صفحة الكاتب : ماجد العيساوي

شيعة سليم الحسني وحاشيته .
ماجد العيساوي

 كل دعوى تخرج من شخص فلابد ان يحصل لها دعم وتأييد ولو بعدد الاصابع ، فقد يزيد عدد المؤيدين له وقد ينقص ، ولكن أشد انواع السذاجة والغباء عند بعض  البشر هم الذين يصدقون بكل كلمة يقولها شخص معين ، ويعترضون بنفس الطريقة على من يؤمن بمرجعية  امتدادها كان وما زال من اهل العصمة ، فان سليم الحسني يتهم أصحاب اهل البيت أيضا بأنهم حاشية تستغل قربها من أهل البيت عليهم السلام .! واطلاق الكلام هذا بدون ورع ولا تقوى خطير جدا ، ينبئك بمدى نخور عقيدة حزب الدعوة وكيفية تعاملها مع أصحاب أهل البيت عليهم .

سليم الحسني والذي كان الابن المدلل لحزب الدعوة الفاشي  كما غيره أمثال غالب الشابندر وطالب الرفاعي وغيرهم ، والذي حكموا بلاد الرافدين وما يحمل من ثروات لمدة ثلاثة عشر عاما ، وحصل فيها كل خراب ودمار صحي واجتماعي واداري اخراها خسارة العراق لثلث مساحته في ثلاثة ايام من قبل داعش الارهابية ! ،  في زمن نوري المالكي، حتى بدأ يطل علينا أبناء هذا الحزب المفطومين منه كرها وطوعا، ليسوقوا ما بقي من افكارهم الاخوانية السلفية وهم في نهايات عمرهم العصيب .
هناك شبه كبير بين خطوات سليم الحسني و أحمد الكاتب  و الذي غاب نجمه وافل بصورة بائسة وصار قديم الطراز وهزيل بأفكاره واطروحاته التي لا تغني  ولا تسمن من جوع ، فأخذ بعدها برفع بصوته بكلمات قوية ليجلب الانظار اليه بعدما اتجهت لغيره ..؟!
 سليم الحسني بدئ بالصراخ  بعدما بدأت نهايته بالوصول ، نهايته التي تؤثر بالناس ، نهايته التي تتمثل في عمق ما يقوله من تدليسات  فارغة همها التشويه بدون دليل على العلماء والمؤمنين بغير ذنب ، بدأ صراخه يرتفع ليعيد انتباه عدد كبير من متابعيه الذين ملوا كثرة ما يدور في مكانه وبقالب واحد ، فبدأ بخطوات جديدة لعلها تسفعه باعتقاده مما يؤل اليه مصيره كما حصل لأحمد الكاتب .
سليم الحسني وبعدما خرج من العراق مرة اخرى وبعدما عارض  الحزب الحاكم (حزب الدعوة) ، كان احد اسباب خروجه كما يدعي هو خلافه مع سياسة الحزب ، وبكل تأكيد فان خلافه هذا سياسي فقط ، لا يبعد ان يكون مجرد خلاف في بعض المفاصل الداخلية السياسية  للحزب ، لان جوهرة حزب الدعوة الفكرية ما زالت متجذرة في سليم الحسني وشيعته ، وهي اعتقادهم الكبير بأنهم اعلى رفعة واعلى مقاما من العلماء والفقهاء في كل شيء  تقريبا وخصوصا بالحكم وجعل  العلماء تحت تصرفهم كيفما يشاؤون  ، ومن كان يعتقد بأنه أعلى فهما من الفقيه فبكل تأكيد لن يقبل منه رأيه الفقهي ان لم يعارضه علنا ، ويبقى الامر منوطا بالعمل السياسي مع الفقيه ، ومفاد هذه الموالاة لفقيه معين من معارضته ، تتمحور حول  مدى توافقه مع فكر هذا الحزب من عدمه ،..!؟
سليم الحسني يريد أن يهاجم المرجعية الدينية ، وخصوصا مرجعية السيد السيستاني دام ظله ، كما فعل سابقا سامي العسكري وغالب الشابندر كما يعترف الاخير بذلك علنا ، لكن فكرة المعارضة العلنية وذكر المرجعية بالاسم  سوف توقظ بعض شيعته النيام الذين يتناولون أقراص المخدر من كلماته المعسولة ، لذلك اتجه طريقا آخر في هذا السبيل ، وهو يتمحور في ثلاث نقاط أساسية كلها تصب في هدف واحد ، هو التقليل من مقام المرجعية الدينية بصورة عامة ومن السيد السيستاني بشكل خاص ، وزج السيد السيستاني بكل وسيلة ممكنة في خراب حزب الدعوة للعراق ؟!  وهي كالتالي :
أولا : التشكيك والتشويه في شخصية مدير مكتب السيد السيستاني وهو النجل الأكبر للسيد المرجع ، أي (السيد محمد رضا السيستاني) ، وبالتالي فإن هذا التشويه سيرجع الى السيد المرجع الكبير تباعا ، باعتبار ان لا يصح توجيه الناس للخير والصلاح ، ومدير مكتبه وولده البكر مخالف لقول ابيه ،لذلك يسقط هذا النصح بمجرد اثبات هذا الأمر .!
ولو سألتم سؤالا سريعا ،  هل هناك عاقل يقول ان السيد محمد رضا السيستاني كان هو المدبر الأول لسياسة العراق وان السياسيون تحت طوعه وإرادته ..؟!
سأقول لكم وبضرس قاطع لو ان سليم الحسني يعلم ان كلامه لا يوجد له من يشتريه ، فلن يقوله إطلاقا ، لكنه يعلم جيدا ان هناك حاشية وشيعة له ، يصدقون بكل ما يقول مجرد ان يذكر المرجعية بسوء ، وهؤلاء أما جاهلون أو مبغضون أو نائمون ، وبكل الاحوال فإن بضاعة سليم ستكون رائجة في سوق الجهل .
عندما يقول سليم الحسني ان السيد محمد رضا لديه تواصل كبير مع السياسيين العراقيين الذين دمروا العراق وفي مقدمتهم (حزب الدعوة) الذين ينتمي اليه سليم الحسني! فهو يريد ان يوصل رسالة واضحة أن المرجعية هي التي لديها تواصل ايجابي معهم ، أي هي شريكة في فساد السياسيين وضليعة بكل ما يقومون به ، بل يريد القول أن المرجعية هي السبب في كل دمار حصل للعراق ؟!
وهذا الكلام من المعيب علينا أن نرده او ندفعه بنفي او تكذيب ، لان كذب الحسني أشهر من نار على علم ، ودونكم كل الاحداث وما زالنا نعاصرها ولم نغب عنها ، لذلك قلت لكم أنه يعتمد في تسويق كذبه الواضح الى عدة عوامل منها شيعته ، وحاشيته ، وكذلك جمهوره المنقسم  بين الجاهل والحاقد .

ثانيا : تشويه صورة معتمديه ووكلائه البارزين بالتحديد ، وكذلك مدير الوقف الشيعي أيضا .
وهذا الجانب يستخدمه سليم الحسني بشكل أكثر جرأة وأكثر حدة على عكس خطابه الذي يوجهه للمرجعية أو للسيد محمد رضا ، وهنا يحاول كاذبا أن يجعل نفسه أمام شيعته انه يحترم المرجعية الذي كان طالما هو وحزبه يشنون الحروب الفكرية ضدها ، ويكتبون المقالات وتحريض الناس ضدها قدر الإمكان  .
لست هنا في مقام الدفاع عن وكلاء  المرجعية من عدمه ، فعملهم شاهد على ما عندهم ، ولو كان هناك شيء حقيق لظهر للعيان ، ولكن قاتل الله الجهل ومريديه وناشريه ، من أن يجعلوا كل من يعمل بالعتبات او له صلت بالمرجعية  ، ان يكونوا ملائكة ومعصومون من الخطأ والزلل وان لا يمسهم إلا المطهرون ..!؟
وإلا فكل إنسان له حسناته وسيئاته ، والانسان موقوف يوم القيامة على كل اتهام وكلام بدون دليل ، لان الله تعالى لا يجامل على الحق شيء ، (وما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد ) ، وكما ذكرنا فهجومه على الوكلاء ليس الغاية إطلاقا ، انما هي  الوسيلة للتشكيك بالمرجعية العليا وكيفية إبرازها للناس بانها هي السبب في دمار العراق ايضا في جانب  العتبات ...؟!
وتعودنا عليه أيضا أن كلامه مجرد إبراز لمفردات صارخة و عناوين كبيرة ، هدفها جذب الانتباه له ، بعدما أحس ان الناس بدأت في ترك كلامه الذي يعيد ويصقل به دون دليل معين .
ثالثا  : التركيز على ان السيد السيستاني أما انه لا يعلم بما يفعله هؤلاء باسمه ، او انه يعلم ولا يستطيع ان يغير شيء ..!؟
وهذا الجانب هو أكثر وتر يضرب عليه خفية ، ودائما يلمح به لحاشيته وأتباعه ، وباختصار شديد فغاية هذا العزف هو محاولة إخراج المرجعية العليا من العراق بعدما حمته وشيعته من همج داعش الوحشي ، او اقل تقدير ان تكون المرجعية حبيسة دارها لا يحق لها الكلام ولا إبداء أي رأي او توجيه أو نصيحه ، لأنها ليست بمقامهم كما يعتقدون ؟!
هذا ما عند سليم الحسني وشيعته ، فعلى هذه الأسس يحاول الهجوم جاهدا على المرجعية ويتخللها تغيير في العناوين واختلاف في  الالفاظ لا  غير ، فعلى اللبيب أن يركز في كلامه المعسول ، وينتبه في ألفاظه الخداعة ، فهو لم يأتي بشيء جديد طيلة الفترات التي تهجم بها على المرجعية ، فهو كمن سبقه من الذي جندوا انفسهم في محاربة الحقيقة التي لا يقبل بها سليم وشيعته ، وهو أن نجمه قد فات ، ونصيبه من الحزب سرق ، وليس لديه سوى ما يجول بخواطره سابقا ، فاراد ان يظهرها على شكل كتابات ، يشتري بها مرضاة نفسه ويسخط بها رضا الله تعالى .

  

ماجد العيساوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/11/08



كتابة تعليق لموضوع : شيعة سليم الحسني وحاشيته .
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق مصطفى الهادي ، على (الذِكرُ). هل الذكر مقصود به التوراة والانجيل؟ - للكاتب مصطفى الهادي : اجابة على سؤال حول موضوع الذكر يقول الاخ محمد كريم : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا العزيز استيضاح من جنابك الكريم بخصوص الذكر في هذه الاية الكريمة (وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِنْ بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الْأَرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ) من سورة الأنبياء- آية (105) كيف ان الزبور من بعد الذكر والذكر هو القرآن الكريم ام ان هناك امر لغوي بحرف (من). اردت ان استفسر عنها فقط. الجواب : السلام عليكم . اختلف المفسرون وأهل التأويل في معنى الزَّبور والذكر في هذه الآية ، فقال بعضهم: عُني بالزَّبور: كتب الأنبياء كلها التي أنـزلها الله عليهم ، وعُني بالذكر: أمّ الكتاب التي عنده في السماء.واتفقت كلمة المفسرون أيضا على أن الذكر: هو الكتاب الذي في السماء، والذي تنزل منه الكتب.والذي هو أم الكتاب الذي عند الله. وقال الطبري وابن كثير وغيره من مفسري اهل السنة : الزبور: الكتب التي أُنـزلت على الأنبياء ، والذكر: أمّ الكتاب الذي تكتب فيه الأشياء قبل ذلك. وعن سعيد بن جبير قال : كتبنا في القرآن بعد التوراة. ولكن في الروايات والتفاسير الإسرائيلية قالوا : أن الذكر هو التوراة والانجيل. وهذا لا يصح ان يُشار للجمع بالمفرد. واما في تفاسير الشيعة في قوله تعالى: (ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادي الصالحون) قال الطباطبائي في الميزان : الظاهر أن المراد بالزبور كتاب داود عليه السلام وقد سمي بهذا الاسم في قوله: (وآتينا داود زبورا ) النساء: 163 وقيل: المراد به القرآن.وذهب صاحب تفسير الوسيط في تفسير القرآن المجيد (ط. العلمية). المؤلف: علي بن أحمد الواحدي النيسابوري . إلى ان المقصود هو : جميع الكتب المنزلة من السماء. ومحصلة ذلك أن الذكر هو القرآن . وأن القول بأن الذكر هو التوراة والانجيل محاولة للتشكيك بمصداقية القرآن والرفع من شأن تلك الكتب التي دارت حولها الشبهات حتى من علماء الأديان المنصفين.

 
علّق مرتضى الاعرحي ، على الشريفة بنت الحسن من هي...؟! - للكاتب الشيخ تحسين الحاج علي العبودي : ما جاء اعلاه عبارة عن نسج وأوهام من وحي الكاتب ، ويتعارض مع ما هو مشهور عن رحلة الامام السبط عليه السلام وال بيته وكذلك مسير السبايا الى الشام والعودة ، وهنا أطالب الكاتب ان يكتب لنا تمديدا من اين اعتمد في مصادره .

 
علّق عمار الزيادي ، على كورونا هل هي قدر الهي ؟ - للكاتب سامي جواد كاظم : ذكرت الدول كلها...لكنك لم تذكر ايران

 
علّق التمرد على النص ، على عظائمُ الدهور لأَبي علي الدُّبَـْيزي: - للكاتب د . علي عبد الفتاح : فكيف بأمير المؤمنين علي ع

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته العلوية المهذبة إبنتنا الراقية مريم محمد جعفر أشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي نسأل الله أن يغيّر الله حالنا إلى أحسن حال ويجنبنا وإيّاكم مضلات الفتن. وأن يرينا جميعاً بمحمدٍ وآل محمد السرور والفرج. إسلمي لنا سيدتي المتألقة بمجاورتك للحسين عليه السلام. الشكر الجزيل لأدارة الموقع الكريم دمتم بخيرٍ وعافيةٍ جميعا

 
علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير

 
علّق خالد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : قال عنه الالباني حديث موضوع

 
علّق مؤسسة الشموس الإعلامية ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : أسرة الموقع الكرام نهديكم أطيب تحياتنا نتشرف ان نقدم الشكر والتقدير لأسرة التحرير لاختيار الشخصيات الوطنية والمهنية وان يتم تبديل الصور للشخصية لكل الكتابونحن نتطلع إلى تعاون مستقبلي مثمر وان إطار هذا التعاون يتطلب قبول مقترنا على وضع الكتاب ب ثلاث درجات الاولى من هم الرواد والمتميزين دوليا وإقليمية ثانية أ والثانية ب

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا الكريم،لقد كان هذا الوباءتمحيص آخر كشف لنا فئة جديدة من أتباع الاهواء الذين خالفو نأئب أمامهم الحجة في الالتزام بالتوجيهات الطبية لاهل الاختصاص وأخذا الامر بجدية وان لايكونو عوامل لنشر المرض كونه من الاسباب الطبيعية.

 
علّق سيد صادق الغالبي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا الجليل جزاكم الله خيرا على هذه المقالة التي نشرها موقع كتابات في الميزان ما فهمناه منكم أن هذا الوباء هو مقدمة لظهور الأمام صاحب الزمان عجل الله فرجه هل فهمنا لكلامكم في محله أم يوجد رأي لكم بذلك وهل نحن نقترب من زمن الظهور المقدس. أردنا نشر الأجابة للفائدة. أجاب سماحة الشيخ عطشان الماجدي( حفظه الله ) وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. الجواب ان شاء ألله تعالى : .نحن لا نقول مقدمة للظهور بل :- 1. التأكيد على المؤمن المنتظِر ان يتعلم من التجارب وان يحيط علما بما يدور من حوله كي يكون على أهبة الإستعداد القصوى متى ما حصل طاريء أو طلب منه تأدية لواجب... 2. ومنها هذا الوباء الخطير إذ يمكن للسفياني ومن وراه ان يستعمله هو او غيره ضد قواعد الامام المهدي عجل ألله تعالى فرجه الشريف . 3. يقطعون شبكات التواصل الاجتماعي وغيرها . نتعلم كيفية التعامل مع الأحداث المشابهة من خلال فتوى المرجع الأعلى الإمام السيستاني مد ظله . 4. حينما حصل الوباء ومنع السفر قدحت بذهننا ان ال(313) يمكن أن يجتمعوا هكذا....

الكتّاب :

صفحة الكاتب : منى الخرسان
صفحة الكاتب :
  منى الخرسان


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مرض انفصام الشخصية عند اطباء السوق  : ا . د . محمد الربيعي

 إعلامية وسط الأشرار  : باسم العجري

 الاستخبارات العسكرية تلقي القبض على 4 ارهابيين في الموصل  : وزارة الدفاع العراقية

 وزير الخارجية يلتقي وزير التربية الروماني في بوخارست  : وزارة الخارجية

 مؤسسة الإمام علي التابعة لمكتب المرجعية تضع شروط الالتحاق بدراسة العلوم الدينية

 سِفْرُ مَقَديشو.. أو خِطابٌ في جيبِ جُثّةٍ صوماليّة  : ليث العبدويس

  جذور الربيع العربي ...عراقية!!  : جواد ابو رغيف

 منظمة العمل الدولية تشيد بتصديق العراق على اتفاقية العمل الدولية رقم (87) لسنة 1948  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 ثلاثي الشر يدمر الحضاره  : غسان توفيق الحسني

 ولادةٌ جَديدةٌ لوجوهٍ جديدة  : رحيم الخالدي

 الوباء والمجتمع والاحزاب  : اسعد عبدالله عبدعلي

 التنافذ بين الأدبين العربي والفارسي  : د . محمد تقي جون

  قائد شرطة ميسان : اعددنا خطة أمنية متكاملة لحماية زوار أربعينية الإمام الحسين (علية السلام) من السائرين على الأقدام و الوافدين عبر المحافظة إلى العتبات المقدسة

 هل يوجد جمهور عراقي في الدوحة يا اتحاد كرة القدم العراقي ؟؟؟  : د . اكرم الحمداني

 مغاوير الداخلية تداهم مقر اذاعة ثمار الوطن ( صوت النهضة الدينــقراطية ) وتصادر كافة الاجهزة والمحتويات  : التنظيم الدينقراطي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net