صفحة الكاتب : كريم مرزة الاسدي

سناء الحافي  ترفدني  بقصائد  وجدانية ولا أروع !!(*)
كريم مرزة الاسدي

8 - انتصاراً للمرأة العربية 

1 - لماذا أرى فيك وحيا لذاتي؟! ***و عشقاً جديداً يهزّ ثَباتي
2 - خذني اليك ..أما كفى هذا الجفا؟ ** فرحي توارى في بعادك واختفى
3 - إنّي هنا..و الحزنُ يشعلُ أدمعي ** و الإثمُ يحصدُ خيبتي ..كي لا أعي

1 - لماذا أرى فيــــك وحيا لذاتي؟! ***و عشقاً جديداً يهــــزّ ثَبــــاتي
 صديقتي وتلمبذتي الشاعرة والإعلامية المعروقة  الأستاذة سناء الحافي (وجدة 1983م)، ترفدني بقصيدة جديدة - لم تنشر بعد - عواطف أنثوية شاعرية ، ولا أروع ! تسير على خطى الشاعرة ا الكبيرة الرائدة أ.د.لميعة عباس عمارة (بغداد 1929م) ، من البحر المتقارب :
لماذا أرى فيــــك وحيا لذاتي؟! ***و عشقاً جديداً يهــــزّ ثَبــــاتي
خجــــولاً أراكَ..أمــــام اللقــاءِ***وعيناك ترســو كنــــهرٍ فراتِ
تحـرّرْ إذاً مـن خطايا الرجــالِ **و كــــنْ سيداً ..للقــرار المؤاتِ
أنا لســت أرعى شبابا جديـــداً**فـشـــيبي توسّـــــدَ طوقَ النجاةِ
فما خـاب يوماً يقيني و حدْسي **و ما أجبن الحبّ وقت الصلاةِ
لماذا تعاني محالَ اللقــــاء؟ ***لماذا أرى في الجنونِ ..سُـكاتي؟
هزمت الحكايات دهرا ..طويلاً ****و لكنّني فيك.. ذقـت مماتي
لعلّ الذي ..منك نسـج خيالٍ*****كأنّي أعيش الهوى في شتاتِ
فمن نسـجه قـد يطول ابتعادي****فكنْ أنــت لي ...ذكرياتٍ لآتِ
و كن بهجة الروح مهما تواتي ****بنا الأمنيات التي في سـباتِ
تذكّرْ أيا ..-نور عيني- ..كلانا ***نذوق الأسى ...نكتوي كالعراةِ
تذكّر ..فأنــتَ سجيـــنٌ لذاتـي ****تطيل الدعـاءَ .. لتَبقى صلاتي

...................................................................
القصيدة من المتقارب : فعولن فعولن فعولن فعولن .... وجوازات فعولن في المتقارب: 
فعول ، فعل ، ، فع ، ،عولن ، عول. وهي لم تأتِ إلا بالجواز الأول على لأغلب. 
الفرق بين الصلاة والصلات:
الصلاة هي اتصال العبد بربه (اتصال عالم الخلق بعالم الخآلق)
ولهذا يقول الله "اقم الصلاة"
الصلات هي اتصال علم الإنسان بالأشياء الأخرى في هذا العالم.
ولهذا يقول الله سبحانه "والطير صافات كل قد علم صلاته"
ولهذا فقد تكون "الصلات" سلبيه كقوله تعالى "وما كان صلاتهم عند البيت إلا مكاء وتصدية".
اما "الصلاة" المعرفة فقد وردت بشكل ايجابي في كتاب الله.
...............................
معنى كلمة تؤاتي:
واتَيْته على الأَمْر مُواتاةً وَوِتاء طاوَعْتُه وقد ذكر ذلك في الهمز التهذيب الوُتَى الجِيَّات وَثَى به إِلى السلطان وَشَى عن ابن الأَعرابي وأَنشد يَجْمَع للرِّعاءِ في ثَلاثِ طُولَ الصِّوَى وقِلَّةَ الإِرْغاثِ جَمْعَكَ للمُخاصِمِ المُوائِي كأَنه جاء على واثاه والمعروف عندنا أَثَى قال ابن سيده فإِن كان ابن الأَعرابي سمع من العرب وَثَى فذلك وإِلاَّ فإِن الشاعر إِنما أَراد المُؤاثِي بالهمز فخفف الهمزة بأَن قلبها واواً للضمة التي قبلها وإِن كان ابن الأَعرابي إنما اشتق وَثَى من هذا فهو غلط ابن الأَعرابي الوثِيُّ المكسور اليد ويقال أَوْثَى فلان إِذا انكسر به مركبه من حيوان أَو سفينة.
السكات : المداومة على السكوت ، سكَتَ / سكَتَ عن / سكَتَ على يَسكُت ، سُكوتًا وسُكاتًا ، فهو ساكت ، والمفعول مسكوتٌ عنه
سكَت الشَّخصُ / سكت الشَّخصُ عن الكلام : صمَت ، وانقطع عن الكلام .هذا الشطر  " لماذا أرى في الجنونِ ..سُـكاتي؟!" لا يمكن أن تصيغه إلا الغريزة الأنثونية ، لا نزار قباني ولا الجواهري بقادرين الإتيان بمثله ...القصيدة تحتاج للتحليل النقدي ، وهذا الشطر الفضيل : " تحـرّرْ إذاً مـن خطايا الرجــالِ " ، هنالك قفزات فكرية وفنية في القصيدة.
كريم مرزة الأسدي
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

2 - خذني اليك ..أما كفى هذا الجفا؟ ** فرحي توارى في بعادك واختفى
من عناوين دواوينها تشمّ طيب مسك العطر الباريسي لحورية المنافي  ، ولون مخملها الوردي لغواية مخدعها الملائكي  ، وملمسها الأنثوي ... أنوثة تامة ، مغرية حتى الأمومة  ،   مشوبة بطعم مرارة اللاموقف الرجولي ، وملح الرماد الأنثوي ... لندخل - وأنت معي - محرابها ، وسعة رحابها ، كي نلمس توجّسها من أن تعطي دون أن تأخذ ، أو أن تلتزم باللاملتزم ، فالعناوين لم تأتِ من فراغ ، أو مجرد اشتهاء ، بل تجارب حياة ، وفلسفة وجود ، الحال لا يبقى على حال ، هذا هو الإنسان ، (وأين عن طينتنا نعدّي !!) - كما يقول ابن الرومي - ، إليك بعض ما تتوجس به السناء المرأة ، بل كل أنوثة مدفوعة بغريزة الأمومة للاستقرار والهناء ، وتزيد دوافع الغريزة التراكمات المخزونة في اللاوعي والوعي عقبى التجارب الإنسانية لمسيرة المرأة كتابع للتسلط الذكوري   ...!!  فمن بحر كاملها التام ، تتلوى بين الوجد المتفاني والهجران المتواري ، ولا أراها هنا إلا مدفوعة بغريزة أنثوية خالصة ، إنّه لها وحدها وكفى  !! :
فهذه القصيدة ببحرها (الكامل)، إليك إياها :
 
خذني اليك ..أما كفى هذا الجفا؟ ** فرحي توارى في بعادك واختفى
في وحدتي أضحى غيابك آفــةً *** تدمي ضلوعي ليت قلبك قد صفا
ليس الذي عانيتُ منه هيّنــــا **** ذنبٌ .. وما أحلى الكريم إذا عفا
ارحم فؤاداً كنت يوماً نبضــــهُ ***** لا زال ينبضُ بالمــودة والوفا
إنّي لأعجب كيف أنّي لم أمتْ ****من بعد هجرك ...عدْ إليَّ فقد كفى
يا من سكنت بخاطري وبمهجتي ***** ارحمْ فؤاداً هـــــام فيك وآلفا
فألفتُ فيك قصــــائدا برّاقــــــةً ***** القلب صـــاغ حروفها وتكلًفا
خذني إليكَ ..إلى مدائن لهفتــي *** فلمن أعيش و داخلي فقد الدّفا؟
قد كنتَ لي رغم الجراح عواصماً ***** كـان الفؤاد بها أميراً مُترفا
أجهضتُ نسلي طوع أمرك سيدي** لو قيل:جارَ، يقول قلبيَ: أنصفا
فقدِ اصْطفاك القلب يا كلّ الهوى**والقلبُ يخضع راضياً لمنِ اصْطفى
لا تبتعدْ يا دفءَ قلـــبيَ واقتربْ ***فالشـــوق محتجبٌ لقربك قــد طفا
خذ يا أميري لهفتي و تصـوّري **** واسكنْ بأخيلتي ودع عنك الجفـا
عانقتُ طيفكَ في الخيــــالِ فزادنـي ***شــــوقاً إليك فإنَّ قلـــــبيَ مدنفـا
خذني إليك فأنــت كل مذاهـــــبي ***** حوريٌـــةٌ كاــــنت تريد تعــــفّفا
ودعِ الّتعالي والغرور كلاهمـــــا***** قـد يرديان بمن أضــــر وأجحفـا
ها قد نظمت إليك ما في خاطري * فلعل نبض الحرف يظهر مــــا خفـا

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

3 - إنّي هنا..و الحزنُ يشعلُ أدمعي ** و الإثمُ يحصدُ خيبتي ..كي لا أعي
المرأةُ تصرخ !! 
(لا حولَ لي..كيَف المروءةُ تدّعي ؟!) (*).
 آخر قصائدها الرائعة - تقطر إحساساً أنثوياً واقعياً مظلوماً، أنشرها انتصاراً للشاعرة وللمرأة العربية، المرأة نصف المجتمع الأحن !! الانتصار لها انتصاراً للأمة وحضارتها ومستقبل أجيالها ، أنا أول من ينشرها من (الكامل) :

إنّي هنا..و الحزنُ يشعلُ أدمعي ** و الإثمُ يحصدُ خيبتي ..كي لا أعـي
يا منْ..! وقفتُ دمي عليهِ جرحْتني**** فأهنتني و الذلُّ يكسو مطمعي
جئتَ الهوى ...موصودةً أبوابهُ ***فنفضتني ... كيفَ السبيلُ لمهجعي
يا سيّدَ الغدرِ الّذي خانَ الهوى** لا حولَ لي ..كيَف المروءةُ : تدّعي..؟
في نيّتـــي ...كان الغرام مرصّعاً***بمشاعرٍ ..قــد خُنتَها فـــي أضلعي(*)
حسبي عليك ..لمَا طعنتَ براءتي***هل بعد حسبي ..لن تزيد مواجعي
و سددتَ في وجهي الطريقَ تكبّراً**و صرختَ محتدماً..قِفي لا..ترجعي
كيف الرجوع ..إليهِ!!؟ ..أين طفولتي**أم انتهى أمري لديك ...و منفعي
أنكرتني ..و جحدتَ كلَّ فضائلي ***جازيتني هجراً .... و لم تبــق معي(*)
قلبي معي رغماً عليك ....أصونه*** لــن أشــتري نذلاً يبدّل موضعــي
أدري بأنَّ سِــــواي منــــك تودّدت ****إنّـــي أراها فيك ..ملء توقّـــعي
تحتلُّ قلباً كان لي ..فرهنتـــــه *****عمراً لديك ..فكيف أخشى مصرعي
لم يبقَ شيءٌ منكَ ..منذ هجرتني ****يا من قسوتَ وضجّ. منّي مضجعي
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 (*) يجوز إشباع فتحة القاف في ( تبقَ معي ) ، فتقرأ ( تبقى معي) ، الإشباع من الضرائر الشعرية.
مشاعر : ممنوعة من الصرف بالنثر ، في الشعر تصرف وتنون للضرورة الشعرية . خلاص!
المروءةُ بالضم تأتي مبتدأ لاسم الاستفهام ( كيف) خبرها ، وتدّعي فعل وفاعله مضمر ( أنت) .... والمفعول به الضمير المستتر الذي يعود على المروءة .
كريم مرزة الأسدي


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
4 - ولادتها ... نشأتها ...المناصب الإعلامية .. الدواوين والمؤلفات :.  
من هي هذه السناء الحافي ؟!! 
مغربية الجنسية ، ولدت في مدينة وجدة في (5 /5 / 1983م) ،  إعلامية وشاعرة عمودية ، وتكتب النص النثري ، ولها رواية، وعدة دواوين مطبوعة ، ومؤلف ، تجيد اللغات العربية والفرنسية والإنكليزية ، تنقلت في عدة أقطار عربية لغرض الدراسة ، والعمل الصحفي ، ومن هذه الأقطار السودان والبحرين والكويت والعراق والأردن ، حيث تقيم الآن بعمان.
- نالت شهادة البكالوريوس (علاقات دولية) من ( جامعة أفريقيا) - الخرطوم - السودان .
- شهادة الاعلامية المتميزة من الاتحاد الدولي للاعلام.
- تحضيررسالة ماجستير في العلوم السياسية -  (دور الهيمنة الغربية / الامريكية في العلاقات الدولية) - (الجامعة العربية المفتوحة) - عمان -  الأردن .
مما يدل على نشاطها الفعال في مجال الإعلام كثرة المهام التي شغلتها في عدة أقطار عربية منها :
رئيس قسم الاعلام و العلاقات العامة /– مكتب اعلامي -  أم درمان - السودان -  
   - مدير مكتب جريدة الحقيقة العرقية - عمان . 
 - مدير قسم التحقيقات و الحوارات مجلة كل الناس.
- رئيس تحرير مجلة أصيلة الأدبية البحرينية.
   - محررة صفحة الحوارات و التحقيقات بجريدة الصباح الكويتية.
  - الناطق الاعلامي لجمعية الصحراء المغربية للتنمية و التعاون: مرئي - ورقي
 إعداد برامج اجتماعية و ثقافية و تحقيقات استقصائية.
- كاتبة بزاوية اسبوعية بجريدة القدس العربي.  
- كاتبة زاوية أسبوعية بجريدة الشرق السعودية.
- محررة بجريدة الرؤية الاماراتية.

المؤلفات: 
 . - مجاميع شعرية  : غواية امرأة - شمس النساء - حورية المنافي - عروس الرماد 
 - كتاب الإصلاح السياسي في المغرب ( آفاق و تطلعات).
  : - لها قيد الطبع  
 رواية و ديوان شعري.
 

  

كريم مرزة الاسدي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/05/17



كتابة تعليق لموضوع : سناء الحافي  ترفدني  بقصائد  وجدانية ولا أروع !!(*)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عامر ناصر ، على الموت بحبة دواء؟! - للكاتب علاء كرم الله : للعلم 1- نقابة الصيادلة تتحكم بالكثير من ألأمور وذلك بسبب وضعها لقوانين قد فصلت على مقاساتهم متحدين بذلك كل ألإختصاصات ألأخرى مثل الكيمياويين والبايولوجيين والتقنيات الطبية وغيرها 2- تساهم نقابة الصيادلة بمنع فحص ألأدوية واللقاحات في المركز الوطني للرقابة والبحوث الدوائية بحجة الشركات الرصينة ؟؟؟ بل بذريعة تمرير ألأدوية الفاسدة واللقاحات الفاشلة لأسباب إستيرادية 3- يتم فقط فحص الأدوية واللقاحات رمزيا ( physical tests ) مثل وزن الحبة ولونها وهل فيها خط في وسطها وشكل الملصق ومدة ذوبان الحبة ، أما ألأمبولات فيتم فحص العقامة ؟؟؟ أما فحص ال potency أي فحص القوة فلا بل يتم ألإعتماد على مرفق الشركة الموردة ؟؟؟ وناقشت نائب نقيب الصيادلة السابق حول الموضوع وطريقة الفحص في إجتماع حضره ممثلون من الجهات ألأمنية والكمارك فأخذ يصرخ أمامهم وخرج عن لياقته ؟؟؟ حاولت طرح الموضوع أمام وزارة الصحة فلم أفلح وذلك بسبب المرجعية أي إعادة الموضوع الى المختصين وهم الصيادلة فينغلق الباب 4- أنا عملت في السيطرة النوعية للقاحات وكنت قريبا جداً من الرقابة الدوائية وعملت معاونا للمدير في قسم ألإخراج الكمركي ولا أتكلم من فراغ ولا إنشاءاً

 
علّق جيا ، على خواطر: طالب في ثانوية كلية بغداد (فترة السبعينات) ؟! - للكاتب سرمد عقراوي : استمتعت جدا وانا اقرا هذه المقاله البسيطه او النبذه القثيره عنك وعن ثانويه كليه بغداد. دخلت مدونتك بالصدفه، لانني اقوم بجمع معلومات عن المدارس بالعراق ولانني طالبه ماجستير في جامعه هانوفر-المانيا ومشروع تخرجي هو تصميم مدرسه نموذجيه ببغداد. ولان اخوتي الولد (الكبار) كانو من طلبه كليه بغداد فهذا الشيء جعلني اعمل دىاسه عن هذه المدرسه. يهمني ان اعلم كم كان عدد الصفوف في كل مرحله

 
علّق مصطفى الهادي ، على ظاهرة انفجار أكداس العتاد في العراق - للكاتب د . مصطفى الناجي : السلام عليكم . ضمن سياق نظرية المؤامرة ــ اقولها مقدما لكي لا يتهمني البعض بأني من المولعين بهذه النظرية ، مع ايماني المطلق أن المؤامرة عمرها ما نامت. فضمن السياق العام لهذه الظاهرة فإن انفجارات اكداس العتاد هي ضمن سلسلة حرائق ايضا شملت ارشيفات الوزارات ، ورفوف ملفات النزاهة . وصناديق الانتخابات ، واضابير بيع النفط ، واتفاقيات التراخيص والتعاقد مع الشركات وخصوصا شركة الكهرباء والنفط . وهي طريقة جدا سليمة لمن يُريد اخفاء السرقات. واما الحرارة وقلة الخبرة وسوء الخزن وغيرها فما هي إلا مبررات لا معنى لها.لك الله يا عراق اخشى ان يندلع الحريق الكبير الذي لا يُبقي ولا يذر.

 
علّق محمد ميم ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : الرواية الواردة في السيرة في واد وهذا النص المسرحي في واد آخر. وكل شيء فيه حديث النبي صلى الله عليه وسلم فلا ينبغي التهاون به، لما صح من أحاديث الوعيد برواية الكذب عنه: ⭕ قال النبي صلى الله عليه وسلم : (مَنْ كَذَبَ عَلَي مُتَعَمِّدًا فَلْيَتَبَوَّأْ مَقْعَدَهُ مِنْ النَّارِ) متفق عليه ⭕ وقال صلى الله عليه وسلم : (مَنْ حَدَّثَ عَنِّي بِحَدِيثٍ يُرَى أَنَّهُ كَذِبٌ فَهُوَ أَحَدُ الْكَاذِبِينَ) رواه مسلم

 
علّق محمد قاسم ، على (الثعلبة المعرفية) حيدر حب الله انموذجاً....خاص للمطلع والغائر بهكذا بحوث. - للكاتب السيد بهاء الميالي : السلام عليكم .. ها هو كلامك لا يكاد يخرج عن التأطير المعرفي والادلجة الفكرية والانحياز الدوغمائي .. فهل يمكن ان تدلنا على ابداعك المعرفي في المجال العقائدي لنرى ما هو الجديد الذي لم تتلقاه من النصوص التي يعتمد توثيقها اصلا على مزاج مسبق في اختيار رواة الحديث او معرفة قبلية في تأويل الايات

 
علّق مصطفى الهادي ، على متى قيل للمسيح أنه (ابن الله).تلاعبٌ عجيب.  - للكاتب مصطفى الهادي : ما نراه يجري اليوم هو نفس ما جرى في زمن المسيح مع السيدة مريم العذراء سلام الله عليها . فالسيدة مريم تم تلقيحها من دون اتصال مع رجل. وما يجري اليوم من تلقيح النساء من دون اتصال رجل او استخدام ماءه بل عن طريق زرع خلايا في البويضة وتخصيبها فيخرج مخلوق سوي مفكر عاقل لا يفرق بين المولود الذي يأتي عبر اتصال رجل وامرأة. ولكن السؤال هو . ما لنا لا نسمع من اهل العلم او الناس او علماء الدين بأنهم وصفوا المولود بأنه ابن الطبيب؟ ولماذا لم يقل أحد بأن الطبيب الذي اجرى عملية الزرع هو والد المولود ؟ وهذا نفسه ينطبق على السيد المسيح فمن قام بتلقيحه ليس أبوه ، والمولود ليس ابنه. ولكن بما أن الإنسان قديما لا يهظم فكرة ان يلد مولود من دون اتصال بين رجل وامرأة ، نسبوا المولود إلى الله فيُقال بأنه ابن الله . اي انه من خلق الله مباشرة وضرب الله لنا مثلا بذلك آدم وملكي صادق ممن ولد من دون أب فحفلت التوراة والانجيل والقرآن بهذه الامثلة لقطع الطريق امام من يتخذون من هذه الظاهرة وسيلة للتكسب والارتزاق.كيف يكون له ابن وهو تعالى يقول : (أنّى يكون له ولد ولم تكن له صاحبة). وكذلك يقول : (لم يلد ولم يولد). وكذلك قال : (إنما المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته القاها إلى مريم وروح منه ... سبحانه أن يكون لهُ ولد ولهُ ما في السماوات وما في الأرض). وتسمية ابن الله موغلة في القدم ففي العصور القديمة كلمة ابن الله تعني رسول الله أو القوي بامر الله كماورد في العهد القديم.وقد استخدمت (ابن الله) للدلالة على القاضي أو الحاكم بأنه يحكم بإسم الله او بشرع الله وطلق سفر المزامير 82 : 6 على القضاة بأنهم (بنو العلي)أي أبناء الله. وتاريخيا فإن هناك اشخاص كثر كانوا يُعرفون بأنهم أبناء الله مثل : هرقل ابن الإله زيوس، وفرجيليوس ابن الالهة فينوس. وعلى ما يبدو أن المسيحية نسخت نفس الفكرة واضافتها على السيد المسيح.

 
علّق احمد الحميداوي ، على عبق التضحيات وثمن التحدّيات - للكاتب جعفر البصري : السلام عليكم نعم كان رجلا فاضلا وقد عرفته عن قرب لفترة زمنية قصيرة أيام دراستي في جامعة البصرة ولا زلت أتذكر بكائه في قنوت صلاته . ولقد أجدت أخي البصري في مقالك هذا وفقك الله لكل خير .

 
علّق احسان عبد الحسين مهدي كريدي ، على (700 ) موظفا من المفصولين السياسيين في خزينة كربلاء - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : لدي معاملة فصل سياسي لا اعرف مصيرها مقدمة منذ 2014

 
علّق ابو الحسن ، على كيف تقدس الأشياء - للكاتب الشيخ عبد الحافظ البغدادي : جناب الشيخ الفاضل عبد الحافظ البغدادي دامت توفيقاتكم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته جزاك الله خير جزاء المحسنين على هذا الوضيح لا اشكال ولا تشكيل بقدسية ارض كربلاء الطاهره المقدسه مرقد سيد الشهداء واخيه ابي الفضل العباس عليهما السلام لكن الاشكال ان من تباكى على القدسيه وعلى حفل الافتتاح هو نوري ***************فان تباكى نوري يذكرني ببكاء اللعين معاويه عندما كان قنبر يوصف له امير المؤمنين ع فان اخر من يتباكى على قدسيه كربلاء هو  $$$$$ فلللتذكير فقط هو من اقام حفله الماجن في متنزه الزوراء وجلب مريام فارس بملايين الدولارات والزوراء لاتبعد عن مرقد الجوادين عليهما السلام الا بضعة كليومترات وجماعته من اغتصبوا مريام فارس وذهبت الى لبنان واقامت دعوه قضائية عن الاغتصاب ومحافظ كربلاء سواء ابو الهر او عقيل الطريحي هم من عاثوا فساد بارض كربلاء المقدسه ونهبوا مشاريعها وابن &&&&&&&   اما فتاه المدلل الزرفي فهو من اقام حفله الماجن في شارع الروان في النجف الاشرف ولم نرى منه التباكي على رقص البرازيليات وراكبات الدراجات الهوائيه بالقرب من مرقد اسد الله الغالب علي بن ابي طالب هنا تكمن المصيبه ان بكائه على قدسية كربلاء كلمة حق اريد بها باطل نامل من الاخوة المعلقين الارتقاء بالاسلوب والابتعاد عن المهاترات فهي لاتخدم اصل الموضوع ( ادارة الموقع )   

 
علّق علي حسين الخباز ، على نص محدَث عن قصيدة منشوره - للكاتب غني العمار : الله ما اجملك / كلماتك اجمل من نبي الله يوسف اقلها وعلى عاتقي

 
علّق نور الهدى ال جبر ، على الدكتور عبد الهادي الحكيم يلتقي بنائب رئيس الوزراء الغضبان ويقدم مقترحا لتخفيف الزخم في الزيارات المليوينة : مقترح في غاية الأهمية ، ان شاء الله يتم العمل به

 
علّق ابو سجى ، على الحلقة الأولى/ عشر سنوات عاش الإمام الحسين بعد أخيه الحسن(عليهما السلام) ماذا كان يفعل؟ - للكاتب محمد السمناوي : ورد في كنتب سليم ابن قيس انه لما مات الحسن بن علي عليه السلام لم يزل الفتنة والبلاء يعظمان ويشتدان فلم يبقى وليٌ لله إلا خائفاً على دمه او مقتول او طريد او شريد ولم يبق عدو لله الا مظهراً حجته غير مستتر ببدعته وضلالته.

 
علّق محمد الزاهي جامعي توني ، على العدد الثاني من مجلة المورد - للكاتب اعلام وزارة الثقافة : سيدي الكريم تحياتي و تقديري ألتمس من معاليكم لو تفضلتم بأسعافي بالعنوان البريدي الألكتروني لمجلة المورد العراقية الغراء. أشكركم على تعاونكم. د. محمد الزاهي تونس

 
علّق حسين علي ، على قصيدة ميثم التمار على الراب: شاهدتُها ؛ فتأسفتُ مدوِّنًا ملاحظاتي الآتيةَ - للكاتب د . علي عبد الفتاح : 5- اما هذه فترجع الى نفسك ان وجدتها طربا سيدي العزيز فاتركها ولا تعمل بها ولا تستمع اليها.. او اذا لم تجدها طريا صح الاستماع اليها (مضمون كلام السيد خضير المدني وكيل السيد السيستاني) 6-7 لا رد عليها كونها تخص الشيخ نفسه وانا لا ادافع عن الشيخ وانما موضوع الشور

 
علّق حسين علي ، على قصيدة ميثم التمار على الراب: شاهدتُها ؛ فتأسفتُ مدوِّنًا ملاحظاتي الآتيةَ - للكاتب د . علي عبد الفتاح : 4- لا فتى الا علي * مقولة مقتبسة * لا كريم الا الحسن ( اضافة شاعر) وهي بيان لكرم الامام الحسن الذي عرف به واختص به عن اقرانه وهو لا يعني ان غيره ليس بكريم.. ف الائمة جميعهم كرماء بالنفس قبل المال والمادة.. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : كاظم المسعودي
صفحة الكاتب :
  كاظم المسعودي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ولادة الهادي البشير والأوجاع المستمرة!  : امل الياسري

 الاقاليم دمبلة سياسية حلها صندوق دعم السياسين  : احمد سامي داخل

 صرح معالي وزير النقل السابق المهندس عامر عبد الجبار اسماعيل بما يلي:  : مكتب وزير النقل السابق

 علامة الجاهل أضرابه..!  : محمد الحسن

 الرئيس معصوم للامم المتحدة: هناك تقدم بمشروع المصالحة الوطنية في البلاد

 مَعارِج  : محمد الزهراوي

 ممثل السيد السيستاني: يجب الاقتداء بالزهراء باعتبارها مثالا للمرأة المسلمة

 مخالب فكرية  : عبد الحمزة سلمان النبهاني

 بانت النوايا وأنكشف المستور  : صبيح الكعبي

 مديرية شرطة النجف تلقي القبض على مطلوب وفق المادة أربعة إرهاب  : اعلام شرطة محافظة النجف الاشرف

 نشرة اخبار من موقع  : وكالة انباء المستقبل

 رسالة من الناصرية الى الجنرال عبدالوهاب الساعدي ..  : حمدالله الركابي

 شرطة ديالى: مقتل ثمانية عشر إرهابياً وتدمير مستودع صواريخ لداعش

 الخرس الزوجي  : الشيخ محمد قانصو

 وحدة العقيدة ضمان ام مصدر خلاف ؟  : هيفاء الحسيني

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net