صفحة الكاتب : حميد آل جويبر

الوحدة الاسلامية ... النكتة الكبرى
حميد آل جويبر

  لاشيء في هذه الدنيا يثير بيَ الضحك والبكاء في آن واحد كما تثيره عبارة " الوحدة الاسلامية " وما يستتبعها من شؤون لعل في مقدمها مؤتمرات الوحدة الاسلامية التي لم اسمع باخبارها منذ حين وهذا مؤشر خير والحمد لله. ولهذه المؤتمرات قصة مستقلة لا شان لهذا المقال بها، فهي ان عُقدت فان اعمالها تنقسم الى قسمين ، شطر يخصص امام الكاميرات لتبادل الابتسمات الصفراء والقبل المكذوبة بين الاخوة الاعداء كالذي يحصل عندما يجتمع المسؤولون العراقيون على مائدة يدعو لها طالباني او عمار الحكيم ، وشطر آخر خلف الكواليس للعراك وتبادل التهم كما يحصل في مؤتمرات القمة العربية عادة، والمتابع يتذكر معركة الصحون الطائرة والشتائم المقذعة بين الوفد العراقي من جهة والكويتي - السعودي من جهة اخرى ايام حكم القائد الضرورة صدام التكريتي . ما يسمى بالامة الاسلامية جزافا منقسم اليوم الى فرق ونِحَل بينها من الخلاف اكثر بكثير مما يجمعها من الوفاق ، والذي يجمعها فقط هو الادعاء بالايمان بالله وبنبوة محمد " ص" . اما الخلاف فانه  يبدأ من القرآن الكريم وموضوعات خلقه و قِدَمه و زيادته و نقصانه وجمعه ، ولا ينتهي بجواز ارضاع الكبير . وبين هذين الاثنين يقف طابور مرعب من الخلافات المريرة عمره الف واربعمئة عام في كل يوم منها كارثة ومصيبة يشيب فيها الصغير ويهرم فيها الكبير ويكدح فيها مؤمن حتى يلقى ربه . كل هذا الركام الهائل ويريدون منا ان نصدق براءة الابتسامات والقبل المتبادلة بين الشيخ التسخيري والشيخ القرضاوي في كل مرة يجمعهما مؤتمر، والله وحده يعلم كم من الضغينة يحمل الواحد منهما في قلبه للاخر . طبعا الاثنان اللذان ضربناهما مثلا يُعدان من خيرة معتدلي الطرفين . اما اذا اردنا ان نضيف لهما ما يسمى علماء المملكة واغلبهم عميُ بصر وبصيرة وفي احسن الاحوال حُولٌ ، فان الكارثة ستكون ادهى وامر . ولا اشك ان هؤلاء يذهبون الى مؤتمرات الوحدة - ان ذهبوا - تتدلى من احزمتهم خناجر يمنية تسر الناظرين صنعها لهم العاملون في ورشة رئيس اليمن السعيد ردا لجميل اعادة الحياة اليه في الرياض بعد ان اسود وجهه في الدنيا قبل الاخرة . تصور لو ان رجل دين سعوديا ذائبا في افكار شيخ الاسلام ابن تيمية وابنه الشرعي محمد عبد الوهاب ، سمع الشيخ التسخيري يندب : يا علي ، وهو يهم بالنهوض من مقعده في مؤتمر للوحدة الاسلامية في بوركينافاسو مثلا. ماذا سيكون رد فعله آنذاك . اليس صاعقة كصاعقة عاد وثمود ستعصف براسه وترسل بشكل لا ارادي بكفه الشريفة المتوظئة الى خنجره اليماني ليطبع به قبلة اخوية محمومة في صدر الشيخ الايراني الذي جمع المجد من طرفيه كونه عراقي الاصل . قبل قليل فرغت من قراءة مقال في صحيفة الحياة اللندنية لكاتب سعودي عن مثوى راس الامام الحسين "ع" واين انتهى به الامر، وهو بحث ليس بالجديد وعليه خلاف دائر لا اراه يستحق تلك الاهمية الكبرى . المهم في المقال ان سيدنا الكاتب يريد بشتى الطرق ان يبين لنا ان سيدنا يزيد ابن سيدنا معاوية برىء من قتل سيدنا الامام الحسين براءة الذئب من دم يوسف . وقد ورد في المقال المزبور ان يزيد ندم على ما صـُنع بالامام الحسين لذا فانه كرّم الراس وبعثه الى واليه في المدينة المنورة عمرو بن سعد واوعز اليه بان يغسله ويكفنه ويدفنه الى جوار جثمان امه الزهراء فاطمة بنت محمد عليهما السلام . يا سلام .... انظر الى هذه الرأفة السفيانية التي لا تقف عند حد . انظر الى جينات هند آكلة الاكباد كيف تنتقل الى الاحفاد ... وانظر معي كيف يعبر خليفة المسلمين عن ندمه باحترام راس ابن بنت النبي . انظر كم ظلمة هم هؤلاء الشيعة الروافض وكم هم مجحفون في اطلاق الاحكام الجائرة على الصحابة والتابعين وابناء كتاب الوحي رضي الله عنهم جميعا وارضاهم . ماذا يريدون بعد كل هذا التبجيل لراس سيدنا الحسين بعد ان جُز من جسده سهوا!!! سادتي مُضلَلين ومُضلِلين ... الشرط الاول في التقريب - ولا اقول الوحدة - هو الاتفاق على تصحيح ما تشوه من صفحات التاريخ الاسلامي على يد الدولة الاموية البغيضة ومن ثم اجراء عملية فرز حقيقية بين اهل بيت كرام لم يرشح عنهم سوى نهج البلاغة والصحيفة السجادية وفقه الصادق ومكارم الاخلاق ، وعصابة موتورة كانت وما زالت تناصب الاسلام واهل البيت العداء وتتحين الفرص للاطاحة بالمشروع الاسلامي لانه اطاح بهيبتها وكبريائها الجاهليَين. اذا استطعنا ان نتوصل الى هذين الامرين فان الاختلاف على تفاصيل الوضوء او التكتف بالصلاة او زيارة القبور لن تفسد للود قضية ، امّا ان نواصل مسيرة المكابرة وتبادل الابتسامات الصفراء والقبل المسمومة والترضي على القاتل والقتيل معا حتى وان كان الطرفان ازهد خلق الله علي بن ابي طالب واَلْأَمَ خلق الله معاوية بن ابي سفيان ، فان هذه النكتة الكبرى ستظل تضحكنا وتبكينا الى ابد الابدين

 

  

حميد آل جويبر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/12/09



كتابة تعليق لموضوع : الوحدة الاسلامية ... النكتة الكبرى
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : محمد ، في 2011/12/10 .

هل تعلم لماذا الوحدة الاسلامية الكذبة الكبرى وليست النكتة الكبرى
لان من تقدسونه وتجلونه وترفعونه الى اسمى المقامات امامكم الخميني عليه من الله مايستحق يقول في كتابه الحكومة الاسلامية
غيرنا ليسوا بإخواننا وإن كانوا مسلمين.. فلا شبهة في عدم احترامهم بل هو من ضروري المذهب كما قال المحققون، بل الناظر في الأخبار الكثيرة في الأبواب المتفرقة لا يرتاب في جواز هتكهم والوقيعة فيهم، بل الأئمة المعصومون، أكثروا في الطعن واللعن عليهم وذكر مساوئهم).
فاي وحدة نرتجيها من اتباع هذا المعتوه
اين هي بصمتكم في التاريخ الاسلامي غير الفتن والمؤامرات ....
ولكن يكفيكم قول السيدة زينب وهي شهادة نعتز بها كثيرا يااهل الغدر والختل
قالت السيدة زينت بنت أمير المؤمنين لأهل الكوفة تقريعاً لهم: "أما بعد يا أهل الكوفة، يا أهل الختل والغدر والخذل.. إنما مثلكم كمثل من نقضت غزلها من بعد قوة أنكاثاً، هل فيكم إلا الصلف والعجب والشنف والكذب.. أتبكون أخي؟! أجل والله فابكوا كثيراً واضحكوا قليلاً فقد أبليتم بعارها.. وإنى ترخصون قتل سليل خاتم النبوة.




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : وليد فاضل العبيدي
صفحة الكاتب :
  وليد فاضل العبيدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  تنظيم مسابقة النخبة الوطنية الـ12 للقرآن الكريم في العراق

 العمل تنجز إصدار أكثر من (٣٦) ألف بطاقة ذكية للأسر المستفيدة ضمن الوجبة الجديدة  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 أنصار ثورة 14 فبراير يرفضون مشروع التعديلات الشكلية المحالة إلى البرلمان .. والشعب يريد إسقاط النظام  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 فلنزرع قمحا بدل البؤس والموت  : سليم عثمان احمد

 رعد حمودي عملة صعبة فلا تفرطوا بها  : ماجد الكعبي

 اللهجة العامية العراقية أكثرها عربية فصحى مسرعة لببفظ!  : ياس خضير العلي

 شمول طلبة ذوي الشهداء بالاعفاء من اجور السكن في الاقسام الداخلية  : اعلام مؤسسة الشهداء

 مجلس ذي قار يصوت بالاجماع على رفض المشروع الامريكي بتقسيم العراق  : اعلام رئيس مجلس ذي قار

 أهكذا يكافئ المخلصون يا وزارة التعليم العالي ..؟  : محمد موزان الجعيفري

 شرطة ديالى تحرر موطن مختطف بعد اقل من 12 ساعة على اختطافه في بعقوبة  : وزارة الداخلية العراقية

 تربية البيت تحمي الدولة ومؤسساتها ...  : سيد صباح بهباني

 النزاهة تتهم سياسيين بتضاعف ثرواتهم وتتوعدهم بمناقشة ملفاتهم  : حسين النعمة

 كلمات الحب لك عشتار  : هيثم الطيب

 هل يفعلها البرلمانيون الجدد؟.  : حميد الموسوي

 أمريكا...مع الحشد....!!  : احمد لعيبي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net