صفحة الكاتب : محمد الكوفي

المعاجز الغيبية الخارقة للعادة فجئتاً ظهرت بعد واقعة عاشوراء يوم قتل الإمام الحسين ابن علي {ع}،
محمد الكوفي

 المعاجز الغيبية الخارقة للعادة فجئتاً ظهرت بعد واقعة عاشوراء يوم قتل الإمام الحسين ابن علي {ع}،

كاشفة عن ارتباط الفاجعة بالله صبحأنه بالمصادر وأرقام الصفحات كلها حقائق ثابتة ظهرت تبين وقائع المجزرة الكبرى المروعة في كربلاء المقدسة وهذه المعاجز هي ابرز ظاهرة ربانية غيبية تجلت من قبل الله سبحانه مباشرة بما أوجده لكل واحد من المعصومين الأربعة عشر من المعجزات فأبتدئ الله بالإمام الحسين {عليه السلام}.
*     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *                  
بسم الله الرحمن الرحيم ﴿َأَرْبَابٌ مُّتَفَرِّقُونَ خَيْرٌ أَمِ اللّهُ الْوَاحِدُ الْقَهَّار﴾
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على رسوله النبي المنذر الأمين، وعلى آله السادة الميامين.
أين القاتل الظالم ؟ الظالم مهما قويت شوكته وسواعده وكثر أنصاره وامتدت بقائه، وتكبر وطغى وعثا الفساد في الأرض لا بد له من يوم تضعف فيه قوته ويزول ملكه  فإنه ضعيف، لأن الله سبحانه وتعالى صاحب القدرة المطلقة في مقابله، فهو عز وجل دائماً بالمرصاد للظالمين والمجرمين، يعذبهم وينزل عليهم أنواع البلاء في الدارين.
*     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *                 
بمناسبة يوم سابع الإمام الحسين أبي الأحرار شهيد العبرات.{ع{، اعزي مولانا صاحب العصر والزمان عجل الله
تعالى فرجه الشريف والمراجع الدين العظام هذه الفاجعة المؤلمة،
و جميع المسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات في العالم الإسلامي كافّة ، والإخوة الأحبة في  المواقع الإسلامية والعلمانية الخيرة والشريفة وبالخصوص الأخوة الأساتذة العزاء المحترمون.
*     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *                
قال تعالى{سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ أَوَلَمْ يَكْفِ بِرَبِّكَ أَنَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ}. قال تعالى {وَيُرِيكُمْ آيَاتِهِ فَأَيّ آيَاتِ اللّهِ تُنكِرُونَ }. قال تعالى{أفلا يتدبرون القرآن أم على قلوب أقفالها } صدق الله العلي العضبم}،
*     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *                
تجمع الروايات الإسلامية الشيعية والسنية وغيرهم، أن مقتل الإمام الحسين ابن علي { عليه السلام} في اليوم العاشر من محرم الحرام عام 61 للهجرة لم يكن حدثاً عادياً في تاريخ الإسلام بل الإنسانية، بل تربط بين هذا الحادث المؤلم وبين عالم التكوين، وتتحدث عن حزن الأرض والسماء والحور وسكّان الجنان، ومواساة الأنبياء والمرسلين وبكائهم على الإمام الحسين { عليه السلام} من لدن آدم { عليه السلام}. حتى خاتم الأنبياء {صلى الله عليه وآله}.
*     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *                
يسم الله الرحمن الرحيم {وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ حَتَّى نَعْلَمَ الْمُجَاهِدِينَ مِنكُمْ وَالصَّابِرِينَ وَنَبْلُوَ أَخْبَارَكُمْ}. ويقول سبحانه : { وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوفْ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الأَمَوَالِ وَالأنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ{155} الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ{156} أُولَـئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَـئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ{157}.
*     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *                
واقعة كربلاء هدف سامي ومنهج خالد اتخذها الأنبياء والمرسلين طريق ومسلكك كأصحاب سفينة نوح من ركبها نجا ومن تخلف عنها غرق  وهوى، ممن أفلح مع الإمام الحسين}عليه السلام}، في امتحانه متجاوزاً كل المغريات والمصالح وانتصر عليها، وممن فشل في ذاك الامتحان.
عن مولانا الصادق عليه السلام :أذا هل هلال المحرم أول الشهر نشرت الملائكة ثوب الإمام الحسين {عليه السلام{، وهو مخرق من ضرب السيوف وملطخ بالدماء فنراه نحن وشيعتنا بالبصيرة لا بالبصر فتنفجر دموعنا .
*     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *                                                            
الأرض تبكي والسماء يا حسين. حزنا عليك بالدماء يا حسين {ع}.
«كيف لا تبكي السماء دماً وهو سبط المصطفى ,, كيف لا تبكي السماء دماً وهو سيد شباب أهل الجنة فسلام الله عليك يا سيدي ويا مولاي يوم ولدت ويوم استشهدت ويوم تبعث حيا»«الشهداء أحياء عند ربهم يرزقون».
*     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *                
هذا الحديث رد جواب المكذبين: قول الله سبحانه وتعالى حين أهلك قوم فرعون:
{{ فَمَا بَكَتْ عَلَيْهِمُ السَّمَاءُ وَالأَرْضُ وَمَا كَانُوا مُنظَرِينَ}}[الدخان: 29]. روى ابن جرير في تفسيره عن بن عباس {رضي الله عنه {، في هذه الآية: 
أن رجلاً قال له: يا أبا العباس رأيت قول الله تعالى :
"فما بكت عليهم السماء والأرض وما كانوا منظرين " 
فهل تبكي السماء والأرض على أحد ؟ فقال{ رضي الله عنه{ : نعم إنه ليس أحدٌ من الخلائق إلا وله باب في السماء منه ينزل رزقه ومنه يصعد عمله فإذا مات المؤمن فأغلق بابه من السماء الذي كان يصعد به عمله وينزل منه رزقه فقد بكى عليه ..وإذا فقده مصلاه في الأرض التي كان يصلي فيها ويذكر الله عز وجل فيها بكت عليه .قال ابن عباس : أن الأرض تبكي على المؤمن أربعين صباحاً . فقلت له: أتبكي الأرض ؟ قال: أتعجب؟!!!
وما للأرض لا تبكي على عبد كان يعمرها بالركوع والسجود.. 
وما للسماء لا تبكي على عبد كان لتكبيره وتسبيحه فيها كدوى النحل..
وحين تعمر مكانك وغرفتك بصلاة وذكر وتلاوة كتاب الله عز وجل فهي ستبكي عليك يوم تفارقها
ستبكي عليك يوم تفارقها قريباً أو بعيدا.. فسيفقدك بيتك وغرفتك التي كنت تأوي إليها سنين عدداً ستفقدك عاجلاً أو آجلاً ..فهل تراها ستبكي عليك؟!!
*     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *                    
ونذكر هنا بعض البيانات التي ظهرت بعد شهادته الإمام الحسين {ع}.استخرجتاها من مصادر     المسلمين كافة : تكلم رأس الإمام الحسين{ع}. وهو على الرمح بالقرآن وغيره.
*     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *                    
الأخبار المروية عن كتب الشيعة وعن إخواننا أبناء أهل البيت العصمة {عليه السّلام} والجمهور من حدوث الأمور الغريبة خارقة للعادة أي خارقة للقوانين الكونية المعتادة، بسبب مصيبة الإمام الحسين ابن علي {عليه السّلام}. الكاشفة عن رفعة شأنه ، وعن غضب الله تعالى لفاجعته .
*     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *                    
1} ــــ لما قتل الإمام الحسين {عليه السلام {،واحتزوا رأسه وقعدوا في أول مرحلة ليشربوا النبيذ خرجت عليهم يد من الحائط معها قلم حديد، فكتبت سطرا بدم : 
                 أترجو أمة قتلت حسينا *************** شفاعة جده يوم الحساب 
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المعجم الكبير 147، ذخائر العقبى 144، مقتل الحسين 2/93، كفاية الطالب 291، تاريخ دمشق 4/342، تاريخ الإسلام 3/13، مجمع الزوائد 9/199، البداية والنهاية 8/200، الصواعق المحرقة 116، الخصائص الكبرى 2/12، الطبقات الكبرى 1/23، جمع الفوائد 2/217، وسيلة المآل 197، إسعاف الر اغبين 217، ينابيع المودة 230 و 315، إحقاق الحق 11/561-565{1}.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
2} ــــ أمطرت السماء يوم شهادة الإمام الحسين {ع}.دماً ، فأصبح الناس وكل شيءٍ لهم مليء دماً ، وبقي أثره في الثياب مدة حتى تقطعت ، وأن هذه الحمرة التي ترى في المساء ظهرت يوم قتله ولم تُر قبله ولم تر قبله.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الحسين 2 / 89 ، ذخائر العقبى : 144 و 145 و 150 ، تاريخ دمشق ـ كما في منتقبه ـ 4 / 339 ، الصواعق المحرقة : 116 ، 192 ، الخصائص الكبرى : 126 ، وسيلة المآل : 197 ، ينابيع المودة : 320 و 356 ، نور الأبصار : 123 ، الإتحاف بحب الأشراف : 12 ، تاريخ الإسلام 2 / 349 ، تذكرة الخواص : 284 ، نظم درر السمطين : 220 ، إحقاق الحق 11 / 458 ـ 462.{2}.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
3} ــــ لما قتل الإمام الحسين {ع}.اسودت السماء اسوداداً عظيماً ، وظهرت الكواكب نهاراً حتى رؤيت الجوزاء.عند العصر ، وسقط التراب الأحمر ، ومكثت السماء سبعة أيام بلياليها كأنها علقة.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
دمشق 4 / 339 ، الصواعق المحرقة : 116.{3}.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
4} ــــ لما قتل الإمام الحسين {ع}.انكسفت الشمس كسفت حتى بدت الكواكب نصف النهار وظن الناس أنها هي!!
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الكبير : 145 ، كفاية الطالب : 296 ، مقتل الحسين 2 / 89 ، نظم درر السمطين : 220 ، مجمع الزوائد 9 / 197 ، الإتحاف بحب الأشراف : 12 ، إسعاف الراغبين : 111 ، ينابيع المودة : 321 ، إحقاق الحق 11 / 479 ـ 480.{4}.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
5} ــــ في كتاب {التبصرة} عن ابن سيرين {رح{ قال: لما قتل الإمام الحسين {ع}.لما قتل الإمام الحسين {ع}.أظلمت الدنيا ثلاثة أيام ثم ظهرت هذه الحمرة في السماء ، ولم يمس أحد من زعفران الحسين شيئاً إلا احترق.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الخواص : 283 ، الصواعق المحرقة : 192 ، نظم درر السمطين : 220 ، مفتاح النجا : مخطوط ، نور الأبصار : 123 ، تاريخ دمشق 4 / 339 ، إحقاق الحق 11 / 474 ـ 475.{5}.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
6} ــــ لم تبك السماء إلا على اثنين : يحيى بن زكريا ،الإمام والحسين {ع}.، وبكاء السماء : أن تحمر وتصير وردة الدهان.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
دمشق 4 / 339 ، كفاية الطالب : 289 ، سير أعلام النبلاء 3 / 210 ، تذكرة الخواص : 283 ، نظم درر السمطين : 220 ، الصواعق المحرقة : 192 ، مفتاح النجا : مخطوط ، ينابيع المودة : 322 ، نور الأبصار : 123 ، تفسير القرآن لابن كثير 9 / 162 ، إحقاق الحق 11 / 476 ـ{6}.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
      7} ــــ حين قتل الإمام الحسين {ع}.احمرت السماء ، ومكثت أياماً مثل العلقة ، وكانت السماء عليلة.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الكبير : 145 ، مجمع الزوائد 9 / 196 ، الخصائص الكبرى 2 / 127 ، إحقاق الحق 11 / 464.{7}.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
8} ــــ لما قتل الإمام الحسين {ع}.مكث الناس سبعة أيام إذا صلوا العصر نظروا إلى الشمس على أطراف الحيطان كأنها الملاحف المعصفرة من شدة حمرتها ، ونظروا إلى الكواكب تضرب بعضها بعضاً.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
       الكبير : 146 ، مجمع الزائد 9 / 197 ، تاريخ الإسلام 2 / 348 ، سير أعلام النبلاء 3 / 210 ، تاريخ
      الخلفاء : 80 ، الصواعق المحرقة : 192 ، إسعاف الراغبين : 251 ، إحقاق الحق 11 / 465 ـ 466.{8}.
      ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
9} ــــ لما قتل الإمام الحسين{ع}. مكث الناس شهرين أو ثلاثة كأنما لطخت الحيطان بالدم من صلاة الفجر إلى غروب الشمس.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الخواص : 284 ، الكامل في التاريخ 3 / 301 ، البداية والنهاية 8 / 171 ، الفصول المهمة : 179 ، أخبار الدول : 109 ، إحقاق الحق 11 / 466 ـ 467.{9}.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
10} ــــ سطع النور من الإجانة التي فيها رأس الإمام الحسين {ع}.إلى السماء ، ورفرفت الطيور البيض حول الرأس. الإمام الحسين {ع}.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
2/ 101 ، الكامل في التاريخ 3 / 296 ، إحقاق الحق 11 / 491.{10}.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
11} ــــ لما قتل الإمام الحسين {ع}.جاء غراب وقع في دمه ، ثم تمرغ ، ثم طار فوقع بالمدينة على جدار دار فاطمة بنت الإمام الحسين{ع}.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الحسين 2 / 92 ، إحقاق الحق 11 / 492 ـ 493.{11}.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
12} ــــ لما قتل الإمام الحسين {ع}. احمرت أطراف السماء ، واحمرارها بكاؤها ، واقتسموا ورساً كان مع الإمام الحسين {ع}.فصار رماداً ، ونحروا ناقة في عسكره فكانوا يرون في لحمها النيران {المرار}.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الإمام الحسين 2{ع}. / 90 ، تاريخ الإسلام 2 / 348 ، سير أعلام النبلاء 3 / 311 ، تفسير القرآن لابن كثير 9 / 162 ، تهذيب التهذيب 2 / 353 ، تاريخ دمشق 4 / 339 ، المحاسن والمساوي : 62 ، تاريخ الخلفاء : 80 ، إحقاق الحق 11 / 467 ـ 469.{12}.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
13 } ــــ روي أبو الشيخ في كتاب {السنة{ بسنده: أنه يوم قتل الإمام الحسين {ع}.أصبحوا من الغدو كل قدر لهم طبخوها صار دما وكل أناء لهم فيه ماء صار دما.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الكبير : 145 ، ذخائر العقبى : 145 ، الأنس الجليل : 252 ، وسيلة المآل : 197 ، تهذيب التهذيب 2 / 353 ، كفاية الطالب : 296 ، تاريخ الإسلام 2 / 348 ، سير أعلام النبلاء 3 / 212 ، مقتل الحسين 2 / 89 و 90 ، العقد الفريد 2 / 220 ، الخصائص الكبرى 2 / 126 ، مجمع الزوائد 9 / 196 ، تاريخ الخلفاء : 80 ، مفتاح النجا : مخطوط ، نور الأبصار : 123 ، ينابيع المودة : 321 ، إسعاف الراغبين : 215 ، إحقاق الحق 11 / 484 ـ 488.{13}.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
14} ــــ لم تكن في السماء حمرة حتى قتل الإمام الحسين {ع}.، ولم تطمث امرأة بالروم أربعة أشهر إلا أصابها وضح ، فكتب ملك الروم إلى ملك العرب : قتلتم نبياً أو ابن نبي.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الكبير : 146 ، مقتل الحسين 2 / 90 ، المحاسن والمساوي : 62 ، تاريخ دمشق 4 / 339 ، تاريخ الإسلام 2 / 348 ، سير أعلام النبلاء 3 / 211 ، الصواعق المحرقة : 192 ، مجمع الزوائد 9 / 197 ، منتخب كنز العمال ـ بهامش المسند ـ 5 / 112 ، ينابيع المودة : 322 و 356 ، مفتاح النجا : مخطوط ، إحقاق الحق 11 / 471 ـ 473.478.{14}.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
15} ــــ  احمرت آفاق السماء بعد قتل الإمام الحسين {ع}.ستة أشهر يرى فيها كالدم.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الإسلام 2 / 348 ، سير أعلام النبلاء 3 / 210 ، الصواعق المحرقة : 192 ، مجمع الزوائد 9 / 197 ، تاريخ الخلفاء : 80 ، مفتاح النجا : مخطوط ، ينابيع المودة : 322 ، إسعاف الراغبين : 215 ، إحقاق الحق 11 / 469 ـ 470.{15}.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
16} ــــ ما رفع حجر من الدنيا يوم شهادة الإمام الحسين {ع}، بالشام وبيت المقدس إلا وتحته دم عبيط.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الخواص : 284 ، نظم درر السمطين : 220 ، ينابيع المودة : 320 و 356 ، تاريخ الإسلام 2 / 349 ، كفاية الطالب : 295 ، الإتحاف بحب الأشراف : 12 ، إسعاف الراغبين : 215 ، الصواعق المحرقة : 116 و192 ،
النجا : مخطوط ، تفسير ابن كثير 9 / 162 ، إحقاق الحق 11 / 462 و 481 ـ 483.
لما جيء برأس الحسين إلى دار الأمارة شوهدت الحيطان تسايل دماً.
العقبى : 144 ، تاريخ دمشق ـ كما في منتخبه ـ 4 / 339 ، الصواعق المحرقة : 192 ، وسيلة المآل : 197 ، ينابيع المودة : 322 ، إحقاق الحق 11 / 463.{16}
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
17} ــــ امتنعت العصافير من الأكل يوم عاشوراء.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مقتل الإمام الحسين 2{ع}، /101، إحقاق الحق 11/492-493{17}.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
18} ــــ وقال أبو سعيد {رح} ما رفع حجر في الدنيا لما قتل الحسين ألا وتحته دم عبيط، ولقد مطرت السماء دما بقي أثره في الثياب مدة حتى تقطعت. وقال سليم القاضي لما قتل الإمام الحسين {ع}.مطرنا دما.{18}.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
19} ــــ وُجد مكتوبا على بعض جدران دير : أترجو أُمة قتلت حسينا .......... شفاعة جده يوم الحساب
فلما سألوا الراهب عن السطر ومن كَتَبه، قال : مكتوب هنا من قبل أن يبعث نبيكم بخمسمائة عام.
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
الأخبار الطوال : 109، حياة الحيوان 1/60، نور الأبصار 122، كفاية الطالب 290، إحقاق الحق 11/567-568{19}.
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
20} ــــ قال أبو رجاء : لا تسبوا عليا ولا أهل هذا البيت، إن رجلا من بني الهجيم { إن جاراً من بلهجيم  قدم من الكوفة فقال : ألم تَرَوا إلى هذا الفاسق ابن الفاسق !!! إن الله قتله !! ويعني الإمام الحسين بن علي {ع}، فرماه الله بكوكبين في عينيه وطمس الله بصره.
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
المناقب لأحمد بن حنبل : مخطوط، المعجم الكبير 145، تالايخ دمشق 4/430، كفاية الطالب 296، الصواعق المحرقة 194، مجمع الزوائد 9/196، أخبار الدول 109، المختار 22، تهذيب التهذيب 2/353، سير أعلام النبلاء 3/211، ينابيع المودة 220، وسيلة المآل 197، إحقاق الحق 11/547-055{20}.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
21} ــــ لما قال رجل : ما أحد أعان على قتل الحسين إلا أصابه بلاء قبل أن يموت، قال شيخ كبير : أنا ممن شهدها وما أصابني أمر كرهته إلى ساعتي هذه، وخبا السراج، فقام يصلحه، فأخذته النار، وخرج مبادرا إلى الفرات وألقى نفسه فيه، فاشتعل وصار فحمة 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مقتل الحسين 62، تاريخ دمشق 4/340، كفاية الطالب 279، التذكرة 292، وسيلة المآل 197، سير أعلام النبلاء 3/211، الصواعق المحرقة 193، ينابيع المودة 322، إسعاف الراغبين 191، إحقاق الحق 11/536-539.{21}.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
22} ــــ وروي أيضا بسنده إلى حمامة بنت يعقوب الجعفية قالت: كان في الحي رجل ممن شهد قتل الإمام الحسين{ع}. فجاء بناقة من نوق الحسين {ع}. فنحرها وقسمها في الحي فالتهبت القدور نارا فأكفيناها.{22}.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
23} ــــ وقال أبو رجا العطاردي {رح} لا تسبوا عليا ولا أهل هذا البيت، فان جارا لنا من هذيل قدم المدينة فقال: قتل الله الفاسق بن الفاسق الحسين بن علي فرماه الله بكوكبين فطمس عينيه ونقل أبو الشيخ في كتابه بسنده إلى يعقوب بن سليمان قال كنت: في صنيعتي فصلينا العتمة ثم جلسنا جماعة فذكروا الإمام الحسين بن علي {ع}.فقال رجل: مأمن أحد أعان على قتل الإمام الحسين{ع}. إلا أصابه قبل أن يموت بلاء المقدسة ، ومعنا شيخ كبير فقال: أنا ممن شهده وما أصابني أمر أكرهه إلى ساعتي هذه، قال فطفئ السراج فقام ليصلحه فثارت النار فأخذته فجعل ينادي: النار النار، وذهب فألقى نفسه في الفرات ليغتمس فيه فأخذته النار حتى مات. وفي رواية فلم يزل به حتى مات.{23}.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
24} ــــ ابتلاء رجل حال بين الحسين وبين الماء بالعطش، بعدما أن دعا عليه الحسين بقوله : اللهم أظمئه اللهم أظمئه فكان يصيح من الحر في بطنه، والبرد في ظهره حتى انقد بطنه كانقداد البعير
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مقتل الحسين 2/91، ذخائر العقبى 144، الصواعق المحرقة 195، مجابي الدعوة 38، إحقاق الحق 11/514-515 {24}.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
25} ــــ وروى الترمذي {رح} بسنده إلى عمارة بن عمير قال: لما جئ برأس عبيد الله بن زياد وأصحابه قصدت المسجد في الرحبة فانتهيت إليهم وهم يقولون: قد جاءت فإذا حية قد جاءت تخلل الرؤوس حتى دخلت في منخري عبيد الله بن زياد فمكثت هنيئة ثم خرجت حتى تغيبت، ثم قالوا: قد جاءت قد جاءت ففعلت ذلك مرتين أو ثلاثا ونقل الأمام أبو الفرج أبن الجوزي {رح}.{25}.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
26} ــــ وقال سفيان بن عيينة {رح} حدثتني جدتي أم عينية: أن حمالا كان يحمل ورشا فهوى قتل الحسين فصار ورشه رمادا.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
27} ــــ لما جيء برأس عبيد الله ابن زياد وأصحابه وطرحت بين يدي المختار، جاءت حية وتخللت الرؤوس حتى دخلت في فم ابن زياد وخرجت من منخره ودخلت في منخره وخرجت من فيه، وجعلت تدخل وتخرج من رأسه بين الرؤوس، وصار الناس يقولون : خاب عبيد الله وأصحابه وخسروا دنياهم وآخرتهم، ثم تباكى الناس حتى انتحبوا من البكاء على الإمام الحسين وأولاده وأصحابه {ع}،
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
صحيح الترمذي 13/97، مقتل الإمام الحسين{ع}،2/84، أسد الغابة 2/22، المعجم الكبير 145، ذخائر العقبى 128، سير أعلام النبلاء 3/359، الصواعق المحرقة 196، ينابيع المودة 321، إسعاف الراغبين 185، نور الأبصار 126 إحقاق الحق 11/542-545{27}.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
28} ــــ لم يبق ممن قتل الإمام الحسين {ع}، إلا عُوقب في الدنيا : إما بقتل، أو عمى، أو سواد الوجه، أو زوال الملك في مدة يسيرة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التذكرة 290، إسعاف الراغبين 192، ينابيع المودة 322، إحقاق الحق11/513{28}.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
29} ــــ لما قال رجل للإمام للحسين {ع}: أبشر بالنار، دعا عليه الإمام الحسين {ع}، وقال : رب حزهُ إلى النار، فاضطرب به فرسه في جدول فوقع عليه وتعلقت رجله بالركاب ووقع رأسه في الأرض ونفر الفرس فأخذ يمرّ به فيضرب برأسه كل حجر وكل شجرة حتى مات
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تاريخ الأمم والملوك 4/327، المعجم الكبير 146، مقتل الإمام الحسين {ع}،  2/94، ذخائر العقبى 144، الكامل في التاريخ 3/289، كفاية الطالب 287، وسيلة المآل 197، ينابيع المودة 342، إحقاق ا لحق 11/516-519{29}.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
30} ـــ } ــــ لما منعوا الإمام  الحسين {ع}،  من الماء قال له رجل : أُنظر إليه كأنه كبد السماء لا تذوق منه قطرة حتى تموت عطشاً!! فقال الإمام الحسين {ع}،: اللهم اقتله عطشا، فلم يرو مع كثرة شربه للماء حتى مات عطشا 
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الصواعق المحرقة 195، إحقاق الحق 11/520 {30}.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
31} ــــ موت أشخاص بالعطش منعوا الماء عن الحسين ودعا عليهم الإمام الحسين {ع}،.
صيرورة رجل أعمى وسقوط رجليه ويديه، وذلك لإرادته انتزاع تكة الإمام الحسين {ع}، بعدما رأى سيدتنا فاطمة الزهراء {ع}،  في المنام ودعت عليه انقطاع يد من سلب عمامة الإمام الحسين {ع}، من المرفق ولم يزل فقيرا بأسوأ حال إلى أن مات . ذهب عقل رجل واعتقل لسانه عندما قال : أنا قاتل الإمام الحسين{ع}،
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
البداية والنهاية 8/174، ينابيع المودة 348، مقتل الإمام الحسين {ع}، 2/34، 94، 103، تاريخ دمشق 4/340، الكامل في التاريخ 3/283، المعجم الكبير 146، ذخائر العقبى 144، كفاية الطالب 287، وسيلة المآل 196، إحقاق الحق 11/522-525 و 530528 -{31}.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
32} ــــ صيرورة حرملة على أقبح صورة وأسودها، وما تمرّ ليه ليلة ويأخذ به إلى نار تأجج فيدفع فيها. 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التذكرة 291، ينابيع المودة 330، إسعاف الراغبين 192، نور الأبصار 123، إحقاق الحق 11/531-532{32}. 
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
33} ــــ ما تطيّبت امرأة بطيب نهب من عسكر الإمام الحسين{ع}،  إلا برصت 
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
العقد الفريد 2/220، عيون الأخبار 1/212، إحقاق الحق 11/511{33}.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
34} ــــ وقال ألسدي: {رح} لما قتل الإمام الحسين {ع}.بكت السماء وبكاؤها حمرتها. قال الشيخ أبو الفرج ابن الجوزي {رح}: كان الغضبان يحمر وجهه عند الغضب فيستدل على غضبه وهو إمارة الشخص، الحق سبحانه وتعالى ليس بجسم فأظهر تأثير عظمته على من قتل الإمام الحسين {ع}. بحمرة الأفق وذلك دليل على عظيم الجناية. وقال أيضا: لما أسر العباس يوم بدر سمع النبي {صلى الله عليه وآله} أنينه فما نام تلك الليلة، وكيف لو سمع أنين الإمام الحسين{ع}.{34}.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
35} ـــ  لما قتل الإمام الحسين {ع}. يبست الشجرة التي نبتت بإعجاز النبي وجفت بعد أن نبع من ساقها دم عبيط ، وذبلت أوراقها وتقطر منها دم كماء اللحم.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ربيع الأبرار : 44 ، التحفة العلية والآداب العلمية : 16، مقتل الإمام الحسين{ع}.  2|98، إحقاق الحق 11|494 ـ 497.{35}.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
36} ــــ سطوع النور من مكان رأس الإمام الحسين {ع}.إلى عنان السماء في وسط الليل ،وإسلام الراهب بسببه.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التذكرة : 273 ، مقتل الإمام الحسين{ع}.  2|102 ، الصواعق المحرقة : 119 ، رشفة الصادي : 164 ، ينابيع المودة : 325 ، إحقاق الحق 11|498 ـ {36}.502.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
37}ـــ صيرورة مَن أخذ سراويل الإمام الحسين {ع}. زمنًا مقعدًا من رجلَيه، ومن أخذ عمامته مجذومًا، ومن أخذ درعه معتوهًا، وارتفعت في السماء في ذلك الوقت غبرة شديدة مُظلمة فيها ريح حمراء لا يرى فيها عين ولا أثر، حتى ظنّ القوم أنّ العذاب قد جاءهم.{37}.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المصادر: مقتل الحسين 2|37، إحقاق الحق 11|526.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
38} ــــ لمّا منعوا الإمام الحسين {ع}. من الماء قال له رجل: أنظُر إليه كأنّه كبد السّماء لا تذوق منه قطرة حتى تموت عطشًا! فقال له الإمام الحسين{ع}: اللهم اقتله عطشًا، فلم يُروَ مع كثرة شربه للماء حتى مات عطشًا.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المصادر: الصواعق المحرقة: 195، إحقاق الحق11|520.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
39} ــــ {{لما قُتِل الإمام الحسين {ع}. اسودّت السماء اسوداداً عظيما ، وظهرت الكواكب نهارا حتى رئيت الجوزاء عند العصر ، وسقط التراب الأحمر ، ومكثت السماء بلياليها كأنها علقة}}.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من مصادر أهل السنة تاريخ دمشق 4/339، الصواعق المحرقة 116 .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 40} ــــ لما جيء برأس الحسين إلى دار الأمارة شوهدت الحيطان تسايل دماً.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
144 ، تاريخ دمشق ـ كما في منتخبه ـ 4|339 ، الصواعق المحرقة : 192 ، وسيلة المآل : 197 ، ينابيع المودة : 322 ، إحقاق لحق 11|463 .
*     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *                
 
الوثيقة البريطانية: الوثيقة التاريخية التالية تؤكد هذه الحقيقة أيضاً:
فقد جاء في كتاب {وقائع عصر الأنغلو ساكسون} الذي ترجمه ونقّحه ميشيل اسوانتون (MICHAEL SWANTON) وصدر في بريطانيا عام 1996 للميلاد وأعيد طبعه ثانية من قبل جامعة اكستر {Exeter} في ولاية نيويورك الأميركية عام 1998 للميلاد، جاء في الصفحة 38 من هذا الكتاب ما نصّه:
{685. Here in Britain there was Bloody rain, and milk and butter were turned to blood
ومعناه: {في عام 685 ـ للميلاد ـ هنا في بريطانيا، مطرت السماء دماً وتحوّل الحليب والزبدة إلى دم أو صار لونهما أحمر}. وعند مقارنة هذه السنة الميلادية {685} مع السنين الهجرية، نجد أنها تطابق سنة 61 للهجرة، وهي السنة التي استُشهد فيها مولانا أبي الأحرار الإمام الحسين وأهل بيته الأطهار وأصحابه الأخيار {صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين}. معاجز عاشوراء منقول من الانترنت مع المصدر,
*     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *                  
المصادر مأخوذة من الكتب العربية والفارسية ومواقع الانترنت:
ــــــــــــــــــــــــــــــ
1} ــــ الملهوف على قتلى الطّفوف.
المؤلف: السيد علي بن موسى بن جعفر بن طاووس المحقق: الشيخ فارس تبريزيان « الحسّون »
2} ـــــ الملهوف على قتلى الطفوف دليل الكتاب الإهداءالبينات التي ظهرت بعد شهادة الإمام الحسين{ع}. أول من كتب المقتل إلى زمن السيد ابن طاووس. أول من كتب المقتل إلى زمن السيد ابن طاووس. المتوفى سنة 664 هـ
3} ـــــ في نظم درر السمطين للزر ندي الحنفي ص 22.
4} ــــ مقتل الحسين : 62 ، المختار : 22 ، تاريخ دمشق 4|340 التذكرة : 292 ، نظم درر السمطين : 220 ، سير أعلام النبلاء 3|211 ، ينابيع المودة : 322 ، مفتاح النجا : مخطوط ، إسعاف الراغبين : 191 ، إحقاق الحق 11|536 ـ 539. ، كفاية الطالب : 279 ، الصواعق المحرقة : 193 ، تهذيب التهذيب 2|353 ، وسيلة المآل : 197 ،
ِـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
{ذَلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فأنها مِنْ تَقْوَى الْقُلُوبِ}}
ـ وَربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا،

  

محمد الكوفي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/12/14


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • تحقيق عن "جرائم قتل"  (المقالات)

    •  الحذر كل الحذر - لن تصدق ماذا يفعل شحم الخروف بجسم الإنسان  (المقالات)

    • إطلالة تاريخية على أرض كربلاء، التی اختارها الله ليعمدها بدم الإمام الحسين وأجساد أهل بيتهُ وأصحابه الميامين  (المقالات)

    • فضل عظيم في زيارة السيدة فاطمة المعصومة {عَلَيْهِا السَّلامُ}:بالإضافة إلى وصف مختصر عن تاريخ مدينة قم والمزارات الشريفة  (المقالات)

    • تحرَّك موكب سبايا آل محمد من كربلاء المقدّسة نحو مدينة الكوفة العلوية المقدسة  (المقالات)



كتابة تعليق لموضوع : المعاجز الغيبية الخارقة للعادة فجئتاً ظهرت بعد واقعة عاشوراء يوم قتل الإمام الحسين ابن علي {ع}،
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حميد الموسوي
صفحة الكاتب :
  حميد الموسوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 فرصة استثمارية  : حمزة اللامي

 صحيفتان وحدث .. الشرق الاوسط والاندبندنت انموذجا .  : حمزه الجناحي

 مجموعة شعرية للدكتور رحيم عبدعلي الغرياوي بعنوان وهج الاساطير من رماد الخصب ومواسم الحب  : علي فضيله الشمري

 نذكر الواثق بعظمة واشنطن وقوتها العسكرية  : برهان إبراهيم كريم

 رمضان في سامراء!!  : د . صادق السامرائي

 العمل تعلن اطلاق الاعانات بين المعترضين والمستبعدين  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 بين اسلحة التدمير الشامل واسلحة التدمير الكامل ضاع العراق  !  : عدنان خلف المنصور

 علي مع القرآن والقرآن مع علي  : ابو محمد العطار

 مجلس الانبار يقرر الغاء خمس نواحي مستحدثة بعد 2013

 المصير البت.! لولا انت.؟  : احمد احسان الخفاجي

 السلامة المدرسية: تعددت الأسباب و الحال خامد  : ليالي الفرج

 تأملات في القران الكريم ح259 سورة النور الشريفة  : حيدر الحد راوي

 لماذا دعم السيد السيستاني جهة معينة في انتخابات 2005 ؟

 حسن شحاته  : عبد الحسين بريسم

  الطبقة الرثة وليست الوسطى؟  : كفاح محمود كريم

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net