صفحة الكاتب : مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

جريمة الاختطاف في القانون العراقي
مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

علاء محمد ناجي

تعد جريمة الاختطاف من الظواهر والجرائم الاجتماعية الخطيرة لما لها من آثار على جوهر الحياة الاجتماعية والانسانية وهي الحرية والامن الشخصي. والاختطاف هو: فعل إجرامي خطير ومؤثر يتضمن نقل المخطوف عليه من قبل الجاني وفصله عن عائلته وعشيرته ومكانه الأصلي بطريقة عمدية الى مكان آخر بهدف الاحتفاظ به ومراقبته بشدة.

خصائص جريمة الاختطاف

السرعة في التنفيذ: يلجأ الخاطفون، مهما كان مستواهم، الى السرعة في التنفيذ لتجنب الانكشاف ومن ثم العقوبة.

دقة التدبير العقلي للعملية: يسعى الخاطفون الى اتخاذ كافة الإجراءات العقلية المحكمة ويتدارسون جميع الطرق التي تؤدي الى الانقضاض على الضحية. لابد من القول أن عملية الاختطاف في مرحلة التدبير قد تستغرق ساعات أو أيام أو شهور أو حتى سنوات فذلك يتناسب طردياً مع نوع الضحية المراد خطفها. وعليه كان الاختطاف ظاهرة تظهر في المجتمع بشكل فجائي ولا قاعدة ولا قانون لها، فقد يستعمل لعملية الخطف الخداع وهو يستميل به الضحية ومن شأنه أن يؤثر على إرادتها ويسلبها الرضا، وقد يستخدم التحايل سواء بإحاطة الكذب بمظاهر خارجية أو تعزيزه بأوراق مزورة. لذا فإن الاختطاف جريمة قصدية لاتكون بنية بريئة فوجودها مرتبط بأغراض تتعلق بالمختطِف ونواياه تجاه المخطوف وتجاه المجتمع.

التشخيص الاجتماعي لجريمة الاختطاف

اصبحت جريمة الاختطاف أكثر انتشاراً بعد الغزو الاميركي للعراق نتيجةً لانعدام الامن والاستقرار وانتشار الفوضى والفساد في كافة مؤسساته الاجتماعية، فضلا عن الصراعات العشائرية، لذا تداخلت فيها عوامل محلية واقليمية وعالمية انعكست في زيادة انتشار هذه الجريمة.

اما عن دور الاسرة، يرى الباحثون بانها من اهم المقومات الاجتماعية المؤثرة في تكوين شخصية الفرد في المجتمع وذلك لأنها تكون مسؤولة عن تربيته وإرشاده وإصلاحه وتأهيله نحو الطرق السليمة، فضلا عن تحديد مستقبله في الحياة الاجتماعية، على عكس الاسرة المتصدعة والمفككة فإنها تعلب دوراً مؤثر في نشوء الظاهرة الاجرامية وذلك من خلال ما يتلقاه الفرد من معاملة قاسية وحرمان عاطفي واهمال، فضلا عن إصابة احد أعضاء الاسرة بخلل او مرض نفسي او ضغط او اضطراب او طلاق او موت احد الوالدين وغيرها من الظواهر الاجتماعية والنفسية.

كذلك يُعد المناخ المدرسي عاملا مؤثرا في تلقين وترشيد الفرد وهذا ما يتم عن طريق متابعته ومراقبته خاصةً من قبل بعض المربيين التربويين، فالمناج المدرسي يغذي روح الانتماء للجماعة وينمو القدرات والمهارات من اجل التواصل في الدراسة، في حين اذا كان المناج المدرسي غير ملائم فانه يساعد على ابراز هذه الظاهرة وخاصة اذا واجه الفرد معاملة قاسية من بعض المربيين التربويين. فالمعاملة القاسية هذه قد تؤدي الى لجوء التلاميذ الى خارج الإطار المدرسي وعدم الانتظام في متابعة الدوام.

زيادة على ذلك، فان الفقر والبطالة وعدم التوزيع العادل للثروات والخدمات بين جميع فئات المجتمع أيضا عوامل مؤثرة في بروز هذه الظاهرة. فحرمان الفرد من اشباع حاجاته الضرورية بالطرق المشروعة مما قد يدفعه في النهاية إلى سلوك سبيل الجريمة التي قد تتخذ صورة جريمة الاختطاف بغية الابتزاز وطلب الفدية. وهذا ماحصل في ظل الحصار الاقتصادي والحروب والصراعات الاجتماعية والسياسية التي عاشها العراق في الوقت الراهن.

كما وتعد الثقافة الوافدة عبر الاعمال الفنية السينمائية والدرامية عاملا مؤثرا في بروز جريمة الاختطاف، اذ شجعت بعض الافراد على ممارسة وتقليد بعض المشاهد الجرمية، ناهيك عن عدم خضوع البرامج الفنية والثقافية الى رقابة الجهات المختصة مما يجعل هذه البرامج غير هادفة وفارغة المضمون والرؤية المنبثقة من استراتيجية شاملة للتربية والتعليم، لذا اصبحت اغلب الاعمال الفنية تثير العنف والتطرف والالفاظ غير الأخلاقية وكلمات الرذيلة وأحياناً ما يثير بعض الغرائز والشهوات كل هذا مما يقدم او يدفع المشاهد الى تقليدها وسط بيئة تعاني من تخلف التعليم والتربية وفقدان وسائل الترفيه والتعلم.

كذلك تشكل الثقافة الواردة من الخارج مؤثرا في بروز ظاهرة الاختطاف الإجرامية عبر الاعمال الفنية وما تتضمنه من مشاهد تدعوا الى العنف والاجرام وتكون فاعلة أكثر في بلد تكاد تنعدم فيه كافة وسائل الترفيه ويفتقد للاستقرار السياسي والامني. كذلك تبرز خطورة الاختطاف في كونها اصبحت اداة للتأثير السياسي وابعاد الخصوم المعارضين من ساسة واعلاميين وناشطين مدنيين.

التشخيص القانوني لجريمة الاختطاف

نظراً لخطورة هذه الجريمة وبشاعتها وانتهاكها لحرية الانسان، الا انه لابد من معاقبة الجاني المرتكب لهذه الجريمة، ولهذا يذهب فقهاء القانون الى ان الاختطاف هو كل سلوك يقوم به الجاني بنقل المجني عليه من مكانه الأصلي الى مكان اخر بهدف الاحتفاظ به ويخضع الى رقابة شديدة من قبل المختطفين. لذا نص قانون العقوبات العراقي (111) سنة (1969) في المادة 421 من قانون العقوبات على انه ( يعاقب بالحبس من قبض على شخص او حجزه او حرمه من حريته بأية وسيلة كانت بدون امر من سلطة مختصة في غير الأحوال التي تصرح فيها القوانين والأنظمة وتكون العقوبة السجن مدة لا تزيد على 15 سنة وخاصة اذا كان الفاعل متنكرا بزي مستخدمي الحكومة او حمل علامة رسيمة مميزة له إضافة الى التهديد بالقتل والتعذيب والانتقام)، بينما عقوبة جريمة الاختطاف بطريقة الاكراه او الحلية فقد نصت عليها المادة 422 من قانون العقوبات على (ان من خطف بنفسه او بواسطة غيره وبغير اكراه او حيلة حدثاً لم يتم الثامنة عشرة من العمر، يعاقب بالسجن مدة (15) سنة اذا كان المخطوف انثى او بالسجن مدة عشر سنين اذا كان ذكراً). ويستفاد من ذلك ان المشرع قد فرق في هذا الخصوص بين حالتين الاولى خطف الاحداث والبنات ممن لم يبلغوا (18) سنة كاملة بالتحايل او الاكراه، والثانية إذا تم خطفهم بدون تحايل او اكراه، وبذلك تكون العقوبة الإعدام وغيرها من المواد والنصوص القانونية.

ولأجل الحد من خطورة هذه الجريمة لابد من وضع بعض التوصيات كالاتي:

1- حث الاسرة على المعاملة الحسنة للأطفال ومراقبتهم من اجل التصدي للجريمة.

2- ضرورة إنشاء محاكم قضائية خاصة لمعاقبة الأشخاص الذين يغتصبون الأطفال او يتاجرون بأعضائهم الجسدية.

3- تشديد العقوبة في حالة اختطاف الأطفال القصر ذكرا كان ام انثى، وتشديد عقوبة الجناة فيها حتى يتم محاربة الجريمة ومعرفة سبل الوقاية منها.

4- على وسائل الاعلام والثقافة والتربية ان يقوموا بالتوعية والإرشاد والتعريف بمخاطر هذه الجريمة واثارها على الافراد والمجتمع.

  

مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/07/26



كتابة تعليق لموضوع : جريمة الاختطاف في القانون العراقي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . اكرم جلال
صفحة الكاتب :
  د . اكرم جلال


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 تعريف للسياسة تجهلونه حضراتكم  : هادي جلو مرعي

  جمعية الهلال الاحمر العراقية فرع واسط تكرم عدد من الاعلاميين والصحفيين في الكوت  : علي فضيله الشمري

 درجات وظيفية في وزارة الداخلية بعنوان .... إرهابي !!!!

 لــذة الــذكــر عند العباس (عليه السلام)  : امل الياسري

 أمانة بغداد / دائرة  الوحدات الانتاجية

 فجوُ القوْسِ  : محمد الهجابي

 التاج البريطاني يخلع جلباب اليورو الى غير مأسوف عليه..  : وليد فاضل العبيدي

 العراق والوضع الإقليمي الجديد  : حميد مسلم الطرفي

 واخيرا اثيل النجيفي وجلاوزته في الحشد الشعبي ولماذا ؟  : قاسم محمد الحساني

 تلك الأمثال: من كتاب الله  : السيد يوسف البيومي

 وعي الشباب بين الواقع والطموح  : د . خليل خلف بشير

 بعد نهاية داعش العراق ... ما هو مشروع أمريكا الجديد في العراق !؟  : هشام الهبيشان

 وزارة سيد دخيل بين الفشل والخذلان  : زهير الفتلاوي

 محافظ واسط يلتقي وفدا من شركة كوكو ميكس المكسيكية  : علي فضيله الشمري

 وزارة الموارد المائية تنجز حفر (31) بئرا مائيا خلال شهر تموز  : وزارة الموارد المائية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net