا سيادة لي ولست لها وأدفعها عني فلا طاقة لي بها ولست طالبا اياها أبعدني الله عنها وجردني منها فلست لها بأهل .. فكيف بحضرتكم وأنتم من أبناء الرسول الأعظم صلى الله عليه واله وسلم وجدكم علي "ع" وجدتكم فاطمة "ع" وما انا واجدادي الا موالي لهم وهم سادتي وسادة ابائي واجدادي لو كانت لي مدرسة لتسنمتم منصب مديرها واكتفيت أنا بدور عامل النظافة فقط ولقمت بإزالة الغبار الذي يعتلي أحذيتكم أثناء سيركم بين الصفوف. واطلب منكم وأنتم من أبناء الحسين "ع" أن تدعو الله لي ان يرشدني الى طريق التكامل وان يرفع عني ما أنا فيه من البله والحمق والتكبر والغرور والسذاجة والغباء والغفلة والانشغال بالدنيا واغفال الحقوق .. أدعو الله وهو السميع البصير دعاء التلميذ الساذج أن يأخذ بإيديكم ويسدد خطاكم وأن يلهمكم المعرفة والعلم اللدني وأن يرزقكم الأنوار الساطعة أنوار محمد وال محمد لتفيضوا بها على تلاميذكم ومنهم تلميذكم الكسول عن البحث والطلب والمقصر في حق أساتذته والمعتر عن فضلهم عليه فأكتسب درجتي اللئم والأنانية حيدر الحدراوي

 
علّق نمير كمال احمد ، على عقد الوكالة وانواع الوكالات القانونية في العراق - للكاتب حسين كاظم المستوفي : ماهي مدة الوكالة العامة المطلقة في العراق؟

 
علّق نبيل الكرخي ، على  هل كان عيسى روح الله ؟ (إن هو إلا عبدٌ أنعمنا عليه). - للكاتب مصطفى الهادي : بسم الله الرحمن الرحيم موضوع جيد ومفيد، ولاسيما الاستشهاد بما في الكتاب المقدس من ان يوسف عليه السلام كان فيه ايضاً فيه روح الله والتي يمكن ان تعني ايضاً الوحي الإلهي، وكما في الامثلة الاخرى التي اوردها الكاتب. جهود الشيخ مصطفى الهادي مشكورة في نصرة الاسلام المحمدي الاصيل.

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على علاج خرافي (قصة قصيرة) - للكاتب حيدر الحد راوي : المفكر الفذ والأديب المتألق بنصرة الحق وأهله سيدي وأستاذي المعتبر حيدر الحدراوي دامت توفيقاته مولاي الأكرم.. أثنيت عليّ بما أنت أهله وبما لا أستحقه ولا أراني مستأهلاً له، لكن من يمنع الكريم من التصدق بطيب الكلام إلاّ اللئيم مثلي، أوليس الكلمة الطيبة صدقة، أو ليس خير الناس من نفع الناس، أولست َمن خيارنا وممن لا زلنا ننتفع وننهل من معينك الذي لا ينضب. أرجو ان لا يحسبني البعض المحترم أني أحشو كتابة التعليقات بالأخوانيات كما قالها أخ لنا من قبل. أنا تلميذ صغير أقف أمام هامة شامخة ولكن استاذي يتواضع كثيرا كالذي يقيم من مكانه ليجلسك محله كرما منه وتحننا ومودة ورحمة. لا أخفيك سرا أيها الحدراوي الشامخ وأقول: لكن (يلبقل لك التواضع سيدي). أليس التواضع للكبار والعطماء. أرجو ان لا ترد على حوابي هذا فإني لا أملك حيلة ولا أهتدي لجملة واحدة تليق بعلو قدركم وخطر مقامكم. يا سيدي أكرمتني فأذهلتني فأخرستني. دمتَ كما أنت أيها الحدرواي الأصيل نجما في سماء الإبداع والتألق خادمكم الأصغر جعفر شكرا لا حدود له لإدارة موقعنا المائز كتابات في الميزان الموقرة وتحية منا وسلاما على كل من يمر هنا في هذا الموقع الكريم وان كان مستطرقا فنحن نشم رائحة الطيبين فنستدل بها عليهم.

 
علّق منير حجازي . ، على هل كان يسوع الناصري متطرفا ؟ حوارات في اللاهوت المسيحي 45 - للكاتب د . جعفر الحكيم : ابو ايمن الركابي مع شكري وتقديري . https://www.kitabat.info/subject.php?id=148272

 
علّق مصطفى الهادي ، على هل كان يسوع الناصري متطرفا ؟ حوارات في اللاهوت المسيحي 45 - للكاتب د . جعفر الحكيم : السلام عليكم روح الله اي من امر الله وهي للتشريف . وقد ورد في الكتاب المقدس ان نبي الله يوسف كان روح الله كما يقول (فقال فرعون: هل نجد مثل هذا رجلا فيه روح الله؟). وهكذا نرى في سفر سفر العدد 24: 2. ان روح الله يحل على الجميع مثلما حل على بلعام. ( ورفع بلعام عينيه فكان عليه روح الله). وكذلك قوله في سفر صموئيل الأول 11: 6 ( فحل روح الله على شاول).وهكذا نابوت : سفر صموئيل الأول 19: 23 ( نايوت كان عليه أيضا روح الله). لابل ان روح الله يحلّ بالجملة على الناس كما يقول في سفر صموئيل الأول 19: 20 (كان روح الله على رسل شاول فتنبأوا ). وكذلك يحل روح الله على الكهنة سفر أخبار الأيام الثاني 24: 20 ( ولبس روح الله زكريا بن يهوياداع الكاهن). وفي الانجيل فإن روح الله (حمامة) كما يقول في إنجيل متى 3: 16( فلما اعتمد يسوع ... فرأى روح الله نازلا مثل حمامة). وروح الله هنا هو جبرئيل . ولم تذكر الأناجيل الأربعة ان السيد المسيح زعم أو قال أنه روح الله ، بل ان بولص هو من نسب هذه الميزة للسيد المسيح ، ثم نسبها لنفسه ولكنه لم يكن متأكدا إنما يظن وبحسب رأيه ان فيه روح الله فيقول في رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 7: 40(بحسب رأيي. وأظن أني أنا أيضا عندي روح الله). اما من زعم أن المسيح قال عن نفسه بأنه روح الله فهذا محال اثباته من الكتاب المقدس كل ما قاله السيد المسيح هو ما نراه في إنجيل متى 12: 28 ( إن كنت أنا بروح الله أخرج الشياطين). اي بقوة الله أو بأمر الله اخرج الشياطين أو بواسطة الوحي الذي نزل عليه مثل حمامة . وبعيدا عن القرآن ومفاهيمه فإن الأناجيل الأربعة لم تذكر أن المسيح زعم انه روح الله فلم ترد على لسانه . وقضية خلق عيسى تشبه كثيرا قضية خلق آدم الذي لم يكن (من مني يمنى). فكان نفخ الروح فيه من قبل الله ضروريا لكي تدب الحياة فيه وكذلك عيسى لم يكن من مني يُمنى فكان بحاجة إلى روح الله نفسها التي وضعها الله في آدم . وفي كل الأحوال فإن (روح من الله) لا تعني أنه جزءٌ من الله انفصل عنه لأن الله جلّ وعلا ليس مركباً وليس له أجزاء، بل تعني أنه من قدرة الله وأمره، أو أنه مؤيّد من الله، كقوله تعالى في المؤمنين المخلصين كما في سورة المجادلة : (أولئك كتب في قلوبهم الإيمان وأيدهم بروح منه). فكل الاشياء من الله ولا فرق بين قوله تعالى عن عيسى (وروح منه). وقوله : (ما في السماوات وما في الأرض جميعا منهُ).ومن ذلك ارى أنه لا ميزة خاصة لعيسى في كونه روح الله لأن إضافة الروح إلى الله في قولنا (روح الله) لتشريف المسيح وجبرئيل وتعظيمهما كما نقول: (بيت الله) و (ناقة الله) و (أرض الله). تحياتي

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على الرحمة تاج مكارم الأخلاق ـ الجزء الأول - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : المفكر الإسلامي والأديب المتألق استاذنا ومعلمنا المعتبر السيد حيدر الحدراوي دامت توفيقاته سلام الله عليكم من مقصرٍ بحقكم معترفٍ بسابقِ أفضالكم لا غرو ولا عجب أن ينالني كغيري كرم خلقكم وحسن ظنكم فمذ ان تشرفت بمعرفتكم ووابل بركم يمطرني كلّما أصابني الجدب والجفاف. مروركم الكريم يدخل السور على قلبي لأمرين: أولهما: وكيف لاتسر القلوب بمرور السيد الحدرواوي فأنت كريم ومن شجرة طيبة مباركة، والكريم عندما يمر بقوم ينثر دررا على رؤوس حتى من لا يستحقها مثلي جودا منك وكرما. وثانيهما: مرورك الكريم يعني انك قبلتني تلميذا في مدرستك وهذا كافٍ لإدخال السرور على القلوب المنكسرة. سأدعو لك ربي وعسى أن لا أكون بدعاء ربي شقيّا ننتظر المزيد من إبداعكم المفيد دمت سيدي لنصرة الحق وأهله في عصر يحيط بنا الباطل من الجهات الأربع وفاعل الخير أمثالكم قليل وإلى الله المشتكى وعليه المعوّل في الشدةِ والرخا. إنحناء هامتي سيدي الشكر الجزيل والتقدير الكبير لإدارة هذا الصرح الأخلاقي والمعرفي الراقي موقعنا كتابات في الميزان والكتّاب والقرّاء وكل من مر مرور الكرام فله منا التحية والسلام

 
علّق ابو ايمن الركابي ، على هل كان يسوع الناصري متطرفا ؟ حوارات في اللاهوت المسيحي 45 - للكاتب د . جعفر الحكيم : بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم اطلعت على مداخلة لدكتور جعفر الحكيم مع احد البرامج المسيحية التي تبث من امريكا فيما اظن، وقال في المداخلة ان المسيح عليه السلام يسمى بروح الله لأن كانت صلته بالله سبحانه مباشرة بدون توسط الوحي وهو الوحيد من الانبياء من كانت صلته هكذا ولذلك فنسبة الروح فيه كاملة 100%!!!!! ارجو من الدكتور يبين لنا مصدر هذا الكلام. ففي التفاسير ان الاية الكريمة (إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَىٰ مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِّنْهُ)، اي روح من الله وتعبير روح الله مجازي يقصد به روح من الله. فهل يظن الدكتور ان لله روح وان نسبتها في المسيح100%؟ ارجو ذكر المصدر، فهذا الكلام غير معقول، لأن الله سبحانه يقول: ((قُلِ الرُّوحُ مِنْ أَمْرِ رَبِّي وَمَا أُوتِيتُم مِّنَ الْعِلْمِ إِلَّا قَلِيلً)). مع ملاحظة اننا في عقائد الامامية نقرأ ان النبي صلى الله عليه وآله كان تارة يتكلم مع الله مباشرة وتارة من خلال الوحي. وموسى عليه السلام اياً كان يتكلم مع الله مباشرة وليس من خلال الوحي فقط. فلا ميزة واضحة للمسيح عليه السلام. ونؤكد على ضرورة ذكر المصدر لطفاً.

 
علّق محمد حميد ، على تاملات في القران الكريم ح205 سورة الكهف الشريفة - للكاتب حيدر الحد راوي : الحمد لله الموضوع يحتاج تفريق بين امر الله وارادة البشر امر الله يسير به الكون وكل مكوناته من كائنات حية وغير حيه ومنها الكواكب النجوم الجارية في موازين معينه وارادة البشر هي الرغبة الكامنه داخل فكر الانسان والتي تؤدي به الى تفعيل حواسه واعضائه لتنفيذ هذه الرغبة اي بمعنى ان امر الله يختلف عن ارادة البشر وما ارادة البشر الا جزء من امر الله فهو الذي جعل للانسان القدرة والاختيار لتنفيذ هذه الارادة سواء في الخير او الشر ومن هنا قوله تعالى ( فالهمها فجورها وتقواها ) وشرح القصة ان الخضر سلام الله عليه منفذ لامر الله ويتعامل مع هذا الامر بكل استسلام وطاعة مثله مثل بقية المخلوقات وليس عن امره وارادته هو كبشر مثله كمثل ملك الموت الذي يقبض الارواح فملك الموت ايضا يقتل الانسان بقبض روحه ولم نرى اعتراض على ذلك من قبل الانسان فالله سبحانه ارتضى ان يموت الغلام رحمة له ولاهله مع الاخذ بالاعتبار ان هذه الدنيا فانية غير دائمة لاحد وبقاء الانسان فيها حيا ليس معناه انها رحمة له بل ربما موته هو الرحمة والراحة له ولغيره كحال المجرمين والفاسقين والله اعلم.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ الدكتور جواد أحمد البهادلي
صفحة الكاتب :
  الشيخ الدكتور جواد أحمد البهادلي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net