صفحة الكاتب : د . مهند محمد البياتي

الهيئة الوطنية  للاستثمار ومشروع بسمايه الاسكاني
د . مهند محمد البياتي

اصدر مجلس الوزراء قبل ايام قرار بنقل ملكية الاراضي المشيد عليها العمارات السكنية الى الهيئة الوطنية للاستثمار، وهي بهذه الخطوة تكافئ الهيئة على ادارتها السيئة للمشروع منذ البداية وتخبطاتها المستمرة طوال هذه الفترة وعدم شفافيتها لتفاصيل هذا المشروع الضخم والمهم جدا، والتي لم تستثمر فيه اي شيئ.

قامت الهيئة الوطنية  للاستثمار في تشرين الثاني 2009 بدعوه الشركات الاجنبيه والعراقيه لبناء 500 الف وحده سكنيه في مختلف انحاء العراق، ثم زادتها الى مليون وحده بسبب العروض الكثيره الوارده لها من اكثر من 100 شركه عراقيه واجنبيه حسب ادعاء رئيس الهيئة الوطنية  للاستثمار وذلك في شباط 2010 في كوريا. حددت الهيئه كسقف اعلى مبلغ 500 دولار امريكي قيمه بناء كل متر مربع في الوحده السكنيه بما في ذلك كافه اعمال البنى التحتية للمشروع وتفاصيل الدعوة لازالت موجودة في موقع الهيئة.

وعند مراجعه نموذج التمويل المالي والدراسة الاقتصادية للمشروع يتبين ومنذ البداية ان من وضع هذا النموذج لا يعرف اوليات الاقتصاد ويخلط ما بين الحسابات الرقمية البسيطة وإدارة المشاريع العقارية اقتصاديا، مع مخاطر كبيرة لمشروع كبير تقترب تكلفته من عشرة مليارات دولار. صحيح انه هنالك حاجة ماسة للسكن في العراق وهنالك نقص حاد للوحدات السكنية قد يصل لمليوني وحدة واغلبها للطبقة المتوسطة والمحدودة الدخل،  لكن هذا لايبرر التخبط في ادار مثل هذه المشاريع، ولقد اعتمد النموذج الاقتصادي على اساس ان كلفة البنيه التحتية للمشروع تمثل 25 بالمائة من السعر الكلي للمشروع، لذلك كان المطلوب في البداية ان يدفع مشتري الوحدات 25 بالمائة من سعر الوحدة كمقدمة للتسجيل، ووضعت الهيئة قيمة الدفعات للمستثمر كالاتي بالنسبة للبنية التحتية، 10 بالمائة من كلفة المشروع خلال 60 يوم من تأريخ توقيع العقد، و5 بالمائة اضافيه بعد 12 شهر من توقيع العقد، و5 اخرى بعد 18 شهر من توقيع العقد و 5 بالمائة الاخيرة بعد 24 شهرا، وجميع هذه الدفعات تكون مقابل ضمانة مصرفية معتمدة وبشرط الانجاز. وحتى لا تضطر الهيئة الى الاقتراض من البنوك لتسديد هذه الدفعات افترضت الهيئة، انه بامكانها بيع 40 الاف وحدة سكنية خلال 60 يوم من تاريخ توقيع العقد، وما يدفعه هؤلاء المشترون مقدمة تسجيل الشقة، يمثل عشرة بالمائة من قيمة العقد والمفروض دفعها للمستثمر خلال هذه الستين يوما، ثم باستطاعة الهيئة بيع عشرون الف وحدة اضافية خلال السنة الاولى، وبعد ستة اشهر تتمكن من بيع عشرون الف وحدة اضافية، واخر عشرين الف وحدة في نهاية السنتين، اي تتمكن من بيع جميع الوحدات خلال 24 شهر من تأريخ توقيع العقد، ولا نعلم ماذا كانت خطة الادارة في الهيئة لتوفير التمويل اللازم للمشروع اذا لم تتمكن من بيع هذه الوحدات وبهذ التوقيتات ، ولا اعتقد ان اي مطور للعقارات يستطيع ان يضع مثل هذا النموذج لبناء اي عقارلان مخاطره كبيرة، ولابد للمطور ان يضع جدول للدفعات النقدية اللازمة للمشروع، واستطيع القول بان الهيئة لم تضع اي جدول للدفعات النقدية لهذا المشروع الضخم لمعرفة الالتزامات النقدية الواجب توفرها لضمان استكمال المشروع من دون عوائق.

وبعد توقيع العقد مع الشركة المستثمرة الكورية هانوا في 30 ايار 2012 لتنفيذ المشروع وبقيمة 7 مليارات و750 مليون دولار شاملة البنية التحتية لكامل المشروع اضافة الى المباني السكنية، جرى فتح التسجيل على بيع الوحدات في معرض بغداد يوم 3 حزيران 2012 ولكن بسعر جديد وهو 630 دولار للمتر المربع، بعد ان كان 500 دولار في الاعلان الاول للوحدات السكنية، ثم اصبح 600 دولار في اعلان الهيئة في ايلول  2011 مع فتح التسجيل الالكتروني للراغبين بشراء الوحدات وعلى موقع الهيئة. واشترطت الهيئة دفع 25 بالمائة من سعر الوحدة مقدما عند التسجيل ثم دفع 10 بالمائة عند استلام الوحدة مع امكانية تقسيط المتبقي، ولكن لم يستطع موظفوا الهيئة في المعرض في حزيران 2012 الاجابة عن الاسئلة  المتعلقة بقيمة رسوم مصاريف الخدمة الواجب دفعها شهريا من قبل مالك الوحدة، وتم ذكر 400 الف دينار سنويا حينها من قبل البعض ولغاية الان لا يعرف الساكنون قيمة رسوم الخدمات، لذلك تخوف الكثيرون من التسجيل على الوحدات، وخاصة انه تم رفع الاسعار من 500 الى 630 دولارمع غموض بقيمة رسوم الخدمات الواجب دفعها، وتذكر بعض المصادر ان عدد المسجلين على الوحدات والذين دفعوا 25 بالمائة كان 700 شخص فقط، مما اضطر رئيس الهيئة لاحقا الى تخفيض رسوم التسجيل وبشكل حاد من 25 بالمائة الى 10 بالمائة لتشجيع المواطنين على شراء الوحدات، لكن هذا الامر ترتب عليه امر خطير جدا، وهو كيفية توفير السيولة النقدية الواجب دفعها لشركة هنواعند استحقاق الدفعات. لذلك قامت الحكومة العراقية باجبار المصارف الحكومية الثلاث الرافدين والرشيد والتجاري بتسديد ما تبقى من مستحقات الشركة الاستثمارية في البنية التحتية ومن دون اي ضمان لهذه المصارف، حيث ان كلفة البنية التحتية للمشروع هي مليار و937 مليون وخمسمائة الف دولار، في حين ان ما تم استحصاله من المشترين اقل من هذا المبلغ بكثير، ولم تعلن هيئة الاستثمار كعادتها عن عدد المسجلين على الوحدات والذين قاموا بتسديد الدفعة الاولى وهل هي 25 او 10 بالمائة او اية قيمة اخرى، وللخروج من هذه الازمة وافقت الحكومة العراقية حينهاعلى تسديد مليار دولار مقسمة على خمس سنوات للمساهمة في نفقات البنية التحتية للمشروع، وقامت الهيئة في 6 نيسان 2015 بتوقيع عقد مع شركة هنوا بمبلغ مليارين و 120 مليون دولار لاستكمال البنية الاجتماعية للمجمع والتي تشمل تشييد حوالي 300 بناية مختلفة تشمل المدارس والمؤسسات الصحية ومراكز الشرطة والاطفاء ومنظومة مياه الشرب وغيرها، وقامت بتسديد حوالي 202 مليون دولار في ايلول 2015 لهذا الغرض، وتم  تسديد دفعات اخرى لم نستطع معرفة قيمها، ولكن كانت اخر دفعة لشركة هنوا في ايار 2018 وقيمتها 230 مليون دولار، ليكون مجموع ما استلمته هنوا لغاية ذلك التأريخ هو 3 مليارات و470 مليون دولار وتمثل تقريبا 35 بالمائة من قيمة العقدين والذي يصل تقريبا لعشرمليارات دولار، ولا نعرف كيف ستسطيع الهيئة توفير ستة مليارات و500 مليون دولار المتبقية من قيمة العقدين لاستكمال دفعات شركة هنوا، مع فشلها الكبير في بيع شققق  المشروع، علما ان المشروع يعتبر من المشاريع المهمة وما تم انجازه كان ممتازا، لكن الشركة المنفذة، ليست بجمعية خيرية تقوم باكمال مشاريعها من دون ضمانات حقيقية بانها ستستلم مستحقاتها وحسب العقد الموقع معها وهي تعرف حقيقة ما يدور في العراق من مناورات مختلفة.

وعند التدقيق اكثر في تفاصيل المشروع، نجد ان هنالك ثغرات كبيرة في المشروع وعدم شفافية ووضوح الهيئة الوطنية للاستثمار، فهي لم تعلن لغاية الان عدد الذين سجلوا لشراء الشقق ودفعوا فعلا مقدمة قيمة الشقة وهل كانت 10 او 25 بالمائة وما هي مساهمات المصارف الثلاثة في استكمال دفعات البنية التحتية للمشروع، وهي لم تذكر العدد الحقيقي لمجموع الوحدات السكنية الفعلية، لكن تذكر فقط مائة الف وحدة، ولكن من يقوم بالتدقيق في مخططات المشروع سيتفاجأ بان مجموعها 111 الف وحدة موزعة على تسعة احياء فيها 925 عماره وجميعها متشابهة وذات عشرة طوابق، وفي كل طابق 8 شقق بمساحة 100 مترمربع وشقتين بمساحة 120 متر مربع وشقتين بمساحة 140 متر مربع، اي ان المجموع الكلي للشقق  الصغيرة هو 74 الف شقة والشقق ذات 120 او 140 متر مربع هو 18500 شقة لكل واحدة، وعند حساب سعر بيع المتر المربع الواحد 630 دولار امريكي، سنجد ان اجمالي بيع جميع الشقق سيكون 7 مليارات و692 مليون دولار، واذا علمنا ان قيمة العقد مع شركة هنوا هو 7 مليارات و750 مليون دولار، والحكومة ساهمت بمبلغ مليار دولار في البنية التحتية وذلك للتخفيف من كاهل المواطنين حسبما تم ادعاؤه، سنجد ان هنالك فائض بقيمة 942 مليون دولار بيد الهيئة من بيع الوحدات السكنية تستطيع ان تستخدمه في اي مجال او كمصروفات لا نعرف تفاصيلها، لذلك لم تذكره الهيئة في اي وقت العدد الحقيقي للوحدات السكنية وحتى لم تذكر عدد الشقق من كل نوع الا لاحقا، والسؤال البسيط، اي هي اللجان الاقتصادية في البرلمان او المستشارين الاقتصاديين لرئيس الوزراء لكشف هذه الامور، اضافة لذلك لماذا لم تقم اي من المصارف الثلاث الرافدين والرشيد والتجاري بذكر مساهماتهم الفعلية بتموين هذا المشروع وما هي ضمانات هذه المصارف عند حدوث اي ظرف طارئ ينتج عنة فشل هذا المشروع.

وفي واقع الامر لم تذكر الهيئة في اي وقت عدد الشقق التي تم التسجيل عليها ودفع مقدمتها، وهذا الامر ضروري، لمعرفة كم هي مساهمة المصارف  في استكمال دفعة البنية التحتية للمستثمر و التي تم بموجبها دفع ما مجموعه مليار و937 مليون و500 الف دولار لشركة هنوا في 17 تشرين اول 2014 وحسب العقد المبرم معها، وكانت مساهمة الحكومة العراقية 400 مليون دولار كجزء من المليار دولار التي خصصتها للمشروع، وتدل بعض الارقام المأخوذة من بيانات الهيئة ان اعلى رقم لعقد تم توقيعه مع احد مشتري الشقق هو 14717، في حين ذكر السيد علي عدنان الرماحي مدير التسويق والمبيعات في 28 كانون ثاني 2015 ان عدد المسجلين للمشروع هو 40 بالمائة من عدد الشقق السكنية، وحتى لو اخذنا هذا الرقم المبالغ فيه واعتبرنا ان كل مشتري قد دفع مقدمة الشقة وهي عشرة بالمائة وكان توزيع نوعية الشقق المباعة حسب نسبة وجودها لتسهيل الحسابات، سنجد ان مجموع ما اودعه مشترو الشقق هو تقريبا 277 مليون و200 الف دولار، اي ان المصارف الثلاثة قد دفعت تقريبا مليار و 260 مليون دولارلشركة هنوا عن الجزء المتعلق في البنية التحتية للمشروع ومن دون اي ضمان ومن اي جهة كانت بان حقوق المصارف مضمونة، ولم يتدخل البنك المركزي لحماية مؤسساته المصرفية، وهذا جزء من صلب عمله الاساسي، ولا يتوقف الامر عند هذا الحد، بل يتوجب على المصارف لاحقا تسليف المواطنين 80 بالمائة من قيمة الشقق، واذا افترضنا ان الهيئة اتمت بيع جميع الشقق المستلمة من شركة هنوا ولغاية منتصف هذا العام 2018 وهي سبعة قواطع في الحي أ والبالغ عدد شققها 10920، علما ان القاطعين 8 و9 سيستكملان في نهاية هذه السنة حسب ادعاء الهيئة، لذلك فان على المصارف ابتدأ من العام القادم ولغاية استكمال المشروع توفير ما مجموعة تقريبا 5 مليارات 548 مليون دولار وهي تمثل 80 بالمائة من  قيمة الرهون العقارية على الشقق التي ستباع لاحقا، وتسدد خلال 15 عاما، هذا عدا عما دفعته سابقا لاستكمال دفعات البنية التحتية لشركة هنوا نهاية عام 2014 والذي يقرب من مليار و260 مليون دولار اضافة للرهون العقارية المختلفة والتي دفعت لتمويل شراء بقية الشقق في المجمع أ، ولا نعلم ماذا سيكون الوضع المالي لهذه المصارف اذا تلكأ المشترون بدفع الاقساط، او لم تتمكن الهيئة من تسديد قيمة مساهمة المصارف في البنية التحتية، ومع الاسف لم يصرح اي مسؤول في هذه المصارف او البنك المركزي عما سيؤول له موقع هذه المصارف اذا انكشفت عن هذه المبالغ. ان كل هذه الاشكالات والبطء الشديد في اكمال المشروع وعدم تمكن الهيئة من اقناع المواطنين بشراء هذه الشقق والتي نفذت بشكل ممتار، يقع بالدرجة الاولى على الهيئة التي فقدت مصداقيتها منذ البداية، فهي اعلنت ان سعر المتر المربع شاملا للبنية التحتية هو 500 دولارللمتر المربع، ولا يزال اعلانها هذا موجود على موقع الهيئة الالكتروني، وقامت بعدها في ايلول 2011 بزيادة السعر الى 600 دولار بحجة توفير البنية التحتية، علما انها ضمنتها في  سعرها السابق، ثم قامت في حزيران 2012 وبعد توقيع العقد مع شركة هنوا لتنفيذ المشروع برفع السعر مجددا الى 630 دولار ومن دون ذكر السبب وراء هذا الامر، مما حدى ببعض الناس اعتباره وساطة او كومشن بمقدار 5 بالمائة، وهذا دفع الكثيرين الى التردد بالشراء، وذكرت بعض المصادر ان عدد المسجلين على الشقق والذين دفعوا المقدمة لم يتجاوز الالف شخص في الشهر الاول، ثم قامت الهيئة باقناع الحكومة لاحقا بالمساهمة ودفع مليار دولار بحجة التخفيف عن قيمة البنية التحتية، والتي لو قسمت على مساحات الوحدات السكنية، لخفضت قيمة المتر المربع 90 دولارا، لكنها ابقت السعر للمواطن 630 دولار، اي اصبحت كلفة المتر المربع 720 دولار فعليا، وهذا يعتير زيادة في سعر المتر المربع 220 دولار او 44 بالمائة من القيمة الاولية، لذلك ارتبطت الهيئة ومشروع بسماية ومنذ البداية بشبهات فساد وزاد الامر سوءا فشل الهيئة في الترويج لبيع الشقق، في حين ان هنالك ازمة سكن حادة في العراق ومعظم المواطنين يتطلعون للحصول على سكن مناسب. ولم تكن ردود الهيئة في ايلول 2013  وكذلك في تشرين اول 2015 على الاتهامات التي وجهت لها، مقنعة  ولم تحتوي على اية ارقام بل مجرد استطراد بالحديث ودفع التهم وبدون اثباتات، وقدمت رقما مضحكا بان عدد الذين سجلوا على الشقق في موقعها الاكتروني عام 2011 بلغ 70 الف شخص، وان المصارف الثلاثة وافقت على شراء 30 الف وحدة سكنية المتبقية، ومن دون ابراز اية وثيقة من المصارف تؤكد ذلك، والغريب ان تستند الهيئة الوطنية للاستثمار على التسجيل الالكتروني في موقعها، ومن دون التحقق بامكانية تكرار التسجيل لمرات عديدة ومصداقية من سجلوا وقد يكون البعض قد دُفعوا للتسجيل على الشقق لاظهار هذا الرقم الكبير، ثم تعتبرالهيئة هذا الرقم كمعيار لحال السوق العقاري في العراق ولرغبة العراقيين بشراء الوحدات وباي سعر، لكي تقوم لاحقا بالتعاقد على مشروع بحدود ثمانية مليارات دولار، وتزيد الاسعار لاكثر من مرة.

وبالاضافة لما ورد اعلاه فهنالك ملاحظات كثيرة عن تخبط الهيئة في اعلانات متكررة وقيامها بتوقيع مذكرات تفاهم مع شركات وجهات تبين عدم جديتها لاحقا، بالاضافة الى ملاحظات مهمه حول النواقص في متطلبات الشقق ومنها تكييف وانارة الوحدة السكنية والتأمين الضروري للمشروع تجاه المخاطر وغيرها من الامور التي أدرجتُها في مقالة سابقة لي بعنوان "من يدقق بمشروع بسمايه الاسكاني و الاستثمار يستحوذ على 810 مليون دولار من قيمه المشروع" والمنشور في موقع شبكة الاقتصاديين العراقيين بتأريخ 10 شباط 2017، وتم ارسال نسخ من المقال الى مجلس رئاسة الوزراء وموقع الحكومة الالكتروني والوزارات المعنية ولاعضاء في البرلمان.

وهنالك خشية كبيرة من ان تتدهور حالة مجمع بسماية السكني وابنيتها بسبب عدم وجود جمعيات للسكان وشركات متخصصة تقوم بادارة وادامة الابنية واحياء المجمع، وتحصيل رسوم الخدمات اللازمة لصيانة الاماكن المشتركة وهي كثيرة، وعلى المصارف الثلاثة ان تساهم في ابقاء المجمع في حالة جيدة، لانها المستثمر الاكبر بل الوحيد في المشروع، لانه اذا ساء وضع المشروع وانخفضت اسعار الوحدات السكنية ستكون هي المتضرر الاكبر من هذا الانخفاض والذي قد يؤدي الى توقف مشتري الوحدات السكنية من دفع اقساط الوحدات السكنية المستحقة، ويجب ان تكون هي المشارك الاكبر والمتحدث الاساسي عن هذا المشروع السكني الكبير، ولا يترك الامر لهيئة الاستثمار والتي اخفقت كثيرا في ادارة المشروع، لانه لو كانت هنالك جهة اخرى او ادارة اكفأ، لاستطاعت ان تنجز هذا المشروع في نهاية العام  2019 كما كان مخططا له، وليس كما هو الحال الان، اذ تؤمل الهيئة ان ينتهي بناء الحي أ وهو حي واحد من تسعة احياء يشملها المشروع في نهاية هذا العام 2018، علما بانه يحتوي على 13 بالمائة فقط من مجموع شقق مشروع بسماية وابتدأ العمل فيه بعد استكمال البنية التحتية ودفع كامل قيمة البنية التحتية في شهر تشرين اول عام 2014  اي استغرق بناؤه 51 شهرا، واذا استمر البناء على هذه المنوال فاحتمال اكمال بقية المشروع  في 345 شهرا اي بحدود 29 عاما، فهل ستستطيع الشركة المنفذة انتظار هذه الفترة، والمطلوب الان وبشكل عاجل انهاء احتكار الهيئة الوطنية للاستثمار بادارة هذا المشروع الضخم، لا ان يقوم مجلس الوزراء بتسجيل اراضي الشقق السكنية باسم الهيئة، لينطبق عليها قول انطو للبزونة شحمة.

اكاديمي مقيم في الامارات

  

د . مهند محمد البياتي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/11/29



كتابة تعليق لموضوع : الهيئة الوطنية  للاستثمار ومشروع بسمايه الاسكاني
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عبد الله ، على الحيدري وأهم مقولات الحداثيين..هدم أم تقويم؟ - للكاتب د . عباس هاشم : لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

 
علّق ابو الحسن ، على جمعة العطواني  مثال قول الله تعالى كَالَّتِي نَقَضَتْ غَزْلَهَا مِن بَعْدِ قُوَّةٍ أَنكَاثًا . - للكاتب محمد علي البغدادي : الكاتب الكريم للاسف الشديد ان تتحول وكالة انباء براثا ساحه لمقالات هؤلاء الحثالات امثال العطواني من ابواق الدعوه وجربوع اخر يدعي اياد الامره انا انتهجت نفس اسلوبك رديت على مقال العطواني القذر وترفعت عن الرد على اياد الاماره لانه مليىء بالشتائم والقاذورات ضد السيد الخوئي اسفنا ليس على الدعوه وحثالاتها اسفنا على براثا التي سمحت لهم بنشر قاذوراتهم

 
علّق عبد الخالق الفلاح ، على ضياء بدران وترسبات الوطن المهاجر - للكاتب جهاد العيدان : رحمك الله يابو يقين فقد كنت علماً من الاعلام التي ترفرف في سماء الشعر والادب والاجادة في الكتابة وشاعرا خدوما لا هل البيت ( ع )وقد حملت ادب الغربية بكل بسالة اديباً ومعلماً وشاعراً ملهم واحاسيس لا تنضب بالعطاء الادبي والاعلامي والثقافي ونهراً داماً الخير انا لله وانا الية راجعون

 
علّق نبيل الكرخي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم الاخ استاذ نجم الحجامي المحترم. الاربعة الذين كتبوا الاناجيل الأربعة الموجودة في العهد الجديد هم من اتباع بولس وليسوا من اليهود عدا مرقس، لأن بولس يقول في رسالته إلى أهل كولسي (11:4) في حوالي سنة 63م إن ارسترخس ومرقس ويسطس هم "وحدهم من اليهود الذين عملوا معي في سبيل ملكوت الله فكانوا عونا لي"! والفكرة التي ذكرها جنابك يمكن ان نطورها لنقول ان بولس نفسه قد ابتكر شخصية المسيح الإله ليعطي الحق لليهود في اضطهاد المسيح وقتله على الصليب! ولكن الذي يعيق هذه الفكرة ان يولس كان مخلصاً للدين الشيطاني الذي ابتكره الى درجة ان ضحى بنفسه من اجله وقتل في سبيله! ولكن يمكن ان نقول ان اليهود لكي يبرروا قتلهم واحداً من اعظم الانبياء - بحسب ظنهم انهم قتلوا المسيح بعد ان شبّه لهم - بدأوا يطلقون عليه الاشاعات انه كان يدعي الإلوهية ويقول عن نفسه انه ابن الله كذباً عليه وظلما له! ثم جاء بولس وانخدع بإشاعاتهم الى ان هتف به الشيطان وهو في طريقه الى دمشق فجعله يعتنق العقيدة الشركية الجديدة! شكرا عزيزي استاذ نجم الحجامي على تعليقك الكريم.

 
علّق نبيل الكرخي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم الاخ استاذ نجم الحجامي المحترم. الاربعة الذين كتبوا الاناجيل الأربعة الموجودة في العهد الجديد هم من اتباع بولس وليسوا من اليهود عدا مرقس، لأن بولس يقول في رسالته إلى أهل كولسي (11:4) في حوالي سنة 63م إن ارسترخس ومرقس ويسطس هم "وحدهم من اليهود الذين عملوا معي في سبيل ملكوت الله فكانوا عونا لي"! والفكرة التي ذكرها جنابك يمكن ان نطورها لنقول ان بولس نفسه قد ابتكر شخصية المسيح الإله ليعطي الحق لليهود في اضطهاد المسيح وقتله على الصليب! ولكن الذي يعيق هذه الفكرة ان يولس كان مخلصاً للدين الشيطاني الذي ابتكره الى درجة ان ضحى بنفسه من اجله وقتل في سبيله! ولكن يمكن ان نقول ان اليهود لكي يبرروا قتلهم واحداً من اعظم الانبياء - بحسب ظنهم انهم قتلوا المسيح بعد ان شبّه لهم - بدأوا يطلقون عليه الاشاعات انه كان يدعي الإلوهية ويقول عن نفسه انه ابن الله كذباً عليه وظلما له! ثم جاء بولس وانخدع بإشاعاتهم الى ان هتف به الشيطان وهو في طريقه الى دمشق فجعله يعتنق العقيدة الشركية الجديدة! شكرا عزيزي استاذ نجم الحجامي على تعليقك الكريم.

 
علّق نجم الحجامي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : قال الاخ الكاتب في الخلاصه ( ولذلك فإن موقف اليهود من "مسيح الأناجيل الأربعة" هو موقف صحيح وينطلق من عقيدتهم الدينية التوحيدية. ) ان معنى ذلك ان كاتبي تلك الاناجيل الاربعه هم من اليهود وليس من تلامذه السيد المسيح وقد برروا رفضهم و(قتلهم )للسيد المسيح بتلك الروايات فما هو راي السيد الكاتب بشخصيه كتبه الاناجيل ؟؟

 
علّق ali alsadoon ، على الحوزة العلمية في النجف الأشرف تزف سماحة الشيخ محمد حسين الراشد (رحمه الله) شهيداً : من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .. صدق الله العلي العظيم رحم الله شهداء العراق واسكنهم فسيح جناته

 
علّق ali alsadoon ، على استشهاد الشيخ امير الخزرجي معتمد مكتب السيد السيستاني اثناء تقديمه الدعم اللوجستي : من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .. صدق الله العلي العظيم رحم الله شهداء العراق واسكنهم فسيح جناته.

 
علّق Ibrahim Fawaz ، على منتحل العمامة..وتستمر المهزلة ؟! ألف ركعة في اليوم والليلة؟! - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : ما بال هذا للص !! ليس له عمل سوى انتقاد تاريخ الأئمة الأطهار صلوات ربي عليهم وسلامه؟ ألم يحن الوقت لكشفه وكشف أمثاله ومن ورائهم ؟

 
علّق زين أحمد ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : شكرا للصدفة التي جمعتني بموقع كتابات في الميزان ..

 
علّق رعد أبو ياسر الطليباوي ، على هل آية (ولا تزرُ وازرةٌ وزرَ أخرى) استثنت العتبة العباسية ؟!  - للكاتب ابو تراب مولاي : من الإنصاف أن نقول لولا العتبتين الحسينية والعباسية ووقوفهما الى جانب الشعب العراقي وبكل أطيافه وبلا تمييز وفي أحلك الضروف وأشدها لانهار العراق أمنيا"وأقتصاديا"وصحيا". حفظ اللة مرجعيتنا الرشيدة وأبقاها

 
علّق مطصفى الهادي ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : تقول أيها الانسان العراقي : (لماذا حذف المسلمون كل قصص النبي موسى الرائعة و بناء خيمة الاجتماع حيث حل الله فيها ) . واقول لك : وهل وسعته خيمة الاجتماع. وعندما تقول التوراة بأن الله لا يراه احد ، وان من يراه يحترق. كيف رآه من كان معه في خيمة الاجتماع. ثم من لا تسعهُ السموات والأرض كيف تسعهُ خيمة؟؟!! يقول الله لموسى : (لا تقدر أن ترى وجهي ، لأن الإنسان لا يراني ويعيش). سفر الخروج 33:20 آرائنا لا نفرضها بالقوة وموقع كتابات سوف ينشر تعليقك لانه متهافت كله نسخ ولصق من الانترنت مع ا لاسف وكنت بودي أن لا ارد عليك لانه من عادتكم ان تضعون اشكالات كثيرة حتى نتكاسل عن الرد عليها وتعتبرون ذلك انتصارا. فلم يعتقد المسلمون أنهم شعب الله المختار بل كتابك المقدس نسب إليكم ذلك كما يقول في تتمة سفر أستير 1: 10( وأمر أن يكون سهمان أحدهما لشعب الله والآخر لجميع الأمم). وفي إنجيل لوقا 7: 16يقول : ( وافتقد الله شعبه). وكذلك في رسالة بطرس الرسول الأولى 2: 10( الآن أنتم شعب الله). ليس فقط شعب الله بل أبناء الله كما يقول في رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 9: 26( يدعون أبناء الله الحي). أما الاشياء التي ذكرتها وتقول أن المسلمين حذفوها فهي ليست من شأنهم ولا من اختصاصهم فحذف قصة خيمة الاجتماع وحذف الحيّة النحاسية وحذف عيسو فهذه كلها اساطير وأن الله ادرى بما يُنزله على اللناس وللناس . لو لم تكتب تعليقا لكان خير لك.

 
علّق انسان عراقي ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : لماذا حذف المسلمون كل قصص النبي موسى الرائعة و بناء خيمة الاجتماع حيث حل الله فيها لماذا تم حذف حدث الحية النحاسية هل لانها ترمز الى المسيح له المجد ؟ لماذا حذف المسلمون قصص الانبياء الكبار مثل ايليا النبي و اشعيا و ارميا و حزقيال و دانيال ؟ لماذا حذفوا اسم عيسو ابن اسحق ؟ و حذفوا بناء الهيكل..، تعتقدون بالقوة تفرضون اراءكم ... انا متاكد لن يتم نشر تعليقي هذا ؟ لان المسلمين يعتقدون انهم الشعب المختار وان كل ما يفعلوه بالاخرين حلالا... يخاف المسلم السؤال عن كيفية جمع القران و من نقط القران مرتين ؟ و يتبجح ان الكتاب المقدس محرف ! حذف المسلمون كل القصص و اضافوا في تراثهم في القرون الوسطى قصص كثيرة عن الانبياء وموسى قال لشاب ما و ابراهيم قال للشخص الملحد و كلها ينسبوها الى رسول الاسلام وهم يقرون ان الاحاديث ليست وحي انما لا ينطق عن هوى بالنهاية انها ليست وحي الهي باعتراف المسلمين

 
علّق حكمت العميدي ، على بعد اطلاعه على الاحوال المعيشية لعائلة الشهيد جمعة الساعدي ممثل المرجعية الدينية العليا يتعهد ببناء دار سكن لهم : فعلا انها المرجعية الابوية

 
علّق صبيح الكعبي ، على جوانب من مشاريع العتبات المقدسة في العراق/ ج ١ - العتبة العباسية المقدسة. - للكاتب عادل الموسوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نفتخر بهذه الانجازات الكبيرة نتمنى ان نتوسع اعلاميا بالتعريف بها مع تقديري واحترامي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد الكوفي
صفحة الكاتب :
  محمد الكوفي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net