صفحة الكاتب : عبدالاله الشبيبي

وقفة مع الحقوق والاخلاق ؟...
عبدالاله الشبيبي

الاخلاق روح الشريعة، وجوهر الدين، وما جاء نبي الاّ ونادي بين الناس بالاخلاق، وضرورة تهذيبهم، ممّا قد يعلق بهم من عادات سيّئة، وتقاليد سقيمة تحرق رسالتها، فيرسم لهم الخطط والمناهج، ويبني لهم قواعد يستفاد منها لتغيير الإنسان نحو الافضل والاكمل.
فان علم الأخلاق هو مجموعة من المبادئ المعيارية التي ينبغي أن يجري السلوك البشري على مقتضاها، والياء في المعيارية نسبة إلى المعيار الذي يقاس به غيره. المصدر: فلسفة الاخلاق، ص87.
وقد قيل علم الأخلاق عبارة عن كسب الآداب والسنن، وتخلية النفس والقلب من الصفات الذميمة، وتحليتهما بالأخلاق الطيبة والسنن القائمة، المشار إليها في قوله: "سنّة قائمة" في نفس الإنسان والتي تكون ملكة راسخة في وجوده.
ولمّا كان الإنسان ذا أبعاد ثلاثة: العقل والجسد والروح، فمربّي عقله هو العقائد السليمة، ومربّي الجسد: التكاليف الشرعية، ومعلّم الروح: الأخلاق الحسنة. فالأخلاق في الإسلام ليست جزءاً من الدين بل هي جوهره وروحه.
وقد قال ابن مِسكَوَيه، في كتابه الموسوم بـ "تهذيب الأخلاق وتطهير الأعراق": إنّ الخُلق هو تلك الحالة النفسانيّة التي تدعو الإنسان، لأفعال لا تحتاج إلى تفكّر وتدبّر.
وعليه قسمّوا الأخلاق إلى قسمين: الملكات التي تنبع منها الأعمال والسّلوكيات الحسنة وتسمى الفضائل، واُخرى تكون مصدراً للأعمال والسلوكيات السّيئة وتسمى الرذائل.
ومن هنا يمكن أن نعرّف علم الأخلاق بأنّه: علمً يُبحَث فيه عن المَلكات والصّفات الحسنة والسيئة وآثارها وجذورها. المصدر: الأخلاق في القرآن، ج1، ص16.
وقد عرف العلامة الطباطبائي علم الأخلاق بالقول التالي: هو الفن الباحث عن الملكات الإنسانية المتعلقة بقواه النباتية والحيوانية والإنسانية وتميز الفضائل منها عن الرذائل ليستكمل الإنسان بالتحلي والاتصاف بها سعادته العلمية، فيصدر عنه الأفعال التي تجلب الحمد العام والثناء من المجتمع الإنساني.
فالاحكام الاخلاقية: هي الاحكام التي يدركها العقل الانساني او الفطرة الادمية او الوجدان البشري ويرى ان لها قيمة واعتباراً بغض النظر عن الامر الالهي او الانساني كحسن الصدق وقبح الظلم.
اما الاحكام الحقوقية: وهي الاحكام التي توضع من قبل جهة صالحة لتحقيق المصالح البشرية في الدنيا، وترتبط بالعلاقات الفردية المتبادلة في المجتمع هذه الاحكام بحاجة الى متصد لتنفيذها وهي الحكومة في الغالب. المصدر: الحقوق والسياسية في القران، ص16.
اذ ورد لفظ الحق في القرآن الكريم (288) مرة، أطلق في بعضها على المعنى اللغوي، كما في قوله تعالى: ﴿حَقًّا عَلَى الْمُحْسِنِينَ﴾. كما أطلق على معانٍ أخر، أشار إلى بعضها الفيروز أبادي في القاموس فقال: الحق: من أسماء الله تعالى أو صفاته، والقرآن، وضد الباطل، والأمر المقضي، والعدل والإسلام، والمال، والملك، والموجود الثابت، والصدق، والموت، والحزم، وواحد الحقوق. وذكر الراغب الأصفهاني: أن الحق في القرآن الكريم يقال على أوجه هي:
أولاً: يقال لموجِد الشيء بحسب ما تقتضيه الحكمة، ولهذا قيل في الله تعالى: هو الحق، قال تعالى: ﴿وَرُدُّوا إِلَى اللَّهِ مَوْلَاهُمُ الْحَقِّ﴾.
ثانياً: يقال للشيء الموجَد بحسب مقتضى الحكمة، ولهذا يقال: فعل الله كلُّه حق، ومنه قولنا: الموت حق، والبعث حق، ومنه ما جاء في قوله تعالى: ﴿هُوَ الَّذِي جَعَلَ الشَّمْسَ ضِيَاءً وَالْقَمَرَ نُورًا وَقَدَّرَهُ مَنَازِلَ لِتَعْلَمُوا عَدَدَ السِّنِينَ وَالْحِسَابَ مَا خَلَقَ اللَّهُ ذَلِكَ إِلَّا بِالْحَقِّ﴾.
ثالثاً: يطلق على الاعتقاد للشيء المطابق لما عليه ذلك الشيء في نفسه، كقولنا: اعتقاد فلان في البعث حق، ومثّل له بقوله تعالى: ﴿فَهَدَى اللَّهُ الَّذِينَ آَمَنُوا لِمَا اخْتَلَفُوا فِيهِ مِنَ الْحَقِّ﴾.
رابعاً: إطلاقه على القول أو الفعل الواقع بحسب ما يجب، ويقدر ما يجب، وفي الوقت الذي يجب، كقولنا: فعلك حق، وقولك حق، ومثاله قوله تعالى: ﴿كَذَلِكَ حَقَّتْ كَلِمَةُ رَبِّكَ﴾.
ومفردة الحقوق ذات معاني اصطلاحية عديدة، ومنها انها تعني النظام الحاكم على السلوك الاجتماعي لدى المواطنين في المجتمع، أي مجموعة "ما ينبغي وما لا ينبغي" التي يُلزم ابناء المجتمع الواحد بالعمل بها. وقد ترتبط بالأفعال الارادية لأفراد الانسان، فعلى الانسان الحر والمختار ان يقوم بمجموعة من الاعمال ويحترز من مجموعة اخرى.
فقد عرف الجرجاني في كتابه التعريفات: الحق في اللغة هو الثابت الذي لا يسوغ إنكاره، وفي اصطلاح أهل المعاني: هو الحكم المطابق للواقع. يطلق على الأقوال والعقائد والأديان والمذاهب باعتبار اشتمالها على ذلك.
وقد ذهب الجاحظ إلى أن: الخُلُق هو حال النفس، بها يفعل الإنسان أفعاله بلا روية ولا اختيار، والخلق قد يكون في بعض الناس غريزة وطبعاً، وفي بعضهم لا يكون إلا بالرياضة والاجتهاد، كالسخاء قد يوجد في كثير من الناس من غير رياضة ولا تعمل، وكالشجاعة والحلم والعفة والعدل وغير ذلك من الأخلاق المحمودة.
اما ابن عاشور فيقول: ان الخلق السجية المتمكنة في النفس، باعثة على عمل يناسبها من خير أو شر، وتشمل طبائع الخير وطبائع الشر، ولذلك لا يعرف أحد النوعين من اللفظ إلا بقيد يضم إليه، فيقال: خلق حسن، وفي ضدّه خلق قبيح، فإذا أطلق عن التقييد انصرف إلى الخلُق الحسن.
وقد قال العلامة الشهيد مرتضى المطهري: الفروق بين النفسية الشرقية والغربية هو أن الشرق ينزع إلى الأخلاق، والغرب ينزع إلى الحقوق. الشرق مفتون بالأخلاق والغرب بالحقوق، الشرقي بحكم طبيعته الشرقية يرى إنسانيته في مشاعره وعفوه وحبّه لبني نوعه وفي فتوته، أما الغربي فيرى إنسانيته في أن يعرف حقوقه ويدافع عنها ولا يسمح لغيره أن يعتدي عليها.
البشرية تحتاج إلى الأخلاق والحقوق معاً؛ والإنسانية كما هي مرتبطة بالحقوق كذاك مرتبطة بالأخلاق. فلا الحقوق بوحدها معيار للإنسانية ولا مجرد الأخلاق.
الدين الإسلامي الحنيف يتميز بميزة كبيرة وهي التفاته إلى الأخلاق والحقوق معاً؛ فكما يعتبر العفو والمحبة والإحسان أموراً أخلاقية مقدّسة، كذلك معرفة الحقوق والذود عنها يعتبرها مقدّسة وإنسانية.
صحيح ان هناك تداخلاً بين الاخلاق والحقوق في بعض الموارد لكنا نرى ثمة فروقاً اساسية بينهما، ومنها:
اولاً: الاحكام الحقوقية تتعلق بالسلوك الاجتماعي للإنسان فقط، في حين تشمل الاحكام الاخلاقية كل سلوك ارادي للإنسان.
ثانياً: للاحكام الحقوقية متصد تنفيذي في الواقع الخارجي، بينما ليس للأحكام الاخلاقية متصد خارجي وانما لها متصد باطني.
ثالثاً: ان ما ينبغي وما لا ينبغي في الاخلاق امور كلية وثابتة وخالدة في حين ان ما ينبغي وما لا ينبغي في الحقوق عرضة للتغير.
رابعاً: ان القواعد الحقوقية امور الزامية، اذا صدرت يجب العمل بها، اما في مجال الاخلاق توجد تكاليف الزامية وتوجد تكاليف مرجحة ومستحبة.
خامساً: الغاية كم ما ينبغي وما لا ينبغي في الحقوق تحقيق المصالح الدنيوية لأبناء المجتمع، بينما الغاية من الاوامر والنواهي الاخلاقية هي بلوغ الكمال النفسي.
سادساً: ان القواعد الحقوقية تلاحظ اساساً ظاهر العمل ووزنه ولا تلتفت الى الدافع والنية لدى العامل التفاتاً يذكر، في حين تؤكد القواعد الاخلاقية تأكيداً بالغاً على الداعي والغاية لدى العامل. المصدر: الحقوق والسياسية في القران، ص20.

  

عبدالاله الشبيبي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/07/18



كتابة تعليق لموضوع : وقفة مع الحقوق والاخلاق ؟...
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه .

 
علّق عماد شرشاحي ، على كوخافي يُهَوِّدُ الجيشَ ويُطَرِفُ عقيدتَهُ - للكاتب د . مصطفى يوسف اللداوي : الشعب الفلسطيني في الواجهه مع عدو لا يملك أي قيم أخلاقية أو أعراف انسانيه ان وعد الله بالقران الكريم سيتم ولا شك في زوال هذا الرجس عن الأرض المقدسه سبب التاخير هو الفتنه بين المسلمين وانحياز بعض المنافقين للعدو الله يكون بعونكم وانشاء الله سوف يعي الشعب الفلسطيني ان النصر سيأتي لابد من استمرار المقاومه .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عباس العزاوي
صفحة الكاتب :
  عباس العزاوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 تحقيق الكرخ تصدق اعترافات شبكة تبتز المواطنين عبر تهكير حسابات الفيسبوك  : مجلس القضاء الاعلى

 تصريح لمتحدث باسم المكتب الإعلامي لحزب الدعوة الإسلامية حول استخدام بعض اعضاء الكتل السياسية لكلمة الحزب الحاكم للتعبير عن الحكومة  : اعلام حزب الدعوة الاسلامية

 من هم الخوارج يا بني أمية    : السيد قنبر الموسوي البشيري

 كاتم فرح  : بشرى الهلالي

 العدد ( 526 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 باقون على صدروكم   : شاكر فريد حسن

 الأفكار تزرع ولا تموت   : محمد جواد الميالي

 عقد شيوخ عشائر شمال بابل مؤتمر للوحدة الوطنية بحضور شخصيات سياسية وقيادات امنية والحكومة

 تنظيم داعش الارهابي يعدم عشرة اشخاص من ابناء الشرقاط

 تَحِيَّةٌ..إِلَى مَجَلَّةِ الْفِرْدَوْسْ  : محسن عبد المعطي محمد عبد ربه

 العراق والفايروسات قاتلة؟!  : قيس النجم

 اعلام قيادة عمليات بغداد: اعتقال متهمين بالإرهاب والقتل وإطلاق العيارات النارية.

 خبر دراية جعفر الكذاب كذابا  : مجاهد منعثر منشد

 النجف مدينة الأحياء  : هادي جلو مرعي

 المرشح العراقي والقدرة على تحمل المسؤولية  : عبد الخالق الفلاح

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net