صفحة الكاتب : باسل عباس خضير

مؤشرات عن واقع قسم الإدارة الصحية / التعليم التقني
باسل عباس خضير


نشرت قبل أيام تغريده على موقعي للفيس بووك تحت عنوان (هل تصدقون إن هناك قسما تقنيا مهما ليس فيه تدريسيا من ذوي الاختصاص ولم يمارس التطبيق العملي داخل حقل العمل ومخرجاته مشمولة بالتعيين ) وقد أثار الموضوع اهتمام العديد من الزملاء والبعض طلب التوسع في تفاصيله وبيان اسم القسم والكلية والجامعة التي ينتمي إليها ، في حين طلب البعض الأخر التحقق من مصداقية المضمون من خلال الرجوع إلى مصدر الخبر ، ورغم إننا نمتلك معلومات كاملة عنه  إلا انه تم التريث لغرض الحصول على مزيد من ردود الأفعال أو قيام الجهة المعنية بالخبر بالاتصال للتعرف على خططهم لتلافي هذه الحالة التي تستحق المعالجة من باب الموضوعية لا غير، وسبب التأني كوننا كنا من العناصر الأساسية الذي يمثل الجهة القطاعية لإعطاء الرأي باستحداثه ومباشرته بالقبول أثناء عملنا بوزارة الصحة كما إن اختصاصي الدقيق له علاقة باختصاص القسم وقد قمت بالتدريس فيه أيام عزه لسنة دراسية في أول سنوات التأسيس ، ويعني ذلك من الناحية العملية إننا على معرفة بقدرات واختصاصات العاملين فيه سابقا وحاليا ، ومما شجعني لعرض الموضوع هو إن السيد رئيس الجامعة التي ينتمي إليها القسم يمتلك حماسة وطنية ومهنية لتقبل الرأي وتصحيح الأخطاء فهو ابن التعليم التقني ويعرف تفاصيله من خلال سنوات خدمته .
والقسم المعني هو قسم ( الإدارة الصحية ) في المعهد الطبي التقني المنصور   وهو احد التشكيلات المهمة للجامعة التقنية الوسطى ، وهذا القسم خضع لدراسات معمقة قي اللجنة القطاعية التي كانت لجنة فاعلة أثناء وجود هيئة التعليم التقني ، وقد تم الاستئناس برأي وزارة الصحة التي أعطت إشارة ايجابية لتأسيسه بعد أن تم توصيف عمل الخريج والتأكد من ملائمة المناهج والمصادر العلمية وتوفر الملاك التدريسي والتدريبي من ذوي الخبرة والاختصاص ، ومن جانبها قامت وزارة الصحة بتهيئة البيئة الملائمة للتطبيقات العملية التي تصل إلى 60 – 70 % من مجموع الساعات المقررة للحصول على الدبلوم التقني ويتم قضائها داخل المراكز الصحية والتخصصية والمستشفيات ، وكان الخريج بمستوى الطموح لأنه يجمع بين المعارف والمهارات النظرية والتطبيقية وله قدرات إدارية وصحية وهناك إعداد كبيرة من الخريجين عملوا في مراكز مرموقة ( معاون مدير إداري ، مدير تنفيذي ، مسؤول وجبة و مشرف بكامل الصلاحيات ، غيرها ) ، ويوما بعد يمم تبدلت الأمور حيث أصبح الإقبال على القسم ضعيفا وبشكل دعا لشموله بالتأجيل من العسكرية لمعالجة شبه العزوف ، كما تقادمت المناهج لأنها بقيت بدون تغيير جوهري ولم يتم تعويض الملاكات التي خرجت من الخدمة بسبب التقاعد أو السفر أو الانتقال إلى محلات عمل أخرى، كما لم يتم اختيار التعويض من الاختصاصيين وإنما لعوامل أخرى كالقرب من محل السكن أو لإكمال النصاب كما حدث غياب كبير في التطبيق العملي والزيارات الميدانية بسبب القصور من الصحة وإدارة القسم وغيرها من الظروف ، واليكم المؤشرات عن هذا القسم :
1-    الملاك التدريسي حيث يبلغ مجموعهم 10 وهم :
. رئيس القسم دكتوراه تمريض / صحة عامة
. وقبله كان رئيس القسم ماجستير اقتصاد
. وقبله كان رئيس القسم ماجستير إدارة عامة
. وقبله كان رئيس القسم ماجستير إدارة الأعمال 
. يعمل في القسم تدريسي ماجستير في السياسات الاستراتيجية
. يعمل في القسم تدريسي ماجستير لغة انكليزية
. يعمل في القسم تدريسي بكالويوس رياضيات 
. يعمل في القس تدريسي في مرحلة الدكتوراه إدارة عامة 
. يعمل في القسم تدريسي في مرحلة الدكتوراه في التخطيط الحضري 
. يعمل في القسم تدريسي بكالوريوس محاسبة وإدارة الأعمال 
. لا يوجد في القسم تدريسي بدرجة أستاذ وجميع التدريسيين باختصاصات مرموقة ولكنها بعيدة عن الاختصاص الدقيق أو العام للقسم  
2-    عدد الطلبة في القسم حاليا :
. يبلغ عدد الطلبة في الصف الثاني في الدراسة الصباحية 9
. يبلغ عدد الطلبة في الصف الثاني في الدراسة المسائية 160
. يبلغ عدد الطلبة المسجلين في الصف الأول للدراسة الصباحية 8
. لم يتم إحصاء عدد الطلبة في الصف الأول للدراسة المسائية لان القبول مفتوح حتى اليوم ويتوقع إن لا يزيد عن 70 لضعف الإقبال على القبول  
. ولا يشكل طلبة الدراسات الصباحية 5% من مجموع الطلبة للقسم .
    3. الجانب العملي والتطبيقي في الدراسة :
. نظرا لكون عدد الطلبة الأكبر في الدراسات المسائية فقد وجدت صعوبات حقيقية في الايفاء بالجانب العملي والتطبيقي لان المحاضرات تنتهي عند الساعة الرابعة مساءا وهو وقت الخفارات والطوارئ في المستشفيات كما انه يتزامن مع موعد غلق المراكز الصحية الأولية والتخصصية و المستشفيات في وزارة الصحة والوقت الصباحي لا يسمح للطلبة بإجراءات التطبيق لارتباطهم بالتزامات وإعمال ، ويتم التعويل على التدريب الصيفي لمدة شهرين خلال الدراسة لاكتساب المهارات ( إن كان التدريب جديا بالفعل ) وبذلك تنخفض نسبة التطبيقات إلى 5-10% في حين يجب أن تشكل الجانب الأكبر في الدراسات التقنية ، ويتم حاليا التعويل على قاعة تحتوي على صور ومرتسمات كبديل للجانب العملي لغرض التعامل مع الساعات لإكمال النصاب أو لاستحقاق أجور المحاضرات المسائية .
  4 . المناهج وتوصيف الخريج :
. تحتاج مناهج مادة الإدارة الصحية إلى عمليات التحديث والتجديد نظرا للتغير الحاصل في مجال إدخال التقانات الحديثة وزيادة الاهتمام بالإنسان باعتباره من أهم الموارد في مختلف المجالات ، واغلب مناهج هذه المادة العلمية لم يتم التحديث فيها بشكل منهجي وبنسب سنوية معينة كأن يتم التحديث بنسبة 25% سنويا ليعاد النظر فيها كليا كل 4 سنوات ، ولكون نسبة كبيرة من التدريسيين يعتمدون على (الملزمات ) وليس المصادر الحديثة والرصينة وحركة التأليف محدودة لأنها تحتاج إلى قدرات مختصين على معرفة بالتحديث فان الطريقة المستخدمة هي الحفظ والتلقين ونادرا ما يتم استخدام طرق التدريس بواسطة ( المحاكاة ، تمثيل الأدوار ، دراسة الحالات ، العصف الفكري، غيرها ) حيث يتم الاعتماد على أسلوب المحاضرة والمناقشة وحل التمارين بشكل كبير .
. التداخل بين المواد الدراسية بشكل يصبح من الصعب التمييز بين ( الإدارة الصحية ، النظم الصحية ، إدارة المستشفيات ) من غير المختصين بشكل دقيق وتستخدم ملزمة متواضعة باللغة الانكليزية لمادة الإدارة الصحية في حين إنها تحتاج إلى مصادر عديدة لتزويد الطلبة بالمهارات والمعارف المطلوبة دون حاجة إلى إن تكون باللغة الانكليزية فحسب لان هناك درس للانكليزية .
. هناك حاجة لإعادة توصيف الخريج بالتنسيق مع الجهة القطاعية ( الصحة والمستشفيات الأهلية ) لاستيعاب وتلبية الحاجات التطبيقية ليكون الخريج قادرا على انجاز مهامه الموصوفة بدلا من جعله موظفا لإشغال الفراغات ويتطلب ذلك تشكيل فريق عمل من رئاسة القسم وأكفأ التدريسيين بزيارات ميدانية للمؤسسات الصحية للتأكد بما يقوم به الخريج وما يحتاجه من تغيير في المناهج وأساليب التدريب والتطبيق .
, فقدان علاقة التجسير بين مستويات التعليم المهني والدبلوم التقني والمستويات الأعلى للتعليم التقني لان هذه العلاقة مفقودة وتمثل حلقة من الصعب ريطها بالدراسات في قسم إدارة المستشفيات بكلية الإدارة والاقتصاد بجامعة بغداد لتباين نمط التعليم التقني والأكاديمي من جهة والاختلاف في المراحل والمستويات الدراسية .
5. يشير ما عرض في أعلاه إن قسم الإدارة الصحية بواقعه الحالي خارج المعايير ونقترح قيام مجلس المعهد بالتنسيق مع الجهات المختصة بالجامعة لتقدير مستويات لجودة فيه بما يضمنا الفحص الموضوعي  لمدى انطباق الرصانة العلمية والعمل بالمعايير ذات العلاقة بالموضوع ، ونعتقد إن تعليق القبول في القسم لحين توفير متطلباته أو إلغائه من الحلول التي يمكن إن تخضع للمناقشة لأنه من الصعوبة توفير مستلزمات عمله بالشكل المطلوب سيما وان الإقبال عليه ضعيف جدا من قبل الطلبة في الدراسات الصباحية وان النسبة الأكبر من الطلبة هم في الدراسات المسائية التي من الممكن أن تصل إلى أرقام محرجة بمجرد إلغاء التعيين المركزي في وزارة الصحة ، أخذين بنظر الاعتبار إن هكذا نوع من الدراسات غير ممكن في الدراسة المسائية لأنه يحرم الطلبة من التدريب والتطبيق أثناء فترة عمل المؤسسات الصحية خلال الدوام الرسمي الصباحي ، ومن الممكن الاستفادة من أعضاء الهيئة التدريسية للقسم في إسناد مهام لهم تتناسب مع تخصصاتهم سواء في الأقسام الأخرى للمعهد أو ضمن مؤسسات الجامعة أو تشكيلات التعليم العالي ، وقد يكون من المفيد إجراء دراسات على غرار ما ورد في أعلاه أو بطرق أخرى في أقسام مختلفة  لغرض فحص وتقويم مدى مطابقتها للأهداف وتوفر الإمكانيات اللازمة فالغرض هو التصويب والتصحيح وليس التشكيك والاتهام .
باسل عباس خضير

  

باسل عباس خضير
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/12/06



كتابة تعليق لموضوع : مؤشرات عن واقع قسم الإدارة الصحية / التعليم التقني
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : رحمن علي الفياض
صفحة الكاتب :
  رحمن علي الفياض


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 التعليم تعلن الشروع بأتمتة دائرة البعثات وملحقياتها الثقافية  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 مبدئيا العراق يستضيف النسخة 25 من بطولة الخليج

 النجف الاشرف : مدير الشرطة يتفقد فوج طوارئ النجف الثاني وسيطرة الدلال وعدد من احياء المحافظة  : وزارة الداخلية العراقية

 التفاهم الإيراني – الأمريكي انتصار للسلام والحكمة  : د . عبد الخالق حسين

 شرطة ديالى : قتل ارهابي والقبض على اثنين اخرين في وكر جنوب بهرز  : وزارة الداخلية العراقية

  التعليم العالي ترد على تظاهرات اصحاب الشهادات العليا

 تاملات في القران الكريم ح39 سورة آل عمران  : حيدر الحد راوي

 انحراف القيادة وسلبية النتائج  : عبد الخالق الفلاح

  ثماني جوائز للإبداع العراقي في مهرجان القلم الحر للإبداع الذي أقيم مؤخراً بمصر

 بيان النائب د. وليد الحلي .. بمناسبة حلول شهر رمضان الكريم  : اعلام د . وليد الحلي

 وليّ وليّ العهد السَعودي وإيران ومنطق معاوية المُنّحرف  : د. أبو جعفر الحسيني

 السلطات السعودية تحتجزحاجا عراقياً وتصر على عدم اطلاق سراحه !  : هادي جلو مرعي

 أصبحنا نخاف المطر !  : عبد الرضا الساعدي

 همام حمودي يؤكد : نجاح البرلمان يرتبط بمدى الإستفادة من الخبرات الجامعية ويجدد دعمه لطلبة الدراسات العليا   : مكتب د . همام حمودي

 القلم يسعفني من اكتب عن العباس  : عباس طريم

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net