صفحة الكاتب : بدر ناصر

قصص قصيرة ( فى أعلى نقطة من مكحول )
بدر ناصر

( فى أعلى نقطة من مكحول )

ربما هذا الصباح الوحيد ,الذى توقفت فيه قدماي , وانا أرى تمدد العشبة القديمة التى نبتت عند الباب الوحيد الذى يلم عائلتى ,حيث قطع الآجر المعشوشب,وبعض العشبات المتيبسة ,حيث تتمدد امى ذات الاربعة والثمانين عامًا ,التى لازمتها امراض العصر,وانا ارجع  الى الوراء حيث الشباك الوحيد الذى يطل على شارع منطقة الحلة القديمة .,حيث غادرت تلك النومة الهادئة وهى تلم ثيابها السود على رحيل ابى الروحى قبل اعوام ,كانت تلك الملابس توقظ فى احاسيسي نهاية الحروب التى مرت بوالدى ,وكان يجلجل بصوته ووضوءه الصباحى قبيل صبح كل ليلة ,وفجاءة يطرق الباب طرقات افزعت من فى البيت ,وجدت نفسى معلقا بين الراكضين نحوي واصوات اخرى من أعلى شباك الغرفة العلوية ,من فى الباب ,كانت والدتى تنهض على مهل كما تعودت فى كل مرة ان تزعج والدى الميت بطريقتها الخاصة . لا .مبالاة الام .. وهى تنهض.. سحبت اسمالها السود من ثنايا قدميها النحيفتين و هي تجلس تنتظر ان يفتح احدهم الباب ,لاحظ الجميع السر الكبير لنهوض والدتنا الكبيرة السن ,وهى تمط شفتيها المتيبستين من جفاف سكر الدم لليلة طويلة ,وراينا جميعا الوشم المخفى ,وهو يغطى رقبتها البلورية الشكل ,انتبهت امى لرقبتها الممدودة ,وهى تنظرها باهمال :

_ افتحوا الباب ,انظروا من يطرق الباب فى هذه الساعة !

,كانت امى زوجة لرجل يملك اقطاعيته الممتدة من الباب الخارجى حتى الشباك الوحيد الذى يطل على منطقة الحلة القديمة ,وصوت حزين من خلف الباب ,على باب الله الا من مساعدة (لخاطر الله ) ,هرعت امى بملابسها تخرج عن وعيها المعتاد ,وتدفع بيديها المرأة الكبيرة السن وهى تزمجر بوجهها ,من لايحتاج الله ؟؟ وانتبهت وانا ألملم حقيبتى للسفر الى مكحول ,رجعت امى الى جلستها العادية وبادرتنى , :

_ ياحبيبى ماذا قررت الان ,انت تسافر وانا اظل كطفلة تبكى على والديها المفقودين ؟!

,فاجبت وانا اخفى ولهى تجاه كلماتها ,

_ امى ايام ثم نعود

,.. مدت يديها ورشقت  بماء قريب منها , :

_ هذا لسلامتك ارجع حبيبى ارجع الى حيث تكون ؟؟ واترك امك بلا قلق  وخوف ,,

(2)

في خارج مكحول

الحياة هى نفسها داخل مكحول ,لافرق بين حياتك وموتك ,او صعود جبال مكحول ,حيث افواج المقاتلين يسيرون نحو يوم الحساب ’,كانت جبال من نوع اخر حيث تسمع اصوات المسافات البعيدة عنك ,واختلاف اصوات العصافير ,مابقى منك لايقوى النهوض وماتبقى منك لايقوى على النزول ,هكذا تحتل المساحات من بقايا اخرين انهزموا ,تركوا صدرك بلا طلقات او ازيز الاحادية المهول ,ومعك من ينظف الفوضى التى تركتها اقدام المهزومين ,كانت مكحول صافية لك ,وهذيان لاينقطع يعبر بك نحو الضفاف الاخرى بلا هوادة ,وهنا فى مكحول لاتطلب من احد شيئا ,( عيب عليك السؤال ..ولو اين الطريق فى مكحول ), ممرات رملية لاتتوقف عن الحركة والتمايل ,,هكذا ثبتت اقدام المقاتلين على الرمال المتحركة  ,حيث تنتظر عدوك ان ياتى متحجرا بناره المثقوبة ,ولايجد سوى الطلقات وهى تنهب صراخه ,تترك اثرا كبيرا على وجوه اعدائك ,وهى تتقافز مهرولة عنك ,حيث لاتجد من تسال ,اين هذا الغريب ,القادم من الجنوب ,بخاصرة مثقوبة ,من جراء السيارات المفخخة ,والام مخاض زوجته المحاصرة بالفقر التاريخى الذى وسم كل شى فى تللك المناطق الجنوبية الامنة المترعة باهوار شابة ,حيث تتدحرج اقدام الفتيات على ضفاف هور الحويزة ,الآن هذا الغريب يجلس فى اعلى نقطة فى مكحول ,يسال عن اخبار زوجته الحامل ,وهو يمسك موبايله القديم ,ويتمتم ,كيف بك الان وقد ولدت امراتك وانت بعيد ,وانت تقف طول الطريق الواصل بين بيجى ومكحول ,وهى اراضى  رملية رطبه صخرية باردة ,لاتملك فى تلك اللحظة سوى التفرس فى اخر مغيب للشمس فى تلك المناطق ,وهى تحز راسك بطلقات القناص ,لطالما كانت لحظات مغيب الشمس القاتلة ,كان شروق الشمس فقط من يجعل جباههم ووجوههم الملثمة تستقبل طلقاتنا الدقيقة ,انا والغريب الجنوبى ,نتلمس بقايا حقيبة السفر لعل شيئا جديد وغريبا قد دسته اصابع زوجتك الزعولة دوما ,الان من اعلى قمة فى مكحول لم نجد فى حقيبة السفر,سوى ادعية وحرز قديم لازمنى اعدته امى لابى ومازال معى ,هذا الحرز عزيز على اذ يجعلنى املك رائحة امى وهو تلفه فى ملابسى  ..

 

 

 (3)

أسفل مكحول...أعلى مكحول

 

من المحتمل ان اكون قد هويت مع كل مناطق العدو بين اصابع الطلقات ,العدو الذى لطالما ترك اثاره ,ويبتعد كثيرا ,عندما يرون كوفية الجنوبى ,وهى تتكور حول رقبته السمراء الممتلئة ,أنا والغريب نحسب الطلقات فى كل مرة ,ونتامل اى طلقة ستكون هى الفاصلة ,التفت الى الغريب ,ودفعت بين يديه ,طلقة واحدة ,مسكها من مسافة نصف قريبة ,وسحبها بقوة وهو يتاملنى ,اطمئن الطلقة لن تترك اثرا فيك ابدا ,انت حلاوى ,والحلى تميزه من بين الف شاب ,انت موشوم من صغرك ,وعينيك الزرقاوين ,ستكون طلقاتك هى الشجرة الوحيدة المتسلقة رقاب الاعداء ,وفى حركة مفاجئة قبل مابين جبهتى وانفى المزكوم ..حسن ..انت اجمل مافى مكحول ,وانا ارتب لك ترتيبًا آخر ,فى عمق الصينية ,لعلك تكون شهيدا ,او لعلك تمتطى آخر جسر للصينية قرب قصور سبايكر حيث تشم رائحة الوسط والجنوب ..أتعلم صديقى ,ان وطنى مجهول حتى تلك اللحظة التى تركت فيها البصرة .وانا غائص فى وحل الطين هذا ,كلما امتدت قدماي نحو منطقة أخرى ,كان الوحل يحاصرنى ,هكذا هى المناطق التى تحتلها داعش ,طينية ووحلة,,فقط كانت فى مكحول رملية ,كلما تقدمت اكثر زادت الطين بلة ,هكذا الحروب داخل وطن محتل ,حيث ترك الاهالى تربتهم لقادم غريب ,حول تلك الرقصات الغربية الى وحل لاينتهى ؟؟ وانت حسن ,فى هذا الهجوم الخامس ,ظللت قابعا وحيا ,حيث تبعتد الطلقات بعيدا عنك ,حسن ..ياحسن ..

 

 (4)

آخر وشم لأمي ..

أعطنى سببا كافيا لأطمئن أن الذى فى رأسى هى مجرد أحلام ,ان تكون بعيدا وقريبا وشجاعا فى نفس الوقت ,ان تكون كذلك فى جبهة القتال المترامية الأطراف وان تعبا اسفل قدميك  يستبيح كل الاراضى الموحلة البعيدة الباردة ,انه زمن التصرفات الغريبة  أن تكون شجاعا ولم تختبر تلك الشجاعة بعد ,وان تكون راميا ممتازا وأنت لم ترم طلقة بعد ,أيام حبلى وانأ انتظر عدوى ان ياتى او لا يأتى ..لافرق .سيموت بين يدى ..

حسن ..حسن ..ابو فلاح ..فلاح الولد الذى لم يأت بعد .تسمع صياحه المزعج وضحكاته المجلجلة ,فى صبيحة كل يوم حيث امى ,تمط ارجل ولدى فلاح ,وتوشمه فى اسفل قدمه ,اين اجد ذلك الغريب الان لينتشلنى من تلك الوحدة ,حيث امتطى قبل الزوال قمة مكحول مع ثلة من المقاتلين ,وهاهي الشمس تغادر تلك المنطقة وقد صعد اليها الشبان ,كلما مر المجاهدون فى منطقة جديدة كلما غربت الشمس ,هكذا الغروب فى تلك المناطق الباردة الموحلة فى القدم ,تنز من اقدامنا وصياحنا وتهليلنا ورايتنا ,.. امى الان نائمة عند العتبة .تمسح عن وجهها اتربة السؤال من المارة حيث يطرقون باب الوالد ..على باب الله ..دفعت الباب بهدوء ..فاجاتنى امى ادخل ياحسن ..أحسست برائحتك منذ دخلت منطقة الحلة القديمة ..

  

بدر ناصر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/05/09



كتابة تعليق لموضوع : قصص قصيرة ( فى أعلى نقطة من مكحول )
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين"..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : قيس المهندس
صفحة الكاتب :
  قيس المهندس


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 هل انتم مستعدون للاختبار الاصعب ..؟  : باقر جميل

 اقتحام البرلمان اولاً بأول: اعلان الطوارىء والصدر يطالب بالخروج من البرلمان

 الجعفري من جنيف: العراق يقاتل بالنيابة عن كل دول العالم دفاعا عن الإنسان وكرامته

 بيان صادر عن مفوضية الانتخابات  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 مصر.. الإعلان عن إصلاحات سياسية وحزبية وإعلامية الفترة المقبلة

  ما الجديد في قرار مجلس الأمن ضد إسرائيل؟!  : عبد الكاظم حسن الجابري

  منجزات الحركة التصحيحية في عهد الأب.. والابن.. وحزب البعث (1)  : محمد حسن ديناوي

 تباً يا وطن  : حيدر كامل

 شاعرة  : فريدة بوقنة

 المصريون يستقبلون الرئيس الايراني بحفاوة عالية فديو

 العمل تسعى لبناء قدرات العاملين في مجال رعاية اليتامى والمعاقين  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 توصيفات الكحال بن طرخان  : علي حسين الخباز

 من وراء ما اصاب السنة العرب  : مهدي المولى

 الحرب في سوريا متاجرة بالنساء الجميلات الى دول الخليج . لا ينتهي الا من قبل السورين العقلاء  : علي محمد الجيزاني

 جرائم الحشد الشعبي  : عبدالله الجيزاني

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net